المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : أول قطفه ( خاص بالاخبار المحلية )


الصفحات : 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 [75] 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207

بدوي حر
09-12-2011, 08:42 AM
«قانونية النواب» تمنع محاكمة المدنيين أمام أي محكمة خاصة




شطب مادة تبقي على «أمن الدولة»
عمان - ماجد الامير
توقعت مصادر نيابية ان يبدأ مجلس النواب بمناقشة مشروع التعديلات الدستورية الاربعاء المقبل .
وقررت اللجنة القانونية في مجلس النواب في اجتماع عقدته مساء اﻷحد شطب المادة35 من مشروع تعديل الدستور اﻷردني لسنة 2011 كاملة، لتلغي بذلك اقتراح اللجنة الملكية والحكومة القاضي بابقاء محكمة امن الدولة .
وتنص المادة 35 كما جاءت من الحكومة على أنه تشكل بقانون محكمة أمن دولة يقتصر اختصاصها على جرائم الخيانة العظمى والتجسس واﻹرهاب والاتجار بالمخدرات.
كما منعت اللجنة القانونية من خلال تعديل البند الثاني من المادة 33 من مشروع الدستور محاكمة المدنيين أمام أي محكمة خاصة بغض النظر عن التهمة الموجهة إليهم.
وعدلت اللجنة الفقرة الثانية من المادة 33، بحيث شطبت اللجنة الاستثناءات التي تسمح بمحاكمة المدنيين أمام محاكم غير نظامية في قضايا جرائم الخيانة العظمى والتجسس والارهاب والاتجار بالمخدرات، ليقتصر نص الفقرة على أنه لا يجوز محاكمة أي شخص مدني في قضية جزائية لا يكون جميع قضاتها مدنيين.
ويأتي قرار اللجنة القانونية رغم بعض الجدل الذي رافق الجلسة غير الرسمية التي عقدها النواب ظهر اﻷحد لمناقشة التعديلات، حيث طالب نواب الابقاء على محكمة امن الدولة في التعديلات الدستورية.

بدوي حر
09-12-2011, 08:42 AM
«التكنولوجيا» تتيح التسجيل لأبناء العسكريين المستفيدين من «مجانية التعليم» بـ «الموازي»




عمان - حاتم العبادي
قال رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور عبدالله ملكاوي أن الجامعة حلت مشكلة التحاق أبناء طلبة المتقاعدين العسكريين الحاصلين على تقارير طبية تمنحهم الاستفادة من التعليم المجاني بالبرنامج الموازي فيها.
وقال الدكتور ملكاوي لـ «الرأي» عبر الهاتف انه تم حل مشكلة هؤلاء الطلبة، وفتح التسجيل أمامهم اعتبارا من يوم أمس وحتى نهاية دوام اليوم.
وكان أولياء أمور طلبة، احتجوا على قرار استثناء أبنائهم من قائمة القبول في البرنامج الموازي في الجامعة بحجة «ان هؤلاء المتقاعدين العسكريين حاصلون على تقارير طبية بعاهات جسيمة، والذي يعطيهم قانون التقاعد العسكري الحق في مجانية تعليم أبنائهم في جميع مراحل التعليم»، بحسب ما قاله بعضهم. وأوضحوا في رسالة بعثوا فيها الى «الرأي» أن «هذه القضية أثيرت سابقا ولجأ بعض المتقاعدين للقضاء لإعادة حقوقهم من بعض الجامعات، ونجحوا في ذلك واستردوا المبالغ التي دفعت للجامعات».
وتساءلوا « من أعطى جامعات حق تعطيل قانون من القوانين؟ وكيف تم الحصول على أسماء هؤلاء الطلبة لكي يتم استثناؤهم من قوائم الموازي، رغم ان التقديم تم من خلال الإجراءات الرسمية المحددة من الجامعة، وتم دفع رسوم تقديم الطلبات؟».
وينص قانون رقم (13) لسنة 2008، قانون معدل لقانون التقاعد العسكري على ان «يتمتع أبناء الشهداء والمتوفين والمصابين من منتسبي القوات المسلحة بعاهات جسيمة تمنعهم من إعالة أنفسهم أثناء قيامهم بواجباتهم العسكرية او بسببها، بالمجانية الكاملة في جميع مراحل التعليم بمدارس ومعاهد وزارة التربية والتعليم او الجامعات او الكليات او المدارس العسكرية الاردنية بجميع درجاتها العلمية، على ان لا يتجاوز عمر المستفيد الثلاثين عاما، وذلك إذا استوفوا شروط التسجيل بتلك المدارس والمعاهد والكليات والجامعات».

بدوي حر
09-12-2011, 08:43 AM
بدء استقبال طلبات منح الدراسات العليا




عمان -بترا - أعلن مدير عام صندوق دعم البحث العلمي الدكتور نصري الربضي بدء استقبال طلبات الترشيح المخصصة لمنح طلبة الدراسات العليا المتفوقين أكاديمياً في الجامعات الأردنية.
وقال مدير عام الصندوق الدكتور نصري الربضي في تصريح لوكالة الانباء الاردنية ( بترا ) ان تقديم الطلبات سيستمر حتى 20 من الشهر الجاري من خلال عمادات الدراسات العليا في الجامعات الأردنية مبينا ان المنح تأتي تشجيعاً لطلبة الدراسات العليا على سرعة الاندماج في البحث العلمي.
واشار الى ان الصندوق يشترط على الطالب للحصول على المنحة أن يدرس على مسار الرسالة، وأن لا يقل معدله التراكمي أثناء فترة دراسته عن ممتاز، كما تغطي منحة الصندوق جميع الرسوم الدراسية وفقاً للخطة الدراسية للطالب بالاضافة الى مخصصات شهرية مقدارها 300 دينار لطلبة الماجستير، و500 دينار لطلبة الدكتوراه شريطة تفرغ الطالب للدراسة والبحث العلمي.
وقال ان الصندوق أجرى تعديلات على تعليمات منح طلبة الدراسات العليا تم من خلالها تخفيض الحد الأدنى للعبء الدراسي للطالب في الفصل الدراسي الواحد من 9 ساعات الى 6 ساعات معتمدة، واشتراط اجتياز الطالب امتحان التوفل أو ما يعادله بعلامة لا تقل عن 500 كشرط للتقدم بطلب، بالاضافة الى السماح للطلبة الذين مضى على التحاقهم أكثر من فصل دراسي واحد التقدم بطلبات ترشيح.
ودعا الدكتور الربضي الطلبة الاطلاع على نموذج الترشيح وتعليمات منح طلبة الدراسات العليا من خلال الموقع الالكتروني لصندوق دعم البحث العلمي أو عمادات الدراسات العليا في الجامعات الأردنية.

بدوي حر
09-12-2011, 08:44 AM
الأمير زيد يعرض لإدارة مشروع البيوت الجماعية




عمان - بترا - عرض سمو الامير زيد بن رعد مبادرة الاردن في ادارة مشروع البيوت الجماعية الذي استهدف الدمج الكامل للاشخاص ذوي الإعاقة الذهنية في المجتمع وازالة نظام المؤسسات الايوائية بشكل تدريجي .
ودعا سموه خلال مشاركته في أعمال المؤتمر الرابع للدول الأطراف في اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة الذي عقد في مقر الأمم المتحدة في نيويورك مؤخرا هيئة الأمم المتحدة الى اتخاذ مختلف الاجراءات اللازمة لفتح المجال امام الاشخاص ذوي الاعاقة في العالم للعمل في الهيئة تجسيداً للمبادىء والمواد الواردة في الاتفاقية الدولية
وهدف المؤتمر الذي عنوانه «تمكين التنمية» الى تحقيق اهداف الاتفاقية الدولية لحقوق الاشخاص ذوي الاعاقة الى جانب مئة دولة مصادقة على الاتفاقية.
وأشار سموه للبرامج التي نفذها الاردن لتحقيق التزاماته بموجب الاتفاقية من خلال التعاون الدولي، لاسيما برامج التعليم الدامج والكشف المبكر والتسهيلات والتشغيل والتوعية والمدافعة التي ينفذها المجلس الأعلى لشؤون الاشخاص المعوقين.
وعلى هامش المؤتمر عرض الوفد الذي ضم مساعد امين عام المجلس الأعلى لشؤون الأشخاص المعوقين منى عبد الجواد ومديرة الاتصال والعلاقات الدولية علياء زريقات ومنسق برامج المدافعة والتوعية الدولية والتشغيل عدنان العابود بمشاركة الأردن في مسابقة مايكروسوفت العالمية في هذا العام والتي حاز خلالها الطلبة الاردنيون على المركز الثالث عن اختراع برنامج يمكن الاشخاص ذوي الاعاقة الحركية الشديدة من استخدام الحاسوب والهاتف النقال دون استخدام اليدين وبحركة بسيطة من الرأس، وبكلفة قليلة.

بدوي حر
09-12-2011, 08:45 AM
الأميرة عالية بنت الحسين تزور «البلديات»




عمان - بترا - زارت سمو الأميرة عالية بنت الحسين رئيسة اللجنة الوطنية العليا لإدارة وتطوير المسالخ، امس الاحد وزارة الشؤون البلدية لتقييم وتفعيل انظمة الرقابة الصحية للمسالخ في المملكة.
واستمعت سموها بحضور سمو الاميرة سناء بنت عاصم عضو اللجنة، الى شرح مفصل قدمه وزير الشؤون البلدية الدكتور حازم قشوع عن واقع المشكلات التي تعوق قطاع المسالخ.
واشار قشوع بحضور اعضاء اللجنة الشريفة سرة بنت غازي والمهندس سعيد المصري إلى اهمية تطوير وتدريب العاملين في قطاع المسالخ وتحسين الوصف الوظيفي.

بدوي حر
09-12-2011, 08:46 AM
«فلسطين النيابية» تدين اعتداءات المستوطنين على مساجد الضفة الغربية




عمان - بترا - عبرت لجنة فلسطين النيابية عن ادانتها الشديدة لما قام به المستوطنون الاسرائيليون من اعتداءات واحراق لمساجد ومزارع وهدم لمنازل الفلسطينيين العزل في الضفة الغربية.
واعتبرت اللجنة هذه الافعال وسكوت اسرائيل عنها وعدم قيامها بواجباتها والتزاماتها القانونية باعتبارها قوة احتلال قائمة دليلا واضحا وصريحا على رفض الكيان الاسرائيلي للسلام وعدم رغبته في تحقيق السلام الفلسطيني- الاسرائيلي.
ودعت اللجنة في بيان اصدرته امس الاحد كافة البرلمانات العربية والاسلامية الى ادانة واستنكار وشجب هذه الافعال والممارسات الهمجية.
وناشدت اللجنة الاسرة الدولية وجامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي الاضطلاع بدورها وحماية المساجد والمنازل من المستوطنين المتطرفين.

بدوي حر
09-12-2011, 08:53 AM
الأمير عاصم يطـّلع على مبنى الجمعية الأردنية للطاقة المتجددة




عمان-بترا- تفقد رئيس الجمعية الاردنية للطاقة المتجددة سمو الامير عاصم بن نايف امس الاحد مشروع بناء المقر الدائم للجمعية واطـّلع على مراحل انجاز المشروع الذي يقام في منطقة ابونصير.
واكد سموه خلال الزيارة ضرورة ان يجسد المشروع رؤية الجمعية من حيث التصميم وان يرسخ رسالته بصفته اول مبنى أخضر متكامل في الاردن يعمل بإستخدام أنظمة الطاقة المتجددة المختلفة من رياح وطاقة شمسية وحيوية ويعتمد كودات المباني الخضراء وبرامج كفاءة الطاقة.
واستمع سموه من مدير عام الجمعية المهندس محمد الطعاني الى ايجاز عن مراحل المشروع الذي يشتمل على مبنى شامل متكامل اخضر مستدام يعتمد على الحصاد المائي في فصل الشتاء. ومن المقرر ان يستقطب المبنى الباحثين والمتخصصين لتحقيق اهداف الجمعية نحو ايجاد ثقافة جديدة تسهم في بناء مجتمع اخضر ومستدام وسلوكيات جديدة للافراد والمؤسسات تجاه موضوع الطاقة الخضراء في اطار الرؤية الملكية السامية بهذا الخصوص.
ورافق سمو الامير عاصم خلال الزيارة نائب رئيس مجلس الامناء امين عام الهيئة العربية للطاقة المتجددة الدكتور صالح رشيدات.
وكانت الجمعية الاردنية للطاقة المتجددة قد وضعت حجر الاساس لللمشروع على هامش اعمال المنتدى العالمي الاول لتكنولوجيات الطاقة الخضراء الذي عقد في ايلول العام الماضي2010.
ومن المتوقع ان يتم خلال شهر تشرين الاول المقبل الافتتاح الرسمي للمبنى بعد اكتمال التجهيزات خاصة نظام التبريد بالطاقة الشمسية والذي سينفذ بتعاون مع شركة الالفية الاسبانية.

بدوي حر
09-12-2011, 08:53 AM
مندوب من كل صحيفة في بعثة الحج شريطة عضويته في (النقابة)




عمان - بترا- بحث مجلس نقابة الصحفيين مع وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية عبد الرحيم العكور أسس اعتماد البعثة الصحفية والاعلامية لتغطية موسم الحج لهذا العام وعلاقات التعاون بين الجانبين.
وأكد العكور لدى لقائه امس نقيب واعضاء مجلس النقابة حرص الوزارة على تقديم أفضل الخدمات للحجاج وتذليل الصعاب والملاحظات التي عانوا منها خلال موسم الحج الماضي.
وأعرب عن تقديره لدور النقابة والمهام التي تضطلع بها في تنظيم المهنة وتطويرها ورفع مستواها.
من جانبه أكد نقيب الصحفيين الزميل طارق المومني وأعضاء مجلس النقابة حرصهم على قيام الصحفي بواجبه وتغطية الأخبار بمصداقية وموضوعية في إطار من المسؤولية الوطنية والتأشير على الايجابيات لتغطيتها وعلى السلبيات لتلافيها.
وتقرر خلال اللقاء التعميم على المؤسسات الصحفية من خلال النقابة لتسمية مندوب واحد عن كل صحيفة من الصحفيين أعضاء النقابة العاملين في الصحف اليومية والأسبوعية، والتي تصدر بانتظام، مع جواز مشاركة بعض الصحفيات ضمن البعثة.

بدوي حر
09-12-2011, 08:54 AM
إقرار مدونة سلوك للأطباء : بيان للمسؤولية وحظر المقاولة




عمان - طارق الحميدي- أقر مجلس نقابة الاطباء مدونة سلوك الاطباء تحت مسمى «دليل النقابة في الطب والطبابة» والذي يشتمل على تعريف بالمهنة الطبية وصفة الطبيب وعلاقات الاطباء بالمرضى وبالمهنة بشكل عام.
وقال نقيب الاطباء الدكتور أحمد العرموطي أن المدونة اشتملت على تعريف لمسؤولية الطبيب وعلاقة الطبيب بالمريض والمحافظة على سر المهنة وواجب الطبيب في السلم والحرب والطبيب في حرمة الحياة الانسانية وحق الطبيب على المجتمع والطبيب والعلم الحديث والبحث العلمي والتعليم الطبي المستمر والقسم الطبي.
وأشار العرموطي أن المدونة أعطت الحق للطبيب ان يرفض معالجة اي مريضٍ في غير حالات الطوارئ والاسعاف لاسباب مهنية او شخصية على ان لا يضر ذلك بمصلحة المريض وان يقدم المعلومات اللازمة لمواصلة العلاج.
واشار الى ان الدليل تضمن المبادئ الاساسية للدستور الطبي الاردني الذي يضع خارطة متكاملة للطبيب وصفاته وعلاقته بالمرضى.
واكد العرموطي أن المدونة تبين أن مسؤولية الطبيب تقتضي الالتزام بالاتعاب والاجور الطبية المعتمدة من نقابة الأطباء والسارية المفعول, كما تحظر المدونة على الطبيب المقاولة سواء كان ذلك على اساس مدة المعالجة او نتيجتها.
وتتيح المدونة للطبيب اخفاء خطورة المرض عن المريض ولا يجوز البوح له بالترجيح المميت الا بكل حيطة وحذر ولكن يجب ان يحاط الاهل علماً في حالة اخفاء الامر عن المريض.
واستندت النقابة في اعداد الدليل الى قانون نقابة الأطباء الأردنية رقم (13) لسنة 1972 وتعديلاته والدستور الطبي الأردني 1989والنظام الداخلي لنقابة الأطباء رقم (24) لسنة 1976ووثائق اللجان النقابية المختلفة.

بدوي حر
09-12-2011, 08:55 AM
بحث خطط التصويت للبحر الميت كإحدى العجائب الطبيعية في العالم




عمان-الرأي–بحثت الهيئة العليا للتصويت للبحر الميت البرامج والخطط التنفيذية لتوعية المواطنين باهمية التصويت بالمسابقة العالمية ليكون الاردن اول دولة تفوز بعجائب الدنيا السبع الجديدة لمرتين.
واعتبروا ان المسابقة اعادت روح المنافسة للاردنيين لخوض التجربة ليصبح البحر الميت احدى عجائب الدنيا السبع الطبيعية الجديدة.
وقالت وزيرة السياحة والاثار هيفاء ابو غزالة ان نجاح هذا المشروع الوطني بالتصويت للبحر الميت سيعزز صورة الاردن كدوله تمتلك مواقع مهمه وان من شان هذا النجاح ان يحقق مردودا معنويا وماديا ينعكس على الاقتصاد والسياحة بشكل مباشر.
وتضم الهيئة العليا للتصويت للبحر الميت رئيس مجلس إدارة شركة تطوير المناطق التنموية الأردنية ومدير عام مؤسسة الاذاعة والتلفزيون ورئيس اتحاد الجمعيات السياحية ومدير عام هيئة تنشيط السياحة.
ووضع المجتمعون تصورا هادفا يقوم على خطة مبرمجة تشتمل على وضع اعلانات مجانية متكررة في وسائل الاعلام المختلفة المقرؤة والمسموعه والمرئية وبث اعلانات تحوي مادة علمية ونشر الثقافة الاعلامية الخاصة بالموقع واهميته والرسائل الاعلانية في مواقع مختلفة في مدن وبلدات وقرى المملكة.
واكدوا اشراك جميع القطاعات والمدارس والجامعات والقوات المسلحة والدفاع المدني وشركات الاتصالات بهذه المهمة الوطنية، واشاروا الى ضرورة ان تبدا الحمله من التجمعات السكانية في منطقة البحر الميت.
كما قدم المجتمعون اقتراحات لحث المواطنين على المشاركة واداء الدور المطلوب منهم كاردنيين كما اقترح البعض اقامة ونقل جزء من الانشطة والفعاليات الى منطقة البحر الميت والتي سيكون لها الدور الايجابي في عملية التصويت للبحر الميت.
وأتفق على عقد إجتماعات دورية لتنفيذ خطط العمل لغاية 11/11/2011، ويتم التصويت عبر إرسال رسالة قصيرة «البحر الميت» أو «Dead Sea» من أي هاتف خلوي على الرقم ( 94089 ) أو على الموقع الإلكتروني :www.n7w.com

بدوي حر
09-12-2011, 08:55 AM
الخصاونة: سياسة التعليم الحالية تقود إلى الإحباط

http://www.alrai.com/img/342500/342299.jpg


عمان – الراي – دعا مشاركون في حلقة نقاشية الى ضرورة إيلاء التعليم في الأردن المزيد من الاهتمام, خاصة على صعيد المخصصات المالية, رافضين ان تظل المخصصات المالية للتعليم رهينة حسابات وزير المالية ومدير دائرة الموازنة العامة.
وقال الدكتور فايز الخصاونة الأمين العام لمنتدى الفكر العربي بورقة العمل الرئيسية في الحلقة التي نظمها المركز الأردني للدراسات والمعلومات, بعنوان (إصلاح التعليم كمدخل للإصلاح الشامل) الاربعاء الماضي إن سياسة التعليم الحالي تقود إلى الاحباط مقترحاً عدة حلول لمشاكل التعليم في الأردن.
وبين ان التعليم مسيرة واحدة هدفها تكوين رأس المال البشري وخلق المواطنة الصالحة غير اننا حولناها إلى سرداب بلا نوافذ أو روافد, مما أدى إلى تراكم اعداد الراسبين في امتحان التوجيهي الذين يخرجون إلى سوق العمل بمستوى متدنٍ من التأهيل المعرفي والمهارات, مما حولهم إلى عبء مالي واجتماعي على الدولة مما يضعف المستوى التكنولوجي الوطني.
وأضاف ان تهافت الغالبية العظمى من الناشئة بعد مرحلة الثانوية العامة على المسار الجامعي وعزوفهم عن المسار التقني يحرم الاقتصاد الوطني من عنصر محوري من عناصر تكوين رأس المال البشري المطلوب.
ورفض المشاركون بان تظل العملية التعليمية خاضعة لمفاهيم السوق وأرقام الربح والخسارة, لأن الاستثمار في بناء الإنسان عبر الاستثمار في التعليم هو الاستثمار الأهم الذي يحقق القيمة المضافة الأعلى من أية قيمة في سائر الاستثمارات.
وأجمع المشاركون في الحوار الذي أداره رئيس المركز بلال حسن التل على ان المناهج الدراسية في المدارس الأردنية تعاني من فقر شديد خاصة في مجال تعليم اللغة العربية والتاريخ العربي الإسلامي.

بدوي حر
09-12-2011, 08:56 AM
مساع دولية لوضع خطط موحدة لمكافحة انفلونزا الطيور




عمان -بترا- يسعى خبراء عرب وأجانب في فعالية إقليمية انتظمت في عمان امس إلى إيجاد خطط واستراتيجيات موحدة لمكافحة مرض أنفلونزا الطيور في إطار الحد من انتشاره حال حدوثه مستقبلا.
ويؤمل من هذه الفعالية التي بدأت اعمالها تحت عنوان تطوير طرق الرقابة على إجراءات مكافحة مرض انفلونزا الطيور وضع خطة عمل مشتركة على مستوى دول اقليم الشرق الادنى لمكافحة المرض وقائيا ورقابيا.
وتستمر الورشة التي نظمها الاتحاد الأوروبي / اللجنة الاوروبية للصحة وسلامة المستهلك بالتعاون مع المؤسسة العامة للغذاء والدواء ووزارتي الصحة والزراعة والتخطيط والتعاون الدولي لمدة خمسة أيام بمشاركة خبراء من أمريكا والدانمارك.
ويشارك في الورشة خبراء وراسمو سياسات من سوريا ولبنان وفلسطين الى جانب الاردن يمثلون الكوادر الفنية العاملة في وزارتي الصحة وزراعة والمؤسسة.
ويطلع المشاركون في الورشة على تجارب دول الاقليم في تطبيق الخطط والاستراتيجيات المعتمدة عالميا في التعامل مع الوباء من منظور اقليمي.
ويعرض الخبراء واقع المرض بعد التعريف به وبعناصره الممرضة الاكثر خطورة وتقييم المخاطر وخطط الامن البيولوجي والتمارين العملية لكيفية تنفذ خطط الوقاية والحصر والمكافحة بما يضمن صحة الموطنين.
واعتبر مدير عام المؤسسة الدكتور محمد سعيد الروابدة الورشة فرصة لتعزيز وتطوير المعرفة بطرق الوقاية من هذه الأوبئة والامراض الناجمة عنها وبناء القدرات والتدريب على وسائل مكافحة انتشارها والرقابة عليها للحد من اثارها على المجتمع باعتبار ان الرقابة من اهم الادوات في مكافحة العدوى والحد من انتشار للاوبئة.
من جهته قال مدير الرقابة على الغذاء في المؤسسة الدكتور محمد الخريشا ان مكافحة الاوبئة في الاقليم خاصة فيما يتعلق بالدواجن والطيور يأخذ بعدا صحيا واقتصاديا مهما للاردن بالذات لما لهذا القطاع من اهمية في الاقتصاد الوطني.
واضاف ان بروتوكولات العمل الفني المعتمدة في المنظمات الدولية تتطلب نشرها للعاملين في هذا المجال وتأهيلهم على كيفية التطبيق السليم لها وفق احدث الوسائل والبرامج فضلا عن اطلاعهم على اخر المستجدات في مكافحة الاوبئة ذات الطابع العالمي.

بدوي حر
09-12-2011, 08:56 AM
الملك يهنئ بذكرى استقلال البرازيل




عمان - بترا - بعث جلالة الملك عبدالله الثاني برقية تهنئة أمس إلى رئيسة جمهورية البرازيل الاتحادية ديلما روسيف، هنأها فيها باسمه وباسم شعب وحكومة المملكة الاردنية الهاشمية بذكرى استقلال بلادها.
وتمنى جلالته لفخامتها موفور الصحة والسعادة وللشعب البرازيلي الصديق دوام التقدم والازدهار.

بدوي حر
09-12-2011, 08:57 AM
وبذكرى استقلال طاجيكستان




عمان - بترا - بعث جلالة الملك عبدالله الثاني برقية تهنئة أمس إلى رئيس جمهورية طاجيكستان اموم علي راحمانوف، هنأه فيها باسمه وباسم شعب وحكومة المملكة الاردنية الهاشمية بذكرى استقلال بلاده.
وتمنى جلالته لفخامته موفور الصحة والسعادة وللشعب الطاجيكي الصديق دوام التقدم والازدهار.

بدوي حر
09-12-2011, 08:57 AM
مقتل شيخ عشيرة ونجله في إطلاق رصاص بالصالحية




العقبة - كايد التخاينة
قتل شيخ عشيرة -70 عاما- و نجله بالرصاص ظهر الأحد بعد إطلاق النار عليهما أثناء تواجدهما قرب مثلث الراشدية 40 كم شمال شرق مدينة العقبة.
ونقل المتوفى علي سالم عيد الصويلحين ونجله صالح -46 عاما- إلى مستشفى الأميرة هيا في العقبة.
وأكد شهود عيان أنه بعد الحادث بلحظات هاجم أقارب المتوفين مساكن الجاني -وهو من نفس العشيرة- في قرية الصالحية القريبة ما اضطر نجل الجاني الذي الى سحب مسدسه وإطلاق النار على المجموعة التي هاجمت منزله ليصيب منهما اثنين هما شقيق وابن المتوفى زيد ومحمد.
وأكدت مصادر في مديرية امن العقبة أن رجال الامن تمكنوا من إلقاء القبض على الجاني وحاصروا منزل ابن شقيقه وضبطوا سلاحا اتوماتيكيا من نوع (كلاشنكوف) بحوزته.
وتتواجد قوات من الأمن والدرك في المنطقة التي تشهد توترا ملحوظا.

بدوي حر
09-12-2011, 08:58 AM
وفاة طفلة دهساً في الضليل




الزرقاء - بترا - توفيت طفلة «3 سنوات» في منطقة الضليل نتيجة دهسها من قبل سيارة قام سائقها بتسليم نفسه الى المركز الامني في الضليل.
وتم نقل الطفلة الى مستشفى الزرقاء الحكومي وهي متوفاة للكشف عليها.

بدوي حر
09-12-2011, 08:58 AM
حياصات وعزام يؤديان اليمين القانونية أمام رئيس الوزراء




عمان - بترا- أدى الدكتور احمد حياصات اليمين القانونية أمام رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت، امس الاول بعد صدور قرار مجلس الوزراء القاضي بتعيينه رئيسا لمجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الكهرباء.
كما أدى اليمين القانونية أمام رئيس الوزراء، المهندس احمد العزام الذي تم تعيينه مفوضا في مجلس مفوضية هيئة تنظيم الطيران المدني.

بدوي حر
09-12-2011, 08:59 AM
الشيخ جمال أبو بقر في ذمة الله




عمان - بترا - انتقل الى رحمته تعالى امس الشيخ جمال عبد الكريم ابو بقر عضو المجلس الوطني الاستشاري السابق ورئيس بلدية يرقا السابق وسيشيع جثمانه في بلدة يرقا اليوم الاثنين.

بدوي حر
09-12-2011, 09:00 AM
البخيت يرعى افتتاح المؤتمر الوطني الثالث اليوم




عمان - الرأي - يرعى رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت، اليوم افتتاح فعاليات المؤتمر الوطني الثالث (ترجمة الرؤى الملكية لدور الشباب في الإصلاح) الذي يقام تحت عنوان: دور الشباب في العمل التطوعي والحد من البطالة.
والذي ينظمه المجلس الأعلى للشباب،بمشاركة (600) شاب وشابة يمثلون الجامعات الرسمية والخاصة والأندية والهيئات الشبابية والأحزاب الأردنية ومراكز الشباب في المملكة.

بدوي حر
09-12-2011, 09:01 AM
المستشفى الأردني يوزع طرود خير وحقائب مدرسية في غزة




عمان - بترا - وزعت طواقم المستشفى الميداني العسكري الاردني / غزة 15 امس الاحد، حقائب مدرسية وطرود الخير على طلبة قطاع وذلك خلال زيارة وفد المستشفى برئاسة قائد القوة سالم ابو الغنم لمدارس دار الارقم الاسلامية التعليمية حيث كان في استقبالهم وزير التعليم العالي في الحكومة المقالة الدكتور اسامة بن زيد .
واكد قائد قوة المستشفى الميداني العسكري الاردني غزة15 سالم ابو الغنم ان استمرار الدور الذي تقوم به الهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية في تقديم المساعدات للشعب الفلسطيني عامة ولابناء قطاع غزة خاصة جاء بناء على توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني لتعزيز صمود اهلنا في الضفة الغربية والقطاع.
ووزع ابو الغنم والوفد المرافق طرود الخير والحقائب المدرسية على طلبة المدرسة الذين اعربوا عن شكرهم للاردن قيادة وشعبا وحكومة على هذه اللفتة الملكية الكريمة .

بدوي حر
09-12-2011, 09:01 AM
مناقشة مسودة قانون السياحة الجديد




عمان-الرأي-ناقشت وزير السياحة والآثار الدكتورة هيفاء أبو غزالة مع رؤساء الجمعيات السياحية مسودة قانون السياحة المقترح التي تعمل الآن الوزارة على صياغته وإعداده بما يتناسب ومتطلبات العصر .
وبحث المجتمعون مسودة القانون ليكون قانوناً عصرياً متطوراً ينتقل بالقطاع الى مرحلة جديدة عبر التشاركية بين القطاعين العام والخاص وما يعزز دور الوزارة كمراقب لاداء وتطور العمل السياحي و ضرورة الإنتقال الى مستوى تطور الأداء و الرقابة ومنح الإستراتيجيات و التعليمات الناظمة له .
وتم الاتفاق على ضرورة بدء الحوار ومناقشات العمل لصياغة وإعداد مسودة للقانون السياحي بما يراعى المتطلبات.
وبحث الاجتماع الخطط التسويقية والترويجية الجديدة للعام المقبل.

بدوي حر
09-12-2011, 09:02 AM
9 إصابات بحادث تصادم بين سبع مركبات بشارع الأردن




عمان -بترا - اصيب 9 أشخاص في حادث تصادم وقع صباح امس الاحد بين سبع مركبات في شارع الأردن بالعاصمة.
وقال مدير الاعلام الناطق باسم المديرية العامة للدفاع المدني العقيد فريد الشرع ان فرق الدفاع المدني تحركت على الفور إلى مكان الحادث وقامت بتقديم الإسعافات الأولية اللازمة للمصابين ومن ثم نقلهم إلى مستشفيي الملكة علياء العسكري والأمير حمزة الحكومي وحالتهم العامة متوسطة.

بدوي حر
09-12-2011, 09:03 AM
صندوق البحث العلمي يدعم 14 مشروعاً بكلفة 550 ألف دينار




عمان- الرأي- وقع صندوق دعم البحث العلمي (14) اتفاقية لدعم أبحاث في مجالات العلوم المختلفة، بما كلفته (550) الف دينار.
وتفوقت الأبحاث في العلوم الزراعية والطب البيطري عن غيرها من العلوم في عدد الأبحاث المدعومة وقيمة الدعم المالي لها.
وقد بلغ معدل الدعم لكل الأبحاث حوالي (50,000) دينار لمشروع البحث الواحد.
وأعلن مدير عام الصندوق الدكتور نصري الربضي عن بدء التقديم لمشروعات برامج منحة أستاذ زائر، ومنحة الباحثات الإناث، ومنحة أعضاء الهيئة لتدريسية الجدد، ومنحة تحسين العملية التدريسية، وأخيراً منحة احسن رسالة دراسات عليا.
علماً بان تعليمات هذه البرامج منشورة على موقع الصندوق الالكتروني www.srf.gov.jo (http://www.srf.gov.jo/).
وكشف الربضي عن التوجه لتعديل تعليمات دعم البحث العلمي ليصبح جزءاً من تعميم الأبحاث ذات الدعم العالي خارجياً.
وأكد على الباحثين ضرورة تقديم مشاريع لها مردودات في دعم الاقتصاد الوطني والوضع الاجتماعي.
ودعا الى إيجاد شراكات مع «العالم الخارجي» من أجل تشكيل فرق بحثية مشتركة بين الباحثين الأردنيين وغيرهم من باحثين متميزين في جامعة أجنبية مرموقة مشهود لهم بالإنتاج البحثي المميز في البلاد التي يعملون بها.

بدوي حر
09-12-2011, 09:04 AM
انخفاض أعداد أطفال دور الرعاية بنسبة 20% عن العام الماضي




عمان – سهير بشناق- انخفض عدد الاطفال الذين يعانون من مشاكل اسرية ,المتواجدين في مؤسسات الرعاية التابعة لوزارة التنمية الاجتماعية خلال العام الحالي بنسة 20% عن العام الماضي ,بسبب تفعيل خطة الطفولة التي طبقت اخيرا والهادفة الى اعادة الاطفال الى اسرهم بعد معالجة مشاكلهم الاجتماعية.
وقال الناطق الاعلامي باسم وزارة التنمية الدكتور فواز الرطروط الى (الراي) ان «عدد الاطفال في جميع مؤسسات ودور الرعاية الاجتماعية بلغ لنهاية شهر اب من العام الحالي « 863 » طفلا وطفلة انخفض مقارنة مع اعدادهم خلال السنوات الماضية والبالغ(1100) طفل.
واوضح بان عدد الاطفال الايتام في المؤسسات الاجتماعية بلغ خلال العام الجاري « 167 » طفلا وعدد اطفال التفكك الاســـــري « 361 » طفلا في حين بلغ عدد الاطفال مجهولي النسب – المعروفة امهاتهم والمجهولي الاب – 325 , فيما بلغ عدد الاطفال اللقطاء غير معروفي الاباء والامهات عشرة اطفال.
وعزا الرطروط انخفاض عدد الاطفال في دور الرعاية خلال العام الحالي الى تفعيل اهداف الخطة الوطنية للطفولة للأعوام 2004- 2013 والتي تم اطلاقها برعاية ملكية سامية في عام 2004 , الراميه الى خفض اعداد الاطفال في دور الرعاية واعادتهم لاسرهم.
واوضح ان الاطفال مجهولي النسب والبالغ عددهم 325 وهو العدد الاكبر بين اطفال المؤسسات يتم متابعة قضاياهم خاصة وان هناك الكثير من هذه القضايا لا تزال منظورة امام المحاكم لاثبات النسب.
واكد ان الوزارة تسعى لادماج الاطفال في اسرهم واعادتهم لها في حال التاكد من عدم وجود اية خلافات اسرية تنعكس على امن الطفل واستقراره وذلك من خلال المتابعة المستمرة والدراسات الاجتماعية لاوضاع الاسر. ويرى اخصائيون اجتماعيون بانه تبعا لهذه النسب فان مشاكل التفكك الاسري وعدد الاطفال المتواجدين بدور الرعاية بسبب هذه القضية لازال مرتفعا وان انخفض عن العام الماضي , مؤكدين ان اطفال التفكك الاسري هم الاكثر تعرضا للضغوطات النفسية والتاثر نتيجة انتقالهم للعيش بمؤسسات وابتعادهم عن اسرهم.
واشاروا الى ان خطة التنمية في اعادة هؤلاء الاطفال الى اسرهم او العيش مع احد الوالدين تعتبر خطة ايجابية حيالهم , لافتين الى ان ابقاء الاطفال سنوات طويلة بدور الرعاية امر سلبي يترك اثارا نفسية سلبية عليهم ويعمل على رفض الاطفال العودة الى اسرهم وعدم قدرتهم على الاندماج معها في سنوات لاحقة من حياتهم خاصة في عمر المراهقة .

بدوي حر
09-12-2011, 09:04 AM
عشرة آلاف مصاب بأمراض مزمنة يحتاجون لـ (الرعاية التلطيفية)




عمان- منال القبلاوي- يتفق خبراء وأطباء على أهمية تخصص الرعاية التلطيفية وعلاج الألم وضرورة تطبيقه في المستشفيات العامة والخاصة.
وكشف بيان صحفي اصدرته الجمعية الأردنية للرعاية التلطيفية وعلاج الألم ان ما يزيد عن عشرة الاف مريض يحتاجون هذه الرعاية من مرضى الأمراض المزمنة ممن يشتكون من آلام شديدة وبحاجة الى علاج الأعراض المرافقة للمرض اضافة الى حاجاتهم النفسية والسلوكية والروحانية من أجل تحسين نوعية حياتهم.
الجمعية بادرت بإطلاق مشروع تأهيل فرق عمل تتكون من أطباء وتمريض وصيادلة في مختلف مناطق المملكة على هذا التخصص.
وبناء على ذلك قامت الجمعية وبالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة العالمية بتنظيم ورشة عمل مكثفة للرعاية التلطيفية وعلاج الألم هذا العام في مستشفى الأمير حمزة بمشاركة فرق عمل من مستشفيات عامة مثل مستشفى البشير ومستشفى الأمير حمزة ومستشفى الزرقاء ومستشفى الكرك ومستشفى الملك عبد الله والخدمات الطبية الملكية.
وادت الدورة الى افتتاح برنامج للرعاية التلطيفية في كل من مستشفى الكرك ومستشفى الأمير حمزة ومستشفى البشير.كما عاد المنتسبون للدورة الى مستشفياتهم وبدأوا ممارسة ما تعلموه في هذه الدورة في عملهم مما انعكس ايجابيا على علاج المرض كعلاج الألم وغيار الجروح والتعامل الايجابي مع الحاجات النفسية والسلوكية والروحانية للمريض وعائلته.
وبحسب الجمعية فان نجاح هذه المبادرة في صناعة التغيير وبداية إطلاق برنامج الرعاية التلطيفية وعلاج الألم من أجل الوصول الى توفير هذا التخصص في كافة مناطق المملكة.

بدوي حر
09-12-2011, 09:05 AM
إستئناف ضخ المياه من (زي) بعد إصلاح عطل كهربائي




عمان- ريم الرواشدة- عاودت محطة زي امس الاحد تزويد مناطق العاصمة عمان بالمياه وفق برنامج توزيع المياه الاسبوعي،بعد أن اوقف عطل كهربائي أصاب إحدى محطات الرفع التابعة لها»السبت الماضي»عملية الضخ عن 17 منطقة لمدة 19 ساعة.
إذ تعرضت إحدى محطات الرفع التابعة لمحطة زي مساء اول من امس السبت لانقطاع في الكيبل الارضي ادى الى توقف العمل في محطة زي و بالتالي تزويد المواطنين بالمياه وفق برنامج توزيع المياه الاسبوعي.
وتاثرت نحو 17 منطقة من العاصمة عمان بتوقف عمل المحطة منها:مرج الحمام الشرقي،نزال،الاخضر،الطيبة،ام الحيران حي باير،الجويدة الشرقية و الغربية،اسكان الامن العام،و العلقومية وأحياء من لواء ناعور.
وتعتبر محطة زي لمعالجة المياه أحد أهم مصادر مياه الشرب في العاصمة حيث تشكل ما نسبته 35% من مصادر مياه عمان، وتبلغ طاقة المحطة الإنتاجية حوالي (250) ألف متر مكعب يومياً.

بدوي حر
09-12-2011, 09:06 AM
توصية عربية بالتوجه لمجلس الأمن لطلب عضوية فلسطين بالأمم المتحدة

http://www.alrai.com/img/342000/342192.jpg


عواصم - وكالات - اوصى مندوبو الدول الاعضاء بجامعة الدول العربية بان يتوجه الفلسطينيون والعرب الى مجلس الامن الدولي لطلب اعتراف الامم المتحدة بدولة فلسطين عضوا كاملا في المنظمة الدولية على اساس حدود عام1967 بعاصمتها القدس الشرقية.
فقد انتهى المندوبون مساء امس الاحد، من اعداد التوصيات المتعلقة بالموضوعات التي سيناقشها مجلس الجامعة على مستوى وزراء الخارجية في دورتهم السادسة والثلاثين بعد المئة التي ستعقد غدا الثلاثاء وعددها22 بندا تتناول محتلف قضايا العمل العربي المشترك السياسية والاقتصادية والاجتماعية والادارية والمالية.
وقال رئيس الدورة مندوب فلسطين الدائم لدى الجامعة السفير بركات الفرا انه تم اعداد مشروعات القرارات الخاصة بكل بنود جدول الاعمال لرفعها لوزراء الخارجية لاعتمادها.
وقال ان القضية الفلسطينية تتصدر جدول اعمال وزراء الخارجية وانه تمت التوصية بالتوجه العربي الى مجلس الامن الدولي اولا وفي حالة استخدام الولايات المتحدة للفيتو في مواجهة الطلب العربي فسيتم التوجه الى الجمعية العامة للامم المتحدة.
وسيكون هذا الموضوع مدار بحث مساء اليوم الاثنين في اجتماع وزاري للجنة متابعة مبادرة السلام العربية يحضره الرئيس الفلسطيني محمود عباس ومسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي كاترين اشتون حيث سيتم ابلاغ الاخيرة باهمية الدعم الاوروبي للموقف العربي والفلسطيني وعدم معارضتة.
وأعلن سفير فلسطين ومندوبها الدائم لدي الجامعة العربية بركات الفرا عن وصول الرئيس عباس الى القاهرة اليوم الاثنين للمشاركة في اجتماعات وزراء خارجية لجنة المتابعة العربية.
وقال ان اللجنة ستعقد فى مقر الجامعة العربية لبحث التحضيرات النهائية للتوجه الفلسطينى للامم المتحدة للحصول على عضوية كاملة .
وقال عباس في تصريحات صحافية نشرت امس ان الفلسطينيين عازمون على المضي قدما في التوجه الى الامم المتحدة رغم «التهديد» بوقف المساعدات الاميركية.
من جهتة قال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، إن هناك خلطا في المفاهيم حول الغرض من وراء توجه القيادة الفلسطينية إلى الأمم المتحدة.
وأوضح عريقات، خلال مشاركته في ندوة سياسية بمدينة رام الله، امس «ان هناك خلطا في المفاهيم حول استحقاقات أيلول، كالقول إنه يأتي في إطار السعي لنيل الاستقلال، وهو ما تم لنا عام 1988 في الجزائر، أو كالقول لطلب الحصول على الاعتراف وهو ما ينطوي أيضا على مغالطات، فالاعتراف ليس من شأن الأمم المتحدة، بل أساسه يأتي من الدول منفردة، وهو ما نسعى وسعينا إليه في حملة دبلوماسية واسعة وشاملة›.
وأضاف عريقات أن الخطوة التي تعتزم القيادة الفلسطينية القيام بها، تتمثل في طلب العضوية الكاملة في الأمم المتحدة على أساس دولة فلسطينية على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس.
وأشار إلى أن تقديم الطلب سيتم عبر رسالة يوجهها الرئيس عباس بصفته رئيس منظمة التحرير الفلسطينية، كونها صاحبة السيادة والتمثيل للشعب الفلسطيني، إلى الأمين العام للأمم المتحدة، ونسخة إلى رئيس مجلس الأمن، وهذه الخطوة هي مجرد البداية لطريق طويل، وهدفها ليس نزع الشرعية عن أحد أو عزله، بل عزل الاحتلال ونزع الشرعية عنه.
واعتبر عريقات أن التوجه إلى الأمم المتحدة ليس الإستراتيجية الوطنية الفلسطينية، بل هو جزء منها، مشيرا إلى أن الإستراتيجية تقوم على استعادة الأرض المحتلة عام1967، وعدم السماح لرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بإبقاء الوضع الحالي على ما هو عليه.
وحذر عريقات من أن قرار جيش الاحتلال الإسرائيلي والذي حمل رقم1650، ما هو إلا خطوة في هذا الاتجاه، والتي تتلخص في توطيد سلطة الاحتلال على الأرض المحتلة، مع إحلال إسرائيل من مسؤولياتها تجاه الأرض المحتلة، وهو ما حذرنا منه سابقا عندما تحدثنا عن حل للسلطة الوطنية الفلسطينية.

بدوي حر
09-12-2011, 09:07 AM
إسرائيل تأمل في استعادة العلاقات الطبيعية مع مصر

http://www.alrai.com/img/342000/342181.jpg


القدس المحتلة - وكالات- تامل اسرائيل في تهدئة التوتر مع مصر حرصا منها على الحفاظ على معاهدة السلام «الاستراتيجية» مع جارتها على الرغم من الهجمة غير المسبوقة على سفارتها بالقاهرة.
وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو امس الاحد امام مجلس الوزراء»انا سعيد بوجود قوى اخرى في مصر بدءا بالحكومة المصرية والاصوات الاخرى التي تريد دفع السلام»، مشيرا الى «نهاية اسبوع صعبة جدا ومليئة بالمخاطر».
واضاف نتانياهو «نحن على تواصل مع الحكومة المصرية حول الاجراءات الضرورية لعودة سفيرنا وفريقه بما يضمن امنهم حتى يتمكنوا من الاستمرار في تمثيل اسرائيل في القاهرة».
وكان عدة وزراء في الحكومة الاسرائيلية تحدثوا بلهجة تصالحية حيث اعلن وزير البيئة جلعاد اردان المقرب من نتانياهو للاذاعة العامة «سنفعل كل شيء من اجل اعادة العلاقات بين البلدين الى طبيعتها».
وقال وزير الامن الداخلي الاسرائيلي متان فلنائي لاذاعة الجيش ان «من مصلحة الطرفين المصري والاسرائيلي اعادة العلاقات بين البلدين الى طبيعتها حتى لو لم يكن الامر سهلا».
واكد نتانياهو مساء السبت التزام إسرائيل بمعاهدة السلام مع مصر التي وقعت عام 1979 وهي اول معاهدة سلام مع دولة عربية.
وقال نتانياهو في خطاب اذاعي «نحن ملتزمون بالحفاظ على السلام مع مصر».
كما اعرب نتانياهو عن امتنانه للرئيس الاميركي باراك اوباما لتدخله.
وقال «احرص على شكر الرئيس اوباما الذي طلبت منه المساعدة. والذي استخدم في لحظة حاسمة كل نفوذه» حتى تنقذ السلطات المصرية افراد السفارة الاسرائيلية.
وشهدت العلاقات الثنائية بين البلدين توترا عقب سقوط الرئيس المصري حسني مبارك في شباط وتدهورت بعد مقتل خمسة من رجال الشرطة المصريين في الثامن عشر من آب بينما كانت القوات الاسرائيلية تلاحق اشخاصا تتهمهم بتنفيذ هجمات اوقعت ثمانية قتلى اسرائيليين قرب الحدود مع مصر.
واكد وزير الخارجية الاسرائيلي المتطرف افيغدور ليبرمان الذي لطالما اطلق تصريحات معادية لمصر ان «الكرة في المعسكر المصري»، مضيفا «بمجرد تلقينا تاكيدات من السلطات المصرية بان دبلوماسيينا غير مهددين فانهم سيعودون الى مواقعهم».
وعاد السفير الاسرائيلي اسحق ليفانون على عجل الى اسرائيل يرافقه 80 دبلوماسيا مع عائلاتهم.
وتدخلت وحدة خاصة مصرية لانقاذ ستة اسرائيليين كانوا عالقين في السفارة في القاهرة مساء الجمعة اثر اقتحام حشد من المتظاهرين للسفارة.
وقال وزير الامن الداخلي فلنائي «حلت الوحدة الخاصة المصرية المشكلة في وقت ربما يكون متاخرا الا ان ما فعلوه منع وقوع حمام دم».
وعبر الوزيران عن شكوكهما ازاء مفهوم «الربيع العربي» في اعقاب الهجوم على السفارة الاسرائيلية.
وقال اردان «ان اسرائيل واحدة من الدول القليلة في العالم التي لم تهلل وتفرح بما يسمى الربيع العربي، وما زلنا متشككين كثيرا حتى لو كنا مع احلال الديمقراطية في الدول العربية».
اما فلنائي فرأى انه «يجب على الارجح انتظار ما بين 100 و200 سنة حتى يمكن الحديث عن ربيع حقيقي».
ورفض اردان من ناحيته اقامة اي صلة ما بين عزلة اسرائيل الحالية في المنطقة وبين جمود مفاوضات السلام مع الفلسطينيين.
وقال اردان «لا توجد علاقة بين الامرين حيث لطالما عبرت الجماهير عن كراهيتها لاسرائيل حتى عندما كانت المفاوضات المباشرة جارية».
وفي المقابل حذر اسرائيل هاسون العضو في حزب المعارضة كاديما (يمين وسط) في حديث للاذاعة العامة من خطر «تفكك الدول المعتدلة في المنطقة».
واضاف هاسون «لن يتحسن اي شيء طالما لم تتخذ الحكومة مبادرات ازاء الفلسطينيين».
وفي ظل توقف محادثات السلام اعلن الفلسطينيون نيتهم تقديم طلب للاعتراف بدولة فلسطين في الامم المتحدة في 20 من ايلول المقبل على الرغم من معارضة اسرائيل والولايات المتحدة.
من جهته قال وزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك إنه يرغب في عقد اجتماع وزاري خاص في ضوء تدهور علاقات بلاده مع تركيا و»حصار» السفارة الإسرائيلية في القاهرة ومساعي الفلسطينيين نحو الحصول على اعتراف أممي بدولتهم.
وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن باراك سلط الضوء على الحاجة إلى عقد مباحثات موسعة، مشيرا إلى أن كافة الهيئات مثل إدارة التحقيق التابعة لوزارة الداخلية وجهاز المخابرات (الموساد) قدمت تقييماتها في هذا الصدد.
وقال باراك «أعتقد أن هناك قضايا ونتائج في إطار تلك التقييمات من شأنها التأثير إيجابا على موقفنا في وجه عاصفة إقليمية».
وأضاف «تلك الأحداث لم تتم بسببنا، بل حدثت كنتيجة للقوى الخارجة عن السيطرة، بيد أنه بإمكاننا التأثير على الطريقة التي نتعامل بها معها».
من ناحية أخرى، حذر باراك من أن «العلاقة الخاصة» بين بلاده والولايات المتحدة تتهاوى

بدوي حر
09-12-2011, 09:07 AM
الثوار يهاجمون آخر معاقل القذافي

http://www.alrai.com/img/342500/342268.jpg


عواصم - وكالات - يستعد الثوار الليبيون لشن هجمات جديدة قد تكون حاسمة ضد المعاقل المتبقية لمعمر القذافي غداة موافقة القادة على هذا الامر، فيما اسفرت مواجهات هي الاولى بين الثوار عن 12 قتيلا في جنوب غرب طرابلس.
في هذا الوقت، قال وزير العدل في النيجر ان الساعدي نجل الزعيم الليبي المخلوع دخل الى اراضي الجارة الجنوبية لليبيا أمس.
واضاف الوزير مارو ادامو في مؤتمر صحفي «كان في قافلة من تسعة اشخاص. جرى اعتراضهم لدى توجههم الى اغاديز» في شمال البلاد وهي المدينة التي دخلت عبرها قافلتان سابقتان على الاقل لمؤيدي القذافي في الاسبوع المنصرم.
وتجمعت أمس عشرات من شاحنات البيك اب المزودة بمدافع مضادة للطائرات عند مدخل بني وليد التي تبعد 170 كلم جنوب شرق طرابلس فيما تمركز مزيد من المقاتلين.
واكد مقاتلو المجلس الوطني الانتقالي انهم قاموا بالعديد من مهمات الاستطلاع حتى وسط بني وليد من دون ان يصادفوا مقاومة من جانب مقاتلي القذافي.
وقال احدهم ان «عناصرنا رصدوا قناصة ومقاتلين في وسط المدينة، لكن الاطراف هي تحت سيطرتنا»، واضاف ان «الثوار والسكان يتعاونون حاليا».
وفي وقت سابق، اوضح مقاتلو المجلس الانتقالي انهم طردوا السبت مقاتلي القذافي من وادي دينار قرب بني وليد وذلك في مواجهات اسفرت عن اربعة قتلى لدى كل من الجانبين، وفق مصادر طبية وداخل المجلس الانتقالي.
وقال العقيد احمد علي محمد ان «تحدينا الاكبر كان وجود قناصة في الوادي. ولكن نامل بدخول بني وليد».
واستمع سكان مدينة بني وليد، احد آخر معاقل قوات معمر القذافي الذي لا يزال فارا، طوال أمس الى رسالة تدعو الى مقاومة قوات السلطات الليبية الجديدة.
وقالت اذاعة موالية للقذافي في المدينة «اخرجوا الى الشوارع لحماية ورفلة (القبيلة النافذة في بني وليد). انهم قادمون لقتلنا. يريدون نشر الفساد والدمار في كل مكان. اخرجوا اليوم، اليوم، اليوم. الان وقد تسلحتم لا عذر لكم. انه وقت الجهاد».
وقد يكون لجأ الى بني وليد مقربون من الزعيم الليبي الفار وخصوصا المتحدث باسم النظام السابق موسى ابراهيم.
وكان الثوار الليبيون شنوا صباح السبت «هجوما على بني وليد» لكنهم «اضطروا الى الانسحاب لاسباب تكتيكية» وفق عبدالله كنشيل مسؤول التفاوض لدى المجلس الوطني الانتقالي.
وقال مصطفى السنوسي المقاتل في صفوف الثوار والذي يتحدر من بني وليد ان «الحلف الاطلسي يقصف وقد طلبوا منا البقاء في الخلف».
وبعد فشل المفاوضات بهدف استسلام معاقل القذافي في بني وليد وسرت وسبها (وسط)، اكد رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل ان الكلمة باتت للسلاح.
وكان عبد الجليل وصل السبت الى طرابلس في زيارة هي الاولى للعاصمة الليبية منذ بدء الثورة ضد القذافي في شباط.
وقال عبد الجليل «علينا ان نجمع كل قوانا لتحرير المدن» التي لا تزال بين ايدي قوات القذافي، واضاف «علينا الا ننسى ان معمر القذافي لا يزال حيا ولا يزال يملك المال والذهب لافساد الناس».
ورغم كل ذلك، قتل 12 شخصا واصيب 16 آخرون في مواجهات السبت في جبل نفوسة غرب ليبيا بين مقاتلين من غريان وككلة، وثوار الاصابعة.
وقال رئيس المجلس المحلي لغريان وحيد برشان «قتل 12 شخصا من الثوار واصيب 16 بجروح خلال مواجهات بين مقاتلين من غريان وككلة من جهة وثوار الاصابعة من جهة اخرى نتيجة تعرض كتيبة من ثوار غريان اثناء مرورها في منطقة الاصابعة للقنص»، وهو ما اكده رئيس المجلس العسكري للاصابعة سعد الشرتاع.
وفي طرابلس، تم العثور أمس على مقبرتين جماعيتين تحويان 15 جثة متحللة.
ونقلت الجثث التي لم يعرف ما اذا كان اصحابها مقاتلين او مدنيين او ينتمون الى مقاتلي معمر القذافي، الى دائرة الطب الشرعي في طرابلس

بدوي حر
09-12-2011, 09:08 AM
انتقادات للسلطات في مصر إثر حادثة (السفارة الإسرائيلية)




القاهرة - ا ف ب - اثارت مشاهد الفوضى والصدامات خلال الهجوم السبت على السفارة الاسرائيلية في القاهرة الكثير من الانتقادات لطريقة تعامل الحكم مع هذه الاحداث وايضا المخاوف من ان تؤثر القضايا الامنية على عملية الانتقال السياسي في مصر.
وندد العديد من الحركات السياسية والمعلقين بسلبية قوات الامن معتبرين انها سمحت بتطور الاحداث الى اشتباكات عنيفة اوقعت رسميا ثلاثة قتلى واكثر من الف جريح.
واعتبر ائتلاف شباب الثورة في بيان ان حوادث السفارة تثير العديد من التساؤلات.
وندد الائتلاف خاصة باختفاء قوات الجيش والشرطة عندما بدأ المتظاهرون في تسلق مبنى السفارة قبل ظهورهم من جديد بعد ثلاث ساعات.
كما اعتبر الصحافي الليبرالي وائل قنديل في صحيفة الشروق المستقلة ان هذه الاضطرابات هي نتاج «سيناريو كان قد وضع مسبقا لكى لا يمر اليوم على خير، وتظهر الثورة على أنها عمل شيطاني تخريبي والثوار على أنهم مجموعة من الأبالسة والبلطجية».
من جانبها حذرت جماعة الاخوان المسلمين، وهي اكثر القوى السياسية تنظيما في مصر، الجيش من محاولة «توظيف» الاشتباكات التي جرت امام السفارة الاسرائيلية بهدف «تضييق الحريات».
واكد حزب الحرية والعدالة المنبثق عن جماعة الاخوان في بيان «رفض أية محاولة لتوظيف واستغلال الأحداث لفرض أحكام عرفية أو تضييق هامش الحريات أو تعطيل استحقاقات المرحلة الانتقالية».
ودعا الحزب الى «الاستجابة لمطالب الثورة العاجلة ومحل التوافق الوطني وعلى رأسها وقف المحاكمات العسكرية للمدنيين، وتطهير كافة مؤسسات الدولة من رموز النظام السابق وخاصة القضاء والإعلام والجامعات، ومنع قيادات الحزب الوطني المنحل من ممارسة الحياة السياسية والبرلمانية لمدة 5 سنوات على الأقل، واستعادة الأمن والأمان في الشارع المصري، وتعديل قانوني الانتخابات والدوائر لمجلسي الشعب والشورى».
كما طالبت جماعة الاخوان بتسريع نقل السلطة الى حكم مدني.
من جانبها اكدت السلطات «التزامها الكامل بتأمين» البعثات الدبلوماسية على اراضيها وقررت في هذا الاطار تطبيق بنود قانون الطوارئ.
وهذا القانون الساري العمل به منذ ثلاثين عاما لحفظ الامن، والذي تنتقده بشدة القوى المطالبة بالديموقراطية ومنظمات الدفاع عن حقوق الانسان، يتيح اللجؤ الى المحاكم الاستثنائية ويفرض الكثير من القيود على الحريات العامة باسم حماية الامن القومي.
وقال وزير الاعلام اسامة هيكل ان «هذه الظروف الاستثنائية تتطلب اجراءات قضائية حاسمة».
ويرى مصطفى كامل السيد استاذ العلوم السياسية في جامعة القاهرة ان «هذه الاحداث تشكك في قدرة السلطات على المحافظة على الامن وعلى ضمان اجراء الانتخابات التشريعية في الموعد المقرر في تشرين الاول».
وقال ان «جزءا من الراي العام في مصر مستعد للقبول باجراءات الطوارىء اذا كان من شانها اعادة الامن».

بدوي حر
09-12-2011, 09:10 AM
الصدر يوقف الهجمات على القوات الأميركية لضمان انسحابها من العراق

http://www.alrai.com/img/342000/342193.jpg


بغداد - وكالات - دعا رجل الدين الشيعي مقتدي الصدر امس أتباعه لوقف الهجمات على القوات الامريكية لضمان مغادرتها العراق قبل نهاية العام.
لكنه حذر من ان العمليات العكسرية سوف تستأنف اذا لم تغادر القوات الامريكية البلاد في الوقت المحدد وستكون ذات «بأس شديد».
وقال الصدر في بيان تلاه المتحدث باسمه صلاح العبيدي «حرصا مني على اتمام استقلال العراق وانسحاب القوات الغازية من اراضينا المقدسة صار لزاما علي ان اوقف العمليات العسكرية... إلى حين اتمام انسحاب القوات الغازية.
«وفي حال لم يتم الانسحاب وبقي العراق غير مستقل الاراضي والقرار فسيتم ارجاع العمليات العسكرية بنهج جديد وبأس شديد.»
ومن المقرر ان تنسحب القوات الامريكية من العراق بالكامل بحلول 31 كانون الأول المقبل.
ويتفاوص الساسة العراقيون مع الولايات المتحدة في الوقت الحالي بشأن القضية الحساسة الخاصة ببقاء عسكريين امريكيين كمدربين بعد عام 2011 بعد اكثر من ثمانية اعوام من الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في عام 2003 .
وحذر الصدر الذي قاتلت ميليشيا جيش المهدي التابعة له القوات الامريكية حتى عام 2008 الشهر الماضي من ان المدربين العسكريين الامريكيين الذين سيبقون في البلاد بعد نهاية العام الجاري سيكونون مستهدفين. ويقضي الاتفاق الامني المبرم بين البلدين بمغادرة نحو 43 ألف جندي امريكي مازالوا في العراق.
وقال المتحدث العسكري الأمريكي الكولونيل باري جونسون في رد على بيان الصدر عن طريق البريد الالكتروني «سنرى قريبا اذا كان لواء اليوم الموعود وغيره من التابعين للتيار الصدري سيواصلون شن هجمات على القوات الامريكية والحكومة العراقية ام انها كلمات غير مدعومة بافعال.»
ورغم التراجع الكبير لاعمال العنف في العراق من ذروة الاقتتال الطائفي في عامي 2006 و2007 فان التفجيرات والاغتيالات تقع يوميا ومازال مقاتلون سنة وميليشيات شيعية قادرين على شن عمليات فتاكة.
وتصاعدت الهجمات ضد قوات الامن العراقية والامريكية في الاشهر الاخيرة ولم يسقط ضحايا من العسكرين الامريكيين في اب ولكن 14 جنديا امريكيا لقوا حتفهم في حزيران في احد أكثر الاشهر دموية بالنسبة للقوات الامريكية منذ عام 2008 .
ويعتقد ان قوات الامن العراقية قادرة على التصدي للتهديدات الداخلية لكنها قالت انها لاتزال تحتاج تدريبا للدفاعات الجوية البحرية وبعض الاسلحة التقليدية الثقيلة.
وقال العبيدي ان التيار الصدري على استعداد لتأمين الطرق للقوات الامريكية اثناء مغادرتها العراق اذا رغبت الحكومة العراقية.
والحركة السياسية للصدر حليف رئيسي لرئيس الوزراء نوري المالكي في ائتلاف هش يجمع بين الشيعة والسنة والاكراد.
ووصل امس وفد من التيار الصدري العراقي الى القاهرة قادما من بغداد في أول زيارة من نوعها لمصر تستغرق خمسة أيام يجري خلالها مباحثات مع عدد من المسؤولين والشخصيات المصرية .
ميدانيا قتل ثمانية اشخاص السبت بينهم ثلاثة جنود وعنصر في الشرطة وصحافي، في هجمات في بغداد وفي وسط العراق، وفق ما افادت مصادر في الاجهزة الامنية.
وقال مصدر في وزارة الداخلية ان مسلحين اطلقوا النار من اسلحة كاتمة للصوت في شارع فلسطين في العاصمة واردوا ثلاثة جنود عند نقطة مراقبة واصابوا مدنيين اثنين.
واضاف المصدر نفسه ان شرطيا قتل بالطريقة نفسها في حي زيّونة بشرق بغداد كما جرح مدنيان في حي بطاوين، وسط.
وفي التاجي، 25 كلم الى شمال بغداد، قتل ثلاثة مدنيين بقنبلة كانت مزروعة الى جانب الطريق. وفي بعقوبة التي تبعد ستين كلم شمال شرق العاصمة، اسفرت قنبلة وضعت في مقهى عن مقتل الصحافي حمزة حسين فيصل واصابة سبعة اشخاص بينهم شرطيان، وفق ما قال مصدر امني في المحافظة.
ومنذ بداية العام قتل ثمانية صحافيين عراقيين.
من جهة ثانية أعلنت الشرطة العراقية امس أن قوات الشرطة أحبطت الليلة قبل الماضية محاولة قام بها سجناء للهروب من سجن مديرية شرطة أبو غريب (20 كم غربي بغداد).
وقالت مصادر إن «قوات الشرطة أفشلت محاولة قام بها سجناء في سجن مديرية شرطة أبو غريب بعد نشوب حريق داخل السجن مما أدى إلى إصابة عدد من السجناء وتمكنت قوات الشرطة من تطويق المكان والسيطرة على الموقف وإخماد الحريق».

بدوي حر
09-12-2011, 09:10 AM
قتيلان و100 جريح في هجوم انتحاري على قاعدة أميركية بأفغانستان




كابول - ا ف ب - فجر انتحاري شاحنة مفخخة السبت عند مدخل قاعدة عسكرية صغيرة للحلف الاطلسي في ولاية ورداك وسط افغانستان ما ادى الى سقوط قتيلين من المدنيين الافغان واكثر من مئة جريح بينهم 77 جنديا من التحالف ، عشية الذكرى العاشرة لاعتداءات 11 ايلول في الولايات المتحدة.
وتبنت هذا الهجوم حركة طالبان التي تخوض تمردا دمويا يزداد كثافة ضد حكومة كابول وحلفائها في الحلف الاطلسي منذ ان طردها تحالف دولي بقيادة الولايات المتحدة من الحكم في افغانستان اواخر العام 2001، وذلك على موقعها على الانترنت.
وجاء في بيان لقوة الحلف الاطلسي في افغانستان (ايساف) نشر امس ان «انتحاريا من طالبان فجر (عصر السبت) شاحنة كبيرة مليئة بالمتفجرات عند مدخل مركز قتالي متقدم في سيد اباد بولاية ورداك».
واكدت القوة «ان افغانيين مدنيين قتلا (...) واصيب 77 جنديا من ايساف و25 مدنيا افغانيا بجروح لكن ليست حياتهم في خطر».
ولا تكشف ايساف مطلقا جنسية الجنود الذين يقتلون او يصابون بجروح لكن معظم قوات الحلف الاطلسي في الولاية هم من الاميركيين. واشارت حصيلة سابقة اعلنها الجيش الاميركي الى سقوط 89 جريحا بينهم 50 جنديا اميركيا. ولم يتم الحصول على اي تفاصيل عن طبيعة الاصابات.
وقالت حركة طالبان على موقعها على الانترنت ان الاعتداء ادى الى مقتل 50 جنديا اميركيا وتدمير القاعدة الاميركية بالكامل. لكن طالبان اعتادت على تضخيم حصيلة هجماتها الى حد كبير.
وبحسب التحالف فان سائق الشاحنة فجر شنتحه في مركز المراقبة الواقع عند مدخل القاعدة. واوضحت ايساف «ان اضرارا لحقت بجدار القاعدة وكذلك باحدى الورشات اثر الهجوم لكن «جدران الحماية عند مدخل القاعدة امتصت قوة الانفجار».
وقد تمت معالجة عدد من الجرحى في الموقع فيما تم نقل الاخرين الى قواعد عدة قريبة. ويسيطر طالبان على معظم اراضي اقليم سيد اباد الواقع على بعد حوالى 70 كلم الى جنوب غرب كابول.
وفي منتصف اب اسقطت مروحية اميركية في هذه المنطقة من ولاية ورداك المحاذية للقسم الجنوب الغربي لولاية كابول، وقضى ركابها ال38 وبينهم 25 من عناصر القوات الخاصة الاميركية. وكان ذلك الحادث الاكثر دموية بالنسبة للتحالف في خلال عشر سنوات من النزاع الافغاني.

بدوي حر
09-12-2011, 09:11 AM
الاحتلال يعتقل 7 صيادين فلسطينيين في غزة




غزة - د ب أ - اعلنت مصادر فلسطينية إن قوات البحرية الإسرائيلية اعتقلت امس الأحد سبعة صيادين فلسطينيين أثناء ممارستهم عملهم قبالة شواطئ البحر في شمالي مدينة غزة.
وقالت المصادر إن زوارق إسرائيلية داهمت قاربي سبعة صيادين كانوا يمارسون عملهم قبالة شاطئ البحر في شمالي غزة واعتقلتهم على الفور قبل أن تقتادهم وقواربهم إلى جهة مجهولة.
وتجوب زوارق حربية إسرائيلية شواطئ البحر في غزة وتحظر على الصيادين التقدم في عرض البحر سوى لمسافة لا تتجاوز ثلاثة أميال فقط ( 6ر5 كم ).

بدوي حر
09-12-2011, 09:13 AM
قتيلان سوريان وفرنسا تعتبر إخفاق مجلس الأمن بإدانة العنف (فضيحة)




عواصم - وكالات - قتلت سيدة برصاص الامن خلال عملية مداهمة شرق سوريا وتوفي مدني الاحد متاثرا بجروح اصيب بها عندما اطلق رجال الامن النار السبت في ريف دمشق على مشيعين شاركوا بجنازة شاب قتل تحت التعذيب، كما تعرض الناشط الستيني البارز نجاتي طيارة للضرب المبرح اثناء التحقيق معه في سجن حمص. في الوقت الذي اعتبرت فيه فرنسا اخفاق مجلس الامن بإدانة القمع السوري للمتظاهرين «فضيحة.
وذكر المرصد السوري لحقوق الانسان نقلا عن ناشط في مدينة دير الزور «ان سيدة (40 عاما) قتلت ظهر الاحد اثر اصابتها برصاص طائش اطلقه رجال الامن خلال ملاحقة مطلوبين للاجهزة الامنية في مدينة البوكمال» التي تقع على الحدود العراقية (شرق).
وافاد المرصد ان «شابا (17 عاما) توفي متاثرا بجروح اصيب بها يوم السبت اثر اطلاق قوات الامن السورية الرصاص الحي على مشيعي غياث مطر في داريّا» الواقعة في ريف دمشق.
وقتل الناشط السوري غياث مطر الذي اعتقل في السادس من ايلول خلال اعتقاله اثر تعرضه للتعذيب، وفق ما نقلت منظمة هيومن رايتس ووتش السبت عن ناشطين.
كما نقل المرصد «ان الناشط الحقوقي نجاتي طيارة تعرض يوم الجمعة للضرب المبرح من اللجنة التي تحقق معه داخل احد سجون حمص» مشيرا الى أنه « في وضع صحي سيء جدا».
وذكر المرصد ان طيارة (66 عاما) «اعتقل في مدينة حمص يوم 12 ايار اثر تصريحات ادلى بها الى وسائل الاعلام وأحيل إلى القضاء بتهمة النيل من هيبة الدولة الى أنْ اخلي سبيله في 31 اب ليتم اعتقاله من على باب السجن من قبل المخابرات الجوية».
وحمّل المرصد السلطات السورية «مسؤولية اية مخاطر تهدد حياة الناشط نجاتي طيارة» كما دان «بشدة استمرار السلطات الأمنية السورية بممارسة سياسة الاعتقال التعسفي بحق المعارضين السياسيين ونشطاء المجتمع المدني وحقوق الإنسان والمتظاهرين السلميين على الرغم من رفع حالة الطوارئ».
وكرر المرصد مطالبته للسلطات السورية «بالإفراج الفوري عن كافة معتقلي الرأي والضمير في السجون والمعتقلات السورية احتراما لتعهداتها الدولية الخاصة بحقوق الإنسان التي وقعتها وصادقت عليها».
واشار المرصد الى ان «الأجهزة الأمنية السورية اعتقلت أكثر من سبعين ألف شخص في إطار حملتها لإنهاء التظاهرات التي انطلقت منتصف اذار ولا يزال نحو 15 الف منهم قيد الاعتقال».
على صعيد اخر وصفت فرنسا اخفاق الامم المتحدة حتى الان في الاتفاق على قرار ضد الحملات العنيفة ضد المعارضين في سوريا بانه «فضيحة.»
وقال وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه للصحفيين امس خلال زيارة لاستراليا «اعتقد ان عدم اتخاذ الامم المتحدة موقفا واضحا في ازمة فظيعة كهذه فضيحة.»
وادلى جوبيه بهذا التصريح عندما سئل عن المعارضة الروسية لمشروع قرار اواخر الشهر الماضي دعا الى فرض عقوبات على الرئيس السوري بشار الاسد.
واضاف جوبيه»نعتقد ان هذا النظام قد فقد شرعيته. ونعتقد انه فات اوان تنفيذ مستوى من الاصلاح. علينا تبني قرار واضح جدا في نيويورك يدين العنف.»
ووزعت فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة والمانيا والبرتغال مشروع قرار يدعو الى فرض عقوبات على الاسد واقاربه ذوي النفوذ ومساعديه المقربين ولكنه واجه مقاومة قوية من جانب روسيا والصين.

بدوي حر
09-12-2011, 09:13 AM
بدء محاكمة المتهمين في موقعة الجمل خلال الانتفاضة المصرية




القاهرة - وكالات - اعتذر رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة المشير محمد حسين طنطاوي ورئيس اركان الجيش المصري الفريق سامي عنان عن عدم التمكن من الحضور للادلاء بشهادتيهما امس في محاكمة الرئيس السابق حسني مبارك، بحسب مصدر قضائي.
وحددت محكمة جنايات القاهرة موعدين جديدين لشهادة الاثنين هما 24 ايلول الجاري للمشير طنطاوي واليوم التالي للفريق عنان، وفق المصدر نفسه.
وكانت المحكمة برئاسة القاضي احمد رفعت قررت الاستماع الاحد (امس) الى طنطاوي والاثنين (اليوم) الى عنان ثم الثلاثاء (غدا) الى رئيس المخابرات العامة السابق اللواء عمر سليمان والاربعاء الى وزير الداخلية السابق محمود وجدي والخميس الى وزير الداخلية الحالي منصور العيسوي.
ويحاكم مبارك بتهمة «القتل العمد» للمتظاهرين اثناء الانتفاضة المصرية التي اطاحته في 11 اشباط الماضي بعد ان حكم مصر بلا منازع ثلاثين عاما.
وقتل اكثر من 850 شخصا واصيب ما يزيد على تسعة الاف خلال الانتفاضة التي بدأت في 25 كانون الثاني واستمرت 18 يوما.
وافاد المصدر القضائي ان المحكمة ستستأنف غدا للاستماع الى شهادة سليمان كما كان مقررا.
وبدأت امس محاكمة المتهمين في هجوم على المتظاهرين في ميدان التحرير بالقاهرة خلال الانتفاضة المصرية فيما عرف باسم «موقعة الجمل» التي قتل فيها أكثر من عشرة متظاهرين وأصيب 767 آخرون.
ويحاكم في القضية الأمين العام للحزب الوطني المنحل ورئيس مجلس الشورى المنحل صفوت الشريف ورئيس مجلس الشعب المنحل فتحي سرور ووزيرة القوي العاملة والهجرة السابقة عائشة عبد الهادي وعدد من أعضاء المجلسين المنحلين وأعضاء في أحزاب معارضة ورجال أعمال.
وعدد المتهمين إجمالا 25 قالت النيابة العامة إنهم «أداروا عصابات إجرامية» هاجمت متظاهرين سلميين في ميدان التحرير بقصد إيقاع قتلى وجرحى بينهم ترويعا لزملائهم من أجل أن يغادروا الميدان.
ووقعت أحداث موقعة الجمل يومي الثاني والثالث من شباط قبل نحو أسبوع من الاطاحة بمبارك.
وسأل رئيس المحكمة المستشار مصطفى حسن عبد الله المتهمين بالنداء عليهم واحدا بعد الآخر عن التهمة الموجهة إليهم فأنكروها.
وتقول النيابة في أمر إحالة المتهمين إن الجريمة تمت باتفاق وتحريض ومساعدة بينهم.
وقرر المجلس الاعلى للقوات المسلحة، الممسك بالسلطة منذ اسقاط مبارك، السبت تطبيق كل البنود الواردة في قانون الطوارئ الساري العمل به في مصر منذ 32 عاما، في اشارة على ما يبدو الى منع اي تجمعات او تظاهرات.
من جهة اخرى انتقدت جماعة الاخوان المسلمين بحدة، المجلس العسكري الممسك بالسلطة منذ اطاحة مبارك وطالبت بتسريع نقل السلطة الى حكم مدني رافضة «توظيف» الاشتباكات امام السفارة الاسرائيلية بهدف «تضييق الحريات».
وقالت الجماعة، وهي اكثر القوى السياسية تنظيما في مصر، في بيان نشرته على موقعها على الانترنت انه «في الوقت الذي يستعجل فيه الشعب المصري نتائج ثورته (..) يجد تباطؤا غير مقبول ولا مبررا من الحكومة والمجلس العسكري في الاستجابة لمطالبه الجوهرية والحيوية الامر الذي اضطره للنزول للميادين في تظاهرات حاشدة لرفع المطالب والضغط في سبيل تحقيقها».
وقد تجمع الالاف في ميدان التحرير بوسط القاهرة الجمعة في تظاهرة حاشدة للمطالبة بتطبيق المزيد من الاصلاحات والديموقراطية فيما سمي بجمعة «تصحيح المسار». ولم تشارك جماعة الاخوان والتنظيمات السلفية في هذه التظاهرة.
واضاف البيان «الاصل بعد الثورة ان الشعب صار هو السيد الذي يجب ان يطلب فيطاع ويرغب فيستجاب له ولا يصح مطلقا ان نضطره الى اللجوء الى التظاهر المرة بعد المرة للاستجابة لبعض الطلبات دون البعض الاخر».
واعتبر الاخوان ان «المشكلة الحقيقية تنبع من عدم الشعور باستمداد الشرعية من الشعب، والحل الجذري فيما نرى يتمثل في التعجيل بإجراءات نقل السلطة من المجلس العسكري إلى السلطة المدنية المنتخبة انتخابا حرا نزيها من الشعب».
وطالبت الجماعة ب»خريطة زمنية محددة للمسيرة الديموقراطية والانتقال الى السلطة المدنية دون ابطاء او تأخير وهو ما يقطع الطريق على القوى الداخلية والخارجية التي تسعى لاجهاض الثورة او تيئيس الناس منها واشاعة الفوضى والاضطراب».
ووفقا للاعلان الدستوري الذي اصدره المجلس العسكري في 30 اذار الماضي يفترض ان تبدأ اجراءات الانتخابات التشريعية في موعد اقصاه 30 ايلول الجاري الا انه لم يتم حتى الان تحديد اي موعد للانتخابات.

بدوي حر
09-12-2011, 09:14 AM
اتهام شيراك ودوفيلبان بتلقيهما أموالاً في حقائب من قادة أفارقة




باريس - ا ف ب - يتهم المحامي روبير برجي جاك شيراك ودومينيك دو فيلبان بتلقي حقائب اموال من قادة افارقة الامر الذي وصفه رئيس الوزراء الفرنسي السابق بانه «كلام فارغ».
وفي صحيفة «لو جورنال دو ديمانش» يصف برجي اللبناني الاصل (66 عاما) بالتفصيل عمليات تسليم اموال افريقية التي يقول بان قيمتها تجاوزت «عشرات ملايين الفرنكات» ونقلت الى الرئيس الفرنسي السابق ورئيس الوزراء السابق بين عامي 1997 و2005.
واعترافاته تصادف مع نشر كتاب لصحافي التحقيقات بيار بيان بعنوان «جمهورية الحقائب» ويصف فيه عمليات تلقي الرشاوى من خلال الكسندر جهري احد اصدقاء دو فيلبان. ويقول برجي ان عمليات نقل «الحقائب الافريقية» قد تكون بدأت في اذار1997 «يوم دفن جاك فوكار».
وكان فوكار اسس في عهد ديغول نظام «فرانسافريك» الذي يضم شبكات نفوذ احتفظت بها باريس في علاقاتها مع مستعمراتها السابقة في افريقيا السوداء. وانتهت عمليات تسليم حقائب الاموال الافريقية في 2005.
وقال المحامي انه «بوساطتي دفع خمسة زعماء افارقة عبدالله واد (السنغال) وبليز كومباوري (بوركينا فاسو) ولوران غباغبو (ساحل العاج) ودنيس ساسو نغيسو (الكونغو برازافيل) وعمر بونغو (الغابون) حوالى 10 ملايين دولار للحملة الانتخابية لعام 2002».
ولم يوفر برجي وزير الخارجية الفرنسي الحالي الان جوبيه اذ قال ان «اموال عمر بونغو استخدمت لسنوات لدفع ايجار مركز» نادي 89. وفي وثائق دبلوماسية نشرها موقع ويكيليكس يوصف برجي على انه «مرتزقة همه الوحيد تأمين رفاهيته».
وغالبا ما يوصف برجي على انه مستشار غير رسمي للرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، لكنه يقول ان الرئيس «طلب مني العمل لحسابه لكن من دون نظام التمويل ب (الحقائب) «.
وعلى العكس اكد ميشال دو بونكورس مستشار شيراك لشؤون افريقيا للصحافي بيان ان برجي كان سلم قبل 2007 حقيبة «لساركوزي وزير الداخلية» في حينها.
ورفض قصر الاليزيه التعليق على هذه الاتهامات. وكان دو فيلبان وصف كتاب بيان بانه «من نسج الخيال» واعترافات برجي بانها «كلام فارغ».

بدوي حر
09-12-2011, 09:15 AM
استطلاع فلسطيني يتوقع الحصول على عضوية الأمم المتحدة




رام الله - د ب أ - أظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه امس الأحد توقع أكثرية الجمهور الفلسطيني النجاح في طلب الحصول على عضوية لدولة مستقلة لهم على الحدود المحتلة عام 1967 من الأمم المتحدة هذا الشهر.
وقال الاستطلاع الذي أجراه (المركز الفلسطيني لاستطلاع الرأي)، إن2ر45 بالمئة من الجمهور الفلسطيني يتوقعون أن تصبح الدولة الفلسطينية عضوا في الأمم المتحدة خلال اجتماعها في هذا الشهر، فيما لا يتوقع ذلك 5ر35 بالمئة مقابل تحفظ 3ر19 بالمئة عن الإجابة.
وأظهر الاستطلاع أن أغلبية الجمهور الفلسطيني الذين تصل نسبتهم نحو0ر53 بالمئة يعارضون أي قرار يمكن أن يتخذه الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالتراجع عن التوجه إلى الأمم المتحدة.
وبين الاستطلاع أن هناك جدلا بين مؤيدي ومعارضي القرار الفلسطيني بالتوجه للمنظمة الدولية لطلب الاعتراف بالدولة الفلسطينية، ففي حين يرى 3ر59 بالمئة من المستطلعين بضرورة العودة إلى المفاوضات مع إسرائيل للوصول إلى سلام دائم معها ثم الذهاب إلى الأمم المتحدة، فيما يؤكد 0ر35 بالمئة التوجه للأمم المتحدة من دون توقيع اتفاقية سلام مع الإسرائيليين، ولم تجب بقية عينة الاستطلاع عن هذا التساؤل.
وعارض 8ر48 بالمئة من عينة الاستطلاع تنظيم مظاهرات سِلمية كبرى في الضفة الغربية وغزة والقدس هذا الشهر فيما أيد 5ر41 بالمئة ذلك مقابل 7ر9 بالمئة قالوا إنهم لا يعرفون.
وأجري الاستطلاع خلال الفترة من 18 إلى 30 من الشهر الماضي، وشمل عينة عشوائية مكونة من ألف شخص يمثلون نماذج سكانية من الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية وغزة أعمارهم 18 عاما فما فوق.

بدوي حر
09-12-2011, 09:15 AM
المستوطنون مصممون على منع قيام دولة فلسطينية




مستوطنة كفار عتصيون - ا ف ب - يبدو ان المستوطنين اليهود في الضفة الغربية عازمين على بذل كل ما بوسعهم لمنع قيام دولة فلسطينية ايا كان رد الامم المتحدة على طلب الفلسطينيين الاعتراف بدولتهم في ايلول الحالي.
واعتدى المستوطنون خلال الاسبوع الماضي على ثلاثة مساجد وعلى جامعة في الضفة الغربية وكتبوا عبارات مسيئة على الجدران.
وجاءت الاعتداءات كرد على قيام رجال شرطة وجنود اسرائيليين الاسبوع الماضي بهدم ثلاثة منازل في مستوطنة رمات ميغرون العشوائية.
ويعتمد المستوطنون المتطرفون عادة سياسة الرد الانتقامي عبر مهاجمة اهداف فلسطينية في كل مرة تتخذ فيها السلطات الاسرائيلية اجراءات ضد مستوطنة عشوائية.
وكتبت صحيفة هارتس في اواخر اب الماضي ان الجيش الاسرائيلي بدا يدرب المستوطنين في الضفة الغربية على مواجهة تظاهرات عنيفة محتملة وخصوصا اطلاق الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت.
ويرى شاؤول غولدشتاين رئيس مجلس غوش عتصيون الاقليمي وهي مجموعة مستوطنات تقع جنوب القدس ان «الجيش هو المسؤول عن القضايا الامنية الا ان التزام اليقظة لمعرفة كيفية الدفاع عن انفسنا في حال لزم الامر». ويبدو ان غولدشتاين الذي يعارض قيام دولة فلسطينية في الضفة الغربية وعضو اللجنة المركزية لحزب الليكود اليميني الذي يتزعمه رئيس الوزراء بنيامني نتانياهو مقتنع بان لا شيء سيتغير على ارض الواقع.
ويقول «علينا ان نؤكد حقنا في هذه الارض والكف عن التفكير في اقامة دولة من اجل ان نركز على وسائل العيش في حسن جوار مع الفلسطينيين».
ويرى زئيف الكين العضو في الليكود الذي يقيم ايضا في غوش عتصيون ان المستوطنين «يجب ان يضغطوا على السلطات الاسرائيلية من اجل توجيه رسالة الى الفلسطينيين بان لديهم الكثير الذي سيخسرونه بطلب الانضمام للامم المتحدة».
واضاف «يجب ان تفهم السلطة الفلسطينية انه يوجد ثمن سيدفعونه لهذا الطلب الذي ينهي الاتفاقات الموقعة في الماضي».
واتاح عقد منتدى في الكنيست الاسرائيلي بمبادرة من النائب مايكل بن اري (الاتحاد الوطني، يمين متطرف) بعنوان «تحويل التهديد (الفلسطيني) الى فرصة لتغيير قوانين اللعبة» في الضفة الغربية للجناح الاكثر تشددا لدى المستوطنين اسماع صوته.
واوضح بن اري في وثيقة وزعت على المشاركين في المنتدى ان «الوقت حان لنعلن اننا هنا والى الابد! علينا ان نخرج من بيوتنا، بنسائنا واطفالنا وشيوخنا للرد على الارض على المسيرات التي يريد العرب تنظيمها».
وحضر الحاخام المتطرف دوف ليئور من مستوطنة كريات اربع المتطرفة في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية ليبارك المشاركين لينقلوا رسالة الى العالم مفادها «لن يكون هناك ابدا كيان وطني اخر على هذه الارض غير الشعب اليهودي».
ومن المقترحات التي طرحت في هذا المنتدى المتطرف ضم الضفة الغربية وتظاهرات شعبية واسعة بالاضافة الى اضراب الموظفيين البلديين مع تدريبات مكثفة على الدفاع عن النفس وزيادة الاجراءات الامنية ومنع العمال الفلسطينيين من العمل في المستوطنات.
ويؤكد يوناثان يوسف المتحدث باسم المستوطنين اليهود في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية المحتلة «نحن لسنا مسيحيين وسنرد الضربة باخرى».
واثار نوعام ارنون احد مسؤولي المستوطنين اليهود في الخليل مفاجاة بدعوته الى «الانضمام الى المواطنين الفلسطينيين في يهودا والسامرة (الاسم اليهودي للضفة الغربية) الذين يعارضون الطلب الفلسطيني في ايلول».
وكان يشير الى تصريح لاحد وجهاء مدينة الخليل ويدعى فريد الجعبري (ابو خضر) اثناء لقاء مع وزير الدولة الاسرائيلي ايوب القرا نقلته القناة التلفزيونية الاسرائيلية السابعة.
وقال الجعبري خلال اللقاء انه «لا توجد اي فرصة لقيام دولة فلسطينية هنا».
ولكنه استكمل قائلا ان ذلك سببه «الطبيعة الجغرافية ووجود كانتونات»، في اشارة الى تقطيع اواصر الاراضي الفلسطيني»، موضحا «ان هذه الدولة ستفشل قبل قيامها فلا يوجد اساس لقيامها لانه لا يوجد اراض لتقوم عليها».
وتابع «ديننا يحرم علينا التنازل عن الارض سواء بالمفاوضات او ببيعها او بالتنازل عنها او بقبول تعويض، لانهاارض مقدسة»
وتساءل الجعبري هل يحق لفلسطيني او مسلم ان يتنازل عن الارض؟ وهل هي دولة مؤقتة؟».
وقال ايضا حتى لو ان كل العالم اعترف بدولة فلسطينية، يوجد عشرات الحواجز في الضفة الغربية ولم يعد هناك منطقة أ ( تحت السيطرة الفلسطينية)، فكل شىء تحت سيطرة الجيش الاسرائيلي، ونحتاج لتصريح لنتحرك، وان اكبر مسؤول فلسطيني يحتاج الى تصريح من اسرائيل، ليمر من مدينة لاخرى «فعن اي دولة يتحدث ابو مازن؟» (محمود عباس).
وان كانت الغالبية العظمى من المستوطنين تعارض الحديث عن دولة فلسطينية في الضفة الغربية فان حركة «ارض السلام» اليهودية الداعية للسلام والتي تضم مستوطنين وفلسطينيين ترى ان المعركة الدبلوماسية في الامم المتحدة يمكن ان تحقق السلام.
وقال الحاخام مناحيم فورمان مؤسس الحركة في رام الله عقب اجتماع مع الرئيس الفلسطيني عباس ان «اعتراف المجتمع الدولي بدولة فلسطينية هو شيء جيد لدولة اسرائيل وللسلام في المنطقة وفي العالم».

بدوي حر
09-12-2011, 09:16 AM
عباس يصدر تعليماته بصرف رواتب موظفي السلطة الفلسطينية




رام الله - ا ف ب - اصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس تعليمات للحكومة الفلسطينية بصرف راتب شهر اب لموظفي السلطة الفلسطينية خلال يومين، وفق بيان بثته امس الاحد وكالة الانباء الفلسطينية الرسمية (وفا).
واكد البيان الصادر السبت ان «بعد الجهود التي بذلها مع البنوك الفلسطينية، ومع صندوق الاستثمار الفلسطيني، تم تأمين رواتب الموظفين لشهر كامل وستصرف خلال 72 ساعة (..) تقديرا لاستحقاقات شهر أيلول الجاري حيث الأعياد وافتتاح العام الدراسي الجديد».
ورحبت نقابة الموظفين الحكوميين بقرار عباس «الذي يدل على مدى اهتمام سيادته بقضايا الموظفين رغم كل الظروف الصعبة السياسية منها والاقتصادية»
وتخوف الموظفون في القطاع العام الفلسطيني والبالغ عددهم نحو 177 الفا في الضفة الغربية وقطاع غزة، من عدم قدرة الحكومة الفلسطينية على تسديد رواتبهم عن اب في ظل الحديث عن ازمة مالية خانقة تعيشها السلطة الفلسطينية.
واعلنت السلطة الفلسطينية مرارا انها تعيش ازمة مالية بسبب عدم ايفاء المانحين بالتزاماتهم المالية الامر الذي اضطرها الى دفع نصف راتب فقط عن شهر حزيران الفائت.
وتبلغ قيمة الرواتب الشهرية التي تدفعها السلطة الفلسطينية لموظفيها نحو 135 مليون دولار.
واعلنت الكويت اخيرا تقديم 50 مليون دولار للسلطة الفلسطينية ما وفر غطاء مكن السلطة من تسديد الرواتب عن تموز الماضي، بحسب ما قال وزراء في الحكومة الفلسطينية.
واوضح البيان الرئاسي ان «المبلغ الذي تبرعت به دولة الكويت الشقيقة بحاجة إلى بعض الوقت ليحول إلى البنك الدولي ومن ثم إلى وزارة المالية».

بدوي حر
09-12-2011, 09:17 AM
هنية: غزة تنتظر زيارة تاريخية لـ أردوغان




انقرة - ا ف ب - اكد رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة اسماعيل هنية في حديث لوكالة انباء الاناضول التركية امس الاحد ان قطاع غزة يستعد لزيارة «تاريخية» لرئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان حتى وان لم تتأكد مثل هذه الزيارة.
وقال هنية الذي ينتمي الى حركة المقاومة الاسلامية (حماس) للوكالة «نواصل تحضيراتنا كما لو ان اردوغان سيأتي الى غزة، وقد شكلنا لجنة خاصة للتحضير لمثل هذه الزيارة».
ويبدأ اردوغان اليوم الاثنين جولة لاربعة ايام تشمل مصر وتونس وليبيا من اجل اعادة اطلاق التعاون مع هذه الدول التي تشهد انتفاضات شعبية. وعبر شخصيا عن رغبته في التوجه الى غزة على هامش زيارته الى مصر، لكن مصدرا تركيا اوضح ان مثل هذه الزيارة لم تتقرر لعدم اغضاب الحكومة المصرية الجديدة التي تسمح بالعبور الى القطاع الفلسطيني.
وقال هنية الذي تحدث كما لو ان هذه الزيارة ستتم «ان «زيارة كهذه ستكون تاريخية. وستسمح للفلسطينيين باظهار تعاطفهم مع تركيا وتبرز الدور الجديد لتركيا في المنطقة وخصوصا في غزة».
وتعتبر الدول الغربية واسرائيل حماس التي تسيطر على غزة منذ العام 2007 منظمة «ارهابية» لكن ليس تركيا التي تقودها حكومة منبثقة عن التيار الاسلامي.
وقال هنية انه في حال زار اردوغان غزة فذلك سيشكل «خطوة لكسر الحصار الغاشم» الذي تفرضه اسرائيل على القطاع.
وفرضت تركيا عقوبات اعلنتها مطلع ايلول على اسرائيل حليفها السابق - طرد السفير الاسرائيلي وتجميد التعاون العسكري- بسبب رفض الدولة العبرية تقديم اعتذار على هجومها على سفينة تركية كانت متوجهة الى غزة مما ادى الى مقتل تسعة اتراك من ركابها في ايار 2010.

بدوي حر
09-12-2011, 09:18 AM
الأميركيون يحيون الذكرى العاشرة لهجمات 11 أيلول




عواصم - وكالات - احيا الاميركيون امس الذكرى العاشرة لهجمات 11 ايلول التي قتل فيها نحو 3000 شخص وادخلت البلاد في حقبة من الحرب والانقسام الداخلي المرير.
وشارك الرئيس الاميركي باراك اوباما وسلفه وخصمه السياسي جورج بوش في المراسم الرئيسية التي جرت عند موقع برج التجارة العالمي الذي دمر في الهجمات في مدينة نيويورك قبل ان يتوجه اوباما الى موقع اصطدام الطائرة في مبنى البنتاغون وكذلك الى موقع سقوط طائرة رابعة في بنسلفانيا.
وبعد تحذيرات من المسؤولين الفدراليين من احتمال حدوث هجمات ارهابية، تم تشديد الاجراءات الامنية في نيويورك وغيرها من المدن، حيث دعا اوباما الى «تشديد مستوى اليقظة والاستعداد».
وبدأت المراسم في نيويورك بمسيرة لعازفي القرب وترديد النشيد الوطني قبل ان يتوقفوا ست دقائق صمت تزامنت مع وقت اصطدام طائرتين ببرجي مركز التجارة، واصطدام طائرة بمبنى البنتاغون، وتحطم طائرة في بنسلفانيا، وانهيار برجي مركز التجارة العالمي.
وكانت سماء نيويورك صافية كما كانت في اليوم الذي وقعت فيه الهجمات المباغتة على برجي مركز التجارة العالمي حيث قتل 2753 من ضحايا الهجمات وعددهم 2977 واندلعت حمم من النار فيهما اثر اصطدام طائرتين بهما ما ادى الى انهيارهما.
وكما يحدث في كل عام منذ تلك الهجمات، تناوب اقارب الضحايا على قراءة اسماء القتلى بمصاحبة موسيقى التشيلو التي عزفها يو-يو ما.
وهيمنت المشاعر على كلمات اقارب الضحايا اثناء تلاوة اسماء احبائهم. وقال احد الشباب «لقد توقفت عن البكاء، ولكنني لا ازال اشتاق لوالدي. لقد كان رائعا».
وفي مؤشر على انه حان الوقت لتخطي هذه الهجمات، صاحب المراسم التي جرت في موقع البرجين مؤشرات على التفاؤل. فبدلا من موقع البناء الذي كان فوضويا والحفرة الهائلة التي شوهت منظر منهاتن السفلى لسنوات، اصبح الموقع يضم الان برجا واحدا لمركز التجارة العالمي لم يكتمل بناؤه بعد، وغير ذلك من مظاهر التقدم.
كما شهد امس كذلك كشف النقاب عن النصب التذكاري المؤثر الذي يتالف من نوافير هائلة مكان البرجين السابقين كتبت اسماء ضحايا البرجين على جوانبها باللون البرونزي.
ورغم متابعة وكالات الاستخبارات الاميركية للتهديد غير المؤكد من احتمال تنفيذ تنظيم القاعدة هجوما في موعد الهجمات، قال اوباما ان الارهاب لن ينتصر.
وقال اوباما في وقت سابق «سنحمي البلد الذي نحبه ونسلمه الى الجيل التالي وهو اكثر امانا وقوة وازدهارا». واضاف «اليوم اميركا قوية والقاعدة على طريق الهزيمة».
ويشارك اوباما وبوش في المراسم لاول مرة معا، اضافة الى اقارب الضحايا ورئيس بلدية نيويورك مايكل بلومبرغ وسلفه رودولف جولياني الذي شغل ذلك المنصب قبل عشر سنوات.
وتوحد ذكرى الهجمات الاميركيين بشكل لا مثيل له. وقد اظهر استطلاع اجري الاسبوع الماضي ان 97% من الاميركيين يتذكرون اين كانوا عند سماعهم نبأ الهجوم.
وسادت مشاعر الفرح شوارع نيويورك وواشنطن في ايار الماضي عند ورود انباء عن مقتل زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن في باكستان عملية نفذتها قوات اميركية خاصة.
ورغم ان القاعدة اضعفت بشكل كبير، واخذت نيويورك في التعافي من الهجمات، الا ان الشعب الاميركي لا يزال يعاني من تبعات تلك الهجمات.
فلا تزال الولايات المتحدة تشن حربا ضد متمردي طالبان في افغانستان حيث احيا الجنود الاميركيون في 11 قاعدة منتشرة في انحاء البلد المضطرب ذكرى الهجمات 1فيما لا تزال الحرب في ذلك البلد مستمرة بعد عشر سنوات من الهجمات.
وفي السفارة الاميركية في كابول، انضم الجنرال جون الن القائد الاميركي للقوات الاجنبية في افغانستان، والسفير ريان كروكر الى عشرات من موظفي السفارة والجنود في مراسم احياء الذكرى التي اشتملت على تنكيس العلم الاميركي والصلاة والقاء الكلمات.
وقال كروكر ان «البعض في الوطن يسألون: لماذا نحن هنا؟ لقد كان القتال طويلا والناس تعبوا. والسبب بسيط: القاعدة ليست هنا في افغانستان لاننا نحن هنا».
واكد «نحن هنا، ولذلك لن تتكرر هجمات 11 ايلول من افغانستان مرة اخرى».
وكلفت الحرب في افغانستان 444 مليار دولار.
وفي العراق ورغم ان القوات الاميركية خفضت تواجدها، الا ان احتلالها لذلك البلد والسنوات الطويلة من العنف اضعفا الاقتصاد الاميركي. وكرمت باكستان ضحايا 11 ايلول وقالت انها كانت كذلك هدفا للارهاب.
وجاء في بيان لوزارة الخارجية ان باكستان التي اختبأ فيها بن لادن لسنوات «تنضم الى شعب الولايات المتحدة والعالم في تكريم ذكرى جميع من فقدوا ارواحهم في 11 ايلول وكذلك من كانوا ضحايا الارهاب في انحاء العالم».
واثر الهجمات انضمت باكستان، الدولة النووية، الى القتال المستمر منذ عقد ضد الارهاب، وشهدت اعمال عنف تقول الحكومة في اسلام اباد انها ادت الى مقتل 35 الف شخص.
وفي اسرائيل قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو انه بعد مرور 10 سنوات على الهجمات فان الاسلام المتطرف يبقى خطرا عالميا يجب ان يتحد العالم ضده.
وقال نتانياهو في بيان «نحيي اليوم بمرور عقد على الهجوم الارهابي الهائل الذي قتل فيه نحو 3 الاف مدني بريء من جنسيات مختلفة في نيويورك وواشنطن».
واشار نتانياهو الى ان»اعتداء القاعدة على الولايات المتحدة مثل ذروة الاعتداءات الارهابية التي استمرت في مدريد لندن وبالي ومومباي».
واقيم قداس في كنيسة نوتر دام في باريس على ارواح الضحايا، بالاضافة الى عدة فعاليات تضامنية. واعتبر وزير الخارجية الفرنسي الان جوبيه امس ان محاربة الارهاب لم تنته وان الخطر ما زال قائما.
اما وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني فقال ان «لا يمكن التغلب على الارهاب عن طريق السلاح فقط»، داعيا الى استخدام الطرق الدبلوماسية السياسية والثقافية ومحاربة الكراهية وعدم التسامح، وذلك في رسالة نشرتها صحيفة لا ستامبا
واكد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد مجددا امس ان الاعتداءات التي نفذت في 11 ايلول2001 في الولايات المتحدة حصلت لكي يستعملها الغرب «ذريعة» لغزو العراق وافغانستان.
وقال احمدي نجاد في خطاب امام مؤتمر رجال دين من العالم الاسلامي ونشر على الموقع الالكتروني للرئاسة الايرانية، ان «الحادي عشر من ايلول كان لعبة ترمي الى استثارة عواطف الانسانية وايجاد ذريعة لمهاجمة مناطق مسلمة وغزو العراق وافغانستان وقتل مليون شخص بريء».

بدوي حر
09-12-2011, 09:18 AM
إيران تعرض إجراء محادثات جديدة مع الاتحاد الأوروبي




طهران - وكالات - قال وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي امس ان المفاوض الايراني سعيد جليلي كتب الى مسؤولة الشؤون الخارجية الاوروبية كاثرين اشتون يعلن استعداد ايران لاجراء محادثات جديدة مع القوى الكبرى بشأن الملف النووي.
وقال صالحي في مؤتمر صحفي عندما سئل بخصوص نشاط ايران النووي «قبل بضعة ايام كتب السيد جليلي خطابا أرسل الى السيدة كاثرين اشتون.. يقول ان ايران مستعدة لاجراء محادثات.. للتوصل الى اتفاقات ثنائية.»
من جهة اخرى، قال مسؤولون امس إن وزير الطاقة الروسي سيرجي شماتكو يعتزم المشاركة في مراسم افتتاح أول محطة نووية في إيران اليوم الاثنين، في ميناء بوشهر المطل على الخليج جنوبي الجمهورية الإسلامية.

بدوي حر
09-12-2011, 09:19 AM
اليمن: مقتل 230 جندياً في معارك ضد (القاعدة) بزنجبار




عواصم - ا ف ب - أعلن وزير الدفاع اليمني أمس ان الجيش اليمني فقد 230 عسكريا على الاقل في المعارك التي ادت السبت الى رفع الحصار الذي يفرضه منذ اكثر من ثلاثة اشهر متمردون على علاقة بتنظيم القاعدة في جنوب اليمن.
وقال الوزير اللواء الركن محمد ناصر احمد بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء الرسمية ان «المنطقة العسكرية الجنوبية قدمت اكثر من 230 شهيدا» في المعارك لرفع الحصار عن اللواء الميكانيكي 25 والذي فرضه المسلحون منذ السيطرة على زنجبار في 29 ايار.
كما اعلن مصدر عسكري يمني مقتل جنديين امس بانفجار لغم في مدينة زنجبار حيث لا تزال قوات الجيش تلاحق عناصر تنظيم القاعدة.
وقد اعلنت السلطات اليمنية مساء السبت ان قوات الجيش تمكنت من «تحرير» زنجبار، كبرى مدن محافظة ابين التي سيطر عليها مقاتلو «انصار الشريعة» المرتبطون بالقاعدة اواخر ايار الماضي.
وقال مصدر عسكري امس ان الجيش بات يسيطر على الجزء الشمالي من المدينة مشيرا الى ان القوات العسكرية لم تنتشر في وسطها تخوفا من ان يكون المقاتلون الاسلاميون اقدموا على تفخيخه قبل انسحابهم.
واضاف ان اشتباكات متقطعة لا تزال دائرة في الجزء الجنوبي من المدينة مؤكدا في الوقت ذاته ان «غالبية مقاتلي القاعدة فروا باتجاه جعار» القريبة والخاضعة لسيطرتهم.
في غضون ذلك اتهمت قوات اللواء محسن الاحمر الذي انشق عن الجيش اليمني وانضم الى حركة الاحتجاج، امس القوات الموالية للرئيس علي عبد الله صالح بقصف مواقعها في العاصمة صنعاء حيث تتمركز قوات الطرفين.
وصرح مصدر عسكري في قيادة الفرقة الاولى مدرعة «قام الحرس الجمهوري بمحاولة تفجير الموقف عسكريا في صنعاء من خلال اطلاق اربع قذائف دبابات على مواقع الفرقة الاولى مدرعة في شارع الخمسين في صنعاء».
واتهم المصدر الحرس الجمهوري الذي ظل على ولائه لصالح بانه يقوم «بمحاولة لتفجير الموقف عسكريا قبل اجتماع وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي»المقرر بعد ظهر امس الاحد.

بدوي حر
09-12-2011, 09:19 AM
إعادة العمل بالمكتب الموحد كحل مؤقت.. يربك السوق! الإلتزام ب ـ(الدور) الإلزامي يجب عدم تجاوزه.. والشركات تدفع للتعويم بهدف رفع الأقساط!




كتب: زياد الشلة
التأمين الالزامي قضية جديدة قديمة مضى عليها سنوات دون حل جذري وهي لا تزال تراوح مكانها بين مد وجزر والى ان تصدر هيئة التأمين حلا مؤقتا أو نظاما مؤقتا كل بضع سنين والتي اقتصرتها الأن على عدة اشهر فقط فهل اصبحت الحلول المؤقتة الحل السحري لهذه القضية.. فنجد أن شركات التأمين امتنعن عن اصدار بوالص التأمين الالزامي خلال شهر آب الماضي وتوقفت مكاتبها عن العمل في مكاتب ترخيص المركبات بهدف الضغط على هيئة التأمين لزيادة أسعار التأمين الالزامي وعدم الالتزام بالدور من خلال المكتب الموحد لشركات التأمين نفسها التي انشأته وانتشار الفوضى وتزايد اعداد المواطنين الباحثين عن شركة تأمين لاصدار بوليصة للسير باجراءات تأمين المركبات استغلت العديد من تلك الشركات الاعداد المتزايدة للمواطنين وبدأت من خلال مكاتب وكلائها وفروعها برفع اقساط التأمين من 5ر92 ديناراً إلى 140- 160 دينار بحجة أن تلك المكاتب وكلاء ولا يعملون ضمن شركات التأمين وقامت معظم الشركات بالانسحاب من المكتب الموحد ولم يتبق سوى 5 شركات فقط حيث يحتاج المواطن للوقوف بـ"الطابور" إلى ساعات لا تقل عن 6 إلى 8 ساعات للحصول على بوليصة التأمين.
وفي ضوء استغلال حاجة المواطنين تم الاتفاق ما بين هيئة التأمين وشركات التأمين للعودة إلى المكتب الموحد كحل مؤقت حيث أعلنت الشركات ان هذا الاجراء لن يتجاوز الشهرين أو الثلاثة اشهر ومن ثم تعود تلك الشركات الى عدم الالتزام بالاتفاق مطالبة إما بتعويم الأسعار وإعطاء الحرية للمواطن لاختيار الشركة المناسبة له بحجة ايجاد تنافس ما بين الشركات والتي يمكن ان تؤدي إلى خفض الأسعار.
ومنذ ان عاد الدور الى التأمين الالزامي تؤكد شركات التأمين ان هذا الحل غير صحيح ومؤقت وقد سلب حق المواطن في اختيار الشركة التي يريدها وسيؤدي إلى خسارة كارثة للقطاع متناسين بأن ذلك حصل نتيجة لامتناع شركات التأمين التي انسحبت من المكتب الموحد عن اصدار أي بوليصة تأمين ضد الغير الأمر الذي أوصل سعرها ما بين 140 – 160 ديناراً والبعض تقاضى 110 دنانير.
ويبدو اننا نطبق المثل القائل نخرج من "تحت الدلف إلى المزراب" والتي بدأت شركات التأمين تطبيقه على أرض الواقع لارغام المواطنين على التقيد بالأسلوب الذي تراه الشركات لصالحها دون تغيير أو الأخذ بعين الاعتبار صالح المواطنين ورغم صدور قرار هيئة التأمين بالعودة إلى الدور ضمن المكتب الموحد الا ان تلك الشركات شرعت بخلق أزمة جديدة بدأت تظهر للعيان تتمثل في قضية مكاتب ووكلاء شركات التأمين العاملة في مراكز ترخيص المركبات والخوف على مستقبل موظفي تلك المكاتب والتي اوجدتها شركات التأمين نفسها بهدف ابتداع آلية جديدة لتحقيق أرباح أكبر.. والتي أصبحت تلك المكاتب والمرتبطة في معظمها مع شركات التأمين تشكل قضية أساسية امام الجهات المعنية بداعي ان الاستغناء عن خدمات هؤلاء الموظفين وخسارة وظائفهم للضغط على هيئة التأمين والابقاء على هذه المكاتب والعمل بجميع الوسائل للضغط باتجاه تعويم أسعار التأمين الالزامي لرفع الأسعار وزيادة اقساط التأمين.
وتحاول شركات التأمين جاهدة الايحاء من خلال عناصر ضغط مختلفة ان عودة المكتب الموحد يسلب حق المواطن في اختيار شركة التأمين ذات الكفاءة العالية والجيدة التي تتناسب واحتياجات وامكانيات المواطن والايحاء ان المكتب الموحد لن يكون الا كحل مؤقت
لفترة قصيرة لا تتجاوز الشهرين او الثلاثة شهور للحفاظ على حقوق المواطنين خاصة ان نظام الدور المتبع في المكتب الموحد يحدد شركة التأمين امام المواطن والتي قد تكون تواجه ازمة مالية ومهددة بالافلاس وان معظم شركات التأمين تعاني من خسائر عالية قادمة نتيجة التأمين الالزامي وان الحل الفعلي والناجح للنهوض بقطاع التأمين وانقاذ شركات التأمين من الافلاس تعويم سعر بوالص التأمين الالزامي خاصة في ضوء وجود عدد كبير من الشركات يصل عددها الى 28 شركة تخلق بينها حالة من التنافس ولا يمكن ان يكون هناك احتكار وقد تنخفض الاسعار نتيجة التنافس.
ويرى مراقبون ان الادعاء والكلام عن الغاء الدور وتعويم الاسعار لخلق منافسة قد يحسن نوع الخدمة غير حقيقي لان وصول سعر التأمين الى اكثر من 150 دينارا بزيادة حوالي 60 دينارا عن السعر الحقيقي يتناقض مع هذا الادعاء لانه سيؤدي وبكل صراحة الى رفع السعر واتفاق الشركات على اعتماد الحد الاعلى للسعر لو تم تحديد حد ادنى واخر اعلى كما حصل عام 2010 عندما تركت هيئة التأمين الحرية بتحديد نسبة لا تتجاوز 25% من القسط الذي كان معتمدا في وقتها فقامت الشركات بالاتفاق فيما بينها واعتمدت الحد الاعلى للزيادة فارتفع قسط التأمين الى 92 دينارا بدلا من 40ر64 دينارا والذي قد ترافقه زيادة اخرى اذا كانت المركبة سجلت حادثا للسنة التأمينية السابقة فيصبح القسط 50ر132 دينار دون ان تقوم الشركات بتحسين أي خدمات وكل ما حصل فقط زادت التغطيات التأمينية.
واذا كانت شركات التأمين ترى ان تعويم الاسعار قد يخفض الاسعار في ضوء عدد الشركات بالسوق وعدم وجود امكانية لاحتكار الاسعار والاتفاق على سعر موحد فيما بينها فلماذا تعارض تحديد سعر التأمين الالزامي والادعاء بتكبدها خسائر متزايدة رغم تقاضيها الاسعار الحالية فكيف اذا انخفضت الاسعار.
ان الذي حدث خلال شهر اب الماضي قد اعاد الدور للتأمين الالزامي اضطراريا وكحل مؤقت يتطلب الاسراع في ايجاد حل جذري لقضية التأمين الالزامي وان يأتي يوم لا يجد فيه المواطن شركة تأمين لمركبته كما حدث في اب الماضي وتبديد القلق لدى المواطنين المثار حاليا بان تعويم الاسعار قد ينتج عنه عدم التزام شركات التأمين باصدار بوالص التأمين الالزامي ورفع الاسعار بشكل كبير ينعكس سلبيا على الاقتصاد ويزيد من الاعباء على كاهل المواطنين.
ان انسحاب شركات التأمين وتعويم الدور كان له الاثر السلبي في ايجاد سماسرة التأمين والذين اصبحوا الان ظاهرة واقعية واستمرار عملهم خلال السنوات الماضية اعطاهم صفة شرعية العمل حيث ان شركات تأمين كثيرة بوكلائها ووسطائها كانت ولا تزال تعمل من خلالهم على حساب استغلال المواطنين وان موضوع الدور في المكتب الموحد يجب ان يبقى خطا احمر الى حين ايجاد حل جذري يحقق العدالة للمواطنين اولاً ولشركات التأمين التي تدّعي تحقيق الخسائر رغم مطالبتها بالتعويم لتخفيض الاسعار.
ويؤكد الخبير في قطاع التأمين المهندس رابح بكر: لقد تم اعادة الدور لتأمين ضد الغير وتم تخفيض عمليات الاستغلال التي سادت في مناطق الترخيص الامر الذي اوصل سعر التأمين الى 110 دنانير وبعضها الى 140 ديناراً وتوقعنا ان الموضوع انتهى على الاقل لمدة سنة كاملة لحين الخروج بنظام يعود بالفائدة على المواطن وشركات التأمين ولكن تفاجأنا بوجود اصوات تنادي بالغاء نظام الدور والعودة الى نظام اختيار المواطن لشركة التأمين على اساس انه حق له وهذا الكلام بظاهره جميل ولكن باطنه فيه باطل حيث ان نظام الدور لم يعود العمل به الا بعد امتناع الشركات عن تقديم هذا النوع من التأمين ومن بعضها ادارات الشركات التي تنادي بضرورة اعطاء المواطن حقه في اختيار الشركة علما انها لم تكن تعمل بهذا المبدأ بعد انسحابها من المكتب الموحد وظلت الشركات ملتزمة الصمت على مايحدث لوجود شركات كانت لاتزال تصدر وثائقها عن طريق المكتب الموحد فاين كانت هذه الاصوات قبل 8/8/2011 عندما كانت شركة واحدة نصيبها من المكتب الموحد يصل الى 600 وثيقة في اليوم من منطقة ترخيص واحدة بينما لايقل عن 22 شركة لا تصدر اكثر من عشر بوالص في نفس المنطقة هل العملية (ابعد عني واعمل اللي بدك اياه).
ويشير المهندس بكر إلى ان ما حصل في اعادة الدور كانت هيئة التأمين مكرهة عليه وليس من اهدافها حيث ان جميع التصريحات كانت تتجه ضد هذا الاجراء ولكن ما حصل هو السبب وهنا ابادر بسؤال الى من يؤيد اعادة الدور : ما هي الالية التي تعيد اموال الناس التي اخذت بغير حق بسبب امتناع الشركات عن ذلك الامر الذي جعلها تباع بالسوق السوداء وهل ترجل هؤلاء الاشخاص ونزلوا عن كراسيهم ولو بزيارة بسيطة الى مناطق الترخيص لينظروا ما يحصل؟؟؟ اتمنى ان لا تتناقض الاقوال مع الافعال لان المواطن لم يعد جاهلا بما يحصل فكان كل ذلك لرغبة البعض بزيادة الاسعار او تعويمها ولن يؤدي التعويم الى خفض الاسعار كما يدعون بل سيتم الاتفاق على الزيادة كما حصل في 3/2010 عندما حددت الهيئة الحد الاعلى بالزيادة 25 % من القسط ولكن ما حصل تم الاتفاق على تحديد هذه النسبة بحيث اصبح القسط 92.150 دينار بدلا من 64.400 دينار وان تعويم الدور كان له الاثر السلبي في ايجاد سماسرة التأمين واصبحوا الان ظاهرة واقعية لا يمكن تجاهلها لان عملهم سبع سنوات بذلك اعطاهم شرعية العمل حيث ان شركات كثيرة (بوكلائها ووسطائها) كانت ولا تزال تعمل من خلالهم على حساب جيب المواطن وللاسف بعض الشركات تعلم ما يحصل وتغض الطرف بل وتساعدهم على ذلك.
ويؤكد المهندس بكر على ان موضوع الدور يجب ان يبقى خطاً احمر في هذا الوقت لحين ان تصبح العلاقة بين المواطن والشركات طيبة وان تعمل الشركات وفق الرسالة الصحيحة والمصداقية التي على اساسها يصبح التأمين خيرا للناس بدلا من وبالا عليهم.
وبعد.. ان استغلال شركات التأمين للشروط الالزامية بالحصول على بوليصة تأمين ضد الغير لترخيص المركبة والضغط بين فترة واخرى لرفع الاسعار بداعي التعرض لخسائر وظهور وكلاء ومكاتب شركات التأمين في مراكز ترخيص المركبات واستغلالهم للمواطنين ورفع الاسعار الى اكثر من 60% دون رقابة من حيث التأمين والتأكيد على ان الحل الذي اقرته هيئة التأمين مؤقت قد لا يمتد لاكثر من شهرين او ثلاثة شهور فقط يضع المواطنين فريسة للاستغلال مرة اخرى ومستمرة لرفع الاسعار دون وجود رقابة فعلية وحقيقية.. ولا شك أن ايجاد حل عادل لجميع الاطراف يحقق العدالة للجميع بحيث تختفي ذرائع وحجج شركات التأمين بالتعرض للخسائر وعدم ارهاق المواطنين وزيارة الاعباء المالية المترتبة عليهم رغم أن الاسعار الحالية تعتبر عادلة والتي تم رفعها خلال العامين لاكثر من الضعف ومقارنة بما تطالب به شركات التأمين بتعويم الاسعار التي يمكن أن تؤدي لانخفاضها في ضوء المنافسة الشديدة بين الشركات مما يطرح تساؤلاً طالما أن التعويم يخفض الاسعار فلماذا عدم القبول بالاسعار الحالية مما يضع علامات استفهام كثيرة امام تلك الطروحات كما حصل قبل سنوات عند التعويم فتم الاتفاق بين الشركات لرفع الاسعار وتحديدها بالحد الاعلى على جميعها والتعويم لن يحل المشكلة وانما يمكن ان يعقدها وسيؤدي لزيادة ملموسة بالاسعار اذا لم يتم اخضاعها لحد اعلى وادنى لضمان مستوى الخدمة المقدمة.. ويجب ايجاد الحلول الناجعة الدائمة اما بتعديل التأمين الالزامي او الغائه والاكتفاء بالتأمين الشامل الذي سيرتب نفقات باهظة على المواطنين او تعويم الاسعار والتي ستؤدي لرفع الاقساط ايضاً او انشاء شركة تأمين خاصة للتأمين الالزامي مملوكة للحكومة والقطاع الخاص رغم تعارضه مع سياسة السوق الحر.. وعدم الاكتفاء بالحلول المؤقتة التي قد تفجر المشكلة في أي وقت!!

بدوي حر
09-12-2011, 09:20 AM
من ذاكرة الوطن

http://www.alrai.com/img/342000/342194.jpg


لقطة أخذت في القاهرة عام 1955 لأعضاء الوفد الأردني المرافق لجلالة المغفور له الملك الحسين وهم عواد الخالدي وابراهيم محادين ومحمد السعدي.

بدوي حر
09-12-2011, 09:20 AM
أمام الجهات المعنية طول أمد تنفيذ الطرق




لقد استبشرنا خيراً عند البدء في مشروع النفق الواصل ما بين شارع اوتوستراد الزرقاء ومنطقة مثلث ياجوز (عوجان الغربي)، إلا انه على الرغم من مرور فترة ليست بالقصيرة على انتهاء معظم أجزاء العمل بهذا المشروع الا ان أهالي المنطقة متفاجئون باغلاق منافذ النفق من الجهتين، علماً بأن هذا النفق في حال فتحة سوف يخفف من أزمة القادمين من عمان الموجودة دائماً في (مخيم شنلر) والتي استعصى حلها، نهيب بكافة المعنيين التأكد من التزام المقاولين بتسليم العطاءات الموكلة إليهم لما في ذلك من تخفيف على المواطنين، ولا يسعنا أن ننسى العمل الجاري لتحسين طريق اربد بلعما بالإضافة إلى طريق المفرق الرمثا، واللذين مضى عليهما ما مضى من زمن ولم يتم الانتهاء منهما بعد.

بدوي حر
09-12-2011, 09:21 AM
الإدارة الأميركية تتسلح بالفيتو




في الوقت الذي تشهد فيه اسرائيل اضخم مظاهرة في تاريخها مطالبة برحيل نتانياهو والتنديد بسياساتها الاجرامية القذرة ووصفه باقذع الصفات. وفي الوقت الذي يعلن فيه وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو ان بلاده قررت طرد السفير الاسرائيلي وتعليق اتفاقات التعاون العسكري مع هذا الكيان الاسرائيلي البغيض والدنس.. لرفض هذا الكيان الاعتذار عن الجريمة البشعة التي طالت اسطول الحرية العام الماضي والذي كان يحمل المساعدات الى غزة الفلسطينية الابية واسفرت عن استشهاد ثمانية ابطال من اصل تركي.
وفي الوقت الذي يطالب فيه الفلسطينيون الذين يتعرضون للظلم والدمار من مسلسلات المجازر والمذابح على مدى نصف قرن ونيف من الدنس الاسرائيلي المزروع عنوة في خاصرة فلسطين الابية وخاصة شعبها البطل يطالبون باعتراف الامم المتحدة بدولتهم الفلسطينية المستقلة على تراب وطنهم الطهور شأنهم شأن شعوب الارض قاطبة ليعيشوا بأمن وأمان واستقرار في الوقت نفسه تلوح الادارة الاميركية وعلى لسان رئيسها اوباما الذي تفوق بامتياز على من سبقوه في دعم الكيان الصهيوني البغيض باستخدام حق الفيتو في مجلس الامن (الاميركي الاسرائيلي) من اجل عرقلة قبول فلسطين دولة عضوا في الامم المتحدة ارضاء للصهاينة قتلة الانبياء والابرياء وقتلة الاطفال الرضع والشجر والحجر والحرث والنسل في طول فلسطين وعرضها.
الادارة الاميركية تعارض بشدة مثل هذا الاعتراف على امل ارغام الفلسطينيين على قبول الاملاءات الاميركية الصهيونية المذلة.
ان هذا الموقف الاميركي الاوبامي المنحاز بالكامل للقتلة يحتم على الذين يراهنون على ادارة اوباما بالانتصار لقضاياهم العادلة ان يريحوا شعوبهم من هذه الرهانات الخاسرة على ادارة اميركية فقدت مصداقيتها.

بدوي حر
09-12-2011, 09:22 AM
الخبرة




اعجبني تعريف للخبرة اود ان اعرضه عليكم الا وهو: الخبرة هي مشط تعطيك اياه الحياة بعد ان تكون قد اخذت شعرك . انتهى التعريف، اود ان اعلق قليلا على هذا التعريف وهو هل فعلا تقل فرصنا في الحياة عندما نمتلك الخبرة؟ ، في كثير من الحالات نعم، وخاصة عندما تنتهي سنوات خدمتنا في مؤسسة معينة بالتقاعد فالإحالة الى التقاعد تكون ذروة خبرة الموظف في مجال عمله ولكن هذا لاينطبق على كل الموظفين فالخبرة لا تعني بالضرورة عدد سنوات الخدمة ولكنها تعني التجربة العملية فتجد موظفين اثنين في نفس الشركة ولهم نفس العمل وبعدد مشابه لسنوات الخدمة تجد كفاءتهم متباينة فالتجارب والرغبة بتطوير الذات هي ما يصنع الخبرة .
ولا اريد ان يغضب مني من امضى اكثر من 25 سنة في عمله ويود ان يرتاح و يعتقد ان ما اقوله لا يعنيه فالراحة تكون في كثير من الاحيان بتحقيق ذاتك وهذا قد يكون في سن الثمانين وقد يفقده البعض في سن العشرين وليس هناك اسوأ من شعور ان تكون على هامش الحياة وانه لم يعد هناك امامك شيء تعمله ، ومعظم المشاكل النفسية لكبار السن تعود لشعورهم انهم اصبحوا على هامش الحياة بلا عمل ولا يحتاج اليهم احد والغرض الوحيد من وجودهم هو التبرك بهم واستجداء دعواتهم، وهناك قصة لمسن وصل المستشفى متوفى وهو في سن السبعين ، وسأل الطبيب الذي كشف عليه اولاده، متى تقاعد ابوكم من عمله ؟فقال له الاولاد في سن الستين فقال لهم ماذا عمل بعد ذلك قالوا له لم يكن يعمل شيئا ، عندها قال الطبيب اذن ابوكم متوفى منذ 10 سنين .
ويا حبذ لو بقي باب التواصل مفتوحا مع اصحاب الخبرات ممن تقاعدوا من عملهم ولو في اطار مؤسسات صغيرة تقام لهذا الغرض ، حتى لو كانت هذه المؤسسات نوادي او جمعيات تضم فئة او فئات من اصحاب الخبرات للاستفادة من تجاربهم وخبرتهم في مجال عملهم، ويكون دور الخبير كإستشاري بأجر واذا لاحظتم فالمنفعة متبادلة فأنا اشعر بقيمتي حتى بعد سن الستين والاخرون يستفيدون من خبراتي، وهناك قصة طريفة عن الخبرة ملخصها انه كان احد السائقين يقود سيارته فحصل عطل كهربائي في سيارته فذهب الى 3 كهربائيين مختصين لاصلاح العطل فعجزوا عن ذلك وذهب الى الرابع وكان كبيرا في السن وقد ساور السائق الشك بأن المسن سينجح باصلاح العطل فقام المسن بسحب سلك واحد من مجموعة كبيرة من الاسلاك كانت في السيارة وتم اصلاح العطل فقال السائق للرجل كم تريد فقال الرجل 11 دينارا فقال السائق الله اكبر ! 11 دينارا من اجل سحب سلك واحد فقال الرجل من اجل سحب السلك اخذت دينارا واحدا ولكن اختيار أي سلك من هذه المجموعة الكبيرة من الاسلاك لاسحبه هي ما اخذت عليه 10 دنانير والمجموع 11 انتهت القصة فالخبرة لها ثمن ، ومهما بلغ نشاط وحيوية ابن العشرين فإنه لن يستغني عن خبرة ابن الستين.
غالب توهان الجبور

بدوي حر
09-12-2011, 09:22 AM
أمام وزارتي البلديات والبيئة




منذ بداية هذا الصيف واصوات المواطنين تتعالى وشكواهم تتزايد وتتكرر يوميا من تردي وضع النظافة العامة في مختلف احياء وشوارع وازقة كفرنجة من كثرة اكوام القمامة المكدسة والمتناثرة وانبعاث الروائح الكريهة والمقززة خاصة في مناطق تواجد محلات بيع الدواجن الحيّة "النتافات" وامام وحول المدارس والمساجد وسوق الخضار والمسلخ ومدخل مقبرة الحي الجنوبي بالاضافة الى كثرة تطاير الغبار من الشوارع وخاصة الفرعية منها والتي اوشك بعضها ان يصبح شوارع ترابية لانعدام الصيانة اللازمة لها وتعبيدها.
قبل بضعة اشهر قام وزير البلديات بزيارة الى كفرنجة واطلع على الوضع العام للمدينة واجتمع مع المجلس البلدي كما تعرّف على الوضع المالي العام للبلدية، البلدية من جانبها تقول على لسان رئيس لجنتها الحالي انه لا يوجد لديها أي مبالغ مالية لتقوم بما هو مطلوب منها حيال هذا الوضع المتردي والمنذر بتفشي الاوباء وانها غير قادرة حتى على دفع كلفة تصليح بعض الآليات المعطلة عن العمل.
من جانب آخر يعاني لواء كفرنجة من نقص حاد وغير مسبوق بكميات مياه الشرب حيث وصلت مدة انقطاع المياه عن معظم مناطق واحياء اللواء إلى اربعة اسابيع كما وُضِعَ السكانُ امام مشكلتين الواحدة منها اكثر سوءا ومعاناة من الاخرى قمامة منتشرة وروائح كريهة تنبعث منها ليل نهار وقلة في مياه الشرب والاغتسال والاستعمالات المنزلية.
امام هذا الواقع الذي يشكل جريمة بحق حوالي 40 ألف مواطن سكان هذا اللواء تُطرح الأسئلة التالية:
1- أليست وزارة البلديات ووزارة المياه والري وزارتين في حكومة الدولة المسؤولة عن العناية والرعاية لمصالح مواطنيها؟.
2- ألا يشكل هذا التجاهل او التقاعس مبررا لدفع المواطنين للقيام بالاعتصامات والمسيرات وارباك عمل السلطات؟.
3- اين هي خطط وبرامج ومشاريع وزارة البلديات ووزارة المياه التي من المفترض ان تخفف من معاناة المواطنين وتمكن البلديات من القيام بخدمة المجتمعات المحلية؟
4- ألا يُسبب تردي وضع النظافة العامة والنقص بمياه الشرب والاغتسال والاستعمالات المنزلية تردياً بمستوى المناعة الجسدية من الامراض وانعكاس ذلك على كلفة علاج المرضى على الخزينة العامة للدولة؟
5- الى متى ستبقى الوزارات تخطب وتصدر التصاريح الاعلامية دون ان تعمل وتنجز وتقدم الحد الادنى من الخدمات الضرورية للمواطنين؟.
اسئلة واستفسارات تتطلب الاجراءات قبل الاجابة..

بدوي حر
09-12-2011, 09:23 AM
بئر الرغبات




هناك حكمة مفادها "بئر الرغبات لا قرار له" اول ما تبادر الى ذهني عندما انتهت جلستي مع احد زملائي في العمل مع مصاحبة بابتسامة ممزوجة بألم واشفاق وكل هذا بسبب سؤالي له حول حق نفسه واسرته واصدقائه فيه وانغماسه التام في العمل. فبرغم انه صرح لي آسفا ان له روتينا يوميا لا يتغير منذ احد عشر عاما "من الفراش الى العمل، ومن العمل الى الفراش" واسر لي بانه ذات يوم فكر ان يكسر هذا الروتين لكنه توقف حائرا وسأل نفسه: الى اين اذهب؟ مع مَنْ اجلس؟ فهو باعترافه رجل لا يتقن في هذه الحياة الا العمل، وقائمة معارفه لا يرقد فيها الا الموظفون ثم فاجأني بوجهة نظره وفلسفته بالحياة قائلاً: لكنني اعمل من اجل عشر سنين رخاء! سأقتطع من حياتي سنوات عشرا اخرى اعمل فيها كل ما اطمح واطمع فيه مستقبلا وسأعوض من حولي حينها صدقيني اني اعد للامر عدته!!.
صاحبي يتعب الان من اجل ان يستريح غداً، يؤجل فرحه وسعادته الى الغد وآه وآه من غد قد لا يأتي.
وهنا خطر بذهني قصة الصديقين اللذين ذهبا لصيد السمك، فاصطاد احدهما سمكة كبيرة فوضعها بالصندوق واراد الرحيل فسأله صديقه مندهشا: الى اين ستذهب؟ قال له للبيت فقد اصطدت سمكة كبيرة تكفيني وتكفي اسرتي. فرد عليه الصديق: انتظر واصطد المزيد من الاسماك مثلي فسأله: لماذا؟ فأجابه عندما تصطاد تبيع الكمية بالسوق فتحصل على مزيد من المال، فسأله ولماذا افعل ذلك؟ يمكنك ان تدخره وتزيد من رصيدك بالبنك؟ فسأله ولماذا؟ لكي تصبح ثريا. فسأله الصديق: وماذا سأفعل بالثراء؟ فرد الصديق الآخر: سيجعلك عندما تكبر وتهرم قادرا على ان تسعد وتفرح مع اسرتك وابنائك.
فقال له الصديق وابتسامته تغطي وجهه: هذا هو بالضبط ما افعله الآن ولا أريد تأجيله حتى اكبر ويضيع العمر ليت صاحبي يفعل مثل ما فعل الصياد اللبيب وليتنا نفعل ما فعله الصياد هل نحن نؤجل سعادتنا لغد. هل نملك المستقبل؟.
نحن لا نملك المستقبل ولكننا نملك الحاضر وقطار السعادة قد لا يعيد توقفه في محيطنا اذا ما وجد منا جفاء وعدم احتفاء بمقدمه لا تكن كالصياد الذي ناداه البحر فأنساه سر السعادة ولكن استمتع بسمكتك التي تصطادها انت واسعد نفسك ومن حولك.
التأجيل لص الزمن ولا تكن كصديقي الذي ينتظر عشر سنوات اخرى يفرح فيها.
اعمل لدنياك كأنك تعيش غداً واعمل لآخرتك كأنك تموت غداً.

بدوي حر
09-12-2011, 09:23 AM
مجرد تنفيس عن ذاتي




جميل أن يحسن الانسان إلى الناس ولو على أقل الصعد ,, ألا وهو الكلام .. وذلك بأنتقاء أجمل الألفاظ وأطيبها ..
لكن هناك من يفسر تصرفك هذا بالتقرب منه ,, وكأنك ستأكله
كم مؤلم ان تطعن بظهرك بتصرفات بالية ,, تصرفات تنم عن جهل
أنا لا أقصد أحدا بعينه لكن هذا ما حصل معي بأكثر من موقف مع أشخاص مختلفين .. لم أكن أتوقع منهم ردود الفعل هذه ولكن لماذا لا نكون إخوة في الله .. لماذا أنقرض هذا المصطلح .. وهذا التفكر..؟؟
لماذا لا نحترم من يقابلنا ونعامله معاملة أطيب من تلك التي يعاملنا بها ؟؟
آه على زمان لم نعد نعرف فيه إلا الأنانية والمصالح ,, وآه على زمان أصبح فيه الأخ يأكل حق أخيه
آه على زمان أصبحنا ننظر إلى التقدم من زوايا لا تصلح لنا .. نأخذها من أسفلها ونترك الرأس الصالح ...
أنا لم أقصد أحدا ولكن كانت هذه مجرد خاطرة للتنفيس عن مكنونات ذاتي .. فلقد ضاق صدري من تلك التصرفات

سلطان الزوري
09-12-2011, 05:38 PM
ربي لايحرمنا من هذا القلم الذهبي
يعطيك الف عافيه
دمت ودام قلمك

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:37 AM
الملك يؤكد أهمية أوروبا و(الرباعية) في دعم جهود السلام

http://www.alrai.com/img/342500/342467.jpg


عمان -بترا– استقبل جلالة الملك عبدالله الثاني امس الاثنين وزير الخارجية الألماني جيدو فسترفيلى حيث جرى بحث التطورات السائدة في الشرق الأوسط، وعلاقات التعاون بين البلدين.
كما استقبل جلالته مبعوث اللجنة الرباعية الدولية إلى الشرق الأوسط توني بلير في اجتماع تناول تطورات الأوضاع في المنطقة والجهود المبذولة لإحياء عملية السلام المتوقفة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.
وأكد جلالته خلال مباحثاته مع الوزير الألماني، الذي يزور الأردن ضمن جولة له في المنطقة، أهمية استمرار ألمانيا وأوروبا في دعم جهود تحقيق السلام الشامل وصولا إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 1967 وفق حل الدولتين.
واعتبر جلالته أن حل القضية الفلسطينية حلا عادلا وشاملا يعالج جميع قضايا الحل النهائي بما في ذلك موضوعي القدس واللاجئين يشكل أولوية للأردن الذي يدعم حق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة ونيل حريته واستقلاله.
وأكد وزير الخارجية الألماني أن بلاده تشجع على تحريك عملية السلام وإخراجها من حالة الجمود والتوقف من خلال العمل على استئناف المفاوضات المباشرة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.
وجرى البحث في قرار السلطة الوطنية الفلسطينية بالتوجه إلى الأمم المتحدة من أجل المطالبة بالعضوية الكاملة لدولة فلسطين في المنظمة الدولية وموقف الولايات المتحدة وبعض الدول الأوروبية إزاء ذلك.
وأكد فسترفيلي دعم ألمانيا للإصلاحات السياسية والاقتصادية التي يسعى الأردن إلى تحقيقها بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني بما يؤمن مستقبل أفضل لجميع الأردنيين.
وقال إن الخطوات التي قادها جلالة الملك باتجاه تسريع عملية الإصلاح السياسي جريئة وشجاعة ، مؤكدا أن ألمانيا والاتحاد الأوروبي يدعمان هذه الخطوات الإصلاحية ويعتبرانها مهمة ومتقدمة. وتم خلال اللقاء استعراض الفرص المتاحة لتعزيز التعاون الثنائي وتطويره والبناء عليه تحقيقا للمصالح المشتركة للبلدين، خصوصا في المجالات الاقتصادية والاستثمارية.
وحضر اللقاء رئيس الديوان الملكي الهاشمي الدكتور خالد الكركي، ومستشار جلالة الملك لشؤون الإعلام والاتصال أمجد العضايلة، ووزير الخارجية ناصر جودة، وأعضاء الوفد المرافق للوزير الألماني.
وأكد جلالته خلال اللقاء مع بلير أهمية دور دول الاتحاد الأوروبي والرباعية الدولية والمجتمع الدولي في توفير الظروف الملائمة أمام الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي للعودة إلى طاولة المفاوضات ومعالجة جميع قضايا الوضع النهائي، وصولا إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام1967، والتي تعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل.
وشدد جلالته في هذا السياق، على أن حل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي وفق حل الدولتين الذي يحظى بإجماع دولي، يشكل المدخل الحقيقي لتحقيق السلام وتعزيز الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:37 AM
رئيس الوزراء يلتقي البرزاني ويدشن القنصلية الأردنية في أربيل

http://www.alrai.com/img/342500/342441.jpg


عمان - اربيل - عماد عبد الرحمن وبترا -عاد رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت والوفد المرافق الى عمان مساء امس الاثنين في ختام زيارة عمل الى اقليم كوردستان العراق .
وكان الدكتور البخيت حضر ورئيس وزراء اقليم كوردستان العراق الدكتور برهم صالح في اربيل امس الجلسة الختامية لاعمال المنتدى الاقتصادي والتجاري المشترك بين المملكة والاقليم، وجرى التوقيع على مجموعة من مذكرات التفاهم التي تأطر العلاقات بين الجانبين.
واكد البخيت وصالح خلال اجتماع موسع حضره عدد من الوزراء والمسؤولين من الجانبين ، الحرص على مأسسة علاقات التعاون بين الجانبين ووضع الاطر المناسبة لادارة هذا التعاون وتعزيزه في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية.
وقال البخيت اننا في الاردن نمد ايدينا بكل محبة وبقلوب مفتوحة لتنمية العلاقات مع اقليم كردستان العراق في مختلف المجالات خدمة لمصالح الجانبين، لافتا الى ان مباحثات الوزراء ورجال الاعمال ونظرائهم في الاقليم اظهرت وجود مجالات عديدة للتعاون المشترك. http://alrai.com/img/342500/342442.jpg
واشار الى ان الفرص الكبيرة للتعاون تفرض على الحكومتين تسهيل الاجراءات وازالة أي معيقات قد تعترض مسيرة التعاون الثنائي.
وابدى البخيت استعداد الاردن لتزويد حكومة كردستان بحاجاتها من الخبرات والتجارب الاردنية في مجالات الانشاءات والمساهمة في اعادة الاعمار والاستثمار في المجال العقاري وفي مجالات الزراعة وتبادل المنتوجات الزراعية.
وبحث الجانبان سبل زيادة التعاون وتبادل الخبرات في مجالات ادارة الموارد المائية والطاقة والعمل والتدريب والتعليم العالي والجامعي وفي المجالات الطبية والعلاجية والصناعات الدوائية والبرمجيات والحكومة الالكترونية والتبادل الاعلامي.
ووصف وزير الدولة لشؤون الاتصال والاعلام عبدالله ابو رمان في تصريح الى « الراي « عقب عودة الوفد الاردني الى عمان الزيارة بأنها «مثمرة وناجحة»،مشيرا الى انها استكمالا لزيارة رئيس الوزراء التي تمت في الاول من حزيران الماضي،موضحا ان الجانبين وقعا عددا من الاتفاقيات وبروتوكولات التعاون المشترك في عدة مجالات .
وقال ابو رمان ان الوفد الاقتصادي الذي رافق رئيس الوزراء شمل كافة القطاعات الاقتصادية،كما تم التوقيع على عدة اتفاقيات تجارية وإستثمارية من شأنها فتح أفاق واسعة في الاقليم الذي يشهد حركة إعمار وتنمية شاملة حاليا،موضحا أن الجانب العراقي أبدى اهتماما بالغا بالقدرات الاردنية في مجال الادارة والاصلاح الاداري ،والاستفادة من الخبرات الاردنية في إدارة بعض الملفات الشائكة وفي مقدمتها الموارد المائية.
وأضاف ان الجانب العراقي ابدى اهتمام ملحوظا في مجالات التعاون الاعلامي،والتأهيل الاكاديمي بهذا الخصوص،خصوصا أن الأردن يمتلك معاهد وكليات متخصصة ذات إمكانيات فنية عالية،كما تم التأكيد على تبادل الوفود الاعلامية خلال الفترة المقبلة.
من جهته ابدى رئيس وزراء اقليم كردستان الرغبة في الاستفادة من الخبرات والتجارب الاردنية في القطاعين المالي والمصرفي وتشجيع البنوك والشركات المصرفية للعمل في الاقليم.
واكد ان الاقليم ينظر باهتمام للاستفادة من التجربة الاردنية في مجال المناطق الصناعية المؤهلة وفي قطاعات السياحة والادارة الصحية والاصلاح الاداري.
وحضر الاجتماع وزراء مرافقون للبخيت وعدد من الوزراء والمسؤولين في حكومة اقليم كردستان العراق.
على صعيد اخر دشن رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت في اربيل امس بحضور رئيس وزراء اقليم كردستان والوفد الوزاري المرافق القنصلية الاردنية في اربيل.
واكد رئيس الوزراء ان الحكومة تعول على افتتاح القنصلية وقدرتها على التواصل مع المسؤولين ورجال الاعمال في اقليم كردستان والمساهمة في زيادة فرص التعاون الاقتصادي والاستثماري بين الجانبين.
وقال البخيت انه سيتم تزويد القنصلية بالطواقم التي تحتاجها وتعزيزها بمستشار تجاري وملحق صحي ابتداء على ان يتم تزويدها بملحقين اخرين حسب احتياجات الاقليم.
كما التقى البخيت رئيس اقليم كوردستان العراق مسعود البرزاني حيث نقل البخيت امنيات جلالة الملك عبدالله الثاني لاقليم كردستان العراق بمزيد من التقدم والازدهار.
واعرب البخيت عن تقديره لحفاوة الاستقبال التي حظي بها واعضاء الوفد المرافق، مؤكدا اعتزاز الاردن بالعلاقات الاردنية العراقية.
واقام رئيس اقليم كردستان العراق مسعود البرزاني مادبة غدا تكريما لرئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت والوفد الوزاري المرافق حضرها رئيس وزراء كردستان العراق وعدد من المسؤولين العراقيين والقنصل الاردني في اربيل.
وجرى التوقيع على مجموعة من مذكرات التفاهم التي تأطر العلاقات بين الجانبين.
فقد تم التوقيع على محضر اجتماع بين وزارتي الزراعة ومذكرة تفاهم بين وزارتي الصحة ومذكرة تفاهم بين وزارة الاشغال العامة والاسكان ووزارة الاعمار والاسكان في العراق ومذكرة تفاهم بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في الاردن ووزارة النقل والاتصالات في اقليم كوردستان العراق.
كما تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين وزارة التخطيط في الاردن ووزارة الدولة للشؤون الاقتصادية في اقليم كوردستان ومذكرتي تفاهم بين اتحاد الغرف التجارية والصناعية في اقليم كوردستان وغرفتي تجارة الاردن وصناعة الاردن اضافة الى مذكرة تفاهم بين نقابة المقاولين والانشاءات في الاردن ونقابة الانشاءات في اقليم كوردستان.
واكد وزير الصناعة والتجارة الدكتور هاني الملقي في كلمة القاها في حفل اختتام المنتدى ان اللقاءات التي تمت بين الوزراء ورجال الاعمال على مدى يومين اتسمت بالصراحة والصدق والبحث في الفرص المناسبة للتعاون والارتقاء بالعلاقات الى مستوى الطموحات.
واشار الملقي الى انه تم البحث في المعيقات التي تعترض التجارة الاردنية خاصة المواد الاستهلاكية والمنتجات الصناعية ومواد البناء ،لافتا الى انه تم الحديث حول مأسسة اجراءات تمكين المقاولين الاردنيين للمساهمة في عملية الاعمار.
وقال انه تم البحث في تسهيل اجراءات دخول الاشخاص وانسياب حركة البضائع والضمانات اللازمة لتنفيذ العقود.
وبشأن تعزيز نقاط الاتصال بين الجانبين لفت وزير الصناعة والتجارة الى قرار رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت بتعزيز قدرات القنصلية الاردنية في اربيل ورفدها بالمستشارين والملحقين المتخصصين .
واكد وزير الصناعة والتجارة في حكومة اقليم كوردستان العراق سنان الجلي ان المنتدى الاقتصادي والتجاري المشترك بين الجانبين يعتبر حجر الاساس للتعاون في مختلف المجالات حيث تم فتح الباب على مصراعيه امام مستقبل اقتصادي طموح.
ولفت الجلي الى ان اقليم كوردستان يطمح لتحقيق مستويات عالية من التعاون مبديا الاستعداد التام لبناء علاقات متينة مع الاردن لما تتمتع به من تجربة رائدة في كافة المجالات سيما وان الاقليم يتطلع الى مزيد من التقدم على كافة المستويات.
وقال ان الاقليم لا يستطيع تحقيق النجاح دون الاستفادة من التجارب الناجحة لا سيما التجربة الاردنية الرائدة في كافة المجالات ونطمح الى توسيع التعاون بين الجانبين في المجالات كافة.

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:37 AM
الأمن العام: لن نسمح بالتعدي على البعثات الدبلوماسية




عمان -بترا- اكد المكتب الإعلامي في مديرية الأمن العام انه لن يسمح لأي شخص او جهة بالتعدي على أي من البعثات الدبلوماسية المتواجدة على أراضي المملكة.
واشار المكتب الإعلامي في بيان له امس الى ان عشرة اشخاص نفذوا اعتصاما امس الاول أمام القنصلية السعودية في منطقة الدوار الأول بناء على دعوات من بعض الأشخاص عبر مواقع التواصل الاجتماعي الالكتروني.
واضاف المكتب الإعلامي أن شخصين من منفذي الاعتصام اقتربا من الحاجز الأمني الموجود أمام القنصلية ورفضا الامتثال لأوامر رجال الأمن العام المتواجدين في المكان بالابتعاد عن مبنى القنصلية والذهاب للمكان المحدد والقريب من مبنى القنصلية لتنفيذ اعتصامهم.
وتلاسن الشخصان مع رجال الأمن العام المكلفين بواجب حماية القنصلية السعودية لاستفزازهم وإثارة الفوضى في المكان والإساءة لأحد المباني الدبلوماسية المتواجدة على الأراضي الأردنية. وأشار المكتب الإعلامي انه وعلى الفور تم ضبطهما لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهما وجرى اصطحابهما الى المركز الأمني المختص حيث جرى التحقيق معهما وتكفيلهما تمهيدا لعرضهما أمام مدعي عام عمان المدني. وقال المكتب الإعلامي ان أولئك الأشخاص حاولوا الوصول الى القنصلية السعودية والتي تربطنا بهم علاقة أخوية وهم اول من يدعم الدولة الأردنية والمواطن الأردني ما كانوا يهدفون إلا الإساءة لتلك العلاقات الوطيدة التي سيكون لها انعكاساتها السلبية على الجوانب السياسية والاقتصادية للمملكة وان هؤلاء الأشخاص ارتكبوا العديد من التجاوزات القانونية التي ينص عليها القانون أثناء تنفيذ الاعتصام وان هذه التصرفات لا تمثل الحراك الشعبي والإصلاحي بل مجرد إساءة لعلاقات الأردن مع أشقائه وإضرارا بالمصلحة الوطنية.

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:38 AM
الأمير محمد يلتقي مرتبات كتيبة عسكرية

http://www.alrai.com/img/342500/342443.jpg


عمان - بترا - التقى سمو الامير محمد بن طلال الممثل الشخصي لجلالة الملك في مكتبه بنادي الرماية الملكي قائد كتيبة الامير محمد التاسعة وعددا من ضباطها وضباط الصف والافراد فيها .
واستمع سموه بحضور رئيسي هيئة العمليات والتدريب وقائد المنطقة العسكرية الوسطى الى ايجازين عسكريين قدمهما قائد المنطقة العسكرية الوسطى وقائد الكتيبة حول سير العملية التدريبية والادارية في الكتيبة .

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:38 AM
جودة يبحث مع نظيره الألماني العلاقات الثنائية وقضايا المنطقة




عمان -بترا- التقى وزير الخارجية ناصر جودة نظيره الالماني جيدو فسترفيلي الذي بدأ من عمان جولة في المنطقة تشمل الاردن واسرائيل.
وبحث الجانبان في لقاء ثنائي تلاه لقاء موسع سبل تحريك عملية السلام في الشرق الاوسط وموضوع سعي السلطة الفلسطينية للحصول على اعتراف بدولة فلسطينية من الامم المتحدة.
واعرب الجانبان عن تأييدهما لحل الدولتين كوسيلة وحيدة لانهاء الصراع الفلسطيني الاسرائيلي واحلال السلام في منطقة الشرق الاوسط.
وأكد فسترفيلي ان ألمانيا تريد أن تكون إسرائيل داخل حدود آمنة، ولكنها تريد أيضاً أن تكون هناك دولة مستقلة قابلة للحياة للشعب الفلسطيني، معربا عن اعتقاده بان الوصول إلى النجاح عبر هذا الطريق لن يتحقق إلا بالمفاوضات وليس بالمواجهات.
واعرب المسؤول الالماني عن امله في التوصل الى موقف اوروبي موحد تجاه الطلب الفلسطيني في الامم المتحدة.
واشاد فسترفيلي بالاصلاحات السياسية الجارية في الاردن حاليا سواء لجهة التعديلات الدستورية او قانون الانتخاب الذي افرزته لجنة الحوار الوطني، مشيرا الى ان السعي الاردني الحثيث نحو الاصلاح ادى الى شمول الاردن بالمساعدات التي اقرتها مجموعة الثمانية للدول السائرة في طريق الاصلاح مثل الاردن والمغرب وتلك التي بدأت فيها ثورات ديموقراطية مثل تونس ومصر.
من جانب اخر بحث جودة وفسترفيلي الوضع في ليبيا حيث اشاد المسؤول الالماني بالاستعداد الاردني لمساعدة الشعب الليبي في بناء مؤسساته المدنية.
واتفق الجانبان على وجوب وقف اراقة الدماء في سوريا والبدء في طريق الاصلاح الذي يفضي الى ضمان مستقبل افضل لسوريا.

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:38 AM
وزير الداخلية : التعديلات الدستورية لبت طموحات المجتمع




عمان -بترا - التقى وزير الداخلية مازن الساكت امس الاثنين، في أكاديمية الشرطة الملكية عددا من الضباط المشاركين في دورة الإدارة الشرطية العليا وبرامج الماجستير بحضور مساعد مدير الأمن العام للقوى البشرية اللواء المهندس نايف البخيت .
وتحدث الساكت خلال اللقاء عن التعديلات الدستورية وأثرها في تطوير الحياة السياسية والبرلمانية وإثرائها، مشيراً إلى أن هذه التعديلات أسست أنموذجا يحتذى في الطريق نحو الإصلاح الشامل وتوفير المناخات الديمقراطية في شتى المجالات. وبين وزير الداخلية ان هذه التعديلات الدستورية لبت طموحات المجتمع الأردني بمختلف شرائحه ولاقت ترحيباً شعبياً واسعاً كونها جاءت لتعزيز المسار الديمقراطي والمشاركة الشعبية في الحياة السياسية.
ودعا الساكت مختلف الفعاليات السياسية والشعبية للتكاتف صفاً واحداً بما تقتضيه المصلحة الوطنية العليا مبادرين للحوار البناء الذي يخدم مسيرة الإصلاح ويعززها .
وفي ختام اللقاء أشاد وزير الداخلية بالدور الذي قامت به الأجهزة الأمنية المختلفة من خلال تعاملها الحضاري والمهني مع مختلف الفعاليات الشعبية بما يضمن سلامة المواطنين وتمكينهم من التعبير عن آرائهم بحرية ووفق ما ضمنه الدستور.

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:38 AM
رئيس الوزراء الصومالي يثمن الموقف الأردني




مقديشو-بترا–صالح الدعجة-حطت على مطار العاصمة الصومالية امس الاثنين طائرة مساعدات اردنية محملة بمواد طبية واغاثية أمر جلالة الملك عبدالله الثاني بارسالها لمساعدة المتضررين والمنكوبين جراء الجفاف الذي تعاني منه البلاد هناك.
وتحمل الطائرة التابعة لسلاح الجو الملكي الاردني على متنها عشرة اطنان من المساعدات الطبية، فيما سيتم توزيع مساعدات غذائية لاطعام2000 اسرة لمدة شهرين في احد المخيمات، في اطار حملة مولتها الهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية والعديد من المؤسسات الوطنية والنقابات والجمعيات الخيرية والمتبرعين من الشعب الاردني.
وكان في استقبال الطائرة رئيس وزراء الصومال محمد عبدالله محمد الذي عبر عن شكره وامتنانه للاردن ملكا وحكومة وشعبا على مواقفهم تجاه الشعب الصومالي عبر تقديم المساعدات والتي تأتي في ظروف صعبة تعيشها البلاد.
وقال ان تقديم هذه المساعدات تؤكد حرص الاردن على الوقوف الى جانب اشقائه في محنتهم ، مشيرا الى انها لها اهمية خاصة كونها تحمل ادوية سيتم توزيعها على الجهات الطبية ومن ثم الى المرضى الذين يعانون من نقص حاد من هذه الادوية.
من جهته قال أمين عام الهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية أحمد العميان الذي ترأس وفدا يضم ممثلي فعاليات اهلية ونقابية ان هذه المساعدات امر جلالة الملك بارسالها لصالح الشعب الصومالي الذي يعاني من ظروف معيشية صعبة.
واضاف ان الوفد سيقف على الاوضاع في الصومال وسيعمل على وضع خطة لاستكمال اجراءات تقديم المساعدات وجمع التبرعات والاغاثة لصالح الشعب الصومالي.
واكد ان الاردن على استعداد لتقديم المزيد من المساعدات للشعب الصومالي وهو واجب انساني على الجميع ان يلبي النداء في هذا الشأن.
وقال نقيب المهندسين الزراعيين عبدالهادي الفلاحات ان هذه المساعدات تأتي في اطار حملة نظمتها الهيئة الخيرية والنقابات والجمعيات الخيرية لصالح الاشقاء في الصومال في مسعى للتخفيف من معاناتهم جراء الاوضاع هنا.
ويشهد جنوب الصومال أسوأ مجاعة منذ20 عاما، وأسوأ موجة جفاف تمر منذ ستين عاما، حيث بات أكثر من نصف سكان البلاد عرضة للمجاعة، وقضى عشرات الالاف من الاشخاص غالبيتهم من الاطفال.

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:39 AM
السماح لمواليد عام 48 فما دون بالحج والتصاريح تصرف..اليوم

http://www.alrai.com/img/342500/342460.jpg


عمان-لانا الظاهر-اعلن وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية عبد الرحيم العكور، أنه تقرر السماح لمواليد عام 48 فما دون بالحج العام الحالي، شريطة أن يكونوا قد سجلوا للحج ، ولم يسبق أن أدوا الفريضة في سنوات سابقة.
وبين العكور في مؤتمر صحفي عقده امس ان الوزارة تلقت 23 ألف طلب للحج وانه سيبدأ صرف التصاريح للمقبولين ابتداء من اليوم الثلاثاء 13 – 9 ولغاية 20 -9 مؤكدا أن لا كوتات في الحج لهذا الموسم.
يذكر أن عدد الحجاج الأردنيين في الموسمين الماضيين وصل إلى نحو7 آلاف حاج، علما بأن النسبة المعتمدة في وزارة الأوقاف بالنسبة لأعداد الحجاج ألف مواطن من كل مليون.
واشار إلى أنه الوزارة حددت ثلاث فئات من حيث الخدمات هي الفئة الاولى (خدمات متميزة) ويكون النقل بالطائرة والسكن في مكة المكرمة والمدينة المنورة في فنادق مصنفة (خمسة نجوم) وان تكون ضمن المنطقة المركزية في المدينة المنورة وان لا يزيد بعدها عن المسجد الحرام على (1000) متر بغرف ثنائية توافق عليها الوزارة ويجوز للمكتب اضافة سرير ثالث بناءً على طلب الحجاج في الغرفة ، كما يجوز للمكتب اسكان (4) حجاج في بعض الغرف الفندقية المصرح لها باسكان هذا العدد من الهيئة العامة للسياحة والآثار السعودية شريطة تقديم ما يثبت ذلك للوزارة.
والفئة الثانية (خدمات عادية) بطريقي البر والجو ويكون السكن في مكة المكرمة والمدينة المنورة في مساكن بغرف ثمانية كحد اقصى شريطة ان لا يزيد بعدها عن المسجد الحرام على (2كم) وتكون في المدينة المنورة في المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي.
أما بخصوص الفئة الثالثة (خدمات عادية) بطريقي البر والجو ويكون السكن في مكة المكرمة والمدينة المنورة في مساكن بغرف ثمانية كحد اقصى ولا يزيد بعدها عن المسجد الحرام على (4كم) (شريطة تأمين النقل مجاناً من السكن الى المسجد الحرام وبالعكس ثلاث مرات يومياً لاداء الصلوات) ، وقد تم تحديد منطقتي النزهة والرصيفة للسكن في هذه الفئة نظراً لقربهما من الطريق الدائري الذي يؤدي الى عرفات ومنى ، ويكون السكن في المدينة المنورة في المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي.
واوضح العكور انه في مجال التسجيل الاولي للحج قامت الوزارة بالاعلان عن بدء التسجيل الاولي للمواطنين وحصر اعداد الراغبين باداء فريضة الحج لهذا العام ممن لم يحجوا سابقاً وذلك لاختيار العدد المقرر للاردن من بينهم وفق الاسس المعتمدة ، علماً بأن فترة التسجيل للحج بدأت من تاريخ 30/6/2011م ولغاية مساء يوم 12/7/2011م بما في ذلك ايام الجمعة والسبت حيث بلغ عدد المواطنين الذين ابدوا رغبتهم باداء فريضة الحج بحدود (22500) مواطن.
ودعا المواطنين من مواليد عام (1948) فما قبل بالاضافة الى الحالات التالية محرم الانثى التي انطبق عليها شرط السن وزوجته وكذلك والدته اذا كانت مطلقة او أرملة زوج او زوجة من انطبق عليه شرط السن مرافق ومرافقة الشيخوخة لمواليد عام (1941) فما قبل مراجعة المراكز التي سجلوا فيها تسجيلاً اولياً في الفترة ما بين يوم الثلاثاء تاريخ 13/9/2011م وحتى مساء يوم الثلاثاء تاريخ 20/9/2011م ، علماً بأن الدوام في هذه المراكز يبدأ من الساعة الثامنة والنصف صباحاً وحتى الساعة السابعة مساء بما في ذلك يوما الجمعة والسبت وذلك لاستلام تصريح الحج الخاص بكل واحد منهم والمبادرة للتسجيل لدى احد المكاتب / الائتلافات المعتمدة من الوزارة وذلك خلال اربعة ايام من التاريخ المثبت على متن التصريح.
وبالنسبة للتكاليف المقررة على كل حاج اشار إلى أن الوزارة طلبت من المكاتب والائتلافات تقديم برامجها واسعارها وتم دراستها في الوزارة وتحديد هذه الاسعار بما يتناسب والخدمات المقدمة بكل برنامج الفئة الثالثة (خدمات عادية) بطريق البر الحد الادنى بغرفة ثمانية(946.680) ديناراً الحد الاعلى بغرفة ثنائية1384.780) ديناراً.
الفئة الثانية (خدمات عادية) بطريق البر الحد الادنى بغرفة ثمانية(1558.680) ديناراً الحد الاعلى بغرفة ثلاثية(1905.430) ديناراً يضاف الى هذه التكاليف مبلغ (50) ديناراً قيمة النقل في القطار بين المشاعر المقدسة.
واوضح ان حجاج الجو تضاف قيمة تذكرة الطائرة بدلاً من المقعد في الحافلة ومبلغ (256.450) قيمة التنقلات الداخلية (عمان – المدينة) او مبلغ (273.015) قيمة التنقلات الداخلية (عمان – جدة).
اما الفئة الاولى (خدمات متميزة) تبدأ من (4000) فما فوق.
وبين انه تقدم للوزارة عدد من المكاتب والائتلافات بعد ان تم استكمال جميع المتطلبات التي تم اصدار كتب اعتماد لها وبلغ عددها (91) مكتباً وائتلافاً.
أما في مجال توعية الحجاج قبل السفر الى الديار المقدسة بين أن الوزارة اعدت البرامج الارشادية المتنوعة لعقد دورات توعوية انعاشية للائمة والوعاظ الذين سيتم تكليفهم لمرافقة الحجاج لهذا الموسم لاكسابهم المهارات المتنوعة بحيث يخصص لكل حافلة مرشداً دينياً ، وبهذا يستطيع الحاج ان يبقى على علم بأمور مناسك الحج طيلة الطريق فضلاً عن التوعية الدينية العامة وبيان الاحكام الشرعية والارشادات الصحية والمسلكية التي تستمر في مساكن الحجاج ومخيماتهم وطيلة الرحلة وسوف تقوم الوزارة بعقد دورات للمرشدين والاداريين قبل السفر للحج من اجل توضيح المهام والواجبات الملقاة على عاتقهم ولضمان حسن ادائهم لهذه الواجبات.
واشار إلى أنه سيقوم جميع أعضاء بعثة الحج الأردنية بارتداء سترة مثبت عليها عبارة بعثة الحج الاردنية (اداري/مرشد/خدمات) حسب طبيعة عمل كل موظف ليسهل التعرف عليهم من قبل الحجاج وطلب الخدمة منهم حال احتياجها ، وستقوم البعثة بالاشراف على شؤون الحجاج ومعالجة أي تقصير او نقص في الخدمات المطلوبة في وقتها وعلى نفقة المكتب المقصر.
كما ان الوزارة ستقوم بايفاد عدد من الواعظات (الموظفات في هذه الوزارة ) من حملة المؤهلات في الشريعة الاسلامية لتتولى هؤلاء الواعظات عملية الارشاد والتوعية للنساء وضرورة تعريفهن باحكام مناسك الحج.
واكد انه سيتم تشكيل بعثة طبية لمرافقة الحجاج الاردنيين والاشراف على شؤونهم وتقديم المساعدة والخدمة الطبية اللازمة لهم في مساكنهم كما سيرافق الحجاج بعثة اعلامية لنقل اخبارهم الى الاهل في الوطن وتغطية موسم الحج اعلامياً.
وسيزود كل حاج بنسخة من كتاب ( فقه الحج والعمرة) الذي أصدرته الوزارة يتضمن كيفية اداء الحاج للمناسك خطوة بخطوة بالاضافة الى كثير من المسائل الفقهية والاجابة عنها اجابة مختصرة ووافية وبعيدة عن الخلافات الفقهية.
وستقدم الوزارة لكل حاج نسخة من كتاب (دليل الحاج) وبعض النشرات الصحية والادارية التي تتضمن إرشادات صحية وعامة وفيها بيان لواجبات الحاج ومراكز البعثة على طريق سير قوافل الحجاج في معان والمدورة وحالة عمار وتيماء وعناوين مراكز البعثة في مكة المكرمة والمدينة المنورة وعرفات ومنى وارقام هواتفها وبيان المسافات على الطريق ومواقع الاستراحات والخدمات.
وفيما يتعلق بالنقل بين أن الوزارة قامت بعقد لقاء مبكر مع الجهات والدوائر المعنية بوسائط نقل حجاج البر وهي وزارة الداخلية / مديرية الامن العام ممثلة بادارتها ذات العلاقة / هيئة تنظيم قطاع النقل البري ، حيث تم الاتفاق على رفع موديلات الحافلات لهذا الموسم ليصبح (2001) فما فوق للحافلات السياحية بدلاً من (1998) فما فوق للموسم الماضي ومن موديل (2003) فما فوق لحافلات التأجير والنقل الدولي بدلاً من موديل (2002) فما فوق للموسم الماضي مع اعتماد نفس الاسعار للموسم الماضي وفق ما يلي 170 أجرة المقعد في الحافلات السياحية من موديل (2007) فما فوق.
160 أجرة المقعد في حافلات التأجير من موديل (2006) فما فوق160 اجرة المقعد في الحافلات السياحية من موديل (2004) ولغاية (2006)
150 اجرة المقعد في حافلات التأجير من موديل (2003) ولغاية (2005)
150 اجرة المقعد في الحافلات السياحية من موديل (2001) ولغاية (2003).
وفيما يتعلق بالترتيبات الخاصة بحجاج مسلمي 1948 قال «أن الوزارة قامت هذا الموسم بطرح عطاءي نقل واسكان لحجاج مسلمي 1948 في السوق الاردنية ، حيث تم احالة هذين العطاءين على ائتلافين من عدد من المكاتب المعتمدة لهذا الموسم (العطاء الاول بطريق والبر والعطاء الثاني بطريق الجو)».
ودعا العكور المواطنين من المواليد التي انطبق عليها شرط السن التعجيل في التسجيل ضمن المدة المحددة للتصريح وسرعة تجديد جوازات سفرهم اذا كانت منتهية او تمديدها اذا كانت مدة صلاحيتها اقل من ثمانية اشهر أما بالنسبة للحجاج الاردنيين الذين يحصلون على تأشيرة مجاملة للحج من السفارة السعودية في عمان خارج تنظيم الوزارة ، فإن الوزارة تسعى وبالتنسيق مع القسم القنصلي في السفارة السعودية في عمان لتنظيم اجراءاتهم وتحديد الاسس التي ستتبعها مكاتب خدمات الحج لتأمين سكنهم ونقلهم مقابل تقديم كفالات حسن التنفيذ من المكاتب لهذه الغاية .

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:39 AM
قبول 723 بالجامعات عبر (التجسير) والأسماء على موقع (القبول الموحد) اليوم




عمان- حاتم العبادي- تعلن لجنة تنسيق القبول الموحد عند التاسعة والنصف من صباح اليوم أسماء (723) طالبا وطالبة رشحوا للقبول في الجامعات الرسمية من خلال قائمة التجسير.
وتتيح الوحدة الإطلاع على الأسماء المرشحة من خلال موقعها على الانترنت (www.admhec.gov.jo)، (http://www.admhec.gov.jo%29%d8%8c/) وفقا لمدير الوحدة الدكتور غالب الحوراني.
وبحسب بيانات نتائج قبول التجسير، فإن نسبة القبول بلغت (2ر52%)، إذ قبل (723) طالبا منهم (550) من خريجي امتحان «الشامل» لهذا العام، من اصل (1385) تقدموا بطلبات.
وعزا الحوراني سبب انخفاض عدد المقبولين مقارنة مع العدد الذي اقره مجلس التعليم العالي (785)، الى إساءة اختيار هؤلاء الطلبة للتخصصات التي تناظر تخصصاتهم.
وتوزع الطلبة على الجامعات بواقع : (122) في الاردنية و(56) في اليرموك و(32) في مؤتة و(75) في العلوم والتكنولوجيا، ومثلهم في الهاشمية و(46) في جامعة ال البيت و(215) في البلقاء التطبيقية و(37) في جامعة الحسين بن طلال و(56) في الطفيلة التقنية.
وتضمنت القائمة قبول (173) طالب وطالبة من خريجي امتحان «الشامل» في أعوام سابقة لعام القبول هذا العام، من أصل (614) تقدموا بطلبات، لتكون نسبة القبول (18ر28%).
واستبعدت الوحدة (82) طلب تجسير تقدم بها طلبة منها (78) من تخصصات لا يحق لها التجسير او لا نظير لها في الجامعات، او انهم لم يكونوا من نسبة الـ(20%) الأوائل على التخصصات التي تحددها أسس التجسير، وأربعة طلاب حاصلون على دبلوم في أعوام سابقة ومعدلاتهم اقل من (70%) و(68%)، التي تتطلبها أسس التجسير.

سلطان الزوري
09-13-2011, 09:39 AM
سياسيون وأكاديميون: الحديث الملكي وضع حداً للمشككين بالوحدة والهوية الوطنية




عمان -بترا- شددت شخصيات سياسية وأكاديمية ان حديث جلالة الملك عبدالله الثاني خلال لقائه نخبة من الأدباء والمثقفين والمفكرين والأكاديميين جاء كحد السيف بوضع حد لألسنة المشككين بوحدتنا الوطنية وهويتنا الجامعة للاردنيين من شتى الاصول والمنابت ووضع حدا لضعاف النفوس الذين يضمرون الشر لمسيرة الاردن ومستقبله.
واضافوا ان حديث جلالته يؤكد مجددا على الموقف الاردني الثابت لدعم القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني الذي لا يسبقه علينا أحد وأن الموقف الرسمي من القضية الفلسطينية ومن حقوق اللاجئين ومن الحل النهائي واضح وحاسم لم ولن يتغير، مبينا جلالته "ان الأردن ومستقبل فلسطين أقوى من إسرائيل اليوم والإسرائيلي هو الذي يخاف اليوم".
واشاروا الى ان جلالته طمأن الجميع بالقول "أريد أن أطمئن الجميع بأن الاردن لن يكون وطنا بديلا لأحد وهل يعقل أن يكون الأردن بديلا لأحد ونحن جالسون لا نحرك ساكنا، لدينا جيش ومستعدون أن نقاتل من أجل وطننا ومن اجل مستقبل الأردن ويجب أن نتحدث بقوة ولا نسمح حتى لمجرد هذه الفكرة أن تبقى في عقول بعضنا".
وقالوا ان جلالته شدد على ان الاردن سيواصل قيادة جهود الإصلاح حتى تتحقق النتائج المرجوة منها بتعاون الجميع، منوها جلالته الى انه أمامنا فرصة هامة لتشكيل أنموذج متقدم للإصلاح في المنطقة والنهوض بالحياة السياسية والحزبية، كما اكد جلالته بأنه ليس لدينا أي تخوف بالنسبة للإصلاح واننا ماضون قدما بذلك وسنجري الانتخابات البلدية قبل نهاية السنة والانتخابات النيابية عام 2012، ومن حيث التعديلات الدستورية ستتم خلال أسبوعين.
محادين
وقال استاذ علم الاجتماع في جامعة مؤتة الدكتور حسين محادين إن لقاء جلالة الملك بنخبة من المثقفين والاكاديميين رسالة متعددة الرؤوس لكنها متكاملة واولها ضرورة إعمال العقل والتفكير الرشيد ضمن حركة مجتمع طامح لمزيد من الحرية ورسالة الى كل الحكومات المتعاقبة التي اضعفت دور الادباء والمثقفين بشكل عام.
واضاف ان هناك اشارة الى تقاعس بعض المثقفين والادباء عن القيام بأدوارهم إذ ان الاشهر الماضية وما شهدته من حراك جماهيري واندفاع كان صوت المثقف خافتا مثلما دور المؤسسات الثقافية وهذا ما جعل بوصلة الحراك الحكومي والشعبي متأرجحة.

منصور
وقال الدكتور عزمي منصور ان خطاب جلالة الملك كان متكاملا وان اجواء النقاش العام على مستوى نخبة من المثقفين والادباء مقدمة جيدة لبدء اصلاحات تدريجية، لافتا الى ان الاصلاحات المطروحة اصلاحات جيدة.
وفيما يتعلق بموضوع الوطن البديل أكد الدكتور عزمي أنه لا أحد يتوقع أن يكون الاردن بديلا عن فلسطين او أن يكون للاردن دور في فلسطين.
وقال رئيس نادي الوحدات فهد البياري ان هويتنا الأردنية هوية جامعة لا مفرقة وتحتوي جميع أبناء وبنات الوطن كما شدد على ذلك جلالة الملك خلال لقائه نخبة من الأدباء والمثقفين والمفكرين والأكاديميين والتأكيدات المستمرة لهذا الوقف من لدن جلالته في المناسبات المختلفة، مشيرا الى ان البعض يتخذ من هذا الموضوع "شماعة" يستخدمونها لأجنداتهم الخاصة، وحيث اننا نعيش في الاردن بدولة مؤسسات وقانون فلا اعتقد ان هناك تخوفا من ذلك وقد اكد جلالته ان ذلك الموضوع خط احمر ولن يسمح لأحد كائنا من كان بالعبث به وتخريب مستقبل الاردن.
ظهيرات
وقال الوزير الاسبق نادر ظهيرات ان جلالة الملك عبدالله الثاني حذر في لقاءات عديدة من المساس بالوحدة الوطنية والتي اعتبرها جلالته خطا احمر لن نسمح لأحد بالمساس به وهذا منهج هاشمي كان على الدوام يحذر من المساس بالوحدة الوطنية.
ولفت ظهيرات الى ان الوطن البديل اسطوانة ممجوجة ومرفوضة بالكامل وكان جلالته يعبر عن ضمير الشعب الاردني إذ ان جلالته يؤكد ان الاردن هو الاردن وفلسطين هي فلسطين على مسامع العالم وان الاردن داعم للقضية الفلسطينية وكل من يحاول العزف على الوطن البديل فهو منبوذ وان خيار الوطن البديل خيار غير موجود في قاموس الدولة الاردنية.
حداد
وقال رئيس مركز التعايش الديني الأب نبيل حداد ان النطق السامي جاء كرسالة تحمل للوطن وابنائه دعوة ونداء هاشميا يبعث المزيد من الثقة بالنفس للحفاظ على الوطن وهويته التي يعتز بها كل الشرفاء الذين يحملون الاردن في وجدان كل فكر يسعى للنيل من الوطن او وحدته الوطنية.
واضاف الأب حداد ان كلمات جلالته جاءت حافزا للمزيد من اليقظة وتجديدا لمسوؤلية يتحملها الجميع في الاردن الراسخ بقوته، فهو الدولة والشعب المؤمن والقيادة الحكيمة الواعية المخلصة وهذا التلاحم سيبقى مناعة تهدم نوايا واهواء كل المتاجرين بوطننا وقضاياه .
الشناق
وقال أمين عام الحزب الوطني الدستوري الدكتور احمد الشناق ان خطاب جلالة الملك طمأن نفوس الاردنيين من جهة ووضع حدا للطامعين والخاسدين للاردن على حد سواء وأوصل رسالة مفادها ان سيف الاردن ليس من خشب ولديه الامكانيات جيشا وشعبا للدفاع عن كل ذرة من تراب الوطن.
وأضاف الشناق ان خطاب جلالته أكد على مضي الاردن في مسيرته الاصلاحية وقد جاء هذا الخطاب في وقت مهم وتاريخي لا سيما ان المنطقة تمر بتحولات مهمة وصعبة وتناول كافة المسائل، مضيفا اننا تعودنا على الهاشميين ان يختطوا بوصلة للمستقبل للحفاظ على الاردن ومستقبلة ولطالما تجاوز الاردن العديد من المراحل التاريخية الصعبة وبقي عصيا بشعبه وقيادته.
بلتاجي
وقال العين عقل بلتاجي ان الاردن قيادة وارضا وشعبا بنيت على أسس رسالة عربية اسلامية اساسها الوحدة والحرية وكانت تلك الاسس لبنة لمشروع الدولة العربية القومية لذلك فالاردن في عناصره ومكوناته يمثل كل الشعوب العربية من المحيط الى الخليج.
وفيما يتعلق بموضوع الوطن البديل بين بلتاجي ان جلالته كان حاسما وحازما حيال هذا الموضوع وانهى كل قول في هذا الموضوع فقد أكد ان لدى الاردن من الشجاعة والمنعة ما يمكنه من الدفاع عن كل شبر من الوطن وسيقف في وجه كل الطامعين.
أبو علبة
وقالت النائب عبلة ابو علبة ان حديث جلالة الملك حول الهوية الوطنية وحول خرافة الوطن البديل وضعت حدا للمناخات السياسية المفتعلة التي نشأت مؤخرا في بعض الاوساط.
وبينت ابو علبة ان جلالته اتجه بصورة مباشرة لإزالة فكرة الوطن البديل الموجودة فقط لدى سياسات دولة العدو الصهيوني المعادية للاردن وفلسطين وللهوية الاردنية والفلسطينية معا.
وشددت ابو علبة على ان قرارات الشرعية الدولية هي الاساس لحل القضية الفلسطينية وقضايا القدس والاستيطان وللاجئين على اساس القرار الاممي رقم 194.
حمارنة
وقال امين عام الحزب الشيوعي الاردني الدكتوري منير حمارنة في الحقيقة ان القضايا التي اثارها جلالة الملك هي قضايا غاية في الاهمية وهي قضايا مهمة واساسية، مشيرا الى انه كلما اصبح الوضع صعبا ومتأزما في المنطقة تنفجر قضية اقليمية وتوضع على اساس الوطن البديل.
واضاف الدكتور حمارونة ان قضية الوطن البديل هي مشروع اسرائيلي يستهدف التهرب من تنفيذ المطالب المشروعة للشعب الفلسطيني وهذا يستخدم لإضعاف روابط الوحدة الوطنية الاردنية والذي اعتقد ان الدفاع عنها ومبدأ المواطنة هو السلاح الفاعل للاردنيين ايا كانت اصولهم ومنابتهم.
الشرفاء
وقال أمين عام حزب العدالة والتنمية رئيس المجلس الوطني للتنسيق الحزبي المهندس علي محمود الشرفاء ان حديث جلالة الملك جاء كحد السيف وقطع ألسنة المشككين بوحدتنا الوطنية وهويتنا الجامعة وقطع الطريق على ضعاف النفوس الذين يضمرون الشر لمسيرة الاردن الزاخرة بالمواقف المشرفة والانجاز وتعزيز المكتسبات الوطنية.
واضاف الشرفاء ان جلالة الملك اكد وخلال مناسبات عديدة ان الهوية الأردنية والوحدة الوطنية هي خط أحمر ولن يقبل لأي كان المساس بها وتخريب مسيرة الاردن ومستقبله وأن هويتنا الأردنية هوية جامعة لا مفرقة وهي عربية إسلامية تحتوي جميع أبناء وبنات الوطن ولذلك يجب علينا تعزيز اواصر التلاحم بين جميع ابناء الوطن من شتى الاصول والمنابت وبما يعود بالخير على مسيرة الاصلاح والامن والاستقرار التي ينعم بها الاردن ويتميز بها في المنطقة.

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:32 AM
الرضى الشعبي عن التعديلات الدستورية هل يزيل المواقف المسبقة تجاهها ؟




كتب - فيصل ملكاوي - أثارت نسبة الرضى الكبيرة لدى الاردنيين حيال التعديلات الدستوية في نتائج استطلاع الرأي الذي اجراه مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الاردنية، التي بلغت نحو 74 بالمئة حراكا وتفاعلا لافتا، في اوساط الرأي العام والقوى السياسية المختلفة ، وفتحت الباب لمراجعات للمواقف واليات التعاطي معها بعيدا عن الحسابات التنظيمية، خاصة وان النتائح اظهرت بونا مهما في موقف التيارات والاحزاب السياسية من جهة وانصارها من جهة ثانية .
اهمية هذه النتيجة ، وفق العديد من المحللين ، أنها تشكل ضوءا كاشفا وعاملا مساعدا، باتجاه الذهاب ، الى نقطة للقاء في منتصف الطريق وتجسير التباينات ، بين مواقف القوى السياسية والحزبية ، التي تتعاطى مع هذه التعديلات قبل اقرارها بشكل نهائي ، من اجل انضاج توافق عام حيالها ، وهو امر في غاية الاهمية ، كون الجميع يعول عليها ان تشكل نقلة اساسية في الحياة السياسية وادارة الدولة لعقود وليس لمرحلة محددة ازاء قضية واحدة .
يعزز هذا المسار ازاء التعديلات الدستورية ، انه لا يوجد رفض مطلق لهذه التعديلات ، من قبل أي تيار سياسي ، وان الحوارحيالها ليس محل خلاف بل تبدي كافة القوى السياسية استعدادها للحوار حيال القضايا الخلافية في هذا الاطار .
ففي الوقت الذي يقول فيه رئيس مجلس شورى جماعة الاخوان المسلمين الدكتور عبداللطيف عربيات ان هذه التعديلات فيها امور ايجابية بل ويصفها «بالانجازات « ومرحب بها من حيث المبدا مثل المحكمة الدستورية والهيئة المستقلة للاشراف على الانتخابات والقوانين المؤقتة الا انها بحاجة الى استكمال وتطوير خاصة لجهة ان تكون بوابة لشواغل وهموم المواطن حتى تحقق الهدف المنشود منها وان لا تكون بمثابة وصفة جاهزة تلقى من السلطة التنفيذية على الجميع لاخذها كما هي .
مكامن الاختلاف حيال التعديلات الدستورية ليس اغلاقا للباب بالنسبة للاخوان المسلمين وهو الاتجاه الذي اجاب ما نسبته 17بالمئة من العينة الوطنية و 12 بالمئة بانهم سيصوتون لصالح مرشحين للاتجاه الاسلامي اذا ما اجريت الانتخابات اليوم .
يتابع الدكتور عربيات في رده على سؤال امكانية الحوار من قبلهم حول هذه القضايا « لدينا كل الاستعداد للحوار مع الحكومة ومع أي جهة كانت حيال ملفات الاصلاح خصوصا التعديلات الدستورية على ان يكون مثل هذا الحوار بقلب وعقل مفتوح لاجل تحقيق الصالح العام «.
اذا كان الاستطلاع قد لامس المزاج العام بعينتيه الوطينة وقادة الراي ، وكانت النتائج ايجابية تجاه التعديلات الدستورية باستثناء تخفيض سن المرشح للبرلمان الى 25 عاما فقد لاقت معارضة 49 بالمئة من قادة الراي مقابل تاييد 46 بالمئة وعارضها 40 من العينة الوطنية اذ يلاحظ ان هذا التعديل يحظى بما هو اشبه بالتوافق العام لجهة عدم اقراره .
ومع هذه النسب المرتفعة لتاييد معظم التعديلات الدستورية فان الراي العام والانظار تبقى متجهة نحو القنوات الدستورية وخاصة مجلس الامةالذي يعول عليه ان ياخذ هذه التعديلات الى وجهات ونتائج تلبي طموحات وتطلعات الجميع لعملية اصلاح متطورة وديمقراطية حقيقية بعيدا عن حسابات الحل او البقاء لاطول فترة ممكنة اذ لا يمكن لاصلاح محوري منشود انتظار ثلاث سنوات اخرى .
ان كانت الاستطلاعات تقيس مزاج الراي العام تجاه قضية معينة او جملة من القضايا ، كما هو الحال في ملف التعديلات الدستورية ، الا انه من الاهمية بمكان التفريق بين الحد الفاصل بين هذا الاتجاه ، على اهميته وبين ان المواطن عموما ليس فقيها دستوريا عند البحث في التفاصيل الدقيقه كما مصادر سياسية وقانونية .
وهنا يكمن الفرق وفق ذات المصادر سياسية وقانونية ، بين استطلاعات الراي والاستفتاء العام ، اذ تذهب الاغلبية كما يبدو الى ان الاستفتاء في حالة الاردن ، لا داعي له في مسالة التعديلات الدستورية اضافة إلى ان لا آليات له في الدستور والقوانين المختلفة ، اضافة الى راي مفاده ان الاستفتاءات تكون في حالة تشكل الدول وتاسيسهاوحسب، واتجاه ثالث يرى ان الانظمة الجمهورية هي التي توجب اجراء الاستفتاءات في مفاصل معينة في تاريخها .
في الوقت الذي ترى فيه قوى سياسية كجماعة الاخوان المسلمين وجناحها السياسي حزب جبهة العمل الاسلامي ، ان التعديلات الدستورية فيها انجازات ولكنها بحاجة الى استكمال في العديد من البنود ، ويقبلون بالحوار حيالها.
الا ان قوى سياسية اخرى على الساحة ترى في هذه التعديلات بانها «استعادت بشكل واضح اركان النظام النيابي البرلماني « الذي يتكرس في فك حالة ارتهان المجالس النيابية للحكومات سواء من حيث التغول او الحل وفق ما تراه السلطة التنفيذية .
هذا البعد هو ما يؤكد عليه امين عام الحزب الوطني الدستوري الدكتور احمد الشناق في معرض تعليقه على نتائج استطلاع مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الاردنية والذي يرى في نتائجه انه مهم كونه يعبر عن عينة معتبرة من الراي العام وقادة الراي في مخلتف محافظات الممكلة تشير الى ان اغلبية تؤيد التعديلات الدستورية .
يحاول الدكتور الشناق وفق راي حزبه الوسطي ، ان يضع المسائل الخلافية ، في كيفية انضاج ابرز التعديلات الدستورية ، مثل المحكمة الدستورية والهيئة المستقلة للاشراف على الانتخابات ، في ان الاساس هو في القوانين المنسجمة مع نصوص الدستور التي ستحكم اليات عمل مثل هذه التعديلات بعد اقرارها ، بحيث تؤدي الغرض منها في تجذير الاصلاح المنشود .
وفي مقابل من يرى ان الهيئة المستقلة للاشراف على الانتخابات على سبيل المثال ، ستكون ان بقيت الصيغة على حالها ، اداة بيد الحكومة ، يرى الدكتور الشناق خلافا لذلك مفسرا بان كلمة « مستقلة « هي الضمانة وتجعل من الهيئة سيدة نفسها في ضمان سلامة ونزاهة الانتخابات ، مقابل ضرورات غير موجودة الا بيد الدولة في مسالة الادارة كالاجهزة الامنية والقضاة التي يقع عليها واجبات ان تنقذ سلامة العملية الانتخابية بكافة جوانبها تحت اشراف الهيئة المستقلة للانتخابات .
الاستطلاع طال التعديلات الدستورية بمفاصلها المختلفة ، واظهر نتائح تستحق النقاش والتوقف عندها مثل تاييد 61 بالمئة من قادة الراي اضافة تعديل جديد يتعلق بتشكيل الحكومات وكذلك اهمية قراءة النسب المتعلقة بالمحافظات حيال التعديلات الدستورية وتباينها وانتخاب مجلس الاعيان وغيرها من القضايا المهمة التي يمكن اضافتها في المستقبل .

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:32 AM
الملك : النقابات المهنية مؤسسات وطنية والأردن يقوى بجهودها

http://www.alrai.com/img/342500/342617.jpg


* النقباء: نقف صفاً واحداً لتعزيز الجبهة الداخلية
* نأمل إقرار التعديلات الدستورية خلال أسبوعين
* هويتنا الأردنية عربية إسلامية وجامعة لكل أبناء الوطن
* نمرّ بتحديات اقتصادية وسياسية صعبة والمستقبل مبشّر بالخير

عمان - بترا- مؤيد الحباشنة - أكد جلالة الملك عبدالله الثاني أن النقابات المهنية مؤسسات وطنية تحظى بثقة واحترام المواطن الأردني وأن الأردن يقوى بجهود هذه النقابات وبدورها المهم في دفع عجلة الاقتصاد الوطني. وهنأ جلالته المعلمين بالموافقة على إنشاء نقابتهم الجديدة، معربا عن تطلعه بأنها ستكون مثالا للعمل النقابي المهني الحر الذي يرقى بمهنة التعليم. وجدد جلالته التأكيد خلال لقائه امس الثلاثاء رؤساء النقابات المهنية «أن هويتنا الأردنية هوية جامعة لكل الأردنيين والأردنيات، وهي هوية عربية إسلامية تحتوي جميع أبناء وبنات الوطن الغالي».
وأشار جلالته إلى أن الأردن يمر بتحديات اقتصادية وسياسية صعبة، «ونحن قادرون على مواجهتها والخروج أقوى مما كنا، والمستقبل مبشر بالخير».
وقال جلالته «قطعنا خطوات مهمة وجريئة في مسيرتنا الإصلاحية وسنستمر في ذلك؛ وأمامنا فرصة جيدة ومهمة للنهوض بحياتنا السياسية والحزبية، وتشكيل الأردن النموذج في المنطقة».
وأعاد جلالته التأكيد على أن الانتخابات البلدية ستجري مع نهاية هذا العام، فيما ستجرى الانتخابات النيابية خلال عام2012، وتحت إشراف هيئة مستقلة لضمان الشفافية والنزاهة. وأضاف جلالته «أننا نأمل بأن يتم إقرار التعديلات الدستورية خلال أسبوعين من الآن بعدما خضعت لحوارات مهمة وجادة، ولتكون انطلاقة لتطوير حياتنا السياسية والحزبية».
بدورهم أكد النقباء أن أعضاء النقابات يقفون جميعا سدا منيعا في وجه كل من يحاول المس بالوحدة الوطنية. والوقوف صفا واحدا لتعزيز تماسك الجبهة الداخلية، معبرين عن تقديرهم لما تم انجازه على طريق تحقيق الإصلاح الشامل في جميع المجالات.

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:33 AM
إرادة ملكية بالموافقة على تعيينات وترفيعات قضائية




عمان - الرأي - صدرت الإرادة الملكية السامية بالموافقة على قرار المجلس القضائي المتضمن إجراء عدد من التعيينات والترفيعات القضائية اعتبارا من يوم الاحد الموافق 11 ايلول الجاري.
ووفقا للقرار فقد شملت قائمة التعيينات كلا من هبا محمد وليد تهتموني /قاضي صلح لدى محكمة اربد الابتدائية/، ورشا سهيل أحمد الناصر/قاضي صلح لدى محكمة غرب عمان الابتدائية/ ومنار عدنان خالد حسين /قاضي صلح لدى محكمة السلط الابتدائية.
وشمل القرار ترفيع 19 من القضاة إلى أدنى مربوط الدرجة الثالثة، وهم : قاضي محكمة جنوب عمان الابتدائية محمد خلف البلوش، وقاضي محكمة عمان الابتدائية مروان خضر العليمي ، وقاضي محكمة العقبة الابتدائية سليمان خلف الطراونة ، ومساعد نائب عام الجنايات القاضي كايد جمال الكايد، ومساعد نائب عام اربد القاضي سامر تيسير الغزاوي، وقاضي محكمة عمان الابتدائية الدكتور جمال حسني هارون، وقاضي محكمة الزرقاء الابتدائية طلال محمد عبيدات.
وشملت ايضا مدعي عام اربد القاضي رمزي احمد العظمات،وقاضي محكمة عمان الابتدائية فراس احمد الزغول، ومدعي عام هيئة مكافحة الفساد القاضي احمد محمود العمري، وقاضي محكمة الزرقاء الابتدائية منير عبدالله التميمي، ومدعي عام عمان القاضي فؤاد محمد جرن، ورئيس تنفيذ محكمة الزرقاء الابتدائية القاضي محمد قاسم المومني، وقاضي محكمة مادبا الابتدائية بسام محمد الدهامين، وقاضي محكمة المفرق الابتدائية علي سليمان عبيدات، وقاضي محكمة شمال عمان الابتدائية ناصر سالم الصلاحين، وقاضي محكمة العقبة الابتدائية احمد مبارك الطراونه، وقاضي محكمة تسوية الأراضي يحيى محمد المعايطة، وقاضي محكمة الجمارك الابتدائية حسين تركي الصرايره.
كما تضمن القرار ترفيع القضاة التالي أسماؤهم إلى أدنى مربوط الدرجة الرابعة وهم :مدعي عام الأمانة القاضي عبد الله عايد خلف الشوره، والقاضي المبعوث شاكر ابراهيم سلامه العموش ومدعي عام جنوب عمان القاضي محمد بسام محمد أبو الغنم.

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:33 AM
الفايز : عدم ترشحي لا يرتبط بتولي موقع آخر

http://www.alrai.com/img/342500/342654.jpg


عمان – ماجد الامير - أعلن رئيس مجلس النواب فيصل الفايز انه لن يخوض انتخابات رئاسة مجلس النواب للدورة العادية المقبلة . وقال الفايز في تصريحات صحفية إن قراره بعدم الترشح جاء بهدف افساح المجال واعطاء الفرصة للراغبين بالمنافسة على الموقع.
ونفى الفايز ان يكون قراره مرتبطا بأي تطورعلى صعيد تسلمه موقعا آخر، وقال ان قراري يأتي بهدف «الراحة وافساح المجال».
ورغم اعلان الفايز أسباب قراره، الا أن النواب انشغلوا في تفسيره. والتقى عدد منهم الفايز لمعرفة الاسباب. وعقب اعلان الفايز، اعلن النواب عبدالكريم الدغمي والمهندس عاطف الطراونة وممدوح العبادي نيتهم الترشح لانتخابات الرئاسة. كما اعلن النائب بسام حدادين عن نيته خوض المنافسة على موقع النائب الاول.

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:33 AM
النواب يقر (ملحق موازنة) بـ 527 مليون دينار ويبدأ مناقشة التعديلات الدستورية اليوم

http://www.alrai.com/img/342500/342625.jpg


عمان – ماجد الامير - يبدأ مجلس النواب اليوم مناقشة مشروع التعديلات الدستورية . وقال رئيس مجلس النواب فيصل الفايز ان مجلس النواب سيبدا في جلسات متواصلة صباحا ومساء لمناقشة مشروع التعديلات الدستورية من اجل اقرارها .
من جهة اقر مجلس النواب مشروع قانون ملحق بقانون الموازنة العامة للسنة المالية 2011 والذي يضيف الى النفقات الجارية 527 مليون دينار . وطالب النواب من الحكومة اعتماد برامج تقشفية في مؤسسات الدولة والتخفيض من النفقات الحكومية من اجل خفض العجز في الموازنة . ووجه نواب تساؤلات حول صندوق تنمية المحافظات ولماذا لم يرصد في الصندوق 150 مليون دينار اذ ان ملحق الموازنة اشار الى رصد الحكومة لمبلغ 25 مليون دينار هذا العام .

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:34 AM
(حقوق الإنسان) يدحض مزاعم تقرير دولي بوجود انتهاكات جنسية في مصنع للألبسة




عمان – سمر حدادين - دحض المركز الوطني لحقوق الإنسان مزاعم وردت في تقرير دولي حول تعرض عاملات أجنبيات لاعتداءات جنسية، ومخالفات في شركة في مدينة الحسن الصناعية.
وادعى تقرير صادر عن المعهد العمالي العالمي وحقوق الإنسان في الثامن من حزيران الماضي وقوع الاعتداءات بحق عاملات منذ العام 2007 في شركة الأزياء التقليدية لصناعة الألبسة وتعود ملكيتها لمستثمر هندي.
وقال المركز في تقرير تقصي حقائق أعلنه أمس أن التقرير الدولي «بني على وقائع وهمية وغير صحيحة»، وأن ما جاء فيه من وقوع انتهاكات واغتصاب وتحرش ومنع من التنقل «غير صحيح». غير أن تقرير تقصي الحقائق كشف وجود بعض المخالفات العمالية في الشركة تتمثل في تأخير دفع الأجور وجودة الطعام ومياه الشرب وزيادة ساعات العمل الإضافية.

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:34 AM
الاتحاد الأردني لشركات التأمين يلوح برفع دعوى قضائية على (الهيئة)




الحسين: تكليف مستشار قانوني لإعداد دراسة حول تأثير سياسات هيئة التأمين على الشركات
طهبوب: مراجعة مجموعة من التعديلات على التعليمات الناظمة لأعمال التأمين الإلزامي
عمان- علاء القرالة وبترا - من المرجح أن تدفع الخسائر المتراكمة على شركات التأمين والمتحققة من فرع التأمين الإلزامي، الى ملاحقة هيئة التأمين قضائيا في حال أثبتت دراسة يعدها الاتحاد الأردني لشركات التأمين وجود تأثيرات سلبية لسياساتها على الشركات.
بالأمس، لوح مدير عام الإتحاد الأردني لشركات التأمين،ماهر الحسين، برفع دعوى قضائية على هيئة التأمين في حال أثبتت الدراسة التي بدأ بإعدادها المستشار القانوني للاتحاد وجود تأثيرات سلبية لسياسات الهيئة المتعلقة بنظام التأمين الإلزامي على الشركات.
وتساهم عوامل عدة في تدهور الأوضاع المالية للكثير من الشركات وتعثر بعضها الأخر، الإ ان غالبية الشركات تعتبر فرع تأمين السيارات وخاصة الإلزامي منه «ضد الغير»العامل الرئيسي والأهم في استمرار نزيف الخسائر،وعدم القدرة على تحقيق التوازن بين الأقساط والتعويضات في هذا الفرع، نظرا لعدم «ملائمة» قسط التأمين الإلزامي مع حجم التعويضات التي تدفع وفقا لهذه الشركات، إذ أن حجم الخسائر قد بلغ حتى نهاية العام الماضي نحو 16 مليون دينار.
وقال الحسين في تصريح لـ»الرأي»:» كلف الإتحاد مستشاره القانوني بإعداد دراسة حول نظام التأمين الإلزامي الذي أعدته هيئة التأمين في وقت سابق وألزمت به الشركات»، موضحا أنه وفي حال أثبتت الدراسة وجود علاقة سببية بين نظام التأمين الإلزامي والخسائر التي لحقت بالشركات، فان الاتحاد سيقاضي الهيئة.
وأضاف قائلا:» سنرفع دعوى قضائية على الهيئة لتعويض الشركات عن تلك الخسائر والتي تقدر بملايين الدنانير وتهدد اكثر من شركة بالافلاس والاغلاق».
وقد دفعت هذه الخسائر بشركات التأمين للمطالبة ومنذ سنوات بتحرير فرع التأمين الإلزامي وإخضاعه لعاملي العرض والطلب، حتى يتسنى لها الخروج من «مأزق» الخسائر المتراكمة جراء ارتفاع كلف تطبيق هذا النظام من جهة، وارتفاع نسب الحوادث المرتكبة في المملكة من جهة أخرى.
وكانت وزارة الصناعة والتجارة بالتعاون مع هيئة التأمين، قد أعلنت في وقت سابق عن نيتها إعداد دراسة حول كلف تطبيق نظام التأمين الإلزامي» ضد الغير» على شركات التامين، وتحديد الكلف والخسائر المترتبة على شركات التأمين العاملة في السوق اثر تطبيقها لهذا النظام.
من جانبها، قالت مدير عام هيئة التامين بالوكالة رنا طهبوب ان الهيئة تقوم بدراسة ومراجعة لمجموعة من التعديلات على التعليمات الناظمة لأعمال التامين الالزامي.
واضافت في تصريح لوكالة الانباء الأردنية (بترا) ان اهم المحاور الرئيسية التي تتناولها الدراسة هو النظر في إلزام المتسبب بتحمل مبلغ معين من قيمة التعويض المدفوع للمتضرر تدفع بشكل مقطوع وبسقف محدد وذلك للحد من حوادث الطرق ، مشيرة الى انه لا يوجد تغيير جوهري على المبادئ الاساسية للتامين الالزامي.
وبينت طهبوب ان الهيئة قامت بدراسة واقع قطاع التامين ومراجعة كافة بيانات الشركات وحيثيات الشكاوي المقدمة من قبل المؤمنين وموقف الشركات من هذه الشكاوي لوضع ضوابط رئيسية تنظم العلاقة بين الشركات والمؤمنين وتوضيحها بطرق تحد من اوجه الاختلاف بين الطرفين.
واكدت قيام الهيئة بالنظر في تنظيم الامور الفنية ووضع ضوابط تنظم المبالغ المستحقة عن نقصان القيمة وذلك من خلال تحديد الاجزاء الثابته المشمولة بنقصان القيمة ومنها على سبيل المثال «الشصي».
واضافت طهبوب ان التطبيقات الحالية لنقصان القيمة تشمل كافة المركبات على اختلاف سنوات صنعها والقيمة السوقية للمركبة، وهو الأمر الذي سيستمر العمل به.

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:34 AM
الشاطئ الأوسط في العقبة سيستقبل رواده بعطلة الأضحى

http://www.alrai.com/img/342500/342577.jpg


العقبة -بترا- قال مفوض شؤون البنية التحتية في سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة المهندس عصام زريقات أن الشاطئ الأوسط في العقبة سيستقبل زواره في عطلة عيد الأضحى المبارك بحلة جديدة مناسبة لمختلف الفئات التي تؤمه.
وبين زريقات لوكالة الانباء الاردنية (بترا) في العقبة امس الثلاثاء، ان الشاطئ سيعزز بكامل الخدمات والمرافق اللائقة والمناسبة لتقديم الخدمة الأمثل لزوار هذا الشاطئ الذي يعد متنفسا لأبناء العقبة وزوارها.
وإعتبر ان الوضع الحالي للشاطئ غير مناسب ولا يفي بمتطلبات الزائرين خاصة وانه يغص بالزوار في المناسبات والأعياد.
وأكد زريقات ايلاء نظافة العقبة أهمية خاصة من قبل السلطة بالتعاون مع شركة كلين سيتي الشركة المتعاقدة مع السلطة للقيام بهذه المهمة معتبرا أي تقصير في هذه المهمة ينعكس سلبا على المدينة وسكانها وسياحها.
وأشار إلى تشكيل لجنة مشتركة من قبل السلطة والشركة تتابع يوميا حالة المدينة مع التركيز على موضوع النظافة في ايام العطل والأعياد والإجازات حيث تزدحم المدينة بزوارها مع وجود الممارسات الخاطئة من قبل الزوار التي تزيد من الضغوط على الوفاء بكامل التزامات النظافة المعهودة في مدينة العقبة.
وقال زريقات أن السلطة حولت المنطقة الرابعة في العقبة من منطقة سكنية إلى منطقة تجارية وسمحت بالبناء حتى ارتفاع20 مترا ما حتم وجود عوائد تنظيمية تدفع من قبل أهالي المنطقة بعد هذا التحويل الذي أدى إلى تعزيز مكانة المنطقة وأهميتها سكنيا وتجاريا.
وحول مدخل العقبة الجديد الذي ما زال العمل فيه جاريا اقر زريقات أن هناك مسؤولية مشتركة من قبل المقاول المنفذ والسلطة والاستشاري أدت إلى تأخر الانجاز لكن بعد وضع الحلول المناسبة فان وتيرة الانجاز في المشروع الذي تبلغ كلفته الإجمالية حوالي18 مليون دينار ستتسارع متوقعا الانتهاء من المشروع نهائيا قبل عطلة عيد الأضحى المبارك. وأشار إلى أن الجهات المختصة بالرقابة في السلطة ستنفذ قريبا حملات واسعة لإزالة مختلف الاعتداءات على الأرصفة والتي أصبحت تؤذي المشاة وتتسبب في إرباكات للمشاة وللسيارات معا.
وعلى ذات الصعيد قال الرئيس التنفيذي لشركة كلين سيتي المعنية بنظافة المدينة المهندس حسن الوهداني أن الشركة تقدم خدمات متكاملة في جميع مناطق المدينة من خلال فريق عمل منتشر بما لا يقل عن350 عامل و12 ضاغطة موزعة بطريقة تضمن تكاملية العمل والتخفيف من النفايات.
واشار الى ان الشركة وفي حال الازمات ونهايات الاسبوع التي تشهد حركة سياحية فانها تعزز خدمة النظافة من خلال عمالة اضافية تستاجر لمواجهة اي ضغوطات في العمل.
وحول اوقات عمل الشركة بين الوهداني ان الشركة تقدم خدمات النظافة في الشاطئ الجنوبي والأوسط16 ساعة وفي السوق التجاري24 ساعة وفي الأحياء8 ساعات حسب الاتفاقية التي وقعت مع سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة.

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:34 AM
اتفاقية لمبادلة دين ألماني بقيمة 27 مليون يورو وبسعر خصم 50% من القيمة الإسمية

http://www.alrai.com/img/342500/342656.jpg


عمان - محمد الدويري- وقع الاردن والمانيا امس اتفاقية مبادلة دين بقيمة 27 مليون يورو بسعر 50% والتي اعتبرها الوزير المالية الدكتور محمد ابو حمور ان سعر الخصم فعليا 100%.
واوضح الوزير عقب توقيع الاتفاقية ان حجم الخصم من الدين الالماني بلغ 5ر13 مليون يورو أي اعفاء كامل وباقي المبلغ سيكون 8 ملايين يورو منه لغرض انشاء الجامعة الالمانية الاردنية و5ر5 مليون يورو سيخصص لتطوير التعليم نحو الاقتصاد المعرفي.
وبين ابو حمور ان مثل هذه الاتفاقيات تاتي كجزء من سعي الحكومة ازاء تخفيف اعباء الديون في ظل زيادة المديونية بحجم كبير على الاردن مشيرا الى ان المملكة تدفع نحو 500 مليون دينار بدل خدمات الديون سنويا.
وشملت هذه الاتفاقية الرصيد المتبقي على اتفاقيتي إعادة جدولة القروض الألمانية الثنائية الثانية والثالثة الموقعتين في عام 1992 و 1994 على التوالي، وبموجب هذه الاتفاقية ستقوم الحكومة الأردنية برصد ما يعادل (50%) من قيمة الاتفاقية أي حوالي (13.5) مليون دينار في الموازنة العامة للإنفاق على مشاريع تنموية متفق عليها بين الحكومتين الأردنية والألمانية وبالتالي ستقوم الحكومة الألمانية بشطب (100%) من قيمة الاتفاقية من الدين الألماني الثنائي المترتب على الأردن حيث سيتم تعليق الأقساط والفوائد المستحقة على اتفاقيات إعادة الجدولة اعتبارا من تاريخ توقيع هذه الاتفاقية.
ويبلغ حجم الدين الالماني على الاردن نحو 273 مليون دينار تقريبا.
وعقد الاتفاقية د. محمد أبو حمور وزير المالية نيابة عن الحكومة الأردنية والسيدة بتينا توينكل مدير مكتب بنك الإعمار الألماني «KFW» في عمان نيابةً عن بنك الأعمار الألماني.
وأكد أبو حمور ان الأردن يقدر عالياً دور الحكومة الألمانية الصديقة في دعم الاقتصاد الأردني وتنميته من خلال اتفاقيات مبادلة الدين والتي يتم استخدام حصيلتها في تمويل المشاريع التنموية الأردنية، إضافة إلى ما تقدمه الحكومة الألمانية من المساعدات الأخرى ومساهمتها في دعم الاقتصاد الأردني وقد أشاد بالعلاقات المميزة التي تربط الأردن وألمانيا وأكد على أهمية استمرار التعاون والتنسيق بما يخدم مصالح البلدين.
وأضاف أن توقيع هذه الاتفاقية يأتي في إطار توطيد أواصر التعاون بين البلدين الصديقين والرغبة المشتركة في تعزيز العلاقات المميزة بينهما، وخاصة في الأنشطة اللازمة لتطوير وتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية الأردنية وفي إطار الجهود الحثيثة التي تبذلها الحكومة الأردنية لتخفيف أعباء المديونية الخارجية، وأكد بأن وزارة المالية ستواصل جهودها في اتخاذ كل ما من شأنه تحسين كفاءة إدارة الدين العام. واكد على أن الحكومة ستواصل سعيها وتواصلها مع الجهات الدائنة لعقد مثل هذه الاتفاقيات التي تعود بالنفع على الاقتصاد الأردني لما لها من آثار إيجابية بتخفيض عبء المديونية الخارجية الذي يساهم في تخفيض عجز الموازنة ومعالجة الخلل في المالية العامة، وأكد على أهمية استغلال اتفاقيات مبادلة الدين الموقعة مع مختلف الجهات نظراً للآثار التنموية التي تجنيها المملكة من هذه الاتفاقيات، حيث يتم من خلالها تخفيض مديونية المملكة إضافة إلى تنفيذ مشروعات تنموية يعود مردودها على العديد من فئات المجتمع الأردني.
ومن جانبه أعرب السفير الألماني السيد رالف تاراف عن سعادته بتوقيع هذه الاتفاقية وأكد حرص جمهورية ألمانيا الاتحادية على تطوير وتعزيز العلاقات مع المملكة الأردنية الهاشمية مع مختلف المجالات.
يذكر بأنه ومنذ عام 1995 تم توقيع عشرة اتفاقيات لمبادلة الدين مع بنك الأعمار الألماني «KFW» بقيمة إجمالية بلغت (234.1) مليون يورو وبسعر خصم وصل إلى (50%) من القيمة الاسمية للدين، حيث تم استخدام حصيلة هذه الاتفاقيات للإنفاق على مشاريع المياه ومشاريع حزمة الأمان الاجتماعي وتخفيف الفقر ومشاريع إنشاء وتحديث وتوسعة مجموعة من المدارس ضمن إطار مشروع تطوير التعليم نحو الاقتصاد المعرفي بالإضافة إلى المساهمة الكبيرة في دعم إنشاء الجامعة الألمانية-الأردنية.

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:35 AM
جرار يكشف صفحة مجهولة من تاريخ الأردن بالأندلس

http://www.alrai.com/img/342500/342582.jpg


عمان - الرأي - كشف د. صلاح جرار في محاضرة له بمنتدى شومان أوجه الشبه الكبيرة بين الأردن ومدينة «مالقة» في الأندلس، موضحاً أن هذه صفحة مجهولة من تاريخ الأردن، أرتبط فيها الأردن بالأندلس. وجاء هذا الكشف للدكتور جرار بعد تنقيب طويل ومتأن في المصادر التاريخية والأدبية الأندلسية والعربية القديمة. وقال أستاذ الأدب الأندلسي د. صلاح جرار في محاضرة بعنوان : «مالقة : أردن الأندلس» قدمه فيها وأدار الحوار د. رياض حمودة: كان الأردن منذ الفتح الإسلامي وحتى وقت قريب، واحدا من أجناد الشام الخمسة: جند دمشق، وجند حمص، وجند قنسرين، وجند فلسطين، وجند الأردن.
وأضاف في محاضرته التي اقيمت أول من أمس أن الحدود الجغرافية لجند الأردن كانت تشمل : طبرية (وهي عاصمة الأردن) وعكا (وهي ميناء الأردن ومركز صناعته) وصور، وجبل عاملة، والسامرة، وجرش، واربد وعجلون وجدارا وطبقة فحل، ودير علا، وغور الصافي واللجون، وبيسان، وبيت راس، وصفورية، والناصرة وغيرها. وباختصار : جنوبي لبنان وشمال فلسطين وشمالي الأردن وجزء من الغور.
وبين أن القبائل التي كانت تقطن الأردن آنذاك فهي : جذام وغسان وعاملة ولخم والقين والاشعريون وهمدان والأنصار، وكلهم من قحطان اليمانية. وكان جذام وعاملة ولخم اخوة، وكانت قبائلهم منتشرة في فلسطين والأردن، وكانت غسان وسائر القبائل القحطانية من أبناء عمومتهم . ومعظم أهل فلسطين والأردن في هذه الأيام ينحدرون من سلالات الإخوة جذام وعاملة ولخم ومن قبيلة غسان الازدية. وكانت القبائل الأردنية في العصر الأموي من اكثر القبائل تأييدا ودعما لدولة الخلافة الأموية.
وأشار في أيام الخليفة الوليد بن عبدالملك 92هـ،، فتح طارق بن زياد الأندلس واستولى على عدة مدن وتوغل في الأراضي الإسبانية وقد غامر بما معه من جيش المسلمين، وكان جيشه يتألف من اثني عشر ألف جندي أكثرهم من البربر.
كما أشار إلى تخوف موسى بن نصير – وهو من قبيلة لخم التي كانت منتشرة في الأردن وفلسطين –على الجيش الإسلامي، فقاد جيشا آخر من ثمانية عشر ألف جندي، أكثرهم من القبائل العربية وبعضهم من جند الأردن، وتوجه إلى الأندلس ولحق بطارق بن زياد، وكانت مدينة مالقة من المدن التي افتتحها موسى بن نصير سنة 93هـ. وقد عرف الجيش الذي كان بقيادة موسى بن نصير بطالعة موسى، كما عرف الفاتحون الأوائل بقيادة طارق بن زياد وموسى بن نصير باسم البلديين، وعرف من جاء بعدهم من المهاجرين باسم الشاميين.
والمح إلى ان المصادر التاريخية تشير أن قافلة خرجت من الأردن إلى الأندلس أيام عمر بن عبدالعزيز، عرفت باسم قافلة الأردن، وربما كانت هذه القافلة سنوية أو تخرج بشكل دوري إلى الأندلس لنقل الجنود والعلماء والقضاة والبضائع والمهاجرين بين الأندلس والشرق، وكان ميناء عكا الأردني الميناء الرئيسي في ساحل بلاد الشام الذي تنطلق منه المراكب عبر البحر المتوسط وترسو فيه. فمن الطبيعي إذن أن تكون قافلة الأردن هي أهم القوافل التي تسير بين الأندلس وبلاد الشام.
وقد حملت قافلة الأردن أيام عمر بن عبد العزيز في من حملته قاضي الجند بالأندلس يحيى بن يزيد التجيبي الذي سعى في الإصلاح بين القيسية واليمانية ووقف الاقتتال بينهما في الأندلس، مستدركاً في سنة 116هـ ثار البربر على عبدالله بن الحجاب في طنجة بالمغرب وثار أهل الأندلس على واليهم عقبة بن الحجاج، فأرسل الخليفة هشام بن عبدالملك جيشا من أهل الشام سنة 123هـ مؤلفا من ثلاثين ألفا: عشرة آلاف من بني أمية، وستة آلاف من كل جند من أجناد الشام، وثلاثة آلاف من أهل قنسرين. بالتالي فإن عدد من شارك في هذا الجيش من جند الأردن كان ستة آلاف.
وواصل المحاضر بتتبع ذلك بالقول: عندما وصل بلج بن بشر القشيري ومن بقي معه من جنود الشام والأردن إلى الأندلس، بعد مفاوضات عسيرة مع والي الأندلس عبدالملك بن قطن الفهري، ضاق البلديون ذرعا بهم، وطلبوا إخراجهم من الأندلس، فدارت الحرب بين الطرفين انتهت بهزيمة البلديين وأميرهم عبدالملك بن قطن الفهري، إلا أن المعركة انتهت أيضا بمقتل بلج بن بشر القشيري.
وزاد عندما تولى ثعلبة بن سلامة العاملي - أمير جند الأردن سنة 124عـ الأندلس عملا بوصية هشام بن عبدالملك. إلا أن مدة ولايته قد شابته فتن كثيرة، حيث ثار عليه البلديون والبربر وأمّية وقطن ابنا عبدالملك بن قطن الفهري ومعهما عبدالرحمن بين علقمة. مستدركا غير أن ثعلبة تمكن من إخماد هذه الثورة وقتل من الثائرين عليه خلقا كثيرا وأسر منهم نحو الألف، وسبى من ذراريهم اكثر من عشرة آلاف وجاء بهم جميعا إلى قرطبة، واخذ يبيعهم بالمناقصة وليس بالمزاد حتى باع أحد الشيوخ بكلب وباع أخر بعود.
وقال د. جرار: عندما رأي أهل الأندلس من البلديين والبربر ما حل بهم من ثعلبة بن سلامة العاملي استنجدوا بوالي أفريقيا حنظلة بن أبي صفوان، فبعث إليهم والياًمن قبله هو : أبو الخطار حسام بن ضرار الكلبي، وهو يماني، فجمع الكلمة. ولدى وصوله إلى الأندلس خرج ثعلبة إلى المشرق، وأراد من كان معه من أهل الشام أن يخرجوا معه إلى المشرق، إلا أن أبا الخطار لاطفهم وأقنعهم بالبقاء.
وتقف د.جرار عند توطين المهاجرين الأردنيين في قرية مالقة، مشيراً، عندما ولي أبو الخطار حسام بن ضرار الكلبي، جاء إليه البلديون والبربر وشكوا من وجود الشاميين بقرطبة، وطالبوا بإخراجهم منها، فأشار عليه ارطباس فومس الأندلس وزعيم عجم الذمة ومستخرج خراجهم لأمراء المسلمين، بتفريق القبائل الشامية، على أماكن في الأندلس تشبه البلدان التي جاءوا منها، فاستشارهم أبو الخطار في ذلك فوافقوا عليه، فأنزل أهل دمشق في إلبيرة (غرناطة) لشبهها بها وسماها دمشق، وانزل أهل حمص في اشبيلية وسماها حمص، وأهل قنسرين في جيان وسماها قنسرين، وأهل فلسطين في شذونة(شريش) وسماها فلسطين، وأهل الأردن في رية ومالقة وسماها الأردن. وكان إنزالهم على أموال العجم (ينفق عليهم من الخراج الذي يؤخذ من العجم) فلما رأوا بلدانا شبه بلدانهم بالشام نزلوا وسكنوا واغتبطوا وتكاثروا وأنشأوا الأعمال التي يترزقون منها. ومن المعلوم أن هؤلاء المهاجرين عندما جاءوا إلى الأندلس جاءوا محاربين ولم تكن معهم عائلاتهم، إلى أن تزوجوا في الأندلس بعد استقرارهم ونما مجتمعهم وتعاظم عددهم تدريجيا، واصبح لهم عقب في مالقة. ومثلما كان جند الأردن وفلسطين متجاورين ومتداخلين وتسكنهما قبائل واحدة، فكذلك كان جند الأردن وفلسطين في الأندلس : متجاورين ومتداخلين وبينهما أواصر دم وقربى وقبائل واحدة: لخم وجذام وعاملة وغسان.
وشرح الماضر أوجه الشبه بين مالقة والأردن: يوجد وجوه شبة كثيرة بين الأردن، في العصر الأموي، وبين مدينة مالقة فلكليهما ساحل على البحر الأبيض المتوسط، ولكليهما موانئ ترسو فيها السفن وتقلع منها في مالقة ميناء مالقة وفي الأردن ميناء عكا وفي ميناء كل منهما دار للصناعة، وكلاهما مشهور بالخصب وغزارة المياه والينابيع، وكلاهما مشهور بزراعة اللوز والتين والرمان والعنب، وصناعة الوشي والفخار، وفي كليهما آثار قديمة، وفي كليهما أيضا عيون مياه حارة.

سلطان الزوري
09-14-2011, 12:35 AM
منح لابناء الصحفيين من جامعة الزرقاء

http://www.alrai.com/img/342500/342647.jpg

الرأي - قرر رئيس مجلس ادارة شركة الزرقاء للتعليم / جامعة الزرقاء الخاصة ، الدكتور محمود أبو شعيرة تقديم خمس منح دراسية لنقابة الصحفيين أثناء زيارة نقيب الصحفيين طارق المومني وعدد من أعضاء مجلس النقابة للجامعة واجتماعهم بالدكتور أبو شعيرة تقديراً منه لدور النقابة والمهام التي تضطلع بها وما تقدمه من خدمات للصحفيين وتحسين مستواهم المعيشي وتحقيق مزيد من المكتسبات لهم بهدف توفير الاستقرار والأمن الوظيفي لهم .
وثمن نقيب الصحفيين موقف د. أبو شعيره بتخصيص خمس منح لأبناء الصحفيين ، واستعداد الجامعة للتعاون مع النقابة الى أقصى الحدود ، خصوصاً مع كلية الاعلام التي يجري التحضير والاعداد لها بأحدث التجهيزات والتقنيات واختيار مدرسين لهم خبرات طويلة في مجال التدريس والتدريب على المهنة .
وأبدى وفد النقابة اعجابه الكبير بالمستوى المتقدم الذي وصلت اليه الجامعة على مختلف المستويات لتكون صرحاً علمياً متميزاً وبيئة تعليمية سليمة على صعيد المنطقة كلها.مشيداً بالانجازات التي تحققت في الجامعة بفضل المثابرة والاهتمام والرعاية من رئيس مجلس ادارة الشركة .
ودعا الجامعات الاخرى الى الاقتداء بجامعة الزرقاء الخاصة والتفاعل مع المجتمع المحلي وأعرب عن استعداد النقابة للتعاون مع جميع الجامعات بما يخدم الوطن والمواطن والمهنة على حد سواء .
وكان الدكتور أبو شعيرة ورئيس مجلس الأمناء د. راتب أبو السعود ورئيس الجامعة د. يوسف أبو العدوس وعدد من المسؤولين فيها قدموا شرحاً عن الجامعة وخططها المستقبلية والمكانة المتقدمة التي وصلت اليها في مجال رفع كفاءة العاملين وحوسبة الجامعة واختيار أنجح السبل والبرامج والامكانات المساعدة لتهيئة أجواء دراسية مثالية للطلبة وتخريج أفواج أكفاء قادرون على العمل والعطاء والتفاعل مع متطلبات المجتمع .

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:08 AM
الملك والملكة يقيمان حفل استقبال للسفراء العرب والأجانب

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1431_355394.jpgعمان - بترا

اقام جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله في قصر الندوة مساء امس حفل استقبال للسفراء العرب والاجانب المعتمدين لدى البلاط الملكي الهاشمي. وحضر الحفل رئيس الوزراء ورئيس الديوان الملكي الهاشمي ومستشارو جلالة الملك ووزير الخارجية.

من جانب آخر، زار جلالة الملك عبدالله الثاني القائد الاعلى للقوات المسلحة امس القيادة العامة للقوات المسلحة، حيث اجتمع جلالته برئيس هيئة الاركان المشتركة الفريق الركن مشعل محمد الزبن فترة من الوقت تم خلالها الاطلاع على الخطط والبرامج التي تنفذها القوات المسلحة. وابدى جلالته توجيهاته السامية حول عدد من الامور التي تهم القوات المسلحة.

من جهة اخرى، استقبل جلالة الملك عبدالله الثاني امس وزير الخارجية المغربي الطيب الفاسي الفهري الذي نقل إلى جلالته تحيات أخيه جلالة الملك محمد السادس وحرصه على تعزيز العلاقات بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات. وجرى خلال اللقاء استعراض التطورات الراهنة في الشرق الأوسط، لا سيما المتغيرات السياسية التي تشهدها الساحة العربية.





التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:08 AM
المؤتمر الاردني الدولي للطاقة يلتئم بمشاركة «22» دولة عربية واجنبية «20» الحالي

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1431_355222.jpgعمان - الدستور

يرعى رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت المؤتمر الاردني الدولي للطاقة في العشرين من الشهر الحالي الذي تنظمه نقابة المهندسين بمشاركة خبراء ومتخصصين من (22) دولة عربية واجنبية.

ويأمل القائمون على المؤتمر ان تلاقي التوصيات التي سيخرج بها المؤتمر آذانا صاغية من قبل صانعي القرار في الدول المشاركة وتحديدا الاردن نظرا لاهمية الطاقة في حياة المواطن.

ويناقش المؤتمر قضية ذات حساسية عالية وهي «الطاقة النووية» التي أثارت جدلا واسعا بين الخبراء والمختصين في مجال الطاقة ،حيث سيتم تقديم 79 ورقة عمل ،منها 27 ورقة من الاردن وتشمل معظم نواحي الطاقة.

وقال نقيب المهندسين المهندس عبدالله عبيدات: إن النقابة لم تألُ جهدا في سبيل البحث العلمي المتخصص في مجال الطاقة، مؤكدا أن اهمية المؤتمر تأتي من الحاجة الملحة للاردن في توفير الحد الادنى من الطاقة.

وبين عبيدات في مؤتمر صحفي عقده في النقابة امس أن تبني النقابة لهذا المؤتمر يأتي في سياق جهدها المتواصل للبحث عن مصادر تساعد المسؤولين في تخفيف استهلاك الطاقة وايجاد بدائل تخفف من حجم الانفاق واضافة إلى الطاقة البديلة،مشيرا إلى قيام النقابة بعقد عدد كبير من الندوات والمحاضرات المتخصصة في هذا المجال.

وفي رده على سؤال حول الطاقة النووية في الاردن وموقف النقابة منها أشار عبيدات إلى أن النقابة استضافت وزير الطاقة خالد طوقان للحديث عن هذا الموضوع مشيرا الى وجود لبس حقيقي لدى كافة الفئات الاجتماعية حول مشاريع الطاقة النووية ، مضيفا ان هذا الموضوع اختلط فيه الامر بين السياسي والاقتصادي .

ويسعى القائمون على المؤتمر الى ابراز دور قطاع الطاقة في حياة المواطن وفي خدمة المجتمع من خلال نشر الوعي بين المواطنين وتعريفهم بامور الطاقة وتأثيراتها على البيئة وسبل ترشيد استهلاكها والتحديات المستقبلية.

من جانبه، قال رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر رئيس لجنة الطاقة في النقابة المهندس وائل صبري: إن المؤتمر يأتي في ظرف يستدعي البحث عن مصادر بديلة للطاقة وتعزيز تطبيق الأسس التي تضمن توفير الطاقة من عمارة خضراء وشروط البيئة للحفاظ على الطاقة والتنمية المستدامة لها..وخاصة انه يتصادف مع الأسبوع العالمي للبناء الأخضر.

وبين أن المؤتمر يهدف إلى استقطاب عدد كبير من الخبراء والباحثين في مجالات الطاقة من خلال تقديم أوراق بحثية وتطبيقية ستمكن المشاركين في المؤتمر من الإطلاع على أحدث التطورات العلمية والتكنولوجية في مجال الطاقة؛ الأمر الذي سيؤدي إلى رفع كفاءة المهندسين وصقل خبراتهم.

وقال «سيتم مناقشة سبل الارتقاء بقطاع الطاقة من خلال استصدار التشريعات والتنظيمات اللازمة التي تكفل تطوير مصادر الطاقة واستخداماتها ،وابراز دور قطاع الطاقة في حياة المواطن وفي خدمة المجتمع». ويشارك في المؤتمر إضافة للأردن كل من، الجزائر، مصر، سوريا، لبنان، ليبيا، اليمن، السعودية، العراق، الإمارات العربية المتحدة، تركيا، إيران، نيجيريا، بنغلادش، ماليزيا، الهند، بريطانيا، بولندا، استراليا، رومانيا، تايلند والولايات المتحدة.
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:09 AM
مجلس النواب يقر مادتين من مشروع تعديل الدستور

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1431_355389.jpgعمان-الدستور- مصطفى الريالات ونسيم عنيزات

بدأ مجلس النواب امس مناقشاته مشروع تعديل الدستور الاردني لسنة 2011 حيث وافق خلال جلستين « صباحية ومسائية «على مادتين من اصل 41 مادة يتضمنها المشروع.

وساهمت المناقشات الموسعة لمواد مشروع تعديل الدستور في عدم تمكن المجلس من اقرار سوى مادتين فيما لم يتمكن من اقرار المادة الثالثة من مشروع التعديل حيث فشل اقتراح قدمه عدد من النواب باقرار مبدأ التعويض العادل للشخص الذي وقع عليه التعذيب.

وتنص المادة بحسب قرار اللجنة القانونية على ان « كل من يقبض عليه اويوقف اويحبس اوتقيد حريته تجب معاملته بما يحفظ كرامته ولا يجوز تعذيبه اوايذاؤه بدنيا اومعنويا كما لا يجوز حجزه في غير الاماكن التي يجيزها القانون وكل ما يصدر عن اي شخص تحت وطأة اي تعذيب اوايذاء اوتهديد لا يعتد به «.

وطالب النواب رعد بن طريف وبسام حدادين وجميل النمري وعبدالقادر الحباشنة وموسى الزواهرة ومفلح الرحيمي وجمال قموه وحازم العوران ووصفي الرواشده وسميح المومني واحمد الشقران وحمد الحجايا باضافة عبارة التعويض العادل للشخص الذي تعرض للتعذيب.

بيد ان التصويت على الاضافة لم يجد التاييد النيابي المطلوب حيث حصل على موافقة 36 نائبا وعارضه 46 نائبا.

واثارت حصيلة اليوم الاول للمناقشات، احتجاج نواب عزاها النائب باسل العياصرة الى « البث المباشر « لوقائع الجلسة على التلفزيون الاردني، حيث اتهم العياصرة نوابا بالإستعراض أمام شاشات التلفزيون مشيرا الى من شأن وقف التصوير توفير الوقت قائلا «لا يعقل هذه الاستعراضات.. نطالب بايقاف بث التلفزيون لمداولات النواب «.

وخلال جلستي أمس اللتين عقدتا برئاسة رئيس المجلس فيصل الفايز وحضور رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت وهيئة الوزارة وافق النواب باكثرية 93 صوتا على الفقرة 4 من المادة الاولى وذلك كما وردت من الحكومة حيث تنص الفقرة على ان (الاسرة اساس المجتمع قوامها الدين والاخلاق وحب الوطن يحفظ القانون كيانها الشرعي ويقوي اواصرها وقيمها).

كما اقر المجلس الفقرة 5 من المادة الاولى كما اوصت اللجنة القانونية في مجلس النواب باضافة كلمة (شيخوخة) للنص لتصبح (يحمي القانون الامومة والطفولة والشيخوخة ويرعى النشء وذوي الاعاقات ويحميهم من الاساءة والاستغلال).

ووافق المجلس على توصيات اللجنة القانونية بخصوص الفقرة 2 من المادة الثانية لتصبح (كل اعتداء على الحقوق والحريات العامة اوحرمة الحياة الخاصة للاردنيين جريمة يعاقب عليها القانون).

كما اقر المجلس في جلسته الصباحية،الفقرة الثانية من المادة الاولى من الدستور والتي تنص « الدفاع عن الوطن وأرضه ووحدة شعبه والحفاظ على السلم الاجتماعي واجب مقدس على كل أردني» كما وردت من الحكومة في مشروع تعديل الدستور الأردني لسنة 2011.

وصوت بالموافقة على النص الوارد في المشروع 88 نائبا في حين خالف 6 نواب وامتنع 3 نواب وغاب 23 نائبا، وكان المجلس قد صوت على النص الذي قدمته اللجنة القانونية المتضمن «الدفاع عن الوطن وأرضه ووحدة شعبه والحفاظ على سلامة المجتمع واجب على كل أردني»، بيد انه لم يحصل على موافقة ثلثي اعضاء المجلس وفقا لاحكام الدستور حيث صوت بالموافقة عليها (48) نائباً وخالفها (50) نائباً فيما امتنع نائب عن التصويت وغاب عن التصويت (21) نائباً.

وصوت المجلس على مقترح لكتلة نواب حزب الجبهة الاردنية الموحدة النيابية يتعلق باضافة كلمة ( الأمن بعد كلمة السلم) في الفقرة وفشل الاقتراح أيضاً حيث وافق عليه (44) نائباً فقط.

ويشترط الدستور لاقرار التعديلات موافقة اكثرية الثلثين من اعضاء المجلس وبالمناداة وفقا لاحكام الفقرة (3) من المادة (84) التي تنص على أنه « إذا كان التصويت متعلقا بالدستور أوبالإقتراع على الثقة بالوزارة أوبأحد الوزراء فيجب أن تعطى الأصوات بالمناداة على الأعضاء بأسمائهم وبصوت عال».

وفي مستهل انعقاد الجلسة اكد رئيس مجلس النواب فيصل الفايز ان الاستحقاق الدستوري باجراء التعديلات الدستورية يعد لحظة تاريخية وخطوة مهمة على طريق الاصلاح الذي كان جلالة الملك سباقا في الدعوة له وقال «اننا في مجلس النواب السادس عشر نفخر ان هذه التعديلات قد تمت في عهد مجلسنا وتعتبر الاوسع والاهم منذ نشأة المملكة».

وعرض لطبيعة الاجراءات الناظمة لعملية مناقشة التعد يلات الدستورية في مجلس النواب وفق الدستور والنظام الداخلي لمجلس النواب.

وتحدث معظم النواب خلال الجلسة؛ معتبرين أن المجلس أمام لحظة تاريخية.

وأثار طلب عدد من النواب بحث الفقرة(1) من المادة(6) في مشروع تعديل الدستور نقاشا موسعا حيث تنص الفقرة على ان الاردنيين امام القانون سواء لا تمييز بينهم في الحقوق والواجبات وان اختلفوا في العرق اواللغة اوالدين.

وحسم المجلس النقاش حول الفقرة (1) من المادة (6) بعدم دستورية بحث الفقرة استنادا الى قراري المجلس العالي لتفسير الدستور عامي1954و1974 اللذين لا يجيزان لمجلس النواب تعديل اي مادة اوفقرة لم يمسها المشروع الوارد من الحكومة في حين كان رأي المعارضين انه لا يستقيم ان يتاح للجنة الملكية لتعديل الدستور والحكومة «وهما معينان « بحث جميع مواد الدستور ويحظر ذلك على مجلس النواب المنتخب.

وأكد وزير العدل ابراهيم العموش مناقشة الفقرات التي تم التعديل عليها لا مناقشة المادة كاملة.

ورفع رئيس المجلس الجلسة الى صباح اليوم الخميس.



* لقطات



جلسة المجلس الصباحية تأخر انعقادها لحوالي نصف ساعة حيث عقدت الساعة العاشرة و58 دقيقة .

عدد كبير من اعضاء مجلس الاعيان تابعوا مجريات الجلسة الصباحية.

التلفزيون الاردني قام ببث وقائع جلستي المجلس امس الصباحية والمسائية على الهواء مباشرة.

النائب عواد الزوايدة اتهم جهات لم يسمها بالضغط بشكل غير معلن على النواب للإسراع باقرار التعديلات وسلقها وهو ما رفضه رئيس المجلس فيصل الفايز الذي رد على النائب الزوايدة بالقول :» ليس هناك ضغوطات وليأخذ المجلس الوقت الذي يحتاجه حتى ولو بلغ شهرا بأكمله.

رئيس المجلس فتح باب الحديث في المناقشات لجميع النواب .

النائب عبد الله النسور عبر عن استيائه من تقييد قرار المجلس العالي لتفسير الدستور في عدم السماح للمجلس بالتوسع في تعديل الدستور وتقييده بالمواد القادمة من الحكومة.

استغرقت الجلسة الصباحية نحو ثلاث ساعات واقر فيها المجلس الفقرة الثانية من المادة الأولى من مشروع التعديل .

رفض وزير العدل إبراهيم العموش طلب النائب عبلة أبو علبة تفسير كلمة «الأردنيون» الواردة في المادة السادسة بالدستور، وفيما إذا كانت تشمل الرجال والنساء معا، حيث قال العموش انه ليس من اختصاص الحكومة تفسير الدستور.

غاب في الجلسة المسائية عن التصويت عدد من النواب وصل الى 37، ما ادى الى رفع رئيس المجلس للجلسة بعد ان وصل عدد الحضور إلى 83 نائباً ما يعني فشل التصويت على أي قرار آخر.

تمنى رئيس المجلس على النواب التواجد تحت القبة بسبب الغياب الكبير عند بدء التصويت على الاقتراحات حول مواد الدستور،حيث غاب عن التصويت في الجلسة الصباحية (21) نائباً.

وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال عبدالله ابو رمان زار غرفة الصحفيين تحت القبة .
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:10 AM
اتفاقية لتحسين وتوسعة محطة تنقية المفرق بكلفة 23 مليون دولار

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1431_355339.jpgعمان-الدستور

وقعت وزارة المياه والري والوكالة الاميركية للإنماء الدولي امس اتفاقية مشروع تحسين وتوسعة محطة تنقية المفرق بكلفة 350ر23 مليون دولار مولت من الوكالة بما نسبته 85 بالمئة ووقع الاتفاقية بحضور وزير المياه والري المهندس محمد النجار، امين عام سلطة المياه المهندس فايز البطاينة والقائم بأعمال الوكالة الاميركية للتنمية للدولية الدكتور كيفن رشنغ.

وقال النجار ان المشروع الذي سيتم تنفيذه على مدى عامين يتضمن اعمال توسعة محطة تنقية المفرق لتصبح قادرة على معالجة 6550متراً مكعباً من مياه الصرف الصحي يومياً بحلول عام 2025 فيما تبلغ الطاقة الحالية للمحطة 1800متر مكعب يومياً.

واشار الى ان المشروع سيسهم في تحسين المستوى الصحي للمنطقة بخدمة مناطق اضافية بشبكة الصرف الصحي والتخلص من الحفر الامتصاصية والمحافظة على البيئة .

وبين أن المحطة سوف تخدم ما يقارب من 30000 مشترك من سكان المفرق.

ومن جهة اخرى قال النجار ان العمل في مشروع الديسي يجري وفق الخطط والبرامج الموضوعة وانه لا يوجد اي تأخير في الاعمال التنفيذية ولا تغيير على مواعيد الانجاز المتفق عليها وهي منتصف العام 2013.

ومن جانبه بين القائم بأعمال الوكالة الاميركية ان المياه المعالجة ستستخدم للأغراض الزراعية والصناعية والبيئة وان مشروع تحسين وتوسعة محطة تنقية المفرق جزء من مساعدة الوكالة للتعاون في مجال المياه.

وبين ان المشروع الجديد يتلاءم مع اهداف الخطة الوطنية للمياه والتي تشجع الاستخدام الامثل للمياه من اجل التكيف مع الزيادة السكانية.
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:10 AM
المعايطة : التعديلات الدستورية المحور الرئيس في عملية الإصلاح


عمان - بترا

اكد وزير التنمية السياسية موسى المعايطة أهمية التعديلات الدستورية الأخيرة حيث تعتبر المحور الرئيس في عملية الإصلاح الشامل التي يرعاها جلالة الملك عبدالله الثاني.

واشار المعايطة خلال محاضره بعنوان «كيفية الوصول إلى قانون انتخاب عصري يتوافق عليه الجميع» القاها امس الاربعاء في أكاديمية الشرطة الملكية بالضباط المشاركين في دورة الإدارة الشرطية العليا وفي برامج الماجستير، الى ان هذه التعديلات جاءت منسجمة مع التطلعات الوطنية والشعبية، لتشكل نقطة تحول في التاريخ السياسي الأردني.

وقال في المحاضرة التي حضرها مساعد مدير الأمن العام للعمليات والتدريب العميد حمدان السرحان، إن قانون الانتخاب في مختلف دول العالم، هو قانون جدلي يصعب معه الإجماع على نظام انتخابي واحد، ولكن الأهم هو الوصول إلى توافق وطني حوله، مشيرا إلى أن الحكومة تعمل على تهيئة المناخ الملائم لسير العملية الانتخابية ضمن إطار قانون انتخابي عصري ومتطور وصولا إلى مجلس نيابي قوي يمثل مختلف فئات المجتمع.

واشار إلى إن الوصول لقانون توافقي عصري والإسراع في إقراره من شأنه تعزيز الحياة البرلمانية والنهج الديمقراطي ويسهم في إثراء الحياة السياسية، حيث ان المشاركة الواسعة والفاعلة من قبل الجميع هي الكفيلة بتحقيق التنمية السياسية المنشودة.

وأكد وزير التنمية السياسية أهمية ما جاء في القانون الانتخابي من تغليظ للعقوبات على بعض جرائم الانتخاب، وتفعيل دور السلطة القضائية بما يضمن سلامة العملية الانتخابية ونزاهتها، كما ويعزز الثقة في العملية الانتخابية من خلال شفافية الإجراءات المتعلقة بسير العملية الانتخابية والاقتراع.

وفي ختام المحاضرة دار نقاش موسع أجاب فيه وزير التنمية السياسية على أسئلة واستفسارات الحضور.
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:10 AM
المعايطة : التعديلات الدستورية المحور الرئيس في عملية الإصلاح


عمان - بترا

اكد وزير التنمية السياسية موسى المعايطة أهمية التعديلات الدستورية الأخيرة حيث تعتبر المحور الرئيس في عملية الإصلاح الشامل التي يرعاها جلالة الملك عبدالله الثاني.

واشار المعايطة خلال محاضره بعنوان «كيفية الوصول إلى قانون انتخاب عصري يتوافق عليه الجميع» القاها امس الاربعاء في أكاديمية الشرطة الملكية بالضباط المشاركين في دورة الإدارة الشرطية العليا وفي برامج الماجستير، الى ان هذه التعديلات جاءت منسجمة مع التطلعات الوطنية والشعبية، لتشكل نقطة تحول في التاريخ السياسي الأردني.

وقال في المحاضرة التي حضرها مساعد مدير الأمن العام للعمليات والتدريب العميد حمدان السرحان، إن قانون الانتخاب في مختلف دول العالم، هو قانون جدلي يصعب معه الإجماع على نظام انتخابي واحد، ولكن الأهم هو الوصول إلى توافق وطني حوله، مشيرا إلى أن الحكومة تعمل على تهيئة المناخ الملائم لسير العملية الانتخابية ضمن إطار قانون انتخابي عصري ومتطور وصولا إلى مجلس نيابي قوي يمثل مختلف فئات المجتمع.

واشار إلى إن الوصول لقانون توافقي عصري والإسراع في إقراره من شأنه تعزيز الحياة البرلمانية والنهج الديمقراطي ويسهم في إثراء الحياة السياسية، حيث ان المشاركة الواسعة والفاعلة من قبل الجميع هي الكفيلة بتحقيق التنمية السياسية المنشودة.

وأكد وزير التنمية السياسية أهمية ما جاء في القانون الانتخابي من تغليظ للعقوبات على بعض جرائم الانتخاب، وتفعيل دور السلطة القضائية بما يضمن سلامة العملية الانتخابية ونزاهتها، كما ويعزز الثقة في العملية الانتخابية من خلال شفافية الإجراءات المتعلقة بسير العملية الانتخابية والاقتراع.

وفي ختام المحاضرة دار نقاش موسع أجاب فيه وزير التنمية السياسية على أسئلة واستفسارات الحضور.
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:11 AM
أهالي ماعين محرومون من دخول «المنتجع السياحي» لارتفاع رسومه

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1431_355325.jpgمادبا - الدستور - عطية النجادا

شكا أهالي بلدة ماعين وقطاع كبير من المواطنين في محافظة مادبا من حرمانهم من زيارة منتجع حمامات ماعين السياحية بسبب رسوم الدخول العالية .

وأضافوا لـ«الدستور» ان سكان ماعين لم يستفيدو كثيرا من منتجع الحمامات السياحية وان هناك تراجعا ملحوظا من قبل ادارة منتجع حمامات ماعين الجهة المشرفة في مجال تشغيل أبناء المنطقة ، مطالبين بإعادة النظر بكافة القرارات والتعليمات التي تتخذها ادارة المنتجع وفتح المجال أمام سكان المحافظة بشكل خاص للدخول الى الموقع ولو بأسعار رمزية كما كان في السابق، كما طالبوا الحكومة بإيجاد طريقة تلزم ادارة المنتجع بتخصيص جزء بسيط من ارباحها لدعم البلدة ومشروعاتها السياحية .

لافتين الى أن نسبة متدنية جداً من أبناء ماعين يعملون في مرافق المنتجع.

وتقع بلدة ماعين بالقرب من اكبر وأهم منتجع سياحي في الأردن وهو منتجع حمامات ماعين السياحية وأيضا مشروع سياحي هام آخر وهو بانوراما البحر الميت .

وطالب خليل محمد السوريكي الجهات الرسمية بالتدخل بإلغاء ضريبة دخول المنتجع البالغة عشرة دنانير لسكان المنطقة كون المنتجع، لافتا الى انه لم يزور الحمامات منذ خمس سنوات.

وقال الكاتب الإعلامي اذعار سعد الحميمات أنه طالب مرارا وتكرارا أن يكون هناك إنصاف لأبناء ماعين وأبناء محافظة مادبا بشكل عام بخصوص تسعيرة الدخول إلى المنتجع ،مطالبا بان تكون لأبناء المحافظة رمزية ، كما طالب بأن تكون الأولوية في التعيين لأبناء ماعين والمحافظة .

وقال فايز القطيش ان هناك نسبة قليلة جدا من أبناء المحافظة يعملون في المنتجع ، كما ان هناك من ابناء المحافظة من مضى عليه سنوات لم يدخل حمامات ماعين بسبب ارتفاع تسعيرة الدخول .

وقال الرئيس السابق لنادي ماعين الرياضي الثقافي الاجتماعي عرار الحميمات انه يجب أن يكون هناك مردود مادي لبلدية ماعين ولنادي ماعين ،وطالب وزارتي السياحة والبلديات بالتدخل ليكون للبلدية والنادي نصيب من المنتجع حيث أن ماعين ينقصها مركز ثقافي وحديقة ومتنزه للعائلات .

وقال عطيه الموازرة انهم باتوا يشاهدون حمامات ماعين فقط عبر شاشة التلفزيون وانهم يتلهفون لزيارة هذا المكان الذي عاشوا فيه طفولتهم .

كما قال محمد إبراهيم القيسي أن العمال الذين يعملون في المنتجع عادة ما يتم إنهاء خدماتهم بشكل مفاجئ مما يجعل العاملين هناك يشعرون بعد وجود أمان وظيفي للعمل في المنتجع .

وطالب مفيد الحواجرة بضرورة وضع آلية تسمح لأهالي المحافظة بالاستفادة من مشروعهم السياحي حيث ان أطفال البلدة يسمعون عن منتجعهم السياحي أو يشاهدونه على شاشات التلفزيون فقط .

وتمنى الطلاب محمد سليمان ووسام عبد الفتاح وزيد جمعة الذهاب لزيارة المنتجع إلا إن الرسوم المرتفعة تحول دون تحقيق حلمهم الطلبة لا بل حلم أهالي المنطقة كافة , متطلعين الى ضرورة إعادة النظر في رسوم الدخول لتشجيع الطلبة وتشجيع السياحة الداخلية.

من جهته طالب مدير منطقة ماعين التابعة لبلدية مادبا الكبرى رضوان النجادا الحكومة بإيجاد طريقة تلزم إدارة المنتجع بتخصيص جزء بسيط من ارباحها لدعم البلدة ومشاريعها السياحية ، ودعا إلى ضرورة تعاون إدارة المنتجع مع أهالي المنطقة من حيث الأولوية في التعيين ، موضحا انه في حال تعيين أبناء المنطقة فيتم تعيينهم كعمال فقط علما بأن أبناء المنطقة لديهم مؤهلات علمية جيدة ويتمتعون بكفاءة عالية , وكذلك ضرورة تخفيض رسوم الدخول والإقامة لأبناء منطقة ماعين ومحافظة مادبا بشكل عام .

وقال النجادا انه لا يوجد بين المنطقة وإدارة المنتجع أي تعاون أو تنسيق في جميع المجالات ، داعيا إلى ضرورة التنسيق والتعاون لخدمة أبناء المنطقة ، مشيرا الى أن سكان ماعين يتطلعون الى استيعاب أعداد كبيرة من العاطلين عن العمل في المنتجع .

وقال النائب برجس الازايدة في تصريح ل» الدستـور» انه يجب ان تكون تذكرة الدخول الى منتجع حمامات ماعين السياحية مخفضة لأهل المنطقة وان تكون لهم الأولوية بالحصول على الامتيازات من خلال الخصومات سواء في أسعار التذاكر او الفندق اومرافق المنتجع.

وقال انه سيتم عقد اجتماع مع محافظ مادبا ومدير الشركة لبحث موضوع تخفيض تذاكر الدخول لأهالي المنطقة والمحافظة بشكل عام ، مبينا ان مدير الشركة ابدى تعاونه وتفهمه لتحقيق هذا المطلب .

ولفت الازايدة الى ان عددا من العمال العاملين في المنتجع من سكان منطقة ماعين تم فصلهم مؤخرا من قبل شركة الأمن والحراسة المسؤولة عن عملهم في المنتجع ونفذوا اعتصاما أمام المنتجع للمطالبة بعودتهم للعمل ، مبينا انه قام بزيارتهم والاستماع الى وجهة نظرهم وتم حل اعتصامهم وإعادتهم الى مكان عملهم .

وقال محافظ مادبا فاروق القاضي ردا على سؤال ل» الدستور» حول مطالب اهالي المنطقة ، ان المنتجع يتبع للقطاع الخاص ولا علاقة للحكومة بهذه الشركة حيث ان المستثمر أجنبي وهذا المشروع يتبع للقطاع الخاص ، ووزارة السياحة هي الجهة المسؤولة عن هذا القطاع.

من جانبه أكد مدير سياحة مادبا وائل جعنيني ان لجنة من قبل وزارة السياحة قامت بزيارة موقع حمامات ماعين بعد ان تسلمته ادارة جديدة قبل نحو عام وكشفت على الموقع على ارض الواقع للتقيد بمدى مطابقتها للمواصفات ، وتبين ان الفندق مطابق للمواصفات كما لوحظ خلال الزيارات المتكررة لمديرية سياحة مادبا الى المنتجع وجود تطوير وتحسين في كافة الخدمات التي تقدمها .

وبين الجعنيني ان ادارة المنتجع رفعت قيمة تذكرة الدخول بالنسبة للأجانب الى خمسة عشر دينارا فيما أبقت سعر التذكرة للأردنيين عشرة دنانير تشجيعا للسياحة الداخلية .

وكان مدير عام منتجع حمامات ماعين السياحية بإدارة «شركة ايفاسون» رائد ربيع بين في لقاء سابق لـ « الدستور» فيما يتعلق بأسعار تذاكر الدخول التي تشمل استخدام المرافق والبالغة عشرة دنانير للشخص الواحد ان هذا المبلغ لا يتناسب مع حجم ومستوى الخدمات التي تقدم للزائر بحيث يتمكن من خلالها استخدام مرافق المنتجع من البرك والشلالات وأماكن الطهي والتنزه وهذا يشكل اقل كلفة لاستخدام مرفق سياحي على مستوى المملكة يقدم خدمات متكاملة للزوار تضمن راحة الأسرة وأمنها مع مراعاة شروط الصحة والسلامة العامة في كافة مرافق المنتجع ، مبينا ان ادارة المنتجع عملت على توفير فرص عمل لأبناء المنطقة حيث بلغت نسبة العمالة المحلية في المنتجع 85% لتصل الى 100% بهدف إحلال العمالة المحلية محل العمالة الوافدة.

ويشار إلى أن عدد سكان قضاء ماعين يبلغ 12 ألف نسمة ،وغالبيتهم يعتمدون على زراعة الخضار والاشجارالمثمرة والحبوب والبقوليات إضافة إلى تربية المواشي والأبقار.
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:12 AM
طائرة أردنية تعيد متطوعين عرباً تقطعت بهم السبل في الصومال

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1431_355292.jpgعمان - بترا - صالح الدعجه

لبى الأردن نداء الأخوة الإنسانية لفريق من المتطوعين العرب استغاثوا به للعودة إلى ديارهم بعد ان تقطعت بهم السبل في مقديشو عاصمة الصومال المنكوب.

وما ان تناهى لمسامع جلالة الملك عبدالله الثاني هذا النداء، أمر جلالته الجهات المعنية لتأمين عودة هؤلاء المتطوعين تقديرا لجهودهم الإنسانية ووقوفهم إلى جانب أشقائهم في الصومال الذين يعانون الجوع والمرض.

وفور إبلاغهم بالاستجابة الفورية لندائهم اعتلت الفرحة وجوههم ليحزموا أمتعتهم للعودة إلى بلادهم على متن طائرة سلاح الجو الملكي التي وصلت الى عمان فجر امس الأربعاء.

طائرة المهمة الإنسانية كانت أفرغت حمولة من المساعدات العاجلة في مقديشو وتوجهت إلى إثيوبيا للتزود بالوقود في طريق عودتها إلى عمان، لتأتي التوجيهات الملكية لطاقم الطائرة بالعودة لمهمة إنسانية أخرى تتمثل بإخلاء المستغيثين بعد ان عجزوا عن العودة إلى ديارهم بسبب اختلال مواعيد الطيران بين تأجيل وإلغاء لحجوزات السفر.

وبين العاصمتين أديس أبابا ومقديشو، عادت الطائرة على الفور في رحلة استغرقت نحو سبع ساعات ذاهبا وإيابا بين العاصمتين قبل التوجه إلى عمان في رحلة أخرى امتدت لنحو ست ساعات.

الطائرة أقلت6 متطوعين لبنانيين من بينهم طبيب ومتطوع آخر مصري الجنسية وعددا من الأردنيين الذين تواجدوا في الصومال منذ عدة أيام ضمن الحملة الإنسانية الأردنية.

عبارات من التقدير وجهها هؤلاء للأردن ملكا وحكومة وشعبا، وقالوا إن «هذا هو الأردن الذي لم يتوان يوما عن الوقوف إلى جانب أشقائه العرب والى جانب الإنسانية جمعاء».

وفي غمرة مشاعر امتزجت بالفرح والعرفان، تحدث هؤلاء المتطوعون لموفد وكالة الأنباء الأردنية (بترا) إلى مقديشو الذي رافق الرحلة، عبروا فيها عن مدى تقديرهم للأردن على هذه اللفتة وعرضوا جانبا من المهام التي قاموا بها في الصومال.

نداء استغاثة وصرخة الم موجعة وجهها هؤلاء إلى الدول العربية والمجتمع الدولي لتكثيف الجهود الاغاثية في الصومال الذي يواجه أسوأ موجة جفاف منذ ستين عاما وتهدد حياة نحو3 ملايين إنسان.

وقال المتطوع اللبناني عبدالهادي «كنا في واجب إنساني لمساندة المنكوبين، وبعد ان انتهت مهمتنا هناك واجهنا صعوبات في العودة إلى البلاد استغثنا بالأردن فكان السباق في تلبية النداء».

وأضاف «نحن اللبنانيين نعرف الأردن جيدا، ومواقفه المشرفة، فقبل أعوام كان إلى جانبنا بدوره الكبير حين وقع العدوان الإسرائيلي الغاشم على لبنان».

أما المتطوع المصري ممثل إحدى الجمعيات الخيرية في القاهرة محمد سعيد، وفي إشارة منه إلى معاناته في الصومال، قال «أمضيت أربعة أيام أحاول العودة إلى مصر دون جدوى فلم أجد إي وسيلة نقل لا برا ولا بحرا ولا جوا، كانت أياما صعبة فقد أنفقت كل النقود التي بحوزتي، إلى ان تلقيت خبرا بان طائرة أردنية ستقل كل محتاج عربي للعودة إلى دياره».

وقال «نشكر الأردن على هذه المبادرة التي تركت في نفوسنا أطيب الأثر وجسدت معاني الإخوة العربية الصادقة التي تتجسد في مثل هذه المواقف الصعبة».

احد الأطباء الذي يرأس الوفد الطبي اللبناني الدكتور محمد الصياد قال «نحن لمثل هذه المواقف الإنسانية التي تؤكد عروبتنا وإنسانيتنا ونأمل ان تكون نموذجا حقيقيا بين الأشقاء في كل مكان لترمي بظلالها ليس فقط علينا وإنما على أشقاء لنا في الصومال يعانون ضيق العيش وألم المرض والجوع».

واضاف «نعجز عن شكر الأردن وطاقم الطائرة الذين أحاطونا بكرم أردني أصيل ونقدر لجلالة الملك عبدالله الثاني هذه المبادرة الكريمة».

أما الشيخ بلال شحادة من المتطوعين اللبنانيين، فبين انه والفريق اللبناني وصل بحملة إغاثة لبنانية إلى الصومال وواجهتنا صعوبات في العودة، وجهنا نداء للأردن الذي استجاب بسرعة».

وقال «نشكر الأردن وجلالة الملك على هذا الموقف الإنساني النبيل».
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:13 AM
جودة ونظيره المغربي يبحثان العلاقات الثنائية وانضمام الأردن والمغرب لــ«التعاون الخليجي»

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1431_355351.jpgعمان - الدستور - نيفين عبدالهادي

التقى وزير الخارجية ناصر جودة نظيره المغربي الطيب الفاسي الفهري امس وبحث معه العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين في كافة الميادين وقضية انضمام الاردن والمغرب الى مجلس التعاون الخليجي وقضايا المنطقة.

واكد جوده خلال المباحثات خصوصية العلاقة التي تربط بين جلالة الملك عبدالله الثاني واخيه جلالة الملك محمد السادس والتي انعكست ايجابيا على العلاقات بين الشعبين والبلدين في كافة الميادين. وحول موضوع انضمام الاردن والمغرب الى مجلس التعاون الخليجي بين وزير الخارجية ناصر جودة انه بحاجة الى اليات ومجموعات عمل ولجان تبحث بهذا الموضوع،.

كما واتفق الجانبان على استمرار التنسيق والتشاور فيما يخص موضوع انضمام البلدين الى منظومة التعاون الخليجي والقضايا الاخرى مثلما اتفقا على اهمية زيادة حجم التعاون في كافة الميادين خاصة في ظل التقارب بين البلدين فيما يخص حصولهم على الوضع المتقدم في علاقاتهم مع الاتحاد الاوروبي وشراكتهم في اتفاقية اغادير وغيرها. واستعرض الطرفان خلال اللقاء الاصلاحات السياسية التي ينفذها كلا البلدين في كافة الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية خاصة التعديلات الدستورية.

وفي مؤتمر صحافي مشترك عقب اللقاء اكد جودة تميز العلاقة بين العائلتين المالكتين في كلا البلدين وكذلك تميز العلاقات بين الشعبين والحكومتين في كلا البلدين.

واشار الى ان هناك توافقا وتطابقا في كثير من وجهات النظر وهناك كثير من التعاون في مختلف المجالات وعلى كافة الصعد.

واكد جودة دعم الاردن للشعب الفلسطيني والسلطة الوطنية الفلسطينية في جميع مساعيها الرامية الى تحقيق الهدف المنشود المتمثل باقامة دولته المستقلة باي وسيلة كانت بما فيها الذهاب الى الامم المتحدة مؤكدا مرة اخرى ان الاردن جزء من الاجماع العربي وان موقفنا تماما مثل موقف السلطة الفلسطينية بان السبيل الامثل لاقامة الدولة هو المفاوضات المباشرة ومعالجة كافة قضايا الحل النهائي وهي القدس واللاجئين والمياه والحدود والامن باطر زمنية وبمحطات رئيسية واضحة وبالية تضمن الوصول الى هذا الهدف .

وقال انه في غياب بديل مطروح على الطاولة يضمن اطلاق مفاوضات لمعالجة كل هذه القضايا في اطر زمنية يبقى الخيار هو الذهاب الى الامم المتحدة ومواقفنا منسقة مع السلطة الفلسطينية.

واضاف ان للمملكة الاردنية الهاشمية مصالح حيوية في هذا الامر ان كان من خلال المفاوضات او من خلال خيار الذهاب الى الامم المتحدة وكل قضايا الحل النهائي تمس مساسا مباشرا بمصالح الاردن فلذلك يجب ان تؤخذ بعين الاعتبار هذه المصالح.

من جانبه، اكد وزير الخارجية المغربي الاهمية القصوى التي يوليها جلالة الملك محمد السادس لتطوير العلاقات بين البلدين الشقيقين. وقال اننا نتابع الخطوات الايجابية التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين في نطاق التنمية والاصلاحات ونعلن تضامننا ودعمنا المطلق مع اشقاءنا في الاردن على جميع المستويات في مسيرته التنموية المتقدمة.

وقال ان التزاماتنا الدولية متشابهة خاصة ما يتعلق بالقدس حيث هناك دور هاشمي لرعاية المقدسات وايضا الملك محمد السادس يراس لجنة القدس ولدينا نفس الرؤى حيال مختلف القضايا المشتركة والقضايا الاقليمية والدولية.
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:13 AM
جودة ونظيره المغربي يبحثان العلاقات الثنائية وانضمام الأردن والمغرب لــ«التعاون الخليجي»

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1431_355351.jpgعمان - الدستور - نيفين عبدالهادي

التقى وزير الخارجية ناصر جودة نظيره المغربي الطيب الفاسي الفهري امس وبحث معه العلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين في كافة الميادين وقضية انضمام الاردن والمغرب الى مجلس التعاون الخليجي وقضايا المنطقة.

واكد جوده خلال المباحثات خصوصية العلاقة التي تربط بين جلالة الملك عبدالله الثاني واخيه جلالة الملك محمد السادس والتي انعكست ايجابيا على العلاقات بين الشعبين والبلدين في كافة الميادين. وحول موضوع انضمام الاردن والمغرب الى مجلس التعاون الخليجي بين وزير الخارجية ناصر جودة انه بحاجة الى اليات ومجموعات عمل ولجان تبحث بهذا الموضوع،.

كما واتفق الجانبان على استمرار التنسيق والتشاور فيما يخص موضوع انضمام البلدين الى منظومة التعاون الخليجي والقضايا الاخرى مثلما اتفقا على اهمية زيادة حجم التعاون في كافة الميادين خاصة في ظل التقارب بين البلدين فيما يخص حصولهم على الوضع المتقدم في علاقاتهم مع الاتحاد الاوروبي وشراكتهم في اتفاقية اغادير وغيرها. واستعرض الطرفان خلال اللقاء الاصلاحات السياسية التي ينفذها كلا البلدين في كافة الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية خاصة التعديلات الدستورية.

وفي مؤتمر صحافي مشترك عقب اللقاء اكد جودة تميز العلاقة بين العائلتين المالكتين في كلا البلدين وكذلك تميز العلاقات بين الشعبين والحكومتين في كلا البلدين.

واشار الى ان هناك توافقا وتطابقا في كثير من وجهات النظر وهناك كثير من التعاون في مختلف المجالات وعلى كافة الصعد.

واكد جودة دعم الاردن للشعب الفلسطيني والسلطة الوطنية الفلسطينية في جميع مساعيها الرامية الى تحقيق الهدف المنشود المتمثل باقامة دولته المستقلة باي وسيلة كانت بما فيها الذهاب الى الامم المتحدة مؤكدا مرة اخرى ان الاردن جزء من الاجماع العربي وان موقفنا تماما مثل موقف السلطة الفلسطينية بان السبيل الامثل لاقامة الدولة هو المفاوضات المباشرة ومعالجة كافة قضايا الحل النهائي وهي القدس واللاجئين والمياه والحدود والامن باطر زمنية وبمحطات رئيسية واضحة وبالية تضمن الوصول الى هذا الهدف .

وقال انه في غياب بديل مطروح على الطاولة يضمن اطلاق مفاوضات لمعالجة كل هذه القضايا في اطر زمنية يبقى الخيار هو الذهاب الى الامم المتحدة ومواقفنا منسقة مع السلطة الفلسطينية.

واضاف ان للمملكة الاردنية الهاشمية مصالح حيوية في هذا الامر ان كان من خلال المفاوضات او من خلال خيار الذهاب الى الامم المتحدة وكل قضايا الحل النهائي تمس مساسا مباشرا بمصالح الاردن فلذلك يجب ان تؤخذ بعين الاعتبار هذه المصالح.

من جانبه، اكد وزير الخارجية المغربي الاهمية القصوى التي يوليها جلالة الملك محمد السادس لتطوير العلاقات بين البلدين الشقيقين. وقال اننا نتابع الخطوات الايجابية التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين في نطاق التنمية والاصلاحات ونعلن تضامننا ودعمنا المطلق مع اشقاءنا في الاردن على جميع المستويات في مسيرته التنموية المتقدمة.

وقال ان التزاماتنا الدولية متشابهة خاصة ما يتعلق بالقدس حيث هناك دور هاشمي لرعاية المقدسات وايضا الملك محمد السادس يراس لجنة القدس ولدينا نفس الرؤى حيال مختلف القضايا المشتركة والقضايا الاقليمية والدولية.
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:14 AM
وريكات : تطور خدمات نقل الدم في الاردن جعله قبلة للاشقاء العرب

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1431_355322.jpgالسلط - الدستور - نايف الكايد

اكد وزير الصحة الدكتور عبداللطيف وريكات على ان ما حققه الاردن على صعيد خدمات الدم ونقله اهله ليكون مركزا متعاونا مع منظمة الصحة العالمية للتدريب والبحث العلمي لاقليم شرق المتوسط بالاضافة الى انتخابه لرئاسة الهيئة العربية لخدمات نقل الدم.

واضاف وريكات خلال رعايته لحملة التبرع بالدم الثانية التي نظمها مستشفى الامير الحسين بن عبدالله الثاني في لواء عين الباشا امس بمناسبة مرور عام على افتتاحه وتستمر ثلاثة ايام ان بنك الدم يشهد اقبالا متزايدا من الاخوة في الدول العربية لتدريب كوادرهم في مجال نقل الدم حيث تشكل الثقة العالمية بالانجازات الاردنية على هذا الصعيد حافزا قويا للمضي قدما لتحقيق المزيد من الانجازات، مشيرا الى ان القطاع الطبي في الاردن شهد خلال العقود الاخيرة تقدما كبيرا وتعاظم حجم المدخلات الطبية التي تجريها المستشفيات والمراكز المتخصصة فضلا عن التقنيات الجديدة والاساليب الحديثة وما يتطلبه هذا من توفير الاحتياجات من الدم ومكوناته فكان لا بد من تطور خدمات نقل الدم لتواكب التزايد الكبير في الطلب عليه ومن هذا المنطلق تأتي اهمية التبرع بالدم لرفد بنوك الدم باحتياجاتها المتزايدة من وحدات الدم المأمون.

وقال الدكتور وريكات ان ما لمسته اليوم من تكاتف جهود ابناء هذه المنطقة لانجاح حملة التبرع بالدم الثانية التي ينظمها هذا المستشفى ما هو الا ترجمة حقيقية لمعنى الوفاء والولاء لمسيرة الخير التي يقودها جلالة الملك المفدى ويمثل نموذجا يحتذى لتفاعل قيادات المجتمع المحلي في التعاطي مع قضايا الوطن واحتياجات مواطنيه، مؤكدا ان الوزارة ستقديم كل الدعم لمستشفى الامير حسين ورفده بالكوادر والتخصصات اللازمة في اقرب وقت ممكن لتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

بدوره قدم مدير المستشفى الدكتور بسام الشلول ايجازا حول انجازات المستشفى خلال العام الماضي، موضحا ان المستشفى يقدم خدماته الطبية لنحو 350 الف نسمة وراجع قسم الطوارئ في المستشفى حوالي 82 الف و 117 مراجعا وراجع قسم العيادات الخارجية 3338 مراجعا وتم اجراء 1645 عملية جراحية في مختلف التخصصات الطبية.

لافتا الى ان المستشفى سبق وان استضاف المؤتمر الطبي الدولي الاول تحت رعاية سمو الاميرة سناء عاصم بمشاركة دول صديقة وشقيقة واستضاف جمعية الابتسامة لاعادة البسمة على شفاه الاطفال اصحاب الشفة الارنبية على يد اطباء عرب واجانب مجانا.

وقام المستشفى بحملة التبرع بالدم الاولى حيث تم جمع نحو 300 وحدة دم .

وفي نهاية الحفل قدم الدكتور وريكات الدروع والهدايا التذكارية للقائمين على هذه الحملة والمتبرعين بالدم.
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-15-2011, 12:14 AM
الملك يهنىء رؤساء نيكاراغوا والسلفادور وكوستاريكا بالأعياد الوطنية لبلدانهم


عمان - بترا

بعث جلالة الملك عبدالله الثاني برقية لفخامة الرئيس خوسيه دانيل أورتيجا سافيدرا رئيس جمهورية نيكاراغوا هنأه فيها باسمه وباسم شعب وحكومة المملكة الأردنية الهاشمية بذكرى استقلال بلاده. وتمنى جلالته لفخامته موفور الصحة والسعادة ولشعب نيكاراجوا دوام التقدم والازدهار.

كما بعث جلالته برقية لفخامة الرئيس موريسيو فونيس كارتاجينا رئيس جمهورية السلفادور هنأه فيها باسمه وباسم شعب وحكومة المملكة الأردنية الهاشمية بالعيد الوطني لبلاده. وتمنى جلالته لفخامته موفور الصحة والسعادة ولشعب السلفادور دوام التقدم والازدهار.

وبعث جلالة الملك برقية إلى فخامة الرئيسة لورا تشنشلا ميراندا رئيسة كوستاريكا هنأها فيها باسمه وباسم شعب وحكومة المملكة الأردنية الهاشمية بالعيد الوطني لبلادها. وتمنى جلالته لفخامتها موفور الصحة والسعادة ولشعب كوستاريكا مزيدا من التقدم والازدهار.
التاريخ : 15-09-2011

سلطان الزوري
09-16-2011, 12:23 AM
البخيت: الشعر حفظ للامة هويتها الحضارية والانسانية وقيمها الاصيلة والنبيلة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1432_355515.jpgالخالدية - الدستور - غازي قظام السرحان وبترا

افتتح رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت في بلدة الخالدية بمحافظة المفرق مساء امس مهرجان الخالدية العربي للشعر الشعبي والنبطي في دورته السادسة عشرة بمشاركة شعراء من المملكة العربية السعودية وقطر وعمان والامارات العربية المتحدة والكويت والعراق اضافة الى الاردن. وقال رئيس الوزراء في كلمة استهل بها المهرجان ان الشعر الذي لا يزال ديوان العرب، حفظ للامة هويتها الحضارية والانسانية وقيمها الاصيلة والنبيلة.

واكد البخيت ان المملكة الاردنية الهاشمية ادركت المكانة العظيمة للادب الشعبي وادب البادية سواء كانت هذه المكانة فيما يتركه الادب في الحياة العامة او ما يحتويه من كنوز نفيسة وذاكرة حية متجددة.

واضاف رئيس الوزراء «ومن هذه الاهمية كان اهتمام المملكة بهذا التراث الحي المتجدد وهذه الفنون العظيمة»، لافتا الى ان هذا الاهتمام تجلى بتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني بضرورة الحفاظ على الهوية الوطنية في بعديها القومي والانساني.

واوضح البخيت الجهود الاردنية في رعاية تسجيل الفضاء الثفافي للبدو في جنوب الاردن على قائمة التمثيل العالمي للتراث الحي، مشيرا الى ان هذا الجهد وغيره الكثير يؤشر على الارادة السياسية العالية في الحفاظ على التراث الحي وصونه ورعايته، مؤكدا ان هذا يتسق مع الاتفاقيات التي وقعتها المملكة في اطار اليونسكو والشراكة مع الاتحاد الاوروبي وغيرها من المنظمات التي تعنى بحماية التراث الحي وحماية التنوع الثفافي وحق الجماعات الثقافية في التعبير عن نفسها وثقافاتها وكياناتها. واكد وزير الثقافة جريس سماوي ان مهرجان الخالدية السادس عشر للشعر النبطي يشكل اضاءة جديدة للحياة الشعبية الاردنية بما يحتويه من ميراث عميق مبدع ويشكل رافدا للحركة الثقافية في المملكة.

واضاف ان وزارة الثقافة اطلقت عام 2006 سلسلة من المشاريع الثقافية تدخل في باب التنمية الثقافية اثرت بشكل ايجابي في الحياة الثقافية الاردنية، لافتا الى ان اقامة المهرجانات الثقافية عملت على وضع الاردن على خريطة الثقافة العالمية تنفيذا لرؤى جلالة الملك عبدالله الثاني الداعمة للثقافة والمثقفين في مختلف مناطق المملكة.

واشار سماوي الى ان الوزارة عملت كذلك على اطلاق عدة مشاريع استهدفت مختلف الفئات العمرية من شرائح المجتمع الاردني والمتمثلة بمشاريع التنوع الثقافي ومكتبة الطفل والتي ساهمت بتنشيط الحركة الثقافية الاردنية وزيادة الاقبال على المشاركة في النشاطات المتعلقة بالجانب الثقافي كافة. وبين انه في اعقاب هذا المهرجان ستنطلق عدة مهرجانات ثقافية في مختلف مناطق المملكة كمهرجان النخيل الذي سيفتتح ايذانا باعلان مدينة معان مدينة الثقافة الاردنية ومهرجان التفاح في الشوبك ومهرجان القمح والزيتون في اربد ومهرجان البرتقال في الاغوار الشمالية بهدف ربط الزراعة بالثقافة تجسيدا لتقاليد الاباء والاجداد.

وبين رئيس منتدى الحسين الثقافي فالح الخالدي ان القيادة الهاشمية وعميدها جلالة الملك عبدالله الثاني اولت الحركة الثقافية في المملكة وعلى الدوام جل اهتمامها ورعايتها، مشيرا الى ان مهرجان الخالدية الحالي للشعر النبطي يشكل رسالة ثقافية عملت على توطيد الاواصر مع الاشقاء العرب من خلال مشاركة العديد من شعراء الخليج العربي في فعاليات مهرجان الخالدية في مختلف دوراته.

واشتمل المهرجان على معرض الحياة الشعبية الاردنية الذي عرضت فيه منتجات غذائية تراثية والعديد من اعمال الغزل والنسيج والحرف اليدوية.
التاريخ : 16-09-2011
[/URL] (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1432_day16_id355515.htm#) (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1432_day16_id355515.htm#) [URL="http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1432_day16_id355515.htm#"]

سلطان الزوري
09-16-2011, 12:24 AM
«النواب» يقر «دسترة» النقابات ومجانية التعليم الاساسي واستقلالية القضاء

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1432_355512.jpgعمان-الدستور- مصطفى الريالات ونسيم عنيزات

حال عدم اكتمال النصاب القانوني المطلوب للتصويت على مواد مشروع تعديل الدستور دون عقد الجلسة الصباحية لمجلس النواب امس نتيجة غياب عدد كبير من النواب عن الجلسة ما اضطر رئيس المجلس فيصل الفايز الى رفعها.

ويحتاج اقرار اي مادة في مشروع القانون الى موافقة ثلثي اعضاء المجلس (80 نائبا) ولم يكن داخل قبة البرلمان سوى 72 نائبا، حسب ما اعلن عن ذلك الامين العام للمجلس.

وعاد المجلس الى الاجتماع مجددا ظهر امس حيث عقدت جلسة برئاسة فيصل الفايز وحضور رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت وعدد من الوزراء،حيث تم اقرار المادة الثامنة من الدستور وفق ما وردت في مشروع التعديل المقدم للمجلس من الحكومة بعد ان رفض النواب التعديلات التي ادخلتها اللجنة القانونية النيابية على هذه المادة.

وصوت على التعديل الوارد من الحكومة93 نائبا وخالفه نائبان وغاب عن التصويت25 نائبا.

وتنص المادة الثامنة في الفقرة الاولى على انه «لا يجوز ان يقبض على احد او يوقف او يحبس او تقيد حريته الا وفق احكام القانون».

كما تنص المادة في الفقرة الثانية على انه «كل من يقبض عليه او يوقف او يحبس او تقيد حريته يجب معاملته بما يحفظ عليه كرامة الانسان ولا يجوز تعذيبه باي شكل من الاشكال او ايذاؤه بدنيا او معنويا، كما لا يجوز حجزه في غير الاماكن التي تجيزها القوانين وكل قول يصدرعن اي شخص تحت وطأة اي تعذيب او ايذاء او تهديد لا يعتد به».

ووافق المجلس على المادة التاسعة من الدستور وفق ما وردت من الحكومة، حيث صوت بالموافقة عليها95 نائبا وخالفها نائب واحد وغاب عن التصويت24 نائبا.

وتنص المادة التاسعة على انه (تعدل الفقرة 2 من المادة 9 من الدستور باضافة عبارة (اويمنع من التنقل) بعد عبارة (جهة ما) الواردة فيها.

واصبح نص المادة « لا يجوز ان يحظر على اردني الاقامة في جهة ما او يمنع من التنقل ولا ان يلزم بالاقامة في مكان معين الا في الاحوال المبينة في القانون».

واقر المجلس المادة الخامسة عشرة من الدستور بعد اجراء تعديلات عليها، حيث صوت عليها98 نائبا وخالفها نائب واحد وغاب عن التصويت25 نائبا.

واصبحت المادة الخامسة عشرة بعد التعديل على النحو التالي بعد التوافق النيابي عليها :-

اولا:

باضافة الفقرة (2) اليها بالنص التالي:.

2-تكفل الدولة حرية البحث العلمي والابداع الادبي والفني والثقافي والرياضي بما لا يخالف احكام القانون اوالنظام العام والاداب.

ثانيا:

بالغاء الفقرات (2) و(3) و(4) الواردة فيها والاستعاضة عنها بما يلي:.

2-تكفل الدولة حرية الصحافة والطباعة والنشر ووسائل الاعلام ضمن حدود القانون.

3- لا يجوز تعطيل الصحف ووسائل الاعلام ولا الغاء ترخيصها الا بأمر قضائي وفق احكام القانون.

4- يجوز في حالة اعلان الاحكام العرفية اوالطوارئ ان يفرض القانون على الصحف والنشرات والمؤلفات ووسائل الاتصال رقابة محددة في الامور التي تتصل بالسلامة العامة واغراض الدفاع الوطني.

ثالثا: باعادة ترقيم الفقرات من (2) الى (5) الواردة فيها لتصبح من (3) الى (6) على التوالي.

ووافق المجلس على اعادة المادة السادسة عشرة وفق ما ورد من اللجنة القانونية والذي جاء قرارها متوافقا مع ما قدمته الحكومة.

وحاول النائب مازن القاضي قبل أن يسحب اقتراحه تعديل المادة الخامسة في سبيل الرقابة وتقييد وسائل الاعلام، حيث انتقد ما أسماه مجاملة الحكومة للإعلام في الدستور، مطالباً برقابة كاملة بدلا من محدودة على الاعلام في حال إعلان الاحكام العرفية؛ إضافة إلى أن يكون تعطيل الصحف أو إلغاء ترخيصها وفق أحكام القانون بدلا من اشتراط أمر قضائي.

وتنص المادة السادسة عشرة وفق التعديل الحكومي على انه (تعدل المادة 16 من الدستور باضافة عبارة والنقابات بعد كلمة الجمعيات الواردة في الفقرتين2 و3 منها.

وصوت بالموافقة على هذه المادة 94 نائبا وغاب عن التصويت 26 نائبا.

واصبحت تنص الفقرة الثانية بعد تعديل النواب « للاردنيين الحق في تأليف الجمعيات والنقابات والاحزاب السياسية على ان تكون غايتها مشروعة ووسائلها سلمية وذات نظم لا تخالف احكام الدستور»، واضاف كلمة « الجمعيات للفقرة الثالثة من نفس المادة لتصبح « ينظم القانون طريقة تأليف (الجمعيات) والاحزاب السياسية ومراقبة مواردها».

ووافق المجلس على المادة الثامنة عشرة من الدستور ووفق ما وردت من اللجنة القانونية حيث صوت بالموافقة عليها 93 نائبا وخالفها نائب واحد وغاب عن التصويت 26 نائبا.

واصبحت المادة الثامنة عشرة وفق قرار النواب تنص على ما يلي (تعتبر جميع المراسلات البريدية والبرقية والمخاطبات الهاتفية وغيرها من وسائل الاتصال لا تخضع للمراجعة اوالاطلاع اوالتوقيف اوالمصادرة الا بامر قضائي وفق احكام القانون).

كما وافق المجلس على المادة عشرين من الدستور وفق التعديل وفق ما وردت من الحكومة حيث صوت عليها 97 نائبا وغاب عن التصويت 23 نائبا، واصبح نص المادة على النحو التالي (التعليم الاساسي الزامي للاردنيين وهو مجاني في مدارس المملكة).

واقر المجلس المادة27 من الدستور وفق ما وردت من الحكومة الى المجلس حيث صوت بالموافقة عليها92 نائبا، وغاب عن التصويت26 نائبا، وامتنع نائب واحد وخالفها نائب اخر.

واصبح نص المادة على النحو التالي (السلطة القضائية مستقلة تتولاها المحاكم على اختلاف انواعها ودرجاتها وتصدر جميع الاحكام وفق القانون باسم جلالة الملك).

بعد ذلك قرر رئيس المجلس رفع الجلسة الى صباح يوم الاحد المقبل لمواصلة مناقشة مشروع تعديل الدستور حيث توقف المجلس عند المادة العاشرة من مشروع تعديل الدستور (المادة 42 من الدستور) والتي تنص على أن «لا يلي منصب الوزارة إلا أردني، لا يحمل جنسية دول أخرى»، بمنع ازدواج الجنسية للوزراء.
التاريخ : 16-09-2011

سلطان الزوري
09-16-2011, 12:25 AM
«الدفاع المدني» تدعو لتوفير متطلبات السلامة العامة في المشاريع الإنشائية


عمان - الدستور

نظرا للتطور والنشاط الكبير الذي تشهده المملكة في المجال الإنشائي والعمراني فقد عملت مديرية جهاز الدفاع المدني على مواكبة هذا التطور من خلال التأكيد على أمور السلامة العامة والصحة المهنية في هذا القطاع من اجل المحافظة على سلامة وحياة العاملين فيه.

وحرصت المديرية من خلال إدارة الإعلام والتثقيف الوقائي على تقديم النصائح والإرشادات للعاملين في هذه المشاريع التي تشتمل على الحفريات والكتل الصخرية والأجسام الثقيلة والآليات الخطرة والسقالات بمختلف أنواعها وحواجز التقوية وهي من اكبر المخاطر على العاملين في هذه المشاريع.

وقال العقيد فريد الشرع مدير الإعلام / الناطق الإعلامي في المديرية العامة للدفاع المدني أن الدور الكبير يقع على عاتق رب العمل في درء هذه المخاطر عن طريق اختيار العمالة ذات الكفاءة العالية والتي تمتلك المهارة المطلوبة التي تتناسب وطبيعة العمل المراد انجازه. وبين ان الحفريات التي ترافق هذه المشاريع الإنشائية تشكل خطراً كبيراً على العاملين إذ لا بد أن يشتمل التخطيط الهندسي للحفريات على دراسة لموقع الحفر والمباني والمنشآت المجاورة لمكان الحفر إضافة الى دراسة نوع التربة وذلك بالحصول على معلومات كاملة عن جميع خدمات البنية التحتية الموجودة كالتمديدات الكهربائية وخطوط الأنابيب وأسلاك التلفونات وأنابيب الصرف الصحي.

وأكد أن استخدام السقالات والسلالم في المشاريع الإنشائية بمختلف أنواعها بشكل خاطئ أوعدم اتخاذ تدابير السلامة في التعامل معها قد يشكل خطراً كبيراً على الشخص الذي يستخدمها كما أن نقص القوائم والدعامات ووسائل الربط والتثبيت كالكلابات والحبال أوالاستغناء عن جزء من الأجزاء الخاصة للسقالة كإزالة الحواجز الواقية أواستعمال المسامير بعدد غير كاف وبطول غير مناسب وعدم وضع مواسير الحماية الجانبية بالسقالات هي من أهم الأسباب التي تؤدي الى وقوع حوادث السقوط.

واشار الى ان المديرية عملت على توسيع اختصاص عمل إدارة الوقاية والحماية الذاتية ليشمل دراسة ومتابعة المخططات الهندسية للمنشآت على اختلاف أنوعها منذ البدء في المشروع وحتى الانتهاء منه ويتابع ذلك مهندسون متخصصون في كافة فروع الهندسة حيث يوجد مراكز وأقسام متخصصة لهذه الإدارة في كافة أنحاء هذه المملكة لتوفير الوقت والجهد حيث تم خلال عام 2010 القيام بما يزيد عن ( 23 ) آلف دراسة لمخططات هندسية ومتابعات وجولات تفتيشية.
التاريخ : 16-09-2011

سلطان الزوري
09-16-2011, 12:25 AM
البخيت: 40 مليون دينار للمشروعات الصغيرة والانتاجية في المحافظات و250 مليونا للقروض

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1432_355514.jpgعمان - الدستور - زيد ابوخروب وبترا

قرر مجلس إدارة صندوق التنمية والتشغيل خلال اجتماع عقده امس برئاسة رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت إعفاء مقترضي الصندوق من غرامات التأخير ولجميع القروض الممنوحة، وذلك حتى نهاية العام الحالي مشروطا بتسديد كامل القروض المترتبة على المقترضين المتأخرين عن التسديد.

كما قرر المجلس تخفيض قيمة المرابحة للبرامج التمويلية كافة التي يقدمها الصندوق إلى 5 بالمئة بعد أن كانت 5ر7 بالمئة للمشروعات القائمة و5ر6 بالمئة للمشروعات الجديدة.

وأكد رئيس الوزراء رئيس مجلس ادارة الصندوق خلال الاجتماع على أهمية الدور الذي يقوم به صندوق التنمية والتشغيل كعنصر اساسي في استراتيجية الحكومة لتوسيع قاعدة الطبقة الوسطى ومكافحة الفقر والبطالة من خلال المشروعات التي يقوم بتمويلها.

واشاد رئيس الوزراء بالدور الذي يقوم به الصندوق حاليا في توفير التمويل اللازم للافراد وتمكينهم من اقامة مشروعات مدرة للدخل ، مؤكدا ان الحكومة تؤمن بان توفير فرص العمل هو الطريق الامثل لمكافحة الفقر والبطالة.

ولفت البخيت الى ان الحكومة تبنت استراتيجية دعم المشروعات الصغيرة والميكروية خاصة في المحافظات حيث رصدت هذا العام مبلغ 40 مليون دينار للمشروعات الصغيرة والانتاجية في المحافظات فضلا عن ان هناك برنامجا لتمويل القروض الصغيرة والمتوسطة تصل الى 250 مليون دينار.

واشار الى مسؤولية الحكومة ومؤسسات المجتمع المدني بتشجيع العمل الحر من خلال اقامة مشروعات صغيرة ومتوسطة التي من شأنها المساهمة في البناء والتنمية والاعتماد على الذات.

كما اكد البخيت ضرورة ان تشمل برامج الصندوق فرص عمل جديدة ضمن برنامج تمكين المراة وبرامج تمويل متقاعدي الضمان الاجتماعي وتمويل الاقساط الجامعية بالاضافة الى المناطق الاكثر حاجة والمشروعات الريادية.

وأكد البخيت ان الحكومة بصدد وضع آليات لادارة صندوق تنمية المحافظات الذي امر جلالة الملك بانشائه بقيمة 150 مليون دينار، كما رصدت الحكومة مبلغ 25 مليون دينار حتى نهاية العام الحالي بحيث يرصد باقي المبلغ في موازنة العام المقبل.

واشار رئيس الوزراء الى الاجتماع الذي سيتم عقده الاسبوع المقبل لوضع اليات عمل الصندوق ، مؤكدا ان الحكومة تعول على القطاع الخاص ليساهم بفاعلية في تمويل وادارة صندوق المحافظات.

وصادق مجلس إدارة الصندوق على الخطة الإستراتيجية للأعوام 2011-2013 والبيانات المالية للصندوق لعامي 2009-2010 ، وقرر تحويل النافذة التمويلية للصندوق في محافظة الزرقاء إلى فرع ليصبح عدد فروع الصندوق أربعة فروع وثلاث عشرة نافذة تمويلية.

وكان مدير عام صندوق التنمية والتشغيل عمر خليفة العمري استعرض خلال الاجتماع أهم الانجازات التي حققها الصندوق منذ بداية العام وحتى منتصف شهر أيلول الحالي، والتي من أهمها توفير5421 فرصة عمل منها 3795 فرصة عمل منتظمة، و1620 موسمية، وذلك بحجم تمويل بلغ 12 مليونا و326 ألف دينار كإقراض مباشر، و670 ألفا كإقراض لمؤسسات وسيطة.

وجرى نقاش اكد خلاله اعضاء مجلس الادارة ضرورة تطوير آليات عمل الصندوق والمشروعات التي يمولها بحيث تأخذ بالاعتبار الدراسات الرسمية بشأن مناطق الفقر وتوزيع البطالة.

وكان رئيس الوزراء استهل زيارته الى صندوق التنمية والتشغيل بتفقد مكتب خدمة الجمهور حيث تبادل الحديث مع عدد من المراجعين الذين يعتزمون الحصول على قروض لتمويل مشروعات صغيرة.

ومن بين المراجعين الذين التقاهم رئيس الوزراء شاب مهندس من لواء الشوبك تخرج حديثا من كلية الهندسة في جامعة العلوم والتكنولوجيا وحضر للصندوق للحصول على تمويل للبدء باقامة كراج ميكانيك في الشوبك.

يشار الى صندوق التنمية والتشغيل حقق العديد من الجوائز المحلية والإقليمية المتعلقة بمعايير الإفصاح والشفافية في تقديم خدماته التدريبية والتمويلية ، من بينها حصول الصندوق على المركز 45 من بين أفضل 50 مؤسسة تعمل في قطاع التمويل الأصغر في العالم والبالغ عددها 1928 مؤسسة. وحقق الصندوق المركز الأول من بين 47 مؤسسة حكومية على جائزة الملك عبدالله الثاني للتميز والشفافية في الدورة (2009-2010) المرحلة البرونزية، وحصول الصندوق على جائزة الملك عبدا لله الثاني لتميز الأداء الحكومي والشفافية (ختم التميز عن المرحلة البرونزية) في الدورة 2011-2012 .
التاريخ : 16-09-2011

سلطان الزوري
09-16-2011, 12:25 AM
اول طائرة عربية تهبط في بنغازي لـ«الملكية»

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1432_355523.jpgعمان - بترا

تبرعت شركة طيران الملكية الأردنية بنقل شحنة مساعدات طبية أردنية على رحلتها الأولى إلى بنغازي التي انطلقت من عمان صباح امس الخميس ايذانا بإعادة افتتاح الخط الجوي المنتظم إلى بنغازي والذي كان قد تم تعليقه اثر الأحداث والاضطرابات الأمنية في ليبيا التي بدأت خلال شهر شباط الماضي.

وأوضح المدير العام/ الرئيس التنفيذي للملكية الأردنية حسين الدباس أن المساعدات التي تم نقلها على هذه الرحلة تضمنت كميات كبيرة من الأدوية التي تبرعت بها الهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية وشركة أدوية الحكمة بهدف المساهمة في دعم الأشقاء الليبيين، مشيراً الى أن الملكية الأردنية تبرعت كذلك باعادة عدد من الجرحى الليبيين الذين تلقوا العلاج في المشافي الأردنية اخيراً بالتعاون مع الهيئة الخيرية الهاشمية.

وأعرب الدباس عن سعادته بأن طائرة الملكية الأردنية وهي من طراز أيرباص 310 كانت هي الطائرة العربية الأولى التي تهبط في مطار بنغازي الدولي بعد أن باشر باستقبال الرحلات الجوية منذ الثالث عشر من شهر أيلول الحالي.

وأكد أن إعادة تشغيل الخط الجوي المنتظم والمباشر بين عمان وبنغازي سيسهم في الجهود الليبية والعربية والدولية الرامية إلى إعادة إعمار ليبيا، لافتاً إلى استعداد الملكية الأردنية لتشغيل رحلات يومية إلى بنغازي وبحسب حجم الطلب على السفر الذي يتوقع أن يشهد نشاطاً متنامياً خلال المرحلة المقبلة.

وتوقع الدباس أن تستأنف الملكية الأردنية رحلاتها إلى العاصمة الليبية طرابلس قبل نهاية الشهر الحالي وبعد التأكد من جاهزية مطار طرابلس الدولي لاستقبال الطائرات المدنية وقدرته على تقديم الخدمات الجوية والأرضية للمسافرين والطائرات.
التاريخ : 16-09-2011

سلطان الزوري
09-16-2011, 12:26 AM
وجهاء وشيوخ من «الطفيلة» يبحثون تحديد موقع المستشفى المدني


الطفيلة – الدستور



طالب عدد من وجهاء وشيوخ محافظة الطفيلة خلال لقائهم محافظ الطفيلة حسن العساف أمس بتحديد موقع متوسط للمستشفى المدني الذي أمر جلالة الملك عبد الله الثاني بتنفيذه لتطوير الواقع الصحي في المحافظة.

وأكدوا ضرورة اختيار موقع للمستشفى يخدم اكبر شريحة من المجتمعات المحلية يتم الاتفاق عليه من قبل لجنة يتم تشكيلها، مشيرين بان هنالك حديثا عن اختيار موقع للمستشفى بعيد عن مركز الطفيلة حيث لن يخدم ذلك كافة شرائح المجتمع لتواجه بقية المناطق معاناة بسبب بعد المسافة في الوصول بكل سهولة ويسر لهذا المستشفى.

ويتداول العديد من المواطنين بأنه سيتم إقامة المستشفى في منطقة العيص التي تشهد توسعا سكانيا وعمرانيا وتجاريا، عدا عن قربها من تجمعات سكانية كبيرة إلى جانب جامعة الطفيلة التقنية التي تحتضن نحو ستة ألاف طالب وطالبة، فيما يشير العديد من المواطنين بان منطقة العيص تقع في منطقة تتوسط القرى الجنوبية الشمالية ولواء الحسا وقصبة الطفيلة.

وأشار وجهاء الطفيلة بان اختيار موقع للمستشفى المزمع تنفيذه في منطقة بعيدة عن مركز المحافظة سيشكل عائقا كبيرا أمام الاستفادة من خدماتها الطبية العديدة، مثمنين مكرمة جلالة الملك بإقامة مستشفى مدني رديف للمستشفى العسكري.

بدوره أكد محافظ الطفيلة حسن العساف في اللقاء أن جلالة الملك عبدالله الثاني أوعز عقب زيارته الأخيرة لمحافظة الطفيلة بإقامة مستشفى مدني رديف للمستشفى العسكري بسعة 60 سريرا قابلة للزيادة، لمواجهة تزايد الطلب على خدمات الرعاية الصحية في شتى مناطق المحافظة، مؤكدا بأنه لم يتم حتى الان تحديد موقع هذا المستشفى والذي سيكون له دور رئيس في تطوير الخدمات الصحية مثلما يجب ان يكون في موقع متوسط ويسهل الوصول إليه.
التاريخ : 16-09-2011

سلطان الزوري
09-16-2011, 12:26 AM
المعايطة: الإصلاح السياسي ضرورة تقتضيها مصلحة الدولة والمواطن

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1432_355533.jpgالبحر الميت- بترا- صالح العدوان

قال وزير التنمية السياسية المهندس موسى المعايطة ان الإصلاح السياسي في الأردن يأتي ضمن توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني بفتح حوار مع ممثلي الأحزاب السياسية ومؤسسات المجتمع المدني وجميع اطياف وشرائح المجتمع حول القوانين الاساسية والتشريعات التي تساعد بعملية الاصلاح الشامل. وأضاف المعايطة في كلمة استهل بها حلقة عمل حول توصيات الحوار الوطني المتعلقة بقانوني الانتخاب والاحزاب السياسية في فندق هوليدي ان في البحر الميت أمس إن الاصلاح السياسي هو اساس بناء وتدعيم الديمقراطية وتعزيزها وجعلها قيما وسلوكا قابلا للتمثل والتأصيل في المجتمع وهي ضرورة تقتضيها مصلحة الدولة والمواطن بمقاربات سياسية توافقية ومستدامة وانتخابات دورية بإجراءات موضوعية سلسة وشفافة.

ويأتي تنظيم هذه الحلقة التي تستمر ثلاثة ايام بالتعاون ما بين وزارة التنمية السياسية وبرنامج الأمم المتحدة الانمائي الدولي في الاردن بمشاركة ممثلي الاحزاب السياسية ومؤسسات المجتمع المدني.

وتناولت الجلسة الافتتاحية الأولى للحلقة قراءة اولية في توصيات لجنة الحوار الوطني حول مشروع قانوني الأحزاب والانتخاب برئاسة مدير عام جمعية البنوك الأردنية وعضو لجنة الحوار الوطني د. علي قندح حيث قدم المفوض العام لحقوق الانسان - عضو لجنة الحوار الوطني د. محي الدين توق عرضا للنظام الانتخابي المقترح من حيث معالمه واهدافه والتحالف الوطني لإصلاح الإطار القانوني للانتخابات ومعايير القانون الانتخابي الفعال والنظام الانتخابي المقترح اضافة للمفاصل الرئيسية في حوارات لجنة الحوار الوطني والتوافقات المبكرة للجنة.

كما قدم في الجلسة الثانية التي ترأسها الباحث في مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية د. محمد ابو رمان ورقة عمل حول الانظمة الانتخابية قدمها الخبير في الانظمة الانتخابية المعاصرة د. طالب عوض عرض فيها مختلف الانظمة الانتخابية مبينا ان سلطة الحكم في أية دولة تستمد شرعيتها فقط من الشعب والتي يعبر عنها في انتخابات حرة ونزيهة تعقد في فترات منتظمة على اساس التصويت السري العادل كما عرض التعديلات الدستورية المرتبطة بقانون الانتخاب.

وفي نهاية الجلسة دار حوار موسع بين المشاركين ومقدمي اوراق العمل حول ما تناولته الجلسة الافتتاحية من موضوعات حول موضوع الحلقة.
التاريخ : 16-09-2011

سلطان الزوري
09-16-2011, 12:29 AM
ضبط 4 أشخاص يروجون لاوراق نقدية مزورة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1432_355558.jpgمعان - بترا

ضبطت مديرية شرطة معان 4 اشخاص في معان بتهمة الترويج لبعض الاوراق النقدية المزورة من فئة 20 و50 دينارا بحسب مديرها العميد عارف الوشاح.

وقال الوشاح لوكالة الانباء الاردنية (بترا) ان المديرية تلقت بلاغا حول تداول بعض الاوراق النقدية المزورة في الاسواق التجارية في مدينة معان تم على اثرها تكثيف عمليات البحث والتحري والمتابعة من قبل كوادر المديرية ونجحت في التعرف على المتهمين والقاء القبض عليهم. واضاف ان المتهمين اعترفوا اثناء التحقيق معهم بترويج هذه الاوراق واستخدامها، مشيرا الى ان عددا من التجار في المدينة وقعوا ضحية لعملية البيع مقابل هذه الاوراق.وكشف العميد الوشاح كذلك ان المديرية ضبطت اربع سيارات مسروقة والقت القبض على الاشخاص المتهمين بسرقتها وتم تحويلهم للجهات القضائية المختصة.

وناشد العميد الوشاح المواطنين ضرورة ابلاغ المديرية عن اية سرقات تتعرض لها ممتلكاتهم او منازلهم والتعاون مع المديرية ما يسهم في سرعة الكشف عن هذه السرقات والقاء القبض على المتسببين فيها.
التاريخ : 16-09-2011

سلطان الزوري
09-16-2011, 12:29 AM
الحراك الشبابي في السلط يعلق اعتصامه بعد لقاء مع المحافظ ورئيس لجنة البلدية


السلط- الدستور- ابتسام العطيات



علق الحراك الشبابي في مدينة السلط الاعتصام الاحتجاجي الذي كان من المنوي تنظيمه يوم الاثنين المقبل بعد اجتماع مع محافظ البلقاء فواز ارشيدات ورئيس لجنة بلدية السلط الكبرى عوني كوكش.

وكان ممثلو الحراك الشبابي قد التقوا محافظ البلقاء ورئيس لجنة البلدية لمناقشة عدد من القضايا التي تهم المواطنين في المدينة كتردي النظافة في المدينة اضافة لوجود البسطات المنتشرة في شارع البلدية السفلي وشارع الحمام وتواجد العمالة الوافدة في ساحة العين وتأثيراتها الاجتماعية السلبية اضافة للبنية التحتية لشوارع المدينة وتجمع البكبات امام دائرة الآثار العامة وما تعطيه من صورة سلبية عن المدينة اضافة لمعالجة الترهل الاداري في البلدية والتيسير على المواطنين.

وأكدوا ان الهدف ليس الاعتصام بحد ذاته وانما مصلحة المدينة وأهلها مؤكدين انهم سيعملون يدا واحدة مع الجهات المختصة لخدمة المدينة ان صدقت في وعودها.

محافظ البلقاء فواز ارشيدات قال ان لجنة السلامة العامة قامت بازالة البسطات غير قانونية وازالة الاعتداءات على شوارع المدينة مؤكدا ان عملية الاصلاح تبدأ من انفسنا كأشخاص وان علينا جميعا ان نتنافس في خدمة المدينة دوان المزاودة على احد لاننا جميعا جنود لخدمة البلد.

وأضاف انه بالنسبة لموضوع العمالة الوافدة المتجمعة في ساحة العين فسيتم منعها نهائيا وحل الاشكال المتعلق بها اضافة الى ان «الزينكو» الموجود حاليا ضمن مشروع تطوير ساحة العين هو من اجل المصلحة العامة وحماية المواطنين لافتا الى ان المقاول سينهي وجود هذه الالواح في فترة لا تتجاوز الاسبوعين بعد الانتهاء من عمله.

من جانبه أكد رئيس لجنة بلدية السلط عوني كوكش ان البلدية تسعى جاهدة لحل جميع الاشكالات المتعلقة بعملها البلدي من اجل خدمة المواطنين في المدينة مؤكدا ان مواطني المدينة سيلمسون نتيجة ايجابية في غضون 15 يوما فيما يتعلق بالوسط التجاري لمدينة السلط لافتا الى انه سيتم التقدم بطلب الى ادارة مشروع تطوير مدينة السلط لهدم الجدار المحاذي لشارع البلدية السفلي التابع لساحة عقبة والسماح لاصحاب البسطات بوضع بسطاتهم هناك والعمل من خلالها دون التعدي على حرمة الشارع منوها ان هذا الاجراء من البلدية يأتي لتيسير سبل العيش الكريم لمواطني المدينة.

وقال انه سيتم ايضا العمل على عمل خلطة اسفلتية لشوارع المدينة وتحسين بنيتها التحتية وهو ما سيلمسه الجميع داعيا اعضاء الحراك للتكاتف والعمل مع البلدية كفريق واحد من اجل خدمة المدينة.
التاريخ : 16-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:34 PM
المعايطة : وجود الكتل السياسية في البرلمان يساعدها في تقديم وجهات نظر مجتمعة لتحقيق برامجها


البحر الميت - بترا

تضمن برنامج عمل اليوم الثاني للمشاركين في ورشة الاصلاح السياسي في الاردن والتي تنظمها وزارة التنمية السياسية بالتعاون مع برنامج الامم المتحدة الانمائي الدولي في الاردن لممثلي الاحزاب السياسية ومؤسسات المجتمع المدني في فندق هوليدي إن البحر الميت عقد اربع جلسات عمل.

الأولى كانت برئاسة مدير مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية الدكتور موسى شتيوي حول تاثير قانون الانتخاب على دور الاحزاب السياسية قدم فيها الباحث في المؤسسة الدولية الديمقراطية للانتخابات ايمن ايوب عرضا لبعض تطبيقات الانظمة الانتخابية.

وتناولت الجلسة الثانية التي راسها الباحث في مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية محمد ابو رمان ورقة عمل حول تاثير قانون الانتخاب على دور الاحزاب السياسية قدمها الخبير في مؤسسة كارنجي الدولية بول سالم.

وتناولت الجلسة الثالثة برئاسة الصحفية جمانة غنيمات موضوع قانون الاحزاب حيث قام مدرس العلوم السياسية في الجامعة الهاشمية الدكتور عدنان هياجنه بعرض تحليلي لقانون الاحزاب.

اما في الجلسة الرابعة والاخيرة فقد ناقش المشاركون فيها مع وزير التنمية السياسية المهندس موسى المعايطة مواءمة قانون الاحزاب مع المعايير الدولية واثره على المشاركة السياسية.

وتحدث المهندس المعايطة عن مختلف الانظمة الانتخابية العالمية وقوانين الاحزاب ومعاييرها الدولية وتاثيرها على الحياة السياسية في سياق يساعد على تطوير الحياة الحزبية بما ينعكس ايجابا على التمثيل البرلماني الافضل، موضحا أن الكتل السياسية متى وجدت في البرلمان فانها تستطيع إن تقدم وجهات نظر مجتمعة وتصل إلى تحقيق اهدافها وبرامجها المختلفة وصولا الى تحقيق التقدم والتطور الذي ينشده المجتمع.

وأضاف توجد عدة انظمة انتخابية يجري دائما التطوير عليها لما يخدم العملية الديمقراطية باسرها ويساعد بنفس الوقت على تطوير الحياة الحزبية وهذا ينعكس ايجابا على مسار الاصلاح السياسي والديمقراطي الذي يسعى الأردن بقيادته الهاشمية الفذة للمضي به إلى الامام، إضافة إلى تقديم طروحات ديمقراطية تخدم المرحلة التي نحاول إن نصل فيها من خلال حواراتنا مع الاحزاب ومختلف الاطياف الاجتماعية الاخرى إلى تحقيق ما يطمح اليه الشعب الاردني ويحقق رؤى وتطلعات سيد البلاد.

من جانبه قال امين عام وزارة التنمية السياسية الدكتور مالك الطوال إن فكرة تنظيم الورشة تاتي ضمن اطار سعي الحكومة لاطلاق حوار وطني حول القضايا المتعلقة بالاصلاح السياسي كافة.

واشار الطوال إلى ان النقاشات الصريحة والمفتوحة التي دارت خلال جلسات الورشة التي تحدث فيها اساتذة من الجامعات الأردنية وعدد من الخبراء الدوليين قدموا فيها نماذج من الانظمة الانتخابية المختلفة وعلاقة تلك الانظمة بتمكين الاحزاب وتفعيل الحياة السياسية.

وجرى خلال الجلسات حوارات ومناقشات بين المشاركين والمتحدثين حول ما تم عرضه في اوراق العمل.
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:34 PM
البخيت يناقش مع «الحوار الوطني» اليوم «ثغرات مفترضة» في مخرجات اللجنة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1433_355708.jpgعمان - الدستور - نسيم عنيزات

قال رئيس مجلس الاعيان رئيس لجنة الحوار الوطني طاهر المصري ان لقاء أعضاء اللجنة اليوم مع رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت سيتناول مناقشة مخرجات لجنة الحوار بشكل عام والتي سلمتها اللجنة الى الحكومة في ايار الماضي.

واضاف المصري لـ»الدستور» ان اللجنة ستستمع الى رئيس الوزراء حول ملاحظاته حول المخرجات بشكل عام.

وفيما يتعلق بموضوع النظام الانتخابي الذي اشارت مصادر حكومية الى وجود ثغرات مفترضة عند تطبيقه، أكد المصري أنه ليس لدى اللجنة ما تضيفه او تعمله بهذا الشأن وأنها سلمت جميع مخرجاتها الى الحكومة، لافتا الى أن النظام تم التوصل اليه بعد اجتماعات عديدة وتوافقات بين اعضاء اللجنة التي سلمت وثيقتها ولا تملك عمل أي شيء الان ولا تستطيع ان تجتمع من جديد.

من جانبه أكد مصدر حكومي أن اجتماع اليوم يأتي للتشاور والتباحث بشأن الملاحظات والنتائج التي توصلت اليها لجنة السياسات ومجلس الوزراء حيال قانون الانتخاب.

وبين المصدر ان لجنة السياسات الحكومية توصلت الى وجود بعض الثغرات في القانون خاصة فيما يتعلق بالنظام الانتخابي وذلك بعد ان اجرت العديد من الصياغات والتمرينات الاولية على مقترحات اللجنة بشكل عام.

واشار الى ان المجلس يجتمع من مرة واحدة الى مرتين في الاسبوع الواحد لاجراء قراءات وتحليلات وتمرينات على مخرجات قانون الانتخاب، لافتا الى انه اتضح وجود بعض القضايا بحاجة الى تفسيرات كما تم ايجاد بعض الثغرات المفترضة عند التطبيق.

ومن الثغرات التي توصلت اليها الحكومة احتمالية ان ينجح شخص بـ(10000) صوت وان يرسب اخر بـ(20000) صوت في قائمة الوطن، لذلك فان الحكومة ستبحث مع اللجنة عن ايجاد مخارج وحلول مناسبة لهذه الثغرات بهدف الوصول الى نتائج مرضية للجميع. وأكد المصدر التزام الحكومة بجميع مخرجات لجنة الحوار، لافتا بنفس الوقت الى وجود ثغرات حقيقية لا يمكن تطبيقها على أرض الواقع، لذلك لا بد من الجلوس والمناقشة للبحث عن حلول مناسبة.

وفي رده على تمسك اللجنة بموقفها أكد المصدر اهمية التعاون والتنسيق لان الهدف هو الوصول الى قانون ديمقراطي وعصري يلبي طموح الاردنيين، موضحا انه يوجد العديد من القضايا والموضوعات التي تضمنتها توصيات اللجنة والمتفق عليها خاصة فيما يتعلق بالهيئة المستقلة مكررا بنفس الوقت وجود ثغرات في النظام لا يمكن تطبيقها.

وفيما يتعلق بمقاطعة بعض اعضاء اللجنة لاجتماع اليوم قال مصدر حكومي ان هذا شأن خاص بهم، معربا عن امله في حضور الجميع.

ومن خلال تمسك لجنة الحوار الوطني برأيها وموقفها حيال النظام الانتخابي، وأمام تأكيد الحكومة وجود ثغرات حقيقية عند تطبيق النظام الانتخابي لا يمكن تجاوزها والدعوة الى التوافق بهدف الوصول الى حلول مناسبة، فإن هناك تباينات في وجهات النظر قد تؤدي بالتالي الى تأخير في إقرار قانون الانتخاب.
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:35 PM
تعميم لإدراج الشركات المستوردة للحوم والأعلاف المخالفة للمواصفات ضمن القائمة السوداء


عمان -بترا

أكدت وزارة الزراعة أنه سيتم ادراج الشركات الزراعية التي تستورد اللحوم والأعلاف والاشتال غير المطابقة للمواصفات والمقاييس الاردنية ضمن القائمة السوداء ولن يتم منحها رخص استيراد مستقبلا.

وطلب وزير الدولة وزير الزراعة المهندس سمير الحباشنة في تعميم لهذه الغاية من الجهة المعنية بمنح التراخيص ادراج اسم أية شركة قامت باستيراد مواد غير مطابقة للمواصفات ولم تجتز الفحوصات المقررة على القائمة السوداء وعدم منحها أي رخص استيراد مستقبلية.وشدد المهندس الحباشنة على ان هذه الإجراءات تأتي لتأكيد حرص الوزارة على المحافظة على جودة ونوعية المستوردات ومطابقتها للمواصفات وعدم التساهل مع أية تجاوزات حاثا المستوردين على التقيد بشروط الاستيراد.


التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:35 PM
انضمام محمية الموجب الى شبكة المحيط الحيوي العالمية

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1433_355715.jpgالموجب (بترا) عبدالقادر الفاعوري

احتفلت الجمعية الملكية لحماية الطبيعة في محمية الموجب للمحيط الحيوي امس الجمعة بانضمام المحمية الى شبكة الانسان والمحيط الحيوي العالمية.

وقال مدير الجمعية يحيى خالد في كلمة خلال الاحتفال ، بحضور ممثلين عن المجتمع المحلي وطلبة المدارس، أن المحمية حققت المقومات التي تساعد وتلبي الوظائف الرئيسة لبرنامج الإنسان والمحيط الحيوي من خلال صون الطبيعة والتنمية المستدامة، إضافة الى تطوير برامج مختلفة لإدارة المراعي داخل المحمية بالتعاون مع المجتمع المحلي وترويج الزراعة المستدامة التي تعتمد على مصادر مياه أقل ومردود إقتصادي جيد، و تطوير برامج السياحة البيئية.

ولفت خالد الى دعم وإعداد ملفات ترشيح المحميات الطبيعية المتبقية كمحميات « محيط حيوي» للمساهمة في تعزيز الوعي العام بأهمية المحميات الطبيعية.

وقال مدير محمية الموجب هشام الدهيسات، ان دخول المحمية الى شبكة المحيط الحيوي يتطلب من الجميع جهداً إضافياً ومسؤولية كبيرة في زيادة العمل والحرص والتعاون من أجل الحفاظ على هذا الانجاز الكبير لتعزير المشروعات الاقتصادية لتنمية المجتمع المحلي .

واشار الى ضرورة تطوير وزيادة برامج الحماية والحفاظ على الأنواع النباتية والحيوانية الموجودة في المحمية لحماية النظم البيئية الطبييعة المتوفرة في المحمية .

وقدم الدهيسات شرحا مفصلا عن تطوير برامج الحماية والحفاظ على الأنواع النباتية والحيوانية الموجودة في المحمية لتحسين المستوى الاقتصادي للسكان المحليين القاطنين بالقرب من المحمية من خلال زيادة المشاريع الاقتصادية الاجتماعية التنموية المستدامة وربط السكان المحليين بحماية الطبيعة .

وإشتمل الاحتفال على اقامة معرض لمنتجات مشروعات المحمية من مركز الحرف اليدوية ومشروع الحلي والفضة ومشروع إنتاج النباتات الطبية واستخراج الزيوت ومشاهدة الصور الفوتوغرافية للاحياء البرية والمناظر الطبيعية في المحمية .

كما إشتمل الحفل على اقامة الالعاب والمسابقات البيئية وعرض فلم عن محمية الموجب، اضافة الى المسير داخل السيق المائي المتعرج الذي يخترق وادي الموجب بجبال صخرية تجمع بين متعة السياحة والتحدي والمخاطرة وصولا الى منطقة الشلال.

وانضمت محمية الموجب الى شبكة الانسان والمحيط الحيوي العالمية في شهر تموز الماضي لتصبح ثاني محمية محيط حيوي في الاردن بعد محمية ضانا ضمن 18 محمية جديدة تمت اضافتها الى شبكة اليونسكو الدولية لمحميات المحيط الحيوي والبالغ عددها 580 محمية في 114 دولة في العالم.

وتبلغ مساحة محمية الموجب التي تقع بين محافظتي مادبا والكرك حوالي 212 كيلومترا مربعا، ويخترقها وادي الموجب بطول 13 كيلومترا، وتمتاز بتنوعها الغني بالأحياء البرية والنباتية لوقوعها ضمن حفرة الانهدام القاري وتعتبر موقعا مهما لهجرة الطيور وخاصة الطيور المحلقة منها كونها واقعة ضمن ثاني أهم مسار لهجرة الطيور على مستوى العالم .
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:35 PM
القائمة البيضاء في «الأطباء» تؤكد عدم اصدارها قرارا بمقاطعـة انتخابات اللجان الفرعية


عمان-الدستور

اكدت القائمة البيضاء في نقابة الاطباء انها لم تصدر قرارا بمقاطعة انتخابات اللجان الفرعية للنقابة وان عددا من اعضائها ترشحوا وفازوا في الانتخابات التي جرت امس الاول الخميس في 16 فرعا وحسمت التزكية نتائج 13 منها.

وقال رئيس القائمة الدكتور باسم الكسواني انه في نفس الوقت كان هناك عزوف شديد لدى العديد من اعضاء القائمة عن المشاركة في الانتخابات نتيجة للانقسام الحاد والاستقطاب غير المسبوق في الجسم الطبي والذي يحتاج الى جهود كبيرة ومن مختلف الاطياف النقابية لايجاد قواسم مشتركة لتعزيز العمل النقابي.

واكد ان الجميع مطالب بالعمل لما فيه مصلحة الطبيب والذي هو محور العمل النقابي.

واشاد بالروح الاخوية التي سادت العلاقة بين مختلف الاطياف النقابية عبر سني العمل النقابي ورغم شدة التنافس الانتخابي وان من حق الاطياف النقابية كافة ان تعبر عن رايها وان من لا يقبل الراي والراي الاخر وفي اطار الحدود المتعارف عليها يعتبر خطرا على العمل النقابي ويجب لفظه وعدم التعامل معه.

ودعت القائمة الاطباء للالتفاف حول نقابتهم لايمانها العميق ان النقابة للجميع رغم الظروف الاستثنائية الحالية، وقال الكسواني ان المجالس تاتي وتذهب والنقابة باقية وان الجميع مطالب بالعمل على تجاوز روح الفرقة والانقسام لصالح الطبيب والمهنة .

واكدت القائمة على عمق علاقتها مع التجمع النقابي المهني الطبي للاصلاح وكذلك مع المنبر الاسلامي المستقل والحرص التام على التنسيق معهما وبما يخدم العمل النقابي والمهني وفي اطار ايمان الجميع ان الطبيب هو محورالعمل ويستحق ان تعمل من اجله.


التاريخ : 17-09-2011
[/URL] (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1433_day17_id355732.htm#) (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1433_day17_id355732.htm#) [URL="http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1433_day17_id355732.htm#"]0 (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1433_day17_id355732.htm#)


http://www.addustour.com/images/tw.gif (http://twitter.com/dustour) http://www.addustour.com/images/fb.gif (http://www.facebook.com/pages/jrydt-aldstwr/169111956444782) (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1433_day17_id355732.htm#addcomm)

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:35 PM
اطباء في السلط يطعنون بنتائج انتخابات اللجنة الفرعية للنقابة


السلط – الدستور- محمود قطيشات

ابدى عدد من الاطباء في السلط اعتراضا على نتائج انتخابات اللجنة الفرعية لنقابة الاطباء في محافظة البلقاء والتي جرت الخميس الماضي لوجود تجاوزات وخروج على الاعراف النقابية من حيث الترشح والاقتراع ومناقشة التقريرين المالي والاداري وفق الدكتور عبد الرحيم الحديدي عضو الهيئة العامة ، الذي قال ان مجموعة من الاطباء غير المنضوين تحت أي من القوائم البيضاء اوالخضراء او الزرقاء بصدد الطعن بنتائج هذه الانتخابات لدى محكمة بداية السلط ، مشيرا الى ان 62 طبيبا وطبيبة من اصل 192 من الاطباء هم من شارك في الانتخابات التي شابها بعض التجاوزات المستهجنة في العرف النقابي من بينها تلاوة التقريرين المالي والاداري من قبل شخص غير مخول وبشكل مخالف لقانون نقابة الاطباء الذي لم يجب على أي من اسئلة الهيئة العامة من النواحي المالية مما حدا بعضو نقابة الاطباء المنتدب من النقابة الام لحضور الانتخابات ان يطلب من الاطباء مراجعة النقابة الام للحصول على الاجابات وهذه سابقة غير مألوفة في الاعراف النقابية وفق الدكتور الحديدي الذي قال ان اطباء القطاع الخاص امتنعوا جراء المخالفات والتجاوزات من المشاركة في هذه الانتخابات اقتراعا وترشحا وهو ما جعلهم يقررون التوجه الى القضاء للطعن بشرعية هذه الانتخابات .


التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:36 PM
الشعب ليس اصبع «بيانو» حتى تعزف عليه أي جماعة أو فئة ألحانها النشاز!


* كتب : محمود كريشان



ندرك تماما ان الإصلاح ليس عملية عبثية وعبارات انشائية وتسجيل مواقف على حساب سمعة الاردن الذي يمر بمراجعة شاملة وصادقة للعديد من الملفات والقضايا والمطالب الشعبية للنهوض بالبلد إلى المستوى الحضاري المطلوب في هذا الظرف الدقيق.

ولا شك ان الحراك الشعبي في بلدنا ومنذ بدايته قبل اشهر قليلة عندما عبّر الشارع بتلقائيته وعفويته عن القيم والسجايا والاخلاق الأردنية الأصيلة، والمتمثلة برفض كل ما هو سيء ونبذ الفساد والمفسدين وغير ذلك من المطالب الاصلاحية رغم ارتفاع سقفها لكن ذلك كله تم تحت مظلة القانون واحترامه، مما يؤكد رقي هذا الشعب الأبي.

في غضون ذلك يلمس الجميع الانفتاح الاعلامي الأردني الذي تميز مؤخرا وهو يمتطي سقفاً عالياً جداً للحريات الاعلامية، والتي تتفوق على مثيلاتها في عواصم اوروبية عديدة، حيث ذهب زمن تدخل المسؤول الرسمي والحكومي في الصحافة الى غير رجعة!.. وتبددت مقصات الرقيب، وتلاشت التدخلات في الاعلام، ما جعل الجميع يقتنع ان ما يحدث من حريات واصلاحات لن يكون مجرد سحابة صيف حتى تنقشع العواصف الشعبية، بل هو خيار قادم من المرجعيات العليا في وطننا، الذي اصبح شامة تزين خد الوطن العربي بحضارته ورقيه واستقراره وامنه وتجاوبه مع المتغيرات التي طرأت على المنطقة.

واستنادا الى ما سبق وفي ظل هذه الأجواء الرحبة التي تخيم على الأردن والتي يستنشق اريجها المواطن الآن، تصر فئة من "المرجفين" حقَّاً في سعيهم المشبوه نحو محاولة تأزيم الشارع الأردني بصورة صارخة وبشكل مفتعل؟.. رغم معرفتهم بأنه لا تستطيع "جماعة" او "تيار" او "حزب" او "جهة" ان تدعي تمثيلها للشعب الاردني في مطالبه الوطنية وحراكه الشعبي الذي هو ملك للجميع بكل ما يمثله من وحدة وطنية ومستقبل مشرق بالامال والطموحات!.

واستنادا الى ذلك.. فإن الشارع الاردني ليس بحاجة الى اوصياء من اي حزب او جهة لتتحدث باسمه او تنوب عنه في طرح المطالب، لان المواطن في بلدنا لن يكون اصبع "بيانو" تعزف عليه فئات صغيرة الحانها النشاز!.. بل وقادمة من جهات خارجية، كتبت السيناريو واللحن في غرف سوداء مظلمة!.. وهي تشير نحو التحريض "المدفوع الأجر" مسبقا للتشهير بمؤسسات الدولة عبر الصراخ والكلام المجاني الفارغ من اي مضمون، وهذا ما يرفضه الشعب بمختلف تفاصيله لان المواطن الاردني يعي تماما الواجبات الوطنية الكبيرة المناطة بالاجهزة الامنية الاردنية والدور الهام الذي تقوم به وهي تنهض بمهامها في حماية أمن المواطن الاردني بأمانة ومسؤولية، بل ويمتد دورها نحو حماية الانسانية من آفة الارهاب اي كان موقع تواجدها، لأن "أمننا..رأس مالنا" في هذا الحمى العزيز.

كما ان مواطننا يعرف تماما ان الاصلاح يمضي بسرعة..، من حيث الاصلاحات الدستورية ومحاربة الفساد والتعديلات التشريعية المتعددة التي تكفل حق المساواة وتكافؤ الفرص، وتعزز من قيم العدالة لكافة المواطنين من شتى الاصول والمنابت، وانطلاقا من ذلك يرفض الشعب الاردني ان تكون محاولات ابنائه الجادة والهادفة للنهوض بالوطن محلاً للتشكيك والترجيف أو استثمارها من فئات تسعى نحو تعبئة الشارع بل وتوتيره!.. باختلاق الازمات في اطار اجندات ماكرة لا تريد للوطن والمواطن خيرا!..

مجمل القول:.. الاردن يمضي مشرقا بقيادته الهاشمية المباركة، نحو مستقبل جميل فيه المزيد من الرخاء والنهضة، في مسيرة بناء وعطاء يحرسها الشعب الواحد بالمهج والارواح، الذي سيبقى على العهد والوعد الذي لن يتغير او يتبدل، بان يبقى الاردن.. والكل فداه!..
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:36 PM
وفاة و3 اصابات اثر اطلاق شخص النار على عائلة زوجته


عمان - الدستور - نايف المعاني

أقدم مواطن على اطلاق الرصاص من سلاح ناري يعتقد انه "كلاشينكوف" في منطقة بدر مساء امس باتجاه عائلة زوجته مما نتج عنه وفاة والد زوجته واصابة ام زوجته وحالتها العامة حرجة حسبما اكد مصدر لـ"الدستور".

كما نتج عن الحادث اصابة زوجته وحالتها العامة متوسطة، اضافة الى شقيق زوجته.

وفي تفاصيل القضية التي حصلت عليها "الدستور" من نفس المصدر فان العائلة كانت تتنزه في احد المتنزهات القريبة من منطقة بدر حيث تفاجأ افراد العائلة باطلاق الرصاص عليهم بشكل عشوائي من قبل نسيبهم.

وقد فر القاتل من مكان الحادث، حيث تواصل الشرطة البحث عنه.

من جهة اخرى قال مصدر مسؤول في مديرية الامن العام لـ"الدستور "انه تم اخذ عطوة امنية من عشيرة القتيل والمصابين.

الى ذلك توفي شخص وأصيب أربعة آخرون إثر حادث تدهور مركبة في منطقة صويلح امس. وادخلت فتاة في الرابعة عشرة من عمرها امس الى مستشفى الحسين الحكومي في السلط بحالة حرجة جراء اصابتها بحروق بالغة اثر قيام اشخاص مجهولين باشعال النار بالمركبة التي كانت تقلها.





التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:36 PM
رفع جدول تشكيلات 2011 إلى «المالية» نهاية الاسبوع الحالي


عمان - الدستور - نيفين عبد الهادي

أعلن رئيس ديوان الخدمة المدنية الدكتور هيثم حجازي أن اللجنة المركزية لشؤون الموظفين سترفع جدول تشكيلات (2011) نهاية الاسبوع الحالي الى وزارة المالية، بعد عقد جلستها الاخيرة في الايام القليلة القادمة، متوقعا رفعه للحكومة بعد شهر وذلك بعد انتهاء الوزارة من بحثه ودراسته.

وأكد حجازي في تصريح خاص لـ"الدستور" أن الجدول لم يشمل استحداثا لوظائف سوى ما اقتصرت على وزارات التربية والتعليم والصحة والتنمية الاجتماعية، وبعض الدوائر التي تتطلب طبيعة عملها استحداث وظائف.

وبين حجازي أن اللجنة المركزية لشؤون الموظفين ستبحث في جلستها الاخيرة خلال الاسبوع الحالي وضع بقية المؤسسات الحكومية واحتياجاتها الوظيفية، ومن ثم سيرفع جدول التشكيلات الى وزارة المالية في نهاية الاسبوع الحالي على أبعد تقدير، ليتم بحثه خلال شهر ومن ثم يرفع الى الحكومة.على صعيد آخر، أعلن رئيس ديوان الخدمة المدنية أن الديوان يعكف على إعداد خطة لتطوير الموارد البشرية، سيتم تنفيذها قريبا، وسيكون لها واقع إيجابي على موظفي القطاع العام.
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:37 PM
مجلس الوزراء يقر 4% ضريبة على الشعيرية


عمان - الدستور

قرر مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها في السادس من الشهر الحالي الموافقة على رفع أجور الفحص الطبي الذي تقدمه وزارة الصحة لغايات الحصول على تصاريح العمل لتصبح 30 ديناراً اعتباراً من تاريخ 7/9/2011.

كما قرر المجلس في الجلسة ذاتها حذف مادة "الشعيرية" ومحضرات اللحوم بكافة أنواعها من جدول السلع والخدمات المعفاة من ضريبة المبيعات، وإخضاعها إلى الضريبة العامة المخفضة بنسبة 4%.

وجاء في القرار أن مجلس الوزراء قرر بتاريخ 6/9/2011 "الموافقة على إخضاع مادة الشعيرية من البند (19.02) ومحضرات اللحوم بكافة أنواعها من البندين (16.01) و (16.02) إلى الضريبة العامة على المبيعات المخفضة بنسبة 4% وحذفها من جدول السلع والخدمات المعفاة".
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:37 PM
احتساب سنوات ما بعد التقاعد للحصول على قرض «اسكان التربية»


عمان-الدستور

سمح النظام المعدل لنظام صندوق اسكان موظفي وزارة التربية والتعليم الذي صدرت الارادة الملكية السامية بالموافقة عليه، للموظف في وزارة التربية والتعليم المشترك في الصندوق، باحتساب سنوات التقاعد بعد تقاعده خدمة مقبولة لغايات حصوله على القرض.

وبموجب النظام الذي نشر في عدد الجريدة الرسمية فقد تم اضافة فقرة جديدة للمادة السابعة من النظام نصت على انه "تحتسب سنوات المشترك المتقاعد بعد تقاعده خدمة مقبولة لغايات حصوله على القرض". ويعرف النظام المشترك بانه موظف الوزارة المشترك في الصندوق شريطة ان تكون خدمته في الوزارة مقبولة للتقاعد.

يذكر ان صندوق اسكان موظفي وزارة التربية والتعليم يعمل على تقديم قرض للمشترك إذا أراد اقامة سكن له على قطعة ارض يملكها، شراء سكن مناسب له، شراء قطعة ارض واقامة سكن له عليها، بالاضافة الى شراء المساكن وتوزيعها على المشتركين او شراء الاراضي وفرزها واقامة مساكن للمشتركين عليها.
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:37 PM
ترجيح فتح باب التسجيل للمرشحين للانتخابات البلدية في 28 الحالي

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1433_355730.jpgعمان- الدستور- دينا سليمان

رجحت مصادر حكومية فتح باب التسجيل للراغبين بالترشح للانتخابات البلدية المرتقب إجراؤها في كانون الأول المقبل في الثامن والعشرين من الشهر الحالي ولمدة 15 يوما.

ووفق تصريحات لوزير الشؤون البلدية الدكتور حازم قشوع لـ»الدستور»، فإن الوزارة شرعت بتعديل دليل الانتخابات بما ينسجم وقانون البلديات الجديد الذي دخل حيز التنفيذ عقب توشيحه أخيراً بالإرادة الملكية السامية، مشيراً إلى أن الوزارة ستفرغ في غضون يومين من التعديلات التي طرأت على الدليل، الذي يعد بمثابة مرشد للناخبين والمرشحين على حد سواء، كونه يتضمن الحقوق المكفولة لهم وكذلك الواجبات التي تقع على عاتقهم،اضافة الى الإرشادات والتوضيحات وتبيان المخالفات التي تطال الجانبين طيلة سير مجريات العملية الانتخابية، بدءاً بعملية التسجيل وانتهاءً بإعلان النتائج.

ونوه قشوع إلى أن رئيس المجلس القضائي الأعلى أبدى الاستعداد والجاهزية التامة للتعاون مع وزارة الشؤون البلدية من خلال تعيين القضاة، مشيراً إلى أن المجلس القضائي أبلغ الوزارة بأنه سيتم تزويد الوزارة يوم الثلاثاء المقبل بكشوفات تتضمن أسماء القضاة الذين سيصار إلى الاستعانة بهم في الانتخابات البلدية، بحيث يتولى القضاة رئاسة اللجان الانتخابية على مستوى المملكة، وذلك استنادا لأحكام قانون البلديات الجديد الذي كفل نزاهة عملية الاقتراع، وترجمة للرؤى الملكية السامية بضرورة تحقيق الإصلاح المنشود.

ولفت قشوع إلى أن اللجنة العليا للانتخابات المسؤولة عن كل ما يتعلق بالبيئة المناخية ومجريات عملية الاقتراع ستجتمع اليوم السبت لبحث واستعراض خطة عملها المعدة للانتخابات، والمتمثلة بإعداد اللجان الفنية والإدارية والإعلامية ولجان الاقتراع والفرز، واختيار الصناديق التي ستضم أصوات الناخبين وأماكن توزيعها وتحديد لونها، علاوة على تحديد المدة القانونية للتصويت، وأسس التصويت التي سيتم اعتمادها للناخبين.

وفي رده على سؤال حول دقة موعد إجراء الانتخابات البلدية المقررة قبل نهاية العام الحالي، قال قشوع إن المباحثات ما زالت قائمة مع مجلس الوزراء حول التاريخ الأنسب لإجراء الانتخابات البلدية، طبقاً لجاهزية الجهات ذات العلاقة كافة، منوهاً الى أنه لم يتم حسم الموعد النهائي لإجرائها، علماً بأنه تم التباحث في مواعيد عدة تتباين بين 15، 20، 25 كانون الأول المقبل.
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:37 PM
فشل محاولات تطويق الخلاف بين «المهندسين» و«المكاتب الهندسية»


عمان-الدستور-ايهاب مجاهد

فشلت محاولات تطويق الخلاف بين مجلس نقابة المهندسين ومجلس هيئة المكاتب الهندسية بتجسير الهوة بين النقابة والهيئة التابعة لها بخصوص نظام المكاتب والشركات الهندسية.

واصطدمت تلك المحاولات بتمسك نقابة المهندسين بالنظام الذي أعدته لجنة منبثقة عنها وباصرار الهيئة على النظام المقترح من قبلها والذي قدمته لمجلس النقابة سابقا والذي تطالب من خلاله بان يكون لها شخصية اعتبارية الامر الذي تعتبره النقابة يتعارض وقانونها ومحاولة للاستقلال عنها.

وكانت اخر المبادرات تلك التي قام بها نواب محسوبون على كتلة الشعب خلال الاعتصام الذي نفذه اصحاب مكاتب هندسية امام مجلس النواب وتم خلاله الترتيب للقاء الذي عقد الاربعاء الماضي في المجلس بحضور ممثلين عن النقابة والهيئة ووزير الاشغال العامة والاسكان وعدد من النواب الداعمين لمطالب الهيئة، فيما اعتذر مجلس نقابة المهندسين عن حضور اللقاء مؤكدا ان النقابة مفتوحة امام من يرغب بمناقشة الخلاف معها .

وكان وزير الاشغال العامة والاسكان يحيى الكسبي قد التقى مجلس نقابة المهندسين لمناقشة الخلاف بعد ان استقبل ممثلين عن الهيئة ، الا ان اقتراحه بتشكيل لجنة لحل الخلاف من مجلس النقباء واطراف الخلاف لم يلق قبولا لدى مجلس النقابة وفقا لمصادر النقابة.

من جهة اخرى كشفت مصادر لجنة المبادرة المكونة من عدد من المهندسين المحسوبين على القائمة الموحدة التي تسيطر على مجلس النقابة والقائمة الخضراء التي تسيطر على مجلس الهيئة بالاضافة الى مهندسين من تجمع التغيير والاصلاح عن التوصل الى صيغة لحل الخلاف الا انه ورغم التوقيع على الصيغة الا ان المبادرين لم يتلقوا ردا ايجابيا عليها من قبل الهيئة.

ووفقا لبنود المبادرة التي تم التوافق عليها في اجتماع لاعضائها (نائل استيتية والدكتور حامد العايد ومنتصر حمدان وانور طميزة ووجيه سمارة ومحمد ابو سالم وكايد الزين) تم التاكيد على ضرورة اصدار نظام للمكاتب الهندسية يمنح مجلس هيئة المكاتب الهندسية صلاحيات واسعة للمساهمة في تطوير العمل الاستشاري وذلك ضمن سقف قانون نقابة المهندسين وحسب الاصول.

كما نصت على ان يتضمن النظام المقترح والمراد التوافق عليه، بان الهيئة هي الممثل للعمل الاستشاري في المملكة على ان لا يتعارض ذلك مع صلاحيات الشعب وقانون النقابة وانظمتها، وان تكون توصيات الهيئة عبارة عن قرارات بحيث لا تتعارض هذه القرارات مع القانون والنظام والتعليمات وذلك فيما يخص المكاتب الهندسية وان لا يتعارض ذلك مع صلاحيات الشعب الهندسية.

كما اقرت المبادرة بصلاحية الهيئة في تطوير الدائرة الفنية ومتابعة ادائها وتسمية مندوبها في لجنة التعيين فيما يخص الدائرة الفنية ، وانشاء صندوق للهيئة على ان يحدد النظام موارد هذا الصندوق واوجه صرفه ، وانشاء صناديق تامينات اجتماعية للمكاتب الهندسية على ان تتولى تامين الموارد المالية اللازمة لها.

واقترحت المبادرة بان يجتمع مجلس نقابة المهندسين ومجلس الهيئة وبحضور النقباء السابقين (ابراهيم ابو عياش وعوني المصري وليث شبيلات وعزام الهنيدي) وان يتم الاتفاق على تشكيل لجنة لدراسة النظامين المقترحين وهما نظام المكاتب المقترح من مجلس الهيئة عام 2010 والنظام الذي اقترحه مجلس الهيئة العام الحالي والذي هو موضع الخلاف بحيث يتم التوافق على نظام واحد ضمن سقف قانون النقابة.

كما اقترحت المبادرة انهاء الاعتصام الذي ينفذه اصحاب المكاتب الهندسية في الدائرة الفنية للنقابة منذ 27 تموز الماضي وذلك بعد قيام لجنة من مجلس النقابة ومجلس الهيئة والنقباء السابقين بزيارة المعتصمين ، وبان يتم اصدار بيان من النقابة يتم الاعلان فيه عن الاتفاق وعقد مؤتمر صحفي في اجواء توافقية يتم خلاله الاعلان عن التوصل لاتفاق ، وان يتم بعد ذلك زيارة وزير الاشغال العامة واعلامه بالاتفاق ووقف التصعيد الاعلامي بين اطراف الخلاف.
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:38 PM
مجهولون يضرمون النار بسيارة داخلها فتاة في الشونة الجنوبية


السلط - المغطس -الدستور - محمود قطيشات وجميل السعايدة

ادخلت فتاة في الرابعة عشرة من عمرها امس الى مستشفى الحسين الحكومي في السلط بحالة حرجة جراء اصابتها بحروق بالغة اثر قيام اشخاص مجهولين باشعال النار بالمركبة التي كانت تقلها .

وعلمت «الدستور» ان الحادثة وقعت في لواء الشونة الجنوبية وان الفتاة نقلت لمستشفى السلط نظرا لخطورة حالتها وباشرت الاجهزة الامنية التحقيق في ملابسات الحادث .

من جهة ثانية اصيب اربعة اشخاص من عائلة واحدة بحروق من الدرجة الثانية جراء حريق شب في منزل الاسرة الكائن بمخيم البقعة - منطقة الكرامة وقامت كوادر الدفاع المدني بالتعامل مع الحريق وتقديم الاسعافات الاولية للمصابين في الموقع وهم الام 35 سنة واطفالها الثلاثة 10 و8 و7 سنوات ومن ثم نقلهم الى مستشفى الامير حسين بن عبد الله الثاني في عين الباشا لتلقي العلاج .كما اصيب طفل في السابعة من عمره ظهر امس بعيار ناري طائش في حفل عرس في منطقة سكن ذويه وتم نقله الى مستشفى الشونة الجنوبية ومن ثم تم تحويله لمستشفى البشير في عمان .وافادت مصادر مستشفى الشونة الجنوبية ان العيار الناري اصاب الطفل في منطقة الاذن واخترق الرأس مما هدد حياته بالخطر حيث افادت المصادر ذاتها انه في حالة موت سريري.

وتقوم الجهات المختصة بالتحقيق في ملابسات الحادث لمعرفة الجاني .
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:38 PM
مطالب بتوسعة طريق المنصورة باتجاه عيمة بالطفيلة


الطفيلة– الدستور – سمير المرايات

ناشد مواطنون من مناطق المنصورة وعيمة وارحاب وزارة الأشغال العامة ، بالإسراع في تنفيذ مشروع التوسعة والتأهيل المزمع تنفيذه لطريق المنصورة كونه يحوي نقاطا مرورية خطرة تتسبب في حوادث الدهس والتصادم عدا عن حاجته للشواخص التحذيرية والإرشادية والحواجز الحديدية .

وتشكل المنعطفات الخطرة والتصدعات على طريق المنصورة باتجاه قرى الثوابية ، شمالي محافظة الطفيلة خطورة على مستخدمي هذا الطريق البالغ طوله نحو تسعة كيلو مترات .

كما يشهد الطريق انهيارات للأتربة والصخور من التلال المجاورة ، علاوة على حاجته للجدران الاستنادية وغيرها من المستلزمات المرورية .

وكانت وزارة الأشغال العامة قد نفذت خلال الأعوام الماضية ، مسوحات ودراسات فنية بغية شمول هذا الطريق بمشروعات التوسعة وإعادة التأهيل ، وتوفير مسلتزمات مرورية مختلفة ، بكلفة أعلنتها الوزارة تصل إلى حوالي مليونين و ونصف المليون دينار.

ويشير سكان تجمعات قرى الثوابية « عيمة وارحاب واضباعة « إلى أعداد حوادث الدهس والتصادم التي يشهدها الطريق سنويا والتي راح ضحيتها عدة مواطنين ، حيث المنعطفات المخفية التي تتجاوز 20 منعطفا ، وضيق الطريق مع تزايد الحركة المرورية .

المواطن إياد الفريجات بين بان مستخدمي الطريق يعانون من كثرة المنعطفات الحادة التي تتسبب بحوادث مختلفة ، مع حاجة الطريق للحواجز الحديدية على طول الشارع لحماية المركبات من النزول في الوادي السحيق المجاور له الى جانب كثرة المطبات والتصدعات في هذا الطريق والتي ألحقت أضرارا بالمركبات .

وأكد المواطن سليمان المعابرة ، من سكان المنصورة ، بان هذا الشارع بحاجة إلى مظلات على جانبيه حيث يضطر الطلبة والمواطنون انتظار الحافلات تحت المطر وأشعة الشمس ، مشيرا إلى حاجة الطريق إلى رصيف وجدران استنادية .

من جانبه أكد مدير الأشغال العامة في الطفيلة ، المهندس مناور المحاسنة عزم وزارة الأشغال العامة والإسكان تنفيذ مشروع هذا الطريق بعد أن تم استكمال الدراسات والمسوحات الميدانية ، حيث سيتم تجهيزه بكافة المستلزمات المرورية من إنارة وشواخص مختلفة لتأهيله بمواصفات فنية أمام الحركة المرورية .
التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-17-2011, 12:39 PM
الملك يعزي المشير الطنطاوي بوفاة خالد جمال عبد الناصر

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1433_355741.jpgعمان - بترا

بعث جلالة الملك عبدالله الثاني امس الجمعة برقية تعزية إلى سيادة المشير حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية عبر فيها عن عميق الحزن والأسى بوفاة المغفور له بإذن الله الدكتور خالد جمال عبد الناصر. وأعرب جلالته في البرقية عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة بهذا المصاب الأليم، سائلا المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد الراحل بواسع رحمته وغفرانه ويسكنه فسيح جناته وأن يلهم سيادة المشير طنطاوي وأسرة الفقيد والشعب المصري الشقيق جميل الصبر وحسن العزاء. كما بعث جلالته برقية تعزية إلى أسرة الفقيد الدكتور خالد جمال عبد الناصر أعرب فيها عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة بوفاة فقيدهم سائلا الله عز وجل أن يلهمهم جميعا جميل الصبر وحسن العزاء وأن يتغمد الفقيد الراحل بواسع رحمته ورضوانه.


التاريخ : 17-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:29 AM
الملك يغادر الى أميركا للمشـاركة في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1434_355973.jpgعمان - بترا

غادر جلالة الملك عبدالله الثاني أرض الوطن امس في طريقه إلى الولايات المتحدة الأميركية، حيث يرأس جلالته الوفد الأردني المشارك في اجتماعات الدورة السادسة والستين للجمعية العامة للأمم المتحدة التي تعقد في مدينة نيويورك. ويلقي جلالة الملك خطابا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يستعرض خلاله رؤيته حيال التطورات التي تشهدها الساحة العربية، وسبل تحقيق السلام في الشرق الأوسط، إضافة إلى عدد من القضايا العالمية.

وكان جلالة الملك وجلالة الملكة رانيا العبدالله، يرافقهما سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد زارا امس الجمعية الخيرية الشركسية في عمان، والتقى جلالته وجهاء وأبناء عشائر الشركس. وشاهد جلالتاهما، وسمو ولي العهد عروضا فلكلورية ودبكات شركسية قدمتها فرقة نادي الجيل الجديد للفلكلور الشركسي.





التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:30 AM
البخيت : النظام الانتخابي المقترح أداة فعالة لتكريس مبدأ الهوية الوطنية الجامعة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1434_355968.jpgعمان - بترا

التقى رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت ظهر امس السبت رئيس لجنة الحوار الوطني طاهر المصري واعضاء اللجنة بحضور اعضاء اللجنة الوزارية السياسية للبحث في عدد من المواضيع المتعلقة بالجهود المبذولة لتحقيق الاصلاح السياسي وفق البرنامج الذي تعهدت به الحكومة بالاضافة الى النقاش في حل النقاط الفنية في مقترح اللجنة للنظام الانتخابي الجديد وذلك بصورة توافقية تبني على ما تم انجازه.

واشاد رئيس الوزراء بالجهد الكبير الذي بذلته لجنة الحوار الوطني وبمجمل مخرجاتها مشيرا الى ان ما قامت به اللجنة هو انجاز هام اسهم في ايجاد حالة من التوافق الوطني على قائمة المبادىء التي تحكم عملية الاصلاح السياسي.

واوضح البخيت ان الحكومة اخذت بمعظم توصيات لجنة الحوار وانها جادة في الاسراع لانتاج النظام الانتخابي الذي سيستقر عليه الرأي في نهاية المطاف.

ومن بين تلك التوصيات ما يتعلق بالديباجة والغاء الصوت الواحد والمبادىء العامة التي تحكم عملية الاصلاح السياسي ومقترح قانون الاحزاب السياسية كما ورد ومقترح انشاء هيئة مستقلة للانتخابات بالاضافة الى تبني فكرة القائمة الوطنية مع اجراء بعض التعديلات عليها بعد ان يصار الى استكمال اقرار التعديلات الدستورية.

واوضح البخيت ان الحكومة تدرس مقترح اللجنة حول النظام الانتخابي المنشود في الوقت الذي تؤكد فيه على اهمية ان يحقق النظام الانتخابي الذي يستقر عليه الرأي الاهداف التي توافقت عليها لجنة الحوار الوطني كافراز مجلس نواب يمثل الفئات الاجتماعية والمناطق الجغرافية والاتجاهات الفكرية والسياسية كافة وان يكون المجلس هو المكان الاساسي لاجراء النقاشات الوطنية التي تنتج عنها سياسات وقرارات تتحقق على ارض الواقع من خلال تبني القوانين وتفعيل الحياة الحزبية من خلال تبني نظام انتخابي يسمح بقيام تحالفات سياسية بين الاحزاب والقوى السياسية المختلفة.

وقال ان من الاهداف التي توافقت عليها لجنة الحوار الوطني والتي يجب ان يحققها النظام الانتخابي تعزيز مشاركة المواطنين بالحياة السياسية خاصةً فئة الشباب الذين يشكلون الغالبية الكبرى من المجتمع وإشعارهم بأنهم جزء لا يتجزأ من عملية صنع القرار وتعزيز وحدة النسيج المجتمعي إذ أن النظام المقترح يشجع التواصل ما بين مكونات المجتمع الوطنية والمحلية، وبالتالي فإنه يعتبر آداة فعالة لمحاربة بعض الظواهر السلبية التي عانى منها المجتمع خلال السنوات الأخيرة مثل (ظاهرة العنف المجتمعي)، واداة فعالة لتكريس مبدأ الهوية الوطنية الجامعة.

واشاد البخيت خلال اللقاء بالجهود التي يبذلها مجلس النواب لاقرار التعديلات الدستورية فضلا عن اقرار عدد من القوانين الاصلاحية ومنها قانون البلديات.

من جهته اكد رئيس لجنة الحوار الوطني طاهر المصري ان اللجنة التي تمثل مجمل الاطياف السياسية والاجتماعية في المملكة اثبتت مسؤوليتها وانجزت وثيقة هامة تمثل مجمل ما يدور في الساحة السياسية.

وقال المصري ان التوافق الذي نتج عن لقاءات واجتماعات اللجنة هو ابرز الانجازات مؤكدا اهمية ان ينتقل هذا المفهوم ويعمم على الحلقة الاكبر وهوالمجتمع الاردني.

واعرب عن الامل بان تترجم النتائج المهمة التي خرجت بها لجنة الحوار الوطني على ارض الواقع مشيرا الى الصعوبات التي واكبت اعمال اللجنة على المستوى المحلي من حيث الاختلاف في الرأي بين اعضاء اللجنة اومن حيث الظروف السياسية المحلية التي زادت من مسؤولية عمل اللجنة.

وجرى خلال اللقاء حوار بين رئيس الوزراء واعضاء لجنة الحوار الوطني الذين اكدوا اهمية هذا اللقاء وضرورة التواصل المستمر بين الحكومة واللجنة لمناقشة الافكار المتباينة حول توصيات اللجنة.

واكدوا ان التوصيات التي خرجت بشكل توافقي جاءت استجابة للبرنامج الزمني للاصلاح.

وجرى النقاش في تطبيقات تنفيذ النظام الانتخابي المقترح على ارض الواقع والملاحظات المترتبة على ذلك ومن حيث الوضوح والقدرة على تحقيق الاهداف المنشودة فيما اكد العديد من المشاركين على عنصر النزاهة في العملية الانتخابية من حيث الاجراء والتطبيق والتاكيد على اهمية تعزيز ثقة الناخب بان العملية الانتخابية تمثل ارادته السياسية.

كما شدد عدد من المشاركين على اهمية التزام النظام الانتخابي بالمعايير التي تمكنه من اداء وظيفته الاساسية في تشجيع الاحزاب السياسية والتحالفات بين القوى السياسية المختلفة.

واشار عدد من اعضاء اللجنة الى ان مخرجات عملها خاضعة للنقاش والتعديل مؤكدين ان اللجنة وضعت توصياتها في عهدة الحكومة كاطار للاصلاح السياسي الذي توافقت عليه الاطراف السياسية المشاركة في اللجنة وان مسؤولية الحكومة دراستها واجراء الاضافات المناسبة عليها وترجمتها الى تشريعات وقوانين واجراءات.

واقترح اعضاء اللجنة تصورا لادامة التواصل والتنسيق بين الحكومة واللجنة لتطوير النظام الانتخابي والقضايا الفنية المتعلقة به حيث رحب رئيس الوزراء بالاقتراح مؤكدا استعداد الحكومة لاستمرار التنسيق بالشكل الملائم للخروج بحلول توافقية تجيب على كافة التساؤلات حول فاعلية النظام الانتخابي وامكانية تطبيقه.

واكد البخيت في معرض رده على مداخلات اللجنة بان الحكومة منفتحة على الحوار مع كافة القوى السياسية التي تمثلها اللجنة والقوى السياسية خارج اللجنة.
التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:30 AM
البخيت : النظام الانتخابي المقترح أداة فعالة لتكريس مبدأ الهوية الوطنية الجامعة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1434_355968.jpgعمان - بترا

التقى رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت ظهر امس السبت رئيس لجنة الحوار الوطني طاهر المصري واعضاء اللجنة بحضور اعضاء اللجنة الوزارية السياسية للبحث في عدد من المواضيع المتعلقة بالجهود المبذولة لتحقيق الاصلاح السياسي وفق البرنامج الذي تعهدت به الحكومة بالاضافة الى النقاش في حل النقاط الفنية في مقترح اللجنة للنظام الانتخابي الجديد وذلك بصورة توافقية تبني على ما تم انجازه.

واشاد رئيس الوزراء بالجهد الكبير الذي بذلته لجنة الحوار الوطني وبمجمل مخرجاتها مشيرا الى ان ما قامت به اللجنة هو انجاز هام اسهم في ايجاد حالة من التوافق الوطني على قائمة المبادىء التي تحكم عملية الاصلاح السياسي.

واوضح البخيت ان الحكومة اخذت بمعظم توصيات لجنة الحوار وانها جادة في الاسراع لانتاج النظام الانتخابي الذي سيستقر عليه الرأي في نهاية المطاف.

ومن بين تلك التوصيات ما يتعلق بالديباجة والغاء الصوت الواحد والمبادىء العامة التي تحكم عملية الاصلاح السياسي ومقترح قانون الاحزاب السياسية كما ورد ومقترح انشاء هيئة مستقلة للانتخابات بالاضافة الى تبني فكرة القائمة الوطنية مع اجراء بعض التعديلات عليها بعد ان يصار الى استكمال اقرار التعديلات الدستورية.

واوضح البخيت ان الحكومة تدرس مقترح اللجنة حول النظام الانتخابي المنشود في الوقت الذي تؤكد فيه على اهمية ان يحقق النظام الانتخابي الذي يستقر عليه الرأي الاهداف التي توافقت عليها لجنة الحوار الوطني كافراز مجلس نواب يمثل الفئات الاجتماعية والمناطق الجغرافية والاتجاهات الفكرية والسياسية كافة وان يكون المجلس هو المكان الاساسي لاجراء النقاشات الوطنية التي تنتج عنها سياسات وقرارات تتحقق على ارض الواقع من خلال تبني القوانين وتفعيل الحياة الحزبية من خلال تبني نظام انتخابي يسمح بقيام تحالفات سياسية بين الاحزاب والقوى السياسية المختلفة.

وقال ان من الاهداف التي توافقت عليها لجنة الحوار الوطني والتي يجب ان يحققها النظام الانتخابي تعزيز مشاركة المواطنين بالحياة السياسية خاصةً فئة الشباب الذين يشكلون الغالبية الكبرى من المجتمع وإشعارهم بأنهم جزء لا يتجزأ من عملية صنع القرار وتعزيز وحدة النسيج المجتمعي إذ أن النظام المقترح يشجع التواصل ما بين مكونات المجتمع الوطنية والمحلية، وبالتالي فإنه يعتبر آداة فعالة لمحاربة بعض الظواهر السلبية التي عانى منها المجتمع خلال السنوات الأخيرة مثل (ظاهرة العنف المجتمعي)، واداة فعالة لتكريس مبدأ الهوية الوطنية الجامعة.

واشاد البخيت خلال اللقاء بالجهود التي يبذلها مجلس النواب لاقرار التعديلات الدستورية فضلا عن اقرار عدد من القوانين الاصلاحية ومنها قانون البلديات.

من جهته اكد رئيس لجنة الحوار الوطني طاهر المصري ان اللجنة التي تمثل مجمل الاطياف السياسية والاجتماعية في المملكة اثبتت مسؤوليتها وانجزت وثيقة هامة تمثل مجمل ما يدور في الساحة السياسية.

وقال المصري ان التوافق الذي نتج عن لقاءات واجتماعات اللجنة هو ابرز الانجازات مؤكدا اهمية ان ينتقل هذا المفهوم ويعمم على الحلقة الاكبر وهوالمجتمع الاردني.

واعرب عن الامل بان تترجم النتائج المهمة التي خرجت بها لجنة الحوار الوطني على ارض الواقع مشيرا الى الصعوبات التي واكبت اعمال اللجنة على المستوى المحلي من حيث الاختلاف في الرأي بين اعضاء اللجنة اومن حيث الظروف السياسية المحلية التي زادت من مسؤولية عمل اللجنة.

وجرى خلال اللقاء حوار بين رئيس الوزراء واعضاء لجنة الحوار الوطني الذين اكدوا اهمية هذا اللقاء وضرورة التواصل المستمر بين الحكومة واللجنة لمناقشة الافكار المتباينة حول توصيات اللجنة.

واكدوا ان التوصيات التي خرجت بشكل توافقي جاءت استجابة للبرنامج الزمني للاصلاح.

وجرى النقاش في تطبيقات تنفيذ النظام الانتخابي المقترح على ارض الواقع والملاحظات المترتبة على ذلك ومن حيث الوضوح والقدرة على تحقيق الاهداف المنشودة فيما اكد العديد من المشاركين على عنصر النزاهة في العملية الانتخابية من حيث الاجراء والتطبيق والتاكيد على اهمية تعزيز ثقة الناخب بان العملية الانتخابية تمثل ارادته السياسية.

كما شدد عدد من المشاركين على اهمية التزام النظام الانتخابي بالمعايير التي تمكنه من اداء وظيفته الاساسية في تشجيع الاحزاب السياسية والتحالفات بين القوى السياسية المختلفة.

واشار عدد من اعضاء اللجنة الى ان مخرجات عملها خاضعة للنقاش والتعديل مؤكدين ان اللجنة وضعت توصياتها في عهدة الحكومة كاطار للاصلاح السياسي الذي توافقت عليه الاطراف السياسية المشاركة في اللجنة وان مسؤولية الحكومة دراستها واجراء الاضافات المناسبة عليها وترجمتها الى تشريعات وقوانين واجراءات.

واقترح اعضاء اللجنة تصورا لادامة التواصل والتنسيق بين الحكومة واللجنة لتطوير النظام الانتخابي والقضايا الفنية المتعلقة به حيث رحب رئيس الوزراء بالاقتراح مؤكدا استعداد الحكومة لاستمرار التنسيق بالشكل الملائم للخروج بحلول توافقية تجيب على كافة التساؤلات حول فاعلية النظام الانتخابي وامكانية تطبيقه.

واكد البخيت في معرض رده على مداخلات اللجنة بان الحكومة منفتحة على الحوار مع كافة القوى السياسية التي تمثلها اللجنة والقوى السياسية خارج اللجنة.
التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:30 AM
المصاروة : الملك يقود إصـلاحا حقيقيا سياسيا واقتصاديا واجتماعيا


عمان - الدستور - نايف المعاني

شارك رئيس المجلس الأعلى للشباب أحمد عيد المصاروة، في اجتماعات الحوار الأطلسي – المتوسطي، التي عقدت في مدينة سان ريمو في إيطاليا على مدى يومي أمس وأمس الأول، والتي ترأسها مساعد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي للشؤون السياسية دريك برنغلمان، وبحضور مندوبين عن أعضاء الحلف الـ28، ومن جنوب المتوسط ممثلين لكل من مصر والأردن والمغرب وتونس والجزائر وموريتانيا وإسرائيل.

المصاروة القى محاضرة بعنوان» الحوار الأطلسي – المتوسطي وجهة نظر من منطقة المتوسط»، عكس من خلالها رؤية الشارع العربي للحوار.

وقال المصاروة ان المنطقة التي يستهدفها الحوار تشكل بطن العالم وأكثر مناطقه حيوية من حيث خطوط المواصلات والنفط، وتشكل حلقة وصل بين قارات العالم القديم، وفيها مقدسات للأديان الرئيسة، ومصالح للجميع، فيها قيم ومثل وموروث استراتيجي خاص بها، كما أنها تعج بالتحديات التي تواجه أطراف الحوار، أبرزها القضية الفلسطينية، والعديد من المشكلات والتطورات المعقدة وأضاف: إن الهدف الاستراتيجي للحوار هو تحقيق الأمن والاستقرار، وهذا يعتمد تحقيقه على التقدم في الأبعاد السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية، وليس فرض الأمن بالقوة العسكرية وحدها.

وفي اليوم الثاني استعرض المصاروة رؤية الأردن لمستقبل الحوار، والتي أكد خلالها على أن الأردن شريك رئيس للحلف ولا بديل عنه لمصلحة الجميع، وأن الأردن صديق لحلف شمال الأطلسي يمكن الاعتماد عليه، حيث قال: ان جلالة الملك عبدالله الثاني يقود إصلاحا حقيقيا سياسيا واقتصاديا واجتماعيا، ولدينا صحافة حرة، ويجب البناء على مبادرة الحوار وتوسيعها لنظم دول أخرى في المنطقة لضمان بناء أمن واستقرار حقيقي وإعطاء المزيد من الشرعية للمبادرة مع ضرورة تركيز الجهود لحل القضية الفلسطينية وإقامة دولة فلسطين على التراب الوطني وعاصمتها القدس الشريف، لأن حل هذه القضية سيشكل ركيزة أساسية في تدعيم الأمن والاستقرار.
التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:30 AM
المصاروة : الملك يقود إصـلاحا حقيقيا سياسيا واقتصاديا واجتماعيا


عمان - الدستور - نايف المعاني

شارك رئيس المجلس الأعلى للشباب أحمد عيد المصاروة، في اجتماعات الحوار الأطلسي – المتوسطي، التي عقدت في مدينة سان ريمو في إيطاليا على مدى يومي أمس وأمس الأول، والتي ترأسها مساعد الأمين العام لحلف شمال الأطلسي للشؤون السياسية دريك برنغلمان، وبحضور مندوبين عن أعضاء الحلف الـ28، ومن جنوب المتوسط ممثلين لكل من مصر والأردن والمغرب وتونس والجزائر وموريتانيا وإسرائيل.

المصاروة القى محاضرة بعنوان» الحوار الأطلسي – المتوسطي وجهة نظر من منطقة المتوسط»، عكس من خلالها رؤية الشارع العربي للحوار.

وقال المصاروة ان المنطقة التي يستهدفها الحوار تشكل بطن العالم وأكثر مناطقه حيوية من حيث خطوط المواصلات والنفط، وتشكل حلقة وصل بين قارات العالم القديم، وفيها مقدسات للأديان الرئيسة، ومصالح للجميع، فيها قيم ومثل وموروث استراتيجي خاص بها، كما أنها تعج بالتحديات التي تواجه أطراف الحوار، أبرزها القضية الفلسطينية، والعديد من المشكلات والتطورات المعقدة وأضاف: إن الهدف الاستراتيجي للحوار هو تحقيق الأمن والاستقرار، وهذا يعتمد تحقيقه على التقدم في الأبعاد السياسية والاقتصادية والاجتماعية والأمنية، وليس فرض الأمن بالقوة العسكرية وحدها.

وفي اليوم الثاني استعرض المصاروة رؤية الأردن لمستقبل الحوار، والتي أكد خلالها على أن الأردن شريك رئيس للحلف ولا بديل عنه لمصلحة الجميع، وأن الأردن صديق لحلف شمال الأطلسي يمكن الاعتماد عليه، حيث قال: ان جلالة الملك عبدالله الثاني يقود إصلاحا حقيقيا سياسيا واقتصاديا واجتماعيا، ولدينا صحافة حرة، ويجب البناء على مبادرة الحوار وتوسيعها لنظم دول أخرى في المنطقة لضمان بناء أمن واستقرار حقيقي وإعطاء المزيد من الشرعية للمبادرة مع ضرورة تركيز الجهود لحل القضية الفلسطينية وإقامة دولة فلسطين على التراب الوطني وعاصمتها القدس الشريف، لأن حل هذه القضية سيشكل ركيزة أساسية في تدعيم الأمن والاستقرار.
التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:31 AM
«ترخيص السواقين» تعتمد تقنية متطورة لاجراء الفحص النظري لطالبي رخصة القيادة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1434_355911.jpgعمان ـ الدستور

تسعى إدارة ترخيص السواقين والمركبات إلى استحداث أفضل التقنيات الالكترونية التي تعكس مدى مواكبة كل جديد لذلك فإن تطلعات إدارة الترخيص جاءت من اجل قياس مدى إلمام المتقدمين للحصول على رخصة القيادة بقواعد المرور والسلامة على الطرق .

إن الاختبار النظري لدى إدارة ترخيص السواقين والمركبات يتضمن أربعين سؤالاً جميعها تتعلق بالشواخص المرورية وشواخص تنظيم حركة المرور ومنها ما يتعلق بشواخص الأولوية وشواخص المنع وشواخص الوقوف والتوقف والشواخص الإلزامية والإرشادية ، كذلك قواعد السير والمرور على الطرق كالتقاطعات وكيفية التعامل مع هذه التقاطعات والتعامل مع أولويات المرور والمسارب وكذلك السلامة على الطرق وبعضها يتعلق بالميكانيكيات .

وارتات إدارة الترخيص من خلال التقنية الجديدة بإجراء الفحص النظري على أجهزة الكمبيوتر في جميع أقسام الترخيص المنتشرة في كافة محافظات المملكة و كذلك أن تغطي الأسئلة النظرية جميع ما يحتاجه المتقدم للفحص النظري من اجل الحصول على رخصة القيادة منها ما يتعلق بالإشارات ومنها ما يرتبط بمهارات الشخص المتقدم للحصول على رخصة القيادة وقياس مدى وعيه المروري وكيفية تعامله مع المركبة ومستخدمي الطريق الآخرين بصورة تؤكد مدى جاهزيته للحصول على هذه الرخصة وهذه الأسئلة عبارة عن أسئلة عامة تتعلق بصنف أو فئة الرخصة المراد الحصول عليها حيث يتطلب النجاح الإجابة على (34) سؤالا من أصل (40) سؤالاً .

وتماشياً مع تطور التقنيات الحديثة فقد تم اعتماد تكنولوجيا متطورة في الاختبار وذلك من خلال استعمال شاشة لمس الكترونية لتسهيل عملية الاجابة على الأسئلة .

مصادر الامن العام اكدت إن هذه الخدمة تتسم بالشمولية وتم توفيرها باللغتين العربية و الانجليزية كما تم مراعاة ظروف الأشخاص الذين لا يجيدون القراءة وذلك من خلال توفير أجهزة سمعية وصوتية توضح لهم متطلبات الفحص النظري .

كما أن مراكز التدريب تعمل على إعداد وإلقاء محاضرات نظرية للمرشحين الراغبين في الحصول على رخصة القيادة قبل موعد الاختبار النظري والتي يكون مصدر مادتها التدريبية معتمدة من قبل إدارة الترخيص .
التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:33 AM
العين الطراونة: الملك ركز منذ توليه سدة الحكم على الإصلاح الشامل..و«التعديلات الدستورية» حدث تاريخي

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1434_355956.jpgعمان - الدستور

قال رئيس الوزراء الأسبق عضو اللجنة الملكية لمراجعة نصوص الدستور العين الدكتور فايز الطراونة ان جلالة الملك عبد الله الثاني تميز بنظرته الشمولية للإصلاح منذ توليه سلطاته الدستورية، حيث لا انفصال بين الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

وأكد الطراونة خلال حوار مع أسرة «الدستور» أن الحالة الأردنية تعد نموذجا في المنطقة، مشيرا الى نظرة الإعجاب والاعتزاز للأردن ولجلالة الملك في المحافل الدولية.

وبين الطراونة أن الأنظمة الملكية ثبت أنها أنجح في العالم العربي من الأنظمة الشمولية، معتبرا أن الكبت السياسي والبوليسية والديكتاتورية المطلقة والأنظمة الشمولية هي أسباب «الربيع العربي».

وفي السياق أشار الطراونة الى خلل في الحالة الاقتصادية الأردنية وليس في الحالة السياسية ولا الاجتماعية، مشددا على أن أي احتقانات يمكن أن توجد بين المواطنين تعزى إلى أسباب اقتصادية.

وقال الطراونة ان الهوية الأردنية الوطنية الجامعة لا ينبغي أن تكون محل شك، مؤكدا أن الأردنيين يثبتون دائما أنهم لبنة واحدة وصف واحد عند المفاصل التاريخية المهمة.

وتطرق الحوار الى مخرجات لجنة الحوار الوطني واللجنة الملكية لمراجعة الدستور والمستقبل السياسي للمملكة والمنطقة وفق رؤية الطراونة.



في بداية الحوار رحب رئيس التحرير المسؤول الزميل الأستاذ محمد حسن التل بضيف «الدستور» وافتتح الحوار بقوله: تشرفنا اليوم بهذا الصباح الجميل، حيث افتتحنا نهارنا العملي بدولة الدكتور فايز الطراونة، وهو دائماً مليء بفكره وبصفته أحد الأرقام الصعبة في القرار السياسي الأردني سواء كان في الحكم أو خارج الحكم فكان لا بد من محاورته.

الأردن منذ ما يقارب العام وهو داخل في حالة حراك إصلاحي على كافة المستويات، بدءا من الدستور وصولا الى جميع القوانين والهيكلة الإدارية وما يمس الأمور المباشرة في حياة المواطن وبالذات السياسية.

بصفتك أحد الأعضاء البارزين في لجنة تعديل الدستور التي كلفها جلالة الملك بتعديل هذا الدستور وجعله متماشياً مع العصر ومتطلبات المرحلة سواء المحلية أو الإقليمية أو العالمية، هل تعتقدون أن الأردن مقبل على مرحلة إصلاحية حقيقية وقفزة تاريخية وتحول تاريخي، أم كما يقول أصحاب الرأي الآخر أن ما يجري عبارة عن حركة تجميلية حتى تمر المرحلة جميعها على مستوى الوطن العربي أو ما يسمى بالربيع العربي؟.

نريد أن نسمع منكم ماذا حدث وما هو تصوركم للمرحلة القادمة، وكيف ستتعامل الدولة مع الرأي الآخر الذي ما زال مصراً على رفض كل شيء؟.



الطراونة: بسم الله الرحمن الرحيم، أسرة الدستور بالنسبة لي مهمة جداً، ليس فقط لأنها فقط الصحيفة التي نصطبح بها يومياً، فقد ألفناها وعهدناها وأصبحنا في حالة واحدة مع كتابها.. أنا أؤمن دائماً بصوت الاعتدال واللا انفعال، ولذلك أعتقد دائماً أن بلدنا على حق لأننا دائماً على هذا الاتجاه، وأعتقد أن جريدة الدستور تأخذ هذا المنهج الذي هو منهج أردني ثبت كنموذج في الحياة أنه ربما الأصح والأفضل، فتحية لكم جميعاً.

بدأتم حديثكم عن حراك إصلاحي منذ عام، ربما كان هناك زخم في الحراك الإصلاحي منذ عام ولكن الحراك قديم، وأستطيع أن أقول انه ربما بدأ بشكل أساسي ومنهجي منذ فك الارتباط القانوني والإداري، لأنه مكّن الأردن من إجراء انتخابات نيابية بعد غياب من الـ67، فهذه كانت مقدمة للعودة، إلى ما أسميها بمرآة الديمقراطية وهي بمجلس النواب المنتخب، والديمقراطية ليست فقط مجلس نواب وإنما هي حالة ثقافية، ولكنه مرآة، فكانت الحركة من هناك. ثم ما تبع ذلك من أحداث داخلية على موضوع إعادة هيكلة الاقتصاد الوطني وبرنامج التصحيح الاقتصادي آنذاك، وما أدى إلى عدم قبول شعبي لإجراءات التصحيح وبالتحديد إزالة الدعم وما إلى ذلك، فبدأ حراك في هذه الحالة.

ومنذ تولي جلالة الملك عبدالله الثاني سدة الحكم كنت أنا بمعية جلالته في الشهر الأول من تسلمه، فمن اليوم الأول كانت نظرته إلى ما يسميه هو الإصلاح الشامل، ويقول ان هناك دعوات لإصلاح سياسي ودعوات لإصلاح اقتصادي وكل واحدة ربما تكون في معزل عن الأخرى، ولكن جلالته كان ينظر إلى أنه إذا حصل إصلاح سياسي ولا يوجد إصلاح اقتصادي فهذا سيعطل على الآخر، ثم الاجتماعي التربوي وما إلى ذلك من قضايا حتى تكنولوجية وثورة معلومات وحراك، فكان يبحث عن الإصلاح الشامل بكل مقوماته، وحصل هناك حالات اجتهادية في إعادة النظر في النمط الاقتصادي الذي اعتدنا عليه على مدى السنوات، وربما كان الدافع هو الألفية الثالثة وما اعتراها من عولمة ومن ثورة اتصالات وما صاحبها من القرية الكبيرة التي تداخلت فيها الدنيا ببعضها، فكان هناك اجتهادات وربما هذه الاجتهادات أدخلتنا في حالة من التسارع الاكثر من الذي استطاع ربما المجتمع الأردني أن يتحمله، فتعثرت قضايا ونجحت قضايا وكان هناك بعض القضايا في تعثرها إما بسبب التنفيذ وعدم الدراية أو بسبب الأزمات التي كانت تحيط بالإقليم، وهذا لا نستطيع أن نستثنيه، فعندما تسلم جلالة الملك عبدالله الثاني إلى اليوم قامت أربع حروب رئيسية على رأسها 11 سبتمبر التي أدت إلى حربين في العراق وفي افغانستان، ثم حرب لبنان ثم حرب غزة، وما أحاط بها بما يسمى بالحرب على الإرهاب التي هي في كل لحظة وفي كل مكان وتحت أي مسمى ومبرر، فلذلك فالإقليم بالإضافة إلى بعض الاجتهادات التي قد تكون جدلية في الداخل، لكن أيضاً الحالة الدولية والأزمات المالية المتلاحقة والعميقة جداً تؤثر وبشكل سريع..

بالنسبة للتعديلات الدستورية، كان جلالة الملك منسجما، فلاحظوا أن لجنة الحوار الوطني كانت بقرار مجلس وزراء، بينما التعديلات الدستورية أو مراجعة النصوص الدستورية كان جلالة الملك دقيقا جداً، فكانت لجنة ملكية، وأعتقد ان السبب واضح بالنسبة لكم، لأنه كان هناك حديث عن قوانين والقوانين هي علاقة الناس ببعضها، بينما الدستور علاقة أو عقد ما بين الحاكم والرعية. فكان هذا منسجما مع طرحه في موضوع الإصلاح الشامل، لأنه إذا أردنا إصلاحا شاملا فيجب أن ندخل إلى الدستور، بينما في قانون الانتخاب أنت تصحح حالة سياسية معينة، في قانون الاحزاب حالة سياسية معينة، وقانون ضريبة الدخل حالة اقتصادية معينة وهكذا، ولكن الدستور هو الشامل وهو الأساس.

بالنسبة للإجابة عن «هل هو حركة تجميلية أم حدث تاريخي أم تحول تاريخي؟»، فنحن اطلعنا على كتاب التكليف الملكي السامي للجنة الملكية لتعديل الدستور، ودعونا نعترف بأن الحد الأقصى حتى من الحراك الشعبي، كان يطالب بالعودة إلى دستور 1952، وبعض الجهات أخذت مدى أكثر قليلاً. جلالة الملك لم يتحدث عن تعديلات دستورية، صحيح أن دستور 1952 من عام 1952 إلى 2011 (59) سنة دخل في تعديلات، 29 تعديلا، قسم منها كان له علاقة بظروف الاحتلال، وقسم منها كان بتصميم من السلطة التنفيذية للتغول على السلطة التشريعية وحصل ذلك بالذات في عام 1958، وبعض الرتوش هنا وهناك أثرت على التعديلات خلال الـ59 سنة الماضية.. جلالة الملك قال: مراجعة نصوص الدستور كاملة، لكن أيضاً أشار وأشاد بدستور جلالة الجد المغفور له الملك طلال، وهي إشارة أنها قاعدة تبدؤون منها، لأن الأردن لم يبدأ من فراغ، وكان الدستور هذا محترما، حتى عند المعارضة ودائماً مرجعا للناس، وكان هذا الدستور مستندا إلى مبادئ دستورية أساسية في مجمل الحريات والحقوق والواجبات، وأيضاً الفصل بين السلطات، لكن تداخل السلطات ببعضها خلال هذه الفترات الزمنية، ساعة بحجة الاحتلال وساعة بحجج أخرى، لذلك كان الحديث منصبا على مراجعة النصوص الدستورية.

هذا التكليف وحده أعطى مطلق الصلاحية لهذه اللجنة الملكية لوضع توصيات، وهي ليست صاحبة القرار بطبيعة الحال، فهناك أقنية دستورية يجب أن تسير بها، فطالما نتحدث عن إصلاح دستوري لا بد أن نلتزم بالدستور أيضاً. فلذلك هذا السقف المفتوح واضح كان به جدية، وليس قضية تجميلية.. كنت أسمع أصواتا برفض التعديلات الدستورية قبل أن نجتمع في الجولة الأولى، في الاجتماع الاول، مثلما رفض أيضاً لجنة الحوار الوطني وعدم المشاركة فيه من قبل ان تجتمع، حتى قبل أيام رفضوا تسليم مذكرة لرئيس مجلس النواب، المقاطعة في كل شيء، ثم نريد أن نتصدر كل شيء، ولا أعتقد أن هذا سليم حتى في النهج الديمقراطي.



الدكتور أمين المشاقبة، رئيس لجنة إدارة الدستور:.

نرحب بدولة أبو زيد في جريدة الدستور والشركة بشكل عام، باسم مجلس الإدارة كاملاً وأسرة التحرير.

ما هو قادم، ما الأمور القادمة في ظل مسار عملية الإصلاح السياسي في المملكة، وما هي توقعاتكم للمرحلة القادمة التي يدور حديث كثير حولها في مجالات الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي؟.



الطراونة: ليس فقط كوني ببنية عقلية أنني دائماً متفائل، لكن الإنسان يبني توقعاته على تجاربه السابقة، وأنا عشت في هذا البلد على الأقل أربعة إلى خمسة مفاصل تاريخية، وراهن ناس على أن الأردن لن يبقى، والأردن خرج أقوى مما كان عليه سابقاً، والسبب ليس فقط من القيادة، فالقيادة هي الأساس، ولكن أيضاً من الأردنيين بمجملهم.. عند المفاصل التاريخية تجدهم لبنة واحدة، وصفا واحدا، لأنه يهمهم بلدهم وعمق الانتماء لديهم وخاصة عندما يرون تجارب آخرين حولنا يظهر لهم أن هذا الأمر مهم، فلذلك انطلق من هذا النسيج الأردني الصلب، وهذا الصلب يعزز بخطوات مهمة جداً تأخذ بالاعتبار كل حدث دولي وإقليمي يحصل وتعززه بحركات استباقية للمستقبل.

البدء بموضوع الدستور.. أقدّر أنها البداية وربما عندما ندخل قليلاً في موضوع مراجعة النصوص فالمبدأ الدستوري الأساس فيه هو الفصل بين السلطات. نحن خلال الـ59 سنة تداخلت السلطات بشكل فظيع، وحتى السلطة القضائية لم تكن في منأى عن التغول من قبل السلطة التشريعية وأيضاً السلطة التنفيذية، فأول فكفكة في بنيان الدولة أن تقيم هذا الفصل الكامل بين السلطات مع إبقاء التوازن والتعاون بينها، لأنها سلطات دستورية ويجب أن تعمل مع بعضها البعض. ولكن، هناك تحدٍ للإنسان الأردني، فجلالة الملك من بداية استلامه سدة الحكم بدأ يتحدث عن الحركة الحزبية، إذا كانت هي العنوان والمرآة الأخرى للديمقراطية.



هناك ثقتان، الثقة الأولى هي ثقة جلالة الملك بهذه الحكومة، ولكن هناك موافقة من مجلس النواب بالثقة على تلك الحكومة، لذلك أنا من أنصار أن تكون الثقة بـ»نعم» وليس بـ»لا» واعتقد أنها تحصيل حاصل.. هذا الأمر أعتقد أنه يضع جدية أكثر في إعادة النظر ليس فقط في التشريع، فهنا يوجد تشريع قوي، الدستور السامي على كل التشاريع، قانون الانتخاب وقانون البلديات، وقانون الاجتماعات العامة، وقادم أيضاً قانون أحزاب، فهذا حراك فيما يتعلق بالقوانين الناظمة، فالقضايا التشريعية موجودة، فلذلك بالنسبة للتوقعات أشعر بأن الأردنيين سيشعرون أنه أمام تحد أيضاً، ويبدأ دوره، فأهم حراك للأردنيين أن ينظموا صفوفهم في مناهج وبرامج حزبية، إذا كان الهدف بالنتيجة أن نشكل حكومات على أسس حزبية، لذلك أعتقد أن الحراك سيستمر بزخم، لكن هذه المرة سيكون زخما اجتماعيا.

إذا حصلت انتخابات السنة القادمة فسنرى ما هو المزاج العام، هل سنعود إلى المنظومة العشائرية أم سنقتنع بأحزاب إذا كان لدى هذه الأحزاب القدرة على إقناع الناس ببرامجها، أنا لغاية الآن لا أرى أنها قادرة على إقناع الناس ببرامجها، وأنا من الذين دخلوا في محاولات لجمع صفوف التيار الوسطي. فلذلك أعتقد أن ما هو قادم هو خير لأنني أرى ردود فعل جيدة على موضوع التعديلات، هناك استطلاعات معينة، وهناك هدوء حتى في الحراك الشعبي، وهناك من يعلي صوته أكثر.. فأنا متفائل، وأقول بأن الحراك سيكون لدى الناس أكثر لأن الجهة الرسمية تنهي ما هو مطلوب منها واليوم هو اصطفاف الناس مع بعضها البعض.



الدستور: جلالة الملك تحدث عن استحقاق دستوري في العام القادم لكن، ما المؤشرات التي يمكن أن نشعر بها أن الانتخابات القادمة ستكون فعلاً بالمعنى الصحيح والدقيق للشفافية والمصداقية على ضوء التعديلات وعلى ضوء قراءتك لمستقبل المجلس النيابي القادم؟.



الطراونة: الفيصل في حياتنا السياسية هو جلالة الملك، وأعتقد أن حل مجلس النواب السابق جاء على خلفية الحديث الذي ظهر عام 2007، وحصلت ممارسات معينة عام 2010 قد تكون مبالغا فيها أو غير مبالغ فيها لكن أقدر أنها أقل كثيراً مما حصل في عام 2007، ولكن كان إصرار جلالة الملك على موضوع الفصل بين السلطات، وأهمها ربما أن هذه الانتخابات النيابية التي تفرز سلطة تشريعية أو الغرفة الأساسية في السلطة التشريعية وهو مجلس النواب ان لا تكون الحكومة هي التي تشرف وتدير هذا الأمر، لذلك الهيئة المستقلة لإدارة الانتخابات والإشراف عليها ستكون عاملا حاسما في هذا الموضوع، وهي ليس لها علاقة إطلاقاً لا من قريب ولا من بعيد، لا بوزارة الداخلية ولا بالحكام الإداريين، إنما هم أدوات فقط للتنفيذ ولكن الأساس ليس فقط في يوم الانتخاب، أو عشية الانتخاب، وإنما حتى على مدى الأربع سنوات في قضية القوائم ونقل الأسماء التي هي ربما المشكلة الأساسية التي نعاني منها، فأقدر أن هذه نقطة أساسية في هذا الموضوع والتجارب التي مرت تجعل هناك يقظة أكثر في هذه النقطة، لكن هذه الهيئة بحاجة بعد أن تقر في التعديلات الدستورية إلى قانون، بالإضافة إلى الطعن، فاليوم الطعن في القضاء، وخلال 15 يوما، فهذه أيضاً صمام آخر باتجاه النزاهة شبه الكاملة.



الدستور: تفضلت في البداية وقلت بأن الديمقراطية حالة ثقافية، وهذا كلام جميل ومهم، هناك ملاحظة وكأن المعنيين في الإصلاحات أو تحقيق هذه المراجعات يعتقدون أن ما سينجز سيجعل الناس يعودون لبيوتهم ويكفون عن المطالبة بقضايا العدالة الاجتماعية أو الإصلاح بشكل أو بآخر.. هل يستلزم هذا الأمر عودة الناس، أي أن ما سينجز من تعديلات وقوانين وحتى الرغبة بإجراء الانتخابات سينهي حالة الحراك الشعبي، كأن هناك عقلا ما في الدولة يفترض أن ما سينجز سينهي هذا الحراك؟.



الطراونة: تمرير أو موافقة مجلس الأمة على التعديلات الدستورية ومصادقة جلالة الملك، التي هي واجبة بالدستور، فليست كالقوانين، في القوانين جلالة الملك معه ستة أشهر، وإذا لم يوافق يعيدها لمجلس النواب مسبباً هذه الإعادة، وإذا أصر مجلس الامة على موقفه ينشر بالجريدة الرسمية دون إرادة ملكية ويصبح ساري المفعول، بعكس الولايات المتحدة الأميركية أم الديمقراطية وأكبرها، رئيس الجمهورية بقلمه يضع فيتو على أي قانون يخرج من الكونغرس الأميركي، فنحن أكثر ديمقراطية إلا في حالة التعديلات الدستورية لأن الملك طرف فيها فلا بد من موافقة جلالة الملك.. أقول ان هذا لا يعني أن الحراك سينتهي، لأن الحراك له أوجه مختلفة. قسم من الحراك لديه قناعات منبثقة من ذاته، ويعتقد أنها لم تحدث في هذه التعديلات فيبقى يعبر عنها، وهناك قسم يقول بأنها ممتازة ولكن غير كافية، ويصبح يحاول ان يبقي هذا الحراك من أجل أن يضع تعديلات جديدة في فترات لاحقة، والقسم الثالث يعبر عن الرافضة، الرافضة التي ترفض وليست المعارضة، فهناك فرق بين الرافضة والمعارضة، المعارضة التي تأتي معك وتجلس معك وتحاورك وإذا أصبح هناك إجماع تسير معك في مفهوم الأغلبية، أما الرافضة فترفض أي شيء ولا تقبل الحوار.

أعتقد أنه في الحالة القانونية على سبيل المثال، أنا أعارض هذا القانون بالقدر الذي أستطيعه، لكن إذا أخذ مداه الدستوري وأصبح نافذ المفعول، وأنا أدعي أن أهم حالة من الحالات الديمقراطية دولة القانون، فيجب أن أسير مع القانون وأحترمه لكن احاول بكل الأساليب السلمية الديمقراطية أن أحاول أن أقوم بتعديله..

ألم يكن هناك ضغط وحراك شعبي رهيب على الحكومة أن تغير قانون الاجتماعات العامة وتلغي شرط الترخيص وفقط الإشعار، إذن هؤلاء الذين طالبوا بقانون جديد للاجتماعات العامة لم يحترموا القانون، لأنهم لن يمنعوك بل عليك بإشعارهم، لتكون على وفاق مع القانون إذا أردنا أن نكون دولة قانون، نحاسب الحكومة عندما تخالف القانون ونحن نخالف القانون في حراكنا الديمقراطي، وطالما لن تمنعك الحكومة لأنك فقط تُشعِر، فيجب أن تشعرها وتكون على سوية القانون، فلذلك لا يتوقف الحراك طالما أنه حراك تعبيري، سلمي، لا يفسد للود قضية، ولكن أتمنى على الحراك أن يكون مدركا ماذا يريد. لكن إذا ذهبنا إلى الشارع ونريد أن نحتج على شيء فيجب أن نكون على دراية كاملة أولاً بمكنونه وثانياً بما أريد منه، وألا أكون فقط لاحقاً لمجموعة قد تكون لها أهداف أخرى.

أتمنى عندما يعود الإنسان إلى بيته أن يبدأ الديمقراطية من بيته، كيف يتعامل مع أبنائه، ويعلمهم النقاش والمناقشة معه، فنبدأ بالبيت، فهذا ما قصدته بالحالة الثقافية.



الدستور: في آخر حديث لجلالة الملك تحدث عن أننا بحاجة إلى رجال، بمعنى حمل الفكرة والانتقال بها إلى المجتمعات الأردنية المتباينة والمختلفة.. الآن عندما نتحدث عن الاستقواء على الدولة وضياع هيبة الحكومة، هذه معضلة شديدة يجب أن نبدأ التفكير بها لأن تعديل القوانين وتغيير القوانين قد لا يفضي إلى الهيبة التي هي بالأساس ركن من أركان الاستقرار الاجتماعي، فكيف يمكن أن نسعى إلى تمتين هذا الركن من أركان الاستقرار الاجتماعي في ظل هذا الوضع، وأيضاً في سلوكيات حكومية لا تفضي إلى تكريس الهيبة بل إلى ضياعها.

في الحوار الأخير أيضاً لدينا أزمة في الهوية الوطنية الجامعة، أنت طوال عمرك هويتك الوطنية الأردنية القومية واضحة وبالتالي قد يكون من المفيد أن نسمع لكم كيف سنقوم بتحقيق هوية وطنية أردنية جامعة في ظل الشرذمات والتباينات المدعومة اجتماعياً.

أيضاً السلطة الوطنية الفلسطينية مقبلة على استحقاق، فأنت كنت وزير خارجية ورئيس وزراء ورئيس ديوان وكنت سفيرا في واشنطن وجزءا من مطبخ معاهدة السلام.. السلوك الفلسطيني باتجاه دولة فلسطينية والاعتراف بها، هناك موقفان في الأردن حوله، وإن كان يسود الموقف بأن هناك ضررا على الحالة الأردنية، هذا الضرر أيام المفاوضات هل كان هناك اتفاق بيننا وبين السلطة الوطنية الفلسطينية، فكيف سنقيم هذا السلوك؟.



الطراونة: أريد الاتفاق معكم على موضوع هيبة الدولة، وبالعودة إلى موضوع التعديلات الدستورية الذي يصب في هذا الموضوع، المادة الدستورية التي تعطي الولاية العامة لمجلس الوزراء، هي ليست هبة من الدستور، هي لتفعيل دور الرقابة في مجلس النواب ومجلس الأعيان، الدور الرئيس أيضاً للجانب التشريعي ليراقب أي عمل من أعمال الدولة الداخلية والخارجية، ولكن في النص الدستوري الذي كان في عام 1952 بأنه يتولى مجلس الوزراء شؤون الدولة الداخلية والخارجية... جعلناها لأن هناك صلاحيات لجلالة الملك وهي تشكيل الحكومة، فسيدنا يختار رئيس الوزراء وبناءً على تنسيب رئيس الوزراء يختار الوزارة، ويعلن حالة الحرب لأنها قد تكون فجأة قامت، والمعاهدات، والهيئة قد تكون هيئة إدارة عرفية إذا لا سمح الله حصلت حرب ودخلنا في حالة الأحكام العرفية، لكن عندما قال: أو أي تشريع آخر، صار مجلس الوزراء أن يفوض صلاحياته المنصوص عنها في الدستور بقانون أو حتى بنظام لجهة معينة ونخرجها من ديوان المحاسبة ومجلس النواب..الخ وتصبح تعمل كما تريد، قلنا لا، كل شيء مساءل عليه رئيس الوزراء والوزراء تحت القبة، فهذه أولاً المفروض أن تعطي هيبة للحكومة، وممنوع عليها أن تفوض صلاحياتها لأحد، فهذه أول حالة أن تعيد الولاية العامة بالكامل إلى مجلس الوزراء كسلطة تنفيذية، والمسؤولية على الوزراء، وأوامر جلالة الملك الشفهية والخطية لا تعفي الوزراء من المسؤولية.

ثانياً تطبيق مبدأ دولة القانون.. هناك قانون، من يتعرض للمقام الملكي ويمس هيبة الدولة يجب أن يأخذ قصاصه، الآن المحكمة إذا برأته أو لا فهذا أمر آخر، وثانياً عندما يوقفون، وهذه بالتعديلات الدستورية أدخلناها، فلا يكون هناك تعذيب وإيذاء شخصي ولا معنوي ولا بكرامته، لكن يجب أن يأخذ جزاءه، ونقول بأن الحالة الاجتماعية لا تسمح..الخ، إذن أصبح هناك انتقائية في تطبيق القانون، لكن طالما أن القانون ساري المفعول فيجب أن نطبقه.

موضوع الهوية الجامعة.. أن لا أشكك بها، وإن كان هناك حوارات ومتطرفون من الأطراف المختلفة، إذا شخص عبّر عن نفسه بطريقة غير تخوينية وغير تكفيرية فليقل وجهة نظره، لكن أنا آخذ الشواهد أمامي، يجب ألا نكبّر الموضوع، وأشكركم بأنكم تحدثتم عن حديث جلالة الملك، وهو ليس بحديث جديد بل تحدث به جلالته أكثر من مرة، بأننا وحدنا نتحدث عن هذا الموضوع، والأردن محترم في العالم وعلى الخريطة الإقليمية ومعتز به، ونرى احترام العالم للمملكة ونظامها السياسي ورسالتها للعالم، لكن إذا خرج أشخاص وتحدثوا في هذا الموضوع، يجوز أنه حصل هناك ممارسات معينة لكنها ليست تحت أي ظرف فلسفة أو اتجاها للنظام السياسي في المملكة، والدليل أن القائد يخرج ليذكر الناس بأن لا يدعوا هذا الأمر فزاعة عند إسرائيل حتى أنه وصل إلى الحسم أن يقول فيما لو أرادت كذا فلدينا جيشنا وشعبنا ليسيروا على جثثنا حتى يقوموا بهذا الأمر.

يجب أن نتقي الله في تعريف الأردن للهوية الأردنية، وبيان الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر، فهذا الأمر تجاوزناه، وألا نضع الهوية الأردنية الوطنية مجال عبث، ومن يريد أن يتغول في تطرفه وفي حديث فإما أن نأخذه من باب حرية الرأي والتعبير، لكن في الحقيقة كأردنيين يجب ألا يهزنا هذا الامر من الداخل وألا نكون من دعاة هذا الامر أمام السفراء الأجانب.

بالنسبة للسلوك الفلسطيني، إخواننا الفلسطينيون جربوا من بداية الحوار في منظمة التحرير الفلسطينية والولايات المتحدة الأميركية عام 1988 في تونس وربما كانت إحدى الركائز التي جعلت مؤتمر الجزائر وما بعده يصر على الأردن بأن يعطي الغطاء القانوني والإداري لمنظمة التحرير حتى تدخل في أي عملية سياسية..

أعتقد أن ذهابهم إلى الأمم المتحدة أمر صحيح مئة بالمئة، وبالحد الأدنى ستكون دولة منقوصة السيادة ولا يحق لها التصويت، ولكن هذا يعطيها أن تدخل في كل مؤسسات الأمم المتحدة المستقلة، وهذا يساعد الشعب الفلسطيني وأيضاً محكمة العدل العليا في لاهاي، وأيضاً يضع أميركا في موقف محرج، لأنها أعلنت أنها ستستعمل حق الفيتو ضد هذا الشيء الذي تتحدث عنه أميركا من كلينتون وحتى بوش بعد 11 سبتمبر وتتكلم رسمياً عن حل الدولتين، وعندما جاء وقت الدولتين سيستعملون الفيتو، فهذا هو التناقض والهيمنة في هذه الجزئية في السياسة الاميركية، وهذا يضعها في حالة من الارباك.

هل سنذهب إلى مجلس الأمن مباشرة أم نذهب إلى الجمعية العمومية... إذا ذهبنا إلى الجمعية العمومية، وهو كما أعتقد أكثر عملياً، يجب أن نكون حذرين جداً، لأنني أعتقد ان ماكينة إسرائيل الإعلامية مخيفة، ووراءها الولايات المتحدة الأميركية، فلا يجب أن يكون هناك أي تصرفات انفعالية، لأن الهدف الرئيسي الآن هو مساعدة الفلسطينيين.

أعتقد أن ما حدث في القاهرة ستستفيد منه إسرائيل في استدرار عطف بعض الدول التي قد تكون هامشية لأن قصة الجمعية العمومية لا يوجد بها فيتو، وهي الديكتاتورية الدولية لدول خمسة معيارها في الحياة أن علاقتنا مع الناس هي ديمقراطية وهي تمارس الدكتاتورية. فلذلك الذهاب للجميعة العمومية له مساس بعدد الأصوات التي نريدها، فلذلك لا نعطي مجالا لإسرائيل بأن تلعب بآليتها وبأن تظهر بمظهر الحمل الوديع.



الدستور: بداية مثلما هناك قوى شد عكسي في الشارع أو في قوى المعارضة أعتقد أن هناك قوى شد عكسي في النخب الحاكمة، ألا تعتقد أن لجنة مراجعة تعديل نصوص الدستور قد تأثرت أثناء توصياتها بقوى الشد العكسي، بمعنى آخر هل لو شكلت اللجنة من عشرة آخرين غير الموجودين الآن هل تعتقد أنهم سيخرجون بنفس التوصيات؟.

ثانياً نعتقد أن لجنة الحوار الوطني قد أنهت عملها وأصبح عملها بحكم المنتهي واللجنة أصبحت منحلة، لكن هناك بوادر من الحكومة برفض النظام الانتخابي الذي تقدمت به لجنة الحوار الوطني تحت مبرر أو بحجة أن هذا النظام غير قابل للتنفيذ العملي، وتدعي الحكومة بأنها ستعود للعمل مع لجنة الحوار، لكن هذه اللجنة قد انتهت، هل تعتقد أننا مقبلون على أزمة في هذا الموضوع؟.



الطراونة: لو شكلنا عشرة آخرين سيقومون بعمل توصيات مختلفة، القصد بأنه لم تكن في هذه اللجنة أجندات سياسية ولا أضداد مختلفة، وواضح تماماً أنها لم تخضع لا لقوى الشد العكسي ولا لغيرها.. أنا أبرئ هذه اللجنة من أي تأثير، أما أن يأخذوا بها أو لا يأخذوا بها فهم أحرار. مجلس الوزراء أدخل أمرين، واللجنة القانونية أدخلت ثلاثة أمور، لكن الجوهر بقي مثلما هو تقريباً، فأعتقد لو كنا مع الشد العكسي الأول لدخلها على المادة 35 والأغلبية البرلمانية وانتخاب مجلس الأعيان ..الخ، وهذا يصبح تغييرا، لو كنا مع الشد العكسي الثاني لما قلنا بأن الحكومة التي تحل مجلس النواب تستقيل، ولا أخذنا من صلاحية الملك في إرجاء الانتخاب وجعلناها مفتوحة، أو قيدنا الحكومة في قصة القوانين المؤقتة، لكن من اليوم لا توجد قوانين مؤقتة إلا ملحق موازنة.. أصبح هناك مئات القوانين وتحت مسمى ظروف طارئة وصلاحية التقدير لمجلس الوزراء، لكن لم نتأثر هنا ولا هناك، ووضعنا ما يملي عليه ضميرنا.

قصة لجنة الحوار الوطني.. أنا لست جزءا من الحكومة ولا أعلم الى أين وصلت، وما قانون الانتخاب والنظم الانتخابية المعمول به، لكن النظام الانتخابي ليس جزءاً من القانون، وبالتالي توجد صلاحية لمجلس النواب أن يرى ما يراه.

الآن أخذ بلجنة الحوار، فيجب ألا نقول بأنها لم تفعل شيئا. الهيئة المستقلة أهم حدث في قانون الانتخاب، وسيكون صمام الأمان في أي عبثية في الانتخابات، وبعض القضايا الأخرى، أما النظام الانتخابي فقضية جدلية، قمنا بعمل الصوت الواحد وقلنا بأن هذا مبدأ دستوري، لأن الأردنيين أمام القانون سواء، فالصوت الواحد عزز العشائرية وألغى الديمقراطية ولم يجعل نضجا للحزبية.. فقاموا بالعودة إلى القوائم النسبية المغلقة والقوائم النسبية المفتوحة، أنا شخصياً كفايز الطراونة لا أعرف دولة في الدنيا لديها نائب وطن، كلمة النيابة تعني الدوائر الانتخابية، التمثيل لتلك الدائرة، فأنا أفهم وجود نائب عن الكرك أو عن المزار الجنوبي، أما نائب المملكة الأردنية الهاشمية فلم أسمع بذلك، فكيف سأقوم بعمل نائب وطن.. فلذلك مثلما اجتهدت لجنة الحوار، فمن باب أولى أن السلطة التنفيذية تجتهد أيضاً، وهي دستورية وتلك غير دستورية، فلذلك لا أعلم كيف ستنتهي الأمور، لكن لا أعلم بأن لجنة الحوار انتهت أم لم تنته.

نحن في التعديلات الدستورية أخبرنا جلالة الملك بأن هذه توصياتنا، وهذه التوصيات ستذهب إلى مجلس الوزراء، وبعد مجلس الوزراء ستذهب إلى الأقنية، لأنه في كتاب التكليف، الآن ربما بأي شكل من الأشكال أن يحصل هناك خلاف بين الحكومة والبرلمان، وقد يلجأ جلالة الملك إلى لجنة التعديلات الدستورية، فلم ينته عملها، أصبح هناك احتفال وشكرنا جلالة الملك، هل الشكر إنهاء.. قد يكون، هل يعود لنا جلالته إذا حصل أمر جديد أو يشكل لجنة أخرى، فهذا أمر عائد لجلالته لأنها توصيات، نفس الشيء لجنة الحوار، فممكن أن تقول الحكومة بأنها ستعود للجنة الحوار، فأعتقد أن هذه اللجان التي ترفع توصيات هي غير ملزمة ولكن يجب أن يؤخذ بها.. قد تكون مفتوحة وقد تكون انتهت، وربما يصبح هناك تشكيل جديد.



الدستور: دولتك رجل دولة من الطراز الرفيع، تشريعي تنفيذي، لا يوجد لدينا مشكلة دائماً في المملكة في التشريع، فدائماً هناك إرادة سياسية لجلالة الملك بصناعة القرار في الدولة، لكن مشكلتنا في التنفيذ دائماً، فمثلاً لدينا قانون أحزاب عصري ومتطور لكن مشكلتنا أنه لا يوجد لدينا أحزاب، وأيضاً خفضنا سن الترشح للانتخابات إلى 25 سنة، ولدينا مشكلة في الانتخابات الطلابية في الجامعات. منظومة الإصلاح الشاملة كيف يمكن أن نوصلها بشمولية، فلا بد من إجراءات تنفيذية على أرض الواقع تضمن تحقيق هذا الجهد المبذول دستورياً ولجنة حوار وأحزاب وانتخابات.. كيف نضمن حتى يكون لدينا إصلاح شامل، منظومة إصلاح متكاملة، أن يكون لدينا قوانين ناظمة تحصي النتائج والمخرجات بآليات تنفيذية.

ثانياً: الى أين نحن ذاهبون الآن فيما يحصل حولنا من مشاكل سياسية في سوريا وبتطورات القضية الفلسطينية، فإلى أين نحن نسير خصوصاً ما يتعلق بالهم الاقتصادي الضاغط؟.

الدستور الأردني من الدساتير الجيدة قبل التعديل وبعد التعديل، لكن إذا نظرنا إلى المنطقة نجد القاعدة التي انطلقت منها كل الثورات وكل الاحتجاجات جوانب اقتصادية معيشية، فأول شعار كان يرفع معيشة الناس وكذلك تغول الحكام على الأعمال، والتحول من الإمارة إلى التجارة والاختلاط فيما بينهم، الامتيازات المباشرة وغير المباشرة، فلدينا مشاكل حقيقية في المنطقة ونحن جزء منها، فالأردن من كل الأطياف والألوان، وفيه نسيج.. هذه الأمور هل عالجها الدستور في التعديلات الجديدة؟.



الطراونة: لا مشكلة في التشريع ولكن في التنفيذ، لدينا نصوص من أجمل ما يكون، التشريع الواحد يأخذ مدى طويلا، يبدأ بالدائرة والوزارة المعنية ويذهب لديوان التشريع ثم اللجنة القانونية في مجلس الوزراء ثم من مجلس الوزراء يأتي إلى مجلس النواب ويدخل إلى اللجنة المختصة ثم القبة ويذهب إلى مجلس الأعيان ويدخل الى اللجنة، وبعد ذلك إلى القبة ويرسل إلى جلالة الملك، ويخضع لتعديلات، فلا يوجد قانون إلا وعليه تعديلات، فتصبح قضية التنفيذ، والتنفيذ له أحياناً أمور اجتماعية وأحياناً سياسية وأحياناً إقليمية ..الخ. أنا أتفق أن هناك قضايا تنفيذ أحياناً فيها معالجات وخروج عن نفس التشريع.

إلى أين نحن ذاهبون، أعتقد أننا بدأنا في الحديث، بالنسبة لي أنا متفائل، فلا أعتقد أن الربيع العربي كان له جوانب اقتصادية أساسية، لكن أعتقد أن الكبت السياسي والبوليسية والديكتاتورية المطلقة والأنظمة الشمولية.. وربما إذا أردنا أن نستخلص النتيجة أقول بان الأنظمة الملكية ثبت أنها أنجح في العالم العربي من الأنظمة الشمولية، فلذلك هذا يعطيني تفاؤلا، لأننا لسنا دولة بوليسية ولسنا دولة نظام شمولي، بالعكس نحن ربما لدينا زيادة في موضوع التعديلات الحكومية والتغييرات الحكومية السريعة، فلدينا فيصل، فكم مرة جلالة الملك انتقد حكومته، وعلى تواصل مع الناس، جلالة الملك خلال السنة الماضية زار كل محافظة مرتين، فهناك تواصل، لكن لم أر رئيس دولة خرج من بيته. وفي أثناء الربيع العربي جلالة الملك ذهب إلى الكرك والبلقاء ومخيم البقعة، فهذا التواصل ليس له علاقة بالربيع العربي فالمعادلة مختلفة تماماً، لذلك أدخل في التفاؤل إلى أين نحن ذاهبون، أسمي أول حراك شعبي في الأردن هو جلالة الملك، فجلالته جزء من الحراك الشعبي، لذلك ليس هناك مشكلة مع النظام السياسي، لدينا قضايا تنفيذية وقضايا فساد هذه جزء من ديناميكية المجتمع الحي، فلذلك أنا متفائل.

أنا من أنصار أنه لا يوجد لدينا خلل جوهري في الحالة السياسية ولا خلل جوهريا في الحالة الاجتماعية، لدينا خلل جذري في الحالة الاقتصادية، وإذا كان هناك احتقانات عند الأردنيين فلها مساس بالحالة الاقتصادية، وليس في الربيع العربي التي هي حالة سياسية قمعية، فهنا الفرق. أخذنا إلى حد كبير الإصلاح السياسي على الإصلاح الاقتصادي، قمنا بعمل حراك كبير، لجنة حوار وطني وتعديلات دستورية وجئنا إلى الاقتصاد وقمنا بعمل لجنة وبقيت ثلاثة إلى أربعة أيام وتم حلها، ومشكلتنا في عجز الموازنة الذي له علاقة بالدعم وبأسعار الطاقة، لدينا بطالة، فالفقر هو نتيجة البطالة، وقضية عجز الموازنة.

في المقابل هناك من يطالب بملكية دستورية دون دراية منهم ماذا تعني الملكية الدستورية، مع أن كل دستورنا وملكيتنا في الأردن دستورية، لأن كل صلاحيات الملك معلن عنها في الدستور، لكن إذا كان المقصود الملكية الدستورية المقيدة فأنا شخصياً كفايز الطراونة متحرك في كل أنحاء المملكة في لجان ثقافية في قرى بعيدة والتي ألبي طلبها، لكن والله لم اسمع في المملكة الأردنية الهاشمية إلا مجموعة تتكلم بالرمزية الهاشمية، فالكل يتحدث عن القيادة الهاشمية، أنا إذا أردت نزع كل صلاحيات الملك وأعطيها لحكومات منتخبة فنحن في التجربة التاريخية قلنا بأن الدستور هو مجموعة تجارب للدول وتحدد مسارها في تلك التجربة، بالإضافة إلى تجارب دول أخرى، لكن تأخذ خصوصيتها.

جئنا على الجانب الاقتصادي، أريد أن أتحدث عن الشهر الماضي، ألسنا متفقين أن لدينا مشكلة اقتصادية خانقة وهي سبب الاحتقان، لدي موازنة دولة.. لا تزال الدولة حجم القطاع العام فيها 50 بالمائة من الناتج المحلي، لدي الموازنة الجارية وفيها عجز مدقع ويزداد بسبب الدعم، ولدي الموازنة الرأسمالية، وهي عبارة عن مشاريع هي التي تقوم بعمل فرص عمل وحراك، لكن هذه الموازنة توضع مقابل تمويل لها، فنضعها ونبقى نبحث عن تمويل لها ولا يأتي قبل نهاية العام فنجد أن العجز كبير فنقول لكل وزارة بأن تشطب 20 بالمائة من الموازنة الرأسمالية لأن لدينا مشكلة في التمويل، وهنا لا أستطيع أن أزيد الرواتب كما هو مطلوب لأن العجز مخيف، وتبقى الحالة الواهنة والضعيفة.

ما حصل خلال الفترة الماضية، جميعها جهود جلالة الملك، من خلال الممارسة والحالة الأمنية في الأردن والاعتدال وعدم الانفعال.. جاء مجلس التعاون الخليجي وقال انه يريد الأردن عضوا في مجلس التعاون الخليجي، مجلس التعاون الخليجي يمكن أن يحل لنا مشكلتين، هما هيكليات البطالة، فرص عمل وأسعار الطاقة، والتي هي سبب العجز في الموازنة، مليار فقط للكهرباء، لكن في الحجم الأردني كل الموازنة ستة مليارات، فأي رقم كبير بالنسبة لنا هذا، إذا استطعنا أن نأخذ أسعارا تفضيلية باعتبارنا أعضاء في مجلس التعاون الخليجي وفرص عمل للشباب فسنحل المشكلة الاقتصادية، وفي أول اجتماع قبل أن يبدأ الحديث أقروا خطة خمسية لمدة خمس سنوات، مليارين في السنة مثلاً، أما الموازنة الرأسمالية التي هي جزء رئيسي أيضاً، فعندما أصبحت وزيرا طلب جلالة الملك أن يذهب إلى باريس، فذهب الساعة السابعة صباحاً، وعاد في نفس اليوم، وقال بأن هذه 600 مليون يورو لتسهيلات تمويل لمشاريع رأسمالية، ولن نكتفي بذلك فستسمع من الاتحاد الأوروبي، وقال بالضبط ان النموذج الأردني ثبت بالوجه الشرعي أنه نموذج صحيح.

قبل أربعة أيام اجتمع وزراء المالية لدول الاتحاد الأوروبي وأضافوا الأردن والمغرب إلى دول قمة دوفيل التي تضم مصر وتونس، ورفعوا المبلغ من 20 مليارا إلى 38 مليارا لعام 2013، فنحن نتحدث عن تمويل. أخطر أنواع الاقتراض هو اقتراض الاستهلاك، فالاقتراض للموازنة الرأسمالية ليس مشكلة لأن لها مردودا، لكن الاقتراض للجارية هو المشكلة، كي أدعم قمحا ..الخ، لكن ظرفنا السياسي وظرفنا الاجتماعي يجعلانا نقترض لغايات عجز الموازنة، فإذا حلت هذه المشكلة فلا ضير في التمويل السهل. هنا نكون عالجنا 50 بالمائة من المجتمع الأردني الذي هو القطاع العام، في جاريته وفي رأسماليته.. فعندما نقوم بحل المشكلة الجارية والرأسمالية نكون قد أنعشنا الاقتصاد، فسؤالي هل يستطيع أحد آخر غير الملك عبدالله الثاني، بالقيادة وهو يحترم هذه القيادة التي يطلب منا أن نشاركه فيها، فعل ذلك؟.. يجب أن نأخذ تجاربنا على مدى التسعين سنة الماضية.
التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:33 AM
طوقان : اليابان أجلت ولم ترفض اتفاقية التعاون النووي مع الاردن

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1434_355902.jpgعمان - بترا

نفى وزير الطاقة والثروة المعدنية خالد طوقان ان يكون البرلمان الياباني قد رفض اتفاقية التعاون النووي مع الاردن بسبب الموقع المقترح لاول محطة نووية في المملكة الذي يلقى معارضة من بعض الناشطين بيئيا.

وقال في لقاء مع اسرة وكالة الانباء الاردنية(بترا) امس السبت، والذي اداره مدير عام الوكالة الزميل رمضان الرواشدة ان البرلمان الياباني اجل النظر في اربع اتفاقيات حول التعاون النووي مع اربع دول هي(الاردن وروسيا وفيتنام وكوريا) الى حين تحديد موقف الدولة من موضوع الطاقة النووية اثر حادثة (فوكوشيما).

واكد انه لا علاقة بين موقف البرلمان الياباني والدراسات والاجراءات التي تجري حاليا على مشروع البرنامج النووي الوطني ومن ضمنها موقع المحطة النووية المقترح في منطقة الخربة السمرا.

وتوقع الوزير طوقان ان ينظر البرلمان الياباني في الاتفاقية مع الاردن مرة اخرى في شهر تشرين اول المقبل مبينا ان ممثلين (اثنين)عن المعارضة اليابانية سيقومان بزيارتين منفصلتين الى الاردن الاول في نهاية ايلول الحالي، والثاني خلال شهر تشرين اول المقبل للاطلاع على الموقع المقترح للمفاعل.

وردا على ما تناقلته وسائل اعلام عن وثائق نشرها موقع (ويكيليكس) حول الموقف الاميركي من البرنامج النووي الاردني قال طوقان ان الاردن وقع على وثيقة الحد من انتشار الاسلحة النووية وهو عضو فيها.

كما وقع ايضا على البروتوكول الاضافي الخاص بالاتفاقية ويمتلك حق استخدام الطاقة النووية السلمية بموجب نظام ضمانات الوكالة الدولية للطاقة الذرية عدا عن ارتباطه مع 12 دولة باتفاقيات تعاون نووي تؤكد التزامه بجميع المتطلبات والمعايير الدولية ذات العلاقة.

واضاف طوقان ان الاردن اتفق عام 2008 مع الولايات المتحدة الاميركية على اتفاقية (الضمانات الثلاث)، وان الغاء حق الاردن من تخصيب اليورانيوم المستخرج من اراضيه هو اهدار لثرواته الوطنية وضياع فرص اقتصادية كبيرة ويخضع الاردن لشروط غير مبررة.

وفي موضوع استكشاف اليورانيوم في اراضي المملكة قال طوقان ان اليورانيوم موجود وسطحي وقليل التركيز، وان ما نشر للان يتحدث عن منطقة مساحتها تساوي(ربع) منطقة الامتياز الممنوحة لشركة (اريفا الفرنسية) التي صرفت للان حوالي 30 مليون دولار ومستمرة في الاستثمار في المشروع.

وقال طوقان ان النتائج التي توصلت لها الشركة للان تفيد بوجود حوالي 5ر14 الف طن على شبكة 100 متر فقط بمعدل (90 جزء من المليون) مشيرا الى ان التركيز تجاوز في بعض المواقع هذه الرقم بكثير.

واضاف ان الاردن يسعى الى استقطاب التكنولوجيا النووية للاستخدامات السلمية لسد احتياجاته من الطاقة التي يستورد منها حوالي 96 بالمئة سنويا تشكل حوالي 20 بالمئة من الناتج القومي الاجمالي للمملكة.
التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:33 AM
العين الطراونة: الملك ركز منذ توليه سدة الحكم على الإصلاح الشامل..و«التعديلات الدستورية» حدث تاريخي

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1434_355956.jpgعمان - الدستور

قال رئيس الوزراء الأسبق عضو اللجنة الملكية لمراجعة نصوص الدستور العين الدكتور فايز الطراونة ان جلالة الملك عبد الله الثاني تميز بنظرته الشمولية للإصلاح منذ توليه سلطاته الدستورية، حيث لا انفصال بين الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي.

وأكد الطراونة خلال حوار مع أسرة «الدستور» أن الحالة الأردنية تعد نموذجا في المنطقة، مشيرا الى نظرة الإعجاب والاعتزاز للأردن ولجلالة الملك في المحافل الدولية.

وبين الطراونة أن الأنظمة الملكية ثبت أنها أنجح في العالم العربي من الأنظمة الشمولية، معتبرا أن الكبت السياسي والبوليسية والديكتاتورية المطلقة والأنظمة الشمولية هي أسباب «الربيع العربي».

وفي السياق أشار الطراونة الى خلل في الحالة الاقتصادية الأردنية وليس في الحالة السياسية ولا الاجتماعية، مشددا على أن أي احتقانات يمكن أن توجد بين المواطنين تعزى إلى أسباب اقتصادية.

وقال الطراونة ان الهوية الأردنية الوطنية الجامعة لا ينبغي أن تكون محل شك، مؤكدا أن الأردنيين يثبتون دائما أنهم لبنة واحدة وصف واحد عند المفاصل التاريخية المهمة.

وتطرق الحوار الى مخرجات لجنة الحوار الوطني واللجنة الملكية لمراجعة الدستور والمستقبل السياسي للمملكة والمنطقة وفق رؤية الطراونة.



في بداية الحوار رحب رئيس التحرير المسؤول الزميل الأستاذ محمد حسن التل بضيف «الدستور» وافتتح الحوار بقوله: تشرفنا اليوم بهذا الصباح الجميل، حيث افتتحنا نهارنا العملي بدولة الدكتور فايز الطراونة، وهو دائماً مليء بفكره وبصفته أحد الأرقام الصعبة في القرار السياسي الأردني سواء كان في الحكم أو خارج الحكم فكان لا بد من محاورته.

الأردن منذ ما يقارب العام وهو داخل في حالة حراك إصلاحي على كافة المستويات، بدءا من الدستور وصولا الى جميع القوانين والهيكلة الإدارية وما يمس الأمور المباشرة في حياة المواطن وبالذات السياسية.

بصفتك أحد الأعضاء البارزين في لجنة تعديل الدستور التي كلفها جلالة الملك بتعديل هذا الدستور وجعله متماشياً مع العصر ومتطلبات المرحلة سواء المحلية أو الإقليمية أو العالمية، هل تعتقدون أن الأردن مقبل على مرحلة إصلاحية حقيقية وقفزة تاريخية وتحول تاريخي، أم كما يقول أصحاب الرأي الآخر أن ما يجري عبارة عن حركة تجميلية حتى تمر المرحلة جميعها على مستوى الوطن العربي أو ما يسمى بالربيع العربي؟.

نريد أن نسمع منكم ماذا حدث وما هو تصوركم للمرحلة القادمة، وكيف ستتعامل الدولة مع الرأي الآخر الذي ما زال مصراً على رفض كل شيء؟.



الطراونة: بسم الله الرحمن الرحيم، أسرة الدستور بالنسبة لي مهمة جداً، ليس فقط لأنها فقط الصحيفة التي نصطبح بها يومياً، فقد ألفناها وعهدناها وأصبحنا في حالة واحدة مع كتابها.. أنا أؤمن دائماً بصوت الاعتدال واللا انفعال، ولذلك أعتقد دائماً أن بلدنا على حق لأننا دائماً على هذا الاتجاه، وأعتقد أن جريدة الدستور تأخذ هذا المنهج الذي هو منهج أردني ثبت كنموذج في الحياة أنه ربما الأصح والأفضل، فتحية لكم جميعاً.

بدأتم حديثكم عن حراك إصلاحي منذ عام، ربما كان هناك زخم في الحراك الإصلاحي منذ عام ولكن الحراك قديم، وأستطيع أن أقول انه ربما بدأ بشكل أساسي ومنهجي منذ فك الارتباط القانوني والإداري، لأنه مكّن الأردن من إجراء انتخابات نيابية بعد غياب من الـ67، فهذه كانت مقدمة للعودة، إلى ما أسميها بمرآة الديمقراطية وهي بمجلس النواب المنتخب، والديمقراطية ليست فقط مجلس نواب وإنما هي حالة ثقافية، ولكنه مرآة، فكانت الحركة من هناك. ثم ما تبع ذلك من أحداث داخلية على موضوع إعادة هيكلة الاقتصاد الوطني وبرنامج التصحيح الاقتصادي آنذاك، وما أدى إلى عدم قبول شعبي لإجراءات التصحيح وبالتحديد إزالة الدعم وما إلى ذلك، فبدأ حراك في هذه الحالة.

ومنذ تولي جلالة الملك عبدالله الثاني سدة الحكم كنت أنا بمعية جلالته في الشهر الأول من تسلمه، فمن اليوم الأول كانت نظرته إلى ما يسميه هو الإصلاح الشامل، ويقول ان هناك دعوات لإصلاح سياسي ودعوات لإصلاح اقتصادي وكل واحدة ربما تكون في معزل عن الأخرى، ولكن جلالته كان ينظر إلى أنه إذا حصل إصلاح سياسي ولا يوجد إصلاح اقتصادي فهذا سيعطل على الآخر، ثم الاجتماعي التربوي وما إلى ذلك من قضايا حتى تكنولوجية وثورة معلومات وحراك، فكان يبحث عن الإصلاح الشامل بكل مقوماته، وحصل هناك حالات اجتهادية في إعادة النظر في النمط الاقتصادي الذي اعتدنا عليه على مدى السنوات، وربما كان الدافع هو الألفية الثالثة وما اعتراها من عولمة ومن ثورة اتصالات وما صاحبها من القرية الكبيرة التي تداخلت فيها الدنيا ببعضها، فكان هناك اجتهادات وربما هذه الاجتهادات أدخلتنا في حالة من التسارع الاكثر من الذي استطاع ربما المجتمع الأردني أن يتحمله، فتعثرت قضايا ونجحت قضايا وكان هناك بعض القضايا في تعثرها إما بسبب التنفيذ وعدم الدراية أو بسبب الأزمات التي كانت تحيط بالإقليم، وهذا لا نستطيع أن نستثنيه، فعندما تسلم جلالة الملك عبدالله الثاني إلى اليوم قامت أربع حروب رئيسية على رأسها 11 سبتمبر التي أدت إلى حربين في العراق وفي افغانستان، ثم حرب لبنان ثم حرب غزة، وما أحاط بها بما يسمى بالحرب على الإرهاب التي هي في كل لحظة وفي كل مكان وتحت أي مسمى ومبرر، فلذلك فالإقليم بالإضافة إلى بعض الاجتهادات التي قد تكون جدلية في الداخل، لكن أيضاً الحالة الدولية والأزمات المالية المتلاحقة والعميقة جداً تؤثر وبشكل سريع..

بالنسبة للتعديلات الدستورية، كان جلالة الملك منسجما، فلاحظوا أن لجنة الحوار الوطني كانت بقرار مجلس وزراء، بينما التعديلات الدستورية أو مراجعة النصوص الدستورية كان جلالة الملك دقيقا جداً، فكانت لجنة ملكية، وأعتقد ان السبب واضح بالنسبة لكم، لأنه كان هناك حديث عن قوانين والقوانين هي علاقة الناس ببعضها، بينما الدستور علاقة أو عقد ما بين الحاكم والرعية. فكان هذا منسجما مع طرحه في موضوع الإصلاح الشامل، لأنه إذا أردنا إصلاحا شاملا فيجب أن ندخل إلى الدستور، بينما في قانون الانتخاب أنت تصحح حالة سياسية معينة، في قانون الاحزاب حالة سياسية معينة، وقانون ضريبة الدخل حالة اقتصادية معينة وهكذا، ولكن الدستور هو الشامل وهو الأساس.

بالنسبة للإجابة عن «هل هو حركة تجميلية أم حدث تاريخي أم تحول تاريخي؟»، فنحن اطلعنا على كتاب التكليف الملكي السامي للجنة الملكية لتعديل الدستور، ودعونا نعترف بأن الحد الأقصى حتى من الحراك الشعبي، كان يطالب بالعودة إلى دستور 1952، وبعض الجهات أخذت مدى أكثر قليلاً. جلالة الملك لم يتحدث عن تعديلات دستورية، صحيح أن دستور 1952 من عام 1952 إلى 2011 (59) سنة دخل في تعديلات، 29 تعديلا، قسم منها كان له علاقة بظروف الاحتلال، وقسم منها كان بتصميم من السلطة التنفيذية للتغول على السلطة التشريعية وحصل ذلك بالذات في عام 1958، وبعض الرتوش هنا وهناك أثرت على التعديلات خلال الـ59 سنة الماضية.. جلالة الملك قال: مراجعة نصوص الدستور كاملة، لكن أيضاً أشار وأشاد بدستور جلالة الجد المغفور له الملك طلال، وهي إشارة أنها قاعدة تبدؤون منها، لأن الأردن لم يبدأ من فراغ، وكان الدستور هذا محترما، حتى عند المعارضة ودائماً مرجعا للناس، وكان هذا الدستور مستندا إلى مبادئ دستورية أساسية في مجمل الحريات والحقوق والواجبات، وأيضاً الفصل بين السلطات، لكن تداخل السلطات ببعضها خلال هذه الفترات الزمنية، ساعة بحجة الاحتلال وساعة بحجج أخرى، لذلك كان الحديث منصبا على مراجعة النصوص الدستورية.

هذا التكليف وحده أعطى مطلق الصلاحية لهذه اللجنة الملكية لوضع توصيات، وهي ليست صاحبة القرار بطبيعة الحال، فهناك أقنية دستورية يجب أن تسير بها، فطالما نتحدث عن إصلاح دستوري لا بد أن نلتزم بالدستور أيضاً. فلذلك هذا السقف المفتوح واضح كان به جدية، وليس قضية تجميلية.. كنت أسمع أصواتا برفض التعديلات الدستورية قبل أن نجتمع في الجولة الأولى، في الاجتماع الاول، مثلما رفض أيضاً لجنة الحوار الوطني وعدم المشاركة فيه من قبل ان تجتمع، حتى قبل أيام رفضوا تسليم مذكرة لرئيس مجلس النواب، المقاطعة في كل شيء، ثم نريد أن نتصدر كل شيء، ولا أعتقد أن هذا سليم حتى في النهج الديمقراطي.



الدكتور أمين المشاقبة، رئيس لجنة إدارة الدستور:.

نرحب بدولة أبو زيد في جريدة الدستور والشركة بشكل عام، باسم مجلس الإدارة كاملاً وأسرة التحرير.

ما هو قادم، ما الأمور القادمة في ظل مسار عملية الإصلاح السياسي في المملكة، وما هي توقعاتكم للمرحلة القادمة التي يدور حديث كثير حولها في مجالات الإصلاح السياسي والاقتصادي والاجتماعي؟.



الطراونة: ليس فقط كوني ببنية عقلية أنني دائماً متفائل، لكن الإنسان يبني توقعاته على تجاربه السابقة، وأنا عشت في هذا البلد على الأقل أربعة إلى خمسة مفاصل تاريخية، وراهن ناس على أن الأردن لن يبقى، والأردن خرج أقوى مما كان عليه سابقاً، والسبب ليس فقط من القيادة، فالقيادة هي الأساس، ولكن أيضاً من الأردنيين بمجملهم.. عند المفاصل التاريخية تجدهم لبنة واحدة، وصفا واحدا، لأنه يهمهم بلدهم وعمق الانتماء لديهم وخاصة عندما يرون تجارب آخرين حولنا يظهر لهم أن هذا الأمر مهم، فلذلك انطلق من هذا النسيج الأردني الصلب، وهذا الصلب يعزز بخطوات مهمة جداً تأخذ بالاعتبار كل حدث دولي وإقليمي يحصل وتعززه بحركات استباقية للمستقبل.

البدء بموضوع الدستور.. أقدّر أنها البداية وربما عندما ندخل قليلاً في موضوع مراجعة النصوص فالمبدأ الدستوري الأساس فيه هو الفصل بين السلطات. نحن خلال الـ59 سنة تداخلت السلطات بشكل فظيع، وحتى السلطة القضائية لم تكن في منأى عن التغول من قبل السلطة التشريعية وأيضاً السلطة التنفيذية، فأول فكفكة في بنيان الدولة أن تقيم هذا الفصل الكامل بين السلطات مع إبقاء التوازن والتعاون بينها، لأنها سلطات دستورية ويجب أن تعمل مع بعضها البعض. ولكن، هناك تحدٍ للإنسان الأردني، فجلالة الملك من بداية استلامه سدة الحكم بدأ يتحدث عن الحركة الحزبية، إذا كانت هي العنوان والمرآة الأخرى للديمقراطية.



هناك ثقتان، الثقة الأولى هي ثقة جلالة الملك بهذه الحكومة، ولكن هناك موافقة من مجلس النواب بالثقة على تلك الحكومة، لذلك أنا من أنصار أن تكون الثقة بـ»نعم» وليس بـ»لا» واعتقد أنها تحصيل حاصل.. هذا الأمر أعتقد أنه يضع جدية أكثر في إعادة النظر ليس فقط في التشريع، فهنا يوجد تشريع قوي، الدستور السامي على كل التشاريع، قانون الانتخاب وقانون البلديات، وقانون الاجتماعات العامة، وقادم أيضاً قانون أحزاب، فهذا حراك فيما يتعلق بالقوانين الناظمة، فالقضايا التشريعية موجودة، فلذلك بالنسبة للتوقعات أشعر بأن الأردنيين سيشعرون أنه أمام تحد أيضاً، ويبدأ دوره، فأهم حراك للأردنيين أن ينظموا صفوفهم في مناهج وبرامج حزبية، إذا كان الهدف بالنتيجة أن نشكل حكومات على أسس حزبية، لذلك أعتقد أن الحراك سيستمر بزخم، لكن هذه المرة سيكون زخما اجتماعيا.

إذا حصلت انتخابات السنة القادمة فسنرى ما هو المزاج العام، هل سنعود إلى المنظومة العشائرية أم سنقتنع بأحزاب إذا كان لدى هذه الأحزاب القدرة على إقناع الناس ببرامجها، أنا لغاية الآن لا أرى أنها قادرة على إقناع الناس ببرامجها، وأنا من الذين دخلوا في محاولات لجمع صفوف التيار الوسطي. فلذلك أعتقد أن ما هو قادم هو خير لأنني أرى ردود فعل جيدة على موضوع التعديلات، هناك استطلاعات معينة، وهناك هدوء حتى في الحراك الشعبي، وهناك من يعلي صوته أكثر.. فأنا متفائل، وأقول بأن الحراك سيكون لدى الناس أكثر لأن الجهة الرسمية تنهي ما هو مطلوب منها واليوم هو اصطفاف الناس مع بعضها البعض.



الدستور: جلالة الملك تحدث عن استحقاق دستوري في العام القادم لكن، ما المؤشرات التي يمكن أن نشعر بها أن الانتخابات القادمة ستكون فعلاً بالمعنى الصحيح والدقيق للشفافية والمصداقية على ضوء التعديلات وعلى ضوء قراءتك لمستقبل المجلس النيابي القادم؟.



الطراونة: الفيصل في حياتنا السياسية هو جلالة الملك، وأعتقد أن حل مجلس النواب السابق جاء على خلفية الحديث الذي ظهر عام 2007، وحصلت ممارسات معينة عام 2010 قد تكون مبالغا فيها أو غير مبالغ فيها لكن أقدر أنها أقل كثيراً مما حصل في عام 2007، ولكن كان إصرار جلالة الملك على موضوع الفصل بين السلطات، وأهمها ربما أن هذه الانتخابات النيابية التي تفرز سلطة تشريعية أو الغرفة الأساسية في السلطة التشريعية وهو مجلس النواب ان لا تكون الحكومة هي التي تشرف وتدير هذا الأمر، لذلك الهيئة المستقلة لإدارة الانتخابات والإشراف عليها ستكون عاملا حاسما في هذا الموضوع، وهي ليس لها علاقة إطلاقاً لا من قريب ولا من بعيد، لا بوزارة الداخلية ولا بالحكام الإداريين، إنما هم أدوات فقط للتنفيذ ولكن الأساس ليس فقط في يوم الانتخاب، أو عشية الانتخاب، وإنما حتى على مدى الأربع سنوات في قضية القوائم ونقل الأسماء التي هي ربما المشكلة الأساسية التي نعاني منها، فأقدر أن هذه نقطة أساسية في هذا الموضوع والتجارب التي مرت تجعل هناك يقظة أكثر في هذه النقطة، لكن هذه الهيئة بحاجة بعد أن تقر في التعديلات الدستورية إلى قانون، بالإضافة إلى الطعن، فاليوم الطعن في القضاء، وخلال 15 يوما، فهذه أيضاً صمام آخر باتجاه النزاهة شبه الكاملة.



الدستور: تفضلت في البداية وقلت بأن الديمقراطية حالة ثقافية، وهذا كلام جميل ومهم، هناك ملاحظة وكأن المعنيين في الإصلاحات أو تحقيق هذه المراجعات يعتقدون أن ما سينجز سيجعل الناس يعودون لبيوتهم ويكفون عن المطالبة بقضايا العدالة الاجتماعية أو الإصلاح بشكل أو بآخر.. هل يستلزم هذا الأمر عودة الناس، أي أن ما سينجز من تعديلات وقوانين وحتى الرغبة بإجراء الانتخابات سينهي حالة الحراك الشعبي، كأن هناك عقلا ما في الدولة يفترض أن ما سينجز سينهي هذا الحراك؟.



الطراونة: تمرير أو موافقة مجلس الأمة على التعديلات الدستورية ومصادقة جلالة الملك، التي هي واجبة بالدستور، فليست كالقوانين، في القوانين جلالة الملك معه ستة أشهر، وإذا لم يوافق يعيدها لمجلس النواب مسبباً هذه الإعادة، وإذا أصر مجلس الامة على موقفه ينشر بالجريدة الرسمية دون إرادة ملكية ويصبح ساري المفعول، بعكس الولايات المتحدة الأميركية أم الديمقراطية وأكبرها، رئيس الجمهورية بقلمه يضع فيتو على أي قانون يخرج من الكونغرس الأميركي، فنحن أكثر ديمقراطية إلا في حالة التعديلات الدستورية لأن الملك طرف فيها فلا بد من موافقة جلالة الملك.. أقول ان هذا لا يعني أن الحراك سينتهي، لأن الحراك له أوجه مختلفة. قسم من الحراك لديه قناعات منبثقة من ذاته، ويعتقد أنها لم تحدث في هذه التعديلات فيبقى يعبر عنها، وهناك قسم يقول بأنها ممتازة ولكن غير كافية، ويصبح يحاول ان يبقي هذا الحراك من أجل أن يضع تعديلات جديدة في فترات لاحقة، والقسم الثالث يعبر عن الرافضة، الرافضة التي ترفض وليست المعارضة، فهناك فرق بين الرافضة والمعارضة، المعارضة التي تأتي معك وتجلس معك وتحاورك وإذا أصبح هناك إجماع تسير معك في مفهوم الأغلبية، أما الرافضة فترفض أي شيء ولا تقبل الحوار.

أعتقد أنه في الحالة القانونية على سبيل المثال، أنا أعارض هذا القانون بالقدر الذي أستطيعه، لكن إذا أخذ مداه الدستوري وأصبح نافذ المفعول، وأنا أدعي أن أهم حالة من الحالات الديمقراطية دولة القانون، فيجب أن أسير مع القانون وأحترمه لكن احاول بكل الأساليب السلمية الديمقراطية أن أحاول أن أقوم بتعديله..

ألم يكن هناك ضغط وحراك شعبي رهيب على الحكومة أن تغير قانون الاجتماعات العامة وتلغي شرط الترخيص وفقط الإشعار، إذن هؤلاء الذين طالبوا بقانون جديد للاجتماعات العامة لم يحترموا القانون، لأنهم لن يمنعوك بل عليك بإشعارهم، لتكون على وفاق مع القانون إذا أردنا أن نكون دولة قانون، نحاسب الحكومة عندما تخالف القانون ونحن نخالف القانون في حراكنا الديمقراطي، وطالما لن تمنعك الحكومة لأنك فقط تُشعِر، فيجب أن تشعرها وتكون على سوية القانون، فلذلك لا يتوقف الحراك طالما أنه حراك تعبيري، سلمي، لا يفسد للود قضية، ولكن أتمنى على الحراك أن يكون مدركا ماذا يريد. لكن إذا ذهبنا إلى الشارع ونريد أن نحتج على شيء فيجب أن نكون على دراية كاملة أولاً بمكنونه وثانياً بما أريد منه، وألا أكون فقط لاحقاً لمجموعة قد تكون لها أهداف أخرى.

أتمنى عندما يعود الإنسان إلى بيته أن يبدأ الديمقراطية من بيته، كيف يتعامل مع أبنائه، ويعلمهم النقاش والمناقشة معه، فنبدأ بالبيت، فهذا ما قصدته بالحالة الثقافية.



الدستور: في آخر حديث لجلالة الملك تحدث عن أننا بحاجة إلى رجال، بمعنى حمل الفكرة والانتقال بها إلى المجتمعات الأردنية المتباينة والمختلفة.. الآن عندما نتحدث عن الاستقواء على الدولة وضياع هيبة الحكومة، هذه معضلة شديدة يجب أن نبدأ التفكير بها لأن تعديل القوانين وتغيير القوانين قد لا يفضي إلى الهيبة التي هي بالأساس ركن من أركان الاستقرار الاجتماعي، فكيف يمكن أن نسعى إلى تمتين هذا الركن من أركان الاستقرار الاجتماعي في ظل هذا الوضع، وأيضاً في سلوكيات حكومية لا تفضي إلى تكريس الهيبة بل إلى ضياعها.

في الحوار الأخير أيضاً لدينا أزمة في الهوية الوطنية الجامعة، أنت طوال عمرك هويتك الوطنية الأردنية القومية واضحة وبالتالي قد يكون من المفيد أن نسمع لكم كيف سنقوم بتحقيق هوية وطنية أردنية جامعة في ظل الشرذمات والتباينات المدعومة اجتماعياً.

أيضاً السلطة الوطنية الفلسطينية مقبلة على استحقاق، فأنت كنت وزير خارجية ورئيس وزراء ورئيس ديوان وكنت سفيرا في واشنطن وجزءا من مطبخ معاهدة السلام.. السلوك الفلسطيني باتجاه دولة فلسطينية والاعتراف بها، هناك موقفان في الأردن حوله، وإن كان يسود الموقف بأن هناك ضررا على الحالة الأردنية، هذا الضرر أيام المفاوضات هل كان هناك اتفاق بيننا وبين السلطة الوطنية الفلسطينية، فكيف سنقيم هذا السلوك؟.



الطراونة: أريد الاتفاق معكم على موضوع هيبة الدولة، وبالعودة إلى موضوع التعديلات الدستورية الذي يصب في هذا الموضوع، المادة الدستورية التي تعطي الولاية العامة لمجلس الوزراء، هي ليست هبة من الدستور، هي لتفعيل دور الرقابة في مجلس النواب ومجلس الأعيان، الدور الرئيس أيضاً للجانب التشريعي ليراقب أي عمل من أعمال الدولة الداخلية والخارجية، ولكن في النص الدستوري الذي كان في عام 1952 بأنه يتولى مجلس الوزراء شؤون الدولة الداخلية والخارجية... جعلناها لأن هناك صلاحيات لجلالة الملك وهي تشكيل الحكومة، فسيدنا يختار رئيس الوزراء وبناءً على تنسيب رئيس الوزراء يختار الوزارة، ويعلن حالة الحرب لأنها قد تكون فجأة قامت، والمعاهدات، والهيئة قد تكون هيئة إدارة عرفية إذا لا سمح الله حصلت حرب ودخلنا في حالة الأحكام العرفية، لكن عندما قال: أو أي تشريع آخر، صار مجلس الوزراء أن يفوض صلاحياته المنصوص عنها في الدستور بقانون أو حتى بنظام لجهة معينة ونخرجها من ديوان المحاسبة ومجلس النواب..الخ وتصبح تعمل كما تريد، قلنا لا، كل شيء مساءل عليه رئيس الوزراء والوزراء تحت القبة، فهذه أولاً المفروض أن تعطي هيبة للحكومة، وممنوع عليها أن تفوض صلاحياتها لأحد، فهذه أول حالة أن تعيد الولاية العامة بالكامل إلى مجلس الوزراء كسلطة تنفيذية، والمسؤولية على الوزراء، وأوامر جلالة الملك الشفهية والخطية لا تعفي الوزراء من المسؤولية.

ثانياً تطبيق مبدأ دولة القانون.. هناك قانون، من يتعرض للمقام الملكي ويمس هيبة الدولة يجب أن يأخذ قصاصه، الآن المحكمة إذا برأته أو لا فهذا أمر آخر، وثانياً عندما يوقفون، وهذه بالتعديلات الدستورية أدخلناها، فلا يكون هناك تعذيب وإيذاء شخصي ولا معنوي ولا بكرامته، لكن يجب أن يأخذ جزاءه، ونقول بأن الحالة الاجتماعية لا تسمح..الخ، إذن أصبح هناك انتقائية في تطبيق القانون، لكن طالما أن القانون ساري المفعول فيجب أن نطبقه.

موضوع الهوية الجامعة.. أن لا أشكك بها، وإن كان هناك حوارات ومتطرفون من الأطراف المختلفة، إذا شخص عبّر عن نفسه بطريقة غير تخوينية وغير تكفيرية فليقل وجهة نظره، لكن أنا آخذ الشواهد أمامي، يجب ألا نكبّر الموضوع، وأشكركم بأنكم تحدثتم عن حديث جلالة الملك، وهو ليس بحديث جديد بل تحدث به جلالته أكثر من مرة، بأننا وحدنا نتحدث عن هذا الموضوع، والأردن محترم في العالم وعلى الخريطة الإقليمية ومعتز به، ونرى احترام العالم للمملكة ونظامها السياسي ورسالتها للعالم، لكن إذا خرج أشخاص وتحدثوا في هذا الموضوع، يجوز أنه حصل هناك ممارسات معينة لكنها ليست تحت أي ظرف فلسفة أو اتجاها للنظام السياسي في المملكة، والدليل أن القائد يخرج ليذكر الناس بأن لا يدعوا هذا الأمر فزاعة عند إسرائيل حتى أنه وصل إلى الحسم أن يقول فيما لو أرادت كذا فلدينا جيشنا وشعبنا ليسيروا على جثثنا حتى يقوموا بهذا الأمر.

يجب أن نتقي الله في تعريف الأردن للهوية الأردنية، وبيان الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر، فهذا الأمر تجاوزناه، وألا نضع الهوية الأردنية الوطنية مجال عبث، ومن يريد أن يتغول في تطرفه وفي حديث فإما أن نأخذه من باب حرية الرأي والتعبير، لكن في الحقيقة كأردنيين يجب ألا يهزنا هذا الامر من الداخل وألا نكون من دعاة هذا الامر أمام السفراء الأجانب.

بالنسبة للسلوك الفلسطيني، إخواننا الفلسطينيون جربوا من بداية الحوار في منظمة التحرير الفلسطينية والولايات المتحدة الأميركية عام 1988 في تونس وربما كانت إحدى الركائز التي جعلت مؤتمر الجزائر وما بعده يصر على الأردن بأن يعطي الغطاء القانوني والإداري لمنظمة التحرير حتى تدخل في أي عملية سياسية..

أعتقد أن ذهابهم إلى الأمم المتحدة أمر صحيح مئة بالمئة، وبالحد الأدنى ستكون دولة منقوصة السيادة ولا يحق لها التصويت، ولكن هذا يعطيها أن تدخل في كل مؤسسات الأمم المتحدة المستقلة، وهذا يساعد الشعب الفلسطيني وأيضاً محكمة العدل العليا في لاهاي، وأيضاً يضع أميركا في موقف محرج، لأنها أعلنت أنها ستستعمل حق الفيتو ضد هذا الشيء الذي تتحدث عنه أميركا من كلينتون وحتى بوش بعد 11 سبتمبر وتتكلم رسمياً عن حل الدولتين، وعندما جاء وقت الدولتين سيستعملون الفيتو، فهذا هو التناقض والهيمنة في هذه الجزئية في السياسة الاميركية، وهذا يضعها في حالة من الارباك.

هل سنذهب إلى مجلس الأمن مباشرة أم نذهب إلى الجمعية العمومية... إذا ذهبنا إلى الجمعية العمومية، وهو كما أعتقد أكثر عملياً، يجب أن نكون حذرين جداً، لأنني أعتقد ان ماكينة إسرائيل الإعلامية مخيفة، ووراءها الولايات المتحدة الأميركية، فلا يجب أن يكون هناك أي تصرفات انفعالية، لأن الهدف الرئيسي الآن هو مساعدة الفلسطينيين.

أعتقد أن ما حدث في القاهرة ستستفيد منه إسرائيل في استدرار عطف بعض الدول التي قد تكون هامشية لأن قصة الجمعية العمومية لا يوجد بها فيتو، وهي الديكتاتورية الدولية لدول خمسة معيارها في الحياة أن علاقتنا مع الناس هي ديمقراطية وهي تمارس الدكتاتورية. فلذلك الذهاب للجميعة العمومية له مساس بعدد الأصوات التي نريدها، فلذلك لا نعطي مجالا لإسرائيل بأن تلعب بآليتها وبأن تظهر بمظهر الحمل الوديع.



الدستور: بداية مثلما هناك قوى شد عكسي في الشارع أو في قوى المعارضة أعتقد أن هناك قوى شد عكسي في النخب الحاكمة، ألا تعتقد أن لجنة مراجعة تعديل نصوص الدستور قد تأثرت أثناء توصياتها بقوى الشد العكسي، بمعنى آخر هل لو شكلت اللجنة من عشرة آخرين غير الموجودين الآن هل تعتقد أنهم سيخرجون بنفس التوصيات؟.

ثانياً نعتقد أن لجنة الحوار الوطني قد أنهت عملها وأصبح عملها بحكم المنتهي واللجنة أصبحت منحلة، لكن هناك بوادر من الحكومة برفض النظام الانتخابي الذي تقدمت به لجنة الحوار الوطني تحت مبرر أو بحجة أن هذا النظام غير قابل للتنفيذ العملي، وتدعي الحكومة بأنها ستعود للعمل مع لجنة الحوار، لكن هذه اللجنة قد انتهت، هل تعتقد أننا مقبلون على أزمة في هذا الموضوع؟.



الطراونة: لو شكلنا عشرة آخرين سيقومون بعمل توصيات مختلفة، القصد بأنه لم تكن في هذه اللجنة أجندات سياسية ولا أضداد مختلفة، وواضح تماماً أنها لم تخضع لا لقوى الشد العكسي ولا لغيرها.. أنا أبرئ هذه اللجنة من أي تأثير، أما أن يأخذوا بها أو لا يأخذوا بها فهم أحرار. مجلس الوزراء أدخل أمرين، واللجنة القانونية أدخلت ثلاثة أمور، لكن الجوهر بقي مثلما هو تقريباً، فأعتقد لو كنا مع الشد العكسي الأول لدخلها على المادة 35 والأغلبية البرلمانية وانتخاب مجلس الأعيان ..الخ، وهذا يصبح تغييرا، لو كنا مع الشد العكسي الثاني لما قلنا بأن الحكومة التي تحل مجلس النواب تستقيل، ولا أخذنا من صلاحية الملك في إرجاء الانتخاب وجعلناها مفتوحة، أو قيدنا الحكومة في قصة القوانين المؤقتة، لكن من اليوم لا توجد قوانين مؤقتة إلا ملحق موازنة.. أصبح هناك مئات القوانين وتحت مسمى ظروف طارئة وصلاحية التقدير لمجلس الوزراء، لكن لم نتأثر هنا ولا هناك، ووضعنا ما يملي عليه ضميرنا.

قصة لجنة الحوار الوطني.. أنا لست جزءا من الحكومة ولا أعلم الى أين وصلت، وما قانون الانتخاب والنظم الانتخابية المعمول به، لكن النظام الانتخابي ليس جزءاً من القانون، وبالتالي توجد صلاحية لمجلس النواب أن يرى ما يراه.

الآن أخذ بلجنة الحوار، فيجب ألا نقول بأنها لم تفعل شيئا. الهيئة المستقلة أهم حدث في قانون الانتخاب، وسيكون صمام الأمان في أي عبثية في الانتخابات، وبعض القضايا الأخرى، أما النظام الانتخابي فقضية جدلية، قمنا بعمل الصوت الواحد وقلنا بأن هذا مبدأ دستوري، لأن الأردنيين أمام القانون سواء، فالصوت الواحد عزز العشائرية وألغى الديمقراطية ولم يجعل نضجا للحزبية.. فقاموا بالعودة إلى القوائم النسبية المغلقة والقوائم النسبية المفتوحة، أنا شخصياً كفايز الطراونة لا أعرف دولة في الدنيا لديها نائب وطن، كلمة النيابة تعني الدوائر الانتخابية، التمثيل لتلك الدائرة، فأنا أفهم وجود نائب عن الكرك أو عن المزار الجنوبي، أما نائب المملكة الأردنية الهاشمية فلم أسمع بذلك، فكيف سأقوم بعمل نائب وطن.. فلذلك مثلما اجتهدت لجنة الحوار، فمن باب أولى أن السلطة التنفيذية تجتهد أيضاً، وهي دستورية وتلك غير دستورية، فلذلك لا أعلم كيف ستنتهي الأمور، لكن لا أعلم بأن لجنة الحوار انتهت أم لم تنته.

نحن في التعديلات الدستورية أخبرنا جلالة الملك بأن هذه توصياتنا، وهذه التوصيات ستذهب إلى مجلس الوزراء، وبعد مجلس الوزراء ستذهب إلى الأقنية، لأنه في كتاب التكليف، الآن ربما بأي شكل من الأشكال أن يحصل هناك خلاف بين الحكومة والبرلمان، وقد يلجأ جلالة الملك إلى لجنة التعديلات الدستورية، فلم ينته عملها، أصبح هناك احتفال وشكرنا جلالة الملك، هل الشكر إنهاء.. قد يكون، هل يعود لنا جلالته إذا حصل أمر جديد أو يشكل لجنة أخرى، فهذا أمر عائد لجلالته لأنها توصيات، نفس الشيء لجنة الحوار، فممكن أن تقول الحكومة بأنها ستعود للجنة الحوار، فأعتقد أن هذه اللجان التي ترفع توصيات هي غير ملزمة ولكن يجب أن يؤخذ بها.. قد تكون مفتوحة وقد تكون انتهت، وربما يصبح هناك تشكيل جديد.



الدستور: دولتك رجل دولة من الطراز الرفيع، تشريعي تنفيذي، لا يوجد لدينا مشكلة دائماً في المملكة في التشريع، فدائماً هناك إرادة سياسية لجلالة الملك بصناعة القرار في الدولة، لكن مشكلتنا في التنفيذ دائماً، فمثلاً لدينا قانون أحزاب عصري ومتطور لكن مشكلتنا أنه لا يوجد لدينا أحزاب، وأيضاً خفضنا سن الترشح للانتخابات إلى 25 سنة، ولدينا مشكلة في الانتخابات الطلابية في الجامعات. منظومة الإصلاح الشاملة كيف يمكن أن نوصلها بشمولية، فلا بد من إجراءات تنفيذية على أرض الواقع تضمن تحقيق هذا الجهد المبذول دستورياً ولجنة حوار وأحزاب وانتخابات.. كيف نضمن حتى يكون لدينا إصلاح شامل، منظومة إصلاح متكاملة، أن يكون لدينا قوانين ناظمة تحصي النتائج والمخرجات بآليات تنفيذية.

ثانياً: الى أين نحن ذاهبون الآن فيما يحصل حولنا من مشاكل سياسية في سوريا وبتطورات القضية الفلسطينية، فإلى أين نحن نسير خصوصاً ما يتعلق بالهم الاقتصادي الضاغط؟.

الدستور الأردني من الدساتير الجيدة قبل التعديل وبعد التعديل، لكن إذا نظرنا إلى المنطقة نجد القاعدة التي انطلقت منها كل الثورات وكل الاحتجاجات جوانب اقتصادية معيشية، فأول شعار كان يرفع معيشة الناس وكذلك تغول الحكام على الأعمال، والتحول من الإمارة إلى التجارة والاختلاط فيما بينهم، الامتيازات المباشرة وغير المباشرة، فلدينا مشاكل حقيقية في المنطقة ونحن جزء منها، فالأردن من كل الأطياف والألوان، وفيه نسيج.. هذه الأمور هل عالجها الدستور في التعديلات الجديدة؟.



الطراونة: لا مشكلة في التشريع ولكن في التنفيذ، لدينا نصوص من أجمل ما يكون، التشريع الواحد يأخذ مدى طويلا، يبدأ بالدائرة والوزارة المعنية ويذهب لديوان التشريع ثم اللجنة القانونية في مجلس الوزراء ثم من مجلس الوزراء يأتي إلى مجلس النواب ويدخل إلى اللجنة المختصة ثم القبة ويذهب إلى مجلس الأعيان ويدخل الى اللجنة، وبعد ذلك إلى القبة ويرسل إلى جلالة الملك، ويخضع لتعديلات، فلا يوجد قانون إلا وعليه تعديلات، فتصبح قضية التنفيذ، والتنفيذ له أحياناً أمور اجتماعية وأحياناً سياسية وأحياناً إقليمية ..الخ. أنا أتفق أن هناك قضايا تنفيذ أحياناً فيها معالجات وخروج عن نفس التشريع.

إلى أين نحن ذاهبون، أعتقد أننا بدأنا في الحديث، بالنسبة لي أنا متفائل، فلا أعتقد أن الربيع العربي كان له جوانب اقتصادية أساسية، لكن أعتقد أن الكبت السياسي والبوليسية والديكتاتورية المطلقة والأنظمة الشمولية.. وربما إذا أردنا أن نستخلص النتيجة أقول بان الأنظمة الملكية ثبت أنها أنجح في العالم العربي من الأنظمة الشمولية، فلذلك هذا يعطيني تفاؤلا، لأننا لسنا دولة بوليسية ولسنا دولة نظام شمولي، بالعكس نحن ربما لدينا زيادة في موضوع التعديلات الحكومية والتغييرات الحكومية السريعة، فلدينا فيصل، فكم مرة جلالة الملك انتقد حكومته، وعلى تواصل مع الناس، جلالة الملك خلال السنة الماضية زار كل محافظة مرتين، فهناك تواصل، لكن لم أر رئيس دولة خرج من بيته. وفي أثناء الربيع العربي جلالة الملك ذهب إلى الكرك والبلقاء ومخيم البقعة، فهذا التواصل ليس له علاقة بالربيع العربي فالمعادلة مختلفة تماماً، لذلك أدخل في التفاؤل إلى أين نحن ذاهبون، أسمي أول حراك شعبي في الأردن هو جلالة الملك، فجلالته جزء من الحراك الشعبي، لذلك ليس هناك مشكلة مع النظام السياسي، لدينا قضايا تنفيذية وقضايا فساد هذه جزء من ديناميكية المجتمع الحي، فلذلك أنا متفائل.

أنا من أنصار أنه لا يوجد لدينا خلل جوهري في الحالة السياسية ولا خلل جوهريا في الحالة الاجتماعية، لدينا خلل جذري في الحالة الاقتصادية، وإذا كان هناك احتقانات عند الأردنيين فلها مساس بالحالة الاقتصادية، وليس في الربيع العربي التي هي حالة سياسية قمعية، فهنا الفرق. أخذنا إلى حد كبير الإصلاح السياسي على الإصلاح الاقتصادي، قمنا بعمل حراك كبير، لجنة حوار وطني وتعديلات دستورية وجئنا إلى الاقتصاد وقمنا بعمل لجنة وبقيت ثلاثة إلى أربعة أيام وتم حلها، ومشكلتنا في عجز الموازنة الذي له علاقة بالدعم وبأسعار الطاقة، لدينا بطالة، فالفقر هو نتيجة البطالة، وقضية عجز الموازنة.

في المقابل هناك من يطالب بملكية دستورية دون دراية منهم ماذا تعني الملكية الدستورية، مع أن كل دستورنا وملكيتنا في الأردن دستورية، لأن كل صلاحيات الملك معلن عنها في الدستور، لكن إذا كان المقصود الملكية الدستورية المقيدة فأنا شخصياً كفايز الطراونة متحرك في كل أنحاء المملكة في لجان ثقافية في قرى بعيدة والتي ألبي طلبها، لكن والله لم اسمع في المملكة الأردنية الهاشمية إلا مجموعة تتكلم بالرمزية الهاشمية، فالكل يتحدث عن القيادة الهاشمية، أنا إذا أردت نزع كل صلاحيات الملك وأعطيها لحكومات منتخبة فنحن في التجربة التاريخية قلنا بأن الدستور هو مجموعة تجارب للدول وتحدد مسارها في تلك التجربة، بالإضافة إلى تجارب دول أخرى، لكن تأخذ خصوصيتها.

جئنا على الجانب الاقتصادي، أريد أن أتحدث عن الشهر الماضي، ألسنا متفقين أن لدينا مشكلة اقتصادية خانقة وهي سبب الاحتقان، لدي موازنة دولة.. لا تزال الدولة حجم القطاع العام فيها 50 بالمائة من الناتج المحلي، لدي الموازنة الجارية وفيها عجز مدقع ويزداد بسبب الدعم، ولدي الموازنة الرأسمالية، وهي عبارة عن مشاريع هي التي تقوم بعمل فرص عمل وحراك، لكن هذه الموازنة توضع مقابل تمويل لها، فنضعها ونبقى نبحث عن تمويل لها ولا يأتي قبل نهاية العام فنجد أن العجز كبير فنقول لكل وزارة بأن تشطب 20 بالمائة من الموازنة الرأسمالية لأن لدينا مشكلة في التمويل، وهنا لا أستطيع أن أزيد الرواتب كما هو مطلوب لأن العجز مخيف، وتبقى الحالة الواهنة والضعيفة.

ما حصل خلال الفترة الماضية، جميعها جهود جلالة الملك، من خلال الممارسة والحالة الأمنية في الأردن والاعتدال وعدم الانفعال.. جاء مجلس التعاون الخليجي وقال انه يريد الأردن عضوا في مجلس التعاون الخليجي، مجلس التعاون الخليجي يمكن أن يحل لنا مشكلتين، هما هيكليات البطالة، فرص عمل وأسعار الطاقة، والتي هي سبب العجز في الموازنة، مليار فقط للكهرباء، لكن في الحجم الأردني كل الموازنة ستة مليارات، فأي رقم كبير بالنسبة لنا هذا، إذا استطعنا أن نأخذ أسعارا تفضيلية باعتبارنا أعضاء في مجلس التعاون الخليجي وفرص عمل للشباب فسنحل المشكلة الاقتصادية، وفي أول اجتماع قبل أن يبدأ الحديث أقروا خطة خمسية لمدة خمس سنوات، مليارين في السنة مثلاً، أما الموازنة الرأسمالية التي هي جزء رئيسي أيضاً، فعندما أصبحت وزيرا طلب جلالة الملك أن يذهب إلى باريس، فذهب الساعة السابعة صباحاً، وعاد في نفس اليوم، وقال بأن هذه 600 مليون يورو لتسهيلات تمويل لمشاريع رأسمالية، ولن نكتفي بذلك فستسمع من الاتحاد الأوروبي، وقال بالضبط ان النموذج الأردني ثبت بالوجه الشرعي أنه نموذج صحيح.

قبل أربعة أيام اجتمع وزراء المالية لدول الاتحاد الأوروبي وأضافوا الأردن والمغرب إلى دول قمة دوفيل التي تضم مصر وتونس، ورفعوا المبلغ من 20 مليارا إلى 38 مليارا لعام 2013، فنحن نتحدث عن تمويل. أخطر أنواع الاقتراض هو اقتراض الاستهلاك، فالاقتراض للموازنة الرأسمالية ليس مشكلة لأن لها مردودا، لكن الاقتراض للجارية هو المشكلة، كي أدعم قمحا ..الخ، لكن ظرفنا السياسي وظرفنا الاجتماعي يجعلانا نقترض لغايات عجز الموازنة، فإذا حلت هذه المشكلة فلا ضير في التمويل السهل. هنا نكون عالجنا 50 بالمائة من المجتمع الأردني الذي هو القطاع العام، في جاريته وفي رأسماليته.. فعندما نقوم بحل المشكلة الجارية والرأسمالية نكون قد أنعشنا الاقتصاد، فسؤالي هل يستطيع أحد آخر غير الملك عبدالله الثاني، بالقيادة وهو يحترم هذه القيادة التي يطلب منا أن نشاركه فيها، فعل ذلك؟.. يجب أن نأخذ تجاربنا على مدى التسعين سنة الماضية.
التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:33 AM
طوقان : اليابان أجلت ولم ترفض اتفاقية التعاون النووي مع الاردن

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1434_355902.jpgعمان - بترا

نفى وزير الطاقة والثروة المعدنية خالد طوقان ان يكون البرلمان الياباني قد رفض اتفاقية التعاون النووي مع الاردن بسبب الموقع المقترح لاول محطة نووية في المملكة الذي يلقى معارضة من بعض الناشطين بيئيا.

وقال في لقاء مع اسرة وكالة الانباء الاردنية(بترا) امس السبت، والذي اداره مدير عام الوكالة الزميل رمضان الرواشدة ان البرلمان الياباني اجل النظر في اربع اتفاقيات حول التعاون النووي مع اربع دول هي(الاردن وروسيا وفيتنام وكوريا) الى حين تحديد موقف الدولة من موضوع الطاقة النووية اثر حادثة (فوكوشيما).

واكد انه لا علاقة بين موقف البرلمان الياباني والدراسات والاجراءات التي تجري حاليا على مشروع البرنامج النووي الوطني ومن ضمنها موقع المحطة النووية المقترح في منطقة الخربة السمرا.

وتوقع الوزير طوقان ان ينظر البرلمان الياباني في الاتفاقية مع الاردن مرة اخرى في شهر تشرين اول المقبل مبينا ان ممثلين (اثنين)عن المعارضة اليابانية سيقومان بزيارتين منفصلتين الى الاردن الاول في نهاية ايلول الحالي، والثاني خلال شهر تشرين اول المقبل للاطلاع على الموقع المقترح للمفاعل.

وردا على ما تناقلته وسائل اعلام عن وثائق نشرها موقع (ويكيليكس) حول الموقف الاميركي من البرنامج النووي الاردني قال طوقان ان الاردن وقع على وثيقة الحد من انتشار الاسلحة النووية وهو عضو فيها.

كما وقع ايضا على البروتوكول الاضافي الخاص بالاتفاقية ويمتلك حق استخدام الطاقة النووية السلمية بموجب نظام ضمانات الوكالة الدولية للطاقة الذرية عدا عن ارتباطه مع 12 دولة باتفاقيات تعاون نووي تؤكد التزامه بجميع المتطلبات والمعايير الدولية ذات العلاقة.

واضاف طوقان ان الاردن اتفق عام 2008 مع الولايات المتحدة الاميركية على اتفاقية (الضمانات الثلاث)، وان الغاء حق الاردن من تخصيب اليورانيوم المستخرج من اراضيه هو اهدار لثرواته الوطنية وضياع فرص اقتصادية كبيرة ويخضع الاردن لشروط غير مبررة.

وفي موضوع استكشاف اليورانيوم في اراضي المملكة قال طوقان ان اليورانيوم موجود وسطحي وقليل التركيز، وان ما نشر للان يتحدث عن منطقة مساحتها تساوي(ربع) منطقة الامتياز الممنوحة لشركة (اريفا الفرنسية) التي صرفت للان حوالي 30 مليون دولار ومستمرة في الاستثمار في المشروع.

وقال طوقان ان النتائج التي توصلت لها الشركة للان تفيد بوجود حوالي 5ر14 الف طن على شبكة 100 متر فقط بمعدل (90 جزء من المليون) مشيرا الى ان التركيز تجاوز في بعض المواقع هذه الرقم بكثير.

واضاف ان الاردن يسعى الى استقطاب التكنولوجيا النووية للاستخدامات السلمية لسد احتياجاته من الطاقة التي يستورد منها حوالي 96 بالمئة سنويا تشكل حوالي 20 بالمئة من الناتج القومي الاجمالي للمملكة.
التاريخ : 18-09-2011

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:34 AM
الغرايبة : «الباص السريع» الحل الأمثل لتطوير النقل في عمان

http://www.alrai.com/img/343500/343407.jpg


كتب - عبد الرزاق ابو هزيم - يعتبر رئيس لجنة امانة عمان المهندس عمار الغرايبة ان مشروع الباص سريع التردد (BRT)، يعد الحل الامثل ، والاقل تكلفة ، في حال تنفيذه ، وسيسعف واقع النقل العام في مدينة عمان وضواحيها.
ويقول الغرايبة « نحن في امانة عمان مرتاحو الضمير ، فيما يتعلق بتنفيذ المشروع الذي ننظر اليه ، باعتباره الاجدى والافضل ، لخلق بيئة حضارية في التنقل باعتبارها الدافع الاكبر لتعزيز الاستثمار « مؤكدا ان المشروع جاء بعد دراسات معمقة ومستفيضة.
ولا يتردد الغرايبة في الخروج مرة اخرى الى الراي العام والتحاور مع مؤسسات المجتمع المدني والاعلام للاستماع الى ارائها حول مشروع الباص السريع ، وشرح رؤية الامانة عن الاثر المروري للمشروع وكلفته وبيان ايجابيته ، في تطوير منظومة النقل العام.
ورأى الغرايبة في حوار مع «الراي» حول مشروع الباص السريع عبر اذاعة «هوا عمان» الخميس «ان المشروع له اثر ايجابي على المدينة واهالي العاصمة عمان ، من خلال تغيير نمط حياة الناس التي تتعلق مباشرة في ثقافة التنقل للوصول الى مرحلة رفع نسبة الموثوقية في النقل العام وجودة المنتج في الاردن مقارنة مع النظام الحالي «التقليدي».
ويعلل الغرايبة الحاجة الى تنفيذ المشروع وفق دراسات اجرتها الامانة بان عدد مرات التنقل اليومي في عمان تبلغ حوالي 4 ملايين ونصف رحلة يوميا ، مما يعني ان هناك حركة تنقل لـ 4 ملايين ونصف رحلة يوميا منها 13 % فقط يستخدم فيها المواطنون وسائل النقل بما فيها التكسي والسرفيس .
ويؤكد ان مدينة كعمان بها مليون و700 الف نسمة يعتبر التنقل والحركة اساسيين بها ويتطلبان تطوير منظومة النقل العام فيها ، مشيرا الى وجود 70 الف سيارة تدخل سنويا الخدمة في عمان وتعمل بالشوارع الرئيسية ، لافتا الى ان الشوارع الشعاعية في غرب عمان قليلة ويرافقها كثافة بالمركبات كشوارع الملكة رانيا العبدالله ، وصفي التل ، مكة ، زهران ، وشارع الملكة زين .
ووفق دراسات اجريت مؤخرا ، يقول الغرايبة ان هناك راكبا لكل سيارة ، وان كل باص سريع يتسع لنحو 50 راكبا ، الامر الذي سيحد من تجوال 50 سيارة في حال تنفيذ المشروع عدا عن تقليل الكلف المالية.
ويعود الغرايبة الى البدايات ليؤكد ان فكرة المشروع لم تات اعتباطيا ، او عشوائيا ، وانما من خلال دراسات مستفيضة قامت بها الامانة بالتعاون مع استشاريين محليين ومن الامانة ، لافتا الى انه حتى الان لم يتم الوصول لحل يسعف موضوع النقل العام .
ويقول ان مدينة عمان القائمة فعليا بشوارعها وابنيتها وكثافتها السكانية ونمط الحركة فيها هي عوامل يجب ان توخذ بالاعتبار عند تشكيل استراتيجية يعتقد انها صالحة لمدينة عمان ، مبينا انه قد تشكلت من خلال دراسة 17 استراتيجية لعمان فكرة الباص السريع الذي ينتشر بشكل كبير خلال السنوات القليلة الماضية في مدن العالم نظرا لكلفته الاقل بالنسبة للمترو والقطار الخفيف.
ونوه ان كلفة مشروع الباص السريع كاملا لا تتجاوز الـ 100 مليون دينار ، في حين كلفة تنفيذه تبلغ 120 مليون دينار في حال تم الحفر تحت الارض .
واشار الى ان عمل اللجنة التي شكلتها الحكومة للتدقيق على المشروع وتضم جهة استشارية تعتمد على الكفاءات داخل الدولة ، لن تاخذ وقتا طويلا في اعمال التدقيق .
واوضح ان الامانة اعتمدت خطة تنفيذية لمراحل تنفيذ المشروع التي تم تقسيمها الى 12 مرحلة تتمثل بالمباشرة في المناطق الاكثر سهولة ومن ثم الانتقال الى المناطق الاكثر صعوبة حيث تمت المباشرة بشارع الملكة رانيا ومن ثم شارع الاميرة بسمة فشارع الاقصى ثم الرجوع الى صويلح.
وكان مجلس الوزراء قرر تعليق تنفيذ مشروع الباص السريع مبدئيا وعدم السير بالعطاءات للمراحل المختلفة للمشروع إلا بعد استكمال جملة من الدراسات اللازمة بالإضافة إلى إبقاء الموضوع قائما على جدول أعمال مجلس الوزراء لحين تقديم التقارير النهائية .

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:35 AM
مباحثات أردنية خليجية في نيويورك غداً




عمان - هلا العدوان - يعقد وزير الخارجية ناصر جودة غدا الاثنين اجتماعا مع نظرائه وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العمومية للامم المتحدة في دورتها السادسة والستين في مدينة نيويورك الاميركية .
وأبلغ مصدر مطلع في وزارة الخارجية في تصريح الى «الرأي» امس ان اجتماع جودة مع نظرائه الخليجيين سيبحث سبل تعزيز التعاون والتنسيق بين الاردن ودول مجلس التعاون في كافة المجالات .
وزاد المصدر ان الاجتماع يأتي استكمالا للاجتماع الاخير لوزيري خارجية الاردن والمغرب مع نظرائهما في مجلس التعاون الخليجي في مدينة جدة السعودية قبل اسبوع حيث تم الاتفاق انذاك على الخروج بخطة عمل مشتركة للمضي قدما باتخاذ اجراءات المواءمة الادارية والتشريعية اللازمة تحقيقا لانضمام الاردن الى مجلس التعاون .

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:35 AM
توحيد إجراء «التوفل المحلي» بجهة واحدة وتوجه لعقد امتحان وطني بديل




عمان - حاتم العبادي - علمت «الرأي» ان وزارة التعليم العالي والبحث العلمي بصدد توحيد الجهة المشرفة على إجراء امتحان «التوفل» المحلي، من خلال جهة واحدة واعتماد خمس جامعات فقط كمراكز للتقدم للامتحان من اصل (12) جامعة ومركزاً ثقافياً.
وكانت مصادر اشارت الى حالات تزوير شهادات كشفتها الوزارة، خلال الفترة الماضية، وتم تحويل تلك الحالات الى دائرة مكافحة الفساد.
وبحسب المعلومات، فإن الوزارة من المقرر ان تعتمد مركز «امديست» لإجراء الامتحان فقط، في حين كان سابقا يشاركها في ذلك مؤسسة الخدمات التعليمية (ets)، إذ من المتوقع ان يصار لاصدار قرار بذلك في وقت لاحق.
في حين سيتم اعتماد جامعات: الاردنية واليرموك ومؤتة والهاشمية وال البيت، كمراكز اعتماد، بالإضافة الى مركز «امديست».
ويعقد الامتحان حاليا ( قبل صدور القرار الجديد) في جامعات: الاردنية، واليرموك ومؤتة والهاشمية وال البيت والعلوم والتكنولوجيا والبلقاء التطبيقية وجامعة الشرق الأوسط وعمان العربية وجامعة العلوم المالية والمصرفية ومركز اللغات الأمريكي.
ويبلغ رسم التقدم لامتحان التوفل المحلي، والذي يعقد لغايات التقدم للدراسات العليا في الجامعات، حيث يعد شرطا للقبول في حده الأدنى أربعين دينارا.
وذكرت المصادر ان التوجه المستقبلي هو نحو أن تعقد الوزارة امتحانا وطنيا مشابها لامتحان التوفل المحلي، في دورات، بما يضمن المستوى اللغوي خصوصا وان غاية التقدم للامتحان في اغلب الأوقات تكون لغايات الدراسات العليا، هذا من جهة، ولضمان نزاهة الامتحان من جهة أخرى.
ويعتبر اجتياز امتحان التوفل شرطا للقبول في جميع برامج الدراسات العليا في الجامعات الاردنية للطلبة الأردنيين.
في حين يقبل الطلبة غير الأردنيين في برامج الدراسات «قبولا مشروطا»، بحيث ينبغي على الطالب اما ان يجتاز امتحان التوفل خلال السنة الأولى او يدرس مادتين في اللغة الإنجليزية، وفي حال لم يتوفر هذا الشرط لا يستطيع الانتقال والتسجيل لمواد السنة الثانية، إلا بعد تحقيقه .
ويشترط على الطلبة الأردنيين وغير الأردنيين ان يحققوا نتيجة (400) علامة في التوفل، إذا كانو يرغبون في الالتحاق ببرامج دراسات عليا إنسانية اوأدبية و(500) في البرامج العلمية و(550) في برامج اللغة الإنجليزية.

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:35 AM
تصريحات متباينة حول ضريبة الشعيرية ومحضرات اللحوم




عمان - الرأي - بترا- تباينت التصريحات بين وزارة الصناعة والتجارة ونقابة تجار المواد الغذائية حول اعادة اخضاع الشعيرية ومحضرات اللحوم لضريبة المبيعات .
ففيما قالت الامين العام لوزارة الصناعة والتجارة مها علي ان اعادة اخضاع الشعيرية ومحضرات اللحوم لضريبة المبيعات وحذفها من جدول السلع والخدمات المعفاة سيمكن الصناعيين من استرداد الضريبة وبالتالي عدم تحميلها على السعر النهائي للسلع أكدت نقابة تجار المواد الغذائية أمس انها فوجئت بقرار الحكومة رفع ضريبة المبيعات على محضرات اللحوم بكافة انواعها ومادة الشعيرية - والتي تحمل البنود الجمركية 16.01 و 16.02 و 19.02- لتصبح 4 بالمئة بعد ان كانت ضمن قائمة المواد المعفاة.

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:35 AM
آلية جديدة لتعيين الحالات الإنسانية:مرشح واحد لكل خمس وظائف




عمان - سميرة الدسوقي - وضع ديوان الخدمة المدنية آلية جديدة للتعيين على الحالات الإنسانية ضمن تعليمات اختيار وتعيين الموظفين في الوظائف الحكومية في الفئات الأولى والثانية والثالثة والعقود الشاملة لسنة 2011-2013.
وسيصار حسب الآلية الجديدة ترشيح حالة إنسانية واحدة لكل خمس وظائف أو أكثر لوزارة التربية والتعليم ووزارة الصحة حسب الاحقية ومن كل تخصص على المنطقة الجغرافية التي يتم التنافس عليها.
فان كان شاغر الحالة الإنسانية السادس بعد ترشح الخمسة يدرج على الحالات الاعتيادية.
وتأخذ التعليمات بعين الاعتبار احتياجات الوزارتين في آخر سنتين.
ويخصص ما نسبته (6%) من مجموع الشواغر في الدوائر الحكومية للحالات الإنسانية.
وفي هذا الصدد أكد رئيس الديوان الدكتور هيثم حجازي حرص الديوان على التعامل مع كل القضايا الخاصة بالحالات الإنسانية «بأعلى درجات الدقة الممكنة»، مبينا أن الديوان يراجع بشكل مستمر الكشوفات التنافسية للحالات الإنسانية لإعطاء الأولوية لبعض الحالات الاضطرارية.
وأكد ان الديوان يراعي عند الترشيح على الحالات الانسانية تحقيق الحد الأدنى للأداء الوظيفي بحيث لا ينعكس هذا الترشيح سلبا على مستوى الأداء الوظيفي في الأجهزة الحكومية.
ولفت إلى ان الديوان وخلال ترشيحات التربية الأخيرة اخرج 30 حالة من قائمة الحالات الإنسانية لعدم انطباق الشروط عليها.
وبحسب التعليمات ينظر في الطلبات المقدمة لإدراجها ضمن الحالات الإنسانية إذا تم اعتمادها من قبل اللجنة المشكلة من ديوان الخدمة المدنية ووزارة الصحة وصندوق المعونة الوطنية ويكون قرارها نهائيا، على ان تتولى هذه اللجنة وضع معايير لاعتماد هذه الحالات يصادق عليها رئيس الديوان.
وتشمل الحالات الإنسانية الأسرة الفقيرة التي يتقاضى معيلها معونة شهرية منتظمة من صندوق المعونة الوطنية، وذوي الإعاقات حسب التعريف القانوني ممن لا تؤثر إعاقتهم على أدائهم لمهام الوظائف التي يرشحون لها بموجب تقرير طبي صادر عن اللجنة الطبية في المحافظة التي يقيم فيها طالب التعيين.
كما تشمل الأسرة التي لديها أربعة من أبنائها المؤهلين علمياً من المتقدمين بطلبات تعيين إلى الديوان من حملة دبلوم كلية المجتمع (الشامل) كحد أدنى لتعيين واحد منهم.
ونصت التعليمات انه باستثناء حالات الإعاقة لا يجوز أن تستفيد الأسرة الواحدة من الحالات الإنسانية أكثر من مرة واحدة، ولا يجوز قبول طلب أي من أفرادها على أي من بنود الحالات الإنسانية مرة أخرى، وللديوان الحق في إلغاء ترشيح أو تعيين أي منتفع من هذه الحالات إذا تبين عدم صحة أو دقة المعلومات التي قدمها للديوان.
وباستثناء حالة الإعاقة يعاد النظر في الحالات الإنسانية الواردة مرة كل أربعة أشهر.
‌وتتم المنافسة بين المتقدمين بطلبات تعيين على الحالات الإنسانية وفقاً لتاريخ تقديم الطلب ويتم الترشيح لإشغال النسب التي يمكن تخصيصها للحالات الإنسانية في الألوية والمحافظات وعلى مستوى المملكة وفق أعداد الشواغر والتخصصات واحتياجات الدوائر بالتنسيق بين الديوان والدوائرالمعنية.
والحالات الإنسانية من فئتي الإعاقة والحالات الخاصة والملحة والعوز الشديد والتي ترشح وفق أحقيتها التنافسية على التنافس العادي يتم استثناؤها من شرط الخضوع للامتحان التنافسي وترشح للمقابلة الشخصية فقط.
وفي حال تساوي المرشحين في مجموع النقاط المتحصلة بناء على تاريخ تقديم الطلب يتم اعتماد المعايير الترجيحية التالية أقدمية سنة التخرج، والتقدير في المؤهل العلمي.

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:36 AM
(المحاميد) رئيساً لمحكمة التمييز واحالة الوزني على التقاعد

http://www.alrai.com/img/343500/343442.jpg


عمان – بترا – صدرت الارادة الملكية السامية باحالة رئيس محكمة التمييز راتب الوزني على التقاعد بناء على طلبه اعتبارا من امس السبت. كما صدرت الارادة الملكية السامية بتعيين محمد سلامه المحاميد رئيسا لمحكمة التمييز اعتبارا من يوم امس السبت .

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:36 AM
الملك يشارك في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة

http://www.alrai.com/img/343500/343443.jpg


عمان -بترا- غادر جلالة الملك عبدالله الثاني أرض الوطن امس في طريقه إلى الولايات المتحدة الأميركية، حيث يرأس جلالته الوفد الأردني المشارك في اجتماعات الدورة السادسة والستين للجمعية العامة للأمم المتحدة التي تعقد في مدينة نيويورك.
ويلقي جلالة الملك خطابا أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة يستعرض خلاله رؤيته حيال التطورات التي تشهدها الساحة العربية، وسبل تحقيق السلام في الشرق الأوسط، إضافة إلى عدد من القضايا العالمية.
ومن المقرر أن يلتقي جلالة الملك، وعلى هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، بالأمين العام للمنظمة الدولية بان كي مون، إضافة إلى عدد من رؤساء الدول والوفود وكبار الشخصيات السياسية المشاركة لبحث علاقات التعاون الثنائي وتطورات الأوضاع في المنطقة العربية والعالم.
ويستضيف منتدى قادة العالم الذي تعقده جامعة كولومبيا الأمريكية جلالة الملك حيث يلقي جلالته كلمة رئيسة في المنتدى تتناول الأوضاع العربية والإقليمية والعالمية ورؤية جلالته حيالها أمام أساتذة وطلبة الجامعة التي تعد من أشهر المؤسسات التعليمية على مستوى العالم.
كما يتناول جلالته، خلال اجتماعات مع عدد من القيادات الاقتصادية وممثلي كبرى الشركات الأمريكية والدولية في نيويورك، أوجه التعاون مع الأردن، خصوصا في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية.
وأدى سمو الأمير حمزة بن الحسين اليمين الدستورية بحضور هيئة الوزراء نائبا لجلالة الملك.

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:36 AM
الملك والملكة يزوران الجمعية الشركسية

http://www.alrai.com/img/343500/343411.jpg


عمان - بترا - زار جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله، يرافقهما سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد امس السبت الجمعية الخيرية الشركسية في عمان، والتقى وجهاء وأبناء عشائر الشركس.
وشاهد جلالتاهما، وسمو ولي العهد عروضا فلكلورية ودبكات شركسية قدمتها فرقة نادي الجيل الجديد للفلكلور الشركسي.
وحضر اللقاء عدد من أصحاب السمو الأمراء والأميرات ورئيس الديوان الملكي الهاشمي.
وتناول جلالتاهما وأصحاب السمو الأمراء والحضور طعام الغداء.

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:37 AM
الاستنكاف عن المنح الدراسية الخارجية يحول دون إعلانها اليوم




عمان - حاتم العبادي - حالت استنكافات طلبة عن ترشيحهم لمنح خارجية في تخصص الطب في مصر والسودان والجزائر، دون تمكن وزارة التعليم العالي من إنجاز قائمة المرشحين لتلك المنح اليوم الأحد.
فبعد إجراء عمليات التنافس في الطلبة وإجراء المقابلات معهم، خلال أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس الماضية، والتي في ضوئها، تم تحديد الطلبة المرشحين لتلك المنح كأصلاء وكذلك البدلاء، استنكف عدد من المرشحين عند الطلب منهم إحضار بعض الأوراق لاستكمال الإجراءات ومنها الكفالة المطلوبة.
وبحسب أمين عام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور مصطفى العدوان، فإن عملية إصدار قائمة الترشيحات النهائية، قد تحتاح يومين لإنجازها بعد استنكاف عدد من الطلبة.
وأكد في تصريح الى «الرأي» حرص الوزارة على عدم إضاعة أي فرصة منح خارجية على الطلبة وخصوصا في التخصصات المطلوبة، وتحديدا تخصص الطب، موضحا انه سيتم مخاطبة المستشارين الثقافيين في تلك الدول لإبلاغهم في التأخير وسببه حتى لا تضيع فرصة استفادة الطلبة منها.
ولم يخف العدوان صعوبة الاشكاليات التي تسببها استنكافات الطلبة، الذين يصرون على حجزها الى أخر لحظة، بسبب حصولهم على فرص تعليمية أخرى، مشيرا الى أن عملية الاستنكاف في اللحظة الأخيرة، قد تسبب في ضياع المنح، وأحيانا تضيع فرصة على البديل الذي يلجأ للتسجيل في الجامعات من مصادر أخرى او في الجامعات الاردنية على النظام الموازي.
وفي ضوء تلك الاستنكافات، تعمل مديرية البعثات على إعداد القائمة، وفقا للمعايير التنافسية، والتي قد تتطلب إعادة النظر في ترشيحات بعض الطلبة بسبب ان الاستنكاف أهل للاستفادة من منح في دولة أخرى، ما يتطلب إعادة النظر في قوائم جميع الترشيحات لتلك الدول.
وبموجب الاتفاقيات، فإن هنالك (15) منحة طب في مصر و(300) في الجزائر و(10) في السودان وأربع منح في رومانيا واثنتين في تونس وواحدة في روسيا.الى جانب ان هنالك منحة طب أسنان وعشر منح في الفيزياء النووية و(7) في تخصص العلوم ومثلها في الهندسة في روسيا.
فيما يتوفر لطلبة الفرع العلمي منحة هندسة ومنحة علوم في دولة الإمارات .
ويتوفر لطلبة الفرع الأدبي منح في تخصص : ادارة واقتصاد وفندقة وسياحة ولغة فرنسية وعلوم سياسية وعلوم إنسانية واجتماعية وتربية ( للطالبات) وقانون موزعة على الإمارات وتونس وروسيا.
وحول المقاعد على النفقة الخاصة، أوضح الأمين العام ان إشكالية الاستنكاف منها تكون اقل من المنح، باعتبار ان المنح أفضل للطلبة الأردنيين.
وتعتبر «الاستنكافات من المنح الخارجية» قضية متجددة سنويا، رغم جميع الإجراءات التي لجأت إليها وزارة التعليم العالي للحد منها، إذ حدد موعد التقدم لها بعد صدور قائمة القبول الموحد، لتكون المفاضلة لدى الطلبة واضحة، الى جانب إجراء مقابلات مع الطلبة والتأكيد على نيتهم، إلا أن الاستنكاف يأتي قبل المرحلة الأخيرة، وهي استكمال الأوراق المطلوبة، ومنها الكفالة المالية، التي وضعتها الوزارة لضمان عدم الاستنكاف. وتتركز المخاوف من ضياع المنح، في حال ان الدول المانحة تشترط موعدا محددا يجب ان يتم التنسيب بالأسماء خلاله، وإلا تلغى تلك المنح المقدمة.
وبحسب تعليمات المنح الخارجية، فإن الحد الأدنى لدراسة تخصص الطب وكما يقره مجلس التعليم العالي هو 85% مع مراعاة الحدود الدنيا التي تحددها الدول المقدمة للمنح .
وبينت مديرية البعثات انه « يجب أن لا يقل المعدل عن 90 % لحملة الفرع العلمي لدراسة تخصص الطب البشري في تونس وعن 90 % لحملة الفرع العلمي لدراسة تخصص الهندسة في الإمارات العربية وعن 85 % لدراسة تخصص الإدارة و لا يقل عن 80 % لدراسة أية من التخصصات العلمية و الأدبية الأخرى، فيما يجب أن لا يقل المعدل عن 85 % لحملة الفرع العلمي لدراسة أية من التخصصات العلمية في روسيا وأن لا يزيد عمر الطالب عن 25 سنة وان لا يقل المعدل عن 93% لحملة الفرع العلمي بعد حذف مادتي التربية الإسلامية و الثقافة العامة وتقسيم مجموع باقي المواد على (1020 ) لدراسة تخصص الطب البشري في مصر.

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:37 AM
توقع انتهاء مناقشة التعديلات الدستورية قبل نهاية الأسبوع




عمان - ماجد الامير - توقعت مصادر نيابية أن ينتهي مجلس النواب من مناقشات التعديلات الدستورية قبل نهاية الاسبوع الحالي.
وأكدت المصادر أن النواب سيسرعون في اقرار التعديلات وان جلسات مكثفة صباحية ومسائية سيعقدها المجلس لانجاز المشروع.
وفي هذا الصدد يستكمل المجلس النواب صباح اليوم مناقشات مشروع التعديلات الدستورية التي أقر منها تسع مواد.
ومن المقرر أن يناقش المجلس في جلسة اليوم الاضافة على المادة 42 من الدستور والتي منعت الشخص الذي يحمل جنسية دولة اخرى ان يتبوأ منصبا وزاريا.
وتظهر مؤشرات في أوساط نيابية الى ان مجلس النواب سيوافق عليها كما وردت من الحكومة لكن بعد نقاش مستفيض، حسب مصادر نيابية.
ويناقش المجلس قرار لجنته القانونية الرافض للتعديل الحكومي على طلب مناقشة الثقة، اذ اشترط التعديل ان يطلب خمسة اعضاء في مجلس النواب في حين قررت اللجنة القانوينة الابقاء على حق عشرة نواب طلب مناقشة الثقة.
كما يناقش المجلس التعديل على المادة 54 والذي يشترط النصف زائد واحد من اعضاء مجلس النواب حتى تحصل الحكومة على الثقة .
ويناقش المجلس التعديل على المادة 45 من الدستور المتعلقة بولاية مجلس الوزراء والتي حددت في الدستور.
كما يناقش المجلس التعديل المتعلق بتوجيه اتهام الى الوزراء والتي صار مشروطا بالحصول على اغلبية اعضاء مجلس النواب بدلا من الثلثين كما ان محاكمة الوزراء تكون لدى القضاء النظامي.

سلطان الزوري
09-18-2011, 12:37 AM
البخيت : الحكومة جادة في الإسراع لإنتاج النظام الانتخابي

http://www.alrai.com/img/343500/343405.jpg


عمان - بترا - التقى رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت ظهر امس السبت رئيس لجنة الحوار الوطني طاهر المصري واعضاء اللجنة بحضور اعضاء اللجنة الوزارية السياسية للبحث في عدد من المواضيع المتعلقة بالجهود المبذولة لتحقيق الاصلاح السياسي وفق البرنامج الذي تعهدت به الحكومة بالاضافة الى النقاش في حل النقاط الفنية في مقترح اللجنة للنظام الانتخابي الجديد وذلك بصورة توافقية تبني على ما تم انجازه .
واشاد رئيس الوزراء بالجهد الذي بذلته لجنة الحوار الوطني وبمجمل مخرجاتها مشيرا الى ان ما قامت به اللجنة هو انجاز هام اسهم في ايجاد حالة من التوافق الوطني على قائمة المبادىء التي تحكم عملية الاصلاح السياسي . واوضح البخيت ان الحكومة اخذت بمعظم توصيات لجنة الحوار وانها جادة في الاسراع لانتاج النظام الانتخابي الذي سيستقر عليه الراي في نهاية المطاف . ومن بين تلك التوصيات ما يتعلق بالديباجة والغاء الصوت الواحد والمبادىء العامة التي تحكم عملية الاصلاح السياسي ومقترح قانون الاحزاب السياسية كما ورد ومقترح انشاء هيئة مستقلة للانتخابات بالاضافة الى تبني فكرة القائمة الوطنية مع اجراء بعض التعديلات عليها بعد ان يصار الى استكمال اقرار التعديلات الدستورية .
واوضح البخيت ان الحكومة تدرس مقترح اللجنة حول النظام الانتخابي المنشود في الوقت الذي تؤكد فيه على اهمية ان يحقق النظام الانتخابي الذي يستقر عليه الراي الاهداف التي توافقت عليها لجنة الحوار الوطني كافراز مجلس نواب يمثل الفئات الاجتماعية والمناطق الجغرافية والاتجاهات الفكرية والسياسية كافة وان يكون المجلس هو المكان الاساسي لاجراء النقاشات الوطنية التي تنتج عنها سياسات وقرارات تتحقق على ارض الواقع من خلال تبني القوانين وتفعيل الحياة الحزبية من خلال تبني نظام انتخابي يسمح بقيام تحالفات سياسية بين الاحزاب والقوى السياسية المختلفة .
وقال ان من الاهداف التي توافقت عليها لجنة الحوار الوطني والتي يجب ان يحققها النظام الانتخابي تعزيز مشاركة المواطنين بالحياة السياسية خاصةً فئة الشباب الذين يشكلون الغالبية الكبرى من المجتمع وإشعارهم بأنهم جزء لا يتجزأ من عملية صنع القرار وتعزيز وحدة النسيج المجتمعي إذ أن النظام المقترح يشجع التواصل ما بين مكونات المجتمع الوطنية والمحلية، وبالتالي فإنه يعتبر آداة فعالة لمحاربة بعض الظواهر السلبية التي عانى منها المجتمع خلال السنوات الأخيرة مثل (ظاهرة العنف المجتمعي)، واداة فعالة لتكريس مبدأ الهوية الوطنية الجامعة.
واشاد البخيت خلال اللقاء بالجهود التي يبذلها مجلس النواب لاقرار التعديلات الدستورية فضلا عن اقرار عدد من القوانين الاصلاحية ومنها قانون البلديات . من جهته اكد رئيس لجنة الحوار الوطني طاهر المصري ان اللجنة التي تمثل مجمل الاطياف السياسية والاجتماعية في المملكة اثبتت مسؤوليتها وانجزت وثيقة هامة تمثل مجمل ما يدور في الساحة السياسية .
وقال المصري ان التوافق الذي نتج عن لقاءات واجتماعات اللجنة هو ابرز الانجازات مؤكدا اهمية ان ينتقل هذا المفهوم ويعمم على الحلقة الاكبر وهو المجتمع الاردني .
واعرب عن الامل بان تترجم النتائج المهمة التي خرجت بها لجنة الحوار الوطني على ارض الواقع مشيرا الى الصعوبات التي واكبت اعمال اللجنة على المستوى المحلي من حيث الاختلاف في الراي بين اعضاء اللجنة او من حيث الظروف السياسية المحلية التي زادت من مسؤولية عمل اللجنة .
وجرى خلال اللقاء حوار بين رئيس الوزراء واعضاء لجنة الحوار الوطني الذين اكدوا اهمية هذا اللقاء وضرورة التواصل المستمر بين الحكومة واللجنة لمناقشة الافكار المتباينة حول توصيات اللجنة .
واكدوا ان التوصيات التي خرجت بشكل توافقي جاءت استجابة للبرنامج الزمني للاصلاح .
وجرى النقاش في تطبيقات تنفيذ النظام الانتخابي المقترح على ارض الواقع والملاحظات المترتبة على ذلك ومن حيث الوضوح والقدرة على تحقيق الاهداف المنشودة فيما اكد العديد من المشاركين على عنصر النزاهة في العملية الانتخابية من حيث الاجراء والتطبيق والتاكيد على اهمية تعزيز ثقة الناخب بان العملية الانتخابية تمثل ارادته السياسية .
كما شدد عدد من المشاركين على اهمية التزام النظام الانتخابي بالمعايير التي تمكنه من اداء وظيفته الاساسية في تشجيع الاحزاب السياسية والتحالفات بين القوى السياسية المختلفة .
واشار عدد من اعضاء اللجنة الى ان مخرجات عملها خاضعة للنقاش والتعديل مؤكدين ان اللجنة وضعت توصياتها في عهدة الحكومة كاطار للاصلاح السياسي الذي توافقت عليه الاطراف السياسية المشاركة في اللجنة وان مسؤولية الحكومة دراستها واجراء الاضافات المناسبة عليها وترجمتها الى تشريعات وقوانين واجراءات .
واقترح اعضاء اللجنة تصورا لادامة التواصل والتنسيق بين الحكومة واللجنة لتطوير النظام الانتخابي والقضايا الفنية المتعلقة به حيث رحب رئيس الوزراء بالاقتراح مؤكدا استعداد الحكومة لاستمرار التنسيق بالشكل الملائم للخروج بحلول توافقية تجيب على كافة التساؤلات حول فاعلية النظام الانتخابي وامكانية تطبيقه .
واكد البخيت في معرض رده على مداخلات اللجنة بان الحكومة منفتحة على الحوار مع كافة القوى السياسية التي تمثلها اللجنة والقوى السياسية خارج اللجنة .

راعي الحيزا
09-18-2011, 12:56 AM
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:43 AM
إلغاء امتحان البورد بعد تسريب أسئلة ولجنة تحقق بمخالفات في المجلس الطبي




عمان - رانيا تادرس - قرر وزير الصحة الدكتور عبد اللطيف وريكات إلغاء امتحان البورد الأردني بسبب معلومات عن تسريب أسئلة للدورة الصيفية الأسبوع الماضي.
وباشرت أمس لجنة خاصة من الوزارة للتحقق من تسريب أسئلة الامتحان وأي مخالفات في المجلس الطبي الأردني. حيث أكد الوزير أن نتائجها ستعلن كاملة عند الانتهاء من عملها.
وقال الدكتور وريكات أنه كلف لجانا مختصة أمس لوضع أسئلة جديدة ضمن إجراءات سرية ونماذج متعددة على غرار نظام البورد في بريطانيا حفاظا على سمعة امتحان البورد الأردني،وتوجيه رؤساء اللجان لإحضارالاسئلة الى قاعات الامتحان مباشرة تحت مسؤوليتهم.
وفي هذ الصدد كشف الدكتور وريكات في تصريح إلى (الرأي) وجود مخالفات إدارية في المجلس الطبي الاردني تطلبت إجراء مراجعة لبعض الجوانب عبر اجتماعٍ دعي اليه أعضاء المجلس لبحث المخالفات ومن ضمنها استخدام سيارات المجلس دون موافقة مسبقة وعدم الالتزام بالدوام الرسمي وصرف مكافآت مالية لموظفين دون سبب يستدعي صرفها.
وكشفت مصادر من داخل لجنة التحقق لـ (الرأي) انه تم الاستماع الى عشرة موظفين من المجلس من اصل 60 موظفا في أول يوم عمل لها ،وذلك للوقوف على ما يحدث وكشف تفاصيل التجاوزات.
وامسكت المصادر عن كشف أسمائها خشية تعرضها للمسؤولية، الا أنها بينت وجود تجاوزات لا سيما أخطاء إدارية خصوصا في مسألة التعاقد والتعيين ومخالفة نظام الخدمة المدنية في ظل عدم تعيين امين عام للمجلس الطبي حيث مايزال الموقع مشغولا بالوكالة.
وأكدت المصادر كشف اللجنة على نظام الشبكة الحاسوبية ومدى الحماية التي يتمتع بها، إضافة إلى الطرق التي يمكن أن تحدث لتسريب نماذج الأسئلة لكن هذا الجانب يحتاج إلى تقنيات ومزيد من الوقت.
وقالت أن اللجنة تركز في عملها على كل التفاصيل الصغيرة والكبيرة وذلك للوصول إلى الحقيقة وأنها لن تغفل أي جزئية يخدم التحقيق، مشيرة الى أنه «عند إكمال اللجنة عملها ووجود تجاوزات سيتم تشكيل لجنة من كل قطاعات المجلس الى جانب ديوان المحاسبة ومكافحة الفساد.
ويبلغ عدد الأطباء المتقدمين لدورة أيلول الحالية التي بدأت 18 أيلول وتستمر حتى الحادي والعشرين منه (900) طبيب.

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:43 AM
إرادة ملكية بتعيين شاهين محافظاً للبنك المركزي




عمان - بترا - صدرت الارادة الملكية السامية بالموافقة على تعيين محمد سعيد شاهين محافظا للبنك المركزي. وكان مجلس الوزراء قد وافق على قبول استقالة سيادة الشريف فارس شرف من منصبه كمحافظ للبنك المركزي.

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:43 AM
البخيت يطالب ديوان التشريع سرعة مناقشة نظام الخدمة المدنية للبدء بهيكلة الرواتب

http://www.alrai.com/img/343500/343558.jpg


عمان – سميرة الدسوقي - طلب رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت من ديوان التشريع والرأي الإسراع في مناقشة مشروع نظام الخدمة المدنية المتوقع إقراره نهاية الشهر الحالي.
ويأتي هذا الطلب لغايات الاستعداد للبدء بتطبيق برنامج هيكلة الرواتب بداية العام القادم الذي تقدر كلفته الإجمالية (83,263) مليون دينار سنوياً ويبلغ عدد المستفيدين ما يقارب (205) الآف موظف. وبموجب نظام الخدمة المدنية الجديد سيتم توفيق اوضاع موظفي المؤسسات المستقلة خلال الشهرين القادمين.
وستعطي الحكومة فرصة للاعتراض خلال شهر كانون اول من هذا العام على ان يبدأ تطبيق النظام اعتبارا من 1/1/ 2012.
وبرنامج إعادة هيكلية الرواتب في القطاع العام شمل كافة مؤسسات السلطة التنفيذية المستقلة غير خاضعة للخدمة المدنية باستثناء البنك المركزي وذلك للدور الحساس والحيوي للبنك في رسم السياسة النقدية على المستوى الوطني والإشراف على تنظيم القطاع المصرفي.
كما تم إرجاء البت في شمول الضمان الاجتماعي والوحدة الاستثمارية في برنامج الهيكلة إلى المرحلة القادمة لاجراء مزيد من الدراسة.
وقد تم استبعاد كل من هيئة المغطس والهيئة الوطنية لإزالة الألغام والهيئة الملكية للأفلام وهيئة تنشيط السياحة من البرنامج كون تلك المؤسسات تعتبر مؤسسات أهلية ولا تقع ضمن مؤسسات السلطة التنفيذية.
كما تم إرجاء البت في موضوع الشركات المملوكة للدولة لحين القيام بمزيد من الدراسة حولها وذلك في ضوء خضوع تلك الشركات أساساً إلى قانون الشركات.
ونظام الخدمة المدنية الجديد سيسري على جميع الدوائر والمؤسسات العامة المستقلة باستثناء التي يقرر مجلس الوزراء استثناءها.
وبحسب نظام الخدمة الجديد فقد تم اعادة تعريف كل من الراتب الاساسي والراتب الاساسي الاجمالي والراتب الاجمالي، وادخال سلم رواتب جديد حسب قرار مجلس الوزراء لجميع الفئات الوظيفية، ومنح علاوه مؤسسة للمؤسسات والدوائر حسب الاهمية مع اعادة تنظيم العلاوات الاضافية وشمول كافة وظائف الخدمة المدنية بالعلاوة الفنية، واعادة تنظيم العمل الاضافي ونسبة مساهمة الدوائر في صندوق الادخار بالاضافة الى اعطاء صلاحية لمجلس الوزراء بانشاء صندوق ادخار موحد لكافة موظفي الخدمة المدنية.
كما سيتضمن النظام الجديد تمديد خدمة الموظف الخاضع للضمان الاجتماعي بعد بلوغه سن( 65) والموظفة بعد بلوغها سن (60) اما الموظف الخاضع للتقاعد المدني يعاد تعيينه بمكافأة حتى يتمكن من الجمع بين راتب التقاعد والمكافأة وذلك في حالات خاصة ومبررة لبعض الوظائف التي يحددها مجلس الوزراء.
وتم توحيد الإجازة السنوية 30 يوما لكافة الفئات في الخدمة المدنية.
وتم توسيع مهام مجلس الخدمة المدنية لتشمل المهام السابقة للجنة تطوير القطاع العام واعادة تسميته بالمجلس الاعلى للتنمية الادارية.
فيما تم اعطاء مرونة للمؤسسات المستقلة فيما يخص التعيين من خلال الاستفادة من مخزون ديوان الخدمة المدنية او عن طريق الاعلان عن الوظائف الشاغرة مباشرة.
وتضمن نظام الخدمة المدنية الجديد آلية لتوفيق اوضاع الموظفين بهدف التخفيف من الاثار السلبية المترتبة على موظفي المؤسسات المستقلة الذين سينضمون لنظام الخدمة المدنية.
وحافظ النظام الجديد على استحقاقات الموظفين لمكافأة نهاية الخدمة حتى تاريخ 31/12/2011 ووفقا للنظام الخاضعين له قبل سريان نظام الخدمة المدنية الجديد.

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:43 AM
آليات التسجيل للانتخابات البلدية تؤثر سلباً على المشاركة الشعبية




كتب :- ماجد الخضري - تنحصر المشاركة في الانتخابات البلدية المتوقع أجراؤها في كانون الاول المقبل في من يسجل اسمه في قوائم الناخبين بخلاف المشاركة في الانتخابات النيابية التي تكون متاحة للمواطنين ممن اكملوا الثامنة عشرة من اعمارهم والذين يجدون أسماءهم مدرجة مسبقا في سجلات الناخبين .
في الانتخابات البلدية الماضية عام 2007 ادرج مليون و905 آلاف شخص اسماءهم في سجلات الناخبين ولم يتوجه سوى 48% منهم الى صناديق الاقتراح ووصفت الحكومة نسبة المشاركة في حينه جيدة رغم أنها لا تتجاوز نصف عدد المسجلين.
وتتجه الحكومة إلى اعتماد الالية التي اعتمدت في الانتخابات البلدية الماضية من اجل انشاء كشوفات الناخبين للانتخابات القادمة ،وبموجب هذه الالية تفتتح الحكومة مراكز لتسجيل الناخبين في كل بلدية يتناسب عددها مع الكثافة السكانية وعلى الراغب بالمشاركة بالانتخاب ان يذهب الى مركز التسجيل مصطحبا معه ما يثبت انه من سكان البلدية الراغب بالمشاركة في انتخاباتها او مقيم فيها مصطحبا معه ما يثبت انه دافع ضريبة لتلك البلدية حتى ولو دينار واحد وهو اقل مبلغ ممكن يدفع من خلال فاتورة الكهرباء كرسوم نفايات وعندما يحين موعد الانتخاب يكون هذا الشخص مهيأ للمشاركة في الانتخابات.
وفي العادة فان اجراءات التسجيل هذه تحرم ما يزيد عن 40% من سكان الاردن من المشاركة في الانتخابات البلدية ،لأن كثيرا منهم لا يأبه بخوض غمار صعاب عديدة كدفع الضرائب أو تصديق عقد الايجار لاثبات مكان سكنه مما يحرمه في الوقت ذاته من المشاركة بسبب آلية التسجيل ،والأحرى ان تطبق آلية الانتخابات النيابية .
في انتخابات 2007 كان عدد الذين يحق لهم التسجيل في سجل الناخبين ثلاثة ملايين ولكن عدد المسجلين كان اقل من مليوني شخص في ان عدد المسجلين في الانتخابات التي جرت عام 2003 م لم يزيد عن 25% من الذين يحق لهم الانتخاب.
وكثيرا ما كان مواطنون يذهبون الى مراكز التسجيل من اجل تسجيل اسمائهم ولم يسمح لهم بذلك خاصة فئة المستاجرين الذين لا توجد عقارات باسمهم ولا فواتير ماء او كهرباء او هاتف حيث تكون باسم مالك العقار في الغالب كما ان الكثير من المواطنين لا يجدون الفرصة في الذهاب الى مراكز التسجيل وتسجيل اسمائهم في سجلات الناخبين التي تعد لمرة واحدة ويتم الغاؤها بعد ذلك .
ناهيك عن ان هذه السجلات تكلف الدولة اموالا طائلة فهي تحتاج الى لجان خاصة وموظفين وقرطاسية وتدقيق وعرض الجدول ومن ثم عرضها للاعتراض وما يرافق ذلك من اجراءات حكومية وحرمان ما يزيد عن مليون ونصف مليون ناخب من الانتخاب .
العديد من المواطنين لا يعلمون شيئا عن اجراءات التسجيل ويتفاجأون في يوم الاقتراع ان لا اسماء لهم في الجدول فيوم الاقتراع يكون عطلة رسمية مما يشجع الكثير من المواطنين الذهاب الى مراكز الاقتراع في حين ان مدة التسجيل للانتخابات لا يتخللها اي يوم عطلة او حملات اعلانية مناسبة لحث المواطن على التسجيل.
وللخروج من هذا المازق فان وزارة البلديات مطالبة بالية جديدة لاعتماد جداول الناخبين للانتخابات البلدية القادمة بحيث تكون جداول الناخبين مستوحاة من دائرة الاحوال المدنية والجوازات ويكون الانتخاب بحسب ما هو مثبت في سجل دائرة الاحوال المدينة فان كانت الاقامة في عمان ينتخب المواطن في عمان وان كانت في الزرقاء ينتخب في الزرقاء وهكذا .
هذه الالية حتما شكل فعال في رفع نسبة المشاركين في الانتخابات البلدية فبدلا من ان تكون النسبة اقل من مليون ناخب كما كان الحال في انتخابات 2007 وهي نسبة تشكل اقل من 20% من نسبة السكان فان النسبة ستكون اكثر من ذلك لو تم اعتماد الية لاعتماد جداول الناخبين بعيدا عن طريقة التسجيل التقليدية المعتمدة في الانتخابات البلدية بموجب دفتر العائلة الذي هو اصلا وثيقة غير معتمدة في المعاملات الرسمية فكيف يتم الاعتماد على هذه الوثيقة في عملية تسجيل الناخبين ما دامت غير معتمدة في كافة المعاملات الرسمية .
الانتخابات البلدية القادمة ستكون الاولى التي يشهدها الاردن في اعقاب الربيع العربي وفي اعقاب الحراك الاجتماعي والسياسي الذي يشهده الاردن ومن الاهمية بمكان ان تجري هذه الانتخابات بمنتهى الشفافية وان تعمل الحكومة جاهدة على رفع نسبة المشاركين فيها .

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:44 AM
آليات التسجيل للانتخابات البلدية تؤثر سلباً على المشاركة الشعبية




كتب :- ماجد الخضري - تنحصر المشاركة في الانتخابات البلدية المتوقع أجراؤها في كانون الاول المقبل في من يسجل اسمه في قوائم الناخبين بخلاف المشاركة في الانتخابات النيابية التي تكون متاحة للمواطنين ممن اكملوا الثامنة عشرة من اعمارهم والذين يجدون أسماءهم مدرجة مسبقا في سجلات الناخبين .
في الانتخابات البلدية الماضية عام 2007 ادرج مليون و905 آلاف شخص اسماءهم في سجلات الناخبين ولم يتوجه سوى 48% منهم الى صناديق الاقتراح ووصفت الحكومة نسبة المشاركة في حينه جيدة رغم أنها لا تتجاوز نصف عدد المسجلين.
وتتجه الحكومة إلى اعتماد الالية التي اعتمدت في الانتخابات البلدية الماضية من اجل انشاء كشوفات الناخبين للانتخابات القادمة ،وبموجب هذه الالية تفتتح الحكومة مراكز لتسجيل الناخبين في كل بلدية يتناسب عددها مع الكثافة السكانية وعلى الراغب بالمشاركة بالانتخاب ان يذهب الى مركز التسجيل مصطحبا معه ما يثبت انه من سكان البلدية الراغب بالمشاركة في انتخاباتها او مقيم فيها مصطحبا معه ما يثبت انه دافع ضريبة لتلك البلدية حتى ولو دينار واحد وهو اقل مبلغ ممكن يدفع من خلال فاتورة الكهرباء كرسوم نفايات وعندما يحين موعد الانتخاب يكون هذا الشخص مهيأ للمشاركة في الانتخابات.
وفي العادة فان اجراءات التسجيل هذه تحرم ما يزيد عن 40% من سكان الاردن من المشاركة في الانتخابات البلدية ،لأن كثيرا منهم لا يأبه بخوض غمار صعاب عديدة كدفع الضرائب أو تصديق عقد الايجار لاثبات مكان سكنه مما يحرمه في الوقت ذاته من المشاركة بسبب آلية التسجيل ،والأحرى ان تطبق آلية الانتخابات النيابية .
في انتخابات 2007 كان عدد الذين يحق لهم التسجيل في سجل الناخبين ثلاثة ملايين ولكن عدد المسجلين كان اقل من مليوني شخص في ان عدد المسجلين في الانتخابات التي جرت عام 2003 م لم يزيد عن 25% من الذين يحق لهم الانتخاب.
وكثيرا ما كان مواطنون يذهبون الى مراكز التسجيل من اجل تسجيل اسمائهم ولم يسمح لهم بذلك خاصة فئة المستاجرين الذين لا توجد عقارات باسمهم ولا فواتير ماء او كهرباء او هاتف حيث تكون باسم مالك العقار في الغالب كما ان الكثير من المواطنين لا يجدون الفرصة في الذهاب الى مراكز التسجيل وتسجيل اسمائهم في سجلات الناخبين التي تعد لمرة واحدة ويتم الغاؤها بعد ذلك .
ناهيك عن ان هذه السجلات تكلف الدولة اموالا طائلة فهي تحتاج الى لجان خاصة وموظفين وقرطاسية وتدقيق وعرض الجدول ومن ثم عرضها للاعتراض وما يرافق ذلك من اجراءات حكومية وحرمان ما يزيد عن مليون ونصف مليون ناخب من الانتخاب .
العديد من المواطنين لا يعلمون شيئا عن اجراءات التسجيل ويتفاجأون في يوم الاقتراع ان لا اسماء لهم في الجدول فيوم الاقتراع يكون عطلة رسمية مما يشجع الكثير من المواطنين الذهاب الى مراكز الاقتراع في حين ان مدة التسجيل للانتخابات لا يتخللها اي يوم عطلة او حملات اعلانية مناسبة لحث المواطن على التسجيل.
وللخروج من هذا المازق فان وزارة البلديات مطالبة بالية جديدة لاعتماد جداول الناخبين للانتخابات البلدية القادمة بحيث تكون جداول الناخبين مستوحاة من دائرة الاحوال المدنية والجوازات ويكون الانتخاب بحسب ما هو مثبت في سجل دائرة الاحوال المدينة فان كانت الاقامة في عمان ينتخب المواطن في عمان وان كانت في الزرقاء ينتخب في الزرقاء وهكذا .
هذه الالية حتما شكل فعال في رفع نسبة المشاركين في الانتخابات البلدية فبدلا من ان تكون النسبة اقل من مليون ناخب كما كان الحال في انتخابات 2007 وهي نسبة تشكل اقل من 20% من نسبة السكان فان النسبة ستكون اكثر من ذلك لو تم اعتماد الية لاعتماد جداول الناخبين بعيدا عن طريقة التسجيل التقليدية المعتمدة في الانتخابات البلدية بموجب دفتر العائلة الذي هو اصلا وثيقة غير معتمدة في المعاملات الرسمية فكيف يتم الاعتماد على هذه الوثيقة في عملية تسجيل الناخبين ما دامت غير معتمدة في كافة المعاملات الرسمية .
الانتخابات البلدية القادمة ستكون الاولى التي يشهدها الاردن في اعقاب الربيع العربي وفي اعقاب الحراك الاجتماعي والسياسي الذي يشهده الاردن ومن الاهمية بمكان ان تجري هذه الانتخابات بمنتهى الشفافية وان تعمل الحكومة جاهدة على رفع نسبة المشاركين فيها .

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:46 AM
«مالية الأعيان» تقر قانوناً ملحقاً بقانون الموازنة




عمان - بترا - أقرت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية في مجلس الأعيان خلال اجتماعها امس الأحد برئاسة العين عبدالاله الخطيب وحضور وزير المالية محمد أبو حمور مشروع قانون ملحق بقانون الموازنة العامة للسنة المالية 2011 كما ورد من مجلس النواب.
وبين أبو حمور أن إصدار الملحق يأتي لتلبية احتياجات فعلية تمثلت بتنفيذ المكرمة الملكية السامية بمنح 100 دينار للعاملين والمتقاعدين في الأجهزة العسكرية والأمنية وفي الوزارات والدوائر الحكومية بكلفة 80 مليون دينار، و25 مليون دينار للبدء بإنشاء صندوق لتنمية المحافظات ، إضافة إلى 384 مليون دينار لدعم المواد التموينية والمحروقات (الخبز والأعلاف واسطوانة الغاز) و95 مليون دينار للمعالجات الطبية وللاستملاكات وتسديد مطالبات لمقاولين وموردين.
وأكد أن ما تسلمه الأردن من منح إضافية بلغ فقط 1.024 مليار دينار(1.44 مليار دولار) بواقع 584 مليون دينار لتمويل النفقات في هذا الملحق ، في حين تم رصد الباقي وهو(440 مليون دينار) ضمن موازنة الدولة.

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:46 AM
الملك يبحث مع عباس هاتفياً جهود تحقيق السلام




عمان - بترا - تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني اتصالا هاتفيا امس الأحد من الرئيس الفلسطيني محمود عباس جرى خلاله بحث جهود تحقيق السلام في المنطقة في ضوء قرار السلطة الوطنية الفلسطينية التوجه إلى الأمم المتحدة بطلب العضوية الكاملة لدولة فلسطين في المنظمة الدولية. كما تم بحث عدد من القضايا التي تهم الجانبين.

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:46 AM
الكلالدة لـ الرأي: أوقفنا التنسيق مع (24 آذار) ونقرّ بضبابية رؤية الاخوان

http://www.alrai.com/img/343500/343529.jpg


حـاوره - صـلاح العبّادي
تصوير - عبد الله أيوب
بين مزاولته لمهنة الطب، ونشاطه السياسي، ومن عيادته المطلة على جبال عمّان يبوح الدكتور خالد كلالدة الأمين العام لحركة اليسار الاجتماعي، في حواره مع الرأي، عن حكاية عشقه للوطن، وهو ما دفعه ليخرج في حراكه عن الصمت، متجاوزاً الحسابات الضيقة؛ بما يحمله من فكر مستنير.
يرفض اعتبار حركة اليسار الاجتماعي تنظيماً غير مشروع نظراً لعدم حصولها على الترخيص، معتبراً أن الشرعية حسب فكره مستمدة من الشارع. ويشير إلى أنه قابل ثلاثة رؤساء حكومات وهم على رأس عملهم، وحضر اجتماعات وزارة الداخلية مع أحزاب المعارضة بصفته الرسمية.
ويكشف عن وجود الحركة في خمس جامعات؛ حيث أن اعضاء من الحركة في اتحاداتها الطلابية.
يتهم الاخوان المسلمين بالتركيز على العودة لقانون الانتخاب لعام 1989، أي قانون القائمة النسبية المفتوحة، متوقعاً أن يتمثل طموحهم في الحصول على 40 إلى 45 مقعداً في مجلس النواب، وكذلك السيطرة على ثلاث وزارات هي التربية والتعليم والاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية والتنمية الاجتماعية.
يرى الدكتور الكلالدة أن ثمة تحولات يجب أن تأخذ في الحسبان، خصوصاً وأن الحراك السياسي الذي يدور في الشارع يعود إلى اخفاق سياسات حكومية وعدم جدية أخرى في تلبية مطالب الجماهير، وهو ما أخرجها عن صمتها.
ويكشف عن تفاصيل التقاء وافتراق حركات سياسية مختلفة على حراك 24 آذار الذي عرف باعتصام دوار الداخلية.
يؤمن بأهمية التقاء الحكومة والاخوان المسلمين على طاولة الحوار باعتبارهم مكوناً رئيساً في المجتمع، رغم أنه يقر بضبابية الرؤية في القضايا المطروحة من قبلهم.
ويؤكد أن الحركة لم توجد لأجل المعارضة وانما هي تؤيد ما يخدم المصلحة العامة، لافتاً إلى موقفهم الايجابي من قرار اعادة هيكلة المؤسسات المستقلة، مؤكداً أن التأزيم لا يخدم أحداً والقضايا تؤخذ في الحوار لا في الرفض. وتالياً نص الحوار:
الرأي : ما هو الفكر الذي تحمله حركة اليسار الاجتماعي ومن أين جاءت تسميتها؟
هناك اعتقاد بأن تسمية الحركة بـ»اليسار الاجتماعي» جاءت من الماركسية وهذا اعتقاد خاطئ.
نحن حركة وليس حزباً، حيث الحركة تعني امكانية المناورة أكثر من الحزب، وكلمة اليسار تعني الاهتمام في القضايا الاجتماعية، أي يسار المجتمع وليس اليسار الفكري العقائدي.
في الحركة أعضاء يحملون الفكر الماركسي وهناك آخرون يحملون الفكر الاسلامي، وفي كل الدول ومنها الأردن هناك طرح يميني وآخر يساري. والحركة مهتمة بموقف الدولة من قضايا الصحة والتعليم والعمل والسكن.
ونؤمن بأن خللاً ما سيحدث في حال تخلت الدولة عن هذه القضايا. في العام 2000 بدأت الحكومة في نهج الخصخصة وتخلت عن مسؤولياتها تجاه الناس وضخمت التعليم الخاص والصحة الخاصة، لحساب القطاع العام، رغم أن هذه القضايا يجب أن تكون أولوية بالنسبة للدولة.
والقطاع الخاص إذا اراد أن يأخذ دوره عليه أن ينافس إلى جانب القطاع العام.
وعودة إلى الحركة فإننا فيها لا نعني اليسار الاجتماعي العقائدي، ولا نشترط في أي من الأعضاء أن يكون ماركسياً.
في الأمانة العامة للحركة ثلاثة من الأعضاء هم على التزام في أداء الصلاة في وقتها، وعند عقد الاجتماعات يتم مراعاة عدم تعارضها مع موعد الصلاة.
والحركة انشئت على أساس برامج عمل مرتبطة في القضايا التي نؤمن بها. ونلتزم بالدفاع عن قضايا المجتمع والمصالح الوطنية الأردنية.
نلتزم بالحركة بحرية البحث والنقاش دون قيود أو شخصنه للخلاف، ملتزمين بحرية الآخرين ومبادئ حقوق الإنسان. شعارنا هو مقولة فولتير الخالدة « قد أختلف معك في الرأي، لكنني على استعداد لأن أدفع حياتي ثمنا لحقك في إبداء رأيك «.
يتعين علينا تقديم النقد الواضح والمباشر لبرامج وسياسات وأداء مؤسسات الدولة، والأهم من ذلك هو تقديم حلول على شكل برامج بديلة. فالنقد ليس بالعبارات اللاذعة، والحل لا يتأتى بالشعارات الطنانة. فمن الضروري تشخيص مشكلة المديونية مثلا، أو غيرها، ووضع مقترحات مالية ونقدية محددة، وضمن جدول زمني، وتبيان أبواب تقليص الإنفاق، أو زيادة الإيرادات، والآثار الجانبية، فمثل تلك الحلول، سترشدنا دائما إلى الصواب.
نسعى إلى تكوين كتلة تصويتية في كافة المجالات التي تهم المواطن، ولا نسعى إلى تنظيم نتفاخر بأسماء وعدد أعضائه.
استطعنا اثبات مشاركتنا في المجالات القائمة على أساس الانتخاب سواء في الانتخابات البرلمانية أو البلدية أو النقابية، أو الجامعات.
والقضايا التي تطرح من قبل الحركة يشارك بها أكبر عدد من اصحاب الاختصاص للوصول إلى الرأي السديد.
الرأي: باعتبار أن حركة اليسار الاجتماعي تنظيم غير مشروع .. هل ستتقدمون بترخيص لها؟ ومن أين تمول الحركة؟ وكم عدد الأعضاء؟
عدد الأعضاء في المئات ولا يوجد لدينا مشكلة في قضية الترخيص، وفي آخر ثلاث انتخابات للنقابات المهنية اوصلنا اثنين من أعضاء الحركة في مجلس كل من هذه النقابات.
ولم نضبط العضوية إلى الآن، ونسعى إلى ترخيص الحركة خلال الأشهر المقبلة، خصوصاً وأن لدينا أعضاء من مختلف المحافظات.
العدد الأكبر من الاعضاء هم من فئة الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين الـ20 إلى 28 سنة، والعضوية متاحة للجميع دون تقديم طلب انتساب.
وحركة اليسار الاجتماعي تنظيم مشروع لأنه يستمد الشرعية من الشارع، وبصفتي أمين عام الحركة، قابلت ثلاثة رؤساء حكومات وهم على رأس عملهم. واحضر الاجتماعات التي تعقد في وزارة الداخلية مع أحزاب المعارضة بصفتي الرسمية.
والحركة لم تحمل الحكومة أي عبء مادي، وبامكاننا أن نتقدم بترخيص رسمي، ونحصل بموجبه على دعم مادي يصل إلى 50 الف دينار.
وهناك أحزاب مرخصة وليس لها أي نفوذ، والهدف منها افتتاح مقر والحصول على الدعم الحكومي. والحركة لم نوجدها من أجل المعارضة، فنحن لم نعارض نقطة واحدة الا وكان لدينا البرنامج البديل، وعندما أخذت الحكومة على عاتقها هيكلة القطاع العام ودمج المؤسسات المستقلة أيدت الحركة هذا النهج الحكومي.
والحركة تعظم قيم المواطنة والحرية والعدالة باعتبارها قضايا اساسية في أي وطن، ونحن مع الأغلبية الشاملة، ونؤمن بوجود فئة متنفذة حققت ثراءً فاحشاً على حساب قوت المواطن، لذلك يجب أن نحافظ على حقوق المواطن.
وفيما يخص التمويل، فإنها تمول من خلال التبرعات التي يقدمها أعضاء الأمانة العامة، واتحمل الجزء الأكبر في دفع النفقات المالية.
والأمانة العامة ليست منتخبة، وبعد عقد المؤتمر الوطني سنجري انتخابات، وانتظر ذلك على وجه السرعة لاستقيل من الأمانة العامة.
وما يؤخر في ترخيص الحركة هو حرصنا على عقد المزيد من الحوارات مع مجموعات من المواطنين وحزبيين سابقين للعمل معاً، وسنحتفظ بكلمة «الحركة» في التسمية حتى لو اشترط القانون أن تكون حزباً، لأننا نميز حالنا عن الأحزاب التقليدية بهذه الكلمة، دون انتقاص من قيمتها.
لكن الأحزاب التقليدية تضم بنية شديدة الهرمية اعتقد بأنها لا تصلح لهذا الزمن.
واريد أن اوضح بأنني دافعت خلال مشاركتي في لجنة الحوار الوطني عن ضرورة اعادة النظر بآلية ترخيص الأحزاب، لأننا يجب أن نحذو حذو دول متقدمة يمكن أي من أفرادها أن يؤسس حزباً من خلال التقدم بطلب الترخيص دون شروط، وأؤمن بأهمية تعدد الأحزاب على نحو يمكنها من تشكيل تكتلات وفقاً لمصالحها.
الرأي: ما علاقة حركة اليسار الاجتماعي في حملة جايين؟
بتاريخ 22/01/2010 اجتمع نشطاء من الحراك الشعبي الأردني في مدينة الكرك، من مختلف الفئات الاجتماعية ذات المصلحة بالتغيير، ومن التيارات الفكرية والسياسية الوطنية واليسارية والقومية، والذين ساهموا في اطلاق شرارة ذيبان مرورا بالمشاركة في تنظيم مظاهرات الاحتجاج كل يوم جمعة.
وأعلن المجتمعون بمن فيهم حركة اليسار عن قيام الحملة الأردنية للتغيير «جايين»، وهي حملة مفتوحة للنشطاء المعنيين بالحراك الشعبي ضمن اهداف الحملة المستقاة من واقع الأردنيين ومن هتافاتهم.
كنا نريد تسمية هذه الحركة بـ»جاينكوا» لكن تجنبنا هذا الاسم نظرا لما يتضمنه من معنى هجمومي.
واصلت الحملة تنظيم فعاليات شعبية لتحقيق جملة من الأهداف المتمثلة في تغيير الحكومة السابقة بصفتها تشكل تتويجاً لسياسات حكومات متعاقبة اوصلتنا إلى ما نحن فيه، وعلى أساس تغيير النهج وليس تدوير الكراسي، وكذلك تشكيل حكومة انقاذ وطني تأخذ على عاتقها في بيانها الوزاري تنفيذ جملة من المطالب المتمثلة في؛ انشاء محكمة خاصة بملفات الفساد الكبرى بما فيها ملفات الخصخصة وبيوعات موجودات القطاع العام، واسترداد اموال الشعب واعادتها الى الخزينة واعادة تشكيل القطاع العام، وإنشاء وزارة للتموين بصلاحيات واسعة وتدخلية، وبغض النظر عن أية قوانين أخرى، تكون مهمتها فرض السيطرة الحكومية على سوق السلع والخدمات الأساسية التي تشكل أساس معيشة العائلة الأردنية (سلة عيش المواطن) وإقرار قانون ضريبي يقوم على تخفيض -وصولاً إلى إلغاء- الضريبة العامة على المبيعات بالنسبة لسلع وخدمات سلة العيش، وبالمقابل، فرض ضريبة تصاعدية ـ وفقا للدستور على الدخول والأرباح بكل أنواعها، حيث أن ذلك شرط اساسي لا يمكن دونه معالجة أزمة الموازنة العامة معالجة جذرية، وتمكين الخزينة من الإنفاق على البرامج الاجتماعية، وتقليص التفاوت الطبقي.
واتخاذ القرار السياسي بإنشاء نقابة المعلمين، حيث أن ذلك يشكل ضرورة لإنقاذ التعليم العام وتعزيزه، ونقلة نوعية لوضع المعلم الاجتماعي والمعيشي.
الرأي: ما هي الخلافات التي تفجرت بين حركة اليسار و جماعة الأخوان المسلمين إثر الاعتصام الذي عرف بـ24 آذار؟
حدث خلافات مع مجموعة «24 آذار» بخصوص مجريات الاعتصام الذي اقيم على دوار جمال عبدالناصر.
الحركة شاركت في الاعتصام من خلال حملة جايين إلى جانب المئات من المشاركين من الشباب والشخصيات المستقلة.
معظم المشاركين جاءوا من خارج عمان، وبالتحديد من الكرك وإربد وديرعلا والسلط وعجلون.
ومن حق كل من شارك في الاعتصام وساهم في إنجاحه أن يتساءل عن الملابسات التي جرت والتي جعلت جماعة «24 آذار» تستأثر بالقرار، وبالتنسيق الواضح مع أجنحة معينة في حركة الإخوان المسلمين، دون اعتبار لكل المجموعات الشبابية التي شاركت في التنظيم، ودون احترام لآراء المشاركين ومطالبهم، وجيرت الشعارات والهتافات باتجاه معين لم يكن أكثر المشاركين راضين عنه.
الدعوة للاعتصام المفتوح على دوار جمال عبدالناصر جاءت من قبل عدة جهات هي؛ شباب 24 آذار، وحملة جايين، وحركة شباب من أجل التغيير، وحركة دستور 1952، والحراك الشبابي الأردني، وجمعية المواطنة والفكر المدني، وائتلاف كرامة، ومجموعات شبابية وشعبية وشباب مستقلون.
كان الاتفاق على مطالب محددة من بينها الإصلاحات الدستورية المفضية إلى ضمان استقلال السلطات الثلاث وتطبيق مبدأ «الشعب مصدر السلطات»، ومحاسبة الفاسدين واتخاذ إجراءات عملية بهذا الخصوص، وإقرار قانون انتخاب يعتمد القائمة النسبية وضمن توافق وطني، واتخاذ إجراءات فورية لتحسين الظروف المعيشية للمواطنين. كما تم الاتفاق على الحفاظ على الطابع الشعبي للاعتصام وعدم التسابق على إبراز الألوان السياسية والفكرية للمنظمين، احتراماً للتنوع الفكري للمواطنين المشاركي.
ولكن ما جرى منذ عصر ذلك اليوم – الخميس 24 آذار- وحتى فض الاعتصام اتسم بتفرد مجموعة 24 آذار باتخاذ قرارات ومواقف مفاجئة، وإعلان مطالب غير متفق عليها، واقحام السماعات على الاعتصام والسيطرة عليها وبالتالي على جو الاعتصام بعد أن تأكد لهم نجاحه بجهود الجميع.
ركز هؤلاء على إبراز هتافات وشعارات اتضح لاحقاً أنها تخدم أجندة جناح معين في حركة الإخوان المسلمين والذي ترتبط به قيادة مجموعة 24 آذار.
وكان من بين تلك الشعارات المطالبة بقانون انتخابي يقوم على التمثيل اعتماداً على الكثافة السكانية، وهو المطلب الذي أبرز بوضوح في البيان الأول لحركة 24 آذار عصر ذلك اليوم، ودون أي تشاور مع أي من المنظمين أو المشاركين، وكذلك الاستياء من طريقة مهاجمة جهاز المخابرات العامة، و الألحاح العجيب وغير المفهوم للمطالبة بحله.
البيان الأول في الاعتصام خلا من أية إشارة إلى محاسبة الفاسدين، وغابت فعلياً المطالب الأساسية للاعتصام وسط فوضى من الشعارات والهتافات.
وطيلة الوقت كانت «جايين» والمنظمون الآخرون، وحتى بعض شباب الحركة الإسلامية الذين أثبتوا حرصاً عالياً على نجاح الاعتصام والذين لم يكونوا في حركة 24 آذار، يحتجون ويطلبون تغيير الهتافات والبيان، حيث تنبهوا مبكراً للألاعيب التي تجري، وكان ذلك يتم بأقصى درجات الحرص على عدم إفشال الاعتصام وعلى عدم إظهار الخلاف للعلن.
اصدرت «جايين» و»شباب من أجل التغيير» بيانات باسمها تؤكد فيها رفضها لبعض مطالب 24 آذار، ولكنها لم تلق ما يكفي من الاهتمام الإعلامي في ضوء تطور الأحداث بشكل دراماتيكي في الميدان.
وطالبت من شباب 24 آذار أن يوضحوا للعلن طبيعة علاقتهم مع جناح معين في الحركة الإسلامية، وأن يفسروا كيفية صدور البيان الأول، ولماذا استفردوا بالقرارات دون أي احترام لأي اتفاق تم معهم، وكيف استمروا في اتخاذ القرارات باسم الجميع. وحتى الحصول على تلك التوضيحات وإعادة الاتفاق على طريقة العمل من جديد، واعلن وقف كافة أشكال التنسيق مع 24 آذار وعدم المشاركة في أية فعالية تدعو لها.
كان هناك اتفاق على عدم رفع أي علم غير العلم الأردني أثناء الاعتصام، الا أن هذا الاتفاق لم يتم، حيث أن الاخوان المسلمين اعتقدوا أنهم وحدهم القادرون على تحريك الشارع.
اثناء تشكل «جايين» كانت اتصالات تتم بين قطاعات الشباب في جماعة الاخوان المسلمين والقطاعات الشبابية في حركة اليسار الاجتماعي بهدف الاتفاق على العمل معاً، وكانت اللقاءات تتم في مقر الحركة.
وما يميز الحراك أن تسميته تتغير عند انضمام مجموعات شبابية أخرى له، لذلك تعددت التسميات التي عرفت بـ 24 آذار و15 تموز؛ إذن كل مجموعة تنضم له تريد أن يكون لها اسماً جديداً.
وكنا نشترط على قطاع الشباب بأننا لا نتفق سياسياً مع ما تتفقون به، سياسياً لنا حراكاً وموقفنا السياسي، وفي الميدان يجب أن نطلع على ماذا سوف تعملون به، وفي حال صدر منكم أمر غير متفق عليه، سنصدر بياناً نوضح فيه موقفنا لأننا لن نتحمل أخطاء آخرين.
حذرت من 24 آذار، وقلت لشباب الحركة بأن الأخوان المسلمين في هذا الحراك «رح ياكلوكم»، وبعدها أصدرنا بياناً اوضحنا فيه أن 3 شعارات برزت في الاعتصام دون أن يتم الاتفاق عليها، خصوصاً وأن محاولات جرت لتحويل الاعتصام إلى أخواني بحت.
وفي الاعتصام رفع علم كتب عليه( الله، الوطن، الشعب)، وهذا شعار مرفوض، وتم مهاجمة دائرة المخابرات العامة بشخوصها، وتم المطالبة بإسقاط هذا الجهاز، وتناسوا أن المخابرات العامة هي التي توفر الحماية للبلد، والأجهزة الأمنية هي صمام الأمن للبلد.
شباب حركة جايين ادركوا أنهم ارتكبوا خطاً كبيراً وجرى التآمر عليهم وانسحبوا من 24 آذار باعتبار أن 24 آذار ذراعاً للأخوان المسلمين، الذين جيروا الحراك لصالحهم بشعاراتهم، على ضوء ذلك طلب زكي بني ارشيد رئيس المكتب السياسي لحزب جبهة العمل الاسلامي أن التقيه والتقيته وقلت له لن نقبل الاساءة للأردن.
وفي الاعتصام تواجد عدد من رموز حركة الاخوان المسلمين دون أن يكونوا معنيين في تمثيل حالهم.
نتفق مع جماعة الاخوان المسلمين في كثير من قضايا الاصلاح التي نطالب فيها، لكن اعتقد في حال استمرارهم في النهج القائم باعتبارهم لوحدهم «الموجودين» في الشارع، فهذا سيؤثر سلبا على كامل الحراك ونتائجه، وتأزيم أي موقف لا يخدم احداً. والقضايا يؤخذ في الحوار لا في المعاندة والرفض.
الرأي: كيف تصف علاقتكم مع جماعة الأخوان المسلمين؟
نحن نختلف مع آخرين كثر في الرؤى والحلول للمشاكل الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، وفي الأردن لا نؤمن بالتناحر.
لا يوجد مواقف سياسية حازمة لدى جماعة الأخوان المسلمين، وهناك ضبابية في القضايا المطروحة من قبلهم، وعلى الحكومة أن تبذل جهداً لمشاركتهم في الحوار، باعتبارهم مكوناً رئيساً في المجتمع.
الرأي: هل يمكن وصف النهج الذي تقوم عليه الحركة بالليبرالي؟
كلمة الليبرالية اصبحت «شتيمة» رغم أننا ليبراليون، والليبرالية التي نتبعها ليست ما نشاهدها، خصوصاً وأن لدينا اطاراً ديمقراطياً مفتوحاً للنقاش، وأي من الأعضاء يمكنه أن يحتفظ برأيه وأن يبشر به، لكن القرارات تتخذ حسب الأغلبية.
الرأي: هل نجحت الحركة باستقطاب الشارع إلى الفكر الذي تحمله؟
خلال فترة وجيزة حصدت الحركة حصة كبيرة من جماهير جديدة، ولا يوجد لدينا أي تفكير باستقطاب «المحزبين»، لأننا نريد أن تمتد إلى غيرهم.
والحركة وصلت إلى خمس جامعات؛ هي (الأميرة سمية، الأردنية، مؤتة، العلوم والتكنولوجيا، العلوم التطبيقية)، ونسعى أن يكون رؤساء اتحادات الطلبة من أعضاء الحركة، وهذا من الممكن أن يتحقق خلال أقل من عام.
الطلبة هم اللبنة الأساسية للعمل السياسي في أي دولة كانت، ونظراً لكون العمل السياسي محظوراً في الجامعات فقد أسهم ذلك في تأخرنا عن المجتمعات المتقدمة. ويجب أن نلتفت إلى أن رجال السياسة ينصحون أبناءهم الابتعاد عن العمل السياسي نظراً لما عانوه.
الرأي: هل يمكن اعتبار أن الفئة الكبرى من الأعضاء هم في مقتبل العمر كون أيديولوجياتهم لم تتشكل بعد؟
صحيح.. هذه الفئة لم تحدد الايديولوجية الفكرية لها، وهذا الجيل اشبههم بالفوضويين لأنهم يبحثون عن كل ما هو جديد وهم فئة مثقفة ومبدعة، ويمتلكون رؤية وبصيرة على عكس ما يعتقد الكثيرون. وأواجه صعوبة في السيطرة عليهم داخل الحركة.
الرأي: هل تسهم مواقع التواصل الاجتماعي في إثراء الحركات الاحتجاجية؟
نعم تسهم في ذلك، حيث أن يوم الغضب الأردني الذي اقيم مقابل المسجد الحسيني، صور فيديو، وبعد نشره على شبكة الانترنت، فإن ما تم تسجيله شوهد من قبل نحو 3000 زائر لشبكة الانترنت، ولكن نحو 2500 منهم من جمهورية مصر العربية بينما العدد المتبقي من الأردن.
وهناك تواصل بين الشباب العربي الذين يديرون الحراك الشعبي في بلدانهم.
كان لمواقع التواصل الاجتماعي دور بارز في تعزيز التواصل بين المشاركين في الحركات الشبابية الاحتجاجية، وبذلك فإنهم يمضون أياماً في نقاشاتهم عبر شبكة الانترنت بدلاً من الجلوس في قاعات مغلقة لساعات.
الرأي: هل هناك تدخل أمني في الجامعات؟
ليس وظيفة الأجهزة الأمنية أن تحدد من يعمل أو لا يعمل في القطاع العام، ولا نريد لها أن تتدخل في هذا الجانب.
الأجهزة الامنية يجب أن تعنى بأمر واحد الا وهو أن تحاسب كل من يعتدي على الأماكن العامة لأن الوطن للجميع.
ومن حق أي مواطن أن يبدي احتجاجه تجاه أي أمر كان في بلده دون الاضرار بالغير أو التعدي على الآخرين.
الرأي: ما هي رؤية الحركة نحو الاصلاح؟
ندرك أن (التغيير الجذري)عملية شاملة وطويلة ومعقدة، ولا يمكن تحقيقها فوراً، وبانتظار تقديم برنامج وطني للتغيير والتنمية تتشارك فيه السلطة التنفيذية ومؤسسات المجتمع والقطاع الخاص، وجميع المواطنين يقوم على العدل والديمقراطية، والهوية والفكرة الجامعة للمواطنين، وتنمية وتجديد وزيادة الموارد والأعمال والمهن والحرف، وتطوير وتفعيل التعليم والصحة والرعاية، وتأمين الاحيتاجات الأساسية في الطعام والسكن والانتماء والمشاركة، وتمكين الطبقة الوسطى، وتدوير النخب السياسية والاقتصادية، وتطوير وتشجيع الثقافة والفنون على النحو الذي يزيد الموارد ويجددها ويحسن حياة المواطنين، والمسؤولية الاجتماعية للقطاع الخاص، والتوازن العادل والحقيقي في الموارد والتأثير بين المجتمعات والسلطة التنفيذية والقطاع الخاص.
حركة اليسار الاجتماعي الأردني تقدم برنامج «الحد الأدنى»، نتمنى أن تكون الحكومة السابقة آخر حكومات التوريث السياسي والمالي، وبرنامجها هو :
أولا: تشكيل الحكومة والمؤسسات والاختيار للمناص:
1- إعادة تشكيل الحكومة على أساس اختيار أفضل الكفاءات السياسية والتقنية والشخصيات التي تحظى بالقبول والاحترام من رجال الدولة والسياسة وكبار الضباط والموظفين والتكنوقراط.
2- مجلس الأعيان: إعادة تشكيل مجلس الأعيان ليشمل أفضل الكفاءات السياسية والعلمية والتشريعية وأصحاب التجارب الناجحة.
3- الوظائف العليا والسفراء والمناصب الدبلوماسية:
مراجعة جميع الاختيارات للوظائف العليا، واستبعاد جميع الذين عينوا على أسس غير عادلة.
ثانيا: العمل والتشغيل:
1- إعادة النظر في سياسات التوظيف في الوزارات والجامعات والمؤسسات المستقلة والشركات الكبرى، ومراجعة جميع عمليات التعيين السابقة لتكون مطابقة لأقصى قواعد العدالة والشفافية، والتصحيح الفوري لجميع التجاوزات في التعيين والتوظيف في جميع المؤسسات وعلى جميع المستويات.
2- إخضاع التعيين في جميع الدوائر المستقلة لديوان الخدمة المدنية
3- إعادة النظر في سياسات الترقية والاختيار لوظائف الدرجة العليا، ومراجعة جميع التعيينات السابقة في الدرجة العليا ومطابقتها لمعايير فنية دقيقة وعادلة.
4- مطابقة جميع الوظائف في القطاعين العام والخاص أيضا بالمؤهلات والشروط اللازمة لإشغال الوظائف وإصلاح جميع ممارسات الخلل في التوظيف.
5- تحديد سقف أعلى عادل ومعقول للرواتب والمكافآت في جميع الأعمال والوظائف في القطاعين العام والخاص.
6- الرقابة المالية والإدارية: تطوير وتفويض ديواني الخدمة المدنية والمحاسبة على النحو الذي يمكنهما من التنظيم العادل والرقابة والترشيد والمحاسبة في جميع القرارات والإجراءات المالية والإدارية في جميع مؤسسات القطاع العام، ويتيح أيضا الرقابة على مؤسسات القطاع الخاص ضمن قوانين العمل والضمان الاجتماعي والقوانين والأنظمة النافذة ذات العلاقة.
ثالثا: الإصلاح التشريعي
1- إعادة النظر في قانون الضريبة –كما ورد في الدستور-، بحيث تكون تصاعدية في ضريبة الدخل، وإلغاء المزايا والإعفاءات والتسهيلات الضريبية غير العادلة، ومواجهة التهرب الضريبي بحزم، وتخفيف ضريبة المبيعات، وإلغاؤها عن السلع الأساسية.
2- إعداد قانون انتخاب عادل ويتيح المجال لتشكيل أحزاب وقوائم سياسية ذات تأثير في البرلمان يتفق مع حصتها في أصوات الناخبين، ويكون قاعدة للتنافس السلمي على السلطة التنفيذية.
رابعا: مكافحة الفساد
1- مراجعة جميع عمليات الخصخصة وبيع ممتلكات الدولة ونقل ملكية الأراضي والتحقق من عمليات الفساد.
2- مراجعة جميع التسهيلات وفرص العطاءات والتوريد لجميع مؤسسات الدولة لتكون على أساس تنافسي عادل.
3- وقف كل الامتيازات والمنح في الأراضي والوظائف والعلاج الصحي والأموال والهدايا.
خامسا: السياسات والإجراءات الاقتصادية
1- إعادة النظر في سياسات وعمليات تنظيم وتوزيع دعم السلع الأساسية لتصل إلى المواطنين المستحقين مباشرة، ولتكون إدارتها وتوزيعها ضمن آليات ومؤسسات تجعل العلاقة مباشرة بين الحكومة والمواطنين.
2- وقف كل عمليات الدعم والتسهيلات والإعفاءات لغير الفقراء والمحتاجين.
3- توجيه الدعم على النحو الذي يحقق توطين العمالة في الزراعة والبناء ويتيح لجميع المواطنين الحصول على الضمان الاجتماعي والتأمين الصحي.
4- دعم وتشجيع الحرف والأعمال الأساسية والضرورية في حياة المواطنين مثل الزراعة والنقل والبناء.
سادسا: التعليم والصحة والرعاية
1- التدخل الفوري والسريع على النحو الذي يجعل مدارس وزارة التربية والتعليم جاذبة لجميع المواطنين، ويلغي نهائيا الشعور بالتمييز والتفرقة بين التعليم الخاص والرسمي، ويجعل المدارس الخاصة حاجة ترفيهية وليست ضرورة، برفع مستوى النتائج المدرسية والتعليم والاداء والانضباط.
2- مراقبة التعليم الخاص، ومنع التجاوزات والإهمال والتقصير في المدارس الخاصة، ومراقبة وضبط معايير تحديد الأقساط المدرسية.
3- الارتقاء بالمناهج الدراسية لتلبي احتياجات التفوق والتنافس في الأعمال.
4- وقف جميع الاستثناءات في القبول الجامعي،وجعلها على أساس تنافسي عادل وشفاف.
5- إعادة النظر في التأمين الصحي على النحو الذي يشمل جميع المواطنين من غير استثناء أو تمييز، بحيث يتمتع كل مواطن تلقائيا بتأمين صحي شامل.
الحركة تنظر إلى هذا البرنامج باعتباره مسودة للنقاش نتقدم به إلى المواطنين والحكومة والأحزاب والتيارات السياسية والاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني والشركات ومؤسسات القطاع الخاص لأجل صياغة برنامج وطني أكثر شمولاً وتوافقاً.
الرأي: كيف واجهت حركة اليسار الاجتماعي مشاركتكم في لجنة الحوار الوطني؟
واجه قرار حركة اليسار الاجتماعي الأردني المشاركة في أعمال لجنة الحوار الوطني هجوماً متصاعداً من قوى الفساد والشد العكسي منذ اليوم الأول لقرار الحركة.
لم تكن الحركة معنية بالرد على هذا الهجوم الشرس لقناعتها أن المشاركة السياسية الفاعلة في الحوار الوطني هو أحد أشكال العمل السياسي النضالي الذي سيواجه، بطبيعة الحال، بمحاولات الإحباط والتعطيل من قبل القوى المتضررة من إصلاح النهج القائم في إدارة الدولة.
إلا أن تصاعد الانتقادات وما رافقها من ادعاءات زائفة تحاول تضليل جمهور الحركة وأصدقائها وحجب حقيقة مواقفها عن الأردنيين المهتمين بالشأن العام والمعنيين بالإصلاح والتغيير في الأردن يلزمنا بتوضيح الحقائق التالية:
أولاً؛ تمتلك الحركة مشروعاً يعتمد توزيع مقاعد المجلس النيابي آخذاً بالاعتبار الأرض والسكان، أي الجغرافيا والديمغرافيا وهو يشكل وحدة متكاملة ويمكن لمن يرغب الاطلاع عليه، وسيلحظ كل منصف أنه يتناقض كلياً مع ما يشاع عن تغليب الديمغرافيا على الجغرافيا بهدف التوطين.
ثانياً؛ إن موقف الحركة في اللجنة المصغرة والمنبثقة عن لجنة الحوار الوطني بخصوص تنظيم المواطنة والذي يعتمد مبدأ «العودة السياسية» لقي ترحيباً وموافقة من رئيس اللجنة الوطنية العليا للمتقاعدين العسكريين، وهو المشروع الذي أطلقته الحركة وأعلنته منذ أربع سنوات خلت، وينهي هذا المشروع، في حال اعتماده، أوهام الوطن البديل من حيث التوطين، وإلى الأبد.
ثالثاً؛ إن موقف الحركة بخصوص تجنيس أبناء الأردنيات الذي أعلنته في اللجنة المصغرة يعطي أبناء الأردنيات كافة الحقوق المدنية، دون السياسية؛ أي الحق في التعليم والصحة والعمل، علماً أن الحركة قد دعت لأن تكون مسألة الجنسية المتعلقة بقرار فك الارتباط خاضعة لقرار مجلس الوزراء وليس لموظفين إداريين.
رابعاً؛ تنظر حركة اليسار الاجتماعي إلى الهجمة المفتعلة الأخيرة على مواقف الحركة في سياق «البلطجة السياسية» لقوى الفساد على قوى الإصلاح السياسي، والتي لا تختلف بحال عن الهجوم الذي تعرضت له الحركة عندما نزل شبابها، في غير مناسبة، للمطالبة بالإصلاح، وواجهتهم ذات القوى، بالبلطجة والتهديد والترهيب، الأمر الذي لم يثنِ الحركة وقتها، ولن يثنيها الان، عن المضي في مشروعها السياسي من أجل وطن أردني يحترم حقوق أبنائه ويحافظ على مكتسباتهم من قوى النهب والفساد.
الرأي: كيف تلخص مشاركتك في لجنة الحوار الوطني؟
عندما بُلّغت برغبة الحكومة مشاركتنا في لجنة الحوار الوطني عقدت اجتماعاً مع الأمانة العامة وقطاع الشباب في الحركة، لأنهم يمثلون حراك الشارع، وجرى بحث الأمر معهم.
وخلصت الاجتماعات إلى المشاركة في عمل اللجنة، خصوصاً وأن المشاركة لا تمنع من البقاء على ثوابتنا، وفي الحوار يمكن أن نحدث تغييراً، دون أن نستطيع أن نفرض كل آرائنا على الآخرين، لكن يمكن التأثير عليهم بشكل ايجابي.
جاءت مشاركتي وفقاً لموافقة الأمانة العامة وقطاع الشباب في الحركة، ولو رفضوا هذه المشاركة لاتخذت قرارهم.
تجربة العمل ضمن فريق لجنة الحوار أثبتت بشكل ايجابي امكانية الوصول إلى حلول من خلال الحوار الذي يتطلب آليات وروافع، خصوصاً وأن الاعلام الرسمي قصر في اظهار مخرجات عمل اللجنة، وكان تركيزه على عدد محدود من الأعضاء، ولا بد من الاشارة إلى أن قوى شد عكسي كانت تعمل ضد اللجنة.
حوارات اللجنة أوصلت إلى نقاشات معمقة، تناولت مناحي الحياة كافة، واظهرت وجود قواسم مشتركة بين جميع اطياف المجتمع، واوضحت للأعضاء أن ما اوصلنا إلى حراك الشارع هو النهج الاقتصادي الخاطئ.
يوجد فئة في الأردن عددها يتراوح بين 300 إلى 400 شخص يسيطرون على مجالات كثيرة في المجتمع، ويسعون لتعطيل الاصلاح لأنهم سيتضررون منه ومن بث روح الديمقراطية وتوزيع عائدات التنمية بشكل عادل.
الرأي: ما هي رؤية الحركة تجاه اعادة هيكلة المؤسسات المستقلة؟
تؤيد الحركة هيكلة الرواتب التي اقرتها الحكومة مؤخراً، واطالب المواطنين ووسائل الإعلام والمنظمات السياسية والاجتماعية تأييد سياسة وخطط إعادة هيكلة القطاع العام على النحو الذي يحقق المساواة والعدالة ويرشد الإنفاق ويفعل الموارد العامة، ويمنح الأمة ولايتها على مواردها ويجعلها مصدر السلطات.
ونرى أن هذه المبادرة انتظرها الناس طويلا لدمج المؤسسات المستقلة وإعادة هيكلة القطاع العام على النحو الذي يحقق العدالة والمساواة، ويبسط سيادة الأمة على الموارد والمؤسسات العامة، ويجعلها خاضعة لرقابة مجلس النواب.
لقد أنشئت واديرت هذه المؤسسات وفق سياسات وقواعد تمثل انتقاصا من سيادة الأمة على مواردها ومؤسساتها، وظلما وغيابا للمساواة بين المواطنين، واستنزفت الموارد والميزانيات، ولم تقدم في المقابلص شيئا لا يمكن أن تقدمه الوزارات والمؤسسات التابعة لها، وكانت إعادة الهيكلة مطلبا تقتضيه مبادئ الإدارة العامة والعدالة والمساواة، وتمثل أيضا مطلبا شعبيا واجتماعياً ضرورياً.
وبالطبع فإنه يمكن النظر إلى الاستثناءات المطلوبة والضرورية من نظام الخدمة المدنية العام، على أن يتم ذلك من خلال ديوان الخدمة المدنية ووفق أنظمة وإجراءات عادلة وواضحة.
الرأي: ماذا قدمت حركة اليسار الاجتماعي للشارع الأردني؟
أعدت الحركة عدة دراسات حول القطاع الصحي وسوق العمل وقانون الضمان الاجتماعي، وهذه الدراسات جاءت في اطار الحرص على مصلحة المواطن.
وفيما يخص القطاع الصحي بينت الدراسات التي اجريت ضعف دور المجلس الصحي العالي كجهة عليا ترسم السياسات وتتابع تنفيذ البرامج الصحية وهو ما أدى إلى فتح الباب أمام الضياع والهدر والنقص والتدني الذي يمس العملية الصحية. ويعود ذلك لقصر فترة ولاية الوزير والحكومة التي تدوم لأقل من سنة في المتوسط. بينما من المفترض أن تستمر لمدة 4-8 سنوات كما في دول أخرى. وهذا يؤدي إلى غياب دور المجلس الصحي العالي، كمرجعية أساسية في رسم السياسات الصحية ودوره القيادي والتنسيقي والرقابي على كافة القطاعات الصحية، وإضعاف دور وزارة الصحة وبرامجها وخططها.
وبينت الدراسة أن إدارة الصحة تتم استجابة لضغوطات اجتماعية وليس بناء على تقدير الحاجات الفعلية للمناطق، أو حلول تم طرحها وحازت على اعتراف جماهيري أو نيابي وإنما لتلبية طلبات الجمهور. وهذه الطريقة في الإدارة توسع الفجوة بين رغبات الناس وحاجاتها الحقيقية وتدفع الجمهور لعدم الثقة بوزارة الصحة أو الخدمة المقدمة, والتوجه نحو أعلى المرجعيات لحل المشاكل، مما يؤدي إلى المزيد من عدم الثقة بوزارة الصحة. فهل آن الأوان لكسر الحلقة المفرغة وإعادة الاعتبار لوزارة الصحة؟
حل مشاكل سوق العمل الأردني
وحول سوق العمل بينت الدراسات التي اجرتها الحركة أن سوق العمل الأردني يتميز بتزامن النمو الاقتصادي وارتفاع معدلات البطالة. وقد أدى ذلك لوجود 175 ألف عاطل عن العمل أو نسبة بطالة تصل إلى 13%.
وهذا لم ينجم بفعل تطور تقدمي للقوى المنتجة أو رفع إنتاجية العمل, بل بسبب سياسة إحلال القوى العاملة, وإغراق السوق بأكثر من حاجته حيث وصل العدد إلى أكثر من 300 ألف عامل وافد.
ويتم إحلال القوى العاملة دون ضوابط كتعذر وجود الأردني، ودون الالتزام بقائمة المهن المغلقة أمام العمالة الوافدة.
وتقوم غرفة صناعة الأردن بمساعدة الصناعيين لتوفير العمالة الوافدة وتتباهى بأن إنجاز المعاملة لا يتطلب أكثر من خمس دقائق، وتلك هي سياسة لا وطنية بامتياز!
ويقوم أصحاب العمل باستقدام أيدٍ عاملة من الدول الأقل حظا للعمل وبأجور متدنية، وبظروف عمل صعبة، في ظل الحرمان من حق التنظيم النقابي, مما يحدث فائضا في سوق العمل، ويخفض من مستوى الأجور.
وقد أدى ذلك إلى تعرض العمال الوطنيين للابتزاز, وأصبح العمل ضمن هذه الظروف السيئة وصمة عار، وانتشرت ثقافة العيب، الناجمة عن تدني الأجور.
وتتراوح تنظيرات مروجي هذه السياسة بين الإدعاء بتشجيع القطاع الخاص بتوفير أيدٍ عاملة رخيصة، وتحويلات أقل للعمال الوافدين، مقابل تحويلات أكبر من الأردنيين العاملين في الخارج... إلى خلق طبقة قوية من الرأسماليين مقابل طبقة ضعيفة من العمال, وحركة نقابية عمالية واهنة.
إن التوفير في أجر العامل ينجم عنها خسارة مضاعفة, فالعامل المحلي ينفق معظم أجره داخل البلد مما يوسع السوق المحلي. وما ينتجه عمالنا في الخارج هو بمثابة خسارة وطنية للبلد. إن وجود حركة نقابية قوية يعني الحصول على مطالب العاملين أولا بأول. وحركة نقابية ضعيفة يعني احتقانات مزمنة لدى العمال.
وأكدت الحركة في دراستها أن حل مشكلة البطالة هو المفتاح للتقدم الاقتصادي والاجتماعي وغايته في آن معا. وسيخفف من أعباء الدولة في مجالات التنمية الاجتماعية والصحة والتعليم ويزرع الاستقرار والأمن. فإذا أردنا السلم الاجتماعي فعلينا الاستثمار في العدالة الاجتماعية.
والحركة لديها رؤية في حال تم تطبيقها فإن ذلك سيؤدي إلى تخفيض نسبة البطالة إلى أقل من 5% خلال 2 - 4 أعوام. ويتطلب سياسة طويلة للنفس، في التعاون الوثيق مع مجلس النواب، لتعديل قانون العمل وللمصادقة على الاتفاقيات الدولية ذات الشأن, ومع غرف التجارة والصناعة, واتحاد المقاولين، ونقابة أصحاب مكاتب استقدام واستخدام العاملين في المنازل.
الرأي: هل ستشارك الحركة في الانتخابات البلدية والنيابية المقبلة؟
بداية الحركة مع إقرار قانون القائمة النسبية، في النقابات المهنية و اليسار الاجتماعي الأردني ومنذ سبع سنوات نناضل في النقابات من أجل الوصول إلى اعتماد قانون القائمة النسبية.
الاخوان المسلمون تركيزهم للعودة إلى قانون الانتخاب لعام 1989. قانون القائمة النسبية المفتوحة على مستوى كل محافظة يعكس القوى الحقيقية لكل قوى؛ أي أن الذي لديه 30 % من الأصوات يحصل على ثلاثة مقاعد في مجلس النواب.
وفي العام 1989 فإن الاخوان المسلمين تحكموا في المقعد المسيحي، واوصلوا إلى قبة المجلس الأشخاص الذين ارادوهم.
والآن فإن السيناريو لهم الحصول على 40 إلى 45 مقعداً في مجلس النواب، وكذلك السيطرة على ثلاث وزارات هي التربية والتعليم والاوقاف والتنمية الاجتماعية.
وفيما يتعلق بالمشاركة في الانتخابات سنشارك في الانتخابات البلدية في عمّان ومعان، لكن ما خيب آمال الحركة عدم اتاحة المجال لانتخاب أمين عمّان خوفا من سيطرة الاخوان المسلمين.
هناك اشخاص في الحركة يمكن أن يكون لهم دور في الانتخابات، ولدينا خطة لمشاركة ثلاثة أو اربعة أشخاص في الانتخابات البلدية المقبلة، وقد نشارك في الانتخابات البرلمانية.
وفي الانتخابات البرلمانية الماضية كان لدينا مرشح حصل على نحو 2900 صوتا.
الرأي: هل يمكن أن نجد شخصية نيابية تحظى بشعبية وتشكل حكومة؟
لا بد من ايضاح أمر مهم، إذا كان رئيس الحكومة منتخباً لا يتوجه لمجلس النواب للحصول على ثقة، لأنه في النظام الدستوري الأردني لا يجوز أن تكون الحكومة منتخبة لأن ذلك يعني مغادرة مجلس النواب.
واذا انتخبت الحكومة بشكل مباشر من قبل المواطنين لا يوجد من يطرح بها الثقة، لأنها تكون قد جاءت بإرادة المواطنين.
وأن يكون رئيس الحكومة عضواً في مجلس النواب فهذا أمر غير ضروري، واعتقد أنه يتضمن جانباً سلبياً، لأن دور مجلس النواب دور رقابي.
والفكرة من التعديلات الدستورية الفصل بين السلطات، وإذا جاء وزراء من مجلس النواب معنى ذلك هم السلطة التشريعية والتنفيذية في آن واحد، وبذلك يسقط الدور النيابي الرقابي. اعتقد أن المهم أن تحظى الحكومة بموافقة اغلبية مجلس النواب.
في الأردن حزب جبهة العمل الاسلامي هو الذي له جماهير مسيطرة على الشارع منذ سنوات، وهو ما يحول دون أن تتشكل حكومة منتخبة.
الرأي: كيف تصف العلاقة بين حركة اليسار الاجتماعي والاعلام الرسمي؟
هناك حالة طلاق بائن بينونة كبرى بين وسائل الاعلام خصوصاً الاعلام الرسمي والحركة؛ حيث ابلغت ثلاث مرات للمشاركة في برامج تلفزيونية، وكانت تلغى مشاركتي باستثناء مرة واحدة، وهذا يعود إلى سياسات تضر بمصلحة الدولة ولا تفيدها.
وإذا كانت وجهة نظري خطأ يمكن استضافة اشخاص يثبتون عكس ما اطرحه من أفكار.

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:47 AM
الكلالدة لـ الرأي: أوقفنا التنسيق مع (24 آذار) ونقرّ بضبابية رؤية الاخوان

http://www.alrai.com/img/343500/343529.jpg


حـاوره - صـلاح العبّادي
تصوير - عبد الله أيوب
بين مزاولته لمهنة الطب، ونشاطه السياسي، ومن عيادته المطلة على جبال عمّان يبوح الدكتور خالد كلالدة الأمين العام لحركة اليسار الاجتماعي، في حواره مع الرأي، عن حكاية عشقه للوطن، وهو ما دفعه ليخرج في حراكه عن الصمت، متجاوزاً الحسابات الضيقة؛ بما يحمله من فكر مستنير.
يرفض اعتبار حركة اليسار الاجتماعي تنظيماً غير مشروع نظراً لعدم حصولها على الترخيص، معتبراً أن الشرعية حسب فكره مستمدة من الشارع. ويشير إلى أنه قابل ثلاثة رؤساء حكومات وهم على رأس عملهم، وحضر اجتماعات وزارة الداخلية مع أحزاب المعارضة بصفته الرسمية.
ويكشف عن وجود الحركة في خمس جامعات؛ حيث أن اعضاء من الحركة في اتحاداتها الطلابية.
يتهم الاخوان المسلمين بالتركيز على العودة لقانون الانتخاب لعام 1989، أي قانون القائمة النسبية المفتوحة، متوقعاً أن يتمثل طموحهم في الحصول على 40 إلى 45 مقعداً في مجلس النواب، وكذلك السيطرة على ثلاث وزارات هي التربية والتعليم والاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية والتنمية الاجتماعية.
يرى الدكتور الكلالدة أن ثمة تحولات يجب أن تأخذ في الحسبان، خصوصاً وأن الحراك السياسي الذي يدور في الشارع يعود إلى اخفاق سياسات حكومية وعدم جدية أخرى في تلبية مطالب الجماهير، وهو ما أخرجها عن صمتها.
ويكشف عن تفاصيل التقاء وافتراق حركات سياسية مختلفة على حراك 24 آذار الذي عرف باعتصام دوار الداخلية.
يؤمن بأهمية التقاء الحكومة والاخوان المسلمين على طاولة الحوار باعتبارهم مكوناً رئيساً في المجتمع، رغم أنه يقر بضبابية الرؤية في القضايا المطروحة من قبلهم.
ويؤكد أن الحركة لم توجد لأجل المعارضة وانما هي تؤيد ما يخدم المصلحة العامة، لافتاً إلى موقفهم الايجابي من قرار اعادة هيكلة المؤسسات المستقلة، مؤكداً أن التأزيم لا يخدم أحداً والقضايا تؤخذ في الحوار لا في الرفض. وتالياً نص الحوار:
الرأي : ما هو الفكر الذي تحمله حركة اليسار الاجتماعي ومن أين جاءت تسميتها؟
هناك اعتقاد بأن تسمية الحركة بـ»اليسار الاجتماعي» جاءت من الماركسية وهذا اعتقاد خاطئ.
نحن حركة وليس حزباً، حيث الحركة تعني امكانية المناورة أكثر من الحزب، وكلمة اليسار تعني الاهتمام في القضايا الاجتماعية، أي يسار المجتمع وليس اليسار الفكري العقائدي.
في الحركة أعضاء يحملون الفكر الماركسي وهناك آخرون يحملون الفكر الاسلامي، وفي كل الدول ومنها الأردن هناك طرح يميني وآخر يساري. والحركة مهتمة بموقف الدولة من قضايا الصحة والتعليم والعمل والسكن.
ونؤمن بأن خللاً ما سيحدث في حال تخلت الدولة عن هذه القضايا. في العام 2000 بدأت الحكومة في نهج الخصخصة وتخلت عن مسؤولياتها تجاه الناس وضخمت التعليم الخاص والصحة الخاصة، لحساب القطاع العام، رغم أن هذه القضايا يجب أن تكون أولوية بالنسبة للدولة.
والقطاع الخاص إذا اراد أن يأخذ دوره عليه أن ينافس إلى جانب القطاع العام.
وعودة إلى الحركة فإننا فيها لا نعني اليسار الاجتماعي العقائدي، ولا نشترط في أي من الأعضاء أن يكون ماركسياً.
في الأمانة العامة للحركة ثلاثة من الأعضاء هم على التزام في أداء الصلاة في وقتها، وعند عقد الاجتماعات يتم مراعاة عدم تعارضها مع موعد الصلاة.
والحركة انشئت على أساس برامج عمل مرتبطة في القضايا التي نؤمن بها. ونلتزم بالدفاع عن قضايا المجتمع والمصالح الوطنية الأردنية.
نلتزم بالحركة بحرية البحث والنقاش دون قيود أو شخصنه للخلاف، ملتزمين بحرية الآخرين ومبادئ حقوق الإنسان. شعارنا هو مقولة فولتير الخالدة « قد أختلف معك في الرأي، لكنني على استعداد لأن أدفع حياتي ثمنا لحقك في إبداء رأيك «.
يتعين علينا تقديم النقد الواضح والمباشر لبرامج وسياسات وأداء مؤسسات الدولة، والأهم من ذلك هو تقديم حلول على شكل برامج بديلة. فالنقد ليس بالعبارات اللاذعة، والحل لا يتأتى بالشعارات الطنانة. فمن الضروري تشخيص مشكلة المديونية مثلا، أو غيرها، ووضع مقترحات مالية ونقدية محددة، وضمن جدول زمني، وتبيان أبواب تقليص الإنفاق، أو زيادة الإيرادات، والآثار الجانبية، فمثل تلك الحلول، سترشدنا دائما إلى الصواب.
نسعى إلى تكوين كتلة تصويتية في كافة المجالات التي تهم المواطن، ولا نسعى إلى تنظيم نتفاخر بأسماء وعدد أعضائه.
استطعنا اثبات مشاركتنا في المجالات القائمة على أساس الانتخاب سواء في الانتخابات البرلمانية أو البلدية أو النقابية، أو الجامعات.
والقضايا التي تطرح من قبل الحركة يشارك بها أكبر عدد من اصحاب الاختصاص للوصول إلى الرأي السديد.
الرأي: باعتبار أن حركة اليسار الاجتماعي تنظيم غير مشروع .. هل ستتقدمون بترخيص لها؟ ومن أين تمول الحركة؟ وكم عدد الأعضاء؟
عدد الأعضاء في المئات ولا يوجد لدينا مشكلة في قضية الترخيص، وفي آخر ثلاث انتخابات للنقابات المهنية اوصلنا اثنين من أعضاء الحركة في مجلس كل من هذه النقابات.
ولم نضبط العضوية إلى الآن، ونسعى إلى ترخيص الحركة خلال الأشهر المقبلة، خصوصاً وأن لدينا أعضاء من مختلف المحافظات.
العدد الأكبر من الاعضاء هم من فئة الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين الـ20 إلى 28 سنة، والعضوية متاحة للجميع دون تقديم طلب انتساب.
وحركة اليسار الاجتماعي تنظيم مشروع لأنه يستمد الشرعية من الشارع، وبصفتي أمين عام الحركة، قابلت ثلاثة رؤساء حكومات وهم على رأس عملهم. واحضر الاجتماعات التي تعقد في وزارة الداخلية مع أحزاب المعارضة بصفتي الرسمية.
والحركة لم تحمل الحكومة أي عبء مادي، وبامكاننا أن نتقدم بترخيص رسمي، ونحصل بموجبه على دعم مادي يصل إلى 50 الف دينار.
وهناك أحزاب مرخصة وليس لها أي نفوذ، والهدف منها افتتاح مقر والحصول على الدعم الحكومي. والحركة لم نوجدها من أجل المعارضة، فنحن لم نعارض نقطة واحدة الا وكان لدينا البرنامج البديل، وعندما أخذت الحكومة على عاتقها هيكلة القطاع العام ودمج المؤسسات المستقلة أيدت الحركة هذا النهج الحكومي.
والحركة تعظم قيم المواطنة والحرية والعدالة باعتبارها قضايا اساسية في أي وطن، ونحن مع الأغلبية الشاملة، ونؤمن بوجود فئة متنفذة حققت ثراءً فاحشاً على حساب قوت المواطن، لذلك يجب أن نحافظ على حقوق المواطن.
وفيما يخص التمويل، فإنها تمول من خلال التبرعات التي يقدمها أعضاء الأمانة العامة، واتحمل الجزء الأكبر في دفع النفقات المالية.
والأمانة العامة ليست منتخبة، وبعد عقد المؤتمر الوطني سنجري انتخابات، وانتظر ذلك على وجه السرعة لاستقيل من الأمانة العامة.
وما يؤخر في ترخيص الحركة هو حرصنا على عقد المزيد من الحوارات مع مجموعات من المواطنين وحزبيين سابقين للعمل معاً، وسنحتفظ بكلمة «الحركة» في التسمية حتى لو اشترط القانون أن تكون حزباً، لأننا نميز حالنا عن الأحزاب التقليدية بهذه الكلمة، دون انتقاص من قيمتها.
لكن الأحزاب التقليدية تضم بنية شديدة الهرمية اعتقد بأنها لا تصلح لهذا الزمن.
واريد أن اوضح بأنني دافعت خلال مشاركتي في لجنة الحوار الوطني عن ضرورة اعادة النظر بآلية ترخيص الأحزاب، لأننا يجب أن نحذو حذو دول متقدمة يمكن أي من أفرادها أن يؤسس حزباً من خلال التقدم بطلب الترخيص دون شروط، وأؤمن بأهمية تعدد الأحزاب على نحو يمكنها من تشكيل تكتلات وفقاً لمصالحها.
الرأي: ما علاقة حركة اليسار الاجتماعي في حملة جايين؟
بتاريخ 22/01/2010 اجتمع نشطاء من الحراك الشعبي الأردني في مدينة الكرك، من مختلف الفئات الاجتماعية ذات المصلحة بالتغيير، ومن التيارات الفكرية والسياسية الوطنية واليسارية والقومية، والذين ساهموا في اطلاق شرارة ذيبان مرورا بالمشاركة في تنظيم مظاهرات الاحتجاج كل يوم جمعة.
وأعلن المجتمعون بمن فيهم حركة اليسار عن قيام الحملة الأردنية للتغيير «جايين»، وهي حملة مفتوحة للنشطاء المعنيين بالحراك الشعبي ضمن اهداف الحملة المستقاة من واقع الأردنيين ومن هتافاتهم.
كنا نريد تسمية هذه الحركة بـ»جاينكوا» لكن تجنبنا هذا الاسم نظرا لما يتضمنه من معنى هجمومي.
واصلت الحملة تنظيم فعاليات شعبية لتحقيق جملة من الأهداف المتمثلة في تغيير الحكومة السابقة بصفتها تشكل تتويجاً لسياسات حكومات متعاقبة اوصلتنا إلى ما نحن فيه، وعلى أساس تغيير النهج وليس تدوير الكراسي، وكذلك تشكيل حكومة انقاذ وطني تأخذ على عاتقها في بيانها الوزاري تنفيذ جملة من المطالب المتمثلة في؛ انشاء محكمة خاصة بملفات الفساد الكبرى بما فيها ملفات الخصخصة وبيوعات موجودات القطاع العام، واسترداد اموال الشعب واعادتها الى الخزينة واعادة تشكيل القطاع العام، وإنشاء وزارة للتموين بصلاحيات واسعة وتدخلية، وبغض النظر عن أية قوانين أخرى، تكون مهمتها فرض السيطرة الحكومية على سوق السلع والخدمات الأساسية التي تشكل أساس معيشة العائلة الأردنية (سلة عيش المواطن) وإقرار قانون ضريبي يقوم على تخفيض -وصولاً إلى إلغاء- الضريبة العامة على المبيعات بالنسبة لسلع وخدمات سلة العيش، وبالمقابل، فرض ضريبة تصاعدية ـ وفقا للدستور على الدخول والأرباح بكل أنواعها، حيث أن ذلك شرط اساسي لا يمكن دونه معالجة أزمة الموازنة العامة معالجة جذرية، وتمكين الخزينة من الإنفاق على البرامج الاجتماعية، وتقليص التفاوت الطبقي.
واتخاذ القرار السياسي بإنشاء نقابة المعلمين، حيث أن ذلك يشكل ضرورة لإنقاذ التعليم العام وتعزيزه، ونقلة نوعية لوضع المعلم الاجتماعي والمعيشي.
الرأي: ما هي الخلافات التي تفجرت بين حركة اليسار و جماعة الأخوان المسلمين إثر الاعتصام الذي عرف بـ24 آذار؟
حدث خلافات مع مجموعة «24 آذار» بخصوص مجريات الاعتصام الذي اقيم على دوار جمال عبدالناصر.
الحركة شاركت في الاعتصام من خلال حملة جايين إلى جانب المئات من المشاركين من الشباب والشخصيات المستقلة.
معظم المشاركين جاءوا من خارج عمان، وبالتحديد من الكرك وإربد وديرعلا والسلط وعجلون.
ومن حق كل من شارك في الاعتصام وساهم في إنجاحه أن يتساءل عن الملابسات التي جرت والتي جعلت جماعة «24 آذار» تستأثر بالقرار، وبالتنسيق الواضح مع أجنحة معينة في حركة الإخوان المسلمين، دون اعتبار لكل المجموعات الشبابية التي شاركت في التنظيم، ودون احترام لآراء المشاركين ومطالبهم، وجيرت الشعارات والهتافات باتجاه معين لم يكن أكثر المشاركين راضين عنه.
الدعوة للاعتصام المفتوح على دوار جمال عبدالناصر جاءت من قبل عدة جهات هي؛ شباب 24 آذار، وحملة جايين، وحركة شباب من أجل التغيير، وحركة دستور 1952، والحراك الشبابي الأردني، وجمعية المواطنة والفكر المدني، وائتلاف كرامة، ومجموعات شبابية وشعبية وشباب مستقلون.
كان الاتفاق على مطالب محددة من بينها الإصلاحات الدستورية المفضية إلى ضمان استقلال السلطات الثلاث وتطبيق مبدأ «الشعب مصدر السلطات»، ومحاسبة الفاسدين واتخاذ إجراءات عملية بهذا الخصوص، وإقرار قانون انتخاب يعتمد القائمة النسبية وضمن توافق وطني، واتخاذ إجراءات فورية لتحسين الظروف المعيشية للمواطنين. كما تم الاتفاق على الحفاظ على الطابع الشعبي للاعتصام وعدم التسابق على إبراز الألوان السياسية والفكرية للمنظمين، احتراماً للتنوع الفكري للمواطنين المشاركي.
ولكن ما جرى منذ عصر ذلك اليوم – الخميس 24 آذار- وحتى فض الاعتصام اتسم بتفرد مجموعة 24 آذار باتخاذ قرارات ومواقف مفاجئة، وإعلان مطالب غير متفق عليها، واقحام السماعات على الاعتصام والسيطرة عليها وبالتالي على جو الاعتصام بعد أن تأكد لهم نجاحه بجهود الجميع.
ركز هؤلاء على إبراز هتافات وشعارات اتضح لاحقاً أنها تخدم أجندة جناح معين في حركة الإخوان المسلمين والذي ترتبط به قيادة مجموعة 24 آذار.
وكان من بين تلك الشعارات المطالبة بقانون انتخابي يقوم على التمثيل اعتماداً على الكثافة السكانية، وهو المطلب الذي أبرز بوضوح في البيان الأول لحركة 24 آذار عصر ذلك اليوم، ودون أي تشاور مع أي من المنظمين أو المشاركين، وكذلك الاستياء من طريقة مهاجمة جهاز المخابرات العامة، و الألحاح العجيب وغير المفهوم للمطالبة بحله.
البيان الأول في الاعتصام خلا من أية إشارة إلى محاسبة الفاسدين، وغابت فعلياً المطالب الأساسية للاعتصام وسط فوضى من الشعارات والهتافات.
وطيلة الوقت كانت «جايين» والمنظمون الآخرون، وحتى بعض شباب الحركة الإسلامية الذين أثبتوا حرصاً عالياً على نجاح الاعتصام والذين لم يكونوا في حركة 24 آذار، يحتجون ويطلبون تغيير الهتافات والبيان، حيث تنبهوا مبكراً للألاعيب التي تجري، وكان ذلك يتم بأقصى درجات الحرص على عدم إفشال الاعتصام وعلى عدم إظهار الخلاف للعلن.
اصدرت «جايين» و»شباب من أجل التغيير» بيانات باسمها تؤكد فيها رفضها لبعض مطالب 24 آذار، ولكنها لم تلق ما يكفي من الاهتمام الإعلامي في ضوء تطور الأحداث بشكل دراماتيكي في الميدان.
وطالبت من شباب 24 آذار أن يوضحوا للعلن طبيعة علاقتهم مع جناح معين في الحركة الإسلامية، وأن يفسروا كيفية صدور البيان الأول، ولماذا استفردوا بالقرارات دون أي احترام لأي اتفاق تم معهم، وكيف استمروا في اتخاذ القرارات باسم الجميع. وحتى الحصول على تلك التوضيحات وإعادة الاتفاق على طريقة العمل من جديد، واعلن وقف كافة أشكال التنسيق مع 24 آذار وعدم المشاركة في أية فعالية تدعو لها.
كان هناك اتفاق على عدم رفع أي علم غير العلم الأردني أثناء الاعتصام، الا أن هذا الاتفاق لم يتم، حيث أن الاخوان المسلمين اعتقدوا أنهم وحدهم القادرون على تحريك الشارع.
اثناء تشكل «جايين» كانت اتصالات تتم بين قطاعات الشباب في جماعة الاخوان المسلمين والقطاعات الشبابية في حركة اليسار الاجتماعي بهدف الاتفاق على العمل معاً، وكانت اللقاءات تتم في مقر الحركة.
وما يميز الحراك أن تسميته تتغير عند انضمام مجموعات شبابية أخرى له، لذلك تعددت التسميات التي عرفت بـ 24 آذار و15 تموز؛ إذن كل مجموعة تنضم له تريد أن يكون لها اسماً جديداً.
وكنا نشترط على قطاع الشباب بأننا لا نتفق سياسياً مع ما تتفقون به، سياسياً لنا حراكاً وموقفنا السياسي، وفي الميدان يجب أن نطلع على ماذا سوف تعملون به، وفي حال صدر منكم أمر غير متفق عليه، سنصدر بياناً نوضح فيه موقفنا لأننا لن نتحمل أخطاء آخرين.
حذرت من 24 آذار، وقلت لشباب الحركة بأن الأخوان المسلمين في هذا الحراك «رح ياكلوكم»، وبعدها أصدرنا بياناً اوضحنا فيه أن 3 شعارات برزت في الاعتصام دون أن يتم الاتفاق عليها، خصوصاً وأن محاولات جرت لتحويل الاعتصام إلى أخواني بحت.
وفي الاعتصام رفع علم كتب عليه( الله، الوطن، الشعب)، وهذا شعار مرفوض، وتم مهاجمة دائرة المخابرات العامة بشخوصها، وتم المطالبة بإسقاط هذا الجهاز، وتناسوا أن المخابرات العامة هي التي توفر الحماية للبلد، والأجهزة الأمنية هي صمام الأمن للبلد.
شباب حركة جايين ادركوا أنهم ارتكبوا خطاً كبيراً وجرى التآمر عليهم وانسحبوا من 24 آذار باعتبار أن 24 آذار ذراعاً للأخوان المسلمين، الذين جيروا الحراك لصالحهم بشعاراتهم، على ضوء ذلك طلب زكي بني ارشيد رئيس المكتب السياسي لحزب جبهة العمل الاسلامي أن التقيه والتقيته وقلت له لن نقبل الاساءة للأردن.
وفي الاعتصام تواجد عدد من رموز حركة الاخوان المسلمين دون أن يكونوا معنيين في تمثيل حالهم.
نتفق مع جماعة الاخوان المسلمين في كثير من قضايا الاصلاح التي نطالب فيها، لكن اعتقد في حال استمرارهم في النهج القائم باعتبارهم لوحدهم «الموجودين» في الشارع، فهذا سيؤثر سلبا على كامل الحراك ونتائجه، وتأزيم أي موقف لا يخدم احداً. والقضايا يؤخذ في الحوار لا في المعاندة والرفض.
الرأي: كيف تصف علاقتكم مع جماعة الأخوان المسلمين؟
نحن نختلف مع آخرين كثر في الرؤى والحلول للمشاكل الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، وفي الأردن لا نؤمن بالتناحر.
لا يوجد مواقف سياسية حازمة لدى جماعة الأخوان المسلمين، وهناك ضبابية في القضايا المطروحة من قبلهم، وعلى الحكومة أن تبذل جهداً لمشاركتهم في الحوار، باعتبارهم مكوناً رئيساً في المجتمع.
الرأي: هل يمكن وصف النهج الذي تقوم عليه الحركة بالليبرالي؟
كلمة الليبرالية اصبحت «شتيمة» رغم أننا ليبراليون، والليبرالية التي نتبعها ليست ما نشاهدها، خصوصاً وأن لدينا اطاراً ديمقراطياً مفتوحاً للنقاش، وأي من الأعضاء يمكنه أن يحتفظ برأيه وأن يبشر به، لكن القرارات تتخذ حسب الأغلبية.
الرأي: هل نجحت الحركة باستقطاب الشارع إلى الفكر الذي تحمله؟
خلال فترة وجيزة حصدت الحركة حصة كبيرة من جماهير جديدة، ولا يوجد لدينا أي تفكير باستقطاب «المحزبين»، لأننا نريد أن تمتد إلى غيرهم.
والحركة وصلت إلى خمس جامعات؛ هي (الأميرة سمية، الأردنية، مؤتة، العلوم والتكنولوجيا، العلوم التطبيقية)، ونسعى أن يكون رؤساء اتحادات الطلبة من أعضاء الحركة، وهذا من الممكن أن يتحقق خلال أقل من عام.
الطلبة هم اللبنة الأساسية للعمل السياسي في أي دولة كانت، ونظراً لكون العمل السياسي محظوراً في الجامعات فقد أسهم ذلك في تأخرنا عن المجتمعات المتقدمة. ويجب أن نلتفت إلى أن رجال السياسة ينصحون أبناءهم الابتعاد عن العمل السياسي نظراً لما عانوه.
الرأي: هل يمكن اعتبار أن الفئة الكبرى من الأعضاء هم في مقتبل العمر كون أيديولوجياتهم لم تتشكل بعد؟
صحيح.. هذه الفئة لم تحدد الايديولوجية الفكرية لها، وهذا الجيل اشبههم بالفوضويين لأنهم يبحثون عن كل ما هو جديد وهم فئة مثقفة ومبدعة، ويمتلكون رؤية وبصيرة على عكس ما يعتقد الكثيرون. وأواجه صعوبة في السيطرة عليهم داخل الحركة.
الرأي: هل تسهم مواقع التواصل الاجتماعي في إثراء الحركات الاحتجاجية؟
نعم تسهم في ذلك، حيث أن يوم الغضب الأردني الذي اقيم مقابل المسجد الحسيني، صور فيديو، وبعد نشره على شبكة الانترنت، فإن ما تم تسجيله شوهد من قبل نحو 3000 زائر لشبكة الانترنت، ولكن نحو 2500 منهم من جمهورية مصر العربية بينما العدد المتبقي من الأردن.
وهناك تواصل بين الشباب العربي الذين يديرون الحراك الشعبي في بلدانهم.
كان لمواقع التواصل الاجتماعي دور بارز في تعزيز التواصل بين المشاركين في الحركات الشبابية الاحتجاجية، وبذلك فإنهم يمضون أياماً في نقاشاتهم عبر شبكة الانترنت بدلاً من الجلوس في قاعات مغلقة لساعات.
الرأي: هل هناك تدخل أمني في الجامعات؟
ليس وظيفة الأجهزة الأمنية أن تحدد من يعمل أو لا يعمل في القطاع العام، ولا نريد لها أن تتدخل في هذا الجانب.
الأجهزة الامنية يجب أن تعنى بأمر واحد الا وهو أن تحاسب كل من يعتدي على الأماكن العامة لأن الوطن للجميع.
ومن حق أي مواطن أن يبدي احتجاجه تجاه أي أمر كان في بلده دون الاضرار بالغير أو التعدي على الآخرين.
الرأي: ما هي رؤية الحركة نحو الاصلاح؟
ندرك أن (التغيير الجذري)عملية شاملة وطويلة ومعقدة، ولا يمكن تحقيقها فوراً، وبانتظار تقديم برنامج وطني للتغيير والتنمية تتشارك فيه السلطة التنفيذية ومؤسسات المجتمع والقطاع الخاص، وجميع المواطنين يقوم على العدل والديمقراطية، والهوية والفكرة الجامعة للمواطنين، وتنمية وتجديد وزيادة الموارد والأعمال والمهن والحرف، وتطوير وتفعيل التعليم والصحة والرعاية، وتأمين الاحيتاجات الأساسية في الطعام والسكن والانتماء والمشاركة، وتمكين الطبقة الوسطى، وتدوير النخب السياسية والاقتصادية، وتطوير وتشجيع الثقافة والفنون على النحو الذي يزيد الموارد ويجددها ويحسن حياة المواطنين، والمسؤولية الاجتماعية للقطاع الخاص، والتوازن العادل والحقيقي في الموارد والتأثير بين المجتمعات والسلطة التنفيذية والقطاع الخاص.
حركة اليسار الاجتماعي الأردني تقدم برنامج «الحد الأدنى»، نتمنى أن تكون الحكومة السابقة آخر حكومات التوريث السياسي والمالي، وبرنامجها هو :
أولا: تشكيل الحكومة والمؤسسات والاختيار للمناص:
1- إعادة تشكيل الحكومة على أساس اختيار أفضل الكفاءات السياسية والتقنية والشخصيات التي تحظى بالقبول والاحترام من رجال الدولة والسياسة وكبار الضباط والموظفين والتكنوقراط.
2- مجلس الأعيان: إعادة تشكيل مجلس الأعيان ليشمل أفضل الكفاءات السياسية والعلمية والتشريعية وأصحاب التجارب الناجحة.
3- الوظائف العليا والسفراء والمناصب الدبلوماسية:
مراجعة جميع الاختيارات للوظائف العليا، واستبعاد جميع الذين عينوا على أسس غير عادلة.
ثانيا: العمل والتشغيل:
1- إعادة النظر في سياسات التوظيف في الوزارات والجامعات والمؤسسات المستقلة والشركات الكبرى، ومراجعة جميع عمليات التعيين السابقة لتكون مطابقة لأقصى قواعد العدالة والشفافية، والتصحيح الفوري لجميع التجاوزات في التعيين والتوظيف في جميع المؤسسات وعلى جميع المستويات.
2- إخضاع التعيين في جميع الدوائر المستقلة لديوان الخدمة المدنية
3- إعادة النظر في سياسات الترقية والاختيار لوظائف الدرجة العليا، ومراجعة جميع التعيينات السابقة في الدرجة العليا ومطابقتها لمعايير فنية دقيقة وعادلة.
4- مطابقة جميع الوظائف في القطاعين العام والخاص أيضا بالمؤهلات والشروط اللازمة لإشغال الوظائف وإصلاح جميع ممارسات الخلل في التوظيف.
5- تحديد سقف أعلى عادل ومعقول للرواتب والمكافآت في جميع الأعمال والوظائف في القطاعين العام والخاص.
6- الرقابة المالية والإدارية: تطوير وتفويض ديواني الخدمة المدنية والمحاسبة على النحو الذي يمكنهما من التنظيم العادل والرقابة والترشيد والمحاسبة في جميع القرارات والإجراءات المالية والإدارية في جميع مؤسسات القطاع العام، ويتيح أيضا الرقابة على مؤسسات القطاع الخاص ضمن قوانين العمل والضمان الاجتماعي والقوانين والأنظمة النافذة ذات العلاقة.
ثالثا: الإصلاح التشريعي
1- إعادة النظر في قانون الضريبة –كما ورد في الدستور-، بحيث تكون تصاعدية في ضريبة الدخل، وإلغاء المزايا والإعفاءات والتسهيلات الضريبية غير العادلة، ومواجهة التهرب الضريبي بحزم، وتخفيف ضريبة المبيعات، وإلغاؤها عن السلع الأساسية.
2- إعداد قانون انتخاب عادل ويتيح المجال لتشكيل أحزاب وقوائم سياسية ذات تأثير في البرلمان يتفق مع حصتها في أصوات الناخبين، ويكون قاعدة للتنافس السلمي على السلطة التنفيذية.
رابعا: مكافحة الفساد
1- مراجعة جميع عمليات الخصخصة وبيع ممتلكات الدولة ونقل ملكية الأراضي والتحقق من عمليات الفساد.
2- مراجعة جميع التسهيلات وفرص العطاءات والتوريد لجميع مؤسسات الدولة لتكون على أساس تنافسي عادل.
3- وقف كل الامتيازات والمنح في الأراضي والوظائف والعلاج الصحي والأموال والهدايا.
خامسا: السياسات والإجراءات الاقتصادية
1- إعادة النظر في سياسات وعمليات تنظيم وتوزيع دعم السلع الأساسية لتصل إلى المواطنين المستحقين مباشرة، ولتكون إدارتها وتوزيعها ضمن آليات ومؤسسات تجعل العلاقة مباشرة بين الحكومة والمواطنين.
2- وقف كل عمليات الدعم والتسهيلات والإعفاءات لغير الفقراء والمحتاجين.
3- توجيه الدعم على النحو الذي يحقق توطين العمالة في الزراعة والبناء ويتيح لجميع المواطنين الحصول على الضمان الاجتماعي والتأمين الصحي.
4- دعم وتشجيع الحرف والأعمال الأساسية والضرورية في حياة المواطنين مثل الزراعة والنقل والبناء.
سادسا: التعليم والصحة والرعاية
1- التدخل الفوري والسريع على النحو الذي يجعل مدارس وزارة التربية والتعليم جاذبة لجميع المواطنين، ويلغي نهائيا الشعور بالتمييز والتفرقة بين التعليم الخاص والرسمي، ويجعل المدارس الخاصة حاجة ترفيهية وليست ضرورة، برفع مستوى النتائج المدرسية والتعليم والاداء والانضباط.
2- مراقبة التعليم الخاص، ومنع التجاوزات والإهمال والتقصير في المدارس الخاصة، ومراقبة وضبط معايير تحديد الأقساط المدرسية.
3- الارتقاء بالمناهج الدراسية لتلبي احتياجات التفوق والتنافس في الأعمال.
4- وقف جميع الاستثناءات في القبول الجامعي،وجعلها على أساس تنافسي عادل وشفاف.
5- إعادة النظر في التأمين الصحي على النحو الذي يشمل جميع المواطنين من غير استثناء أو تمييز، بحيث يتمتع كل مواطن تلقائيا بتأمين صحي شامل.
الحركة تنظر إلى هذا البرنامج باعتباره مسودة للنقاش نتقدم به إلى المواطنين والحكومة والأحزاب والتيارات السياسية والاجتماعية ومنظمات المجتمع المدني والشركات ومؤسسات القطاع الخاص لأجل صياغة برنامج وطني أكثر شمولاً وتوافقاً.
الرأي: كيف واجهت حركة اليسار الاجتماعي مشاركتكم في لجنة الحوار الوطني؟
واجه قرار حركة اليسار الاجتماعي الأردني المشاركة في أعمال لجنة الحوار الوطني هجوماً متصاعداً من قوى الفساد والشد العكسي منذ اليوم الأول لقرار الحركة.
لم تكن الحركة معنية بالرد على هذا الهجوم الشرس لقناعتها أن المشاركة السياسية الفاعلة في الحوار الوطني هو أحد أشكال العمل السياسي النضالي الذي سيواجه، بطبيعة الحال، بمحاولات الإحباط والتعطيل من قبل القوى المتضررة من إصلاح النهج القائم في إدارة الدولة.
إلا أن تصاعد الانتقادات وما رافقها من ادعاءات زائفة تحاول تضليل جمهور الحركة وأصدقائها وحجب حقيقة مواقفها عن الأردنيين المهتمين بالشأن العام والمعنيين بالإصلاح والتغيير في الأردن يلزمنا بتوضيح الحقائق التالية:
أولاً؛ تمتلك الحركة مشروعاً يعتمد توزيع مقاعد المجلس النيابي آخذاً بالاعتبار الأرض والسكان، أي الجغرافيا والديمغرافيا وهو يشكل وحدة متكاملة ويمكن لمن يرغب الاطلاع عليه، وسيلحظ كل منصف أنه يتناقض كلياً مع ما يشاع عن تغليب الديمغرافيا على الجغرافيا بهدف التوطين.
ثانياً؛ إن موقف الحركة في اللجنة المصغرة والمنبثقة عن لجنة الحوار الوطني بخصوص تنظيم المواطنة والذي يعتمد مبدأ «العودة السياسية» لقي ترحيباً وموافقة من رئيس اللجنة الوطنية العليا للمتقاعدين العسكريين، وهو المشروع الذي أطلقته الحركة وأعلنته منذ أربع سنوات خلت، وينهي هذا المشروع، في حال اعتماده، أوهام الوطن البديل من حيث التوطين، وإلى الأبد.
ثالثاً؛ إن موقف الحركة بخصوص تجنيس أبناء الأردنيات الذي أعلنته في اللجنة المصغرة يعطي أبناء الأردنيات كافة الحقوق المدنية، دون السياسية؛ أي الحق في التعليم والصحة والعمل، علماً أن الحركة قد دعت لأن تكون مسألة الجنسية المتعلقة بقرار فك الارتباط خاضعة لقرار مجلس الوزراء وليس لموظفين إداريين.
رابعاً؛ تنظر حركة اليسار الاجتماعي إلى الهجمة المفتعلة الأخيرة على مواقف الحركة في سياق «البلطجة السياسية» لقوى الفساد على قوى الإصلاح السياسي، والتي لا تختلف بحال عن الهجوم الذي تعرضت له الحركة عندما نزل شبابها، في غير مناسبة، للمطالبة بالإصلاح، وواجهتهم ذات القوى، بالبلطجة والتهديد والترهيب، الأمر الذي لم يثنِ الحركة وقتها، ولن يثنيها الان، عن المضي في مشروعها السياسي من أجل وطن أردني يحترم حقوق أبنائه ويحافظ على مكتسباتهم من قوى النهب والفساد.
الرأي: كيف تلخص مشاركتك في لجنة الحوار الوطني؟
عندما بُلّغت برغبة الحكومة مشاركتنا في لجنة الحوار الوطني عقدت اجتماعاً مع الأمانة العامة وقطاع الشباب في الحركة، لأنهم يمثلون حراك الشارع، وجرى بحث الأمر معهم.
وخلصت الاجتماعات إلى المشاركة في عمل اللجنة، خصوصاً وأن المشاركة لا تمنع من البقاء على ثوابتنا، وفي الحوار يمكن أن نحدث تغييراً، دون أن نستطيع أن نفرض كل آرائنا على الآخرين، لكن يمكن التأثير عليهم بشكل ايجابي.
جاءت مشاركتي وفقاً لموافقة الأمانة العامة وقطاع الشباب في الحركة، ولو رفضوا هذه المشاركة لاتخذت قرارهم.
تجربة العمل ضمن فريق لجنة الحوار أثبتت بشكل ايجابي امكانية الوصول إلى حلول من خلال الحوار الذي يتطلب آليات وروافع، خصوصاً وأن الاعلام الرسمي قصر في اظهار مخرجات عمل اللجنة، وكان تركيزه على عدد محدود من الأعضاء، ولا بد من الاشارة إلى أن قوى شد عكسي كانت تعمل ضد اللجنة.
حوارات اللجنة أوصلت إلى نقاشات معمقة، تناولت مناحي الحياة كافة، واظهرت وجود قواسم مشتركة بين جميع اطياف المجتمع، واوضحت للأعضاء أن ما اوصلنا إلى حراك الشارع هو النهج الاقتصادي الخاطئ.
يوجد فئة في الأردن عددها يتراوح بين 300 إلى 400 شخص يسيطرون على مجالات كثيرة في المجتمع، ويسعون لتعطيل الاصلاح لأنهم سيتضررون منه ومن بث روح الديمقراطية وتوزيع عائدات التنمية بشكل عادل.
الرأي: ما هي رؤية الحركة تجاه اعادة هيكلة المؤسسات المستقلة؟
تؤيد الحركة هيكلة الرواتب التي اقرتها الحكومة مؤخراً، واطالب المواطنين ووسائل الإعلام والمنظمات السياسية والاجتماعية تأييد سياسة وخطط إعادة هيكلة القطاع العام على النحو الذي يحقق المساواة والعدالة ويرشد الإنفاق ويفعل الموارد العامة، ويمنح الأمة ولايتها على مواردها ويجعلها مصدر السلطات.
ونرى أن هذه المبادرة انتظرها الناس طويلا لدمج المؤسسات المستقلة وإعادة هيكلة القطاع العام على النحو الذي يحقق العدالة والمساواة، ويبسط سيادة الأمة على الموارد والمؤسسات العامة، ويجعلها خاضعة لرقابة مجلس النواب.
لقد أنشئت واديرت هذه المؤسسات وفق سياسات وقواعد تمثل انتقاصا من سيادة الأمة على مواردها ومؤسساتها، وظلما وغيابا للمساواة بين المواطنين، واستنزفت الموارد والميزانيات، ولم تقدم في المقابلص شيئا لا يمكن أن تقدمه الوزارات والمؤسسات التابعة لها، وكانت إعادة الهيكلة مطلبا تقتضيه مبادئ الإدارة العامة والعدالة والمساواة، وتمثل أيضا مطلبا شعبيا واجتماعياً ضرورياً.
وبالطبع فإنه يمكن النظر إلى الاستثناءات المطلوبة والضرورية من نظام الخدمة المدنية العام، على أن يتم ذلك من خلال ديوان الخدمة المدنية ووفق أنظمة وإجراءات عادلة وواضحة.
الرأي: ماذا قدمت حركة اليسار الاجتماعي للشارع الأردني؟
أعدت الحركة عدة دراسات حول القطاع الصحي وسوق العمل وقانون الضمان الاجتماعي، وهذه الدراسات جاءت في اطار الحرص على مصلحة المواطن.
وفيما يخص القطاع الصحي بينت الدراسات التي اجريت ضعف دور المجلس الصحي العالي كجهة عليا ترسم السياسات وتتابع تنفيذ البرامج الصحية وهو ما أدى إلى فتح الباب أمام الضياع والهدر والنقص والتدني الذي يمس العملية الصحية. ويعود ذلك لقصر فترة ولاية الوزير والحكومة التي تدوم لأقل من سنة في المتوسط. بينما من المفترض أن تستمر لمدة 4-8 سنوات كما في دول أخرى. وهذا يؤدي إلى غياب دور المجلس الصحي العالي، كمرجعية أساسية في رسم السياسات الصحية ودوره القيادي والتنسيقي والرقابي على كافة القطاعات الصحية، وإضعاف دور وزارة الصحة وبرامجها وخططها.
وبينت الدراسة أن إدارة الصحة تتم استجابة لضغوطات اجتماعية وليس بناء على تقدير الحاجات الفعلية للمناطق، أو حلول تم طرحها وحازت على اعتراف جماهيري أو نيابي وإنما لتلبية طلبات الجمهور. وهذه الطريقة في الإدارة توسع الفجوة بين رغبات الناس وحاجاتها الحقيقية وتدفع الجمهور لعدم الثقة بوزارة الصحة أو الخدمة المقدمة, والتوجه نحو أعلى المرجعيات لحل المشاكل، مما يؤدي إلى المزيد من عدم الثقة بوزارة الصحة. فهل آن الأوان لكسر الحلقة المفرغة وإعادة الاعتبار لوزارة الصحة؟
حل مشاكل سوق العمل الأردني
وحول سوق العمل بينت الدراسات التي اجرتها الحركة أن سوق العمل الأردني يتميز بتزامن النمو الاقتصادي وارتفاع معدلات البطالة. وقد أدى ذلك لوجود 175 ألف عاطل عن العمل أو نسبة بطالة تصل إلى 13%.
وهذا لم ينجم بفعل تطور تقدمي للقوى المنتجة أو رفع إنتاجية العمل, بل بسبب سياسة إحلال القوى العاملة, وإغراق السوق بأكثر من حاجته حيث وصل العدد إلى أكثر من 300 ألف عامل وافد.
ويتم إحلال القوى العاملة دون ضوابط كتعذر وجود الأردني، ودون الالتزام بقائمة المهن المغلقة أمام العمالة الوافدة.
وتقوم غرفة صناعة الأردن بمساعدة الصناعيين لتوفير العمالة الوافدة وتتباهى بأن إنجاز المعاملة لا يتطلب أكثر من خمس دقائق، وتلك هي سياسة لا وطنية بامتياز!
ويقوم أصحاب العمل باستقدام أيدٍ عاملة من الدول الأقل حظا للعمل وبأجور متدنية، وبظروف عمل صعبة، في ظل الحرمان من حق التنظيم النقابي, مما يحدث فائضا في سوق العمل، ويخفض من مستوى الأجور.
وقد أدى ذلك إلى تعرض العمال الوطنيين للابتزاز, وأصبح العمل ضمن هذه الظروف السيئة وصمة عار، وانتشرت ثقافة العيب، الناجمة عن تدني الأجور.
وتتراوح تنظيرات مروجي هذه السياسة بين الإدعاء بتشجيع القطاع الخاص بتوفير أيدٍ عاملة رخيصة، وتحويلات أقل للعمال الوافدين، مقابل تحويلات أكبر من الأردنيين العاملين في الخارج... إلى خلق طبقة قوية من الرأسماليين مقابل طبقة ضعيفة من العمال, وحركة نقابية عمالية واهنة.
إن التوفير في أجر العامل ينجم عنها خسارة مضاعفة, فالعامل المحلي ينفق معظم أجره داخل البلد مما يوسع السوق المحلي. وما ينتجه عمالنا في الخارج هو بمثابة خسارة وطنية للبلد. إن وجود حركة نقابية قوية يعني الحصول على مطالب العاملين أولا بأول. وحركة نقابية ضعيفة يعني احتقانات مزمنة لدى العمال.
وأكدت الحركة في دراستها أن حل مشكلة البطالة هو المفتاح للتقدم الاقتصادي والاجتماعي وغايته في آن معا. وسيخفف من أعباء الدولة في مجالات التنمية الاجتماعية والصحة والتعليم ويزرع الاستقرار والأمن. فإذا أردنا السلم الاجتماعي فعلينا الاستثمار في العدالة الاجتماعية.
والحركة لديها رؤية في حال تم تطبيقها فإن ذلك سيؤدي إلى تخفيض نسبة البطالة إلى أقل من 5% خلال 2 - 4 أعوام. ويتطلب سياسة طويلة للنفس، في التعاون الوثيق مع مجلس النواب، لتعديل قانون العمل وللمصادقة على الاتفاقيات الدولية ذات الشأن, ومع غرف التجارة والصناعة, واتحاد المقاولين، ونقابة أصحاب مكاتب استقدام واستخدام العاملين في المنازل.
الرأي: هل ستشارك الحركة في الانتخابات البلدية والنيابية المقبلة؟
بداية الحركة مع إقرار قانون القائمة النسبية، في النقابات المهنية و اليسار الاجتماعي الأردني ومنذ سبع سنوات نناضل في النقابات من أجل الوصول إلى اعتماد قانون القائمة النسبية.
الاخوان المسلمون تركيزهم للعودة إلى قانون الانتخاب لعام 1989. قانون القائمة النسبية المفتوحة على مستوى كل محافظة يعكس القوى الحقيقية لكل قوى؛ أي أن الذي لديه 30 % من الأصوات يحصل على ثلاثة مقاعد في مجلس النواب.
وفي العام 1989 فإن الاخوان المسلمين تحكموا في المقعد المسيحي، واوصلوا إلى قبة المجلس الأشخاص الذين ارادوهم.
والآن فإن السيناريو لهم الحصول على 40 إلى 45 مقعداً في مجلس النواب، وكذلك السيطرة على ثلاث وزارات هي التربية والتعليم والاوقاف والتنمية الاجتماعية.
وفيما يتعلق بالمشاركة في الانتخابات سنشارك في الانتخابات البلدية في عمّان ومعان، لكن ما خيب آمال الحركة عدم اتاحة المجال لانتخاب أمين عمّان خوفا من سيطرة الاخوان المسلمين.
هناك اشخاص في الحركة يمكن أن يكون لهم دور في الانتخابات، ولدينا خطة لمشاركة ثلاثة أو اربعة أشخاص في الانتخابات البلدية المقبلة، وقد نشارك في الانتخابات البرلمانية.
وفي الانتخابات البرلمانية الماضية كان لدينا مرشح حصل على نحو 2900 صوتا.
الرأي: هل يمكن أن نجد شخصية نيابية تحظى بشعبية وتشكل حكومة؟
لا بد من ايضاح أمر مهم، إذا كان رئيس الحكومة منتخباً لا يتوجه لمجلس النواب للحصول على ثقة، لأنه في النظام الدستوري الأردني لا يجوز أن تكون الحكومة منتخبة لأن ذلك يعني مغادرة مجلس النواب.
واذا انتخبت الحكومة بشكل مباشر من قبل المواطنين لا يوجد من يطرح بها الثقة، لأنها تكون قد جاءت بإرادة المواطنين.
وأن يكون رئيس الحكومة عضواً في مجلس النواب فهذا أمر غير ضروري، واعتقد أنه يتضمن جانباً سلبياً، لأن دور مجلس النواب دور رقابي.
والفكرة من التعديلات الدستورية الفصل بين السلطات، وإذا جاء وزراء من مجلس النواب معنى ذلك هم السلطة التشريعية والتنفيذية في آن واحد، وبذلك يسقط الدور النيابي الرقابي. اعتقد أن المهم أن تحظى الحكومة بموافقة اغلبية مجلس النواب.
في الأردن حزب جبهة العمل الاسلامي هو الذي له جماهير مسيطرة على الشارع منذ سنوات، وهو ما يحول دون أن تتشكل حكومة منتخبة.
الرأي: كيف تصف العلاقة بين حركة اليسار الاجتماعي والاعلام الرسمي؟
هناك حالة طلاق بائن بينونة كبرى بين وسائل الاعلام خصوصاً الاعلام الرسمي والحركة؛ حيث ابلغت ثلاث مرات للمشاركة في برامج تلفزيونية، وكانت تلغى مشاركتي باستثناء مرة واحدة، وهذا يعود إلى سياسات تضر بمصلحة الدولة ولا تفيدها.
وإذا كانت وجهة نظري خطأ يمكن استضافة اشخاص يثبتون عكس ما اطرحه من أفكار.

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:47 AM
ترجيح قبول طلبة الطب العائدين من اليمن وليبيا في «الموازي»


عمان - الدستور - امان السائح

علمت "الدستور" من مصادر في وزارة التعليم ان قضية الطلبة الاردنيين العائدين من ليبيا واليمن ستحل خلال الاسبوع الحالي في اقصى التقديرات.

واشارت المصادر الى ان الطلبة الدارسين لتخصص الطب سيقبلون استثناء بالبرنامج الموازي بالجامعات الرسمية، فيما سيقبل الطلبة المبتعثين فقط ضمن البرنامج التنافسي وكذلك الطلبة الذين يدرسون تخصصات اخرى غير الطب.

من ناحية ثانية، طلبت وزارة التربية والتعليم من مديري التربية والتعليم الذين راجعتهم عائلات سورية لقبول ابنائهم في المدارس الحكومية التابعة لكل مديرية تسجيل اسماء الطلبة وعناوينهم والمدارس القريبة والمحيطة بمناطق سكناهم لاتخاذ القرار المناسب بشأنهم. وقال المستشار الاعلامي الناطق الرسمي باسم وزارة التربية ايمن البركات ان الوزارة تسعى الى معرفة الاعداد الحقيقية للطلبة السوريين الراغبين بالدراسة في المدارس الحكومية.


التاريخ : 19-09-2011

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:47 AM
اعتصام طالبي رفضا لاسس القبول في الجامعات الرسمية ونتائجها

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1435_356231.jpgعمان - الدستور

نفذ العشرات من الطلبة اعتصاما امس أمام البوابة الرئيسة للجامعة الأردنية، رفضاً لأسس القبول في الجامعات الرسمية ونتائجها، واحتجاجاً على ما وصفوه بتحويل الجامعات الرسمية إلى مؤسسات تجارية ربحية.

ورفع المشاركون في الفعالية التي نظمها اتحاد طلبة المدارس (أجيال) بالتعاون مع الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة (ذبحتونا) شعارات تندد باستمرار استراتيجية التعليم العالي القائمة على خصخصة الجامعات وتحرير أسعار الرسوم الجامعية، محذرين من أن مشروع بنك الطالب ما هو إلا خطوة حكومية أولى لرفع يد الدولة عن الجامعات.

كما حذر المشاركون من استمرار ارتفاع الرسوم الجامعية في بعض التخصصات لتتناسب وإمكانات المواطن العادي.

وأشاروا الى وجود 17 استثناء في القبول الموحد يعني أن الاستثناء أصبح قاعدة والقاعدة صارت استثناءً في القبول الجامعي.
التاريخ : 19-09-2011

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:48 AM
الزميل التل يلتقي رئيس وأعضاء منتدى الصحافة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1435_356158.jpgعمان - الدستور

قام وفد من منتدى الصحافة أمس بزيارة الى «الدستور» التقى خلالها الزميل رئيس التحرير المسؤول الأستاذ محمد حسن التل.

وضم الوفد رئيس وأعضاء المنتدى الزملاء سليمان القضاة والناطق الاعلامي بلال حسن التل وعبدالحميد المجالي وعمر عبندة وفايز حمدان ومروان الشريدة.

وعرض الزملاء أهداف المنتدى المتمثلة في تعزيز أسس العمل النقابي والنهوض به، خدمة لأعضاء الهيئة العامة في نقابة الصحفيين باعتبار النقابة الإطار الذي يجمع كل أشكال العمل الصحفي في المملكة والعاملين به، والسعي الى المساهمة في تطوير الوعي والمعرفة بمهنة الصحافة وبأهمية دورها الوطني، وبواجب تبني مطالب وهموم وقضايا الزملاء أعضاء النقابة، دعماً للجهد الذي يقوم به مجلس النقابة.

وأكدوا أن نقابة الصحفيين هي الاطار المهني الناظم للجسم الصحفي وأن المنتدى سيكون مفتوحاً للراغبين بالانضمام اليه من جميع أعضاء الهيئة العامة في نقابة الصحفيين، شرط الالتزام بتحقيق أهدافه ومنطلقاته الأساسية.

وشددت المرتكزات التي أعلنها المنتدى على الدفاع عن حرية الصحافة والصحفيين، والعمل على إزالة كل المعوقات أمام تأدية دورها المهني والوطني، بما في ذلك التشريعات التي تحد أو تحاول الانتقاص من هذا الدور، والتأكيد على ضرورة الالتزام بأسس وأخلاقيات المهنة والقيم الاجتماعية النبيلة التي يؤمن بها مجتمعنا الأردني.

وأكدت الوثيقة التأسيسية للمنتدى انه سيسعى إلى المساهمة في رفع المستوى المهني في الصحافة الأردنية، بمختلف الآليات التي يراها مناسبة لتحقيق هذا الهدف، بما فيها التدريب، وبناء الوعي والمعرفة بالمهنة وأصولها والأسس التي تقوم عليها، مع الاخذ بعين الاعتبار التطورات التي استجدت على هذه المهنة سواء من حيث الاحتياجات التقنية، او تطور اللغة الصحفية واستجابتها لمقتضيات العصر.

من جهته أبدى الزميل التل تعاونه وأسرة تحرير «الدستور» بكل جهد من شأنه خدمة المهنة ورسالتها وكل ما يهم الاسرة الصحفية والاعلامية، مشددا على أهمية وحدة الجسم الصحفي في إطار نقابته باعتبارها البيت الجامع لكل الصحفيين.
التاريخ : 19-09-2011

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:48 AM
الأميرة سمية تكرم الفائزين بجائزة الملكة رانيا الوطنية للريادة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1435_356178.jpgعمان- بترا

مندوبة عن جلالة الملكة رانيا العبدالله كرمت سمو الاميرة سمية بنت الحسن رئيس مدينة الحسن العلمية والجمعية العلمية الملكية امس الفائزين بجائزة الملكة رانيا الوطنية للريادة في دورتها الرابعة.

وهدفت المسابقة إلى تحفيز روح ريادة الأعمال والابداع لدى مختلف فئات المجتمع وإلى مساعدتهم على تحويل أفكارهم الريادية إلى مشاريع إقتصادية ناجحة يمكن تصدير منتجاتها وخدماتها الى الاسواق الاقليمية والعالمية.

وأشادت سمو الأميرة سمية بطبيعة المشاريع الفائزة والمشاركة لما تضمنته من محاور إبداعية وأفكار ريادية تعكس إمكانيات وقدرات الشباب الاردني.

وقالت سموها «نبارك للفائزين وللقائمين على هذه المسابقة ولكل من شارك فيها ونبارك للأردن بهذه الطاقات الشبابية التي لطالما كانت ولا تزال مصدر فخر واعتزاز لكل الأردنيين ونبارك لكم جهودكم ونثني على ابداعاتكم، سائلين المولى العلي القدير أن يوفقكم لكل ما هو خير لكم وللوطن».

وأضافت سموها «كلي ثقة بأن مخرجات هذه المسابقة ستعمل على زيادة المشاريع الريادية في الأردن، بدعم من صناديق الاستثمار وحاضنات الأعمال وغيرها من برامج دعم وتطوير ريادة الأعمال في المملكة».

وقال المدير التنفيذي لمركز الملكة رانيا للريادة فرحان الكلالدة «ان هذه المشاريع تبرهن على الطاقات الكامنة لدى شبابنا ورواد الأعمال الأردنيين وعلى المهارات الفردية والامكانيات التي يمتلكونها وتؤكد على ضرورة مساعدتهم وتهيئة البيئة المناسبة لتحرير هذه الافكار وتطويرها لخدمتهم ومجتمعاتهم ولتكون رافدا اقتصاديا للمملكة».

وأشار الكلالدة إلى أنه تم التركيز في المسابقة لهذا العام على أهمية استقطاب المستثمرين وتعريفهم بالامكانيات الموجودة لدى المشاريع المشاركة وإلى امكانية تطويرها وتحويلها إلى شركات تستهدف الأسواق الإقليمية والعالمية.

وشارك في المنافسة على الجائزة التي ينظمها مركز الملكة رانيا للريادة400 شخص وما يزيد عن120 مشروعا، خضعوا خلالها إلى معسكر تدريب في مجالات التخطيط الإستراتيجي وتطوير خطط الأعمال وسبل إدارة المشاريع الناشئة وغيرها من المواضيع المتعلقة بتطوير المشاريع الريادية.

وتم ترشيح30 فريقا للمرحلة النهائية للجائزة ضمن فئات الجامعات والمشاريع قيد الانشاء والمشاريع الناشئة،اختير من بينهم19 فائزا عن مشاريع في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وقطاع التكنولوجيا النظيفة وقطاع العلوم الحياتية.

وفاز في المركز الاول عن فئة المشاريع الناشئة شركة» Mixed Dimension « وهي شركة أردنية تقوم بتطوير تكنولوجيا وأدوات لمصممي الألعاب الإلكترونية.

وجاء في المركز الثاني شركة «Naratech Labs « تعمل مع شركات الأدوية في تطوير الدواء حسب الانظمة العالمية المطابقة لمواصفات التصينع الجيدة.

وفازت في المركز الثالث شركة»Taqetna « تعمل الشركة على تطوير و تصنيع توربينات هوائية عمودية لتوليد الكهرباء من طاقة الرياح.

وفاز في المركز الاول عن فئة المشاريع قيد الانشاء مشروع»Nitrate Production System وهو مشروع لتطوير جهاز يوفر امكانية انتاج السماد الكيميائي بشكل يومي ومستمر وبدون تكلفة تشغيل تذكر مقارنة بالاسمدة المصنعة من مصادر بتروكيماوية عالية التكلفة.

وفاز في المركز الثاني «Taltol « وهو سوق الكتروني لبيع و شراء المنتجات الرقمية.

وحصل على المركز الثالث شركة « Edulink «وهي شركة ستهدف لتطوير حلول برمجية وخدمات للقطاع التعليمي.

وفاز في المركز الاول عن فئة الجامعات والأكاديميين موقع «Mawdoo3 « الالكتروني وهو اول موقع عربي يهدف لتغذية المحتوى العربي بالمقالات العربية عالية الجودة اضافة لكونه الاول عربيا بتقديم خدمة آلية لتحليل الكلمات المفتاحية باللغة العربية.كما فاز بالمركز الثاني مشروع «Jordan Unmanned System « وهي شركة أردنية هدفها صناعة طائرات بدون طيار للسوق المحلي والاقليمي.

وجاءت في المركز الثالث شركة «Yadawi» وهي شركة تهدف لتعزيز مكانة الحرف اليدوية في الوطن العربي والعالم على حد سواء عن طريق بناء سوق رقمية إقليمية.

وتتنافس على جوائز مسابقة الملكة رانيا الوطنية للريادة مشاريع في مجالات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتكنولوجيا الحيوية وتكنولوجيا الزراعة والطاقة المتجددة والمياه ومشاريع العلوم الحياتية والتقنيات المتقدمة.
التاريخ : 19-09-2011

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:48 AM
الأمير مرعد يؤكد أهمية تبادل المعلومات للتخلص من الذخائر غير المنفجرة


عمان - بترا



بدأت أمس فعاليات الدورة التدريبية العالمية العليا الثالثة التي تعقدها الهيئة الوطنية لإزالة الألغام وإعادة التأهيل بمشاركة عدد من الخبراء من خمس عشر دولة من مختلف أنحاء العام.

وأكد سمو الأمير مرعد بن رعد رئيس مجلس إدارة الهيئة خلال افتتاحه الورشة التي تستمر أربعة اسابيع أهمية التواصل في تبادل المعلومات التي تهدف إلى التخلص من مشكلة الذخائر غير المنفجرة ومخلفات الحروب.

وبين أن الهيئة الوطنية لإزالة الألغام خطت خطوات واسعة في مجالات إدارة أعمال الذخائر غير المنفجرة ومخلفات الحروب ، مشيرا الى أهمية هذه الدورات التي تعقدها الهيئة بهدف وضع كافة الدول المشاركة من خلال منتسبيها بصورة الطرق والأساليب الحديثة المتبعة للتعامل مع مشكلة الذخائر غير المنفجرة ومخلفات الحروب وتبادل المعلومات حول أية ظاهرة تحتاج إلى بحث.

وثمن سموه جهود ودعم الجهة الممولة لهذه الدورة الممثلة بوزارة الخارجية الأميركية ، مبينا أن هذا الدعم يسهم إلى مساعدة المجتمعات المتأثرة بالالغام، كما ثمن جهود جامعة جيمس ميدسون الأميركية ومركز جنيف الدولي لإزالة الألغام لأغراض إنسانية واللجنة الدولية للصليب الأحمر وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، والجهات والمنظمات العاملة في هذا الشأن الإنساني لإسهاماتهم الكبيرة ضمن برنامج هذه الدورات. من جهته أكد مدير عام الهيئة محمد البريكات أن الهيئة تقدم خبراتها من خلال هذه الدورات التدريبية التي تعقدها بالتنسيق مع الجهات المختصة. وتوقع البريكات ان تنتهي الهيئة من اعمال إزالة الالغام في الأردن منتصف العام القادم.
التاريخ : 19-09-2011

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:49 AM
وزير الصحة يؤكد التزام الأردن بالمعايير الدولية للرعاية الصحية بأماكن الاحتجاز


عمان ـ الدستور ـ كوثر صوالحة

قال وزير الصحة الدكتور عبد اللطيف وريكات إن الوزارة تلتزم بالمعايير الدولية التي أقرتها اللجنة الدولية للصليب الاحمر على المستوى الوطني والتي تعنى بالرعاية الصحية في أماكن الاحتجاز.

جاء ذلك خلال انطلاق أعمال الورشة التدريبية التي نظمتها اللجنة الدولية للصليب الاحمر بالتعاون مع وزارتي الصحة والداخلية أمس الاحد حول «الصحة في أماكن الاحتجاز»، والتي تهدف الى توفير وتهيئة الظروف الصحية والبيئية الملائمة لنزلاء مراكز الاصلاح لتخفيف معاناتهم والضغوط النفسية التي تقع عليهم.

وأكد وريكات أن الوزارة تضع من أهم أولوياتها تحسين خدماتها الصحية لنزلاء مراكز الاصلاح بشكل عام وتطوير خدمات الصحة النفسية بشكل خاص من خلال تطبيق استراتيجية تطوير وتحسين كافة الخدمات.

واوضح وريكات ان الوزارة ومن منظور اهتمامها الكبير في تقديم افضل الخدمات الصحية في مراكز الاحتجاز عملت على توسعة القسم القضائي ليشتمل على 150 سريرا مصنفة حسب المعايير الدولية اضافة الى احتوائه على قسم للحالات الطارئة وآخر للحالات المزمنة والحالات الاخرى التي ترسل من قبل المحكمة للتقييم.

رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر في الاردن مارتن اماخر أشاد بالتطور الواضح على كافة الخدمات التي قامت بها الوزارة لاسيما في الجانب النفسي في كافة مراكز الاصلاح والتأهيل.




التاريخ : 19-09-2011

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:49 AM
البخيت : الحكومة تعمل على وضع آلية مناسبة لصندوق تنمية المحافظات

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1435_356186.jpgعمان - بترا

خصص الاجتماع الذي ترأسه رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت للفريق الوزاري في وزارة التخطيط امس الاحد لبحث الالية المناسبة لادارة صندوق تنمية المحافظات الذي امر جلالة الملك عبدالله الثاني بانشائه بالشراكة بين القطاعين العام والخاص اضافة الى متابعة العمل في تنفيذ المبادرات الملكية السامية في المحافظات وسير العمل في البرنامج التنفيذي التنموي للحكومة.

واكد البخيت ان الحكومة وحرصا منها على أن يحقق الصندوق الأهداف التي وجد لأجلها فانها تعمل حاليا على وضع الآلية المناسبة لادارة الصندوق وتحديد أولويات المشاريع في المحافظات، بالتعاون والتنسيق مع مؤسسات المجتمع المدني، والمجتمعات المحلية في المحافظات.

وقال رئيس الوزراء ان معظم مخصصات الصندوق ستوجه للمشاريع التنموية والصغيرة والمتوسطة، التي تخلق فرص العمل وتحد من البطالة في المحافظات، موضحا انه سيتم الانتهاء من الاليات والبدء بالتطبيق والتنفيذ الاسبوع المقبل، داعيا القطاع الخاص للمشاركة في هذه المسيرة التنموية.

واشار البخيت الى ان الحكومة وتنفيذا للامر الملكي بانشاء صندوق تنمية المحافظات بقيمة 150 مليون دينار رصدت مبلغ25 مليون دينار للصندوق من أصل المبلغ في ملحق الموازنة لعام2011، على أن يتم رصد باقي المبلغ في موازنة العام المقبل 2012.

وقال البخيت ان جلالة الملك وخلال زياراته للمحافظات امر بمشاريع ومكرمات تعمل على زيادة المشاريع التنموية في المحافظات، لافتا الى ان هذا الاجتماع يأتي للوقوف على نسب الانجاز لهذه المشاريع، وتجاوز اي معيقات ورصد المخصصات اللازمة لتنفيذها.

واكد رئيس الوزراء ان الحكومة ملتزمة بالجدول الزمني لجميع مسارات الاصلاح حيث تم قطع شوط كبير على المسارات الثلاثة (السياسي والاداري والاقتصادي) لافتا الى ضرورة ان تؤدي مسارات الاصلاح جميعها الى رفع المستوى المعيشي للمواطنين.

واوضح البخيت ان الحكومة انجزت في مسار الاصلاح السياسي قانون الاجتماعات العامة ونقابة المعلمين وقانون هيئة مكافحة الفساد والتعديلات الدستورية، لافتا الى انه سيتم عرض مجموعة من مشاريع القوانين على الدورة العادية المقبلة مثل قانون الانتخابات وقانون الاحزاب والهيئة المستقلة المشرفة على الانتخابات.

وعلى صعيد الاصلاح الاداري بين البخيت انه تم اقرار مشروع اعادة الهيكلة كما ان نظام الخدمة المدنية يدرس حاليا في ديوان التشريع والراي ومن المنتظر صدوره قريبا اضافة الى اقرار قانون البلديات الذي ستجري الانتخابات البلدية بموجبه قبل نهاية العام الحالي.

اما على مسار الاصلاح الاقتصادي، فاوضح انه تم ارسال حزمة من مشاريع القوانين الى مجلس النواب وتم اقرار بعضها في الدورة الاستثنائية مثل قانون الاستثمار الذي تم إرساله لمجلس النواب الذي يعطي مرونة للاستثمارات المحلية والأجنبية في المحافظات، كما تم عقد جولات عديدة للجنة الحوار الاقتصادي التي لا زالت مستمرة في عملها.

واكد ان الاصلاح الاقتصادي يهدف في المرحلة الحالية، الى زيادة المشاريع التنموية في المحافظات لايجاد فرص عمل للمواطنين، مشيرا الى ان هذا يتم من خلال دعم وتمويل وضمان القروض للمشاريع الصغيرة والمتوسطة.

واوضح بهذا الصدد ان مجلس ادارة صندوق التنمية والتشغيل قام الاسبوع الماضي باعفاء غرامات التاخير لكافة القروض التي يمنحها الصندوق، اذا تم تسديدها قبل نهاية العام الحالي، كما تم تخفيض الفوائد والمرابحة على جميع قروض الصندوق لتصل الى5 بالمائة وهي نسبة منخفضة جدا ستساهم في دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

واستمع رئيس الوزراء والفريق الوزاري الى ايجاز قدمه وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور جعفر حسان حول سير العمل في برنامج تعزيز الانتاجية الاقتصادية والاجتماعية الذي تبلغ المخصصات المالية له19 مليون دينار سنويا موزعة على جميع المحافظات وفق اسس ومعايير محددة، لافتا الى ان فرص العمل المتوقعة للبرنامج هذا العام تصل الى حوالي3 الاف فرصة عمل.

كما قدم وزير التخطيط ايجازا حول برنامج دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة بحجم تمويل يصل الى450 مليون دينار معظمها ضمان قروض، موضحا انه سيتم تقديم منح بسقف20 بالمائة من اجمالي قيمة المشاريع الصغيرة والمتوسطة وذلك لدعم تشغيل الاردنيين مع التركيز على تشغيل المرأة فضلا عن دعم المشاريع التي تساهم بتوفير المياه والطاقة وتشجيع الصادرات والتركيز على المحافظات.

وقدم وزير التخطيط موجزا عن البرنامج التنفيذي التنموي وأولوياته للعام المقبل في مختلف القطاعات.

وقدم الفريق الوزاري شرحا موجزا عن المشاريع التي تم انجازها تنفيذا للمبادرات الملكية السامية التي امر جلالة الملك بتنفيذها خلال زيارات جلالته الميدانية في المحافظات اوتلك التي وعدت الحكومة بتنفيذها.

وقال وزير التخطيط والتعاون الدولي جعفر حسان في تصريحات صحافية ان هذا الاجتماع يأتي لتحديد ما تقوم به الحكومة ومتابعة جهودها المتعلقة بالمشاريع التنموية للمحافظات والمبادرات الملكيه بهذا الخصوص اضافة الى البرامج الاخرى ومن اهمها البرنامج التنفيذي التنموي الشامل للحكومة الذي يشمل كافة القطاعات المختلفة لا سيما ما يتعلق بالمحافظات.

واضاف ان هذا الاجتماع يأتي ايضا للنظر في اولويات القطاعات المختلفة اضافة الى النظر في مشاريع محدده ذات انتاجية عالية لمشاريع صغيرة ومتوسطة ومشاريع بنية تحتية طارئة تحتاج اليها المحافظات.

وفيما يتعلق بتحديد الية عمل صندوق تنمية المحافظات اكد وزير التخطيط انه تم بحث طبيعة عمل الصندوق وكيفية وضع اليات مناسبة لتوجيه المخصصات المالية نحوالاولويات التي يراها المجتمع المحلي كضرورة اضافة الى ما تراه الحكومة من اولويات قطاعية شاملة للمملكة، لافتا الى انه سيتم بلورة هذه الافكار التي تم بحثها خلال الفترة المقبلة الى الية واضحة المعالم لعمل الصندوق، مؤكدا بهذا الصدد اهمية الشراكة بين القطاعين العام والخاص ومؤسسات المجتمع المحلي.

واشار حسان الى سير العمل في برنامج تعزيز الانتاجية الاقتصادية والاجتماعية الذي تقوم به وزارة التخطيط بالاضافة الى البرامج الاخرى التي خصصت لها الحكومة حوالي20 مليون دينار اضافية لهذا العام وينفذها عدد من الوزارات، مشيرا الى ان هذه البرامج تركز على توفير فرص العمل وان هناك اهدافا ومؤشرات خاصة بها تم وضعها في بداية هذه البرامج وهي تخضع لمتابعة متواصلة لما تم الوصول اليه لغاية الان وما هو متوقع حتى نهاية هذا العام.
التاريخ : 19-09-2011

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:49 AM
مكاتب استقدام تحرض العاملات على الهروب .. و«العمل» متهمة بالتقاعس

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1435_356181.jpgعمان - الدستور - فارس الحباشنة

كلما أثيرت قضية عاملات المنازل في المملكة، تكون ظروف العمل السيئة لهن، وتحميل المسؤولية للكفيل هي المحور، دون الالتفات الى مسؤولية مكتب الاستقدام وغياب دور وزارة العمل في مراقبة قطاع الاستقدام.

سيل لا متناهٍ من الروايات والقصص والتجارب تخفي في ظلالها غضبا عند المواطنين جراء تقاعس وزارة العمل في مراقبة وضبط قطاع الاستقدام في الاردن، وربما أن غياب تطبيق القانون وسيادته يؤدي الى تغول أطراف في عملية الاستقدام على أخرى، وتحول حاجة المواطن لعاملة منازل تخدمه، وتساعده في أعمال المنزل، ورعاية الاطفال وكبار السن، الى عبء وإرهاق مالي، وأزمة تحدق بالعائلة التي ترتبك بانتظار قدوم العاملة، أو التفكير بمصيرها حينما تهرب من منزل مخدومها.

ويبقى المواطن «الكفيل» رهن ضمير الاطراف الاخرى «وزارة العمل ومكتب الاستقدام والعاملة» إذ أنه لا يتوفر لدى السلطات المعنية أي آلية موضوعية لمراقبة تطبيق التشريعات والتزام الاطراف المعنية بها.

لدى المواطنين قصص وتجارب مربوطة باستقدام عاملات منازل، فبعضهم بقي لأكثر من 3 شهور ينتظر استقدام عاملة منازل، وآخرون يقولون إنهم دفعوا لمكتب استقدام تكاليف استقدام عاملة منازل وما زالوا ينتظرون «عطف» المكتب عليهم لاحضار العاملة.

وحسب ما يبرز من ظواهر وقضايا وقصص وروايات تتعلق بملف عاملات المنازل، فان الكفيل هو الحلقة الاضعف في عملية الاستقدام التي تتحكم بها مكاتب متخصصة ومرخصة قانونيا، تستنزف أموال المواطنين الراغبين باستقدام عاملات منازل، وتبقيهم رهائن لسياسة المكاتب في توجيه عملية الاستقدام برمتها، وسط تراجع دور الحكومة في تنظيم عملية الاستقدام، وضبطها للتجاوزات التي يشهدها القطاع، وأرتفاع شكاوى المواطنين المحتجة على تباطؤ وزارة العمل في حل النزاعات القائمة مع مكاتب الاستقدام، لا بل إن بعضا من المواطنين يؤكدون أن الوزارة لا تتدخل على الاطلاق وتترك المواطن ضحية لمزاجية صاحب المكتب في التعامل مع نزاعه مع العاملة أو طلب استقدامها وكلفته المالية.

الكفيل الاردني يعاني، وقوانين وتشريعات وزارة العمل لحماية حقوقه ليست فعالة، وتتقدم العشرات من القصص والروايات لحالات تعرض بها الكفيل للخداع من قبل أطراف أخرى بعملية الاستقدام، والوزارة لا يسعها الا أن تقول انها غير قادرة على اتخاذ أي إجراء، وشكاوى المواطنين لقسم التفتيش في الوزارة تتحول الى أوراق هامدة في أدراج مديرية العاملين في المنازل.

خبراء ومعنيون بقطاع الاستقدام يرون أنه كلما تم التفكير في أزمة الاستقدام في الاردن، فان المسؤولية الاولى ملقاة على عاتق الحكومة لتفعيل القوانين والتشريعات الضابطة لاستقدام عاملات منازل، وتفعيل أداء ودور التفتيش على مكاتب الاستقدام، أما الخطوة الثانية فانها من واجبات المشرعين والقائمين على تطبيق التشريع وتفعيله في متابعة آلية الاستقدام للعاملة، والخطوة الاخيرة من واجبات القائمين على تنظيم قطاع الاستقدام.

المطلوب التحقيق مع مكاتب للاستقدام استوفت كلفا مالية لاستقدام عاملات منازل، وترفض أن تكمل إجراءات استقدامها للمواطنين. فقد كشفت إفادات لعاملات منازل ضبطن بعد هروبهن أن بعض مكاتب الاستقدام تحرض العاملات على الهروب، وتقدم تسهيلات لعملية هروبهن من منازل مخدوميهن، ما يترتب عليه تعريض صاحب المنزل «الكفيل» لخسائر مالية، اضافة الى أن الكفيل بحكم القانون هو المسؤول عن العاملة اذا لم يبلغ الاجهزة الامنية عن هروبها.

ويتسرب من روايات وقصص لعاملات منازل ضبطن هاربات من منازل مخدوميهن وفتحت وزارة العمل تحقيقا بحوادث هروبهن، أن مكاتب الاستقدام مسؤولة عن هروبهن وأن بعض المكاتب يلتزم بتشغيلهن بعد الهروب، ومكاتب تقوم بتشغيلهن بأعمال أخرى غير خدمة المنازل.

ويحبذ بعض أصحاب المكاتب هروب العاملات كي يعملن على حساب نظام «المياومة» الذي يحقق للعاملة والمكتب مردودا ماليا أعلى من العمل وفق العقد السنوي.

وعلى ضوء ذلك، فإن بعض المكاتب تلجأ الى تعطيل اجراءات استقدام العاملة ومنحها تأشيرة الدخول بغية ارغام المواطنين الراغبين بالاستقدام على تشغيل عاملات هاربات على نظام المياومة، ما يؤدي الى رفع التكلفة على المواطن واجباره على تشغيل عاملات بطرق غير قانونية في منزله.

وتقول احدى السيدات اللواتي تقدمن لمكتب استقدام ان طلبها ما زال قيد النظر منذ أربعة أشهر وان المكتب اقترح عليها تشغيل عاملة سيريلانكية هاربة لحين إكمال إجراءات استقدام العاملة القانونية. وتضيف أنها وافقت على اقتراح المكتب كونها بحاجة ماسة للعاملة.

ويرجع مختصون قانونيون في شؤون العمل تجاوزات المكاتب الى غياب التشريعات الضابطة لعملها، اذ لم ينص قانون العمل على أي عقوبة بحق صاحب العمل الذي يشغل عاملة هاربة، كما أن القانون لم يحدد الاجراء الاداري والقضائي بحق المكتب الذي يشغل عاملات هاربات.

وتتضارب إحصائيات أعداد العاملات الهاربات بين وزارة العمل ونقابة أصحاب مكاتب الاستقدام العاملات، حيث تشير الوزارة الى أن عددهن نحو 5 الاف عاملة، فيما تشير النقابة الى أنه يتجاوز عشرة آلاف.

وتبقى قضية تورط مكاتب الاستقدام بهروب العاملات متعلقة بمسؤولية وزارة العمل ومدى التزامها بتطبيق القانون وتعديل التشريعات الناظمة للعلاقة بين أطراف الاستقدام.
التاريخ : 19-09-2011

سلطان الزوري
09-19-2011, 12:51 AM
الملك يتلقى اتصالاً هاتفياً من الرئيس الفلسطيني


عمان - بترا

تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني اتصالا هاتفيا امس من الرئيس الفلسطيني محمود عباس جرى خلاله بحث جهود تحقيق السلام في المنطقة في ضوء قرار السلطة الوطنية الفلسطينية التوجه إلى الأمم المتحدة بطلب العضوية الكاملة لدولة فلسطين في المنظمة الدولية. كما تم بحث عدد من القضايا التي تهم الجانبين.

التاريخ : 19-09-2011

sab3 alsaroum
09-19-2011, 04:04 PM
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

سلطان الزوري
09-20-2011, 07:53 AM
جودة يؤكد التزام الاردن بدعم السلطة الفلسطينية

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356535.jpgنيويورك - بترا

شارك وزير الخارجية ناصر جودة امس الاثنين في اجتماع وزاري ضم الولايات المتحدة وجامعة الدول العربية والنرويج ودول مجلس التعاون الخليجي والمغرب عقد على هامش اجتماع لجنة الاتصال لجماعة المانحين للفلسطينيين في اطار اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة.

والقى جودة مداخلة اكد خلالها التزام الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني بدعم السلطة الوطنية الفلسطينية في جهودها المتواصلة لبناء المؤسسات الوطنية الفلسطينية. ودعا الى اهمية توفير حرية التنقل للفلسطينيين وللبضائع وازالة مختلف القيود التي تعترض حرية التنقل، داعيا الى ان تدفع اسرائيل العوائد الخاصة بالفلسطينيين الى السلطة الفلسطينية وعدم حجزها كرهينة باستمرار.

ودعا مجتمع المانحين الى اهمية الوفاء بالتزاماتهم للسلطة الفلسطينية لتمكينها من استمرار عملية بناء المؤسسات الوطنية الفلسطينية، معبرا عن تقديره لجهود السلطة الفلسطينية والطريقة التي عملت من خلالها على بناء مؤسساتها والتي حظيت باعتراف مؤسسات دولية مثل البنك الدولي وصندوق النقد الدولي. على صعيد متصل، اجرى جودة في نيويورك امس مباحثات مع عدد من وزراء الخارجية تركزت على العلاقات الثنائية القائمة بين الاردن وتلك الدول وتطورات الاوضاع في المنطقة وعملية السلام.

وعرض جودة الاصلاحات التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني في كافة الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية. واكد اهمية تضافر الجهود لاعادة عملية السلام الى المسار الصحيح واطلاق مفاوضات جادة وفاعلة بين الطرفين الفلسطيني والاسرائيلي تفضي الى تحقيق الهدف المنشود والمتمثل باقامة الدولة الفلسطينة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وذات السيادة استنادا الى المرجعيات الدولية ومبادرة السلام العربية بعناصرها كافة.

واشار الى ان الاردن معني بكافة قضايا الحل النهائي التي تشمل القدس والحدود والامن والمياه واللاجئين لانها مرتبطة بشكل مباشر بمصالح الاردن.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 07:53 AM
الحركة الإسلامية تثمن السماح لبعض كوادرها بالعودة للخطابة في المساجد


عمان - الدستور - حمزة العكايلة

ثمنت قيادات في الحركة الإسلامية سماح الحكومة بعودة عدد من كوادر الحركة للخطابة في المساجد بعد منعهم لفترة طويلة ومتقطعة قاربت الـ18 عاماً، وفق قياديين في الحركة. رئيس مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين الدكتور عبداللطيف عربيات قال إن من شأن هذه الخطوة بناء الثقة بين الحكومة والشعب، وانها تصب في الاتجاه الصحيح، مؤكدا أن الحركة الإسلامية حركة راشدة هدفها الإصلاح، وتسعى نحو تحقيق مصلحة البلد دوماً.

وأضاف عربيات أن البلاد في أمس الحاجة اليوم لتعزيز الثقة بين مسؤوليها ومواطنيها، معتبرا أن قرار منع خطباء الحركة من الخطابة أضر بسمعة البلاد، وأثر سلبياً على دور المساجد في تثقيف الناس وإرشادهم، بحيث نعاني من فقدان آلاف المساجد للخطباء نتيجة منع كوادر كبيرة من الحركة الإسلامية من حق الخطابة.

بدوره رحب الشيخ حمزة منصور الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي بعودة بعض خطباء الحركة للخطابة، مطالبا بعودة الخطباء المؤهلين من الحركة الإسلامية وخارجها لما فيه مصلحة ومنفعة المصلين الذين تضرروا - بحسب قوله - نتيجة "اعتلاء أشخاص غير مؤهلين ومفتقدين للمقدرة على الخطابة للمنابر.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 07:53 AM
القبض على قاتل والد زوجته في منطقة بدر


عمان - الدستور - نايف المعاني

قال مصدر امني لـ"الدستور" انه تم امس إلقاء القبض على قاتل والد زوجته بعد إطلاقه النار على عائلة زوجته، ما أدى إلى إصابة 4 آخرين من العائلة.

واوضح المصدر ان المواطن كان قد فتح النار على عائلة زوجته مساء الجمعة الماضي ما أدى إلى مقتل والد زوجته، وإصابة زوجته وأمها وشقيقتها وعمها بجروح في منطقة بدر الجديدة. وتراوحت الإصابات ما بين الخطيرة والمتوسطة. واشار المصدر الى انه تم تحويل القاتل الى مدعي عام محكمة الجنايات.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 07:54 AM
شمول 120 ألف مواطن في التأمين الصحي


عمان ـ الدستور ـ كوثر صوالحة

حددت وزارة الصحة دخل الاسرة المحتاجة التي يمكن شمولها بالتأمين الصحي بـ 180 دينارا دون النظر الى المنطقة الجغرافية او الجيوب الاشد فقرا.

وتستعد وزارة الصحة لشمول 120 ألف مواطن بتكلفة تصل الى 20 مليون دينار. وتأتي هذه الخطوة بعد خفض قيمة العجز في صندوق التأمين الصحي الى 19 مليون دينار بعد أن تجاوز الـ 34 مليون دينار.

وقال مدير التأمين الصحي في الوزارة الدكتور عزمي الحديدي لـ»الدستور» ان هذا الاجراء قيد التنفيذ بعد موافقة مجلس الوزراء عليه وان التنسيق على أعلى مستوى مع وزارة التنمية الاجتماعية الموكل اليها إعداد الدراسة الاجتماعية عن الاسر المحتاجة.

وأشار الى أنه في حال وصول الدراسة الى التأمين يتم العمل على منح المواطن بطاقة التأمين الصحي.

وبين الحديدي أن هذا الاجراء يهدف الى التوسع بقاعدة التأمين الصحي حسب التوجيهات الملكية ونهج الحكومة والعمل على إعطاء المواطن الحق في العلاج على أعلى المستويات وتقديم الخدمة الطبية اللازمة له في كافة القطاعات.

ولفت الى أن كافة الجهات ذات العلاقة مثل وزارة التنمية الاجتماعية وصندوق المعونة الوطنية والضمان الاجتماعي تعمل على إعداد القوائم الخاصة بالمواطنين الذين يمكن شمولهم بالتأمين الصحي.

وتهدف الوزارة الى تحقيق التأمين الصحي الشامل عام 2012 عبر الاستمرار في تنفيذ برامج التامين الصحي وأبرزها شمول أبناء المناطق النائية والأشد فقرا وشبكة الأمان الاجتماعي والأطفال دون ست سنوات ومتلقي الدعم من صندوق المعونة الوطنية والمعاقين والمتبرعين بالدم والأعضاء وكبار السن والحوامل حيث بلغت نسبة المشمولين بمظلة التأمين الصحي لدى القطاعات المختلفة أكثر من 87 بالمئة من المواطنين.

وكان وزير الصحة الدكتور عبد اللطيف وريكات قد طلب في كتاب رفعه الى رئيس الوزراء توفير الدعم الكامل لتخفيف العجز في موازنة التأمين الصحي وتحويل المستحقات المالية عن معالجة المرضى غير المؤمنين، المحولين من الديوان الملكي ورئاسة الوزراء، والبالغة 14 مليون دينار عن العام 2010، ومبلغ 65 مليون دينار، عن العام 2011، وتشمل مدفوعات صندوق التأمين الصحي للجهات الصحية المتعاقد معها المستحقات المدورة من السنة الماضية، فضلا عن نسبة 50 % عن المطالبات المقدمة من السنة الجارية، والمستحقات بعد استكمال التسوية عن هذه السنة.

وترجع وزارة الصحة الاسباب وراء العجز في الصندوق لارتفاع الفاتورة العلاجية لمرضى التأمين الصحي خارج مراكز ومستشفيات وزارة الصحة، والتي تصل الى 95 مليون دينار سنويا، عدا الالتزامات الاخرى لدى الوزارة.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 07:54 AM
الدحيات : لا خلافات بين مجلس أمناء مؤتة وإدارة الجامعة


الكرك - الدستورــ امين المعايطه

أكد رئيس مجلس أمناء جامعة مؤتة الدكتور عيد الدحيات حرص المجلس على التنسيق مع إدارة الجامعة من اجل النهوض بمستواها التعليمي وتنفيذ الخطط والبرامج الهادفة إلى تحسين أوضاع العاملين فيها لتوفير الاستقرار الوظيفي لهم ليكونوا أداة فعالة لتحقيق أهدافها وخدمة المصلحة العامة في الوطن .

وأضاف الدحيات أن الجامعة خطت خطوات متقدمة في تصويب أوضاعها المالية الصعبة التي تمر بها من خلال التعاون والتنسيق بين ادارة الجامعة ومجلس أمنائها ووضع استراتيجية متقدمة تهدف إلى وضع الحلول المناسبة لكل القضايا والصعوبات التي ستواجهها الجامعة .

من جانبه قال رئيس الجامعة الدكتور عبدالرحيم الحنيطي ان جامعة مؤتة تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق أهدافها التعليمية وتنفيذ توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني في تطوير العملية التعليمية ومواكبة التطورات الحديثة في خلق بيئة تدريسية سليمة تخرج أجيالا من الطلبة المنتمين لوطنهم وقيادتهم الحكيمة .

وأضاف الحنيطي في حديث صحفي أن الجامعة رغم ما تعانيه من أوضاع مالية صعبة ألا أن ادارة الجامعة تسعى لايجاد حلول مناسبة لهذه الأوضاع المالية ، لافتاَ إلى أن مكرمة جلالة الملك عبدالله الثاني ودعمه المتواصل للجامعة ساهم في تخطي هذه الصعوبات من خلال تصويب أوضاع العاملين في الجامعة وتحقيق مطالبهم ضمن إمكانيات الجامعة .

ونفى الحنيطي أن يكون هناك خلافات بين مجلس أمناء الجامعة وإدارتها مشيراًً إلى أن العلاقة بين الطرفين علاقة تعاونية وبأعلى المستويات والتنسيق بهدف الوصول بالجامعة إلى مراكز متقدمة في العملية التعليمية والحفاظ على سمعتها الطيبة بين الجامعات العالمية وميزتها عن شقيقاتها الأردنيات حيث تخرج طلبة في المجالين المدني والعسكري ليكونوا قادة المستقبل كما أرادها جلالة الملك عبدالله الثاني .

وأكد أن ما ورد في بعض وسائل الإعلام الالكترونية عار عن الصحة من حيث وجود خلافات بين مجلس أمناء الجامعة وإدارتها أو نية رئيس الجامعة لتقديم استقالته ، مبيناً انه ماض في عمله خدمة للوطن والقيادة الهاشمية الحكيمة .
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 07:54 AM
خبراء: انضمام الأردن الى «التعاون الخليجي» مصلحة مشتركة


كتبت: نيفين عبد الهادي

لطالما ازدحمت الأجندة السياسية المحلية بالحديث عن مسألة انضمام الأردن لمجلس التعاون الخليجي، فمنذ اكثر من عشر سنوات وهي مطروحة وتدخل بجدليات دائمة، إلى ان كان قرار الحسم من دول الخليج العربي عندما طلبت من الاردن الانضمام لعضوية المجلس ايمانا منها بدوره واهميته بقيادته الحكيمة التي سيكون لها حتما الكثير من الاضافات الايجابية على قرارات قمة قادة الدول الخليجية.

اليوم وقد اتخذ القرار السياسي رسميا بالموافقة على انضمام الاردن لمجلس التعاون الخليجي في القمة الخليجية في العاشر من ايار الماضي فإن المطلوب الآن وفق ما أكده وزير الخارجية ناصر جودة العمل لوضع آليات ومجموعات عمل ولجان تبحث بهذا الموضوع اضافة الى ان الحرص الخليجي على ضم الاردن لأسرته لم يقف عند حد قراره هذا بل هناك قرار مهم اتخذ لبرنامج تنمية اقتصادي يقدم للمغرب والأردن رفعت توصية به من المجلس الوزاري خلال الاجتماع الأخير الذي عقد في جدة الى القمة الخليجية التي ستعقد بعد شهرين.

الاوراق والملفات الخاصة بموضوع الانضمام لمجلس التعاون الخليجي خرجت الى ارض الواقع ولم تعد حبيسة المكاتب بل تخرج اليوم بإجراءات عملية تنفيذية، وضعت لها خريطة طريق واضحة خلال اولى جولات المحادثات الخاصة بالانضمام للمجلس في اجتماعات الدورة 120 للمجلس الوزاري الخليجي الذي عقد في جدة بالمملكة العربية السعودية الاسبوع الماضي برئاسة الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية الإماراتي رئيس الدورة الحالية للمجلس.

وفي متابعة لــ"الدستور" حول أبعاد انضمام الاردن لمجلس التعاون الخليجي أكد خبراء بالشأن السياسي والاقتصادي ان الانضمام يشكل خطوة ايجابية للطرفين.

ويرى الخبراء ان انضمام الاردن للمجلس يعد مصلحة مشتركة لعدة أسباب، معتبرين ان التعاون الاقتصادي و السياسي والاجتماعي اساسي في منظومة القادم السياسي بين الاردن ودول الخليج العربي، وانه سيكون هناك حتما مصالح متبادلة في هذه الاجراءات.

ويؤكد الخبراء ان دول الخليج العربي تنظر للاردن على انه دولة لها حضورها العالمي القوي، اضافة الى كونه يشكل لهم رصيدا في توفير العمالة لا يمكن تجاهله، كون العمالة الاردنية في دول الخليج لها وضع خاص ومميز ومرغوب ولم يكن يوما عبئا عليها، الى جانب ثقل الاردن الاعلامي في العالم.

وبهذا الشأن كان وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة قد أكد "أن الأردن يعد مثالا للحكم الرشيد والتطور السياسي الصحيح وان لمجلس التعاون الخليجي مصلحة حقيقية بالارتباط مع الأردن".

وبهذه الجملة يلخّص آل خليفة فلسفة الانضمام الاردني للمجلس الذي هو صياغة واضحة لمصلحة مشتركة.

الآراء التي تحدثت لـ"الدستور" أجمعت بما لا يبقي مجالا للشك على أن المسألة ستحقق ايجابيات كبيرة لدول الخليج العربي كافة والاردن اضافة للمغرب بطبيعة الحال مؤكدين ان المرحلة الحالية يصعب ان تعيش بها الدول في جزر معزولة بعضها عن الآخر فهناك قوى خطيرة تحيط بالمنطقة، الأمر الذي يفرض زيادة القوة السياسية وهذا لن يكون إلا من خلال وحدة الصف العربي وتشكيل قوة عربية بين دول المنطقة.

العناني: خطوة مهمة وضرورية

الوزير الأسبق والخبير الاقتصادي د. جواد العناني اكد من جانبه انه لا يمكن لأية دولة الدخول في علاقة طويلة الأجل مع أخرى الا في حال تأكد الجانبين من وجود مصلحة لكل منهما مع الآخر، وبالتالي فإن انضمام الاردن لمجلس التعاون الخليجي فيه مصلحة مشتركة.

ولفت العناني الى ان هناك ايجابيات للطرفين ايضا من هذا الانضمام، فنحن كدولة عربية محاطون بأربع جهات مليئة بالازمات، لا يمكن ان نكون معزولين عن العالم فنحن نحتاج الى مجموعة ننضم لها، وحتما الانضمام الى دول الخليج يشكل لنا خطوة مهمة وضرورية.

وما من شك، وفق العناني، ان للاقتصاد ايجابيات ايضا ولكن الفائدة لا تسير باتجاه واحد بل باتجاهين، فهناك اردنيون يعملون في الخليج، وبالمقابل فالعمالة الاردنية في الخليج توفر لهم اهمية كونها توفر موظفين في ظل نقص العمالة، كما انها تشكل رصيدا وليست عبئا.

وحول موضوع الاستثمار الذي يرى البعض اننا بحاجة له، أكد العناني أن الاردن يعد جاذبا ورصيدا آمنا للاستثمارات، اضافة لوجود استثمارات اردنية ضخمة في دول الخليج لا تقل عن حجم استثماراتها في الاردن.

أبو هديب: منفعة اقتصادية للاردن وسياسية لدول الخليج

بدوره قال النائب السابق د. محمد أبو هديب ان شعارنا الدائم في الاردن اننا بلد قومي عربي، وبالتالي نرحب بأي اجراء عربي.

وأضاف ان دول الخليج تعد عمقا استراتيجيا مهما في ظل الظروف الإقليمية الصعبة التي تمر بها المنطقة، وان أي لقاء عربي عربي يشكل مصلحة للطرفين.

ولفت ابو هديب الى ان انضمام الاردن لمجلس التعاون الخليجي يشكل منفعة اقتصادية للاردن ومنفعة سياسية لدول الخليج مع الاردن.

وقال ان الوضع الجيوسياسي في المنطقة يحتم البحث عن انظمة عربية مستقرة ومتشابهة، وعليه جاء القرار بالاسراع في مثل هذا التعاون.

واشار ابو هديب الى ان كثيرا من الاصوات كانت تتخوف من ان يكون هذا الانضمام على حساب المسيرة الاصلاحية في الاردن، لكن جلالة الملك حسم هذا الامر في حديثه مع النخب الثقافية عندما اكد جلالته ان هناك خريطة طريق مطبقة للاصلاح ولا رجعة عنها.

المجالي: حاجة تاريخية وعاطفية ونفسية

المحلل والكاتب السياسي راكان المجالي قال من جانبه اننا في الاردن نعرف أن المواطن انسان عروبي بطبعه ومع اي عمل تضامني، ونسعى دوما للتكامل مع جميع اشقائنا العرب.

وأضاف "بدون ادنى شك لا انظر لانضمام الاردن لمجلس التعاون الخليجي على اساس انه بناء لعلاقة منقوصة او ان احدا بحاجة للآخر، او ان احدا سيستفيد أكثر من الآخر، بل انا ممتن للأخ الذي يبادر ويلتفت للامور المتعلقة بمشاكلنا ويضمني الى اسرته، وهذا ما حدث في الموضوع الخليجي الاردني، ونحن لا نريد اكثر من استعادة علاقة الاخوة بقوة مع الخليج العربي وان نساهم ببناء دولة وان نكون جزءا من نهضتها على قاعدة التقدم".

وبين المجالي "نحن بحاجة الجميع حاجة تاريخية وعاطفية ونفسية ولا أحد ينكر ان انضمامنا لمجلس التعاون عكس ارتياحا لدى المواطنين وتحديدا على المستوى الاقتصادي".

وقال "في الأردن من أخلاقنا وقيمنا حماية الجميع ونعتبر ذلك جزءا من واجبنا، فاستقرارهم من استقرارنا خصوصا اننا نؤمن بأن مصدر قوتنا التضامن والتلاحم العربي العربي".
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 07:54 AM
العرموطي : أسئلة البورد المشكوك بتسريبها تم تغييرها

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356362.jpgعمان ـ الدستور ـ كوثر صوالحة و اهاب مجاهد

تفقد وزير الصحة رئيس المجلس الطبي الأردني الدكتور عبد اللطيف وريكات امس امتحانات البورد الكتابية للمجلس لدورة أيلول التي بدأت اول من أمس، بالتعاون مع الجامعة الأردنية في قاعة الامتحانات المحوسبة .

وجال الدكتور وريكات يرافقه أمين عام المجلس الدكتور عادل البلبيسي ورؤساء اللجان العلمية من مختلف القطاعات في قاعة الامتحانات للوقوف على سيرها وسلامة الإجراءات الإدارية والفنية وتوفر البيئة المناسبة للممتحنين فنيا وإداريا ومن حيث الهدوء والراحة النفسية.

وأكد الدكتور وريكات حرص الأردن على تعزيز السمعة الطيبة التي يحظى بها المجلس الطبي الأردني الذي يعتبر رياديا في المنطقة ويتمتع باحترام المحافل الطبية العالمية وثقتها.

وشدد على أهمية تطوير عمل المجلس واليات عمله وتحديث إجراءاته بشكل مستمر ليواصل المجلس تقدمه ومواكبة المستجدات العلمية والعملية، مؤكدا في الوقت ذاته ضرورة السعي لتطوير برامج تدريبية نظرية وعملية لتمكين الأطباء المتقدمين للامتحان في التخصصات المختلفة وتسليحهم بما يحقق اجتيازهم الامتحان بنجاح.

من جهته، قال البلبيسي إن المجلس عقد خلال يومي الأحد والاثنين 27 امتحانا في مختلف التخصصات الطبية وسيواصل عقد الامتحانات وفقا للبرنامج المعد.

وأوضح أن المجلس الطبي الأردني يضم 48 لجنة علمية متخصصة يقع على كاهلها إعداد الأسئلة وتصحيح الامتحان واستخراج النتائج بطريقة محوسبة.

وتوقع البلبيسي أن تعقد امتحانات المجلس لدورة شباط من العام القادم في المجلس الطبي الأردني حيث تم تجهيز قاعة امتحانات حديثة ومتطورة محوسبة في المجلس.

وبين انه تقدم لامتحان دورة أيلول الحالية 980 طبيبا من مختلف الاختصاصات الطبية منهم 200 طبيب من غير الأردنيين. الى ذلك قال نقيب الأطباء الدكتور أحمد العرموطي إن أسئلة المجلس الطبي التي امتحن بها أطباء البورد الاردني خلال اليومين الماضيين لم تكن موضع شك وان الاسئلة التي دارت شكوك حول تسريبها تم تغييرها دون الاعلان عن ذلك.

واضاف العرموطي ان معلومات وصلت للنقابة والمجلس الطبي يوم الثلاثاء الماضي تفيد باحتمالية ان تكون الاسئلة قد سربت، وبناء على ذلك تم عقد اجتماع طارئ للمجلس الطبي واتخذ قرارا بتغيير الاسئلة لجميع الاختصاصات الطبية وتم ذلك بالطلب من رؤساء لجان الامتحان بتغيير الاسئلة، كما تم تشكيل لجنة تحقيق للتأكد إن كانت الاسئلة قد سربت.

وأكد العرموطي أنه لم يثبت أن الاسئلة الملغاة قد سربت، مشيرا في الوقت نفسه الى أن لجنة التحقيق لم تنه عملها.

وأوضح العرموطي أن امتحانات المجلس الطبي لم تلغ وقد جرت أمس وأمس الأول وفقا للاسئلة الجديدة.

وأكد العرموطي حرص النقابة على سمعة المجلس الطبي الاردني الذي يحظى بمكانة مرموقة عربيا وعالميا.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:44 AM
الحركة الإسلامية تثمن السماح لبعض كوادرها بالعودة للخطابة في المساجد


عمان - الدستور - حمزة العكايلة

ثمنت قيادات في الحركة الإسلامية سماح الحكومة بعودة عدد من كوادر الحركة للخطابة في المساجد بعد منعهم لفترة طويلة ومتقطعة قاربت الـ18 عاماً، وفق قياديين في الحركة. رئيس مجلس شورى جماعة الإخوان المسلمين الدكتور عبداللطيف عربيات قال إن من شأن هذه الخطوة بناء الثقة بين الحكومة والشعب، وانها تصب في الاتجاه الصحيح، مؤكدا أن الحركة الإسلامية حركة راشدة هدفها الإصلاح، وتسعى نحو تحقيق مصلحة البلد دوماً.

وأضاف عربيات أن البلاد في أمس الحاجة اليوم لتعزيز الثقة بين مسؤوليها ومواطنيها، معتبرا أن قرار منع خطباء الحركة من الخطابة أضر بسمعة البلاد، وأثر سلبياً على دور المساجد في تثقيف الناس وإرشادهم، بحيث نعاني من فقدان آلاف المساجد للخطباء نتيجة منع كوادر كبيرة من الحركة الإسلامية من حق الخطابة.

بدوره رحب الشيخ حمزة منصور الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي بعودة بعض خطباء الحركة للخطابة، مطالبا بعودة الخطباء المؤهلين من الحركة الإسلامية وخارجها لما فيه مصلحة ومنفعة المصلين الذين تضرروا - بحسب قوله - نتيجة "اعتلاء أشخاص غير مؤهلين ومفتقدين للمقدرة على الخطابة للمنابر.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:44 AM
جودة يؤكد التزام الاردن بدعم السلطة الفلسطينية

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356535.jpgنيويورك - بترا

شارك وزير الخارجية ناصر جودة امس الاثنين في اجتماع وزاري ضم الولايات المتحدة وجامعة الدول العربية والنرويج ودول مجلس التعاون الخليجي والمغرب عقد على هامش اجتماع لجنة الاتصال لجماعة المانحين للفلسطينيين في اطار اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة.

والقى جودة مداخلة اكد خلالها التزام الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني بدعم السلطة الوطنية الفلسطينية في جهودها المتواصلة لبناء المؤسسات الوطنية الفلسطينية. ودعا الى اهمية توفير حرية التنقل للفلسطينيين وللبضائع وازالة مختلف القيود التي تعترض حرية التنقل، داعيا الى ان تدفع اسرائيل العوائد الخاصة بالفلسطينيين الى السلطة الفلسطينية وعدم حجزها كرهينة باستمرار.

ودعا مجتمع المانحين الى اهمية الوفاء بالتزاماتهم للسلطة الفلسطينية لتمكينها من استمرار عملية بناء المؤسسات الوطنية الفلسطينية، معبرا عن تقديره لجهود السلطة الفلسطينية والطريقة التي عملت من خلالها على بناء مؤسساتها والتي حظيت باعتراف مؤسسات دولية مثل البنك الدولي وصندوق النقد الدولي. على صعيد متصل، اجرى جودة في نيويورك امس مباحثات مع عدد من وزراء الخارجية تركزت على العلاقات الثنائية القائمة بين الاردن وتلك الدول وتطورات الاوضاع في المنطقة وعملية السلام.

وعرض جودة الاصلاحات التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني في كافة الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية. واكد اهمية تضافر الجهود لاعادة عملية السلام الى المسار الصحيح واطلاق مفاوضات جادة وفاعلة بين الطرفين الفلسطيني والاسرائيلي تفضي الى تحقيق الهدف المنشود والمتمثل باقامة الدولة الفلسطينة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية وذات السيادة استنادا الى المرجعيات الدولية ومبادرة السلام العربية بعناصرها كافة.

واشار الى ان الاردن معني بكافة قضايا الحل النهائي التي تشمل القدس والحدود والامن والمياه واللاجئين لانها مرتبطة بشكل مباشر بمصالح الاردن.
التاريخ : 20-09-2011
[/URL] (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1436_day20_id356535.htm#) (http://www.addthis.com/bookmark.php?v=250&winname=addthis&pub=squrban&source=tbx32-250&lng=ar&s=google&url=http%3A%2F%2Fwww.addustour.com%2FViewTopic.asp x%3Fac%3D%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CLocalAndGo ver_issue1436_day20_id356535.htm&title=%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D8%A7%D9%8 4%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%B1%20%7C%7C%20%D8%AC% D9%88%D8%AF%D8%A9%20%D9%8A%D8%A4%D9%83%D8%AF%20%D8 %A7%D9%84%D8%AA%D8%B2%D8%A7%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D 8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%86%20%D8%A8%D8%AF%D8%B9%D9%85% 20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%B7%D8%A9%20%D8%A7%D9 %84%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A 9&ate=AT-squrban/-/-/4e783614df115a13/2/4e7834b290507893&frommenu=1&uid=4e7834b290507893&ct=1&pre=http%3A%2F%2Fwww.addustour.com%2FSection.aspx% 3Fsec%3D1&tt=0) [URL="http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1436_day20_id356535.htm#"]0 (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1436_day20_id356535.htm#)

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:48 AM
القبض على قاتل والد زوجته في منطقة بدر


عمان - الدستور - نايف المعاني

قال مصدر امني لـ"الدستور" انه تم امس إلقاء القبض على قاتل والد زوجته بعد إطلاقه النار على عائلة زوجته، ما أدى إلى إصابة 4 آخرين من العائلة.

واوضح المصدر ان المواطن كان قد فتح النار على عائلة زوجته مساء الجمعة الماضي ما أدى إلى مقتل والد زوجته، وإصابة زوجته وأمها وشقيقتها وعمها بجروح في منطقة بدر الجديدة. وتراوحت الإصابات ما بين الخطيرة والمتوسطة. واشار المصدر الى انه تم تحويل القاتل الى مدعي عام محكمة الجنايات.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:49 AM
شمول 120 ألف مواطن في التأمين الصحي


عمان ـ الدستور ـ كوثر صوالحة

حددت وزارة الصحة دخل الاسرة المحتاجة التي يمكن شمولها بالتأمين الصحي بـ 180 دينارا دون النظر الى المنطقة الجغرافية او الجيوب الاشد فقرا.

وتستعد وزارة الصحة لشمول 120 ألف مواطن بتكلفة تصل الى 20 مليون دينار. وتأتي هذه الخطوة بعد خفض قيمة العجز في صندوق التأمين الصحي الى 19 مليون دينار بعد أن تجاوز الـ 34 مليون دينار.

وقال مدير التأمين الصحي في الوزارة الدكتور عزمي الحديدي لـ»الدستور» ان هذا الاجراء قيد التنفيذ بعد موافقة مجلس الوزراء عليه وان التنسيق على أعلى مستوى مع وزارة التنمية الاجتماعية الموكل اليها إعداد الدراسة الاجتماعية عن الاسر المحتاجة.

وأشار الى أنه في حال وصول الدراسة الى التأمين يتم العمل على منح المواطن بطاقة التأمين الصحي.

وبين الحديدي أن هذا الاجراء يهدف الى التوسع بقاعدة التأمين الصحي حسب التوجيهات الملكية ونهج الحكومة والعمل على إعطاء المواطن الحق في العلاج على أعلى المستويات وتقديم الخدمة الطبية اللازمة له في كافة القطاعات.

ولفت الى أن كافة الجهات ذات العلاقة مثل وزارة التنمية الاجتماعية وصندوق المعونة الوطنية والضمان الاجتماعي تعمل على إعداد القوائم الخاصة بالمواطنين الذين يمكن شمولهم بالتأمين الصحي.

وتهدف الوزارة الى تحقيق التأمين الصحي الشامل عام 2012 عبر الاستمرار في تنفيذ برامج التامين الصحي وأبرزها شمول أبناء المناطق النائية والأشد فقرا وشبكة الأمان الاجتماعي والأطفال دون ست سنوات ومتلقي الدعم من صندوق المعونة الوطنية والمعاقين والمتبرعين بالدم والأعضاء وكبار السن والحوامل حيث بلغت نسبة المشمولين بمظلة التأمين الصحي لدى القطاعات المختلفة أكثر من 87 بالمئة من المواطنين.

وكان وزير الصحة الدكتور عبد اللطيف وريكات قد طلب في كتاب رفعه الى رئيس الوزراء توفير الدعم الكامل لتخفيف العجز في موازنة التأمين الصحي وتحويل المستحقات المالية عن معالجة المرضى غير المؤمنين، المحولين من الديوان الملكي ورئاسة الوزراء، والبالغة 14 مليون دينار عن العام 2010، ومبلغ 65 مليون دينار، عن العام 2011، وتشمل مدفوعات صندوق التأمين الصحي للجهات الصحية المتعاقد معها المستحقات المدورة من السنة الماضية، فضلا عن نسبة 50 % عن المطالبات المقدمة من السنة الجارية، والمستحقات بعد استكمال التسوية عن هذه السنة.

وترجع وزارة الصحة الاسباب وراء العجز في الصندوق لارتفاع الفاتورة العلاجية لمرضى التأمين الصحي خارج مراكز ومستشفيات وزارة الصحة، والتي تصل الى 95 مليون دينار سنويا، عدا الالتزامات الاخرى لدى الوزارة.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:49 AM
الدحيات : لا خلافات بين مجلس أمناء مؤتة وإدارة الجامعة


الكرك - الدستورــ امين المعايطه

أكد رئيس مجلس أمناء جامعة مؤتة الدكتور عيد الدحيات حرص المجلس على التنسيق مع إدارة الجامعة من اجل النهوض بمستواها التعليمي وتنفيذ الخطط والبرامج الهادفة إلى تحسين أوضاع العاملين فيها لتوفير الاستقرار الوظيفي لهم ليكونوا أداة فعالة لتحقيق أهدافها وخدمة المصلحة العامة في الوطن .

وأضاف الدحيات أن الجامعة خطت خطوات متقدمة في تصويب أوضاعها المالية الصعبة التي تمر بها من خلال التعاون والتنسيق بين ادارة الجامعة ومجلس أمنائها ووضع استراتيجية متقدمة تهدف إلى وضع الحلول المناسبة لكل القضايا والصعوبات التي ستواجهها الجامعة .

من جانبه قال رئيس الجامعة الدكتور عبدالرحيم الحنيطي ان جامعة مؤتة تسير بخطى ثابتة نحو تحقيق أهدافها التعليمية وتنفيذ توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني في تطوير العملية التعليمية ومواكبة التطورات الحديثة في خلق بيئة تدريسية سليمة تخرج أجيالا من الطلبة المنتمين لوطنهم وقيادتهم الحكيمة .

وأضاف الحنيطي في حديث صحفي أن الجامعة رغم ما تعانيه من أوضاع مالية صعبة ألا أن ادارة الجامعة تسعى لايجاد حلول مناسبة لهذه الأوضاع المالية ، لافتاَ إلى أن مكرمة جلالة الملك عبدالله الثاني ودعمه المتواصل للجامعة ساهم في تخطي هذه الصعوبات من خلال تصويب أوضاع العاملين في الجامعة وتحقيق مطالبهم ضمن إمكانيات الجامعة .

ونفى الحنيطي أن يكون هناك خلافات بين مجلس أمناء الجامعة وإدارتها مشيراًً إلى أن العلاقة بين الطرفين علاقة تعاونية وبأعلى المستويات والتنسيق بهدف الوصول بالجامعة إلى مراكز متقدمة في العملية التعليمية والحفاظ على سمعتها الطيبة بين الجامعات العالمية وميزتها عن شقيقاتها الأردنيات حيث تخرج طلبة في المجالين المدني والعسكري ليكونوا قادة المستقبل كما أرادها جلالة الملك عبدالله الثاني .

وأكد أن ما ورد في بعض وسائل الإعلام الالكترونية عار عن الصحة من حيث وجود خلافات بين مجلس أمناء الجامعة وإدارتها أو نية رئيس الجامعة لتقديم استقالته ، مبيناً انه ماض في عمله خدمة للوطن والقيادة الهاشمية الحكيمة .
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:49 AM
البلديات تصرف 100 دينار مكافأة مستعجلة للعاملين في مكب الاكيدر

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356489.jpgالرمثا – الدستور – محمد ابو طبنجه وبترا

اوعز وزير الشؤون البلدية الدكتور حازم قشوع لرئيس مجلس الخدمات المشتركة في اقليم الشمال بصرف مكافأة مستعجلة للعاملين في مكب الاكيدر مقدارها مئة دينار .

ووعد قشوع بدراسة موضوع صرف علاوة المهن الخطيرة وتأمين صحي في القطاع الخاص للمهندسين والموظفين وعمال المجالس المشتركة.

وقال وزير الشؤون البلدية لوكالة الانباء الاردنية(بترا) امس الاثنين خلال وقوفه شخصيا على مطالب عدد من معتصمي مجالس الخدمات ولقائه معهم، ان وزارة البلديات طلبت من مؤسسة الضمان الاجتماعي شمول موظفي وعمال المجالس المشتركة والمعرضين للمخاطر بعلاوة بدل المهن الخطرة وتأمينهم صحيا لدى القطاع الخاص ليتمكنوا من الارتقاء بأوضاعهم وتحسين احوالهم.

وبين قشوع انه التقى المعتصمين وتحدث اليهم وطمأنهم على تلبية مطالبهم بعد اقرار مشروع الضمان الاجتماعي بخصوص صرف علاوات المهن الخطرة الذي يناقش بمجلس النواب لدورته الحالية، لافتا الى ان العاملين يتعرضون لخطورة على الصعيدين الجسدي والنفسي.

من جهته قال رئيس مجلس الخدمات المشتركة بالوكالة رئيس بلدية الرمثا الجديدة المهندس عبدالفتاح الابراهيم انه سيتم اليوم صرف المئة دينار لمهندسي وموظفي وعمال المجالس المشتركة تقديرا لجهودهم وان مطالبهم سيتم تلبيتها حال إقرار تعديلات قانون الضمان الاجتماعي بخصوص علاوات المهن الخطرة.

وكان العاملون في مكب نفايات الاكيدر منعوا امس دخول كافة ناقلات المياه العادمة او الصلبة الى المكب منذ فجر امس وحتى الواحدة بعد الظهر بعد اصرارهم على تنفيذ اضراب مفتوح والتوقف عن العمل بسبب عدم شمول فئتهم من أصحاب المهن الخطرة في مسودة مشروع نظام التقاعد المبكر في المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي ومطالب اخرى وصفوها بالشرعية مطالبين وزير البلديات بالحضور شخصيا والاستماع لمطالبهم .

واكد المعتصمون ان المؤسسات المعنية اخلّت بوعودها بشمولهم في نظام المهن الخطرة ما دعاهم الى رفع مذكرة الى رئيس مجلس الخدمات المشتركة بالوكالة المهندس عبد الفتاح الابراهيم تتضمن تصعيد اضرابهم حتى تتم تلبية مطالبهم بشمولهم في مسودة المشروع .

وكان متصرف اللواء رضوان العتوم ورئيس المجلس بالوكالة التقيا المعتصمين ووعد العتوم برفع مطالبهم للجهات ذات العلاقة في الوقت الذي اكد الابراهيم بان مطالبهم عادلة ومحقة مقرا بان معاناتهم شديدة ومطالبهم شرعية .

ورأى مدير الموقع المهندس احمد الطعاني أن عدم شمول جميع العاملين في المكب بنظام المهن الخطرة سيؤدي إلى حالة من الإرباك بينهم وترك العمل , وطالب بأن يكون شمولهم على أساس قطاعات وليس تحديد مهن بعينها, مع الأخذ بعين الاعتبار الوصف الوظيفي لمهن العاملين فيه , لافتا الى أن المهنة قد تحمل ذات المسمى الوظيفي لكنها تختلف عن طبيعة العمل . واشار الى اصابة نحو 7 عاملين لديه بامراض مختلفة في الوقت الذي اوصى اطباء معالجون للحالات بضرورة نقل الحالات الى مكاتب وتم نقلها بالفعل.

وقال ان العاملين يطالبون بتخصيص راتب التقاعد المبكر واشراكهم بالتامين الصحي فعليا بحيث تتناسب والمخاطر التي يتعرضون لها وتخصيص علاوة مقطوعة او نسبة من الراتب الاساسي .

من جانبه اكد مشرف الموقع المهندس اشرف بني هاني ان الموقع يستقبل اضافة الى النفايات الاخرى نفايات طبية مختلفة مؤكدا انه تم ضبط اكياس صفراء مغلفة وموضوعة داخل اكياس سوداء .



حالة المكب الذي أنشئ عام 1981، والذي يعد من أسخن البقع البيئية في المملكة ، نظرا لما ينتجة من غازات سامة ، تتشكل من تحلل النفايات ، وتحدث اثارا سلبية على البيئة ، حملت العاملين في المكب للاحتجاج مرارا ، مطالبين بتوفير تأمين صحي خاص بهم، وصرف مكافأة نهاية الخدمة ، واعتبار ما يقومون به من عمل بمثابة أعمال خطرة .

الازمة تفاقمت بعد ان اثبتت فحوص مخبرية إصابة حوالي 10 من الكوادر العاملة في المكب البالغ عددهم 60 شخصا، بمرض التهاب الكبد الوبائي الفيروسي ( ب ) و( س ) .

وكشفت مذكرة رفعها العاملون في المكب الى الجهات المعنية عن معاناة العشرات من امراض باطنية وصدرية ونفسية ، وحدوث حالات مرضية أخرى مثل الاسهالات والصداع واحمرار العينين والاكتئاب النفسي والضعف الجنسي وضيق التنفس والامراض الجلدية .
التاريخ : 20-09-2011
[/URL] (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1436_day20_id356489.htm#) (http://www.addthis.com/bookmark.php?v=250&winname=addthis&pub=squrban&source=tbx32-250&lng=ar&s=google&url=http%3A%2F%2Fwww.addustour.com%2FViewTopic.asp x%3Fac%3D%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CLocalAndGo ver_issue1436_day20_id356489.htm&title=%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D8%A7%D9%8 4%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%B1%20%7C%7C%20%D8%A7% D9%84%D8%A8%D9%84%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%AA %D8%B5%D8%B1%D9%81%20100%20%D8%AF%D9%8A%D9%86%D8%A 7%D8%B1%20%D9%85%D9%83%D8%A7%D9%81%D8%A3%D8%A9%20% D9%85%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D8%AC%D9%84%D8%A9%20%D9%84 %D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85%D9%84%D9%8A%D9%86%20%D9%8 1%D9%8A%20%D9%85%D9%83%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%A7% D9%83%D9%8A%D8%AF%D8%B1&ate=AT-squrban/-/-/4e783623cf822145/2/4e7834b290507893&frommenu=1&uid=4e7834b290507893&ct=1&pre=http%3A%2F%2Fwww.addustour.com%2FSection.aspx% 3Fsec%3D1&tt=0) [URL="http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1436_day20_id356489.htm#"]0 (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1436_day20_id356489.htm#)

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:49 AM
القبض على شخصين سرقا 5 مركبات والتعرف إلى هوية متخصص بخطف حقائب السيدات


عمان - الدستور - نايف المعاني

كشف رجال البحث الجنائي عن العديد من قضايا السرقات التي وقعت في مختلف مناطق المملكة وكان من ابرزها انه اشتكى لرئيس مركز امن الاغوار الجنوبية في الكرك احد الاشخاص وادعى بتعرض مركبته نوع هونداي للسرقة وطلب الادعاء على احد الاشخاص كونه شوهد من قبل المجاورين اثناء ارتكابه السرقة وتم ضبط المركبة دون اشخاص والقي القبض على الشخص وبالتحقيق معه اعترف بارتكاب السرقة ولا زال التحقيق جارياً.

منزل

من جهة اخرى اشتكى لرئيس شعبة بحث جنائي البادية في المدورة احد الاشخاص وادعى انه وبتفقده لمنزله وجد الباب مخلوعا ومسروقا منه كشاف كهرباء واسطوانتا غاز وحافظة ثلج وطلب الادعاء على احد الاشخاص كونه شوهد من قبل المجاورين اثناء ارتكاب السرقة ولا زال التحقيق جارياً.

خطف حقائب

كما اشتكت لرئيس مركز امن الرشيد شمال عمان احدى السيدات وادعت انه واثناء مسيرها في الشارع العام تفاجأت بمركبة نوع هونداي تقترب منها وقام الشخص الذي يجلس بجانب السائق بخطف حقيبتها وبداخلها مبلغ 200 دينار ومفتاح منزلها، كما واشتكت احدى السيدات وادعت بخطف حقيبتها وبداخلها هاتف محمول ومفتاح منزلها من نفس المركبة كما واشتكت احدى السيدات وادعت بخطف حقيبتها وبدخلها هاتفها المحمول ومفتاح منزلها من نفس المركبة ونتيجة البحث والتحري ومتابعة اوصاف المركبة تم رصد المركبة ولدى محاولة ضبطها لاذ السائق بالفرار وتم التعرف إلى الشخص الذي يجلس بجانب السائق ولا زال التحقيق جارياً.

خادمتان

واشتكت لرئيس مركز امن الشميساني وسط عمان احدى السيدات وادعت بقيام خادمتها من جنسية أفريقية بسرقة مبلغ 1000 دينار كويتي وجواز سفر من منزلها ولاذت بالفرار ولا زال التحقيق جارياً واشتكت لرئيس مركز امن اربد الشرقي في اربد احدى السيدات وادعت بقيام خادمتها بسرقة مجموعة من الاكسسوارات من منزلها والقي القبض على الخادمة وبالتحقيق معها اعترفت بذلك ولا زال التحقيق جارياً.

اعتداء

واشتكى لرئيس مركز امن الشميساني وسط عمان احد الاشخاص من جنسية عربية وادعى انه حضر اليه شخص وبرفقته ثلاثة اشخاص وقاموا بضربه وسلبه مبلغ 800 دينار والقي القبض على الشخص وبالتحقيق معه انكر ذلك ولا زال التحقيق جارياً.

هواتف محمولة

واشتكى لرئيس مركز امن الجويدة جنوب عمان احد الاشخاص صاحب محل بيع هواتف محمولة وادعى انه ورده اتصال هاتف من شخص يعمل لديه وابلغه بان المحل تعرض للسرقة عن طريق خلع الباب وسرقة 23 هاتفا محمولا وبطاقات شحن هواتف محمولة بقيمة 600 دينار ونتيجة التحقيق مع الشخص الذي يعمل بالمحل اعترف بقيامه بسرقة المحل وتم ضبط المسروقات ولا زال التحقيق جارياً واشتكى لرئيس مركز امن الاشرفية وسط عمان احد الاشخاص وادعى انه حضر اليه شخص وطلب منه هاتفه المحمول لاجراء مكالمة وبعد تسليمه الهاتف لاذ بالفرار وتم التعرف إلى الشخص ولا زال التحقيق جارياً.

طيور كناري

واشتكت لرئيس مركز امن الهاشمية في الزرقاء احدى السيدات وادعت بقيام جارها بسرقة 40 طير كناري من داخل منزلها عن طريق الدخول من الباب المفتوح والقي القبض على الشخص وبالتحقيق معه انكر ذلك ولا زال التحقيق جارياً.

مغافلة

كمااشتكت لرئيس مركز امن الوسطية في اربد احدى السيدات وادعت انها واثناء وجودها في منزلها حضر اليها شخص وقام بمغافلتها وسرقة محفظتها وبداخلها مبلغ 500 دينار وهاتفها المحمول وعادت المشتكية وطلبت الادعاء على احد الاشخاص كونها علمت انه قام بسرقتها والقي القبض على الشخص وبالتحقيق معه انكر ذلك ولا زال التحقيق جارياً.

سرقة مركبات

كما القى افراد مركز امن معان على شخصين لقيامهما بارتكاب بضع جرائم سرقات مركبات وبالتحقيق مع احدهم اعترف بما يلي: سرقة مركبة نوع تويوتا وبيعها لاحد الاشخاص بمبلغ 500 دينار وسرقة مركبة بالاشتراك وبيعها لاحد الاشخاص وسرقة مركبة نوع مرسيدس وفك الاضوية وبيعها لشخص لا يعرفه وسرقة مركبة نوع تويوتا من منطقة الطفيلة بالاشتراك مع شخصين وسرقة مركبة نوع تويوتا بالاشتراك مع شخص اخر وبالتحقيق مع الشخص الثاني اعترف بقيامه بالاشتراك مع الشخص الاول بسرقة مركبة واحدة ولا زال التحقيق جارياً.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:50 AM
اصحاب وسائقو شاحنات يغلقون بوابة ميناء حاويات العقبة


العقبة – الدستور – ابراهيم الفراية

اغلق سائقون واصحاب الشاحنات العاملة في العقبة بوابة ميناء حاويات العقبة احتجاجاً على تردي اوضاعهم المادية ولمطالبة وزارة النقل بالاسراع بتنفيذ بنود وثيقة النقل التي تم توقيعها مؤخراً.

وطالب الناطق الاعلامي باسم السائقين علي الطراونة بوضع تسعيرة منصفة تحقق الحد الأدنى من الفائدة لمالكي الشاحنات، كون الأجور التي يتقاضونها عن حمولات شاحناتهم منخفضة ولا تعود عليهم بالكلفة التشغيلية.

وطالب السائقون بفتح مكتب لهيئة تنظيم قطاع النقل العام في منطقة الاتحاد لتسهيل تطبيق الوثيقة بالاضافة الى الزام شركات التخليص بتطبيق اجور نقل الحاويات من سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الى عمان والزرقاء بما ينسجم مع وثيقة نقل الحاويات .

وقال السائقون إنهم يعانون من تردي أوضاعهم الاقتصادية بعد تراجع عملهم بسبب الإجراءات التي تقوم بها الجهات الرسمية في الوقت الحالي، لافتين إلى أن سائقي الشاحنات يعيشون ظروفا صعبة.

وانتقد أصحاب السيارات الشاحنة وضع الميناء المتردي، وافتقاره إلى الخدمات، إضافة إلى افتقاد بعض سائقي الشاحنات إلى وجود فترات راحة في التنقلات من وإلى عمان، ما أدى إلى وقوع حوادث على الطريق الصحراوي ولفتوا إلى أن الجهات المعنية لم تقم بأي إجراءات فعلية من شأنها توفير العدالة بين جميع أصحاب الشاحنات، مشيرين إلى أن عدة لقاءات مع الجهات الرسمية (وزارة النقل) لم تثمر شيئا يضمن تنفيذ مطالب السائقين وأصحاب الشاحنات.

يشار الى ان مجلس الوزراء قرر في شباط الماضي الموافقة على وضع حد أدنى لأجور نقل البضائع العامة والحاويات لمحور النقل الرئيسي (العقبة – عمان) والتقيد بإصدار وثيقة النقل استنادا لأحكام قانون نقل البضائع على الطرق رقم (21) لسنة 2006 .
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:50 AM
تباينات سياسية حول الصيغة المقترحة لقانون الانتخاب


عمان - الدستور - حمزة العكايلة

يلقي الخلاف حول الصيغة المقترحة لقانون الانتخاب الذي أفرزته لجنة الحوار الوطني، بظلاله على المشهد السياسي والحزبي، والحكومي الذي يرى في بعض تلك المخرجات ثغرات لا يمكن إغفالها لدى تطبيق النظام الانتخابي.

من جهتها تتمسك لجنة الحوار الوطني عبر رئيسها طاهر المصري، رئيس مجلس الأعيان، بما آلت إليه من نتائج استمر الحوار حولها داخل اللجنة قرابة ثلاثة الأشهر.

ويبدو المشهد الحالي مليئا بالتباينات والخلافات التي بدت تطفو على سطح التوجه الحكومي الذي يبدي رغبة في العودة إلى روح قانون انتخاب الـ89، الذي بات المجلس النيابي الذي أفرزه محط استشهاد غالبية القوى الحزبية والشعبية التي ما انفكت تطالب بمجلس نيابي قوي على غرار مجلس الـ89.

وبين التوجه الحكومي وإصرار لجنة الحوار، تتخذ القوى الحزبية موقفاً وسطاً يرفض الرأيين، فالمراد - بحسب تصريحات الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي الشيخ حمزة منصور - الموازنة بين الرأيين، حيث اعتبر أن قانون 89 غير كافٍ للوصول إلى حياة برلمانية حقة، منادياً بالأخذ بين الرأيين بزيادة المقاعد المخصصة لقائمة الوطن لتصل إلى تقاسم في المقاعد مع المقاعد المخصصة للدوائر في المحافظات.

ويضيف منصور أن ما خرجت به لجنة الحوار من توصيات بخصوص نظام الانتخاب لا يقل سوءاً عن مبدأ الصوت الواحد والدائرة الوهمية، منادياً بتخصيص 50% من مقاعد مجلس النواب للقائمة الوطنية المغلقة، ما اعتبر أنه أقرب ما يكون للوصول إلى إفراز تمثيل حقيقي للشعب الأردني ويسهم في خدمة العمليتين السياسية والإصلاحية في البلاد.

ويتفق الأمين العام للحزب الشيوعي الأردني الدكتور منير حمارنة مع ما ذهب إليه منصور بالقول: إن العودة إلى قانون الـ89 لا تتناسب ومتطلبات المرحلة الحالية، فيما يرى أن ما خرجت به لجنة الحوار من توصيات حول قانون الانتخاب المستند الى القائمة النسبية على مستوى الدائرة جيد في ماهيته.

وطالب بأن تكون القائمة على مستوى المحافظة مغلقة خدمة للصالح السياسي والعام في البلاد ومنعاً للفتنة التي قد يحدثها النظام فيما إذا بقيت القائمة مفتوحة كما أوصت لجنة الحوار، مقترحاً زيادة المقاعد المخصصة لقائمة الوطن، حيث تمنح تلك الزيادة حياة برلمانية قوية تفرز مجلساً نيابياً قادراً على تشكيل حكومة برلمانية.

الأمين العام لحزب الوحدة الشعبية الديمقراطي الدكتور سعيد ذياب يرى أن نظام القائمة النسبية يعد الأكثر ديمقراطية وعصرية بالنسبة للدولة والمجتمع، وأنه المدخل الحقيقي لتوفير العدالة في عملية التمثيل للواقع الاجتماعي والسياسي في البلاد.

واعتبر ذياب أن هذا النظام قادر على قيادة المجتمع نحو الرقي في العملية الانتخابية، وأنه بالتالي يؤدي إلى دور قوي للمجلس النيابي، معتبراً كذلك أن مسألة العودة لقانون الـ89 «غير مقبولة لدينا وسبقها عدم قبول من لجنة الحوار». وأضاف «لقد طالبنا بما يتعلق بالتعديلات الدستورية بضرورة حملها نصاً واضحاً يمنح رئيس أكبر تكتل نيابي الحق في تشكيل الحكومة».

وكان جلالة الملك عبدالله الثاني أكد أهمية إفراز مجلس نيابي يمثل كل الأردنيين، وذلك في رسالة ملكية موجهة الى رئيس لجنة الحوار الوطني طاهر المصري في الرابع عشر من آذار الماضي شدد جلالته فيها على أهمية الوصول الى صيغة قانون انتخاب ديمقراطي يضطلع بدور رائد في تكريس العدالة والنزاهة والشفافية وسيادة القانون، وإحداث نقلة نوعية في العمل النيابي، والوصول إلى تشريع يثري التعددية السياسية والحزبية القائمة، ويكرسها نهجاً راسخاً، يمكّن القوى السياسية الفاعلة كافة من المشاركة في العملية الديمقراطية وصناعة القرار، عبر أحزاب ذات برامج تعبّر عن طموحات المواطنين وتستجيب لمتطلباتهم، خاصة فئة الشباب منهم.

وسلمت اللجنة مخرجاتها لرئيس الوزراء في الرابع من حزيرن الماضي متضمنة مشروع قانون معدل لقانون الاحزاب السياسية لسنة 2011، ومشروع قانون معدل لقانون الانتخاب لسنة 2011 اعتمدت فيه مبدأ القائمة النسبية المفتوحة على مستوى المحافظة، إضافة إلى قائمة التمثيل النسبي على مستوى الوطن، على أن يفوّض رئيس اللجنة بتحديد عدد أعضاء مقاعد القائمة النسبية على مستوى الوطن، وحددت فيها المقاعد على مستوى الوطن وفق القائمة المفتوحة (15 مقعدا).


التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:50 AM
طلبة « يبلا الثانوية» يمتنعون عن دخول صـفـوفـهم احـتـجـاجـا عـلـى وضـع الـبنـاء المدرسي


بني كنانة - الدستور - بكر عبيدات

امتنع طلبة مدرسة يبلا الثانوية للبنين التابعة لمديرية التربية والتعليم في لواء بني كنانة عن دخول الغرف الصفية أمس، مناشدين المسؤولين في الوزارة ايجاد بناء بديل للبناء الحالي لها نظرا لأن البناء الحالي يفتقر للعديد من بديهيات التعليم، اضافة الى مشكلة البيئة الدراسية تجاه وجود صفوف من الصف الرابع لغاية التوجيهي، فضلا عن عدم توفر مختبرات علوم وحاسوب وملاعب حيث يقومون باللعب في المقبرة المجاورة للمدرسة.

وأضاف أولياء أمور وطلبة التقتهم «الدستور» أنهم تعبوا كثيرا نتيجة كثرة المطالبات للجهات المعنية حول أهمية ايجاد مبنى بديل لمبنى المدرسة الحالي الذي يعود بناؤه لخمسينيات القرن الماضي وان وحدات المياه مشتركة بين طلبة صغار وكبار وان المقاعد التي يجلسون عليها قديمة ومهترئة وبحاجة لصيانة أو تجديد، منوهين الى أنهم سيبقون معتصمين لغاية الوصول لحل جذري لمشكلتهم.

وعلى ذات السياق بين مدير التربية والتعليم في اللواء منصور يعقوب خلال اجتماعه مع أولياء أمور الطلبة بحضور المدير الفني الدكتور اعويد الصقور ورئيس قسم الاشراف جهاد العبابنة ومدير المدرسة تيسير عبيدات، أن الوزارة تعتمد في عملية انشاء مدارس في مختلف مناطق المملكة أسسا معينة ووفق خطة ممنهجة، مؤكدا أن عملية انشاء مدرسة خاصة بمنطقة يبلا تمر في مراحلها النهائية، ذلك أنه تم استملاك قطعة أرض في البلدة وأن المديرية بانتظار الانتهاء من اتمام عملية الاستملاك.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:51 AM
انتشار حشرة «البسيلا» في مزارع الزيتون بالطفيلة


الطفيلة – الدستور – سمير المرايات

تأثرت مساحات واسعة من أشجار الزيتون المعمر والزراعات الحديثة، في محافظة الطفيلة بتبعات الجفاف وانخفاض منسوب ينابيع المياه الموجهة لريها، علاوة على انتشار حشرة « البسيلا « ما سيؤدي إلى انخفاض معدل الإنتاج من مادتي الزيت والزيتون للموسم المقبل ، وفق العديد من المزارعين.

وبينوا بان تأثر الموسم الزراعي الحالي بأمراض مختلفة سيخفض من الإنتاجية مقارنة مع العام الماضي في ضوء الحاجة الماسة إلى حملات المكافحة الوبائية والإرشاد الزراعي.

وفي الوقت الذي يؤكد فيه قسم الإرشاد الزراعي في مديرية زراعة الطفيلة بان حشرة» البسيلا « أو ذبابة الزيتون القطنية ساعد في انتشارها ارتفاع درجات الحرارة وتوفر الظروف البيئية المناسبة، حيث تعمل على إعاقة عمليات تلقيح الأزهار بواسطة المادة القطنية، التي تفرزها أو امتصاص العصارة النباتية من القمم النامية والبراعم الزهرية، أو فرز الندوة العسلية التي ينمو عليها فطر العفن فان العديد من المزارعين يؤكدون بان خسائر متلاحقة نجمت عن هذه الحشرة وأدت إلى جفاف أشجارهم دون حلول ناجعة.

وأكدوا بان مساحات واسعة من بساتين الزيتون المعمر في مدينة الطفيلة تتعرض لخطر الجفاف والتصحر ، جراء انخفاض منسوب ينابيع المياه التي تروي هذه البساتين واختفاء ينابيع أخرى بسبب تدني معدلات سقوط الأمطار السنوية في وقت أدت فيه موجات الحر والصقيع ، والتأثر بظاهرة تبادل أحمال ثمار الزيتون ، والاصابة بالآفات الزراعية ، علاوة على تدني معدلات سقوط الأمطار ، وجفاف عيون المياه ، إلى انخفاض إنتاجية الزيتون للموسم الزراعي الحالي .

وإزاء ذلك يؤكد أصحاب مزارع الزيتون على ضرورة صيانة الينابيع واستغلال الفاقد من مياهها الذي يذهب هدرا بين الشعاب والأودية للاستفادة من هذه المياه في ري أشجارهم التي بدأت تتأثر بعوامل التصحر والجفاف ، مثلما يطالبون بإقامة سدود مائية ومشروعات للحصاد المائي وتولي جهات رسمية ، عمليات التسويق أو إنشاء مصنع للصابون لاستيعاب كميات الزيت من ناحية وتشغيل المزارعين العاطلين عن العمل من ناحية أخرى .

قال مدير زراعة الطفيلة المهندس المهندس باسل الخوالدة أن مديرية الزراعة تسعى إلى زيادة كميات الإنتاج من خلال تأهيل وصيانة الينابيع المغذية لأشجار الزيتون ضمن مشروع المصادر الزراعية ومشروع تأهيل الأشجار المعمرة، وإرشاد المزارعين حول عمليات القطاف وأساليب الزراعات الحديثة لغراس الزيتون عدا عن تشجيع المزارعين للتوسع في زراعة أشجار الزيتون لمواءمتها لطبيعية ومناخ المنطقة ، مؤكدا أن الجدوى الاقتصادية لزراعة الزيتون جيدة.

وأكد أن بساتين الزيتون المعمرة والممتدة على مساحات زراعية واسعة ، تأثرت بعوامل طبيعية عدة ، منها عدم انتظام توزيع مياه الأمطار على مدار الموسم المطري ، وإصابتها بالآفات الزراعية عدا عن تعرض مصادر المياه من عيون وغيرها للجفاف ، ما أدى إلى انخفاض إنتاجية كميات الزيتون.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:51 AM
«شباب العمل الإسلامي» يعتصمون احتجاجا على مشروع الباص السريع


عمان-الدستور

تنفذ «اللجنة الشبابية في حزب جبهة العمل الإسلامي» مساء غد الأربعاء وقفة احتجاجية في نفس مسار القطار السريع أمام صحيفة الدستور للمطالبة بمحاسبة المسؤولين عن التخبط في تنفيذ المشروع والمطالبة بمحاسبة الذين يستغلون المال العام .

ودعت اللجنة في بيان صادر عنها امس كافة الفعاليات الشبابية والطلابية والحزبية والشعبية للمشاركة

في الوقفة الاحتجاجية التي تأتي ضمن سلسلة من النشاطات التفاعلية التي ستقيمها اللجنة في مختلف الأماكن لمحاربة الفساد والمطالبة بالإصلاح.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:51 AM
دعوة البحرينيين في الأردن للمشاركة بانتخاباتهم البرلمانية التكميلية اليوم


المنامة -بترا.

دعت اللجنة التنفيذية للانتخابات البرلمانية التكميلية في البحرين مواطنيها في الأردن الى التوجه لسفارة البحرين في عمان اليوم اعتبارا من الساعة التاسعة صباحا وحتى السابعة مساء مصطحبين معهم جوازات سفرهم للادلاء باصواتهم واختيار مرشحيهم. واوضحت اللجنة التنفيذية امس أن نتائج الاقتراع في الخارج سوف تضاف إلى نتائج الاقتراع في المملكة الذي سيجري في 24 الشهر الحالي وستكون الإعادة في الخارج للدوائر غير المحسومة في 27 ايلول .

ويبلغ عدد الناخبين الذين يحق لهم التصويت في الانتخابات البرلمانية التكميلية في البحرين وخارجها 187080 ناخباً وناخبة تجري في ثماني دوائر انتخابية حيث يتنافس 65 مرشحا على 18 مقعدا في البرلمان من اصل 40 مقعدا شغرت بعد ان استقال نواب جمعية الوفاق السياسية المعارضة اثر الاحداث التي شهدتها المملكة في شباط الماضي.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-20-2011, 11:53 AM
«المهندسيـن» تعلن تفاصـيـل مسابقتها الثالثة للبناء الصديق للبيئة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356353.jpgعمان - الدستور - إيهاب مجاهد.

أعلنت نقابة المهندسين تفاصيل مسابقتها الثالثة للبناء الصديق للبيئة التي تهدف الى تشجيع المشاريع المعمارية الخضراء وإعطاء حوافز للمكاتب الهندسية التي تعطي الأولوية لمشاريعها البيئية الموفرة للطاقة.

وقال نقيب المهندسين عبد الله عبيدات في مؤتمر صحفي امس حضره امين عام اتحاد المهندسين العرب ومندوب عن وزير البيئة وعدد من اعضاء لجنة الجائزة ان النقابة وقعت اتفاقية مع وزارة البيئة لتكون النقابة الجهة الفنية المعنية بالمعايير المتعلقة بالابنية الخضراء وقامت بوضع تعليمات للأبنية الخضراء كما شكلت مجلسا أعلى للبناء الاخضر في النقابة.

وبين ان النقابة وقعت اتفاقية مع احدى الشركات لخفض فاتورة الكهرباء لابنية النقابة الى النصف خلال خمس سنوات، موضحا ان الكلفة السنوية لاستهلاك الكهرباء في ابنية النقابة الاربعة تصل الى 111 الف دينار.

ولفت عبيدات الى دراسات تشير الى ان 65% من التلوث سببه المباني، الامر الذي دفع النقابة للعمل بكل طاقتها لترويج مفهوم البناء الاخضر.

وبين ان هناك توجها لتطوير دليل الابنية الخضراء الى كود ملزم من قبل مجلس البناء، مشيرا الى ان تعليمات النقابة الخاصة بالبناء الاخضر تأخذ بالدليل.

واضاف ان النقابة ستطرح مسابقة لطلبة الهندسة حول البناء الاخضر خلال مؤتمر الهندسة المدنية الذي سيعقد مطلع العام المقبل، كما ستشارك في مؤتمر يعقد في قطر حول البناء الاخضر الشهر المقبل.

من جانبه قال رئيس الشعبة المعمارية في النقابة المهندس كمال حبش ان المسابقة ستختار افضل ثلاثة مشاريع هندسية صديقة للبيئة لا تقل مساحتها عن 250 مترا مربعا للابنية السكنية ولا تقل عن 500 متر مربع للمباني المتعددة الاستعمالات، وسيحصل المكتب الهندسي الفائز بالجائزة الاولى على 7500 دينار والثاني على 5000 دينار والثالث على 2500 دينار.

وبين ان اخر موعد لاستلام طلبات المشاركة هو العشرون من تشرين الأول القادم فيما ستعلن النتائج في 25 كانون الأول المقبل.

وكان امين عام اتحاد المهندسين العرب الدكتور عادل الحديثي قد اشاد بالدور الذي تقوم به نقابة المهندسين في مختلف المجالات التي من شأنها تحقيق رفعة العمل الهندسي والارتقاء بمنتسبيها.

من جانبه أكد مندوب وزير البيئة مندوب التوعية في وزارة البيئة احمد الروسان ان البعد البيئي للابنية ليس جديدا على الاردن الذي كان من الدول السباقة في انتهاج البعد البيئي.

واشار الى مشكلة الطاقة التي يعاني منها الاردن وارتفاع فاتورة الطاقة، مشيرا الى ان البناء الاخضر يساعد في خفض الفاتورة بما بين 30-50%.
التاريخ : 20-09-2011

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:19 AM
وزير الصحة : تغييرات وشيكة بين مديري المستشفيات الحكومية


عمان-(بترا)- من بلال العقايلة- قال وزير الصحة الدكتور عبداللطيف وريكات ان الوزارة ستجري تغييرات بين مديري المستشفيات الحكومية، لتنفيذ اصلاحات في الرعاية الأولية ولغايات جودة الخدمة في أقسام الطوارئ، وتخصيص فرق للتفتيش المتواصل على اقسام الطوارئ .

واضاف خلال لقائه رئيس مجلس نقابة الأطباء وأعضاءه في مبنى النقابة مساء امس الاثنين إن نظام الهيكلة الخاص بالأطباء سيكون جاهزا خلال شهر تشرين الأول وسيوزع في تشرين الثاني ويطبق بداية العام الجديد.

واكد ان الوزارة لن توافق على طلبات التقاعد حتى نهاية العام الحالي وذلك حفاظا على حقوق الاطباء والموظفين، لتشملهم الهيكلة بميزاتها الوظيفية المقنعة .

وبين وريكات انه ستتم زيادة الكوادر الطبية في اقسام الطوارئ، وتعقد دورات تدريبية للأطباء فيها حول أساليب التعامل مع المرضى والمراجعين، مؤيدا المقترح التي تقدمت به النقابة لشمول المساقات الدراسية للأطباء بمواد تؤهل الطلبة للتعامل مع المرضى وادارة الازمات والحوادث الكبيرة.

وقال ان الوزارة ستبقى على موقفها في تشديد العقوبة على كل من تسول له نفسه الاعتداء على الاطباء، الى جانب التعاون مع مديرية الامن العام لتخصيص شرطة نسائية في المستشفيات.

واضاف انه سيكون هناك تدوير للعمل بين الأطباء في مدن المملكة ومحافظاتها لتتحقق العدالة الوظيفية، وكذلك وضع الرجل المناسب في المكان المناسب وفق استحقاقات كل وظيفة والمسمى الخاص بها، متوقعا ان هذه الخطوة ستزيل الاحباط والظلم الذي قد يتعرض له اي موظف في الوزارة.

وشدد وزير الصحة على ان البعثات الدراسية للأطباء ستكون ضمن ميزان العدالة والمساواة وأن توجهات الوزارة الجديدة ستمكن الطبيب المبتعث للدراسة من الحصول على راتبه كاملا دون نقصان، وذلك شعورا منها بصعوبة الظروف المعيشية التي تنعكس على الطبيب وأسرته.

وحول مطالبة النقابة بالاعتراف بشهادات الاطباء خريجي الجامعات الروسية وايجاد حل سريع لها وعد وريكات بأن يكون ثمة حل لهذه المشكلة وصولا الى تحقيق هذا المطلب بالكامل، مؤكدا دعمه لتوجه النقابة لاستحداث نظام جديد تقتطع بموجبه مبلغا ماليا لرفد صندوق التقاعد للأطباء .

وقال نقيب الاطباء الدكتور احمد العرموطي ان النقابة تؤكد وقوفها الى جانب الوزارة في سعيها الجاد نحو تحقيق مزيد من الاصلاحات على مستوى القطاع الصحي، معتبرا ان لقاءات التواصل التي يحرص عليها الوزير ستسهم في حل العديد من المشاكل التي يعانيها الاطباء، مثمنا التجاوب الكبير الذي ابداه الوزير لجهة حل مشاكلهم.

وذكر العرموطي ان النقابة تضع جل امكاناتها في خدمة القطاع الصحي، ولاسيما التعليم الطبي المستمر ورفع كفاءة الاطباء، الى جانب سعيها الدائم لتحسين الوضع المعيشي لهم، وزيادة الموارد المالية للصناديق التابعة لها.

وطالب مجلس النقابة في اثناء اللقاء بتوحيد العطلة الاسبوعية بين الاطباء، والاعتراف بشهادات خريجي الجامعات الروسية، والابقاء على نظام الهيكلة وتشديد الرقابة على المراكز الصحية الخاصة، والعقوبة في قضايا الاعتداء على الاطباء، والعدالة بينهم في البعثات الدراسية وتعيين رئيس المجلس الطبي من أبناء الوزراة، ومنع الترخيص للجمعيات الطبية الا بالرجوع للنقابة.

وايد الدكتور وريكات الخطوة التي اتخذتها النقابة بوضع نظام خاص للمراكز الطبية الخاصة ومدونة السلوك والنظام الخاص للإعلان والإعلام الطبي والمتضمن عرض الاعلانات الطبية على لجنة نقابية لاجازته قبل نشره في وسائل الاعلام تفاديا لأي خلل تحمله تلك الاعلانات.

وكان عضو مجلس النقابة الدكتور رائف فارس قدم شرحا حول مدونة السلوك التي تحمل اسم " دليل النقابة في الطب والطبابة" والتي تشتمل على كل ما يتعلق بالطب الطبيب وصفاته وسلوكه ومسؤوليته وعلاقته مع المريض ودوره في السلم والحرب، وفي حماية الحياة الانسانية وحفظ الاسرار الطبية.

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:19 AM
وزير الصحة : تغييرات وشيكة بين مديري المستشفيات الحكومية


عمان-(بترا)- من بلال العقايلة- قال وزير الصحة الدكتور عبداللطيف وريكات ان الوزارة ستجري تغييرات بين مديري المستشفيات الحكومية، لتنفيذ اصلاحات في الرعاية الأولية ولغايات جودة الخدمة في أقسام الطوارئ، وتخصيص فرق للتفتيش المتواصل على اقسام الطوارئ .

واضاف خلال لقائه رئيس مجلس نقابة الأطباء وأعضاءه في مبنى النقابة مساء امس الاثنين إن نظام الهيكلة الخاص بالأطباء سيكون جاهزا خلال شهر تشرين الأول وسيوزع في تشرين الثاني ويطبق بداية العام الجديد.

واكد ان الوزارة لن توافق على طلبات التقاعد حتى نهاية العام الحالي وذلك حفاظا على حقوق الاطباء والموظفين، لتشملهم الهيكلة بميزاتها الوظيفية المقنعة .

وبين وريكات انه ستتم زيادة الكوادر الطبية في اقسام الطوارئ، وتعقد دورات تدريبية للأطباء فيها حول أساليب التعامل مع المرضى والمراجعين، مؤيدا المقترح التي تقدمت به النقابة لشمول المساقات الدراسية للأطباء بمواد تؤهل الطلبة للتعامل مع المرضى وادارة الازمات والحوادث الكبيرة.

وقال ان الوزارة ستبقى على موقفها في تشديد العقوبة على كل من تسول له نفسه الاعتداء على الاطباء، الى جانب التعاون مع مديرية الامن العام لتخصيص شرطة نسائية في المستشفيات.

واضاف انه سيكون هناك تدوير للعمل بين الأطباء في مدن المملكة ومحافظاتها لتتحقق العدالة الوظيفية، وكذلك وضع الرجل المناسب في المكان المناسب وفق استحقاقات كل وظيفة والمسمى الخاص بها، متوقعا ان هذه الخطوة ستزيل الاحباط والظلم الذي قد يتعرض له اي موظف في الوزارة.

وشدد وزير الصحة على ان البعثات الدراسية للأطباء ستكون ضمن ميزان العدالة والمساواة وأن توجهات الوزارة الجديدة ستمكن الطبيب المبتعث للدراسة من الحصول على راتبه كاملا دون نقصان، وذلك شعورا منها بصعوبة الظروف المعيشية التي تنعكس على الطبيب وأسرته.

وحول مطالبة النقابة بالاعتراف بشهادات الاطباء خريجي الجامعات الروسية وايجاد حل سريع لها وعد وريكات بأن يكون ثمة حل لهذه المشكلة وصولا الى تحقيق هذا المطلب بالكامل، مؤكدا دعمه لتوجه النقابة لاستحداث نظام جديد تقتطع بموجبه مبلغا ماليا لرفد صندوق التقاعد للأطباء .

وقال نقيب الاطباء الدكتور احمد العرموطي ان النقابة تؤكد وقوفها الى جانب الوزارة في سعيها الجاد نحو تحقيق مزيد من الاصلاحات على مستوى القطاع الصحي، معتبرا ان لقاءات التواصل التي يحرص عليها الوزير ستسهم في حل العديد من المشاكل التي يعانيها الاطباء، مثمنا التجاوب الكبير الذي ابداه الوزير لجهة حل مشاكلهم.

وذكر العرموطي ان النقابة تضع جل امكاناتها في خدمة القطاع الصحي، ولاسيما التعليم الطبي المستمر ورفع كفاءة الاطباء، الى جانب سعيها الدائم لتحسين الوضع المعيشي لهم، وزيادة الموارد المالية للصناديق التابعة لها.

وطالب مجلس النقابة في اثناء اللقاء بتوحيد العطلة الاسبوعية بين الاطباء، والاعتراف بشهادات خريجي الجامعات الروسية، والابقاء على نظام الهيكلة وتشديد الرقابة على المراكز الصحية الخاصة، والعقوبة في قضايا الاعتداء على الاطباء، والعدالة بينهم في البعثات الدراسية وتعيين رئيس المجلس الطبي من أبناء الوزراة، ومنع الترخيص للجمعيات الطبية الا بالرجوع للنقابة.

وايد الدكتور وريكات الخطوة التي اتخذتها النقابة بوضع نظام خاص للمراكز الطبية الخاصة ومدونة السلوك والنظام الخاص للإعلان والإعلام الطبي والمتضمن عرض الاعلانات الطبية على لجنة نقابية لاجازته قبل نشره في وسائل الاعلام تفاديا لأي خلل تحمله تلك الاعلانات.

وكان عضو مجلس النقابة الدكتور رائف فارس قدم شرحا حول مدونة السلوك التي تحمل اسم " دليل النقابة في الطب والطبابة" والتي تشتمل على كل ما يتعلق بالطب الطبيب وصفاته وسلوكه ومسؤوليته وعلاقته مع المريض ودوره في السلم والحرب، وفي حماية الحياة الانسانية وحفظ الاسرار الطبية.

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:20 AM
افتتاح مؤتمر دعم العسكريين وأسـرهم أثناء مشاركاتهم بواجبات خارج البلاد

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356355.jpgعمان - بترا

افتتح رئيس هيئة القوى البشرية العميد الركن محمد سليمان فرغل في القيادة العامة للقوات المسلحة امس الاثنين جلسات مؤتمر دعم العسكريين وأسرهم ضمن برنامج الشراكة مع الحرس الوطني في ولاية كولورادو الأميركية للعام2011 .

وقال رئيس هيئة القوى البشرية إن هناك مشاركات واسعة للقوات المسلحة الأردنية بمهام وواجبات حفظ الأمن والاستقرار في معظم مناطق الصراع في العالم مما يوجب وجود جهات مختصة لتقديم الرعاية والدعم للمشاركين بهذه المهام وأسرهم.

وأكد العميد الركن فرغل في كلمته أهمية الشراكة في هذا الجانب مع جماعة الدعم الأسري التابعة للحرس الوطني في ولاية كولورادو لتبادل المعرفة والخبرات في مجال الدعم الاجتماعي والنفسي المقدم لأسر العسكريين الذي يشاركون بالمهام والواجبات العسكرية خارج البلاد لما له من أثر ايجابي بدعم القوات المسلحة العسكرية العاملة ورفع معنوية مرتباتها وبما يخدم تنفيذ المهام والواجبات الموكلة إليها بكل نجاح. وأشار لضرورة توحيد وتنسيق جهود مختلف الجهات المعنية بتقديم الدعم الأسري والاجتماعي للعسكريين وأسرهم. ويهدف المؤتمر الذي يستمر ثلاثة أيام لبحث أفضل السبل لتقديم الرعاية والدعم للعسكريين وأسرهم قبل وأثناء وبعد مشاركاتهم في الواجبات التي توكل اليهم خارج البلاد من النواحي الاجتماعية والنفسية والاقتصادية.

ويناقش المؤتمر استراتيجيات تقديم برامج المساعدة لأسر العسكريين ودور القادة في هذه البرامج والتعاون والتنسيق بين القوات المسلحة والسلطات الحكومية والمنظمات غير الحكومية في هذا المجال ودور الافتاء العسكري بدعم القوات المسلحة في مختلف مراحل انفتاح القوات في ارض المهمة، إضافة لموضوعات الصحة الذهنية للعسكريين وأسرهم. ويشارك في جلسات المؤتمر إضافة الى أعضاء وفد جماعة الدعم الأسري للعسكريين في كولورادو دائرة المساندة الاجتماعية لشؤون العسكريين في مديرية شؤون الأفراد وعدد من المديريات ذات العلاقة في القيادة العامة للقوات المسلحة كما تشارك جمعية الملكة رانيا لرعاية العسكريين وأسرهم والهيئة الهاشمية للمصابين العسكريين وجمعية رعاية أسرة الجندي.

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:22 AM
«النواب» : محكمة دستورية من 9 أعضاء يعينهم الملك

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356481.jpgعمان-الدستور- مصطفى الريالات ونسيم عنيزات

أقر مجلس النواب إنشاء المحكمة الدستورية المؤلفة من تسعة أعضاء على الأقل من بينهم الرئيس يعينهم الملك ولا يجوز عزل أعضائها طيلة مدة عضويتهم التي قرر المجلس ان تكون 6 سنوات غير قابلة للتجديد.

ووافق المجلس اضافة فصل جديد للدستور (الفصل الخامس) يتعلق بالمحكمة الدستورية.

كما قرر مجلس النواب في جلستين عقدهما امس برئاسة رئيس المجلس فيصل الفايز وحضور رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت وحضور هيئة الوزراة ، بان يحاكم الوزراء على ما ينسب اليهم من الجرائم التي يرتكبونها اثناء تأديتهم عملهم امام المحاكم النظامية . كما قرر المجلس بان يكون قرار احالة الوزير من قبل مجلس النواب باغلبية اعضاء المجلس ( النصف +1).

في الجلسة الصباحية ، اقر المجلس المادة الرابعة عشرة الواردة في مشروع التعديلات والتي تقابلها المادة 55 في الدستور وفق ما وردت من اللجنة القانونية.

وتنص المادة على ان (يحاكم الوزراء على ما ينسب اليهم من جرائم ناتجة عن تأدية وظائفهم امام المحاكم النظامية المختصة في العاصمة وفقا لاحكام القانون).

ووافق (80) نائباً على القرار وخالفه (12) نائباً وغاب (28) عن التصويت ولم يمتنع أحد .

وكان مشروع الحكومة قبل تعديل اللجنة عليه ينص على أن يحاكم الوزراء على ما ينسب إليهم من جرائم ناتجة عن تأدية وظائفهم أمام محكمة الاستئناف النظامية في العاصمة، تنظرها هيئة مؤلفة من خمسة قضاة، يعين المجلس القضائي رئيسها وأعضاءها، وتصدر أحكام المحكمة بالأغلبية ، في الفقرة الأولى للمادة ، بينما جاءت الفقرة الثانية في المشروع لتقول إن قانوناً خاصاً يعين الجرائم التي تترتب عليها مسؤولية الوزراء.

يشار إلى ان النص الأصلي في الدستور الأردني للمادة 55 ينص على : «يحاكم الوزراء أمام مجلس عال على ما ينسب إليهم من جرائم ناتجة عن تأدية وظائفهم».

وكانت اللجنة القانونية عدلت المادة بشطب الفقرة الثانية وجعل المادة من فقرة واحدة فقط ، لتجعل محاكمة الوزراء تبدأ من محاكم البداية، قبل أن يستأنف الوزير قرار الحكم في حال عدم رضاه عنه.

وبررت اللجنة على لسان رئيسها عبدالكريم الدغمي التعديل بأن الحصانة المعطاة للوزراء من خلال إحالتهم لمحاكم الاستئناف هي حصانة غير مبررة، بالإضافة إلى أن قرار الحكومة يفقد الوزير حقه في درجة من درجات التقاضي الابتدائية.

واوضح الدغمي ان اللجنة قررت شطب الفقرة الثانية من المادة لانه من غير المنطقي ولا القانوني أن تحدد جرائم الوزراء بقانون خاص، لافتاً إلا أنه يجب مساءلة الوزراء وفقاً لكافة القوانين الأردنية المعمول بها.

كما اقر المجلس المادة الخامسة عشرة الواردة في مشروع التعديلات التي تقابلها المادة56 من الدستور وفق ما وردت من اللجنة القانونية.

وتنص المادة على ان (لمجلس النواب حق احالة الوزراء الى النيابة العامة مع ابداء الاسباب المبررة لذلك ولا يصدر قرار الاحالة الا بأغلبية الاعضاء الذين يتألف منهم مجلس النواب).

وكانت اللجنة القانونية شطبت عبارة (الاكثرية) من نص المادة الواردة في مشروع التعديلات واستعاضت عنها بعبارة (الاغلبية).

ووافق على قرار اللجنة (97) نائباً وخالفه (1) وغاب عن التصويت (22) نائباً.

وقدم عضو اللجنة القانونية النائب محمود الخرابشة مخالفة لقرار اللجنة القانونية أيده فيها عدد من النواب ، قال فيها إن على نص المادة أن يعطي الحق لأغلبية الحاضرين من مجلس النواب لإحالة الوزير إلى النيابة العامة، حتى لا يؤثر الغياب على إرادة المجلس.

واقر المجلس المادة السادسة عشرة من مشروع تعديلات الدستور والتي تقابلها المادة57 من الدستور وفق ما وردت في مشروع التعديلات.

وتنص المادة: (يوقف عن العمل الوزير الذي تتهمه النيابة العامة اثر صدور قرار الاحالة من مجلس النواب ولا تمنع استقالته من اقامة الدعوى عليه او الاستمرار في محاكمته).

ووافق (88) نائباً على قرار اللجنة وخالفه (2) وغاب غن التصويت لهذه المادة (30) نائباً.

وفي هذا الاطار اوضح رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت امام النواب في رده على مداخلات للنواب بان الحكومة ابقت على هذا النص لوجود قضايا قد يتهم فيها الوزير لا تتعلق بعمله كأن يقوم (بدهس احد الاشخاص مثلا دون قصد) وتتم الشكوى عليه، فلا يعقل في هذه الحالة ايقاف الوزير عن العمل.

وكان نواب طالبوا خلال مناقشة هذه المادة ان يتم توقيف الوزير حتى وان لم يوجه له مجلس النواب اتهاما.

ووافق المجلس على المادة السابعة عشرة في مشروع التعديل والتي تتعلق باضافة فصل جديد للدستور (الفصل الخامس) وهذا الفصل يتعلق بالمحكمة الدستورية.

وفي الجلسة المسائية ، أقر المجلس إنشاء المحكمة الدستورية بالموافقة على المادة 18 من مشروع التعديل وبواقع 89 نائباً ومخالفة 6 وغياب 25 نائبا .

وجاءت الموافقة على اقتراح توافقي بين النواب على فقرتي المادة ، حيث نصت الفقرة الأولى من المادة على أن «تنشأ بقانون محكمة دستورية يكون مقرها في العاصمة وتعتبر هيئة قضائية مستقلة قائمة بذاتها، وتؤلف من تسعة أعضاء على الأقل من بينهم الرئيس يعينهم الملك».

وثار جدل نيابي واسع حول نص المادة 18 من المشروع وقدم النواب اقتراحات متعددة لتعديل النص قبل ان يتم التصويت على الاقتراح التوافقي الذي تقدم به النائبان محمود ياسين ورعد بن طريف بعد ان رفضت الغالبية النيابية النص الوارد في مشروع تعديل الدستور في المادة 58 في الفقرة الاولى منها. وكان نص المادة جاء في مشروع التعديلات الحكومية على الفقرة 1 وجاء في نصها»تنشأ بقانون محكمة دستورية يكون مقرها في العاصمة وتعتبر هيئة قضائية مستقلة قائمة بذاتها، وتؤلف من تسعة اعضاء من بينهم الرئيس يعينهم الملك، وينعقد نصاب المحكمة بحضور سبعة من اعضائها على الاقل من بينهم الرئيس وفي حال غيابه ينوب عنه نائبه، وتصدر احكامها وقراراتها باغلبية ستة اعضاء على الاقل».

وقرر المجلس شطب باقي الفقرة كون التفاصيل تترك للقانون الذي سيوضع لاحقا لتنظيم عمل المحكمة الدستورية.

وتنص العبارة التي شطبت على ان «ينعقد نصاب المحكمة بحضور سبعة من أعضائها على الاقل من بينهم الرئيس وفي حال غيابه ينوب عنه نائبه، وتصدر أحكامها وقراراتها بأغلبية ستة أعضاء على الأقل».

وأقر المجلس الفقرة الثانية من هذه المادة والتي تنص على أن «تكون مدة العضوية في المحكمة الدستورية ست سنوات غير قابلة للتجديد ولا يجوز عزل اعضائها طيلة مدة عضويتهم» وتوافقت على هذا النص غالبية الكتل البرلمانية والنواب بعد ان رفضوا النص الذي ورد في مشروع التعديل واللجنة القانونية بأن تكون مدة العضوية 4 سنوات قابلة للتجديد»..

ووافق على المادة 92 نائباً، ومخالفة 3 وغياب 25 نائبا.

وشطب المجلس عبارة «ولا يجوز أن يعزل أعضاؤها طيلة مدة عضويتهم».

واثار النواب مسألة مدة العضوية وعزل اعضائها حيث دفع نواب باتجاه تمديد مدة عضوية المحكمة الدستورية إلى 6 سنوات غير قابلة للتجديد .

وفي رده على استفسارات بعض النواب ، بين وزير العدل إبراهيم العموش أن تعيين أعضاء المحكمة الدستورية من قبل الملك تجري بتنسيب من السلطة التنفيذية، مشيراً إلى أن تعيينهم من قبل المجلس القضائي يعد خروجاً عن صلاحيات السلطة القضائية «هذا هو الدستور الاردني».

وفشل اقتراح النواب حازم العوران، وجمال قموه وعبدالقادر الحباشنة بأن يكون تعيين أعضاء المحكمة الدستورية بتنسيب من السلطات الثلاث، كما فشل اقتراح النائب ناريمان الروسان بانتخاب أعضاء المحكمة.

ودار جدل دستوري حول أحقية مجلس النواب بتنسيب تعيين أعضاء المحكمة الدستورية، ليحسمه رئيس اللجنة القانونية عبدالكريم الدغمي الذي قال إن مقترح النواب غير دستوري مستعيناً بفتوى المجلس العالي لتفسير الدستور الصادر عام 2008 والذي بين أنه ليس من صلاحيات مجلس النواب التعيين او التنسيب برئيس ديوان المظالم والموظفين بشكل عام.

ووافق المجلس على المادة 59 المتعلقة باختصاصات المحكمة الدستورية والتي تنص في فقرتها الاول على « تختص المحكمة الدستورية بالرقابة على دستورية القوانين والانظمة النافذة وتصدر احكامها باسم الملك ، وتكون احكامها نهائية وملزمة لجميع السلطات وللكافة ، كما تكون احكامها نافذة باثر مباشر ما لم يحدد الحكم تاريخا اخر لنفاذه وتنشر احكام المحكمة الدستورية في الجريدة الرسمية خلال خمسة عشر يوما من تاريخ صدورها «.

وصوت 89 نائبا بالموافقة وبالمخالفة نائب واحد وغياب 30 نائبا .

وفشلت مخالفة أعضاء اللجنة القانونية محمد الشروش، وأحمد القضاة ووفاء بني مصطفى على الفقرة الثانية من المادة برفض 60 نائبا وموافقة 27 نائبا.

ونصت مخالفة النواب الثلاثة على منح المحكمة الدستورية حق التصدي لتفسير الدستور بذاتها، دون اشتراط أن يطلب إليها ذلك من إحدى السلطتين التنفيذية والتشريعية .

وفي رده على تساؤلات ومداخلات عدد من النواب حول هذه الفقرة اوضح رئيس الوزراء معروف البخيت ان للمحكمة الدستورية الحق اذا اريد النظر في التفسيرات الدستورية الصادرة سابقا عن المجلس العالي لتفسير الدستور.

وأكد البخيت ان المحكمة الدستورية تختص في النظر في دستورية القوانين اضافة الى مواد الدستور وليس القوانين.

كما وافق المجلس على الفقرة الثانية من المادة 59 والتي تنص « للمحكمة الدستورية حق تفسير نصوص الدستور اذا طلب اليها ذلك بقرار صادر عن مجلس الوزراء او بقرار يتخذه احد مجلسي الامة بالاكثرية المطلقة ويكون قرارها نافذ المفعول بعد نشره في الجريدة الرسمية « .

وسقط بالتصويت الاقتراح الذي يقضي باستبدال عبارة «الاكثرية المطلقة» بعبارة «ربع» اعضاء المجلس.

كما سقط بالتصويت المقترح المقدم على هذه الفقرة والذي يقضي باستبدال عبارة «الاكثرية المطلقة» بعبارة «اغلبية الحاضرين في الجلسة».

وكانت الفقرة الثانية من المادة 59 شهدت جدلا نيابيا قبل التصويت عليها حيث اشار النائبان ممدوح العبادي والدكتور عبدالله النسور الى ان عدم موافقة مجلس النواب على هذه الفقرة سيؤدي الى العودة الى النص الاصلي لا» المعمول به حاليا « بحيث يكون تفسير نصوص الدستور مناطا بالمجلس العالي لتفسير الدستور مما يعني الغاء انشاء المحكمة الدستورية ، بالمقابل رفض النواب بسام حدادين وخليل عطية ومحمود الخرابشة ذلك واعتبروا ان عدم الموافقة على الفقرة لا يعني الغاء المحكمة لان المجلس وافق على انشاء المحكمة الدستورية في المادة 59 الفقرة الاولى.

بعد ذلك قرر النائب الاول لرئيس مجلس النواب عاطف الطراونة رفع الجلسة الى صباح اليوم لاستكمال مناقشة مشروع التعديلات الدستورية.



لقطات

*امس الاثنين هو رابع ايام مناقشة مشروع تعديل الدستور الاردني وسط دعوات نيابية بالتسريع بمناقشة التعديلات الدستورية مشيرين الى انهم»يسابقون الزمن».





قرر رئيس مجلس النواب فيصل الفايز إضافة مشروع قانون معدل لقانون هيئة مكافحة الفساد إلى جدول أعمال جلسة المجلس التي يعقدها صباح غد الاربعاء. وكانت الحكومة أحالت المشروع الى مجلس النواب أمس بعد أن سحبته من المجلس الاسبوع الماضي.





لا يزال منسوب الغياب عن الجلسات في ارتفاع مستمر، وقد تغيب عن الجلسة الصباحية امس 28 نائبا.



توافق النواب على سحب الاقتراحات التي قدمت خلال مناقشة المادة 15 من مشروع تعديل الدستور تتعلق باتخاذ قرار بإحالة الوزير للنيابة العامة بأغلبية الحضور ، حيث تم الاكتفاء بقرار اللجنة، بعد توضيح رئيس اللجنة عبدالكريم الدغمي ووزير العدل ابراهيم العموش بشانها .



النائب الاول لرئيس مجلس النواب عاطف الطراونة ترأس جانبا من الجلسة الصباحية للمجلس.



اعتبر النائب عبدالله النسور ضرورة تمديد العضوية على ألا تكون قابلة للتجديد «حتى لا يسترضي أعضاء المحكمة السلطة التنفيذية للتجديد لهم».



رفض المجلس مخالفة قدمها النائب محمد الشروش لقرار اللجنة القانونية باضافة ان تقوم المحكمة الدستورية بذاتها بتفسير دستورية القوانين .



على مدى جلستي الامس اقر المجلس خمس مواد من مشروع تعديل الدستور.
التاريخ : 21-09-2011

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:22 AM
«النواب» : محكمة دستورية من 9 أعضاء يعينهم الملك

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356481.jpgعمان-الدستور- مصطفى الريالات ونسيم عنيزات

أقر مجلس النواب إنشاء المحكمة الدستورية المؤلفة من تسعة أعضاء على الأقل من بينهم الرئيس يعينهم الملك ولا يجوز عزل أعضائها طيلة مدة عضويتهم التي قرر المجلس ان تكون 6 سنوات غير قابلة للتجديد.

ووافق المجلس اضافة فصل جديد للدستور (الفصل الخامس) يتعلق بالمحكمة الدستورية.

كما قرر مجلس النواب في جلستين عقدهما امس برئاسة رئيس المجلس فيصل الفايز وحضور رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت وحضور هيئة الوزراة ، بان يحاكم الوزراء على ما ينسب اليهم من الجرائم التي يرتكبونها اثناء تأديتهم عملهم امام المحاكم النظامية . كما قرر المجلس بان يكون قرار احالة الوزير من قبل مجلس النواب باغلبية اعضاء المجلس ( النصف +1).

في الجلسة الصباحية ، اقر المجلس المادة الرابعة عشرة الواردة في مشروع التعديلات والتي تقابلها المادة 55 في الدستور وفق ما وردت من اللجنة القانونية.

وتنص المادة على ان (يحاكم الوزراء على ما ينسب اليهم من جرائم ناتجة عن تأدية وظائفهم امام المحاكم النظامية المختصة في العاصمة وفقا لاحكام القانون).

ووافق (80) نائباً على القرار وخالفه (12) نائباً وغاب (28) عن التصويت ولم يمتنع أحد .

وكان مشروع الحكومة قبل تعديل اللجنة عليه ينص على أن يحاكم الوزراء على ما ينسب إليهم من جرائم ناتجة عن تأدية وظائفهم أمام محكمة الاستئناف النظامية في العاصمة، تنظرها هيئة مؤلفة من خمسة قضاة، يعين المجلس القضائي رئيسها وأعضاءها، وتصدر أحكام المحكمة بالأغلبية ، في الفقرة الأولى للمادة ، بينما جاءت الفقرة الثانية في المشروع لتقول إن قانوناً خاصاً يعين الجرائم التي تترتب عليها مسؤولية الوزراء.

يشار إلى ان النص الأصلي في الدستور الأردني للمادة 55 ينص على : «يحاكم الوزراء أمام مجلس عال على ما ينسب إليهم من جرائم ناتجة عن تأدية وظائفهم».

وكانت اللجنة القانونية عدلت المادة بشطب الفقرة الثانية وجعل المادة من فقرة واحدة فقط ، لتجعل محاكمة الوزراء تبدأ من محاكم البداية، قبل أن يستأنف الوزير قرار الحكم في حال عدم رضاه عنه.

وبررت اللجنة على لسان رئيسها عبدالكريم الدغمي التعديل بأن الحصانة المعطاة للوزراء من خلال إحالتهم لمحاكم الاستئناف هي حصانة غير مبررة، بالإضافة إلى أن قرار الحكومة يفقد الوزير حقه في درجة من درجات التقاضي الابتدائية.

واوضح الدغمي ان اللجنة قررت شطب الفقرة الثانية من المادة لانه من غير المنطقي ولا القانوني أن تحدد جرائم الوزراء بقانون خاص، لافتاً إلا أنه يجب مساءلة الوزراء وفقاً لكافة القوانين الأردنية المعمول بها.

كما اقر المجلس المادة الخامسة عشرة الواردة في مشروع التعديلات التي تقابلها المادة56 من الدستور وفق ما وردت من اللجنة القانونية.

وتنص المادة على ان (لمجلس النواب حق احالة الوزراء الى النيابة العامة مع ابداء الاسباب المبررة لذلك ولا يصدر قرار الاحالة الا بأغلبية الاعضاء الذين يتألف منهم مجلس النواب).

وكانت اللجنة القانونية شطبت عبارة (الاكثرية) من نص المادة الواردة في مشروع التعديلات واستعاضت عنها بعبارة (الاغلبية).

ووافق على قرار اللجنة (97) نائباً وخالفه (1) وغاب عن التصويت (22) نائباً.

وقدم عضو اللجنة القانونية النائب محمود الخرابشة مخالفة لقرار اللجنة القانونية أيده فيها عدد من النواب ، قال فيها إن على نص المادة أن يعطي الحق لأغلبية الحاضرين من مجلس النواب لإحالة الوزير إلى النيابة العامة، حتى لا يؤثر الغياب على إرادة المجلس.

واقر المجلس المادة السادسة عشرة من مشروع تعديلات الدستور والتي تقابلها المادة57 من الدستور وفق ما وردت في مشروع التعديلات.

وتنص المادة: (يوقف عن العمل الوزير الذي تتهمه النيابة العامة اثر صدور قرار الاحالة من مجلس النواب ولا تمنع استقالته من اقامة الدعوى عليه او الاستمرار في محاكمته).

ووافق (88) نائباً على قرار اللجنة وخالفه (2) وغاب غن التصويت لهذه المادة (30) نائباً.

وفي هذا الاطار اوضح رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت امام النواب في رده على مداخلات للنواب بان الحكومة ابقت على هذا النص لوجود قضايا قد يتهم فيها الوزير لا تتعلق بعمله كأن يقوم (بدهس احد الاشخاص مثلا دون قصد) وتتم الشكوى عليه، فلا يعقل في هذه الحالة ايقاف الوزير عن العمل.

وكان نواب طالبوا خلال مناقشة هذه المادة ان يتم توقيف الوزير حتى وان لم يوجه له مجلس النواب اتهاما.

ووافق المجلس على المادة السابعة عشرة في مشروع التعديل والتي تتعلق باضافة فصل جديد للدستور (الفصل الخامس) وهذا الفصل يتعلق بالمحكمة الدستورية.

وفي الجلسة المسائية ، أقر المجلس إنشاء المحكمة الدستورية بالموافقة على المادة 18 من مشروع التعديل وبواقع 89 نائباً ومخالفة 6 وغياب 25 نائبا .

وجاءت الموافقة على اقتراح توافقي بين النواب على فقرتي المادة ، حيث نصت الفقرة الأولى من المادة على أن «تنشأ بقانون محكمة دستورية يكون مقرها في العاصمة وتعتبر هيئة قضائية مستقلة قائمة بذاتها، وتؤلف من تسعة أعضاء على الأقل من بينهم الرئيس يعينهم الملك».

وثار جدل نيابي واسع حول نص المادة 18 من المشروع وقدم النواب اقتراحات متعددة لتعديل النص قبل ان يتم التصويت على الاقتراح التوافقي الذي تقدم به النائبان محمود ياسين ورعد بن طريف بعد ان رفضت الغالبية النيابية النص الوارد في مشروع تعديل الدستور في المادة 58 في الفقرة الاولى منها. وكان نص المادة جاء في مشروع التعديلات الحكومية على الفقرة 1 وجاء في نصها»تنشأ بقانون محكمة دستورية يكون مقرها في العاصمة وتعتبر هيئة قضائية مستقلة قائمة بذاتها، وتؤلف من تسعة اعضاء من بينهم الرئيس يعينهم الملك، وينعقد نصاب المحكمة بحضور سبعة من اعضائها على الاقل من بينهم الرئيس وفي حال غيابه ينوب عنه نائبه، وتصدر احكامها وقراراتها باغلبية ستة اعضاء على الاقل».

وقرر المجلس شطب باقي الفقرة كون التفاصيل تترك للقانون الذي سيوضع لاحقا لتنظيم عمل المحكمة الدستورية.

وتنص العبارة التي شطبت على ان «ينعقد نصاب المحكمة بحضور سبعة من أعضائها على الاقل من بينهم الرئيس وفي حال غيابه ينوب عنه نائبه، وتصدر أحكامها وقراراتها بأغلبية ستة أعضاء على الأقل».

وأقر المجلس الفقرة الثانية من هذه المادة والتي تنص على أن «تكون مدة العضوية في المحكمة الدستورية ست سنوات غير قابلة للتجديد ولا يجوز عزل اعضائها طيلة مدة عضويتهم» وتوافقت على هذا النص غالبية الكتل البرلمانية والنواب بعد ان رفضوا النص الذي ورد في مشروع التعديل واللجنة القانونية بأن تكون مدة العضوية 4 سنوات قابلة للتجديد»..

ووافق على المادة 92 نائباً، ومخالفة 3 وغياب 25 نائبا.

وشطب المجلس عبارة «ولا يجوز أن يعزل أعضاؤها طيلة مدة عضويتهم».

واثار النواب مسألة مدة العضوية وعزل اعضائها حيث دفع نواب باتجاه تمديد مدة عضوية المحكمة الدستورية إلى 6 سنوات غير قابلة للتجديد .

وفي رده على استفسارات بعض النواب ، بين وزير العدل إبراهيم العموش أن تعيين أعضاء المحكمة الدستورية من قبل الملك تجري بتنسيب من السلطة التنفيذية، مشيراً إلى أن تعيينهم من قبل المجلس القضائي يعد خروجاً عن صلاحيات السلطة القضائية «هذا هو الدستور الاردني».

وفشل اقتراح النواب حازم العوران، وجمال قموه وعبدالقادر الحباشنة بأن يكون تعيين أعضاء المحكمة الدستورية بتنسيب من السلطات الثلاث، كما فشل اقتراح النائب ناريمان الروسان بانتخاب أعضاء المحكمة.

ودار جدل دستوري حول أحقية مجلس النواب بتنسيب تعيين أعضاء المحكمة الدستورية، ليحسمه رئيس اللجنة القانونية عبدالكريم الدغمي الذي قال إن مقترح النواب غير دستوري مستعيناً بفتوى المجلس العالي لتفسير الدستور الصادر عام 2008 والذي بين أنه ليس من صلاحيات مجلس النواب التعيين او التنسيب برئيس ديوان المظالم والموظفين بشكل عام.

ووافق المجلس على المادة 59 المتعلقة باختصاصات المحكمة الدستورية والتي تنص في فقرتها الاول على « تختص المحكمة الدستورية بالرقابة على دستورية القوانين والانظمة النافذة وتصدر احكامها باسم الملك ، وتكون احكامها نهائية وملزمة لجميع السلطات وللكافة ، كما تكون احكامها نافذة باثر مباشر ما لم يحدد الحكم تاريخا اخر لنفاذه وتنشر احكام المحكمة الدستورية في الجريدة الرسمية خلال خمسة عشر يوما من تاريخ صدورها «.

وصوت 89 نائبا بالموافقة وبالمخالفة نائب واحد وغياب 30 نائبا .

وفشلت مخالفة أعضاء اللجنة القانونية محمد الشروش، وأحمد القضاة ووفاء بني مصطفى على الفقرة الثانية من المادة برفض 60 نائبا وموافقة 27 نائبا.

ونصت مخالفة النواب الثلاثة على منح المحكمة الدستورية حق التصدي لتفسير الدستور بذاتها، دون اشتراط أن يطلب إليها ذلك من إحدى السلطتين التنفيذية والتشريعية .

وفي رده على تساؤلات ومداخلات عدد من النواب حول هذه الفقرة اوضح رئيس الوزراء معروف البخيت ان للمحكمة الدستورية الحق اذا اريد النظر في التفسيرات الدستورية الصادرة سابقا عن المجلس العالي لتفسير الدستور.

وأكد البخيت ان المحكمة الدستورية تختص في النظر في دستورية القوانين اضافة الى مواد الدستور وليس القوانين.

كما وافق المجلس على الفقرة الثانية من المادة 59 والتي تنص « للمحكمة الدستورية حق تفسير نصوص الدستور اذا طلب اليها ذلك بقرار صادر عن مجلس الوزراء او بقرار يتخذه احد مجلسي الامة بالاكثرية المطلقة ويكون قرارها نافذ المفعول بعد نشره في الجريدة الرسمية « .

وسقط بالتصويت الاقتراح الذي يقضي باستبدال عبارة «الاكثرية المطلقة» بعبارة «ربع» اعضاء المجلس.

كما سقط بالتصويت المقترح المقدم على هذه الفقرة والذي يقضي باستبدال عبارة «الاكثرية المطلقة» بعبارة «اغلبية الحاضرين في الجلسة».

وكانت الفقرة الثانية من المادة 59 شهدت جدلا نيابيا قبل التصويت عليها حيث اشار النائبان ممدوح العبادي والدكتور عبدالله النسور الى ان عدم موافقة مجلس النواب على هذه الفقرة سيؤدي الى العودة الى النص الاصلي لا» المعمول به حاليا « بحيث يكون تفسير نصوص الدستور مناطا بالمجلس العالي لتفسير الدستور مما يعني الغاء انشاء المحكمة الدستورية ، بالمقابل رفض النواب بسام حدادين وخليل عطية ومحمود الخرابشة ذلك واعتبروا ان عدم الموافقة على الفقرة لا يعني الغاء المحكمة لان المجلس وافق على انشاء المحكمة الدستورية في المادة 59 الفقرة الاولى.

بعد ذلك قرر النائب الاول لرئيس مجلس النواب عاطف الطراونة رفع الجلسة الى صباح اليوم لاستكمال مناقشة مشروع التعديلات الدستورية.



لقطات

*امس الاثنين هو رابع ايام مناقشة مشروع تعديل الدستور الاردني وسط دعوات نيابية بالتسريع بمناقشة التعديلات الدستورية مشيرين الى انهم»يسابقون الزمن».





قرر رئيس مجلس النواب فيصل الفايز إضافة مشروع قانون معدل لقانون هيئة مكافحة الفساد إلى جدول أعمال جلسة المجلس التي يعقدها صباح غد الاربعاء. وكانت الحكومة أحالت المشروع الى مجلس النواب أمس بعد أن سحبته من المجلس الاسبوع الماضي.





لا يزال منسوب الغياب عن الجلسات في ارتفاع مستمر، وقد تغيب عن الجلسة الصباحية امس 28 نائبا.



توافق النواب على سحب الاقتراحات التي قدمت خلال مناقشة المادة 15 من مشروع تعديل الدستور تتعلق باتخاذ قرار بإحالة الوزير للنيابة العامة بأغلبية الحضور ، حيث تم الاكتفاء بقرار اللجنة، بعد توضيح رئيس اللجنة عبدالكريم الدغمي ووزير العدل ابراهيم العموش بشانها .



النائب الاول لرئيس مجلس النواب عاطف الطراونة ترأس جانبا من الجلسة الصباحية للمجلس.



اعتبر النائب عبدالله النسور ضرورة تمديد العضوية على ألا تكون قابلة للتجديد «حتى لا يسترضي أعضاء المحكمة السلطة التنفيذية للتجديد لهم».



رفض المجلس مخالفة قدمها النائب محمد الشروش لقرار اللجنة القانونية باضافة ان تقوم المحكمة الدستورية بذاتها بتفسير دستورية القوانين .



على مدى جلستي الامس اقر المجلس خمس مواد من مشروع تعديل الدستور.
التاريخ : 21-09-2011

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:23 AM
البخيت : استقالة شرف لعدم انسجامه مع هيكل الادارة الاردنية شكلا ومضمونا


عمان ( بترا ) اكد رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت ان هناك نقاشا واشتباكا حواريا راقيا يجري الان بين الحكومة ومجلس النواب بشان التعديلات الدستورية .



وقال رئيس الوزراء خلال لقائه في مكتبه بمجلس النواب بعد ظهر اليوم الثلاثاء مندوبي الصحف ووسائل الاعلام المعتمدين في مجلس النواب بحضور وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال عبدالله ابو رمان ان مجلس النواب وبما يحتويه من خبرات وشخصيات قانونية اسهم في تحسين التعديلات الدستورية وهو الامر الذي ينطبق ايضا على مجلس الوزراء حينما ادخل تحسينات وفتح مواد مهمة في التعديلات مثل مسالة التصويت على الثقة أو الحجب عن الحكومة .



واعرب البخيت عن رضاه لسير العمل في اقرار التعديلات الدستورية مضيفا ربما يكون هناك بطء في العمل نتيجة للتكرار في بحث نفس النقطة ولكن من الضروري ان ياخذ مجلس النواب وقتا كافيا حتى يكون المجلس على قناعة بان التعديلات الدستورية خطوة ايجابية عظيمة للامام .



وقال ان حجم الاصلاح الذي تحقق في التعديلات الدستورية اكثر من جرعة كافية في هذا الوقت موضحا ان التعديلات الدستورية تستوجب سرعة العمل من قبل الحكومة لاقرار وتعديل جملة من القوانين التي يعمل مجلس الوزراء وديوان التشريع ضمن ورشة عمل متواصلة للسير بانجازها .



واشار الى ان جدول اعمال الدورة العادية المقبلة لمجلس الامة سيتضمن ليس فقط مشروعي قانوني الانتخاب والاحزاب وانما ايضا قانون المحكمة الدستورية والهيئة المستقلة للاشراف على الانتخابات وبقية القوانين الواجب تعديلها ولكن وفقا للاولويات.



وقال " هناك اجماع بان بعض القضايا يجب ان تنظرها محكمة مختصة سيما التي تحتاج الى حسم وسرعة الاجراء والتخصص مثل جرائم الارهاب وغسيل الاموال والاتجار بالمخدرات والخيانة العظمى ( التجسس ) " مؤكدا ان الحكومة ليس لديها مانع بشان تسمية المحكمة سواء كانت محكمة امن دولة او محكمة خاصة او محكمة دولة او اي اسم شريطة ان تؤدي نفس الواجب تجاه هذه الانواع الاربعة من الجرائم .



وردا على سؤال حول استقالة محافظ البنك المركزي السابق الشريف فارس شرف قال البخيت ان الشريف فارس شرف على الصعيد الشخصي رجل محترم وعلى خلق عال واكن له كل الاحترام والتقدير مؤكدا ان السبب الحقيقي في استقالته هو عدم انسجامه مع هيكل الادارة الاردنية بشكل عام من حيث المضمون ومن حيث الشكل .



وقال البخيت ان شرف اظهر انه غير منسجم مع التوجه الحكومي الخاص بالاقتصاد الاجتماعي الذي تتبناه الحكومة على عكس نظريات السوق الحر فضلا عن انه اظهر انه لا يؤمن بالمشاريع الصغيرة والمتوسطة ويعارض توجهات الحكومة في هذا الشان مؤكدا ان قرار استقالته جاء لانقاذ المؤسسة من الاغراق في الفردية .



وشدد البخيت على ان مجلس الوزراء هو صاحب الولاية العامة في التعيين والتقدير والتغيير وانهاء الخدمات .



وبشان ما يثار من تسريبات تتضمن شيء من الادعاءات مثل تلك التي تقول انه قد منع ترخيص بنك لاحد رؤساء الوزارات السابقين اوضح البخيت ان منع الترخيص او الموافقة عليه ليس قرارا فرديا وانما قرار مجلس ادارة البنك المركزي حيث يتخذ القرار نحو 5 الى 6 اشخاص وليس بشكل فردي .



واكد ان من اوقف طلب رخصة البنك هي حكومة معروف البخيت الاولى في عام 2006 اذ كان محافظ البنك المركزي انذاك اميه طوقان ومجلس ادارة البنك هو الذي اتخذ القرار ودعم البخيت كلامه هذا بوثيقة وزعها على الصحفيين تثبت ان قرار المنع تم في تاريخ 13 / 2 / 2006 .



وبشان ما اثير بشان تحويل ملف يتعلق بغسيل اموال وعلاقة ذلك باستقالة المحافظ السابق للبنك المركزي لفت رئيس الوزراء الى ان الجهة التي تحيل اي قضية فساد هي الحكومة وليس البنك المركزي كاشفا ان من اتخذ القرار هو مراقب الشركات في وزارة الصناعة والتجارة .



واكد انه لا توجد حصانة للبنك المركزي او محافظه وان المحصن الوحيد دستوريا هو ديوان المحاسبة .



وردا على سؤال بشان ما اثير حول استقالة العين ليلى شرف قال البخيت " انا احترم السيدة ليلى شرف وهي سيدة راقية وعقلانية وقد تزاملت معها في مجلس الاعيان ولها خدمات طويلة في الدولة " وليس لدي معلومات مؤكدة حتى هذه اللحظة بشان تقديم استقالتها مبينا ان الاستقالة لها قنواتها الدستورية .



وبشان المساعدات الخارجية اكد ان هذه المساعدات تاتي من وزارة مالية الى وزارة مالية مباشرة حيث توضع في حساب وزارة المالية في البنك المركزي لافتا الى ان وزير المالية تحدث في اكثر من مناسبة ومنها امام مجلس النواب في كيفية وبنود صرف هذه المساعدات .



واوضح ان اجمالي المنح المتوقع وصولها للمملكة حتى نهاية العام يبلغ 1224 مليون دينار مشيرا الى اوجه انفاقها حيث ان هناك نفقات مقدرة في الموازنة اصلا ضمن بند المساعدات البالغ 440 مليون دينار وكلفة تثبيت اسعار المشتقات النفطية لاول 8 اشهر والدعم الاضافي المتوقع حتى نهاية العام يبلغ 384 مليون دينار ومستحقات اضافية للمعالجات الطبية والاستملاكات والمقاولين 95 مليون دينار وصندوق تنمية المحافظات 25 مليون دينار والمكرمة الملكية بصرف 100 دينار للجهازين الحكومي والعسكري 80 مليون دينار فضلا عن تغطية الانخفاض المتوقع في الايرادات البالغ نحو 200 مليون دينار .



وردا على سؤال حول تعديل قانون هيئة مكافحة الفساد اوضح البخيت ان الحكومة تبرعت ان تحل الاشكال الذي حدث بين مجلسي النواب والاعيان نظرا لاختلافهما على المادة 23 حيث سحبت الحكومة القانون واعادته مرة اخرة لافتا الى انه تمت ازالة عقوبة الحبس مقابل زيادة المبلغ مؤكدا ان من شان ذلك زيادة المهنية والتاكد من تقديم التهم بعد توفر الادلة الكافية .



وبشان قانون الحق في الحصول على المعلومات اكد البخيت ضرورة تفعيل القانون بما يتيح حق الحصول على المعلومة .



وردا على سؤال اكد البخيت ان الحكومة منفتحة للحوار مع الجميع دون استثناء وان ليس لديها موقف مسبق من اي جهة بما في ذلك "الاخوان المسلمون ".



وقال " انا على قناعة بان اعين جميع الناس ستكون شاخصة باتجاه الانتخابات البلدية ومدى النزاهة والدقة وستكون المحطة الهامة الاساسية لاستعادة الثقة ومقدمة لانجاح الانتخابات النيابية مستقبلا " مؤكدا ان الناس اذا شعروا بان هناك نزاهة وصدق تام وعدم تدخل من اي جهة في الانتخابات البلدية ستعطي مؤشرا قويا على الرغبة الجدية والحقيقية في الاصلاح " وهي متوفرة لدى الدولة " .



وردا على سؤال اكد رئيس الوزراء ان موقف الاردن من قضية اللاجئين موقف واضح واصلب من مواقف جميع الاطراف مشددا على ايمان الاردن بحق اللاجئين في العودة " ولنا مصلحة في ان يكون هناك اعتراف بحق العودة ".



واكد ان جلالة الملك هو المتحدث الابرز على الساحة الدولية بشان القضية الفلسطينية لافتا الى خطاب جلالته الشهير في الولايات المتحدة عام 2007 الذي اعاد القضية الفلسطينية الى محور الاهتمام الدولي وترسيخ القناعة بضرورة الحل وفقا لمبدا حل الدولتين .



وردا على سؤال اكد البخيت ان الحكومة اخذت بنحو 90 بالمائة من توصيات لجنة الحوار الوطني ونتفق معها في مجمل مخرجاتها مضيفا ليس لدينا اي ملاحظات بشان قانون الاحزاب باستثناء الصياغة وبعض التفاصيل الصغيرة .



وقال ان الحكومة ايدت القضايا المفصلية التي وردت في النظام الانتخابي المقترح مثل الهيئة المستقلة للاشراف على الانتخابات والقائمة النسبية وتكبير الدوائر في معظم المحافظات وعدم العودة الى الصوت الواحد .



واشار الى ان اللجنة تقدمت بفكرة القائمة النسبية على مستوى المحافظات وعلى مستوى الوطن موضحا ان الاجتماع الذي عقد مع لجنة الحوار الوطني قبل ايام استهدف استطلاع رايهم حول بعض الثغرات والقضايا الفنية التي قد تظهر عن التطبيق خاصة ما يتعلق بالكوتات .



وبين ان الحوار الجاري في مجلس الوزراء واللجنة الوزارية السياسية والحوارات الاخرى التي سيتم فتحها مع اخرين غير لجنة الحوار الوطني ياتي للوصول الى سد هذه الثغرات ومعالجة القضايا الفنية مشيرا الى ان الانظمة ستكون من مجمل ما تم التقدم به مع تحسينات عليها .

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:23 AM
البخيت : استقالة شرف لعدم انسجامه مع هيكل الادارة الاردنية شكلا ومضمونا


عمان ( بترا ) اكد رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت ان هناك نقاشا واشتباكا حواريا راقيا يجري الان بين الحكومة ومجلس النواب بشان التعديلات الدستورية .



وقال رئيس الوزراء خلال لقائه في مكتبه بمجلس النواب بعد ظهر اليوم الثلاثاء مندوبي الصحف ووسائل الاعلام المعتمدين في مجلس النواب بحضور وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال عبدالله ابو رمان ان مجلس النواب وبما يحتويه من خبرات وشخصيات قانونية اسهم في تحسين التعديلات الدستورية وهو الامر الذي ينطبق ايضا على مجلس الوزراء حينما ادخل تحسينات وفتح مواد مهمة في التعديلات مثل مسالة التصويت على الثقة أو الحجب عن الحكومة .



واعرب البخيت عن رضاه لسير العمل في اقرار التعديلات الدستورية مضيفا ربما يكون هناك بطء في العمل نتيجة للتكرار في بحث نفس النقطة ولكن من الضروري ان ياخذ مجلس النواب وقتا كافيا حتى يكون المجلس على قناعة بان التعديلات الدستورية خطوة ايجابية عظيمة للامام .



وقال ان حجم الاصلاح الذي تحقق في التعديلات الدستورية اكثر من جرعة كافية في هذا الوقت موضحا ان التعديلات الدستورية تستوجب سرعة العمل من قبل الحكومة لاقرار وتعديل جملة من القوانين التي يعمل مجلس الوزراء وديوان التشريع ضمن ورشة عمل متواصلة للسير بانجازها .



واشار الى ان جدول اعمال الدورة العادية المقبلة لمجلس الامة سيتضمن ليس فقط مشروعي قانوني الانتخاب والاحزاب وانما ايضا قانون المحكمة الدستورية والهيئة المستقلة للاشراف على الانتخابات وبقية القوانين الواجب تعديلها ولكن وفقا للاولويات.



وقال " هناك اجماع بان بعض القضايا يجب ان تنظرها محكمة مختصة سيما التي تحتاج الى حسم وسرعة الاجراء والتخصص مثل جرائم الارهاب وغسيل الاموال والاتجار بالمخدرات والخيانة العظمى ( التجسس ) " مؤكدا ان الحكومة ليس لديها مانع بشان تسمية المحكمة سواء كانت محكمة امن دولة او محكمة خاصة او محكمة دولة او اي اسم شريطة ان تؤدي نفس الواجب تجاه هذه الانواع الاربعة من الجرائم .



وردا على سؤال حول استقالة محافظ البنك المركزي السابق الشريف فارس شرف قال البخيت ان الشريف فارس شرف على الصعيد الشخصي رجل محترم وعلى خلق عال واكن له كل الاحترام والتقدير مؤكدا ان السبب الحقيقي في استقالته هو عدم انسجامه مع هيكل الادارة الاردنية بشكل عام من حيث المضمون ومن حيث الشكل .



وقال البخيت ان شرف اظهر انه غير منسجم مع التوجه الحكومي الخاص بالاقتصاد الاجتماعي الذي تتبناه الحكومة على عكس نظريات السوق الحر فضلا عن انه اظهر انه لا يؤمن بالمشاريع الصغيرة والمتوسطة ويعارض توجهات الحكومة في هذا الشان مؤكدا ان قرار استقالته جاء لانقاذ المؤسسة من الاغراق في الفردية .



وشدد البخيت على ان مجلس الوزراء هو صاحب الولاية العامة في التعيين والتقدير والتغيير وانهاء الخدمات .



وبشان ما يثار من تسريبات تتضمن شيء من الادعاءات مثل تلك التي تقول انه قد منع ترخيص بنك لاحد رؤساء الوزارات السابقين اوضح البخيت ان منع الترخيص او الموافقة عليه ليس قرارا فرديا وانما قرار مجلس ادارة البنك المركزي حيث يتخذ القرار نحو 5 الى 6 اشخاص وليس بشكل فردي .



واكد ان من اوقف طلب رخصة البنك هي حكومة معروف البخيت الاولى في عام 2006 اذ كان محافظ البنك المركزي انذاك اميه طوقان ومجلس ادارة البنك هو الذي اتخذ القرار ودعم البخيت كلامه هذا بوثيقة وزعها على الصحفيين تثبت ان قرار المنع تم في تاريخ 13 / 2 / 2006 .



وبشان ما اثير بشان تحويل ملف يتعلق بغسيل اموال وعلاقة ذلك باستقالة المحافظ السابق للبنك المركزي لفت رئيس الوزراء الى ان الجهة التي تحيل اي قضية فساد هي الحكومة وليس البنك المركزي كاشفا ان من اتخذ القرار هو مراقب الشركات في وزارة الصناعة والتجارة .



واكد انه لا توجد حصانة للبنك المركزي او محافظه وان المحصن الوحيد دستوريا هو ديوان المحاسبة .



وردا على سؤال بشان ما اثير حول استقالة العين ليلى شرف قال البخيت " انا احترم السيدة ليلى شرف وهي سيدة راقية وعقلانية وقد تزاملت معها في مجلس الاعيان ولها خدمات طويلة في الدولة " وليس لدي معلومات مؤكدة حتى هذه اللحظة بشان تقديم استقالتها مبينا ان الاستقالة لها قنواتها الدستورية .



وبشان المساعدات الخارجية اكد ان هذه المساعدات تاتي من وزارة مالية الى وزارة مالية مباشرة حيث توضع في حساب وزارة المالية في البنك المركزي لافتا الى ان وزير المالية تحدث في اكثر من مناسبة ومنها امام مجلس النواب في كيفية وبنود صرف هذه المساعدات .



واوضح ان اجمالي المنح المتوقع وصولها للمملكة حتى نهاية العام يبلغ 1224 مليون دينار مشيرا الى اوجه انفاقها حيث ان هناك نفقات مقدرة في الموازنة اصلا ضمن بند المساعدات البالغ 440 مليون دينار وكلفة تثبيت اسعار المشتقات النفطية لاول 8 اشهر والدعم الاضافي المتوقع حتى نهاية العام يبلغ 384 مليون دينار ومستحقات اضافية للمعالجات الطبية والاستملاكات والمقاولين 95 مليون دينار وصندوق تنمية المحافظات 25 مليون دينار والمكرمة الملكية بصرف 100 دينار للجهازين الحكومي والعسكري 80 مليون دينار فضلا عن تغطية الانخفاض المتوقع في الايرادات البالغ نحو 200 مليون دينار .



وردا على سؤال حول تعديل قانون هيئة مكافحة الفساد اوضح البخيت ان الحكومة تبرعت ان تحل الاشكال الذي حدث بين مجلسي النواب والاعيان نظرا لاختلافهما على المادة 23 حيث سحبت الحكومة القانون واعادته مرة اخرة لافتا الى انه تمت ازالة عقوبة الحبس مقابل زيادة المبلغ مؤكدا ان من شان ذلك زيادة المهنية والتاكد من تقديم التهم بعد توفر الادلة الكافية .



وبشان قانون الحق في الحصول على المعلومات اكد البخيت ضرورة تفعيل القانون بما يتيح حق الحصول على المعلومة .



وردا على سؤال اكد البخيت ان الحكومة منفتحة للحوار مع الجميع دون استثناء وان ليس لديها موقف مسبق من اي جهة بما في ذلك "الاخوان المسلمون ".



وقال " انا على قناعة بان اعين جميع الناس ستكون شاخصة باتجاه الانتخابات البلدية ومدى النزاهة والدقة وستكون المحطة الهامة الاساسية لاستعادة الثقة ومقدمة لانجاح الانتخابات النيابية مستقبلا " مؤكدا ان الناس اذا شعروا بان هناك نزاهة وصدق تام وعدم تدخل من اي جهة في الانتخابات البلدية ستعطي مؤشرا قويا على الرغبة الجدية والحقيقية في الاصلاح " وهي متوفرة لدى الدولة " .



وردا على سؤال اكد رئيس الوزراء ان موقف الاردن من قضية اللاجئين موقف واضح واصلب من مواقف جميع الاطراف مشددا على ايمان الاردن بحق اللاجئين في العودة " ولنا مصلحة في ان يكون هناك اعتراف بحق العودة ".



واكد ان جلالة الملك هو المتحدث الابرز على الساحة الدولية بشان القضية الفلسطينية لافتا الى خطاب جلالته الشهير في الولايات المتحدة عام 2007 الذي اعاد القضية الفلسطينية الى محور الاهتمام الدولي وترسيخ القناعة بضرورة الحل وفقا لمبدا حل الدولتين .



وردا على سؤال اكد البخيت ان الحكومة اخذت بنحو 90 بالمائة من توصيات لجنة الحوار الوطني ونتفق معها في مجمل مخرجاتها مضيفا ليس لدينا اي ملاحظات بشان قانون الاحزاب باستثناء الصياغة وبعض التفاصيل الصغيرة .



وقال ان الحكومة ايدت القضايا المفصلية التي وردت في النظام الانتخابي المقترح مثل الهيئة المستقلة للاشراف على الانتخابات والقائمة النسبية وتكبير الدوائر في معظم المحافظات وعدم العودة الى الصوت الواحد .



واشار الى ان اللجنة تقدمت بفكرة القائمة النسبية على مستوى المحافظات وعلى مستوى الوطن موضحا ان الاجتماع الذي عقد مع لجنة الحوار الوطني قبل ايام استهدف استطلاع رايهم حول بعض الثغرات والقضايا الفنية التي قد تظهر عن التطبيق خاصة ما يتعلق بالكوتات .



وبين ان الحوار الجاري في مجلس الوزراء واللجنة الوزارية السياسية والحوارات الاخرى التي سيتم فتحها مع اخرين غير لجنة الحوار الوطني ياتي للوصول الى سد هذه الثغرات ومعالجة القضايا الفنية مشيرا الى ان الانظمة ستكون من مجمل ما تم التقدم به مع تحسينات عليها .

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:25 AM
الزبن يلتقي قائد القيادة المركزية الأمريكية


عمان - بترا

استقبل رئيس هيئة الأركان المشتركة الفريق الركن مشعل محمد الزبن في مكتبه في القيادة العامة أمس الفريق أول جيمس ماتيس قائد القيادة المركزية الأميركية، وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين الجيشين الصديقين وأوجه التعاون والأمور ذات الاهتمام المشترك. وحضر اللقاء رئيس هيئة العمليات والتدريب في القيادة العامة والوفد المرافق للضيف.

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:26 AM
مقابلة الملك مع صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356537.jpgنيويورك-(بترا) - فايق حجازين حذر جلالة الملك عبدالله الثاني من أن موقف إسرائيل من مباحثات السلام، وما يجري في سوريا يضيفان مخاطر جديدة تهدد الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

وقال جلالته، في مقابلة مع صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية نشرتها اليوم الثلاثاء وأجراها الصحفي جاي سولمون، إن قادة إسرائيل ما زالوا يدفنون رؤوسهم في الرمال.

وأضاف جلالة الملك، الذي يقوم بزيارة للولايات المتحدة للمشاركة في اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة، "إذا لم نجمع الفلسطينيين والإسرائيليين في الأيام المقبلة فكيف سيكون مستقبل عملية السلام، إذا تراجعنا إلى المربع الأول، فسنعود إلى أبعد من ذلك ما سيترك آثارا سلبية على الجميع".

وحول العلاقات مع إسرائيل قال جلالة الملك "لا توجد علاقات صحية بين الشعبين الأردني والإسرائيلي بسبب القضية الفلسطينية".

وأضاف جلالته " كل ما نراه على أرض الواقع هو عكس ما يصرح به المسؤولون الإسرائيليون، فهناك المزيد من الإحباط من ذلك، والمسؤولون الاسرائيليون لا زالوا يدفنون رؤوسهم في الرمل ويتظاهرون أنه لا توجد مشكلة.

وردا على سؤال حول الوضع في سوريا، قال جلالة الملك إن الحكومة تراقب عن كثب تطورات الأحداث في هذا البلد وأثرها على المنطقة بمجملها.

وأضاف "لقد تحدثت مرتين مع الرئيس السوري بشار الأسد لمناقشة التحديات التي تواجهها المنطقة، وكيف يمكن الاستفادة من الدروس التي تعلمناها، لكن السوريين بدوا غير مهتمين ".

من ناحية أخرى، أكد جلالة الملك ثقته بأن الحكومة قد استجابت للتحركات التي اجتاحت الشرق الأوسط والمطالبة بالإصلاح وبالمزيد من الديمقراطية، حيث شرعت في إحداث تغييرات سياسية ودستورية تستهدف في النهاية تشكيل حكومات برلمانية.

وقال جلالته " نسير قدما للإمام، ولأن لدينا خطة فسيكون هناك أردن جديد في أسرع ما يمكن، ولا أدري إذ يمكن أن يكون ذلك طبيعة الحال للعديد من الدول في المنطقة".

وأكد جلالة الملك أن النظام الديمقراطي الأردني سينضج أكثر مع تطوير الحياة الحزبية السياسية التي تستوعب جميع الأحزاب، والقائمة على مبادئ الشفافية والعدالة، ما يستدعي حينئذ من الإخوان المسلمين إعادة النظر في توجهاتهم نحو المشاركة السياسية.

وفيما يلي أبرز محاور المقابلة:



عملية السلام:

-"أعتقد أن التحدي الماثل أمامنا ما يحدث مع الفلسطينيين وهو من وجهة نظري نابع من حالة يأس شديدة سببها الجمود الحاصل في كل شيء.

كنا جميعا نعلم بالموعد النهائي للقدوم إلى الهيئة العامة للأمم المتحدة، وكان العديد منا يقول إنه ما لم نجد بديلا لدفع الإسرائيليين والفلسطينيين للجلوس من جديد إلى طاولة المفاوضات، فإن ما يحصل الآن أمر محتم.

وقد عبرت عن ذلك أثناء زيارتي الأخيرة لواشنطن.

لقد تحدثت العديد من الدول عن ضرورة إيجاد فرصة للجمع بين الإسرائيليين والفلسطينيين بحيث تنتفي الحاجة للذهاب إلى الهيئة العامة للأمم المتحدة، وبالتالي نتجنب المشكلة التي نشهدها اليوم.

لكن لم يتحقق أي شيء ملموس خلال هذه الفترة".

- "أعتقد أن الولايات المتحدة وإسرائيل ستواجهان المزيد من العزلة وستزداد الضغوط على إسرائيل.

أعلم أن هناك إسرائيليين يقولون إن الربيع العربي جاء في مصلحتهم، ولا أعتقد أن هذا صحيح بالضرورة كما تدل الشواهد الأخيرة.

وعلى إسرائيل أن تقرر إن كانت تريد الاستمرار بعقلية القلعة أم معاملتنا معاملة الند، وأن تندمج في الجوار الذي تعيش فيه.

وما يزيد من مخاوفي أننا إن فشلنا في الأمم المتحدة في إيجاد حل يدفع بالفلسطينيين والإسرائيليين إلى الأمام، فإن عواقب ذلك غير محمودة على الجميع".

- "إذا ما استخدمت الولايات المتحدة الفيتو، كما تعلم، فإنها سوف تواجه شرق أوسط ينظر إليها بمنظور غاية في السلبية باعتبارها جزءا من المشكلة، وسوف يعبر الناس عن طموحاتهم بصوت أعلى.

وأكرر أن إسرائيل سوف تواجه المزيد من العزلة".

-"المشكلة في عملية السلام أننا دائما نبحث عن بصيص الضوء ونحاول أن ندفع بالأطراف للتحرك قدما.

لكن هناك علاقة غير سليمة اليوم بين الشعوب مع أن فوائد السلام المفترضة هي دوما السلام.

إن عجز إسرائيل عن معالجة الظلم الذي نتج عن القضية الفلسطينية لا تستسيغه الشعوب، ونحن نرى، من موقعنا في الشارع الأردني، أن إسرائيل تزداد عنادا في رفضها الجلوس إلى الطاولة والتوصل إلى اتفاقية مقبولة من الجانبين".

-"هناك العديد من الصيحات التي تخرج في دول أخرى عديدة تتساءل عن جدوى اتفاقية السلام مع إسرائيل وما يمكن أن تقدمه.

أعتقد أن إسرائيل في مرحلة مفصلية اليوم بإنكارها علاقتها بما يحدث في المنطقة هذه الأيام ورفضها الاعتراف أن القضية الفلسطينية تجعلها طرفا في ذلك، الأمر الذي سيضاعف من صعوبة إندماج إسرائيل في المنطقة مستقبلا.

وأعتقد أنك تعلم أن المسالة الجوهرية هي إن على إسرائيل أن تقرر إن كانت تريد أن تكون جزءا من الجوار أم تريد الاستمرار بالتصرف بعقلية القلعة، وما شهدناه من قرارات اتخذتها إسرائيل في العام الماضي أو نحو ذلك غير مشجعة كثيرا".

-"في النقاشات التي خضتها مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وحكومته، كانت هناك تصريحات إيجابية جدا في السنوات الماضية، وكانت رؤيته للمنطقة مطمئنة.

ولكن ما شهدنا على الأرض مغاير تماما وأعتقد أنه قد خاب أملنا جميعا بالنتيجة، وأفضل ما أصف به رأيي في إسرائيل هو إحباطي المتنامي، وذلك لأنهم يضعون رأسهم في الرمل ويدعون أنه لا توجد مشكلة".

الربيع العربي:

-"أعتقد أنه من شبه المستحيل لأي خبير أن يتنبأ بالتغيرات السريعة التي نشهدها في الشرق الأوسط، حيث إنها سريعة الإيقاع وسوف تستمر لفترة ليست بالقصيرة.

وأعتقد أننا سوف ننظر إلى الوراء بعد سنتين أو خمس أو عشر سنوات ونقول إن الربيع العربي كان أمرا جيدا.

ومع ذلك فإننا في هذه الأثناء سوف نشهد المزيد من المعاناة، ويحدوني الأمل أن نتكاتف جميعا لكي نحقن ما نستطيع من دماء، وأن نمنع ما استطعنا من تساقط للدموع وهو ما نتمناه.

ولكن مما لا شك فيه أن الربيع العربي انقضى ودخل الصيف العربي بالنسبة لدول عديدة، مما يستدعي أن نشمر عن سواعدنا ونقوم بالمهمة الشاقة، خصوصا فيما يتعلق بمستقبلنا.

لقد حددنا الآن معايير الإصلاحات السياسية وأجرينا تعديلات على الدستور كما تعلمون بالتأكيد.

وهناك قانون انتخابات وقانون أحزاب جديدان وهيئة مستقلة للإشراف على الانتخابات، ...إلخ.

والتحدي الآن هو إقرار هذه التغييرات من قبل البرلمان بالسرعة الممكنة بحيث نستطيع أن نجري انتخابات وطنية في النصف الثاني من عام 2012.

وكل دولة تسير حسب إيقاعها الخاص.

وأعتقد أننا في الأردن نسير بخطوات متقدمة وذلك لأننا نملك خطة واضحة.

ويتمثل دور القيادة في ضمان أن تلتزم الحكومة والبرلمان بالمعايير التي وضعناها لبناء الأردن الجديد وتنفيذها بالسرعة المطلوبة.

لا أعلم إن كان ذلك ينطبق على العديد من دول المنطقة، حيث ان بعضها مر بالربيع العربي وصولا إلى الصيف العربي ثم الشتاء العربي، وقد يحتاجون إلى فترة طويلة حتى يعودوا للربيع العربي من جديد".

-"أعتقد أنه بناء على ما تستطيع تنميته من اتجاهات يسارية ووسطية ويمينية قائمة على برامج أحزاب سياسية سوف يزداد التحدي الذي يواجهه الإخوان المسلمون والمتمثل في الاندماج في النظام الجديد، وذلك نظرا لاختلاف الطريقة التي ينظرون فيها إلى مسعاهم للحكم على ما يعرف بأحزاب اليسار واليمين والوسط،.

لذا أعتقد أن على الإخوان المسلمين البحث في ذاتهم ليعرفوا كيف يمكن التكيف مع ما أراه تغيرا في الشرق الأوسط، وإن كان بإمكانهم الاندماج مع عقليات اليسار واليمين والوسط بناء على برامج سياسية، في الوقت الذي يبحث فيه الشباب عن شيء مختلف كما أعتقد".



-"الوحيدون المنظمون في الشرق الأوسط، والسبب يعود إلى طبيعة المرحلة التي أعقبت الحرب الباردة، هم الإخوان المسلمون.

ولكن أكرر ملاحظتي حول ما يحصل في مصر، حيث قالوا في البداية دعونا نتجه نحو الانتخابات، ثم حصل تراجع في الموقف وقالوا دعونا نتناقش في مسالة الانتخابات، ثم قالوا دعونا نبحث في مسالة الدستور ثم نذهب بعدها إلى الانتخابات، وذلك انهم لا يريدون إجراء انتخابات، والإخوان المسلمون في وضع أفضل تنظيما يمكنهم من الوصول إلى السلطة وبالتالي تغيير الدستور كما يشاؤون.

أما في الأردن فقد فعلنا النقيض تماما من حيث سعينا للإجماع الوطني.

لقد حددنا الطريق للمستقبل وعرفنا أين نحتاج أن نتجه، ونحن الآن بصدد إشراك الناس في العملية السياسية من خلال انتخاب أحزاب وتأسيس أحزاب يصوتون لها.

أعتقد أن البندول يتحرك جيئة وذهابا بالنسبة لمصر ودول أخرى، ولهذا أرى أننا متفوقون على غيرنا.

إننا نشهد في الأردن مظاهرات منذ كانون الثاني، وتقام المظاهرات كل أسبوع بطريقة سلمية، ونجد أن الناس يقولون الآن دعونا نشمر عن سواعدنا لأننا جميعا نؤمن برؤية تتمثل في حكومات برلمانية وقد جاء وقت العمل الجاد.

وكما قلت فإن التحدي يكمن في العودة للبرامج الحزبية.

وقد اجتمعت في بداية هذا الصيف مع مجموعة من الناس كان أحدهم ناشطا سياسيا، وكنا وقتها بصدد إجراء التعديلات الدستورية.

وقلت له:

سوف يقر قانون انتخابات جديد وقانون أحزاب جديد وهناك قانون انتخابات بلدية على وشك الإقرار.

حسنا، أنتم تكررون مطالبكم بذلك، فماذا أنتم فاعلون إن جاء شهر تشرين الأول وتم بالفعل إقرار كل هذه القوانين؟ هل ستظلون في الشارع أم ستؤسسون حزبكم السياسي الخاص بكم أم ستنضمون إلى حزب سياسي يعبر عنكم؟" -"أعتقد أن هناك أغلبية في الشرق الأوسط مهتمة بشكل رئيسي بالإصلاح والازدهار الاقتصادي بدلا من الإصلاح السياسي.

لكن الإحباط السياسي يجعل صوتهم أعلى في هذا الجانب، وهذا ينطبق ليس على الشرق الأوسط فقط، بل هو قائم في كل أوروبا ومناطق أخرى من العالم.

وقد شهدت إسرائيل أيضا مظاهرات تعكس مشكلة اقتصادية يعاني منها العالم بأسره.

أما الشرق الأوسط فإنه يعاني من أعلى معدل بطالة مقارنة بكل أقاليم العالم الأخرى، ونشهد أفواجا متلاحقة لا نظير لها من الشباب الذين ينضمون إلى سوق العمل، بحيث نجد أن ما يعانونه من إحباط نتيجة الجوع والبطالة ينعكس على الوضع السياسي.

وفيما يتعلق بمسألة الفساد، أكرر أننا رغم حاجتنا لمكافحة الفساد، يوجد هناك من يستغل الوضع كأدوات لمهاجمة أشخاص آخرين.

والواقع أن الفاسدين لا يجدون في الأردن آلية تحميهم، لكن البعض يستغل مكافحة الفساد كسلاح سياسي، وهناك من وجهة نظري حالة من عدم الثقة عند كثير من الناس تجاه ما يعتقدون أنه فساد".

-"وحول مسالة الإصلاح السياسي، أعيد التأكيد أنني أريد أن اشعر براحة أكبر بعد أربعة شهور من الآن بإذن الله.

إنني أزداد إدراكا وأتعلم المزيد كل يوم، ونزداد جميعنا نضوجا مع استمرار عملية الإصلاح.

ومن وجهة نظري، أعتقد كرأس للدولة أن مهمتي تكمن في إعداد الأرضية المناسبة لإطلاق الحوار.

وأنت تعلم أن التعديلات الدستورية بيد البرلمان الآن، أما قانون الانتخابات البلدية فقد تم إقراره وأعلنا أن الانتخابات ستجري في النصف الثاني من كانون الأول.

لذا فعلى الجانب السياسي، كل الأمور في طورها النهائي، أقلها على المدى القصير والمتوسط.

وأنا رجل من طبعي أن أستبق الأمور بخطوتين نحو المرحلة التالية، حيث علينا أن نطلق حوارا جديدا يتعلق بها." -"عندما توليت الحكم شعرت أن مسؤوليتي تكمن في تأمين لقمة العيش للأردنيين.

وقد قصدت بذلك تنمية الطبقة المتوسطة.

واعتقادي الذي عبرت عنه في أكثر من مناسبة، أنه حالما تنجح في إنشاء طبقة وسطى، فإن سلاسة الإصلاح السياسي تعتمد على قوة ومتانة هذه الشريحة من المجتمع."
التاريخ : 21-09-2011

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:26 AM
مقابلة الملك مع صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356537.jpgنيويورك-(بترا) - فايق حجازين حذر جلالة الملك عبدالله الثاني من أن موقف إسرائيل من مباحثات السلام، وما يجري في سوريا يضيفان مخاطر جديدة تهدد الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

وقال جلالته، في مقابلة مع صحيفة وول ستريت جورنال الأميركية نشرتها اليوم الثلاثاء وأجراها الصحفي جاي سولمون، إن قادة إسرائيل ما زالوا يدفنون رؤوسهم في الرمال.

وأضاف جلالة الملك، الذي يقوم بزيارة للولايات المتحدة للمشاركة في اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة، "إذا لم نجمع الفلسطينيين والإسرائيليين في الأيام المقبلة فكيف سيكون مستقبل عملية السلام، إذا تراجعنا إلى المربع الأول، فسنعود إلى أبعد من ذلك ما سيترك آثارا سلبية على الجميع".

وحول العلاقات مع إسرائيل قال جلالة الملك "لا توجد علاقات صحية بين الشعبين الأردني والإسرائيلي بسبب القضية الفلسطينية".

وأضاف جلالته " كل ما نراه على أرض الواقع هو عكس ما يصرح به المسؤولون الإسرائيليون، فهناك المزيد من الإحباط من ذلك، والمسؤولون الاسرائيليون لا زالوا يدفنون رؤوسهم في الرمل ويتظاهرون أنه لا توجد مشكلة.

وردا على سؤال حول الوضع في سوريا، قال جلالة الملك إن الحكومة تراقب عن كثب تطورات الأحداث في هذا البلد وأثرها على المنطقة بمجملها.

وأضاف "لقد تحدثت مرتين مع الرئيس السوري بشار الأسد لمناقشة التحديات التي تواجهها المنطقة، وكيف يمكن الاستفادة من الدروس التي تعلمناها، لكن السوريين بدوا غير مهتمين ".

من ناحية أخرى، أكد جلالة الملك ثقته بأن الحكومة قد استجابت للتحركات التي اجتاحت الشرق الأوسط والمطالبة بالإصلاح وبالمزيد من الديمقراطية، حيث شرعت في إحداث تغييرات سياسية ودستورية تستهدف في النهاية تشكيل حكومات برلمانية.

وقال جلالته " نسير قدما للإمام، ولأن لدينا خطة فسيكون هناك أردن جديد في أسرع ما يمكن، ولا أدري إذ يمكن أن يكون ذلك طبيعة الحال للعديد من الدول في المنطقة".

وأكد جلالة الملك أن النظام الديمقراطي الأردني سينضج أكثر مع تطوير الحياة الحزبية السياسية التي تستوعب جميع الأحزاب، والقائمة على مبادئ الشفافية والعدالة، ما يستدعي حينئذ من الإخوان المسلمين إعادة النظر في توجهاتهم نحو المشاركة السياسية.

وفيما يلي أبرز محاور المقابلة:



عملية السلام:

-"أعتقد أن التحدي الماثل أمامنا ما يحدث مع الفلسطينيين وهو من وجهة نظري نابع من حالة يأس شديدة سببها الجمود الحاصل في كل شيء.

كنا جميعا نعلم بالموعد النهائي للقدوم إلى الهيئة العامة للأمم المتحدة، وكان العديد منا يقول إنه ما لم نجد بديلا لدفع الإسرائيليين والفلسطينيين للجلوس من جديد إلى طاولة المفاوضات، فإن ما يحصل الآن أمر محتم.

وقد عبرت عن ذلك أثناء زيارتي الأخيرة لواشنطن.

لقد تحدثت العديد من الدول عن ضرورة إيجاد فرصة للجمع بين الإسرائيليين والفلسطينيين بحيث تنتفي الحاجة للذهاب إلى الهيئة العامة للأمم المتحدة، وبالتالي نتجنب المشكلة التي نشهدها اليوم.

لكن لم يتحقق أي شيء ملموس خلال هذه الفترة".

- "أعتقد أن الولايات المتحدة وإسرائيل ستواجهان المزيد من العزلة وستزداد الضغوط على إسرائيل.

أعلم أن هناك إسرائيليين يقولون إن الربيع العربي جاء في مصلحتهم، ولا أعتقد أن هذا صحيح بالضرورة كما تدل الشواهد الأخيرة.

وعلى إسرائيل أن تقرر إن كانت تريد الاستمرار بعقلية القلعة أم معاملتنا معاملة الند، وأن تندمج في الجوار الذي تعيش فيه.

وما يزيد من مخاوفي أننا إن فشلنا في الأمم المتحدة في إيجاد حل يدفع بالفلسطينيين والإسرائيليين إلى الأمام، فإن عواقب ذلك غير محمودة على الجميع".

- "إذا ما استخدمت الولايات المتحدة الفيتو، كما تعلم، فإنها سوف تواجه شرق أوسط ينظر إليها بمنظور غاية في السلبية باعتبارها جزءا من المشكلة، وسوف يعبر الناس عن طموحاتهم بصوت أعلى.

وأكرر أن إسرائيل سوف تواجه المزيد من العزلة".

-"المشكلة في عملية السلام أننا دائما نبحث عن بصيص الضوء ونحاول أن ندفع بالأطراف للتحرك قدما.

لكن هناك علاقة غير سليمة اليوم بين الشعوب مع أن فوائد السلام المفترضة هي دوما السلام.

إن عجز إسرائيل عن معالجة الظلم الذي نتج عن القضية الفلسطينية لا تستسيغه الشعوب، ونحن نرى، من موقعنا في الشارع الأردني، أن إسرائيل تزداد عنادا في رفضها الجلوس إلى الطاولة والتوصل إلى اتفاقية مقبولة من الجانبين".

-"هناك العديد من الصيحات التي تخرج في دول أخرى عديدة تتساءل عن جدوى اتفاقية السلام مع إسرائيل وما يمكن أن تقدمه.

أعتقد أن إسرائيل في مرحلة مفصلية اليوم بإنكارها علاقتها بما يحدث في المنطقة هذه الأيام ورفضها الاعتراف أن القضية الفلسطينية تجعلها طرفا في ذلك، الأمر الذي سيضاعف من صعوبة إندماج إسرائيل في المنطقة مستقبلا.

وأعتقد أنك تعلم أن المسالة الجوهرية هي إن على إسرائيل أن تقرر إن كانت تريد أن تكون جزءا من الجوار أم تريد الاستمرار بالتصرف بعقلية القلعة، وما شهدناه من قرارات اتخذتها إسرائيل في العام الماضي أو نحو ذلك غير مشجعة كثيرا".

-"في النقاشات التي خضتها مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وحكومته، كانت هناك تصريحات إيجابية جدا في السنوات الماضية، وكانت رؤيته للمنطقة مطمئنة.

ولكن ما شهدنا على الأرض مغاير تماما وأعتقد أنه قد خاب أملنا جميعا بالنتيجة، وأفضل ما أصف به رأيي في إسرائيل هو إحباطي المتنامي، وذلك لأنهم يضعون رأسهم في الرمل ويدعون أنه لا توجد مشكلة".

الربيع العربي:

-"أعتقد أنه من شبه المستحيل لأي خبير أن يتنبأ بالتغيرات السريعة التي نشهدها في الشرق الأوسط، حيث إنها سريعة الإيقاع وسوف تستمر لفترة ليست بالقصيرة.

وأعتقد أننا سوف ننظر إلى الوراء بعد سنتين أو خمس أو عشر سنوات ونقول إن الربيع العربي كان أمرا جيدا.

ومع ذلك فإننا في هذه الأثناء سوف نشهد المزيد من المعاناة، ويحدوني الأمل أن نتكاتف جميعا لكي نحقن ما نستطيع من دماء، وأن نمنع ما استطعنا من تساقط للدموع وهو ما نتمناه.

ولكن مما لا شك فيه أن الربيع العربي انقضى ودخل الصيف العربي بالنسبة لدول عديدة، مما يستدعي أن نشمر عن سواعدنا ونقوم بالمهمة الشاقة، خصوصا فيما يتعلق بمستقبلنا.

لقد حددنا الآن معايير الإصلاحات السياسية وأجرينا تعديلات على الدستور كما تعلمون بالتأكيد.

وهناك قانون انتخابات وقانون أحزاب جديدان وهيئة مستقلة للإشراف على الانتخابات، ...إلخ.

والتحدي الآن هو إقرار هذه التغييرات من قبل البرلمان بالسرعة الممكنة بحيث نستطيع أن نجري انتخابات وطنية في النصف الثاني من عام 2012.

وكل دولة تسير حسب إيقاعها الخاص.

وأعتقد أننا في الأردن نسير بخطوات متقدمة وذلك لأننا نملك خطة واضحة.

ويتمثل دور القيادة في ضمان أن تلتزم الحكومة والبرلمان بالمعايير التي وضعناها لبناء الأردن الجديد وتنفيذها بالسرعة المطلوبة.

لا أعلم إن كان ذلك ينطبق على العديد من دول المنطقة، حيث ان بعضها مر بالربيع العربي وصولا إلى الصيف العربي ثم الشتاء العربي، وقد يحتاجون إلى فترة طويلة حتى يعودوا للربيع العربي من جديد".

-"أعتقد أنه بناء على ما تستطيع تنميته من اتجاهات يسارية ووسطية ويمينية قائمة على برامج أحزاب سياسية سوف يزداد التحدي الذي يواجهه الإخوان المسلمون والمتمثل في الاندماج في النظام الجديد، وذلك نظرا لاختلاف الطريقة التي ينظرون فيها إلى مسعاهم للحكم على ما يعرف بأحزاب اليسار واليمين والوسط،.

لذا أعتقد أن على الإخوان المسلمين البحث في ذاتهم ليعرفوا كيف يمكن التكيف مع ما أراه تغيرا في الشرق الأوسط، وإن كان بإمكانهم الاندماج مع عقليات اليسار واليمين والوسط بناء على برامج سياسية، في الوقت الذي يبحث فيه الشباب عن شيء مختلف كما أعتقد".



-"الوحيدون المنظمون في الشرق الأوسط، والسبب يعود إلى طبيعة المرحلة التي أعقبت الحرب الباردة، هم الإخوان المسلمون.

ولكن أكرر ملاحظتي حول ما يحصل في مصر، حيث قالوا في البداية دعونا نتجه نحو الانتخابات، ثم حصل تراجع في الموقف وقالوا دعونا نتناقش في مسالة الانتخابات، ثم قالوا دعونا نبحث في مسالة الدستور ثم نذهب بعدها إلى الانتخابات، وذلك انهم لا يريدون إجراء انتخابات، والإخوان المسلمون في وضع أفضل تنظيما يمكنهم من الوصول إلى السلطة وبالتالي تغيير الدستور كما يشاؤون.

أما في الأردن فقد فعلنا النقيض تماما من حيث سعينا للإجماع الوطني.

لقد حددنا الطريق للمستقبل وعرفنا أين نحتاج أن نتجه، ونحن الآن بصدد إشراك الناس في العملية السياسية من خلال انتخاب أحزاب وتأسيس أحزاب يصوتون لها.

أعتقد أن البندول يتحرك جيئة وذهابا بالنسبة لمصر ودول أخرى، ولهذا أرى أننا متفوقون على غيرنا.

إننا نشهد في الأردن مظاهرات منذ كانون الثاني، وتقام المظاهرات كل أسبوع بطريقة سلمية، ونجد أن الناس يقولون الآن دعونا نشمر عن سواعدنا لأننا جميعا نؤمن برؤية تتمثل في حكومات برلمانية وقد جاء وقت العمل الجاد.

وكما قلت فإن التحدي يكمن في العودة للبرامج الحزبية.

وقد اجتمعت في بداية هذا الصيف مع مجموعة من الناس كان أحدهم ناشطا سياسيا، وكنا وقتها بصدد إجراء التعديلات الدستورية.

وقلت له:

سوف يقر قانون انتخابات جديد وقانون أحزاب جديد وهناك قانون انتخابات بلدية على وشك الإقرار.

حسنا، أنتم تكررون مطالبكم بذلك، فماذا أنتم فاعلون إن جاء شهر تشرين الأول وتم بالفعل إقرار كل هذه القوانين؟ هل ستظلون في الشارع أم ستؤسسون حزبكم السياسي الخاص بكم أم ستنضمون إلى حزب سياسي يعبر عنكم؟" -"أعتقد أن هناك أغلبية في الشرق الأوسط مهتمة بشكل رئيسي بالإصلاح والازدهار الاقتصادي بدلا من الإصلاح السياسي.

لكن الإحباط السياسي يجعل صوتهم أعلى في هذا الجانب، وهذا ينطبق ليس على الشرق الأوسط فقط، بل هو قائم في كل أوروبا ومناطق أخرى من العالم.

وقد شهدت إسرائيل أيضا مظاهرات تعكس مشكلة اقتصادية يعاني منها العالم بأسره.

أما الشرق الأوسط فإنه يعاني من أعلى معدل بطالة مقارنة بكل أقاليم العالم الأخرى، ونشهد أفواجا متلاحقة لا نظير لها من الشباب الذين ينضمون إلى سوق العمل، بحيث نجد أن ما يعانونه من إحباط نتيجة الجوع والبطالة ينعكس على الوضع السياسي.

وفيما يتعلق بمسألة الفساد، أكرر أننا رغم حاجتنا لمكافحة الفساد، يوجد هناك من يستغل الوضع كأدوات لمهاجمة أشخاص آخرين.

والواقع أن الفاسدين لا يجدون في الأردن آلية تحميهم، لكن البعض يستغل مكافحة الفساد كسلاح سياسي، وهناك من وجهة نظري حالة من عدم الثقة عند كثير من الناس تجاه ما يعتقدون أنه فساد".

-"وحول مسالة الإصلاح السياسي، أعيد التأكيد أنني أريد أن اشعر براحة أكبر بعد أربعة شهور من الآن بإذن الله.

إنني أزداد إدراكا وأتعلم المزيد كل يوم، ونزداد جميعنا نضوجا مع استمرار عملية الإصلاح.

ومن وجهة نظري، أعتقد كرأس للدولة أن مهمتي تكمن في إعداد الأرضية المناسبة لإطلاق الحوار.

وأنت تعلم أن التعديلات الدستورية بيد البرلمان الآن، أما قانون الانتخابات البلدية فقد تم إقراره وأعلنا أن الانتخابات ستجري في النصف الثاني من كانون الأول.

لذا فعلى الجانب السياسي، كل الأمور في طورها النهائي، أقلها على المدى القصير والمتوسط.

وأنا رجل من طبعي أن أستبق الأمور بخطوتين نحو المرحلة التالية، حيث علينا أن نطلق حوارا جديدا يتعلق بها." -"عندما توليت الحكم شعرت أن مسؤوليتي تكمن في تأمين لقمة العيش للأردنيين.

وقد قصدت بذلك تنمية الطبقة المتوسطة.

واعتقادي الذي عبرت عنه في أكثر من مناسبة، أنه حالما تنجح في إنشاء طبقة وسطى، فإن سلاسة الإصلاح السياسي تعتمد على قوة ومتانة هذه الشريحة من المجتمع."
التاريخ : 21-09-2011

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:29 AM
قشوع: رفع دليل الانتخابات البلدية لرئاسة الوزراء بعد تعديلات تنسجم مع القانون الجديد


عمان - الدستور - دينا سليمان



قال وزير الشؤون البلدية الدكتور حازم قشوع إن الوزارة فرغت أمس من تعديل دليل الانتخابات بما ينسجم وقانون البلديات الجديد الذي دخل حيز التنفيذ بعد توشيحه أخيراً بالإرادة الملكية السامية، مشيراً إلى أنه تم رفع الدليل بعد التعديلات التي طرأت عليه إلى رئاسة الوزراء أمس للاطلاع عليه.

ووفق تصريحات الوزير لـ»الدستور» فإنه فور اعتماد الدليل بصورته النهائية، سيصار إلى تسليم الدليل مجاناً للراغبين بالحصول عليه من وزارة الشؤون البلدية، علماً بأن دليل الانتخابات يتضمن الحقوق المكفولة للمرشحين والناخبين على حد سواء وكذلك الواجبات التي تقع على عاتقهم، والإرشادات والتوضيحات وتبيان المخالفات التي تطال الجانبين طيلة سير مجريات العملية الانتخابية، بدءاً بعملية التسجيل وانتهاءً بإعلان النتائج النهائية.

ونوه قشوع إلى أن المجلس القضائي الأعلى سيُزود الوزارة اليوم بكشوفات تتضمن أسماء القضاة الذين سيصار إلى الاستعانة بهم في الانتخابات البلدية، بحيث يتولى القضاة رئاسة اللجان الانتخابية على مستوى المملكة، وذلك استنادا لأحكام قانون البلديات الجديد الذي كفل نزاهة عملية الاقتراع، وترجمة للرؤى الملكية السامية بضرورة تحقيق الإصلاح المنشود.

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:30 AM
النجار: مشاريع متنوعة بأنحاء المملكة بمئات الملايين لمواجهة التحديات المائية

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356438.jpgعمان - الدستور - كمال زكارنة

قال وزير المياه والري المهندس محمد النجار ان الوزارة تعمل على تنفيذ مشاريع مائية متنوعة في جميع أنحاء المملكة تصل كلفها الى مئات الملايين من الدنانير بهدف مواجهة التحديات المائية، وتشمل مشاريع مياه وصرف صحي وتنقية وتحلية وبناء سدود ومشاريع طاقة.

وأشار النجار في حوار شامل مع "الدستور" الى انه سيتم الاعلان عن انتهاء دراسات الجدوى الاقتصادية والبيئية لمشروع ناقل البحرين الاقليمي نهاية الشهر الحالي وان الشركات الفرنسية والبريطانية التي اجرت الدراسات قدمت اجزاء من نتائجها.

وأكد النجار ان نتائج الدراسات مبشرة وان الاطراف المعنية بالمشروع، الاردن وفلسطين واسرائيل والبنك الدولي، ستعقد الاجتماع الاخير خلال الايام القليلة القادمة للاطلاع على النتائج النهائية للدراسات ومن ثم الانتقال الى مرحلة البحث عن تمويل لتنفيذ المشروع الذي يتوقع ان يوفر حوالي 800 مليون متر مكعب من مياه الشرب المحلاة ويعمل على انقاذ البحر الميت المهدد بالجفاف ويوفر الطاقة وفرص العمل ويحسن ظروف البيئة ويعزز السياحة في المنطقة.



مشروع ناقل البحرين

وقال النجار ان الوزارة اجرت دراسات وتحليلات لمتطلبات الوضع المائي خلال الاعوام القادمة في المملكة لجميع القطاعات تبين منها انه اعتبارا من العام 2020 سوف يزداد الطلب على المياه بشكل كبير جدا وسنكون بحاجة الى كميات اكبر بكثير من ما هو متاح في تلك الفترة وهذا يؤكد حتمية تنفيذ مشروع ناقل البحرين الوطني الذي لا يتعارض مع مشروع ناقل البحرين الاقليمي.

وقال انه يجب ان تكون المرحلة الاولى من مشروع ناقل البحرين الوطني منتهية عام 2020 بحيث تؤمن 250 مليون متر مكعب من المياه المحلاة، وقد قمنا بتأهيل ستة ائتلافات ستقدم بدورها عروضها ورؤيتها لتنفيذ المشروع نهاية تشرين الثاني المقبل، وسيتم في الثلث الاول من العام المقبل اختيار المطور الرئيسي الذي سيكون شريكا للحكومة في تنفيذ المشروع لتبدأ بعدها مرحلة التمويل والدراسات التفصيلية حسب خطط وزارة المياه والري والبدء في الاعمال التنفيذية عام 2013.

وقال النجار ان هذا المشروع هو مشروع تحلية وهو كذلك مشروع بيئي واجتماعي واقتصادي وليس مشروعا تقليديا وسيساهم في خلق فرص العمل وتنشيط السياحة والصناعة والزراعة والاقتصاد والبيئة فهو مشروع متنوع يدخل في كافة القطاعات اضافة الى الهدف الرئيسي وهو توفير مياه الشرب.

وقال النجار انه تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني انهينا المرحلة الاولى في منطقة وادي عربة ضمن اول مشروع زراعي لحفر الابار الجوفية وانشاء بنية تحتية متكاملة وبناء خزانات مياه للري هناك حيث سيتم توزيع وحدات زراعية على ابناء المنطقة وبدأنا بتنفيذ المرحلة الثانية كل ذلك من اجل مساعدة ابناء المنطقة في الجنوب وايجاد فرص عمل لهم وتثبيتهم في مواقعهم.

وقال ان كلفة هذا المشروع 12 مليون دينار وسيتم توزيع قطع الاراضي على مواطني المنطقة من المرحلة الاولى بالتعاون مع الحكام الاداريين بكل عدالة وانصاف.

مشروع الديسي

وأشار النجار الى أن العمل يجري في جميع مرافق مشروع جر مياه الديسي الى عمان وفق البرامج والخطط المعدة والمتفق عليها وان الاعمال التنفيذية في المشروع شهدت نقلة نوعية بعد ان تم تغيير ادارة المشروع من قبل الشركة المنفذة (جاما التركية) ومن قبل سلطة المياه على حد سواء، مبينا ان جميع الانابيب اللازمة للخطوط الناقلة الرئيسية والفرعية وصلت الى عمان وانه لن يتم اي تأخير في مواعيد انجاز اعمال المشروع وان مياه الديسي سوف تصل عمان منتصف 2013 وان الصيف المقبل سيكون اخر الفصول حرجا بالنسبة لمياه الشرب في المملكة.

وفيما يتعلق بالشركات الزراعية العاملة في منطقة الديسي قال النجار ان الوزارة ملتزمة بقرار مجلس الوزراء القاضي بانهاء العقود مع الشركات الزراعية الاربع وان الابار الموجودة في المنطقة سوف تخضع لنظام مراقبة المياه الجوفية ولن نسمح بضخ اكثر من عشرة ملايين متر مكعب من المياه سنويا لاغراض الزراعة وذلك حفاظا على بعض المزارع الموجودة ليتم استغلالها بما يعود بالفائدة على المجتمع المحلي، وان الامور المتعلقة بالمزروعات تترك لوزارة الزراعة اما نحن في وزارة المياه فسوف نراقب استخراج المياه الجوفية من الابار بغض النظر عن الجهة التي ستقوم باستغلالها.

وتحدث الوزير عن سد الوحدة الذي يعتبر الاضخم في المملكة من حيث السعة التخزينية (110 ملايين متر مكعب)، وقال ان هذا السد لم تدخله كميات كبيرة من المياه وحتى الان لم يتم تجريبه منذ ان تسلمته الوزارة من الشركة المنفذة بسبب قلة تدفق المياه الى بحيرة السد وضعف التخزين فيه مرجعا سبب ذلك الى توسع الاشقاء في سوريا في بناء السدود التي وصل عددها الى اكثر من 20 سدا وفي حفر الابار الجوفية الامر الذي ادى الى حجز مياه الينابيع والفيضانات والامطار في تلك السدود قبل ان تصل الى موقع سد الوحدة.

مشاريع تحدي الالفية

وقال النجار ان الوزارة بدأت بصرف مبالغ مالية من منحة تحدي الالفية التي حصلت عليها الوزارة البالغة قيمتها 286 مليون دولار بما فيها احد عشر مليونا خصصت للدراسات لتمويل مشاريع مياه وصرف صحي في الزرقاء والرصيفة وتوسعة محطة تنقية الخربة السمراء التي تخدم محافظتي العاصمة والزرقاء ولواء الرصيفة، وتم طرح عطاءات تلك المشاريع مبينا ان معظم التصاميم الفنية الخاصة بها اصبحت جاهزة كما تم طرح جزء من هذه المشاريع لتأهيل المقاولين وانه سيتم قبل نهاية العام الحالي تأهيل جميع المشاريع وطرح عطاءاتها للتنفيذ بداية العام المقبل على ان تبدأ الاعمال التنفيذية الفعلية منتصف 2012 وان مدة تنفيذ جميع المشاريع سوف تستغرق اربع سنوات.

واضاف انه سيتم طرح 8 عطاءات لتنفيذ مشاريع مياه وصرف صحي وتنقية وان مشاريع الصرف الصحي سوف تؤدي الى زيادة عدد المخدومين في الزرقاء والرصيفة بهذه الخدمة وتعزيز الخطوط القائمة وانهاء مشكلة فيضانات الصرف الصحي والتخلص من مكاره الحفر الامتصاصية وتحسين الوضع البيئي وزيادة كميات المياه المعالجة لاغراض الزراعة. اما مشاريع المياه التي سيتم تنفيذها فانها ستؤدي الى زيادة اعداد المخدومين بالمياه وزيادة حصة الفرد من مياه الشرب نتيجة تخفيض الفاقد وزيادة عدد ساعات التزويد المائي للمواطنين ورفع المستوى الصحي في الزرقاء والرصيفة وتخفيض الاعباء المالية عن المواطنين نتيجة لزيادة ورفع كفاءة ومستوى الخدمات المقدمة لهم.. اي ان هناك فوائد اقتصادية وبيئية وصحية واجتماعية لهذه المشاريع.

وبين النجار انه تم تخصيص اربعة ملايين دينار، اي ما يعادل ستة ملايين دولار من المنحة، لدعم الشرائح الاجتماعية الفقيرة بحيث يوجه الدعم الى منازل المستحقين بطرق مختلفة تحددها وزارة المياه والري فيما بعد وفق معايير يتم الاتفاق عليها بالتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية، مشيرا الى ان لهذه المشاريع أثرا في زيادة حصة الفرد من المياه في العاصمة واستخدام جزء من المياه التي تنتجها لاغراض الصناعة والطاقة.

واشار النجار الى ان تنفيذ حزمة مشاريع تحدي الالفية سيتزامن مع تنفيذ الخط الوطني الناقل للمياه من ابوعلندا الى خو لنقل جزء من مياه مشروع الديسي الى الزرقاء كما سيترافق هذا الخط مع توليد طاقة كهربائية للاستفادة من فروق الارتفاعات بين حزاني ابوعلندا وخو وهي طاقة متجددة ونظيفة ستؤدي الى تخفيض كلفة الطاقة الكهربائية على وزارة المياه والري.

وقال الوزير انه اضافة الى هذه المبالغ هناك 50 مليون دينار اردني من الموازنة خصصت على شكل منح وقروض من جهات اخرى سوف يتم استغلالها في استكمال مشروع استبدال شبكات المياه الداخلية وتعزيز الخطوط الرئيسية والفرعية في الزرقاء والرصيفة، كما ستساهم الحكومة بمبلغ 27 مليون دولار لاستغلالها في نفس الغايات بما في ذلك عمل عقد لادارة مرافق المياه والصرف الصحي في محافظة الزرقاء كل ذلك خلال السنوات الاربع المقبلة.

مشاريع تحلية سريعة

وقال النجار: لقد بدأنا بتحضير وثائق العطاء لتحلية 15 مليون متر مكعب من مياه الشرب في منطقة حسبان و17 مليونا في طبقة فحل والشونة الشمالية لتزويد اربد بعشرة ملايين متر مكعب من هذه المياه واستخدام الكميات الباقية لتعزيز الوضع المائي في محافظات الشمال بشكل عام.

واضاف انه سيتم الانتهاء من تنفيذ مشروع الخط الناقل للمياه حوفا- الزعتري بكلفة 48 مليون دولار كما تم طرح عطاء الخط الناقل من ام اللولو الى جرش وخط ناقل اخر من حوفا الى عجلون بقيمة 23 مليون دينار، وتنفيذ خط من خو الى الزعتري لنقل كميات اضافية من المياه الى محافظات الشمال وان جزءا من هذه المياه سيكون من مياه مشروع الديسي.. اي ان هذه الخطوط هي جزء من خط الناقل الوطني للمياه الذي يبدأ من الديسي وينتهي في محافظات الشمال.

وقال ان الوزارة بدأت بتنفيذ مشروع سد كفرنجة وانه سيتم بعد عامين من الان تحلية مليوني متر مكعب من مياه السد لاغراض الشرب لتعزيز الوضع المائي في محافظة عجلون، كما يجري خاليا دراسة الجدوى واعمال التصاميم لتنفيذ مشروع اعادة استخدام 17 مليون متر مكعب من المياه المعالجة الخارجة من محطات تنقية الصرف الصحي في الشمال لاعادة استخدامها في الزراعة اضافة الى انتاج الطاقة الكهربائية من هذه المياه، وهناك مشاريع شبكات صرف صحي قيد التنفيذ في مناطق حوارة وبيت راس اضافة الى مشاريع اخرى شارفت على الانتهاء في شرقي اربد وايدون ومخيم الحصن والصريح ومشاريع تحديث محطات التنقية في كفرنجة وجرش والكرك والطفيلة، اضافة الى تنفيذ مشاريع مياه في محافظة الطفيلة بتمويل من المنحة اليابانية بقيمة 22 مليون دولار بحيث تشمل تلك المشاريع اعادة هيكلة الشبكات وتحديثها وبناء خزانات مياه جديدة، وفي الكرك هناك مشاريع مياه وصرف صحي تحت التنفيذ بقيمة 40 مليون دينار اضافة الى توسعة وتشغيل محطة تنقية في المحافظة.

وقال النجار انه تم توقيع قرار احالة عطاء دراسات تحسين شبكات المياه في محافظتي البلقاء ومادبا بقيمة 14 مليون دينار ممول من الجانب الالماني حيث سيتم المباشرة في التنفيذ العام المقبل.

واضاف ان هناك مشروع رفع كفاءة استخدام الطاقة بمشاركة القطاع الخاص ولدينا تجربة اثبتت جدواها حيث استثمرنا 1,3 مليون دينار في احد مشاريع توفير الطاقة حقق وفرا سنويا بعد عام واحد من تشغيله يقدر بحوالي 300 الف دينار وسيتم تعميم هذه التجربة على عدد من محطات ضخ المياه بكلفة 32 مليون دينار بمشاركة فاعلة من قبل القطاع الخاص بحيث يتم استرجاع الكلفة الرأسمالية من الوفر الذي يتحقق في مجال الطاقة الكهربائية الى جانب ان جزءا من هذه الطاقة متجدد.

استثمار القطاع الخاص في المياه

وقال النجار ان الوزارة توسعت في عملية اشراك القطاع الخاص في الاستثمار بالبنية التحتية في قطاع المياه مثل عقود الادارة لتشغيل مصادر المياه والصرف الصحي والفوترة والحوسبة والتحصيل وغير ذلك، اضافة الى مشاركة جهات اخرى مع الوزارة في اعمال الحصاد المائي وبناء الحفائر والسدود الصحراوية، كما تم توقيع اتفاقية تعاون مع المركز الجغرافي الملكي لمراقبة وحساب التدفقات المائية في الاودية باستخدام تكنولوجيا الاقمار الصناعية ومراقبة استخراج المياه من الابار الجوفية وتعديل نظام المياه الجوفية بما يضمن الرقابة الدائمة وتخفيض كميات المياه المستخرجة منها.

واشار الوزير الى ان الوزارة حصلت على قرض ميسر من الحكومة الاسبانية بقيمة 12 مليون يورو 80% منه على شكل منحة لتنفيذ مشاريع انظمة المراقبة والتحكم لمرافق المياه عن بعد (سكادا) في محافظات الشمال بحيث يبدأ التنفيذ مطلع العام المقبل.

وقال النجار ان حصة قطاع المياه من البرنامج التنموي التنفيذي للاعوام الثلاثة المقبلة ارتفع الى 18% في كل عام من مجموع الاستثمارات الراسمالية للحكومة وهي اعلى نسبة بين القطاعات كافة بعد ان كان في السابق ما بين 7-8% فقط، وهذه دلالة على اهتمام الحكومة بقطاع المياه.

وفيما يتعلق بالسدود المائية قال النجار ان سعة السدود التخزينية في وادي الاردن تبلغ 217 مليون متر مكعب من المياه وسعة سد الوحدة 110 ملايين متر مكعب وهناك سدود صحرواية وترابية وحفائر تصل سعتها التخزينية الى 90 مليون متر مكعب، مبينا ان الاردن يستغل حوالي 60% من كميات مياه الامطار المسالة على ارضه وهي من اعلى النسب في العالم، وهناك برامج تنفيذية لانشاء مشاريع السدود فقد تم الانتهاء من تنفيذ مشروعي سدي شيظم والوحيدي في الجنوب.

وقال النجار انه سيتم العام المقبل رفع اثمان المياه المباعة لشركة البوتاس من 53 قرشا حاليا لتصبح دينارا وربع الدينار للمتر المكعب الواحد وان هذا الاجراء سيحقق زيادة سنوية تقدر بحوالي خمسة ملايين دينار على اثمان المياه المباعة للشركة، وان هذه المبالغ سيتم استغلالها في بناء سدود جديدة مثل سد الكرك، ابن حماد، الوادات، الملاقي، الزرقاء-ماعين، بسعات تخزينية مختلفة.

عروة تشرينية مبكرة

وقال النجار ان المزارعين في وادي الاردن بدأوا بزراعات العروة التشرينية هذا العام مبكرا جدا اي قبل نحو شهر من موعدها المعتاد وان ذلك يعود الى الادارة الجيدة لمياه الري في الوادي مشيدا في ذات الوقت بتفهم المزارعين للوضع المائي في المملكة وحرصهم الشديد على المصلحة الوطنية وتجاوبهم في الالتزام بوقف بعض الزراعات الصيفية لان الوضع المائي كان حرجا في الوادي وقد ساعد الجميع في تجاوز كثير من المشاكل سواء في مياه الشرب او الزراعة.

وقف الاعتداءات على المياه

وناشد النجار الجميع ضرورة تحمل مسؤولياتهم الفردية والجماعية في المحافظة على المياه وعدم هدرها والاعتداء غير المشروع على مصادر وشبكات المياه اينما كانت، وقال ان هذا القطاع يواجه صعوبات بالتمويل والاستثمار الى جانب شح المصادر المائية والكلف الراسمالية العالية في ايجاد مصادر جديدة، ورغم كل ذلك فان هناك فئة قليلة ينقصها الوعي وتقوم بالاعتداء على شبكات المياه والابار وخطوط الكهرباء، ما يؤدي الى قطع المياه عن مواطنين اخرين اضافة الى الخسائر المالية التي تتكبدها الدولة نتيجة تلك الاعتداءات والاستحواذ المتعمد على حقوق المواطنين الاخرين والاستيلاء على حصتهم من المياه، الامر الذي يضطرهم الى شراء المياه باسعار عالية.

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:30 AM
النجار: مشاريع متنوعة بأنحاء المملكة بمئات الملايين لمواجهة التحديات المائية

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356438.jpgعمان - الدستور - كمال زكارنة

قال وزير المياه والري المهندس محمد النجار ان الوزارة تعمل على تنفيذ مشاريع مائية متنوعة في جميع أنحاء المملكة تصل كلفها الى مئات الملايين من الدنانير بهدف مواجهة التحديات المائية، وتشمل مشاريع مياه وصرف صحي وتنقية وتحلية وبناء سدود ومشاريع طاقة.

وأشار النجار في حوار شامل مع "الدستور" الى انه سيتم الاعلان عن انتهاء دراسات الجدوى الاقتصادية والبيئية لمشروع ناقل البحرين الاقليمي نهاية الشهر الحالي وان الشركات الفرنسية والبريطانية التي اجرت الدراسات قدمت اجزاء من نتائجها.

وأكد النجار ان نتائج الدراسات مبشرة وان الاطراف المعنية بالمشروع، الاردن وفلسطين واسرائيل والبنك الدولي، ستعقد الاجتماع الاخير خلال الايام القليلة القادمة للاطلاع على النتائج النهائية للدراسات ومن ثم الانتقال الى مرحلة البحث عن تمويل لتنفيذ المشروع الذي يتوقع ان يوفر حوالي 800 مليون متر مكعب من مياه الشرب المحلاة ويعمل على انقاذ البحر الميت المهدد بالجفاف ويوفر الطاقة وفرص العمل ويحسن ظروف البيئة ويعزز السياحة في المنطقة.



مشروع ناقل البحرين

وقال النجار ان الوزارة اجرت دراسات وتحليلات لمتطلبات الوضع المائي خلال الاعوام القادمة في المملكة لجميع القطاعات تبين منها انه اعتبارا من العام 2020 سوف يزداد الطلب على المياه بشكل كبير جدا وسنكون بحاجة الى كميات اكبر بكثير من ما هو متاح في تلك الفترة وهذا يؤكد حتمية تنفيذ مشروع ناقل البحرين الوطني الذي لا يتعارض مع مشروع ناقل البحرين الاقليمي.

وقال انه يجب ان تكون المرحلة الاولى من مشروع ناقل البحرين الوطني منتهية عام 2020 بحيث تؤمن 250 مليون متر مكعب من المياه المحلاة، وقد قمنا بتأهيل ستة ائتلافات ستقدم بدورها عروضها ورؤيتها لتنفيذ المشروع نهاية تشرين الثاني المقبل، وسيتم في الثلث الاول من العام المقبل اختيار المطور الرئيسي الذي سيكون شريكا للحكومة في تنفيذ المشروع لتبدأ بعدها مرحلة التمويل والدراسات التفصيلية حسب خطط وزارة المياه والري والبدء في الاعمال التنفيذية عام 2013.

وقال النجار ان هذا المشروع هو مشروع تحلية وهو كذلك مشروع بيئي واجتماعي واقتصادي وليس مشروعا تقليديا وسيساهم في خلق فرص العمل وتنشيط السياحة والصناعة والزراعة والاقتصاد والبيئة فهو مشروع متنوع يدخل في كافة القطاعات اضافة الى الهدف الرئيسي وهو توفير مياه الشرب.

وقال النجار انه تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني انهينا المرحلة الاولى في منطقة وادي عربة ضمن اول مشروع زراعي لحفر الابار الجوفية وانشاء بنية تحتية متكاملة وبناء خزانات مياه للري هناك حيث سيتم توزيع وحدات زراعية على ابناء المنطقة وبدأنا بتنفيذ المرحلة الثانية كل ذلك من اجل مساعدة ابناء المنطقة في الجنوب وايجاد فرص عمل لهم وتثبيتهم في مواقعهم.

وقال ان كلفة هذا المشروع 12 مليون دينار وسيتم توزيع قطع الاراضي على مواطني المنطقة من المرحلة الاولى بالتعاون مع الحكام الاداريين بكل عدالة وانصاف.

مشروع الديسي

وأشار النجار الى أن العمل يجري في جميع مرافق مشروع جر مياه الديسي الى عمان وفق البرامج والخطط المعدة والمتفق عليها وان الاعمال التنفيذية في المشروع شهدت نقلة نوعية بعد ان تم تغيير ادارة المشروع من قبل الشركة المنفذة (جاما التركية) ومن قبل سلطة المياه على حد سواء، مبينا ان جميع الانابيب اللازمة للخطوط الناقلة الرئيسية والفرعية وصلت الى عمان وانه لن يتم اي تأخير في مواعيد انجاز اعمال المشروع وان مياه الديسي سوف تصل عمان منتصف 2013 وان الصيف المقبل سيكون اخر الفصول حرجا بالنسبة لمياه الشرب في المملكة.

وفيما يتعلق بالشركات الزراعية العاملة في منطقة الديسي قال النجار ان الوزارة ملتزمة بقرار مجلس الوزراء القاضي بانهاء العقود مع الشركات الزراعية الاربع وان الابار الموجودة في المنطقة سوف تخضع لنظام مراقبة المياه الجوفية ولن نسمح بضخ اكثر من عشرة ملايين متر مكعب من المياه سنويا لاغراض الزراعة وذلك حفاظا على بعض المزارع الموجودة ليتم استغلالها بما يعود بالفائدة على المجتمع المحلي، وان الامور المتعلقة بالمزروعات تترك لوزارة الزراعة اما نحن في وزارة المياه فسوف نراقب استخراج المياه الجوفية من الابار بغض النظر عن الجهة التي ستقوم باستغلالها.

وتحدث الوزير عن سد الوحدة الذي يعتبر الاضخم في المملكة من حيث السعة التخزينية (110 ملايين متر مكعب)، وقال ان هذا السد لم تدخله كميات كبيرة من المياه وحتى الان لم يتم تجريبه منذ ان تسلمته الوزارة من الشركة المنفذة بسبب قلة تدفق المياه الى بحيرة السد وضعف التخزين فيه مرجعا سبب ذلك الى توسع الاشقاء في سوريا في بناء السدود التي وصل عددها الى اكثر من 20 سدا وفي حفر الابار الجوفية الامر الذي ادى الى حجز مياه الينابيع والفيضانات والامطار في تلك السدود قبل ان تصل الى موقع سد الوحدة.

مشاريع تحدي الالفية

وقال النجار ان الوزارة بدأت بصرف مبالغ مالية من منحة تحدي الالفية التي حصلت عليها الوزارة البالغة قيمتها 286 مليون دولار بما فيها احد عشر مليونا خصصت للدراسات لتمويل مشاريع مياه وصرف صحي في الزرقاء والرصيفة وتوسعة محطة تنقية الخربة السمراء التي تخدم محافظتي العاصمة والزرقاء ولواء الرصيفة، وتم طرح عطاءات تلك المشاريع مبينا ان معظم التصاميم الفنية الخاصة بها اصبحت جاهزة كما تم طرح جزء من هذه المشاريع لتأهيل المقاولين وانه سيتم قبل نهاية العام الحالي تأهيل جميع المشاريع وطرح عطاءاتها للتنفيذ بداية العام المقبل على ان تبدأ الاعمال التنفيذية الفعلية منتصف 2012 وان مدة تنفيذ جميع المشاريع سوف تستغرق اربع سنوات.

واضاف انه سيتم طرح 8 عطاءات لتنفيذ مشاريع مياه وصرف صحي وتنقية وان مشاريع الصرف الصحي سوف تؤدي الى زيادة عدد المخدومين في الزرقاء والرصيفة بهذه الخدمة وتعزيز الخطوط القائمة وانهاء مشكلة فيضانات الصرف الصحي والتخلص من مكاره الحفر الامتصاصية وتحسين الوضع البيئي وزيادة كميات المياه المعالجة لاغراض الزراعة. اما مشاريع المياه التي سيتم تنفيذها فانها ستؤدي الى زيادة اعداد المخدومين بالمياه وزيادة حصة الفرد من مياه الشرب نتيجة تخفيض الفاقد وزيادة عدد ساعات التزويد المائي للمواطنين ورفع المستوى الصحي في الزرقاء والرصيفة وتخفيض الاعباء المالية عن المواطنين نتيجة لزيادة ورفع كفاءة ومستوى الخدمات المقدمة لهم.. اي ان هناك فوائد اقتصادية وبيئية وصحية واجتماعية لهذه المشاريع.

وبين النجار انه تم تخصيص اربعة ملايين دينار، اي ما يعادل ستة ملايين دولار من المنحة، لدعم الشرائح الاجتماعية الفقيرة بحيث يوجه الدعم الى منازل المستحقين بطرق مختلفة تحددها وزارة المياه والري فيما بعد وفق معايير يتم الاتفاق عليها بالتنسيق مع وزارة التنمية الاجتماعية، مشيرا الى ان لهذه المشاريع أثرا في زيادة حصة الفرد من المياه في العاصمة واستخدام جزء من المياه التي تنتجها لاغراض الصناعة والطاقة.

واشار النجار الى ان تنفيذ حزمة مشاريع تحدي الالفية سيتزامن مع تنفيذ الخط الوطني الناقل للمياه من ابوعلندا الى خو لنقل جزء من مياه مشروع الديسي الى الزرقاء كما سيترافق هذا الخط مع توليد طاقة كهربائية للاستفادة من فروق الارتفاعات بين حزاني ابوعلندا وخو وهي طاقة متجددة ونظيفة ستؤدي الى تخفيض كلفة الطاقة الكهربائية على وزارة المياه والري.

وقال الوزير انه اضافة الى هذه المبالغ هناك 50 مليون دينار اردني من الموازنة خصصت على شكل منح وقروض من جهات اخرى سوف يتم استغلالها في استكمال مشروع استبدال شبكات المياه الداخلية وتعزيز الخطوط الرئيسية والفرعية في الزرقاء والرصيفة، كما ستساهم الحكومة بمبلغ 27 مليون دولار لاستغلالها في نفس الغايات بما في ذلك عمل عقد لادارة مرافق المياه والصرف الصحي في محافظة الزرقاء كل ذلك خلال السنوات الاربع المقبلة.

مشاريع تحلية سريعة

وقال النجار: لقد بدأنا بتحضير وثائق العطاء لتحلية 15 مليون متر مكعب من مياه الشرب في منطقة حسبان و17 مليونا في طبقة فحل والشونة الشمالية لتزويد اربد بعشرة ملايين متر مكعب من هذه المياه واستخدام الكميات الباقية لتعزيز الوضع المائي في محافظات الشمال بشكل عام.

واضاف انه سيتم الانتهاء من تنفيذ مشروع الخط الناقل للمياه حوفا- الزعتري بكلفة 48 مليون دولار كما تم طرح عطاء الخط الناقل من ام اللولو الى جرش وخط ناقل اخر من حوفا الى عجلون بقيمة 23 مليون دينار، وتنفيذ خط من خو الى الزعتري لنقل كميات اضافية من المياه الى محافظات الشمال وان جزءا من هذه المياه سيكون من مياه مشروع الديسي.. اي ان هذه الخطوط هي جزء من خط الناقل الوطني للمياه الذي يبدأ من الديسي وينتهي في محافظات الشمال.

وقال ان الوزارة بدأت بتنفيذ مشروع سد كفرنجة وانه سيتم بعد عامين من الان تحلية مليوني متر مكعب من مياه السد لاغراض الشرب لتعزيز الوضع المائي في محافظة عجلون، كما يجري خاليا دراسة الجدوى واعمال التصاميم لتنفيذ مشروع اعادة استخدام 17 مليون متر مكعب من المياه المعالجة الخارجة من محطات تنقية الصرف الصحي في الشمال لاعادة استخدامها في الزراعة اضافة الى انتاج الطاقة الكهربائية من هذه المياه، وهناك مشاريع شبكات صرف صحي قيد التنفيذ في مناطق حوارة وبيت راس اضافة الى مشاريع اخرى شارفت على الانتهاء في شرقي اربد وايدون ومخيم الحصن والصريح ومشاريع تحديث محطات التنقية في كفرنجة وجرش والكرك والطفيلة، اضافة الى تنفيذ مشاريع مياه في محافظة الطفيلة بتمويل من المنحة اليابانية بقيمة 22 مليون دولار بحيث تشمل تلك المشاريع اعادة هيكلة الشبكات وتحديثها وبناء خزانات مياه جديدة، وفي الكرك هناك مشاريع مياه وصرف صحي تحت التنفيذ بقيمة 40 مليون دينار اضافة الى توسعة وتشغيل محطة تنقية في المحافظة.

وقال النجار انه تم توقيع قرار احالة عطاء دراسات تحسين شبكات المياه في محافظتي البلقاء ومادبا بقيمة 14 مليون دينار ممول من الجانب الالماني حيث سيتم المباشرة في التنفيذ العام المقبل.

واضاف ان هناك مشروع رفع كفاءة استخدام الطاقة بمشاركة القطاع الخاص ولدينا تجربة اثبتت جدواها حيث استثمرنا 1,3 مليون دينار في احد مشاريع توفير الطاقة حقق وفرا سنويا بعد عام واحد من تشغيله يقدر بحوالي 300 الف دينار وسيتم تعميم هذه التجربة على عدد من محطات ضخ المياه بكلفة 32 مليون دينار بمشاركة فاعلة من قبل القطاع الخاص بحيث يتم استرجاع الكلفة الرأسمالية من الوفر الذي يتحقق في مجال الطاقة الكهربائية الى جانب ان جزءا من هذه الطاقة متجدد.

استثمار القطاع الخاص في المياه

وقال النجار ان الوزارة توسعت في عملية اشراك القطاع الخاص في الاستثمار بالبنية التحتية في قطاع المياه مثل عقود الادارة لتشغيل مصادر المياه والصرف الصحي والفوترة والحوسبة والتحصيل وغير ذلك، اضافة الى مشاركة جهات اخرى مع الوزارة في اعمال الحصاد المائي وبناء الحفائر والسدود الصحراوية، كما تم توقيع اتفاقية تعاون مع المركز الجغرافي الملكي لمراقبة وحساب التدفقات المائية في الاودية باستخدام تكنولوجيا الاقمار الصناعية ومراقبة استخراج المياه من الابار الجوفية وتعديل نظام المياه الجوفية بما يضمن الرقابة الدائمة وتخفيض كميات المياه المستخرجة منها.

واشار الوزير الى ان الوزارة حصلت على قرض ميسر من الحكومة الاسبانية بقيمة 12 مليون يورو 80% منه على شكل منحة لتنفيذ مشاريع انظمة المراقبة والتحكم لمرافق المياه عن بعد (سكادا) في محافظات الشمال بحيث يبدأ التنفيذ مطلع العام المقبل.

وقال النجار ان حصة قطاع المياه من البرنامج التنموي التنفيذي للاعوام الثلاثة المقبلة ارتفع الى 18% في كل عام من مجموع الاستثمارات الراسمالية للحكومة وهي اعلى نسبة بين القطاعات كافة بعد ان كان في السابق ما بين 7-8% فقط، وهذه دلالة على اهتمام الحكومة بقطاع المياه.

وفيما يتعلق بالسدود المائية قال النجار ان سعة السدود التخزينية في وادي الاردن تبلغ 217 مليون متر مكعب من المياه وسعة سد الوحدة 110 ملايين متر مكعب وهناك سدود صحرواية وترابية وحفائر تصل سعتها التخزينية الى 90 مليون متر مكعب، مبينا ان الاردن يستغل حوالي 60% من كميات مياه الامطار المسالة على ارضه وهي من اعلى النسب في العالم، وهناك برامج تنفيذية لانشاء مشاريع السدود فقد تم الانتهاء من تنفيذ مشروعي سدي شيظم والوحيدي في الجنوب.

وقال النجار انه سيتم العام المقبل رفع اثمان المياه المباعة لشركة البوتاس من 53 قرشا حاليا لتصبح دينارا وربع الدينار للمتر المكعب الواحد وان هذا الاجراء سيحقق زيادة سنوية تقدر بحوالي خمسة ملايين دينار على اثمان المياه المباعة للشركة، وان هذه المبالغ سيتم استغلالها في بناء سدود جديدة مثل سد الكرك، ابن حماد، الوادات، الملاقي، الزرقاء-ماعين، بسعات تخزينية مختلفة.

عروة تشرينية مبكرة

وقال النجار ان المزارعين في وادي الاردن بدأوا بزراعات العروة التشرينية هذا العام مبكرا جدا اي قبل نحو شهر من موعدها المعتاد وان ذلك يعود الى الادارة الجيدة لمياه الري في الوادي مشيدا في ذات الوقت بتفهم المزارعين للوضع المائي في المملكة وحرصهم الشديد على المصلحة الوطنية وتجاوبهم في الالتزام بوقف بعض الزراعات الصيفية لان الوضع المائي كان حرجا في الوادي وقد ساعد الجميع في تجاوز كثير من المشاكل سواء في مياه الشرب او الزراعة.

وقف الاعتداءات على المياه

وناشد النجار الجميع ضرورة تحمل مسؤولياتهم الفردية والجماعية في المحافظة على المياه وعدم هدرها والاعتداء غير المشروع على مصادر وشبكات المياه اينما كانت، وقال ان هذا القطاع يواجه صعوبات بالتمويل والاستثمار الى جانب شح المصادر المائية والكلف الراسمالية العالية في ايجاد مصادر جديدة، ورغم كل ذلك فان هناك فئة قليلة ينقصها الوعي وتقوم بالاعتداء على شبكات المياه والابار وخطوط الكهرباء، ما يؤدي الى قطع المياه عن مواطنين اخرين اضافة الى الخسائر المالية التي تتكبدها الدولة نتيجة تلك الاعتداءات والاستحواذ المتعمد على حقوق المواطنين الاخرين والاستيلاء على حصتهم من المياه، الامر الذي يضطرهم الى شراء المياه باسعار عالية.

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:31 AM
بلدية السلط والسياحة : «جايكا» تقدمت باستشارات وليس تنفيذ بنية تحتية في المدينة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1436_356497.jpgالسلط-الدستور- ابتسام العطيات

اثار تصريح وكالة الانماء والتعاون الدولي اليابانية»جايكا» بتعليق تنفيذ المساعدات الفنية لمشروع تطوير مدينة السلط ردود فعل من المعنيين بالمشروع السياحي في السلط من مديرية السياحة ووحدة تطوير وسط المدينة خاصة وان جايكا قالت ان قرارها جاء بناء على ما رصدته من نقاط حول مشروع تطوير مدينة السلط وان الجهات المعنية بالمشروع في السلط غير متعاونة مع الوكالة في تنفيذ مشاريعها خاصة بعد ان اوفدت بعثتها المسؤولة عن دراسة التخطيط التفصيلي للتنمية المستدامة والاتصالات وتنمية السياحة في مدينة السلط.

مديرة وحدة تطوير وسط مدينة السلط التابعة لبلدية السلط المهندسة لينا ابو سليم قالت ان ما جرى ان الوكالة تقدمت بمشروع جديد عبارة عن مساعدات فنية لدراسة المجتمع المحلي من خلال تقديم نصائح للتعامل مع السياحة من خلال افكار يتم تطويرها لخدمة المشروع السياحي وبصفتنا مطلعين على واقع المدينة وحاجتها اخبرناهم ان مدينة السلط تحتاج لبنية تحتية موازية لموضوع التوعية ، كما اننا فيما يتعلق بمسار السلط التعليمي قلنا لهم ان هذا المشروع يجب ان يتم العمل به بالتوازي مع الدراسات الفنية فلسنا بحاجة لخبراء من الخارج لتوعية المجتمع المحلي فنحن نحتاج لعمل وتطوير.

واشارت ابو سليم الى ان جايكا قامت بتوزيع استبيان يتعلق بالواقع السياحي وتطويره في مدينة السلط وقامت بتقديمه مكتوبا للسياحة والاشغال ، بينما تحدثوا معنا بخصوصه بطريقة شفوية وطلبنا منهم تزويدنا به مكتوبا وبطريقة رسمية لتكون الاجابات دقيقة ووعدوا بتزويدنا به خلال يومين الا انهم لم يفوا بوعدهم ، لافتة الى انها ليست صاحبة القرار في التعاون او عدمه ،معتبرة ان ما جاء في تقرير الوكالة بعدم تجاوبها وردها على استفسارات الوكالة تشهيرا وقدحا لها وانها ستطالب بحقها في الرد على هذا الموضوع الذي جاء على لسان الوكالة.

من جانبه قال مدير سياحة البلقاء حسام المحارمة ان وزارة السياحة ادركت اهمية كل المانحين في المملكة بالنسبة للمشاريع السياحية الممولة من تلك الجهات ولم ترفض الوزارة هذا المشروع ولا يوجد شيء رسمي يثبت ذلك ، لافتا الى ان طريقة العمل يجب ان تكون مبنية على دراسات توضح طريقة العمل من اي جهة تقدم تمويلا.

واضاف المحارمة اننا بحاجة لتطوير مسار وسط السلط التعليمي الذي يربط وسط المدينة مع مدرسة السلط لكن جايكا الى هذه اللحظة لم تقدم اي مقترحات بخصوص هذا المشروع حتى هذه اللحظة ، مؤكدا اننا في وزارة السياحة لسنا بحاجة لاعادة اي عمل سابق في تكرار المشاريع لان لدينا عدة مشاريع تنفذ في المدينة ، مؤكدا ان مديرية السياحة في مدينة السلط وكل الجهات المعنية بتطوير المنتج السياحي متعاونة مع الوكالة ويهمها بالدرجة الاولى تطوير المدينة سياحيا.

يشار الى ان عمل الوكالة في مدينة السلط يدور حول الحفاظ على المشاريع التي نفذت في المدينة كترميم واعادة تأهيل متحف السلط التاريخي( بيت ابو جابر سابقا) والمسارات السياحية في المدينة.

سلطان الزوري
09-21-2011, 12:31 AM
«الخارجية» تؤكد الافراج عن المعتقل الاردني باليمن ابو جلبان


عمان - الدستور - نيفين عبدالهادي

أكد الناطق باسم وزارة الخارجية السفير محمد الكايد الافراج عن المواطن الاردني بهاء شحادة ابو جلبان الذي اعتقلته السلطات اليمينة قبل ايام، بعد متابعة من الوزارة من خلال السفارة الاردنية في صنعاء، مشيرا الى انه سيعود الى ارض الوطن خلال الايام القليلة المقبلة.

وقال الكايد لـ»الدستور» ان والد المعتقل راجع الوزارة امس واطمأن عليه بنفسه، من خلال اتصال هاتفي مع السفارة الاردنية في اليمن، وكان في تلك الأثناء متواجدا في مبنى السفارة.

sab3 alsaroum
09-21-2011, 12:17 PM
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

سلطان الزوري
09-22-2011, 12:11 AM
مدير الامن العام يجري تعينات بين كبار الضباط


عمان (بترا)- قرر مدير الامن العام الفريق الركن حسين هزاع المجالي اليوم الاربعاء اجراء التعينات التالية بين كبار ضباط الامن العام واعتبارا من اليوم :-

عميد عبدالمهدي ياسين سليمان- أمن إقليم الوسط/قائداً عميد ركن طاهر خالد احمد - أمن إقليم العقبة/قائداً بالوكالة- شرطة العقبة/مديراً عميد شريف احمد محمد - إدارة التخطيط/مديراً عميد محمود حسين محمد أمن إقليم العاصمة/قائداً عميد فوزان سعود عبدالوالي- أمن إقليم الشمال/قائداً عميد هاني محمود محمد - أمن إقليم الجنوب/ قائداً عميد رياض سلامه حسان - المدينة التدريبية/آمراً عميد جمال محمود عبدربه - محكمة الشرطة/رئيساً الهيئة الاولى /رئيساً عميد سليمان محمد نصار - مديرية شرطة اربد/مديراً عميد ابراهيم سلامه سليمان - إدارة التنفيذ القضائي/مديراً عميد احمد عبدالقادر خالد - إدارة شؤون الضباط /مديراً عميد ثابت كمال صالح - ديوان الامن العام /مديراً عميد محمد مصطفى سليمان - إدارة الاقامة والحدود/مديراً عميد تحسين رضوان محمد - إدارة الترخيص/مديراً عميد حمدي عبدالرزاق عبدالله - شرطة وسط عمان/مديراً عميد ركن سعدالدين ابراهيم سعيد- أمن وحراسة مراكز الاصلاح/مديراً عميد وليد حسين عبدالرحمن - شرطة مادبا/مديراً عميد توفيق عبدالله احمد - كلية العلوم الشرطية/آمراً عميد محمد عبدالكريم علي - شرطة الكرك/مديراً عميد محمد حسن محمود - شرطة الزرقاء/مديراً عميد شوكت يوسف سليم - أكاديمية الشرطة الملكية/آمراً عميد عبدالله عبدالمهدي عايد- إدارة العمليات/مديراً عميد عمر عبدالله رشيد - المعهد المروري/مديراً بالوكالة عميد احمد عيسى عوده - شرطة جرش/مديراً بالوكالة عميد عبدالوالي عبدالهادي لافي - إدارة الجسور /مديراً بالوكالة عقيد احمد مصطفى عمر- شرطة المفرق/مديراً عقيد وليد احمد محمد - إدارة حماية الاسرة/مديراً بالوكالة عقيد سالم خليف عليان - إدارة التدريب/مديراً بالوكالة عقيد محمد محمود علي - الاتحاد الرياضي/أمين عام بالوكالة عقيد هاني علي حسن - شرطة عجلون/مديراً بالوكالة عقيد يوسف ابراهيم سليمان - شرطة غرب اربد/مديراً بالوكالة عقيد عباس محمد موسى - شرطة البلقاء/مديراً بالوكالة عقيد محمد عبدالقادر محمود - شرطة شرق عمان/مديراً عقيد موسى محمد سعود - مدرسة الامير غازي/مديراً بالوكالة عقيد مازن روشان خليل - مطبعة الامن العام/مديراً بالوكالة عقيد غازي خليف عليان- مركز إصلاح أم اللولو/مديراً بالوكالة عقيد تيسير محمد احمد- معهد تأهيل الضباط/مديراً بالوكالة عقيد ابراهيم خلف عيسى- مركز إصلاح الموقر2/مديراً بالوكالة عقيد محمد سلطان محمد- إدارة المشتريات/مديراً بالوكالة عقيد محمد سليمان مفلح - مركز إصلاح البلقاء/مديراً بالوكالة عقيد ركن محمد عبدالحميد عوده - مدرسة الامير حسين/مديراً بالوكالة عقيد عبيدالله عبدربه عبيدالله- مركز إصلاح سواقة/مديراً عقيد ساري شفيق ساري- شرطة الرمثا/مديراً بالوكالة عقيد محمد عبدالفتاح سلمان - العلاقات العامة/مدير بالوكالة عقيد خلف يوسف قبلان - مركز إصلاح بيرين/مديراً بالوكالة عقيد محمد عبدالكريم عبدالرحمن - حدود المدورة/مديراً بالوكالة عقيد قسيم محمد رشيد - حدود العقبة/مديراً بالوكالة عقيد أحمد يوسف فارع - المستودعات الرئيسية/مديراً بالوكالة عقيد عبدالمجيد عبد نايف - حدود جابر / مديراً بالوكالة عقيد هنا محمود علي - إدارة الشرطة النسائية /مديراً بالوكالة - معهد الاميرة بسمة/مديراً عقيد ركن احمد بن بلا" خالد احمد / مركز إصلاح معان /مديراً بالوكالة

سلطان الزوري
09-22-2011, 12:17 AM
اعضاء في مجلس هيئة المكاتب الهندسية يقتحمون اجتماعا لمجلس نقابة المهندسين

عمان (بترا) اقتحم اعضاء في مجلس هيئة المكاتب الهندسية واصحاب مكاتب هندسية يعتصمون منذ نحو 57 يوما اجتماعا لمجلس نقابة المهندسين اليوم للتأكيد على مطالب مهنية ومعيشية رفعوها الى مجلس النقابة قبل نحو ثلاثة اشهر وابرزها نظام خاص بالهيئة.
واكد اعضاء الهيئة ضرورة اقرار (نظام خاص بالهيئة) رفع الى مجلس النقابة قبل نحو ثلاثة اشهر يرى فيه اعضاء هيئة المكاتب حلا لقضايا مهنية ومعيشية فيما يرى مجلس النقابة في النظام حركة انفصالية.
وقال عضو مجلس الهيئة قاهر صفا في تصريح صحافي اليوم ان اعضاء مجلس النقابة استقبلوا اعضاء مجلس الهيئة وعرضوا امامهم وجهة نظرهم من الموضوع.
واضاف ان المحتجين اكدوا ان خطوتهم تاتي في اطار الاجراءات التي ينفذها مجلس الهيئة حتى تحقيق مطالبهم باقرار النظام الخاص.
واكد صفا ان الاعتصام سيبقى قائما وسيتزامن مع اجراءات وخطوات تصعيدية لاحقة سينفذها مجلس الهيئة حتى اقرار"الحقوق الشرعية لاصحاب المكاتب الهندسية والمتعلقة بتطوير العمل الاستشاري واقرار حزمة التأمينات الاجتماعية.
وقال صفا ان اعضاء الهيئة المعتصمين يتمتعون باصرار وعزيمة وثبات على مواصلة الاعتصام الذي بدأ قبل 57 يوما واصفا الاعتصام بانه "الاطول في المملكة".
وناشد صفا اصحاب الشأن بضرورة اقرار النظام تفاديا للاجراءات التصعيدية وحالة التوتر التي تسود بين الطرفين والتي قال انها قد تؤثر على سير العمل مستقبلا.

سلطان الزوري
09-22-2011, 12:17 AM
وزير التربية يؤكد قبول الطلبة السوريين في المدارس الاردنية



عمان (بترا)- من فاروق المومني- قال وزير التربية والتعليم الدكتور تيسير النعيمي ان مجلس الوزراء قرر في جلسته التي عقدها امس الاستمرار في تطبيق اسس قبول الطلبة غير الاردنيين في المدارس الاردنية.

وقال النعيمي في تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم الاربعاء، انه وفقا لهذه الاسس فانه سيتم قبول الطلبة السوريين الذين لدى اولياء امورهم تصاريح عمل سارية المفعول في المدارس الحكومية والخاصة حسب رغبتهم.

واضاف انه سيتم مبدئيا قبول الطلبة السوريين الذين لا يوجد لدى اولياء امورهم تصاريح عمل في المدارس الخاصة فقط ومنحهم مدة زمنية لا تتجاوز الستة اسابيع لاحضار الوثائق المدرسية والثبوتية التي ليست بحوزتهم حاليا.

وكانت وزارة التربية والتعليم طلبت من مدراء التربية والتعليم الذين راجعتهم عائلات سورية لقبول ابنائهم في المدارس الحكومية التابعة لكل مديرية تسجيل اسماء الطلبة وعناوينهم والمدارس القريبة والمحيطة بمناطق سكناهم لاتخاذ القرار المناسب بشأنهم من خلال معرفة الاعداد الحقيقية للطلبة السوريين الراغبين بالدراسة وبحث قدرة المدارس على استيعابهم بصورة تضمن سير العملية التدريسية على الوجه الامثل.

سلطان الزوري
09-22-2011, 12:17 AM
وزيرة السياحة : مسودة قانون السياحة المقترح في مراحلها النهائية



عمان21 ايلول (بترا)- من حسن الحسيني- قالت وزيرة السياحة والآثار الدكتورة هيفاء ابوغزالة ان مسودة قانون السياحة المقترح في مراحلها النهائية.

واضافت لوكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم الاربعاء انها التقت رئيس اتحاد الجمعيات السياحية ورؤساء الجمعيات السياحية الأردنية وعددا من الخبراء في هذا المجال بهدف مناقشة مسودة القانون المقترح التي تعمل الوزارة على صياغته وإعداده بشكل يتناسب مع متطلبات العصر.

واشارت ابوغزالة الى انه وبعد سلسلة من جلسات العصف الذهني المشتركة تم التوصل الى مجموعة من التفاهمات حول المسودة حيث تم التوصل الى صياغة توافقية مع الجميع حول نقاط الخلاف، تمهيدا لرفعها الى مجلس الوزراء لإقرارها.

سلطان الزوري
09-22-2011, 12:18 AM
الأميرتان غيداء ودينا تحضران حفلاً لمجموعة الصحة العالمية

نيويورك (بترا) حضرت سمو الأميرة غيداء طلال رئيسة هيئة أمناء مؤسسة الحسين للسرطان، وسمو الأميرة دينا مرعد، مدير عام مؤسسة الحسين للسرطان حفلاً لمجموعة الصحة العالمية استضافه عمدة نيويورك بلومبرج، بحضور لانس أرمسترونغ.

وتخلل الحفل عرض فيلم قصير من إنتاج مؤسسة لانس أرومسترونغ بعنوان "منح الأمل:

رعاية مرضى السرطان في العالم النامي" والذي يروي القصص الشخصية لثلاثة ناجين من مرض السرطان من دول مختلفة، هي الأردن ورواندا والمكسيك، ويؤكد الفيلم إمكانية تقديم رعاية نوعية وشاملة لمرضى السرطان حتى في البلدان النامية التي تنقصها الموارد.

وخلال الاجتماع، قال مؤسس مؤسسة لانس أرومسترونغ، لانس أرمسترونغ، أن فريق عمل ليفسترونغ زار الأردن لتصوير لقطات هذا الفيلم القصير، والتقى مع ناجين من مرض السرطان بالإضافة إلى عدد من مرضى السرطان في مركز الحسين للسرطان، ليشهد بذلك على العمل الرائع التي تقوم به مؤسسة ومركز الحسين للسرطان.

من جهتها قدمت سمو الأميرة غيداء طلال شكراً خاصاً للانس أرمسترونغ وفريقه على هذا الفيلم الاستثنائي، مضيفة:

"إن مؤسسة ومركز الحسين للسرطان هما مثال حي على أن توفير أرفع مستويات الرعاية الشاملة لمرضى السرطان في البلدان محدودة و/أو متوسطة الدخل مثل الأردن أمر ممكن، وقالت "نحن فخورون جداً بأن نكون جزءاً من هذا الفيلم القصير الملهم".

وشكرت سمو الأميرة دينا مرعد مؤسسة لانس أرمسترونغ ومنظمات السرطان الأخرى، قائلةً:

"جميعنا يعلم أن السرطان يشكل عبئاً ثقيلاً على عاتق معظم الدول، لذا فإن الدعم الدولي لهذا المرض أمر في غاية الأهمية، ولم يكن من الممكن تحقيق أي نجاح في مؤسسة ومركز الحسين للسرطان من دون دعم شركائنا الدوليين".

وشاركت سمو الأميرة غيداء طلال والأميرة دينا مرعد أيضاً في اجتماع مبادرة كلينتون العالمية (cgi) وألقتا كلمتين افتتاحيتين في جلسة خاصة عن الأمراض غير المعدية.

وتشمل الأمراض غير المعدية السرطان وأمراض القلب والسكري والأمراض التنفسية المزمنة والتي تودي بحياة36 مليون شخص كل عام.

سلطان الزوري
09-22-2011, 12:18 AM
الزميل عودة القيسي (ابو رامي) في ذمة الله


http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1437_356834.jpg
عمان- الدستور

انتقل الى رحمة الله تعالى فجر اليوم الزميل عودة ابراهيم ذياب القيسي (ابو رامي) اثر نوبة قلبية. وسيشيغ جثمانه الى مثواه الاخير بعد صلاة عصر اليوم من مسجد حي نزال الكبير الى المقبرة الاسلامية في سحاب.

والزميل المرحوم عودة القيسي من مواليد بلدة الياروت في محافظة الكرك عام 1954 ويعمل في الشركة الاردنية للصحافة والنشر (الدستور) منذ عام 1979 وكان آخر منصب قد شغره هو مدير شؤون الموظفين رحمه الله واسكنه فسيح جنانه.

سلطان الزوري
09-22-2011, 12:19 AM
مجلس الوزراء يوصي باعتبار عمال مكاب النفايات أصحـاب مهـن خطرة



عمان- الدستور- دينا سليمان

قرر مجلس الوزراء في جلسته التي عقدها مساء أمس برئاسة رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت تشكيل لجنة وزارية توجيهية للانتخابات البلدية برئاسة البخيت ، المقرر اجراؤها قبل نهاية العام الحالي، تأكيداً على أهمية الانتخابات المقبلة في توسيع حجم المشاركة الشعبية تجاه صناعة القرار التنموي.

وتكمن أهمية اللجنة التي يرأسها رئيس الوزراء في تقديم الوسائل المساعدة في سير العملية الانتخابية على الصعد كافة، اللوجستية والفنية والإدارية والإعلامية، بالاضافة الى توجيه اللجنة المركزية العليا للانتخابات البلدية ،والتنسيق بين مختلف الوزارات والجهات ذات العلاقة.

كما أوصى مجلس الوزراء في ذات الجلسة ديوان الرأي والتشريع بتضمين عمال مكاب النفايات كأصحاب مهن خطرة، وذلك ضمن إطار قانون الضمان الاجتماعي والنظام الخاص بالتأمينات.

سلطان الزوري
09-22-2011, 09:14 AM
الملك : علينا التمسك بالعملية السلمية وإلا ستضيع البشرية

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1438_357091.jpgنيويورك - بترا - فايق حجازين

قال جلالة الملك عبدالله الثاني إن الربيع العربي يشكل فرصة لمأسسة التغيير الايجابي والضروري لبناء مستقبل منيع آمن ومزدهر.

وأضاف جلالته، في خطابه أمام الجمعية العمومية للأمم المتحدة في دورتها السادسة والستين امس الأربعاء، ان بوسعنا في المنطقة العربية ان نبني على الانجازات الرائدة للحضارة العربية الإسلامية بما تحمله من قيم جوهرية وتسامح واحترام الغير.

وأكد جلالته أنه بالنسبة للأردن، فإن هذه الفرص فتحت الباب واسعا لتنشيط عجلة إصلاح تقوم على سيادة القانون وتحقيق العدالة وحماية الحقوق والحريات.

وقال جلالة الملك «سنستمر في الدعم وبقوة لحق الشعب الفلسطيني الثابت في الدولة تجسيدا لطموحاته، ووفقا لقرارات الأمم المتحدة ، وضمن تسوية شاملة وعادلة وحل لجميع قضايا الوضع النهائي».

وأكد جلالته أننا نسعى إلى تحقيق دفعة دولية قوية نحو نهاية حاسمة للصراع الفلسطيني الاسرائيلي وبداية مرحلة جديدة تقوم على السلام الذي يؤدي إلى قيام دولة فلسطينية والاعتراف بحقوق الفلسطينيين والسماح للناس أن يتطلعوا للمستقبل بكرامة وأمل. وفيما يلي نص خطاب جلالة الملك:



بسم الله الرحمن الرحيم.

السيد الرئيس، السيد الأمين العام، السادة رؤساء الوفود الأفاضل، أعضاء الجمعية العامة،

يشرفني أن أخاطب هذا الجمع التاريخي مرة أخرى، واسمحوا لي أن أقدم تهاني الحارّة للرئيس الجديد للجمعية سعادة السيد ناصر عبدالعزيز الناصر، إن الأردنيين يتذكرون جيدا عهد سعادتكم المميز كسفير لقطر في الأردن، فتقبل منا أفضل الأمنيات لانتخابكم رئيسا للجمعية العامة، واسمح لي يا سيادة الأمين العام أن أعبر عن تهاني الحارة لانتخابكم لفترة ثانية.

أصدقائي،

في هذا العام، وفي المنطقة التي جئت منها وفي كل أنحاء العالم، يجد الزعماء أنفسهم مطالبين بأن يستمعوا وأن يعملوا وفقا لذلك.

أن يعملوا على حل المشاكل الدولية الخطيرة في مجالات الاقتصاد والبيئة وصناعة السلام وعلى تعزيز كرامة البشر، كل البشر، بدون تمييز ودعم الحقوق المتساوية لكل الأمم كما ينص ميثاق الأمم المتحدة.

وعلى توفير حياة سياسية واقتصادية يشارك فيها الجميع، وخصوصا الشباب.

وأن يثبتوا أن العدالة الدولية ليست مجرد كلام، وأنه يمكن تحقيقها عبر الوسائل القانونية السلمية، وأن يتم ذلك فورا بدون تأخير.

لقد وصل التحدي إلى منطقتي، حيث تحدث في الوقت الراهن تحولات تاريخية، وقد شهدنا هذا العام تغيرات هائلة، بعضها عبر نقلات منظمة، وأخرى رافقتها أحداث صاخبة كان لها ثمن باهظ من الدم المسفوح والخسائر.

ولكن أولئك النفر منا ممن رحبوا بالإصلاح وقادوا مسيرته متفائلون، ونحن نرى في الربيع العربي فرصة لمأسسة التغيير الإيجابي، التغيير الضروري لبناء مستقبل منيع آمن ومزدهر.

وسيكون بوسعنا أن نبني على الإنجازات الرائدة للحضارة العربية الإسلامية، بما تحمله من قيم جوهرية من تعاطف وتحمل للمسؤولية وتسامح واحترام للغير.

وبالنسبة لبلدي الأردن، فإن هذه الفرص قد فتحت الباب واسعا لتنشيط عملية الإصلاح القائمة فيه، والتي نريد أن ينخرط الجميع فيها وأن تكون جهدا وطنيا يحقق هدفنا المتمثل في حكومة برلمانية، والمقصود من التغيير الديمقراطي الذي لا رجعة عنه أن نؤسس بنى جديدة، ويعني كذلك ترسيخ نمط حياة جديد متمثلا في المسؤولية الفاعلة للمشاركة في الأحزاب السياسية وصياغة برامج انتخابية سياسية واقتصادية واجتماعية، والعمل مع الآخرين يدا بيد لبناء المستقبل الذي يطمح إليه شعبنا، ويعني التغير الديمقراطي أيضا أن نبني الإصلاح على الإصلاح، ليشمل ذلك سيادة القانون وتحقق العدالة وحماية الحقوق والحريات التي تقوم عليها الحياة الديمقراطية السياسية.

وفي وقت سابق شرع الأردن بمراجعة الوثيقة التي تشكل حجر الزاوية في حياته السياسية، وهي الدستور نفسه، ويقوم البرلمان الآن بوضع اللمسات النهائية على التعديلات ليتم إقرارها من قبل مجلسيه، ومن بين الأمور الرئيسة التي اعتمدت إنشاء محكمة دستورية وهيئة مستقلة للإشراف على الانتخابات.

أصدقائي،

يعمل الأردن أيضا إلى جانب شركائه على التصدي لخطر عالمي آخر وهو الأثر السلبي الهائل للصراع الإقليمي، والأزمة الجوهرية التي تمثل العامل الأكبر والأوحد المؤدي للانشقاق وعدم الاستقرار هي الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

إننا نقف اليوم أمام طريق مسدود، وقد فشلت الفرص التي توفرت قبل عام للتحرك قدما لإنهاء الصراع بشكل حاسم في كسب الزخم، فتوقفت المفاوضات ووصلت حالة الإحباط إلى ذروتها، وحتى لحظة حديثي إليكم هذه، لا يزال النشاط الاستيطاني الإسرائيلي يجري على قدم وساق، مخالفا لكل قانون دولي ومعاندا لكل احتجاج دولي قوي ضده، ونرى النشاط الاستيطاني قائما في القدس، مع أن هذه واحدة من قضايا الوضع النهائي والتي لا يمكن التوصل إلى حل لها إلا من خلال المفاوضات، ويشكل ذلك مصدر قلق دولي، وأقتبس عن جدي هنا قوله إن هناك «رابطا مقدسا» يربط المسلمين في كافة أنحاء الأرض بهذه المدينة المقدسة، ولا تسعفني الكلمات في وصف الأزمة التي يمكن أن تنتج عن الضرر الذي قد يقع على الأماكن المقدسة بالنسبة لأي دين، أو عن الجهود الهادفة إلى محق الهوية العربية للقدس الشرقية.

إن حل الدولتين المفضي إلى تلبية احتياجات الجانبين هو الحل الوحيد والممكن لضمان سلام دائم: دولتان، إحداهما فلسطينية مستقلة ذات سيادة وقابلة للحياة والأخرى دولة إسرائيل الآمنة والمقبولة، هذا هو جوهر كل الاقتراحات الدولية الرئيسة، بما في ذلك مبادرة السلام العربية، والكل متفق على وجوب استئناف المفاوضات سريعا لحل قضايا الوضع النهائي الرئيسة الأربع، وهي الحدود والقدس واللاجئون والاستيطان.

حينها فقط يتوقف هذا الصراع عن كونه بؤرة للعنف الدولي، ويمكن حينها للشعب في كلا الجانبين أن يحظى بمستقبل يعمه السلام.

لقد أدرك الرئيس أوباما هذه الحقيقة الاستراتيجية الملحة عندما وضع معايير الحل في التاسع عشر من أيار الماضي.

ولقد نظر العرب إلى هذه المعايير بإيجابية، إلا أن إسرائيل مستمرة في بناء المستوطنات.

ووضعت اللجنة الرباعية والاتحاد الأوروبي وممثلون آخرون للمجتمع الدولي على الطاولة أفكارا قابلة للتنفيذ، ورحب العرب بها، إلا أن إسرائيل مستمرة في بناء المستوطنات، وهذا هو واقعنا الآن.

أصدقائي،

لا يمكن لنا أن نعلم الجيل القادم احترام القانون وتقبل الآخر إذا ما رأى القانون والتفاهم يخفقان المرة تلو المرة، يجب أن نعزز القانون، وإلا انهارت الحضارة، ولن نستطيع تعليم قيمة العملية السلمية إذا ما فشلت العملية السلمية مرارا وتكرارا، ومع ذلك علينا التمسك بالعملية السلمية، وإلا ستضيع البشرية.

وأمام هذا الطريق المسدود يتمسك الأردن والعرب بمبادئ السلام والقانون، وقد جئنا هنا، إلى بيت الأمم، سعيا وراء العدالة الأممية، وسنستمر في الدعم وبقوة لحق الشعب الفلسطيني الثابت في الدولة تجسيدا لطموحاته، ووفقا لقرارات الأمم المتحدة، وضمن تسوية شاملة وعادلة وحل لجميع قضايا الوضع النهائي، انه لحقهم ان يسعوا لذلك هنا في بيت الامم، الامم المتحدة وهذا ما علينا جميعا دعمهم. ونحن نسعى إلى تحقيق دفعة دولية قوية بخطوات ملموسة، ليس بالكلام، ولا من خلال عملية، بل من خلال نهاية حاسمة للصراع وبداية جديدة للسلام، السلام الذي يتأتى من قيام دولة حقيقية واعتراف بحقوق الفلسطينيين والسماح للناس بأن يتطلعوا للمستقبل بكرامة وأمل، وسلام يحقق الأمن للإسرائيليين ويخلصهم من عقلية القلعة، ويمنحهم القبول في المنطقة وفي العالم.

أيها الأصدقاء، يجتمع الرجال والنساء في كل مكان على اهتمامات أساسية: تحقيق حياة أفضل لأنفسهم وعائلاتهم، والشعور بالأمان وهم يخططون للمستقبل وأن يكون صوتهم مسموعا بشأن كيفية تنظيم المجتمع، وهي حقوق يريدونها مكفولة موثوقة، هذه الآمال بالنسبة للكثيرين لم تلق مجيبا، لكن علينا التذكر أن حقبة جديدة قد بدأت في منطقتي، تصاحبها فرص للمضي قدما نحو الديمقراطية والأمن والسلام.

وشكرا جزيلا.

ويضم الوفد الاردني المشارك في اجتماعات الامم المتحدة مستشار جلالة الملك لشؤون الإعلام والاتصال امجد العضايلة ووزير الخارجية ناصر جودة وسمو الامير زيد بن رعد مندوب الاردن الدائم في الامم المتحدة.
التاريخ : 22-09-2011

سلطان الزوري
09-22-2011, 09:15 AM
جودة: الاردن ماض بعملية الاصلاحات الشاملة في مختلف الميادين

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1438_356936.jpgنيويورك - بترا

اكد وزير الخارجية ناصر جودة ان الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ماض في تنفيذ الاصلاحات الشاملة في مختلف الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية.

وعرض خلال مشاركته في اجتماع مجموعة البلدان الثمانية (شراكة دوفيل) الذي انعقد في نيويورك امس الاول على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة وشارك فيه وزراء خارجية الدول الثماني ودول مجلس التعاون الخليجي والاردن ومصر وليبيا والمغرب وتونس وامين عام الامم المتحدة بان كي مون، لمسيرة الاصلاح التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني منذ تسلمه سلطاته الدستورية عام 1999.

وقال على صعيد الإصلاحات السياسية ان البرلمان الاردني يقوم حاليا بسن وتشريع مجموعة من التعديلات الدستورية الشاملة التي اقترحتها اللجنة الملكية لمراجعة الدستور ومن المتوقع أن يتم سن هذه التعديلات في غضون الأسبوعين المقبلين، مشيرا الى ان اللجنة الملكية لمراجعة الدستور تم تعيينها من قبل جلالة الملك ليس فقط لإلغاء التعديلات التي أدخلت على الدستور الأردني التي وقعت بين عامي 1954-1984 ولكن أيضا لإعادة النظر في جميع احكام الدستور الاخرى واقتراح التعديلات عليه لتكون مناسبة لحاضر ومستقبل الأردن، بما يلبي طموحات جميع الأردنيين للتمثيل بشكل أكثر فعالية وحيوية والمشاركة في صنع القرار.

وقال ان التعديلات الدستورية المقترحة تهدف إلى ترسيخ المبدأ الدستوري للفصل والتوازن بين صلاحيات السلطات التنفيذية والتشريعية والقضائية،مبينا ان التعديلات المقترحة تنص كذلك على إنشاء محكمة دستورية مهمتها ضمان توافق التشريعات مع أحكام الدستور، فضلا عن تقديم تفسيرات رسمية وملزمة للأحكام الدستورية.

واكد اهمية التعديلات الدستورية المقترحة فيما يخص التركيز على القطاع الشبابي واعطاء فرصة اكبر للشباب للمشاركة في الحياة السياسية حيث ان التعديلات المقترحة تنص على تخفيض سن الاهلية للمرشحين لمجلس النواب في البرلمان.

وعرض جودة لمخرجات لجنة الحوار الوطني التي عهد اليها صياغة قانون انتخاب عصري وحديث ووضع تشريعات تشجع انشاء الاحزاب السياسية وغيرها من المقترحات،مبينا ان هذه اللجنة قدمت توصياتها خلال مهلة ثلاثة اشهر منحها لها جلالة الملك وستعرض على مجلس النواب في دورته العادية المقبلة.

واشار الى ان قانون الاجتماعات العامة تم تعديله بحيث لا يتم الحصول على اذن مسبق لاقامة اي اجتماع او مسيرة اوغيرها كما تم تشريع قانون لانشاء نقابة للمعلمين وان الانتخابات البلدية سوف يتم اجراؤها قريبا.

وقال «اننا في الاردن وبتوجيهات جلالة الملك قرنا الاقوال بالافعال واتخذنا اجراءات سريعة وحازمة لتحقيق الاصلاحات الشاملة».

واشار الى ان الإصلاحات الاقتصادية الناجحة لدينا تحظى بالاعتراف والتقدير في جميع أنحاء العالم،مؤكدا اننا مصممون تحت قيادة جلالة الملك، وفي سياق رؤيته الشاملة على المضي قدما في جدول أعمال إصلاحات شاملة وتحقيق العوائد الايجابية على الوطن والمواطن طبقا لرؤية جلالته.

واكد اهمية شراكة دوفيل في مساعدة الاردن وتمكينه من المضي قدما بتنفيذ هذه الاصلاحات لاسيما في ظل الاوضاع الاقتصادية الصعبة،لافتا الى ان 96 بالمئة من طاقة الاردن يتم استيرادها من الخارج.

وفي مؤتمر صحافي عقب الاجتماع اكد جودة أن اعتبار المملكة من الدول ذات الاولوية ضمن مبادرة «شراكة دوفيل» لدول مجموعة الثماني يأتي في ضوء جهود الإصلاح السياسي والاقتصادي التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني».
التاريخ : 22-09-2011

سلطان الزوري
09-22-2011, 09:15 AM
الفايز يستعرض الأوضاع بالمنطقة مع السفير البريطاني

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1438_356948.jpgعمان - بترا

استعرض رئيس مجلس النواب فيصل الفايز مع السفير البريطاني في الاردن بيتر جوزيف لدى استقباله له في مكتبه امس مختلف الاوضاع الراهنة في المنطقة وخاصة فيما يتعلق بالقضية الفلسطينية التي شدد الفايزعلى ان الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني يؤكد على الدوام انه لا بد من تمكين الشعب الفلسطيني من اقامة دولته المستقلة على التراب الوطني الفلسطيني وفق قرارات الشرعية الدولية. وفيما يتعلق في الشأن الاردني الداخلي اكد الفايز ان الاردن وترجمة لرؤى وتطلعات جلالة الملك عبدالله الثاني يقوم بعملية اصلاح شاملة تستهدف تعزيز الحياة السياسية والحزبية وتكريس الديمقراطية والمشاركة الشعبية في صنع القرار.

وقال رئيس مجلس النواب ان الاردن بحاجة الى دعم كافة اصدقائه في العالم لتمكينه من تنفيذ برامجه الاصلاحية الشاملة وتجاوز التحديات التي تمر فيها المنطقة .
التاريخ : 22-09-2011

سلطان الزوري
09-22-2011, 09:16 AM
البخيت : هوية الدولة الأردنيةحاسمة ولا اجتهاد فيها

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1438_357105.jpgعمان - الدستور

قال رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت ان الهوية الأردنية واضحة ولا يوجد بها أي لبس وهي حاسمة ولا اجتهاد فيها، مبديا استغرابه من أن قضايانا الداخلية كانت تبحث في السفارات الأجنبية وتنقل بشكل انتقائي، ولقد صدمت من ذهاب الناس للسفارات، مع ذلك فالعلاقة الأردنية الأميركية أصبحت الآن استراتيجية ثابتة وراسخة وأصبحت تاريخية منذ الخمسينيات، والأسس في التعاون واضحة لكن بعض السفراء تجاوزوا التقاليد وقدموا صورة غير صحيحة عن الأردن لأهداف شخصية ربما. الأردن في حالة واحدة طلب تغيير السفير الاميركي واعتبره شخصية غير مرغوب به، فلديهم سلوك وسجل تاريخي بانهم يخرجون عن السياق.

واضاف خلال زيارته الى دار "الدستور" ولقائه رئيس التحرير المسؤول الزميل محمد حسن التل وأسرة التحرير مساء امس الاربعاء يرافقه وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال عبدالله ابو رمان بحضور رئيس لجنة الادارة الدكتور امين المشاقبة والمدير العام سيف الشريف ومدير الدائرة الاعلامية في رئاسة الوزراء فراس المجالي، ان قانون الانتخاب، ما زال في مراحل استكشاف لمعالجة الثغرات، مشيرا الى امكانية المزج ما بين الـ"89" وما بين القائمة النسبية.

وقال البخيت في حوار استمر ما يقارب الثلاث ساعات ان الإصلاح في الاردن ليس مفاجئا، فنحن سبقنا الربيع العربي والآن لدينا جدول زمني واضح ونحن نعمل بشكل أسرع من الجدول الموضوع.



وفي مستهل اللقاء، رحب الزميل رئيس التحرير المسؤول، الاستاذ محمد حسن التل، بدولة رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت، قائلا نرحب بدولة الدكتور معروف البخيت، صديق "الدستور" الدائم سواء كان داخل الحكم أو خارجه، وهو كما كنا نقول دائماً وسنبقى نقول أنه رجل الدولة المفكر الذي يدمج بين السياسة والفكر، يحاول أن يوازن ما بين السياسة والفكر، وهو رجل من رجالات الحكم المشهود لهم، إضافة إلى أنه رجل سياسة من الطراز الرفيع، ويشهد له حتى خصومه بنظافة اليد، وهو قريب من الناس ومن الشارع وهو من الرؤساء القليلين الذي يشعر بهم الناس لأنه خرج منهم ، حيث خرج من بين الطبقةالوسطى، فدولة الرئيس أهلاً وسهلاً بكم في دار "الدستور"، وهي كما تعلم أم الصحف الأردنية وسنديانة الصحافة الاردنية، نحندولة الرئيس نحاول في "الدستور" أنا وزملائي ونجتهد لنمارس صحافة وطن أن نعظم الإيجابيات وإن انتقدنا السلبيات فهذا واجبنا ولكن ننتقدها بعين الإيجابية وليس من باب النقد الأسود، نحن دائماً نصر على تعظيم الإيجابيات، لأننا نعلم أننا نعيش في وطن مستهدف من الخارج ومستهدف أحياناً من الداخل، وهناك نيران تحيط بهذا الوطن، وقيادتنا تواصل الليل بالنهار لإمضاء المسيرة ولحماية هذا الوطن وحماية الأجيال، بجهود رجال الدولة أمثالك.

هناك سؤالان ملحان وهما: أين وصلنا في وضعنا الاقتصادي الذي هو حديث الشارع وحديث الناس، هذه الأزمة المالية التي أثرت علينا، وقصة المساعدات، إلى أين سنصل بهذا الملف في هذه العاصفة الاقتصادية التي تجتاح العالم كله.

إضافة إلى أننا على أبواب استحقاق فلسطيني يوم 23 أيلول وهو إعلان الدولة الفلسطينية أو عضوية الدولة الفلسطينية، ما هو موقف الأردن إذا كان الرفض أو إذا كان القبول، أين الأردن من هذه المعادلة؟.

البخيت: الاردن يشهد وثبة اصلاحية جريئة وظروفا استثنائية تحتاج لطريقة تفكير استثنائية

أخي رئيس التحرير المسؤول، السيدة والسادة كبار الكتاب والأدباء في صحيفة الدستور، هذه المؤسسة التي نعتز بها، أسعد الله مساءكم.

ابتداءً أشكر رئيس التحرير المسؤول على التقدمة الطيبة والكريمة وأقول وأؤكد أن الدستور قريبة مني وأنا قريب من "الدستور" لأسباب عديدة، فقد كنا على تواصل حتى خارج فترة الحكم، في الثلاث سنوات الماضية ربما زرت "الدستور" في ندوات ومحاضرات أكثر من 6- 7 مرات، حتى حضور محاضرات في بعض الأحيان، فأنا أعتز بـ"الدستور"، و"الدستور" صحيفة خطها وطني مميز، ولكم دور كبير في تشكيل الرأي العام،

نحن نمر في فترة استثنائية، وقلت في بداية هذا العام أن هذا العام سيتوقف عنده التاريخ الأردني الحديث مطولاً، لأنه سيشهد وثبة إصلاحية جريئة أولاً، وثانياً ظروف استثنائية تحتاج إلى طرق تفكير استثنائية أولاً، وتحتاج إلى قدر كبير من الحكمة والروية في ظل هذا المزاج الحاد الملتهب الذي نعيش فيه، والذي له أسباب عديدة ليست مجالا للتنظير في هذا اللقاء الدافئ.

نعالج بمسارين متوازيين المطالب الحياتية والسياسية

طموحات الجهات السياسية ومؤسسات المجتمع المدني متفاوتة، تتقاطع أحياناً، فهناك أجندات سياسية ومطالب حياتية محقة عند الناس نتيجة تراكمات قديمة، ونتيجة بقاء معدلات الفقر والبطالة تراوح مكانها، فهناك مطالب حقيقية، لكن شعر قسم كبير أن هذا هو الأوان لطلبها، بنفس الوقت الجهات التي لديها أجندات سياسية وأهداف سياسية ترى بأن هذا الوقت مناسب لتحقيق جزء من أهدافها، إذا شخصنا الصورة، فهذا التقاطع والألوان المتداخلة إذا شخصناها بطريقة هادئة نستطيع أن نعالج بمسارين متوازيين المطالب الحياتية وأيضاً المطالب السياسية، وأعتقد أن هذا ما نقوم به.

وجدنا ثغرات بنظام الانتخاب كوهمية القوائم النسبية ونجاح صاحب الاصوات القليلة

شكلنا في بداية عهد الحكومة لجنة الحوار الوطني، خرجت بتوصيات، قانون أحزاب مع ديباجة، وهي جيدة، معظم ما ورد في الأجندة تم الاعتماد عليه في قضية التعديلات الدستورية التي كانت مطروحة، وأيضاً قانون الأحزاب وقانون الانتخابات، نحن في المراحل النهائية لإخراجه، نستعد كحكومة واللجنة السياسية تبحث في هذين القانونين، لدينا مشكلة، النظام الانتخابي هناك ثغرات كبيرة، هناك أسئلة تحتاج إلى إجابة، في اجتماعنا معهم يوم السبت طرحنا هذه الأسئلة وهذه الثغرات وبيناها، وسألناهم بماذا كنتم تفكرون عندما قدمتم هذا النظام، هل لديكم أجوبة عن هذه الأسئلة، فطرحنا عدة أسئلة لدى وضع هذا النظام للتطبيق، ووجدنا أن هناك غموضا في نقاط عديدة، فقد طرحوا النظام النسبي المفتوح في المحافظات، وأيضاً نظاما نسبيا على مستوى الوطن، في التطبيق ثبت أن القوائم ستكون قوائم وهمية، لأنه بالنتيجة سينجح أشخاص بأصوات أقل، فأشخاص يحصلون على أصوات عالية ولا ينجحون وينجح شخص صاحب أصوات أقل، وهذه ثغرة. الامر الآخر كيفية معالجة كوتا المرأة بشكل خاص، وأيضاً كيفية معالجة كوتا المسيحيين والشركس والشيشان، بمعنى قد أضطر على سبيل المثال إلى اسقاط مسلم ناجح في دائرة بأصوات أعلى من أجل أن أعطيه للصوت الأقل بهذا النظام المطروح، ولذلك نحن إجمالاً سنأخذ معظم الأفكار الرئيسية التي وردت في النظام الانتخابي لكن سنضيف ونعدل عليها بحيث نتلافى هذه السلبيات والثغرات.

جمع 7 محافظات بدائرة واحدة وتقسيم ثلاث ومصير محافظتين لم يتحدد بعد

هناك أساسان ثابتان في النظام الانتخابي، فلا عودة لموضوع الصوت الواحد، والدوائر الانتخابية سنعمل على إعادتها لتكبيرها لذلك سيكون هناك سبع محافظات على الأقل لغاية الآن دائرة واحدة، لأن المحافظات تتفاوت في الحجم وعدد السكان والمساحة وكل شيء، وهناك اثنتان يمكن أن نقسمهما لكنْ، هناك ثلاث سيتم تقسيمها.

لا نشرع للحظة الراهنة وننظر الى المستقبل

الحكومة بذلت جهودا كبيرة في موضوع التعديلات الدستورية أيضاً، ومع التقدير الكامل للجنة الملكية للتعديلات الدستورية ولخبراتها فهم من قادتنا وشيوخنا ومن فقهائنا، عملوا باجتهاد ونظروا إلى الدستور كاملاً، وبظني أن هناك جرعة كافية وهامة من الإصلاح قيد التحقق، مثل المحكمة الدستورية والهيئة المستقلة للإشراف على الانتخابات والتعديلات المتعلقة بمجلس النواب والتي استهدفت تقويته وربط حله باستقالة الحكومة التي تنسب بحله خلال أسبوع، وجميعها تعديلات كبيرة وهامة، قد لا نقدر أهميتها الان، لكن عند تطبقيها سترون أنها كانت خطوة جبارة للأمام.

تعلمون أن دستور 1952 حدثت عليه تعديلات كثيرة لكنها عادة ما تكون مجزأة في مادة أو مادتين، واليوم هناك مواد كبيرة، وأعلم أن هناك من يعارض، لكن الإجابات بسيطة.. فلو استرجعنا بقدر من الهدوء والعقلانية، وتوقفنا عند ما يطرحه البعض بان التعديلات لم تنص على حكومات برلمانية فسيكون ردنا اولا بانه ليس هناك ما يمنع في الدستور بأن تكون الحكومة برلمانية كما حدث عام 1956، وثانياً ان التطبيق العملي وواقعيته ستؤدي إلى هذا تلقائياً، فالحزب الذي يفوز بأغلبية مقاعد مجلس النواب سيشكل حكومة، ونحن لا نشرع للحظة الراهنة، ولا نشرع لتحقيق مكاسب لجهة معينة على حساب جهة، وانما ننظر للمستقبل، فبوجود قانون أحزاب جيد ومحفز وبوجود قانون انتخاب يحفز على الانتخاب على أسس برامجية سنصل إلى هذه النقطة.

الحكومات البرلمانية ستصبح

واقعا حال وصول الاحزاب للبرلمان

الواقع العملي يقول بأنه إذا أردت الحصول على ثقة في مجلس النواب ويكون هناك حزب فائز بأغلبية النواب أو أن يكون هناك تحالف بين حزبين وشكلا الأغلبية، فستضطر لأن تأتي بواحد يحصل على ثقتهم، وإلا لن يستطيع الحصول على ثقة البرلمان، ولذلك الواقع العملي مستقبلاً مع تقدم الاحزاب سيفرض هذا الواقع، بأن تأتي بشخص توافق عليه الاحزاب، ويمنحونه الثقة كرئيس حكومة، وبالتالي يجب أن يكون منهم.

وبالتالي فان الوقوف عند قضية ضرورة وجود نص دستوري بحكومة برلمانية ليس له أسباب قوية، لانه سيصبح واقعا في حال وصول الأحزاب إلى نصف مجلس النواب.

الحكومة ساهمت في التعديلات الدستورية واثارت عددا من القضايا

اما بالنسبة للتعديلات الدستورية فقد كانت ممتازة، واجتهدت الحكومة في بعض التعديلات، وسآتي لكم بمثلين على اجتهاد الحكومة وليس اللجنة الملكية، فالاجتهاد الأول كان في قضية الثقة، وكيفية حصول الحكومة على الثقة، فهذا لم يرد في تعديلات اللجنة الملكية وإنما كان اجتهادا من الحكومة، وحرية التنقل أيضاً كانت اجتهادا من الحكومة، وهناك امور كثيرة كانت اجتهادا جديدا إضافيا من الحكومة.

على كل حال، أنا راضٍ كل الرضا، وما يدور الآن في مجلس النواب باستثناءات قليلة، هناك اشتباك حواري راقٍ بين الحكومة ومجلس النواب، وثبت أن لدينا في مجلس النواب قدرات مميزة، وأنا أشهد بها وأشيد بها.

نريد الاصلاح شاملا وليس عموديا

بشكل عام المشروع الاصلاحي الذي تحمله الحكومة، لا بد أن يكون "متوازيا وليس إصلاحاً عمودياً"، ليس إصلاحا في حياتنا السياسية، بمعنى أن نتقدم بالمجتمع بشكل متوازٍ، اقتصادي، اجتماعي وإداري، والإداري تعطونه أهمية قليلة، فلا يمكن تحقيق كل ما نتحدث به من سياسات تؤدي إلى تحقيق أهدافنا الكبيرة في المجال السياسي والاقتصادي والاجتماعي إذا لم تكن هناك رافعة، الرافعة هي البيروقراطية، هي الإدارة الأردنية وهي الحاملة لكل هذه السياسات، ولذلك أعطينا الإصلاح الإداري أولوية لذلك كان هناك مشروع إعادة الهيكلة للمؤسسات وكان هناك مشروع إعادة سلم الرواتب وإعادة النظر فيه، وفي الحقيقة كانت هناك اختلالات كبيرة كانت مطلبا لكل الناس، لكن الإعلام لم يساعدنا، وأنا لا ألوم الإعلام.

اعادة الالق للادارة الاردنية

أعتقد أن مشروع اعادة الهيكلة جريء لقي مقاومة من قلة من النخبة مقارنة بالقطاع العريض من المستفيدين، وفي الأرقام ذكر هذا الموضوع، 200 ألف مستفيد في الإدارة الأردنية من تحسين أوضاعهم، لأن المعالجات السابقة كانت مشوهة بسبب أنها كانت مجزأة، فهناك من يطالب لهم نقابة ويتم تحسين أوضاعهم، وهناك من ليست لهم نقابات لا أحد يسأل عنهم، ما فعلناه أننا نظرنا نظرة شمولية في هذه المرة وليست مجزأة، كل الإدارة العامة نظرنا لها بمنظار واحد ووضعنا مرجعية واحدة للقياس بكل المعايير وصولاً إلى الراتب الذي يستحق سواء بالعلاوات، وهذا انعكس أيضاً على التحسين على الرواتب التقاعدية لكل المهن والصنوف ولكل الفئات.. المؤسسات المستقلة بالطبع تقاوم، لأنه في غفلة من الزمن استقلوا وتوسعوا ووظفوا برواتب كبيرة وتضخموا، فهذا ورم سرطاني انتشر في فترة صغيرة من الزمن، نتيجة اتجاه اقتصادي معين وطريقة تفكير معينة، لكن وقفنا وقفة مراجعة بشجاعة وكان لا بد من إعادة دمج المؤسسات المتشابهة، والمؤسسات المستقلة التي أدت غرضها وانتهى، لا بد من الخلاص منها وإعادة الأمور لنصابها وإعادة هيبة الإدارة المركزية، وعندما نقول نريد أن نعيد الألق ليس إلى مهرجان جرش فقط، بينما الألق إلى الإدارة الأردنية، والتي ستعود. نحن بدأنا بقضايا الدمج، لكن في الرواتب اعتباراً من بداية العام القادم، وضمانتي قناعة الناس في المشروع، إذا اقتنع الناس بأن في هذا مصلحة وعدالة.

العدالة في الادارة

نحن نتحدث دوماً عن العدالة فعندما ناتي للتطبيق فالناس لا تريد، فهؤلاء المستفيدون بشكل فردي وشخصي في بعض المؤسسات كان التفاوت غير مبرر، فما المبرر بأن يحصل شخص على 20 ألفا! أصدرنا قرارا وتم التطبيق بالسقف، لدينا مشكلة بأن بعض هذه المواقع جاءت في قوانين، فقانون هذه المؤسسة ينص على أن تمثيل أمين عام وزارة معينة يكون عضوا في مجلس إدارة هذه المؤسسة، وبالتالي قلنا حتى لو تعيين أو بالقانون السقف راتبك الشهري فقط، وأكثر من ذلك يجب أن يعود للخزينة، وللإنصاف.. بعضهم عندما سمع عن ذلك قبل ان نوقع القرار قال بأنه متخلٍ عن هذا، فهذا موظف عام يجب أن يلتزم ويحضر جلسات المجالس المنصوص عليها.

قصدت أن أقول بأن الإصلاح الإداري في منتهى الأهمية لأنه الحامل لكل برامجنا في مجال السياسة والاقتصاد.

الانتخابات البلدية

تعلمون بأن قانون البلديات أصبح حقيقة واقعة وتقدمت به الحكومة وأقر وصدرت الإرادة الملكية وبدأت ورشة العمل، وإن شاء الله ستكون الانتخابات البلدية بعد 90 يوما أو 80 يوما، وأنا أشفق على الوزراء من ضغط العمل عليهم، لكن لا بد من هذا، فهذا واجب وطني.

اصلاحنا الاقتصادي مستفز لبعض الجهات

ما يتعلق بالإصلاح الاقتصادي، نحن نتعرض لهجوم في كل مجال وليس فقط في الإصلاح الاقتصادي، لكن إصلاحنا الاقتصادي كان مستفزا قليلاً لبعض الجهات، نحن من اليوم الأول آمنا ووقفنا وقفة مراجعة جادة وسريعة لكنها معمقة لموضوع النهج الاقتصادي الذي تم اتباعه آخر 15- 20 سنة، وهذا نهج أقل ما يمكن أن أقول فيه أنه لم يعط وزنا كافيا لأمن المواطن وللأمن الاجتماعي للمواطن، وبالتالي نتيجة التطبيق القاسي لنهج السوق الحر أدى إلى تغيير بنية وتركيبة المجتمع، واتسعت رقعة الفقر وارتفعت قليلاً وزاد عدد الأغنياء على حساب الطبقة الوسطى، وهم فئات يستطيع الشخص ان يقول لماذا استفادوا، ومن قاد هذا النهج وتحمس له هم الذين تعلموا في الغرب في نهاية السبعينات والثمانينات الذين آمنوا بفكر ملتون وغيره، آمن بهم ريغن وتاتشر وبدأ برنامج الخصخصة في الثمانينات في بريطانيا، وكانوا في تلك الفترة يدرسون العلم هناك وآمنوا في هذا النهج، هو قد يكون صحيح لكن نتيجة التطبيق ثبت بأن هناك مآخذ كثيرة وأنه لا يناسب بكليته مجتمعنا، نحن لسنا دولة صناعية كبرى، وهناك تاريخ لنشأة هذه الدولة، وهناك تراث وتقاليد معينة من الصعب تغييرها دفعة واحدة، فعدلنا المسلك قليلاً بحيث نركز على الأمن الاجتماعي ونخلق فرص عمل في المحافظات وفي الأطراف وليس كل التنمية في العاصمة، خلق تنمية مستدامة في الأطراف، وأحد الاطراف في تنفيذ هذا هو تشجيع التعاونيات التي دمرناها بأيدينا، فكان بعض رموز المجموعة التي تحدثت عنها يتعاملون بأرقام، فكانوا يقولون بأن قطاع الزراعة يأتي فقط بـ"3" بالمئة من الدخل القومي فلا يوجد داع له، لكن نسوا البعض الاجتماعي بأن هذا القطاع على قلة مساهمته لكن عدد العائلات التي تعيش منه كبيرة، فهناك أبعاد لم ينظروا لها، فتعاملوا مع أرقام صماء.

ادارة واحدة لصندوق تنمية المحافظات

قمنا بعمل اجتماع في وزارة التخطيط ووضعنا خطة لصندوق تنمية المحافظات، كانت قبل ذلك هناك مشاريع ملكية نريد أن ندمجها جميعها في إدارة واحدة، فهناك مشاريع ملكية في المحافظات وصندوق التنمية والتشغيل و40 مليونا مرصودة، والآن نريد عمل إدارة واحدة أيضاً للصندوق، الذي رصد له 25 مليون دينار في ملحق الموازنة عن بقية هذا العام، بحيث يكون بمشاركة القطاعين العام والخاص.

وبصراحة، لست متفائلا بمساهمة القطاع الخاص، وسأكون بمنتهى السعادة إذا رصدنا 100 والقطاع الخاص رصد 50 فقط، وسيكون هناك اجتماع كبير للشركات الكبرى لهذا الغرض، مثل الاسمنت والبوتاس والاتصالات والفوسفات وغرف الصناعة والتجارة وقطاع البنوك والقطاعات الكبيرة، نحن لا نريد أن نديرها نيابة عنهم، فليمولوا ويديروا بانفسهم، لكن أنا أعطيهم الأولويات وأقوم بالتنسيق معهم.

نحن ندعم المحروقات وحدها، بكلف متفاوتة شهريا، حيث تعرضنا لانقطاعات متوالية من الغاز المصري، فالأصل بالعقد حوالي 240- 250 مليون قدم مكعب، لا يصلنا أحياناً كاملاً، فيصلنا 100 أو 150 أو 200 مليون قدم مكعب، علما انه كان يصلنا 240 و250 مليون قدم مكعب في عام 2009، لكن الآن وفي الفترات الأخيرة قلت الكمية وهذا له علاقة بالظروف في مصر.

فلسا الدعم لكيلو الخبز الواحد

بالنسبة للدعم، فكل كيلو خبز ندعمه بـ"163" فلسا، لا يمكن للحكومة أن تفكر بالخبز، خرجت إشاعات لا أعرف قصدها بأن الحكومة سترفع الدعم عن الخبز، الخبز أخلاقياً بالنسبة لي لا يمكن أن أرفعه، حتى ما يقولون بأن يعطوا بطاقات للناس، فكيف سأسمح لضيف عربي على الأردن أن يحصل على الخبز بسعر والمواطن يحصل عليه بسعر آخر، لو كان هذا الشيء آخر مثل البنزين والوقود والديزل فأنا معه بالبطاقات، لكن الخبز لا.. بالنسبة للأعلاف فنحن ندعم الطن بـ"33" دينارا، والمياه ندعم المتر المكعب بـ"47" قرشا، الكهرباء ندعم كل كيلو واط بـ"114" فلسا، الغاز الكلفة الحقيقية للاسطوانة أكثر من 10 دنانير، والبنزين نسبة الزيادة 17 بالمئة والكاز والسولار ندعمه بـ17 بالمئة.

المساعدات تتلقاها وزارة المالية وتحيلها الى البنك المركزي والحكومة تقرر كيفية انفاقها

الأهم من كل هذا ما يثار بين فترة وأخرى عن قضية البليون والمساعدات، فبكل شفافية وصدق فان هذه المساعدات تحول الى المستفيد (وزارة المالية- الخزينة- البنك المركزي)، اما السؤال عن اين تذهب الأموال.. فهذا كلام يدخل من باب الإشاعات، ولا تصدقوا ان البنك المركزي له دور في سياسات أين تنفق الاموال، فالبنك المركزي أمين صندوق للدولة وأنا أقرر أين تنفق.. فالمنح المستلمة لنهاية شهر تموز بلغت 1024 مليون دينار أردني، (1440 مليون دولار)، ونحن نتوقع من الآن لنهاية العام بعض المساعدات من الاميركيين والاوروبيين والمقدرة بمئتي مليون دينار، فيصبح المبلغ 1224 مليون دينار مع امكانية أن تأتينا مساعدات أخرى.

اما بخصوص كيفية انفاقها، ففي الأصل ان هناك نفقات مقدرة في الموازنة، منح كانت مقدرة وهي 440 مليون دينار، كلفة تثبيت اسعار المحروقات لاول ثمانية أشهر من السنة والدعم الإضافي المتوقع إذا لم ترفع الأسعار ستكون 384 مليون دينار.

كما ان هناك مستحقات إضافية للمعالجات الطبية والاستملاكات والمقاولين إضافة الى ما هو موجود في الموازنة بلغت 95 مليون دينار، و25 مليونا اخرى تم رصدها في ملحق الموازنة لصندوق تنمية المحافظات، وهناك ايضا المكرمة الملكية التي صرفت قبل العيد والبالغة 100 دينار للمتقاعدين والموظفين كانت بقيمة اجمالية 80 مليون دينار، فهذه غطت الـ"1024" مليون دينار.

اما بالنسبة للمساعدات المتوقعة حتى نهاية العام والمقدرة بـ"200" مليون دينار فستذهب في تغطية الانخفاض المتوقع في الإيرادات.

حق العودة مهم لمستقبل الدولة

الاردنية وابناء اللاجئين ايضا

وبخصوص القضية الفلسطينية، فلغاية يوم أمس تحدث معي وزير الخارجية ووضعني بصورة ما يجري في الأمم المتحدة.. من حيث المبدأ تعلمون موقفنا من قضية اللاجئين، موقف صلب وعن قناعة لأسباب عديدة، أننا نستضيف أكبر عدد ممكن من اللاجئين، نحن اكبر مستضيف في الخمس مناطق التي يسمونها "عمليات للأونروا"، وموقفنا من موضوع اللاجئين موقف صلب وموضوع القدس أيضاً، ويهمنا إحقاق حق العودة، بيد ان هناك مشكلة في التمثيل حيث ان منظمة التحرير هي التي تفاوض عنه عملياً، وهذا به تناقض، فنحن نقول ان هذا مواطن أردني فكيف يقرر مصير الأردني جهة أخرى، لكن يجب أن نتحمل هذا الوضع الشائك حتى تقوم الدولة، وبعد ذلك يعطى الشخص المهاجر الخيار.

فواجبنا الأخلاقي والقانوني الدفاع عن حق العودة، ونحن واللاجئون الفلسطينيون، نقف في خندق واحد للدفاع عن حقهم لايماننا بأهمية هذا الموضوع لمستقبل الدولة الأردنية، وكذلك لمستقبل أبنائنا وأبناء اللاجئين أيضاً.

حل القضايا النهائية يتطلب تفاهما مع اسرائيل

ما يتعلق بالخيار الفلسطيني الحالي والذهاب إلى الجمعية العمومية أو لمجلس الأمن، هو خيار فلسطيني لكسر الجمود والضغط على المجتمع الدولي وعلى إسرائيل.. فكانت حركة لا بد منها من القيادة الفلسطينية، ونحن ندعمهم لإعلان الدولة الفلسطينية، بيد ان هناك مخاطر من إعلان الدولة الفلسطينية، فإسرائيل لا يمكن أن تقبل، وأميركا لا تقبل، لكن أعتقد أن أبو مازن قد يقبل بصفقة تعرض عليه، تعني العودة للمفاوضات.

حل القضايا النهائية المهمة كالمستوطنات والأرض والمياه واللاجئين والقدس لا يمكن ان يتم إلا بالتفاهم مع إسرائيل نتيجة الظروف الحالية، فبلد لا يزال تحت الاحتلال، والشعب الفلسطيني لا يزال تحت الاحتلال.. أنا كنت مؤمنا في مرحلة من المراحل بأن القضية الفلسطينية لن تحل إلا بفرض حل قسري، لكن أعتقد أنه ممكن أن تحدث صفقة، ويمكن ان يضطر المجتمع الدولي لعقدها مع أبو مازن لقناعتهم بضرورة العودة لجدول زمني محدد، لأن لدينا مبادرات كثيرة منها خطة خريطة الطريق، لكن حكومة نتنياهو متعنتة ولا تقبل، والأميركان مع أنهم الراعي الوحيد، لا يتركون الآخرين ولا يرحمونهم، فأعتقد ان خطوة الفلسطينيين ضرورية لإلقاء حجر في البركة الراكدة وأمل أن تكون هناك حركة إيجابية.. وبأسوأ الظروف يمكن للقيادة الفلسطينية أن تذهب للجمعية العمومية، لتحسن موقعهم قليلاً، فيصبح لهم الحق بالمشاركة في كل مؤسسات الأمم المتحدة وبالتالي لن يخسروا شيئا بكل الأحوال.

حق العودة

الدستور: المبادرة العربية التي تمت الموافقة عليها في قمة بيروت 2002 أخضعت حق العودة للتفاوض، وهذا كان خلخلة للقرار 194، ولذلك المطلوب الآن على ما يبدو وكما يقال بأن تحيد هذا الحق من قرار 194، أي ألا يخضع حق العودة للتفاوض، كيف نوفق بين مطالبتنا بحق العودة والمبادرة العربية تخضع للتفاوض مع إسرائيل؟.

البخيت: أنا متابع لهذا الموضوع بحرفيته، لا يوجد شيء في القرار 194 اسمه حق العودة، نحن الذين اخترعنا التعبير، فعندما تم عمل القرار تم عمله بعد حرب الـ"48" بأشهر، عُمل وفي ظن المشرع في حينه أن لهم خيار العودة او التعويض في وقتها، الآن نحن نقول "العودة والتعويض" لأنه مر زمن طويل ومعاناة طويلة، في وقتها كانوا يظنون أنهم يمكن أن يعودوا، لذلك التفاوض الآن -وهو بناءً على رغبة فلسطينية بالمناسبة- تعديل هذا الذي تم في بيروت، وبخط يد أبو عمار، لأن الأمريكيين كانوا يستخدمون حلا واقعيا وعادلا لقضية اللاجئين، وهذا كان يتحدث به باول في وقتها، فجاءت القيادة الفلسطينية ووضعوا حلاً متفقا عليه، لكن موقفنا كأردن هو الاعتراف بحق العودة كمبدأ.

المشكلة في الإسرائيليين أنهم يخشون الاعتراف بهذا. التفاوض بحق العودة ومشكلة اللاجئين.. في كامب ديفيد وصلوا إلى 80 بالمائة من حل مقبول، في طابا في 24/1/2001 وصلوا إلى حل مقبول بنسبة 95 بالمائة، لكن باراك هو الذي تراجع في اللحظة الأخيرة والذي كان رئيساً للوزراء في حينها.

الإسرائيليون يخشون الاعتراف بالحق لناحيتين، ناحية مالية وناحية قانونية، فإذا عادوا للبنوك السويسرية بعد 60 سنة وربحوا القضية فيخشون بأن تكون هناك سابقة، والسابقة سيقوم بها الفلسطينيون عاجلاً أم آجلاً إذا تم، فهم يخشون من هذا أكثر من أي شيء آخر، "فلن يخلصوا" إذا اعترفوا بالحق، لذلك بذهنهم صفقة لمرة واحدة في قضية اللاجئين، فأعتقد أن نقاط القوة كبيرة لدى الجانب العربي، ونحن في الحكومة الأردنية قمنا بعمل دراسة قانونية من فمهم تدينهم، من الإسرائيليين أنفسهم، ومن تصريحاتهم ومن أفعالهم، فقمنا بعمل دراسة قانونية لم نعتمد فيها على شهود عرب ولا على مؤلفات عربية، من الاسرائيليين ومن استشارات أجنبية، ونستطيع أن ندافع عن حق الفلسطينيين في العودة.

إنجازات الحكومة

الدستور: تعودنا على الحكومات في بياناتها الوزارية أنها تقول: ستعمل الحكومة، وغالباً لم يكونوا يعملون، أنتم عملتم لكن لم تنجزوا، فتتحدثون عن هيكلة الرواتب والصحافة لم تقف معكم، لغاية الآن الناس لم تلمس ما حصل في هيكلة الرواتب حتى يتحدثوا عنها.. تحدثتم عن تنمية المحافظات، وزير الداخلية عندما استلم حقيبته الوزارية ظهر على التلفزيون وقال ان هناك تواضعا في تنمية المحافظات.. قبل قليل قلت انكم أدخلتم فرص عمل في الأطراف، لكن لغاية الآن لا يوجد، بل ستقومون بعمل فرص عمل..

قضية أخرى: قضايا الفساد، فلغاية الآن لم نر أي قضية للآن تم اتخاذ إجراءات عليها.

البخيت: على ذكر الرواتب وأنكم لم تروا شيئا، فأنا من اللحظة الأولى أعلنت أن بدء التطبيق سيكون في 1/1/2012.

تنمية المحافظات.. في عهد هذه الحكومة حصل هناك 19500 وظيفة جديدة سواء في الحكومة من خلال الشواغر أو من خلال صندوق التنمية والتشغيل أو في القوات المسلحة، لكن صندوق التنمية والتشغيل لغاية هذه اللحظة قريب من 5 آلاف فرصة عمل غالبيتها في المحافظات.. بالنسبة للمشاريع، نحن اعترفنا ولدينا الشجاعة أن نعترف بأننا أخفقنا سابقاً.

سآتي بمثالين، ففي الطفيلة كان هناك مشروعان، مشروع مصنع الألبسة، الذي كان يعمل به 400 فتاة، فهذا أصبح شغلي الشاغل بأن يعود، وقد عاد، والآن اشتغلناه وبدأ المستثمر، وهناك 100 فتاة الآن يعملن وسيصل العدد إلى 400 وهناك توسعة.. المصنع الثاني مصنع الألبان، هذا المصنع يعمل على حليب البقر، والطفيلة وجدوا بأنه لا يوجد بها بقر، فقاموا باستيراد 12 بقرة، ونقص عليهم أيضاً قطع غيار، فالمشروع من أربع سنوات متوقف والأبقار تم توزيعها ولم تبق إلا واحدة، وإن شاء الله سيعاد خلال أسابيع، لأن قطع الغيار تم تأمينها، فسيعاد المشروع.. هذا حول اهتمامنا بالمشاريع.

بالنسبة للفساد.. الحكومة تقوم بواجبها، وهنا أقول للأردنيين بكل بساطة انني تعرضت للمساءلة، وهناك من يقول بأنني اختبأت خلف حصانتي كعين، لكن أنا تخليت عن حصانتي طوعاً وذهبت إلى مجلس النواب، وأنا من حول القضية لمكافحة الفساد، وحصل خلاف، وبعد ذلك أرسلناها لمجلس النواب، وذهبت ووقفت أمام مجلس النواب كما تابعتم في 27/6، فلم أختبئ خلف حصانتي كعين.

العلاقة مع جماعة الإخوان المسلمين

الدستور: نريد أن تحدثنا عن العلاقة مع جماعة الإخوان المسلمين، إلى أين وصلت؟، خصوصاً قبل فترة حيث انهم قالوا ان الحكومة تريد رؤيتهم، وبعد ذلك جاء من طرف الحكومة من يقول بأنهم هم الذين يريدون رؤية الحكومة، إلى أين وصلت العلاقة مع الإسلاميين؟.

ثانياً: الموقف الحكومي من تكرار الحراكات برغم أن عناوين كثيرة في الحراكات إلى حد ما تم التعامل معها وتنفيذها، لكن ما زالت الحراكات مستمرة حتى وصلت قبل فترة إلى رئاسة الوزراء، فما موقف الحكومة من التجاوزات في بعض الهتافات وتجاوز الخطوط الحمراء؟.

البخيت: أريد التأكيد على الثوابت، فهم جزء من هذا النسيج، جزء محترم، حركة نحترمها وشخصيات نحترمها، وأكثر من تحدثت معهم في مرحلة المشاورات كانوا جماعة الإخوان المسلمين، فقد التقيت بهم كثيراً حوالي ثلاثة لقاءات، وكان منطقي بسيطا معهم، فكانوا في البداية متجاوبين طالما أن هدفنا واحد، وأن نصل في تطوير حياتنا لثلاثة أحزاب أو أربعة، الحزب الذي يحصل على غالبية مجلس النواب يشكل الحكومة. نعم، إذا كان هذا الهدف فلنجلس على الطاولة ونتحدث عن الموضوع ونتحاور ونصل إلى حلول وسط، لكن تقديرهم كان أنهم يريدون أن يبقوا في الشارع لعوامل عديدة.

نحن أيدينا ممدودة وقلوبنا مفتوحة ونستطيع الحديث مع أي إنسان.

جلالة الملك دعاهم لمراجعة مواقفهم من قضية الإصلاح، نحن جاهزون للحوار، فعلاقتي بهم جيدة. أنا على استعداد لأرى وأجتمع وأحادث وأحاور جميع القوى بما فيها الأحزاب وكل التوجهات.

المطالب الحياتية

الدستور: نريد أن نشير إلى نقطتين، موضوع التفكير الاستثنائي في هذه المرحلة، فهذه المرحلة تحتاج إلى مزيد من التفكير الاستثنائي، وأنت لك باع طويل في هذا الأمر، ثم مسألة الانجرار وراء عواطف الناس.. أعتقد أن التشخيص الحالي فيما يحدث في الأردن به تبسيط وتهويل، فنحن نتحدث عن المطالب الحياتية المحقة التي تحولت فعلاً إلى أجندات سياسية، وخاصة في الأطراف. وبالتالي فالتعامل البطيء مع الجرعات التي تحدثت عنها نعتقد بأنهم بحاجة إلى مزيد من الدفع، لأنه ليس من المعقول أن ننتظر مزيدا من خروج الناس ومزيدا من المطالب، خاصة أننا نشهد في الإقليم العربي حركة غير طبيعية.

البخيت: أنا اعترفت بأنها مطالب محقة، وهناك تراكمات لمشاكل قديمة، وهناك فشل في مشاريعنا، لكن، هناك عمل جاد. بالنسبة لقصة المياه في الشوبك، فقد ذهب وزير المياه إلى هناك وتوجد آبار جديدة ستؤمن البلدة في الشوبك، أيضاً هناك قسم للولادة في المركز الطبي، فهذه القضية مهمة أخذناها بعين الاعتبار وكلفتها مليون دينار لقسم الولادة.. فنحن نرى الناس ونحاورهم ونعرف أولوليات الناس لكن التنفيذ يحتاج إلى وقت، فنعلم بأن هناك حاجة للناس ومطالبهم محقة، ونتعرف على المشاكل ونحاول حلها بأسرع وقت ممكن، أما "كن فيكون".. أولاً الأموال قليلة وثانياً هناك مشاريع تحدثنا عنها.. المشاريع الصغيرة في الشوبك صحيح أنها صغيرة ولكنها تشغل أيدي عاملة لا بأس بها وخاصة من النساء.. فهناك جهد مبذول.

إعادة الهيكلة

الدستور: تم التحدث كثيراً عن موضوع إعادة الهيكلة وسلم الرواتب، وربما أن الطريق الوحيد لإقناع الناس عن مدى صحة ما يقال هو الحديث في الإطار المالي.. كيف هي استعداداتكم المالية لتطبيق إعادة هيكلة الرواتب، خاصة أن تكلفتها عالية جداً على الموازنة؟.

البخيت: أريد التحدث عن موضوع الهيكلة، الكلفة الإجمالية حوالي 83 مليون دينار، والكلفة ستنخفض قليلاً نتيجة الوفر في دمج المؤسسات المستقلة، وسيبدأ الحساب اعتباراً من 1/1/2012.

الزيادة الفعلية للمواطنين في رواتبهم ستكون مرصودة في الموازنة. نظام الخدمة المدنية الجديد الآن في ديوان التشريع، فسنخرجه في أقرب فرصة ممكنة. والضغط على ديوان التشريع لا يمكن تصوره بسبب وجود أولويات، والسبب ان لدينا قوانين إصلاحية سياسية كثيرة، وكل مرة نقول بأن هذا أولولية وذاك أولوية.

التهميش والإعلام المجتمعي

الدستور: هذه الصورة المشرقة، الصورة العملية الوطنية الاستراتيجية لم تصل إلى الناس، هناك اختلاف شاسع ما بين صورة الرئيس الذي يشعر بأن اليوم يحسه شهرا، وصورة الرئيس في الشارع التي يتم تداولها في المواقع وفي الشارع وفي الحراكات، فلماذا؟.. المسألة ليست مسألة رفع شعارات، هناك حراك خطير، فنشعر بخوف ورعب مما يجري في بعض البؤر، هناك غليان، وحد الغليان والتفجرات بلا حدود، ولا يوجد لديهم خطوط حمراء ولا رادع، فهل هي أجندات خارج الحراكات الشعبية تعمل وتحرك. وهناك غضب غير مسبوق. فيجب أن ندق ناقوس الخطر.

ثانياً: صورة دولتكم، فأنتم من المفروض أن تنزلوا الى الشارع وأن تتحدث مع الناس بلغتهم ومن مواقع غير رسمية.

البخيت: أنا أتحدث بلغة الناس، وأتواصل مع الناس، وأشاركهم في أفراحهم وأتراحهم. أنا لست خائفا بل قلق، فدائماً قلق على أي تطور يمكن أن يحدث، وأراقب الناس والأحداث وأحللها، أنا أؤمن بأن ما قلتموه أسبابه التهميش، فصحيح أن هناك تطاولا، وحدة غير مسبوقة، لكني أرجع جزءا من ذلك لتأثير الإعلام المجتمعي، بمعنى أن هذا له علاقة بالإنسان العربي بشكل عام، فتجاربنا في المائة عام الماضية غير سعيدة، النظام العربي انهار، عدنا إلى أيام سايكس- بيكو من جديد، تجاربنا العربية في قضية المد القومي وحركة التحرر العربي والناصرية وبعد ذلك جاءنا المد الإسلامي وانتهى المد الإسلامي بأن تم اختطاف الإسلام السياسي من قبل المتطرفين الذين قدموا نماذج سيئة عن الإسلام وعن العالم العربي مثل طالبان والقاعدة.. جاءنا تأثير الإعلام المجتمعي.. لدينا في الأردن 6.06 مليون إنسان، أصبح كل واحد له رأي، لأنه اتيح له المجال، وأعتقد أن هذا امر طبيعي ومرحلة انتقالية.. نتيجة ثورة الغضب والشحنة، فهذه لها علاقة بتربيتنا، الآن الشباب أتيح له المجال بشكل مفاجئ، فشحنة الغضب هذه يقومون بتفريغها، فإذا رأينا انتقاداتنا فإما أبيض أو أسود، لا يوجد تدرج عقلاني، أعتقد أننا سنتغلب على هذا الوضع .

بالنسبة للتواصل، فأعتقد أن هناك بعض التقصير واحتمال أن الجو العام لا يساعدنا لأن هناك مواقف مسبقة كثيرة.. الصحفيون كانوا قبل 4- 5 سنوات حوالي 600 صحفي.. الان بسبب أنه أصبح موقع الصحفي موقعا اجتماعيا متقدما، هذا أغرى الكثيرين بالانضمام ليصبحوا صحفيين، ونتيجة لإتاحة المجال في في بعض وسائل الاعلام أصبح كل شخص يعطي رأيه ويكتب، ظناً منه أنه سيصبح صحفيا مرموقا، لأن الصحفي أصبح موقعه الاجتماعي متقدما، ليس فقط المالي، فهذا جذب أعدادا كبيرة من الناس ظناً بان هذا المجال مجال جديد وممتاز بدون مهنية.

أبو رمان: أضم صوتي لدولة الرئيس، وأعلم بان دولته زاهد في الترويج الشخصي والإعلامي، لذلك هذا جزء من العبء علينا، لكن نحن الآن نتعامل مع إعلام غير تقليدي، وهذا يصعب الأمور أكثر بأنك لا تستطيع أن تخاطب إعلاما غير تقليدي بوسائل تقليدية، فلم يعد من الممكن أن نوصل رسالتنا بوضوح ودون تشويش وتصل لأهدافها عبر الإعلام الرسمي.

إذا لاحظتم خلال الفترة الماضية، فان جزءا رئيسيا من الحراك والتفاعل معه كان عبر اتصال دولة الرئيس الوجاهي المباشر مع الناس، لا توجد محافظة من المحافظات إلا حضر نشطاؤها إما إلى بيت الرئيس أو لمكتبه، وكان لدينا تقييم لمدى تأثير الاتصال الوجاهي، الاتصال مع قادة الرأي ومع هذه الفئة تأثيره في المجتمع أهم بكثير من رسالتك التي تنقلها عبر الإذاعة والتلفزيون. في آخر أسبوعين أصبح هناك تخفيف بحكم التعديلات الدستورية ومجلس النواب، لكن تم التعامل مع كثير من الحراكات الشعبية ومع الآراء المطروحة في الشارع عبر تواصل دولة الرئيس مباشرة مع النشطاء في منزله وفي مكتبه وفي أماكنهم.

المتقاعدون.. و"الطبقة الوسيطة"

الدستور: من الواضح أن هناك اتفاقا على أن الدلالة الرقمية لمنجز الحكومة تشير الى منجز عالٍ وسط غياب مرادف هذه الدلالة الرقمية للإنجاز على السلوك الشعبي.. هل ثمة مشاغبات على الحكومة من أوساط رسمية وما زالت تأمل أن يكون مطبخ القرار خارج بيت الطاعة الرسمي أو التنفيذي وبالتالي ما زلنا نشهد هذه الازمة، وكان مطبخ الدولة يجب أن يكون مشتتا.

الجانب الثاني.. نخشى أن ينضم المتقاعدون القدامى إلى الحراك الشعبي نظراً لأن الهيكلة تتجاوز أو تقفز عنهم، ماذا سنقول لطبقة كبيرة من المتقاعدين القدامى إذا أحس أن التقاعد حصل به تباين بين المعلم والمعلم..

ثالثاً نتمنى على دولة الرئيس أن يعيد الاعتبار إلى أعصاب الدولة الحساسة السابقة عندما كنا نتحدث عن المختار وشيخ العشيرة، هل لدينا مشروع لإعادتهم تحديداً في الاطراف؟.

البخيت: هناك محاولات فردية بلا شك، لكنْ، هناك انسجام إجمالاً بين أركان الدولة، لأن الظرف صعب، وجميعهم مدركون لدقة الوضع، لذلك يوجد انسجام مع أركان الدولة الذين لهم اسهام في القرار.

الولاية أنتم تستطيعون أن تلمسوها.. يمكن ان يكون هناك مشاغبات من نوع النكايات الشخصية.

بالنسبة لقضية المتقاعدين العسكريين والمدنيين فهذه مهمة كثيراً، أنا حاورتهم بنفسي، مشكتلنا أن الدولة ومواردها لا يمكن.. فأنا تحاورت معهم، لكن هناك دراسة في وزارة المالية حول أفضل السبل لتحسين تقاعدهم، المشكلة أنه لا يمكن أن أستطيع مساواتهم بأسعار اليوم، فإمكانيات الدولة لا تسمح، مثلاً في بريطانيا وفي دول العالم التي تمارسها هناك ما يسمى بالتضخم، وهو قريب من مستوى غلاء المعيشة، فلو تقاعد الشخص يكون هناك زيادة سنوية على غلاء المعيشة، هذا لو بدأنا به في الماضي لكان يتناسب، لكن أن أضعه الآن وأعوضه براتب متقاعد اليوم فهذا صعب، وإن شاء الله إذا كان هناك مساعدة فسيكون حسب القدرات.

ما يتعلق بالطبقة الوسيطة، فهذا كلام في منتهى الأهمية، الدولة دائماً عندما تريد أن تخاطب المواطنين هناك طبقة وسيطة بين الدولة والناس، لسوء الحظ في آخر 15- 20 سنة، هناك نهج دمر هذه الطبقة وهمشها لصالح طبقات جديدة نشأت ليس لها صلة بالناس، ظهرت أوساط اقتصادية ومالية وجهات جديدة، وأعتقد بأنهم مهمون والدولة افتقدتهم عندما احتاجتهم.

يجب أن لا ننسى أن العلم أثر وتغيرت نمطية المجتمع الأردني، فالآن لا يوجد شيوخ في العشائر لأن العلم غيّر نمطية العلاقة، فأصبح الشيخ هو الذي معه أموال أكثر، وليس الشيخ الأصلي القديم الذي كله حكمة، فأنا معكم بأنه يجب إعادة النظر في الطبقات الوسيطة من هي، لأن الدولة تحتاج الناس.

الهدر المالي وغموض الأرقام

الدستور: نرتاح عندما نسمع حديثك عن الأرقام وعن العجز وعن الانفاقات، ونصاب بالرعب عندما نسمع لوزير المالية وأحياناً لوزير الصناعة والتجارة.. فأحد الأسباب التي جعلت لدى الناس لغطا كبيرا هو من أين جاءت المنحة وأين أنفقت.. الأرقام المخفية في بداية السنة، العجوزات الكبيرة، فرق الغاز والدعم.. الخ، كانت مخفية حتى لا نؤثر إعلامياً على العجز الحقيقي في الموازنة والمقدر بمليار و160 مليون دينار.

نعتقد ان المكاشفة والشفافية في الأرقام أهم من أي شيء آخر حتى لو كانت قاسية، لكن هذا دائماً يأتينا متأخرا، والناس بطبيعتها تميل لعدم التصديق خاصة في هذا الموضوع.

ثانياً هناك إنفاق كبير وغير مبرر في عدد من المؤسسات والوزارات. على سبيل المثال مباني سوق رأس المال كلفت لغاية اليوم 80 مليون دينار ولم تنجز، وتم إيقافها، وأيضاً مؤسسة الموصفات والمقاييس 20 مليون دولار، أيضاً السفر والمياومات.

ثالثاًً لجنة الحوار الاقتصادي، نعتقد أن الهم المعيشي للمواطن الأردني يتقدم على كل سياسة الإصلاح التي نتحدث بها، لأنه خلال الخمسين سنة الماضية ما كان يحركنا دائماً إما رفع أسعار أو ضيق عيش.. الخ، وكان دائماً المفتاح ضخ أموال ومساعدات ومنح، فالأردن له دور وموقع معترف به إقليمياً ودولياً، فلجنة الحوار الاقتصادي بدأت قوية ثم ذبلت ثم تحول الحوار مع القطاع الخاص مع غياب شبه كامل للطرف الآخر وهم المسؤولون الحكوميون.. نحن نحتاج فعلاً أن نعيد الاعتبار أكثر لمسألة الإصلاحات الاقتصادية الحقيقية، على سبيل المثال المشاريع الصغيرة، فلدينا كمية ممتازة أتى بها جلالة الملك بضمانات بحوالي 500 مليون دولار لإطلاق المشاريع الصغيرة والمتوسطة، فهذه مهمة جداً.

البخيت: أؤيدكم بأن هناك غموضا بالأرقام، فيما يتعلق بالمباني والبذخ، وقد لاحظناه، لكن لا يمكن في يوم وليلة أن نجد حلولا، فصحيح ما تحدثتم عنه بأنه لا يوجد مبرر، فهناك بعض المباني التي بها انفاق غير مبرر كالتي أشرت لها.

إجمالاً هناك خطوات ملموسة لوقف هذا الانفاق، نحن أوقفنا هدرا كبيرا لكن لا يزال أمامنا أمور كثيرة.

برنامج التحول الاقتصادي

الدستور: تحدثت بوضوح عن برنامج التحول الاقتصادي وما حصل خلال الـ"15" سنة الماضية، وأنك ناقم على المشروع، لكن هناك بطئا في المشروع، وهو بحاجة إلى قليل من السرعة.



البخيت: أولاً أنا لست ناقماً على المشروع.. العودة للنمط القديم صعبة، فنحن نعيش في منتصف هذا العالم، لكن، هناك أفكار إبداعية، فما يهمنا هو المواطن وما يؤثر على أمنه، أما العودة للنمط القديم ودور الدولة الراعية الأبوية التي تقدم الخدمات فهذا صعب وانتهى وتركه كل العالم، لكن الفرق في إبداع أساليب جديدة في التركيز على الإنسان، لأن محور كل ما نتحدث به هو الإنسان الأردني، إذا تأمنت له الخدمات، والعنوان هو دائماً العدالة، فإذا شعر بأنه غير مظلوم فسيعيش براحة.

الدستور: الربيع العربي.. الأردن مثلاً كان رأس الحربة في الوضع في ليبيا في حماية الناس وفي تقديم المساعدات لهم، هل جنى الأردن وهل له موطئ قدم في الوضع في ليبيا؟.



في العلاقة الأردنية مع سوريا، وموقف الاردن مع سوريا، أيضاً الموافقة على طلب انضمام الأردن لمجلس التعاون الخليجي إلى أين وصل، وهناك مساعدات ومحاولات لتقديم معونات أو تحسين الأوضاع المعيشية من دول مجلس التعاون إلى الأردن.

بالنسبة لموضوع ملف الاستثمار، فجلالة الملك في كل المحافل الدولية يعتبر ملف الاستثمار هو الملف الأساسي والكبير للخروج من الضائقة الاقتصادية التي يعاني منها الأردن دائماً، هذا الملف الاستثماري الذي يتحدث به جلالة الملك لا نرى على الأقل على أرض الواقع خطوات تنفيذية من الحكومات عموماً، بمعنى داخلياً وخارجياً، خارجياً بأن تتحرك وفود لتجذب هذا الاستثمار وتحركه وتضع له أسسا وقوانين لتشجعه، فملف الاستثمار داخلياً وخارجياً بمعنى العلاقة بين القطاع الخاص والقطاع العام وتشجيع التجار، فالتجار يعانون، ولا توجد أسس وقوانين تشجع.

أيضاً موضوع قانون مكافحة الفساد، سحبته الحكومة وأعادته مرة أخرى وألغت الحبس وضاعفت الغرامة، أيضاً هذا تقييد على الحريات، فعندما كانت الغرامة 3- 5 آلاف أصبحت 60 ألفا، هذا يعني أنه لن يكتب، فما الذي يضمن لنا أن القضاء في النهاية يحكم أنه لا يوجد دليل، فدوري كصحفي ليس أن آتي بأدلة وبراهين وأحكم، فنحن لسنا قضاة.

ظهوركم في المباراة بين الأردن والصين كان له ردة فعل إيجابية، وشجع الشباب، وكنت من كبار المشجعين، وفي نفس الوقت ظهرت تصريحات من الحكومة بأنها ستدعم الأندية الرياضية خاصة واتحاد كرة القدم والمنتخب بالتحديد.. في اليوم التالي كانت هناك رسالة شكر من سمو الأمير لدولة الرئيس حول هذا الموضوع، والناس تنتظر ماذا سيقدم دولته للمنتخب، فالمنتخب مقبل على مباراة مهمة، والاتحاد ليس لديه مكافآت للاعبين.

فيما يخص قانون الانتخاب، تحدثت به في بداية اللقاء، لكن موضوع قانون الانتخاب، قانون 1989، والحديث عن المزاوجة بين مخرجات لجنة الحوار واقتراحاتهم بالقائمة النسبية على مستوى المحافظة والوطن، وموضوع قانون انتخاب 1989 ما التصور في ذهن الحكومة؟.

بالنسبة للانتخابات البلدية، توجهات الحكومة لضمان نزاهة الانتخابات، وهل يمكن أن تسمحوا بالرقابة على الانتخابات من قبل الجهات الأجنبية.

جلالة الملك تحدث قبل أسبوع في لقائه مع بعض المفكرين والمثقفين بوجود دولتكم عن الهوية الأردنية الجامعة، وعن هوية الدولة، وما رأيناه وتابعناه من وثائق ويكليكس عن تسريبات عن بعض الشخصيات تتناول هذا الموضوع بمعنى أنها تظهر غير ما تبطن، أي أن الأردن مستهدف من البعض، إضافة للخارج ومن الداخل أيضاً فهناك بعض الشخصيات لها رأي مختلف. الهوية الوطنية الجامعة التي تحدث عنها جلالة الملك وهوية الدولة وما يرتبط بحق العودة وما يحدث الآن على القضية الفلسطينية، فنريد أن تضعنا في صورة هذا الموضوع.

ليبيا وسوريا والتعاون الخليجي

البخيت: أما بالنسبة للموضوع الليبي، فنحن دائماً مع الإجماع العربي، كان هناك قرار من الجامعة العربية بالمساعدة الإنسانية، والمساعدات الإنسانية لم نتوانَ بها، فنحن دائماً مع الإجماع العربي، وعندما نقدم مساعدة للشعب الليبي لا نتوقع مردوداً، إنما من ناحية عملية ممكن، لكن لا نقول بأننا نريد حصة، لكن علينا أن نعمل.

ما يتعلق بسوريا فالموقف مختلف، أولاً سوريا بلد بالنسبة لنا مجاور وحساس، وثلثا تجارتنا يأتيان من خلال الموانئ السورية، ولدينا 3 آلاف طالب ومعتقلين في دمشق، وقضايا المياه والحدود المشتركة فلدينا آلاف الكيلومترات المربعة نتيجة الحدود، وهذه اللجان المختلفة كانت تجتمع بين فترة وأخرى، هناك شيء من البطء وقلت ذلك بكل صدق لرئيس الوزراء السوري، بأن هناك مماطلة في الموضوع. لكن نحن نرقب وخطواتنا محسوبة بدقة في الموضوع السوري. نحن يقظون والخطط جاهزة لكل شيء ولكل سيناريو محتمل.. أفضل سيناريو ممكن أن يحدث في سوريا هو تحقيق الإصلاح، ووقف العنف والبدء بإصلاح حقيقي، هذا أفضل سيناريو من وجهة النظر الأردنية.. أسوأ هذه الاحتمالات حرب أهلية أو تدخل اجنبي.

في موضوع التعاون الخليجي جرى اللقاء الأول، وكان استكشافيا.. بالتأكيد أن الأفكار التي خرجت حزمة مساعدات، نحن نقدرها، ومستقبلاً التعاون. في السعودية كان حديث خادم الحرمين واضحا وهو نحو العضوية. الآن ننتظر ونحن يهمنا أيضاً المساعدات، ويهمنا أن تصبح هناك اتفاقيات تنموية بمعنى تجارة وحركة أفراد وإعطاء مزايا للأردنيين، وعلى الجانب الامني نحن جزء من أمن الخليج سواء أردنا أم لم نرد، والسبب أن شبه الجزيرة العربية والخليج محاطة في البحار من ثلاث جهات، الوصلة البرية هي العراق والأردن، العراق استبيح وتم تدميره وهناك نفوذ لدول اجنبية، فلم يبق إلا الأردن، هذه القلعة الصامدة أمامهم، فنحن مصدر رياح لدولة الخليج، وهم يدركون هذه النقطة.. نحن بصدد تشكيل فرق في مختلف المجالات: أمنية، سياسية، عسكرية، قانونية، اقتصادية، مالية للدراسة والاستعداد.

الاستثمار

فيما يتعلق بالاستثمار، فالاستثمار تأثر بلا شك، خاصة من دول العالم، الاستثمار الخليجي لم يتأثر، بل بالعكس هناك مزيد من الاستثمارات، لكنهم تأثروا إلى حد ما في الأزمة العالمية خاصة قطاع العقارات والإنشاءات.

في قانون مكافحة الفساد، نحن تدخلنا كحكومة في حل الإشكال مع مجلس الأعيان ومجلس النواب. كان مجلس الأعيان مصمما على بقاء المادة كما هي، وهي السجن، قلنا بأن الحل الوسط كحكومة أننا أزلنا عقوبة السجن وغلظنا الغرامات. ولا بد من وضع عقوبة.

الدعم الرياضي

في مرحلة الشباب في الثانوي كنت عضو فريق رغدان وفريق الحسين في كرة الطائرة، جربت بقية الألعاب جميعها لكني لم أنجح ولا في أي واحدة.. الحكومة دفعت للمنتخب، وزير المالية أعطاهم ربع مليون، فنحن قدمنا ولكن ربما يريدون أكثر.

بالنسبة للدعم الرياضي فسيكون هناك دعم، نحن قمنا بإعطائهم مبلغا كما قلت، ولكن ربما هم بحاجة إلى مبالغ أكبر في الظروف الحالية، وبالتأكيد في الموازنة القادمة أو إذا كان هناك وفرة او مجال لأن ندعم بشكل إضافي فسنقوم بذلك، ونحن مهتمون بأن يكمل الاتحاد مشواره بنجاح، فأصبح موقعه متقدما الآن. وبقية الأندية لديها دعم سنوي، وهناك مساعدات إضافية للاندية من باصات وكل الأندية حصلت على حافلات للنقل.

قانون الانتخاب والانتخابات البلدية

بالنسبة لقانون الانتخاب، فما زال في مراحل استكشاف كيف نعالج الثغرات، نتيجة التمارين التي قمنا بها، وجدنا أن هناك ثغرات وكيف سنعالجها، فأتوقع أن فكرة النسبية لا بد أن تبقى، سواء قائمة المحافظات أو قائمة الوطن، لأن فكرة النسبية أصبحت مقبولة اجتماعياً، فلا بد أن تبقى ولكن ليس بالضرورة في المحافظات، لذلك يمكن أن يكون هناك مزج ما بين الـ"89" وما بين القائمة النسبية، بشكل أن لا يخرج معنا ثغرات.

في الانتخابات البلدية أنا مدرك والأردنيون جميعهم مدركون أن الانتخابات البلدية ستكون الامتحان الأول الهام الضروري لمدى جدية الحكومة في الإصلاح. أعين الأردنيين ستكون شاخصة نحو الانتخابات البلدية وهي المحطة التي يمكن أن تستعيد بها الدولة الثقة أو تجسر الثقة ما بين الناس والدولة.

بالنسبة للمراقبين، سوف نسمح لكل المراقبين، ولو أن في القانون هناك جهة محايدة تشرف على الانتخابات فلا يوجد لدينا مانع، هذا من الرغبة بان تكون الانتخابات نزيهة مطلقة.

"الويكيلكيس" والهوية الأردنية

أما حول قضية الويكيلكيس والهوية الأردنية، فالهوية الأردنية واضحة ولا يوجد بها أي لبس وهي حاسمة ولا اجتهاد فيها. مفاجأة مستغربة أن نجد أن قضايانا الداخلية كانت تبحث في السفارات الأجنبية وتنقل بشكل انتقائي، وأنا صدمت بذهاب الناس للسفارات، مع ذلك فالعلاقة الأردنية الأميركية أصبحت الآن استراتيجية ثابتة وراسخة وأصبحت تاريخية منذ الخمسينيات، والأسس في التعاون واضحة لكن بعض السفراء تجاوزوا التقاليد وقدموا صورة غير صحيحة عن الأردن ربما لأهداف شخصية.

رأيي في موضوع الإصلاح، أريد تذكيركم، فأنا عندما كنت رئيساً للحكومة في المرة الماضية فأنا قبل الإخوان المسلمين وقبل أي شخص استخدمت تعبير تداول السلطة، وأريد تذكيركم أنني في البحر الميت، خلال افتتاح مؤتمر كلنا الأردن في 12/7/2006 عندما بدأ الهجوم على لبنان، تحدثت عن التحديات التي تواجه الأردن في المستقبل، وقلت أنه في مجال الإصلاح السياسي لا بد أن نصل إلى تداول السلطة، وقد شكا أحد رؤساء الوزارات خلال وجودي أمام جلالة الملك، بأنني تحدثت عن تداول السلطة، لكن هذا مستقبلنا ويجب أن نتوجه نحوه، والآن بعد مرور خمس سنوات أصبح الجميع يتحدث بهذا، فأنا مؤمن بأن هذا مستقبل أولادنا وحكوماتنا ويجب أن يكون بهذا الاتجاه، وعملية الإصلاح في الأردن مستمرة في ذهن جلالة الملك بدأها من فترات، الإصلاح ليس مفاجئا، لذلك نحن سبقنا الربيع العربي والآن لدينا جدول زمني واضح ونحن نعمل أسرع من الجدول الذي وضعناه.

أخيرا أقول إنني في منتهى السعادة بوجودي في دار "الدستور"، بين الإخوة والأصدقاء.



الأستاذ محمد حسن التل – رئيس التحرير المسؤول:

جاحد من يقول إن هذه الحكومة لم تنجز قياساً بالشهور القليلة التي مضت على تشكيلها، فالإنجازات التي تمت هي إنجازات كبيرة ونحن نمر بفترة تاريخية وستكون إن شاء الله للأجيال القادمة طريقا واضحا وسهلا للوصول إلى ما تصبو إليه القيادة الهاشمية في هذا البلد.. شكرا دولة الرئيس على زيارتكم للدستور وعلى هذا الحوار الشامل لكافة القضايا الوطنية.
التاريخ : 22-09-2011

سلطان الزوري
09-22-2011, 09:16 AM
البخيت : هوية الدولة الأردنيةحاسمة ولا اجتهاد فيها

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1438_357105.jpgعمان - الدستور

قال رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت ان الهوية الأردنية واضحة ولا يوجد بها أي لبس وهي حاسمة ولا اجتهاد فيها، مبديا استغرابه من أن قضايانا الداخلية كانت تبحث في السفارات الأجنبية وتنقل بشكل انتقائي، ولقد صدمت من ذهاب الناس للسفارات، مع ذلك فالعلاقة الأردنية الأميركية أصبحت الآن استراتيجية ثابتة وراسخة وأصبحت تاريخية منذ الخمسينيات، والأسس في التعاون واضحة لكن بعض السفراء تجاوزوا التقاليد وقدموا صورة غير صحيحة عن الأردن لأهداف شخصية ربما. الأردن في حالة واحدة طلب تغيير السفير الاميركي واعتبره شخصية غير مرغوب به، فلديهم سلوك وسجل تاريخي بانهم يخرجون عن السياق.

واضاف خلال زيارته الى دار "الدستور" ولقائه رئيس التحرير المسؤول الزميل محمد حسن التل وأسرة التحرير مساء امس الاربعاء يرافقه وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال عبدالله ابو رمان بحضور رئيس لجنة الادارة الدكتور امين المشاقبة والمدير العام سيف الشريف ومدير الدائرة الاعلامية في رئاسة الوزراء فراس المجالي، ان قانون الانتخاب، ما زال في مراحل استكشاف لمعالجة الثغرات، مشيرا الى امكانية المزج ما بين الـ"89" وما بين القائمة النسبية.

وقال البخيت في حوار استمر ما يقارب الثلاث ساعات ان الإصلاح في الاردن ليس مفاجئا، فنحن سبقنا الربيع العربي والآن لدينا جدول زمني واضح ونحن نعمل بشكل أسرع من الجدول الموضوع.



وفي مستهل اللقاء، رحب الزميل رئيس التحرير المسؤول، الاستاذ محمد حسن التل، بدولة رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت، قائلا نرحب بدولة الدكتور معروف البخيت، صديق "الدستور" الدائم سواء كان داخل الحكم أو خارجه، وهو كما كنا نقول دائماً وسنبقى نقول أنه رجل الدولة المفكر الذي يدمج بين السياسة والفكر، يحاول أن يوازن ما بين السياسة والفكر، وهو رجل من رجالات الحكم المشهود لهم، إضافة إلى أنه رجل سياسة من الطراز الرفيع، ويشهد له حتى خصومه بنظافة اليد، وهو قريب من الناس ومن الشارع وهو من الرؤساء القليلين الذي يشعر بهم الناس لأنه خرج منهم ، حيث خرج من بين الطبقةالوسطى، فدولة الرئيس أهلاً وسهلاً بكم في دار "الدستور"، وهي كما تعلم أم الصحف الأردنية وسنديانة الصحافة الاردنية، نحندولة الرئيس نحاول في "الدستور" أنا وزملائي ونجتهد لنمارس صحافة وطن أن نعظم الإيجابيات وإن انتقدنا السلبيات فهذا واجبنا ولكن ننتقدها بعين الإيجابية وليس من باب النقد الأسود، نحن دائماً نصر على تعظيم الإيجابيات، لأننا نعلم أننا نعيش في وطن مستهدف من الخارج ومستهدف أحياناً من الداخل، وهناك نيران تحيط بهذا الوطن، وقيادتنا تواصل الليل بالنهار لإمضاء المسيرة ولحماية هذا الوطن وحماية الأجيال، بجهود رجال الدولة أمثالك.

هناك سؤالان ملحان وهما: أين وصلنا في وضعنا الاقتصادي الذي هو حديث الشارع وحديث الناس، هذه الأزمة المالية التي أثرت علينا، وقصة المساعدات، إلى أين سنصل بهذا الملف في هذه العاصفة الاقتصادية التي تجتاح العالم كله.

إضافة إلى أننا على أبواب استحقاق فلسطيني يوم 23 أيلول وهو إعلان الدولة الفلسطينية أو عضوية الدولة الفلسطينية، ما هو موقف الأردن إذا كان الرفض أو إذا كان القبول، أين الأردن من هذه المعادلة؟.

البخيت: الاردن يشهد وثبة اصلاحية جريئة وظروفا استثنائية تحتاج لطريقة تفكير استثنائية

أخي رئيس التحرير المسؤول، السيدة والسادة كبار الكتاب والأدباء في صحيفة الدستور، هذه المؤسسة التي نعتز بها، أسعد الله مساءكم.

ابتداءً أشكر رئيس التحرير المسؤول على التقدمة الطيبة والكريمة وأقول وأؤكد أن الدستور قريبة مني وأنا قريب من "الدستور" لأسباب عديدة، فقد كنا على تواصل حتى خارج فترة الحكم، في الثلاث سنوات الماضية ربما زرت "الدستور" في ندوات ومحاضرات أكثر من 6- 7 مرات، حتى حضور محاضرات في بعض الأحيان، فأنا أعتز بـ"الدستور"، و"الدستور" صحيفة خطها وطني مميز، ولكم دور كبير في تشكيل الرأي العام،

نحن نمر في فترة استثنائية، وقلت في بداية هذا العام أن هذا العام سيتوقف عنده التاريخ الأردني الحديث مطولاً، لأنه سيشهد وثبة إصلاحية جريئة أولاً، وثانياً ظروف استثنائية تحتاج إلى طرق تفكير استثنائية أولاً، وتحتاج إلى قدر كبير من الحكمة والروية في ظل هذا المزاج الحاد الملتهب الذي نعيش فيه، والذي له أسباب عديدة ليست مجالا للتنظير في هذا اللقاء الدافئ.

نعالج بمسارين متوازيين المطالب الحياتية والسياسية

طموحات الجهات السياسية ومؤسسات المجتمع المدني متفاوتة، تتقاطع أحياناً، فهناك أجندات سياسية ومطالب حياتية محقة عند الناس نتيجة تراكمات قديمة، ونتيجة بقاء معدلات الفقر والبطالة تراوح مكانها، فهناك مطالب حقيقية، لكن شعر قسم كبير أن هذا هو الأوان لطلبها، بنفس الوقت الجهات التي لديها أجندات سياسية وأهداف سياسية ترى بأن هذا الوقت مناسب لتحقيق جزء من أهدافها، إذا شخصنا الصورة، فهذا التقاطع والألوان المتداخلة إذا شخصناها بطريقة هادئة نستطيع أن نعالج بمسارين متوازيين المطالب الحياتية وأيضاً المطالب السياسية، وأعتقد أن هذا ما نقوم به.

وجدنا ثغرات بنظام الانتخاب كوهمية القوائم النسبية ونجاح صاحب الاصوات القليلة

شكلنا في بداية عهد الحكومة لجنة الحوار الوطني، خرجت بتوصيات، قانون أحزاب مع ديباجة، وهي جيدة، معظم ما ورد في الأجندة تم الاعتماد عليه في قضية التعديلات الدستورية التي كانت مطروحة، وأيضاً قانون الأحزاب وقانون الانتخابات، نحن في المراحل النهائية لإخراجه، نستعد كحكومة واللجنة السياسية تبحث في هذين القانونين، لدينا مشكلة، النظام الانتخابي هناك ثغرات كبيرة، هناك أسئلة تحتاج إلى إجابة، في اجتماعنا معهم يوم السبت طرحنا هذه الأسئلة وهذه الثغرات وبيناها، وسألناهم بماذا كنتم تفكرون عندما قدمتم هذا النظام، هل لديكم أجوبة عن هذه الأسئلة، فطرحنا عدة أسئلة لدى وضع هذا النظام للتطبيق، ووجدنا أن هناك غموضا في نقاط عديدة، فقد طرحوا النظام النسبي المفتوح في المحافظات، وأيضاً نظاما نسبيا على مستوى الوطن، في التطبيق ثبت أن القوائم ستكون قوائم وهمية، لأنه بالنتيجة سينجح أشخاص بأصوات أقل، فأشخاص يحصلون على أصوات عالية ولا ينجحون وينجح شخص صاحب أصوات أقل، وهذه ثغرة. الامر الآخر كيفية معالجة كوتا المرأة بشكل خاص، وأيضاً كيفية معالجة كوتا المسيحيين والشركس والشيشان، بمعنى قد أضطر على سبيل المثال إلى اسقاط مسلم ناجح في دائرة بأصوات أعلى من أجل أن أعطيه للصوت الأقل بهذا النظام المطروح، ولذلك نحن إجمالاً سنأخذ معظم الأفكار الرئيسية التي وردت في النظام الانتخابي لكن سنضيف ونعدل عليها بحيث نتلافى هذه السلبيات والثغرات.

جمع 7 محافظات بدائرة واحدة وتقسيم ثلاث ومصير محافظتين لم يتحدد بعد

هناك أساسان ثابتان في النظام الانتخابي، فلا عودة لموضوع الصوت الواحد، والدوائر الانتخابية سنعمل على إعادتها لتكبيرها لذلك سيكون هناك سبع محافظات على الأقل لغاية الآن دائرة واحدة، لأن المحافظات تتفاوت في الحجم وعدد السكان والمساحة وكل شيء، وهناك اثنتان يمكن أن نقسمهما لكنْ، هناك ثلاث سيتم تقسيمها.

لا نشرع للحظة الراهنة وننظر الى المستقبل

الحكومة بذلت جهودا كبيرة في موضوع التعديلات الدستورية أيضاً، ومع التقدير الكامل للجنة الملكية للتعديلات الدستورية ولخبراتها فهم من قادتنا وشيوخنا ومن فقهائنا، عملوا باجتهاد ونظروا إلى الدستور كاملاً، وبظني أن هناك جرعة كافية وهامة من الإصلاح قيد التحقق، مثل المحكمة الدستورية والهيئة المستقلة للإشراف على الانتخابات والتعديلات المتعلقة بمجلس النواب والتي استهدفت تقويته وربط حله باستقالة الحكومة التي تنسب بحله خلال أسبوع، وجميعها تعديلات كبيرة وهامة، قد لا نقدر أهميتها الان، لكن عند تطبقيها سترون أنها كانت خطوة جبارة للأمام.

تعلمون أن دستور 1952 حدثت عليه تعديلات كثيرة لكنها عادة ما تكون مجزأة في مادة أو مادتين، واليوم هناك مواد كبيرة، وأعلم أن هناك من يعارض، لكن الإجابات بسيطة.. فلو استرجعنا بقدر من الهدوء والعقلانية، وتوقفنا عند ما يطرحه البعض بان التعديلات لم تنص على حكومات برلمانية فسيكون ردنا اولا بانه ليس هناك ما يمنع في الدستور بأن تكون الحكومة برلمانية كما حدث عام 1956، وثانياً ان التطبيق العملي وواقعيته ستؤدي إلى هذا تلقائياً، فالحزب الذي يفوز بأغلبية مقاعد مجلس النواب سيشكل حكومة، ونحن لا نشرع للحظة الراهنة، ولا نشرع لتحقيق مكاسب لجهة معينة على حساب جهة، وانما ننظر للمستقبل، فبوجود قانون أحزاب جيد ومحفز وبوجود قانون انتخاب يحفز على الانتخاب على أسس برامجية سنصل إلى هذه النقطة.

الحكومات البرلمانية ستصبح

واقعا حال وصول الاحزاب للبرلمان

الواقع العملي يقول بأنه إذا أردت الحصول على ثقة في مجلس النواب ويكون هناك حزب فائز بأغلبية النواب أو أن يكون هناك تحالف بين حزبين وشكلا الأغلبية، فستضطر لأن تأتي بواحد يحصل على ثقتهم، وإلا لن يستطيع الحصول على ثقة البرلمان، ولذلك الواقع العملي مستقبلاً مع تقدم الاحزاب سيفرض هذا الواقع، بأن تأتي بشخص توافق عليه الاحزاب، ويمنحونه الثقة كرئيس حكومة، وبالتالي يجب أن يكون منهم.

وبالتالي فان الوقوف عند قضية ضرورة وجود نص دستوري بحكومة برلمانية ليس له أسباب قوية، لانه سيصبح واقعا في حال وصول الأحزاب إلى نصف مجلس النواب.

الحكومة ساهمت في التعديلات الدستورية واثارت عددا من القضايا

اما بالنسبة للتعديلات الدستورية فقد كانت ممتازة، واجتهدت الحكومة في بعض التعديلات، وسآتي لكم بمثلين على اجتهاد الحكومة وليس اللجنة الملكية، فالاجتهاد الأول كان في قضية الثقة، وكيفية حصول الحكومة على الثقة، فهذا لم يرد في تعديلات اللجنة الملكية وإنما كان اجتهادا من الحكومة، وحرية التنقل أيضاً كانت اجتهادا من الحكومة، وهناك امور كثيرة كانت اجتهادا جديدا إضافيا من الحكومة.

على كل حال، أنا راضٍ كل الرضا، وما يدور الآن في مجلس النواب باستثناءات قليلة، هناك اشتباك حواري راقٍ بين الحكومة ومجلس النواب، وثبت أن لدينا في مجلس النواب قدرات مميزة، وأنا أشهد بها وأشيد بها.

نريد الاصلاح شاملا وليس عموديا

بشكل عام المشروع الاصلاحي الذي تحمله الحكومة، لا بد أن يكون "متوازيا وليس إصلاحاً عمودياً"، ليس إصلاحا في حياتنا السياسية، بمعنى أن نتقدم بالمجتمع بشكل متوازٍ، اقتصادي، اجتماعي وإداري، والإداري تعطونه أهمية قليلة، فلا يمكن تحقيق كل ما نتحدث به من سياسات تؤدي إلى تحقيق أهدافنا الكبيرة في المجال السياسي والاقتصادي والاجتماعي إذا لم تكن هناك رافعة، الرافعة هي البيروقراطية، هي الإدارة الأردنية وهي الحاملة لكل هذه السياسات، ولذلك أعطينا الإصلاح الإداري أولوية لذلك كان هناك مشروع إعادة الهيكلة للمؤسسات وكان هناك مشروع إعادة سلم الرواتب وإعادة النظر فيه، وفي الحقيقة كانت هناك اختلالات كبيرة كانت مطلبا لكل الناس، لكن الإعلام لم يساعدنا، وأنا لا ألوم الإعلام.

اعادة الالق للادارة الاردنية

أعتقد أن مشروع اعادة الهيكلة جريء لقي مقاومة من قلة من النخبة مقارنة بالقطاع العريض من المستفيدين، وفي الأرقام ذكر هذا الموضوع، 200 ألف مستفيد في الإدارة الأردنية من تحسين أوضاعهم، لأن المعالجات السابقة كانت مشوهة بسبب أنها كانت مجزأة، فهناك من يطالب لهم نقابة ويتم تحسين أوضاعهم، وهناك من ليست لهم نقابات لا أحد يسأل عنهم، ما فعلناه أننا نظرنا نظرة شمولية في هذه المرة وليست مجزأة، كل الإدارة العامة نظرنا لها بمنظار واحد ووضعنا مرجعية واحدة للقياس بكل المعايير وصولاً إلى الراتب الذي يستحق سواء بالعلاوات، وهذا انعكس أيضاً على التحسين على الرواتب التقاعدية لكل المهن والصنوف ولكل الفئات.. المؤسسات المستقلة بالطبع تقاوم، لأنه في غفلة من الزمن استقلوا وتوسعوا ووظفوا برواتب كبيرة وتضخموا، فهذا ورم سرطاني انتشر في فترة صغيرة من الزمن، نتيجة اتجاه اقتصادي معين وطريقة تفكير معينة، لكن وقفنا وقفة مراجعة بشجاعة وكان لا بد من إعادة دمج المؤسسات المتشابهة، والمؤسسات المستقلة التي أدت غرضها وانتهى، لا بد من الخلاص منها وإعادة الأمور لنصابها وإعادة هيبة الإدارة المركزية، وعندما نقول نريد أن نعيد الألق ليس إلى مهرجان جرش فقط، بينما الألق إلى الإدارة الأردنية، والتي ستعود. نحن بدأنا بقضايا الدمج، لكن في الرواتب اعتباراً من بداية العام القادم، وضمانتي قناعة الناس في المشروع، إذا اقتنع الناس بأن في هذا مصلحة وعدالة.

العدالة في الادارة

نحن نتحدث دوماً عن العدالة فعندما ناتي للتطبيق فالناس لا تريد، فهؤلاء المستفيدون بشكل فردي وشخصي في بعض المؤسسات كان التفاوت غير مبرر، فما المبرر بأن يحصل شخص على 20 ألفا! أصدرنا قرارا وتم التطبيق بالسقف، لدينا مشكلة بأن بعض هذه المواقع جاءت في قوانين، فقانون هذه المؤسسة ينص على أن تمثيل أمين عام وزارة معينة يكون عضوا في مجلس إدارة هذه المؤسسة، وبالتالي قلنا حتى لو تعيين أو بالقانون السقف راتبك الشهري فقط، وأكثر من ذلك يجب أن يعود للخزينة، وللإنصاف.. بعضهم عندما سمع عن ذلك قبل ان نوقع القرار قال بأنه متخلٍ عن هذا، فهذا موظف عام يجب أن يلتزم ويحضر جلسات المجالس المنصوص عليها.

قصدت أن أقول بأن الإصلاح الإداري في منتهى الأهمية لأنه الحامل لكل برامجنا في مجال السياسة والاقتصاد.

الانتخابات البلدية

تعلمون بأن قانون البلديات أصبح حقيقة واقعة وتقدمت به الحكومة وأقر وصدرت الإرادة الملكية وبدأت ورشة العمل، وإن شاء الله ستكون الانتخابات البلدية بعد 90 يوما أو 80 يوما، وأنا أشفق على الوزراء من ضغط العمل عليهم، لكن لا بد من هذا، فهذا واجب وطني.

اصلاحنا الاقتصادي مستفز لبعض الجهات

ما يتعلق بالإصلاح الاقتصادي، نحن نتعرض لهجوم في كل مجال وليس فقط في الإصلاح الاقتصادي، لكن إصلاحنا الاقتصادي كان مستفزا قليلاً لبعض الجهات، نحن من اليوم الأول آمنا ووقفنا وقفة مراجعة جادة وسريعة لكنها معمقة لموضوع النهج الاقتصادي الذي تم اتباعه آخر 15- 20 سنة، وهذا نهج أقل ما يمكن أن أقول فيه أنه لم يعط وزنا كافيا لأمن المواطن وللأمن الاجتماعي للمواطن، وبالتالي نتيجة التطبيق القاسي لنهج السوق الحر أدى إلى تغيير بنية وتركيبة المجتمع، واتسعت رقعة الفقر وارتفعت قليلاً وزاد عدد الأغنياء على حساب الطبقة الوسطى، وهم فئات يستطيع الشخص ان يقول لماذا استفادوا، ومن قاد هذا النهج وتحمس له هم الذين تعلموا في الغرب في نهاية السبعينات والثمانينات الذين آمنوا بفكر ملتون وغيره، آمن بهم ريغن وتاتشر وبدأ برنامج الخصخصة في الثمانينات في بريطانيا، وكانوا في تلك الفترة يدرسون العلم هناك وآمنوا في هذا النهج، هو قد يكون صحيح لكن نتيجة التطبيق ثبت بأن هناك مآخذ كثيرة وأنه لا يناسب بكليته مجتمعنا، نحن لسنا دولة صناعية كبرى، وهناك تاريخ لنشأة هذه الدولة، وهناك تراث وتقاليد معينة من الصعب تغييرها دفعة واحدة، فعدلنا المسلك قليلاً بحيث نركز على الأمن الاجتماعي ونخلق فرص عمل في المحافظات وفي الأطراف وليس كل التنمية في العاصمة، خلق تنمية مستدامة في الأطراف، وأحد الاطراف في تنفيذ هذا هو تشجيع التعاونيات التي دمرناها بأيدينا، فكان بعض رموز المجموعة التي تحدثت عنها يتعاملون بأرقام، فكانوا يقولون بأن قطاع الزراعة يأتي فقط بـ"3" بالمئة من الدخل القومي فلا يوجد داع له، لكن نسوا البعض الاجتماعي بأن هذا القطاع على قلة مساهمته لكن عدد العائلات التي تعيش منه كبيرة، فهناك أبعاد لم ينظروا لها، فتعاملوا مع أرقام صماء.

ادارة واحدة لصندوق تنمية المحافظات

قمنا بعمل اجتماع في وزارة التخطيط ووضعنا خطة لصندوق تنمية المحافظات، كانت قبل ذلك هناك مشاريع ملكية نريد أن ندمجها جميعها في إدارة واحدة، فهناك مشاريع ملكية في المحافظات وصندوق التنمية والتشغيل و40 مليونا مرصودة، والآن نريد عمل إدارة واحدة أيضاً للصندوق، الذي رصد له 25 مليون دينار في ملحق الموازنة عن بقية هذا العام، بحيث يكون بمشاركة القطاعين العام والخاص.

وبصراحة، لست متفائلا بمساهمة القطاع الخاص، وسأكون بمنتهى السعادة إذا رصدنا 100 والقطاع الخاص رصد 50 فقط، وسيكون هناك اجتماع كبير للشركات الكبرى لهذا الغرض، مثل الاسمنت والبوتاس والاتصالات والفوسفات وغرف الصناعة والتجارة وقطاع البنوك والقطاعات الكبيرة، نحن لا نريد أن نديرها نيابة عنهم، فليمولوا ويديروا بانفسهم، لكن أنا أعطيهم الأولويات وأقوم بالتنسيق معهم.

نحن ندعم المحروقات وحدها، بكلف متفاوتة شهريا، حيث تعرضنا لانقطاعات متوالية من الغاز المصري، فالأصل بالعقد حوالي 240- 250 مليون قدم مكعب، لا يصلنا أحياناً كاملاً، فيصلنا 100 أو 150 أو 200 مليون قدم مكعب، علما انه كان يصلنا 240 و250 مليون قدم مكعب في عام 2009، لكن الآن وفي الفترات الأخيرة قلت الكمية وهذا له علاقة بالظروف في مصر.

فلسا الدعم لكيلو الخبز الواحد

بالنسبة للدعم، فكل كيلو خبز ندعمه بـ"163" فلسا، لا يمكن للحكومة أن تفكر بالخبز، خرجت إشاعات لا أعرف قصدها بأن الحكومة سترفع الدعم عن الخبز، الخبز أخلاقياً بالنسبة لي لا يمكن أن أرفعه، حتى ما يقولون بأن يعطوا بطاقات للناس، فكيف سأسمح لضيف عربي على الأردن أن يحصل على الخبز بسعر والمواطن يحصل عليه بسعر آخر، لو كان هذا الشيء آخر مثل البنزين والوقود والديزل فأنا معه بالبطاقات، لكن الخبز لا.. بالنسبة للأعلاف فنحن ندعم الطن بـ"33" دينارا، والمياه ندعم المتر المكعب بـ"47" قرشا، الكهرباء ندعم كل كيلو واط بـ"114" فلسا، الغاز الكلفة الحقيقية للاسطوانة أكثر من 10 دنانير، والبنزين نسبة الزيادة 17 بالمئة والكاز والسولار ندعمه بـ17 بالمئة.

المساعدات تتلقاها وزارة المالية وتحيلها الى البنك المركزي والحكومة تقرر كيفية انفاقها

الأهم من كل هذا ما يثار بين فترة وأخرى عن قضية البليون والمساعدات، فبكل شفافية وصدق فان هذه المساعدات تحول الى المستفيد (وزارة المالية- الخزينة- البنك المركزي)، اما السؤال عن اين تذهب الأموال.. فهذا كلام يدخل من باب الإشاعات، ولا تصدقوا ان البنك المركزي له دور في سياسات أين تنفق الاموال، فالبنك المركزي أمين صندوق للدولة وأنا أقرر أين تنفق.. فالمنح المستلمة لنهاية شهر تموز بلغت 1024 مليون دينار أردني، (1440 مليون دولار)، ونحن نتوقع من الآن لنهاية العام بعض المساعدات من الاميركيين والاوروبيين والمقدرة بمئتي مليون دينار، فيصبح المبلغ 1224 مليون دينار مع امكانية أن تأتينا مساعدات أخرى.

اما بخصوص كيفية انفاقها، ففي الأصل ان هناك نفقات مقدرة في الموازنة، منح كانت مقدرة وهي 440 مليون دينار، كلفة تثبيت اسعار المحروقات لاول ثمانية أشهر من السنة والدعم الإضافي المتوقع إذا لم ترفع الأسعار ستكون 384 مليون دينار.

كما ان هناك مستحقات إضافية للمعالجات الطبية والاستملاكات والمقاولين إضافة الى ما هو موجود في الموازنة بلغت 95 مليون دينار، و25 مليونا اخرى تم رصدها في ملحق الموازنة لصندوق تنمية المحافظات، وهناك ايضا المكرمة الملكية التي صرفت قبل العيد والبالغة 100 دينار للمتقاعدين والموظفين كانت بقيمة اجمالية 80 مليون دينار، فهذه غطت الـ"1024" مليون دينار.

اما بالنسبة للمساعدات المتوقعة حتى نهاية العام والمقدرة بـ"200" مليون دينار فستذهب في تغطية الانخفاض المتوقع في الإيرادات.

حق العودة مهم لمستقبل الدولة

الاردنية وابناء اللاجئين ايضا

وبخصوص القضية الفلسطينية، فلغاية يوم أمس تحدث معي وزير الخارجية ووضعني بصورة ما يجري في الأمم المتحدة.. من حيث المبدأ تعلمون موقفنا من قضية اللاجئين، موقف صلب وعن قناعة لأسباب عديدة، أننا نستضيف أكبر عدد ممكن من اللاجئين، نحن اكبر مستضيف في الخمس مناطق التي يسمونها "عمليات للأونروا"، وموقفنا من موضوع اللاجئين موقف صلب وموضوع القدس أيضاً، ويهمنا إحقاق حق العودة، بيد ان هناك مشكلة في التمثيل حيث ان منظمة التحرير هي التي تفاوض عنه عملياً، وهذا به تناقض، فنحن نقول ان هذا مواطن أردني فكيف يقرر مصير الأردني جهة أخرى، لكن يجب أن نتحمل هذا الوضع الشائك حتى تقوم الدولة، وبعد ذلك يعطى الشخص المهاجر الخيار.

فواجبنا الأخلاقي والقانوني الدفاع عن حق العودة، ونحن واللاجئون الفلسطينيون، نقف في خندق واحد للدفاع عن حقهم لايماننا بأهمية هذا الموضوع لمستقبل الدولة الأردنية، وكذلك لمستقبل أبنائنا وأبناء اللاجئين أيضاً.

حل القضايا النهائية يتطلب تفاهما مع اسرائيل

ما يتعلق بالخيار الفلسطيني الحالي والذهاب إلى الجمعية العمومية أو لمجلس الأمن، هو خيار فلسطيني لكسر الجمود والضغط على المجتمع الدولي وعلى إسرائيل.. فكانت حركة لا بد منها من القيادة الفلسطينية، ونحن ندعمهم لإعلان الدولة الفلسطينية، بيد ان هناك مخاطر من إعلان الدولة الفلسطينية، فإسرائيل لا يمكن أن تقبل، وأميركا لا تقبل، لكن أعتقد أن أبو مازن قد يقبل بصفقة تعرض عليه، تعني العودة للمفاوضات.

حل القضايا النهائية المهمة كالمستوطنات والأرض والمياه واللاجئين والقدس لا يمكن ان يتم إلا بالتفاهم مع إسرائيل نتيجة الظروف الحالية، فبلد لا يزال تحت الاحتلال، والشعب الفلسطيني لا يزال تحت الاحتلال.. أنا كنت مؤمنا في مرحلة من المراحل بأن القضية الفلسطينية لن تحل إلا بفرض حل قسري، لكن أعتقد أنه ممكن أن تحدث صفقة، ويمكن ان يضطر المجتمع الدولي لعقدها مع أبو مازن لقناعتهم بضرورة العودة لجدول زمني محدد، لأن لدينا مبادرات كثيرة منها خطة خريطة الطريق، لكن حكومة نتنياهو متعنتة ولا تقبل، والأميركان مع أنهم الراعي الوحيد، لا يتركون الآخرين ولا يرحمونهم، فأعتقد ان خطوة الفلسطينيين ضرورية لإلقاء حجر في البركة الراكدة وأمل أن تكون هناك حركة إيجابية.. وبأسوأ الظروف يمكن للقيادة الفلسطينية أن تذهب للجمعية العمومية، لتحسن موقعهم قليلاً، فيصبح لهم الحق بالمشاركة في كل مؤسسات الأمم المتحدة وبالتالي لن يخسروا شيئا بكل الأحوال.

حق العودة

الدستور: المبادرة العربية التي تمت الموافقة عليها في قمة بيروت 2002 أخضعت حق العودة للتفاوض، وهذا كان خلخلة للقرار 194، ولذلك المطلوب الآن على ما يبدو وكما يقال بأن تحيد هذا الحق من قرار 194، أي ألا يخضع حق العودة للتفاوض، كيف نوفق بين مطالبتنا بحق العودة والمبادرة العربية تخضع للتفاوض مع إسرائيل؟.

البخيت: أنا متابع لهذا الموضوع بحرفيته، لا يوجد شيء في القرار 194 اسمه حق العودة، نحن الذين اخترعنا التعبير، فعندما تم عمل القرار تم عمله بعد حرب الـ"48" بأشهر، عُمل وفي ظن المشرع في حينه أن لهم خيار العودة او التعويض في وقتها، الآن نحن نقول "العودة والتعويض" لأنه مر زمن طويل ومعاناة طويلة، في وقتها كانوا يظنون أنهم يمكن أن يعودوا، لذلك التفاوض الآن -وهو بناءً على رغبة فلسطينية بالمناسبة- تعديل هذا الذي تم في بيروت، وبخط يد أبو عمار، لأن الأمريكيين كانوا يستخدمون حلا واقعيا وعادلا لقضية اللاجئين، وهذا كان يتحدث به باول في وقتها، فجاءت القيادة الفلسطينية ووضعوا حلاً متفقا عليه، لكن موقفنا كأردن هو الاعتراف بحق العودة كمبدأ.

المشكلة في الإسرائيليين أنهم يخشون الاعتراف بهذا. التفاوض بحق العودة ومشكلة اللاجئين.. في كامب ديفيد وصلوا إلى 80 بالمائة من حل مقبول، في طابا في 24/1/2001 وصلوا إلى حل مقبول بنسبة 95 بالمائة، لكن باراك هو الذي تراجع في اللحظة الأخيرة والذي كان رئيساً للوزراء في حينها.

الإسرائيليون يخشون الاعتراف بالحق لناحيتين، ناحية مالية وناحية قانونية، فإذا عادوا للبنوك السويسرية بعد 60 سنة وربحوا القضية فيخشون بأن تكون هناك سابقة، والسابقة سيقوم بها الفلسطينيون عاجلاً أم آجلاً إذا تم، فهم يخشون من هذا أكثر من أي شيء آخر، "فلن يخلصوا" إذا اعترفوا بالحق، لذلك بذهنهم صفقة لمرة واحدة في قضية اللاجئين، فأعتقد أن نقاط القوة كبيرة لدى الجانب العربي، ونحن في الحكومة الأردنية قمنا بعمل دراسة قانونية من فمهم تدينهم، من الإسرائيليين أنفسهم، ومن تصريحاتهم ومن أفعالهم، فقمنا بعمل دراسة قانونية لم نعتمد فيها على شهود عرب ولا على مؤلفات عربية، من الاسرائيليين ومن استشارات أجنبية، ونستطيع أن ندافع عن حق الفلسطينيين في العودة.

إنجازات الحكومة

الدستور: تعودنا على الحكومات في بياناتها الوزارية أنها تقول: ستعمل الحكومة، وغالباً لم يكونوا يعملون، أنتم عملتم لكن لم تنجزوا، فتتحدثون عن هيكلة الرواتب والصحافة لم تقف معكم، لغاية الآن الناس لم تلمس ما حصل في هيكلة الرواتب حتى يتحدثوا عنها.. تحدثتم عن تنمية المحافظات، وزير الداخلية عندما استلم حقيبته الوزارية ظهر على التلفزيون وقال ان هناك تواضعا في تنمية المحافظات.. قبل قليل قلت انكم أدخلتم فرص عمل في الأطراف، لكن لغاية الآن لا يوجد، بل ستقومون بعمل فرص عمل..

قضية أخرى: قضايا الفساد، فلغاية الآن لم نر أي قضية للآن تم اتخاذ إجراءات عليها.

البخيت: على ذكر الرواتب وأنكم لم تروا شيئا، فأنا من اللحظة الأولى أعلنت أن بدء التطبيق سيكون في 1/1/2012.

تنمية المحافظات.. في عهد هذه الحكومة حصل هناك 19500 وظيفة جديدة سواء في الحكومة من خلال الشواغر أو من خلال صندوق التنمية والتشغيل أو في القوات المسلحة، لكن صندوق التنمية والتشغيل لغاية هذه اللحظة قريب من 5 آلاف فرصة عمل غالبيتها في المحافظات.. بالنسبة للمشاريع، نحن اعترفنا ولدينا الشجاعة أن نعترف بأننا أخفقنا سابقاً.

سآتي بمثالين، ففي الطفيلة كان هناك مشروعان، مشروع مصنع الألبسة، الذي كان يعمل به 400 فتاة، فهذا أصبح شغلي الشاغل بأن يعود، وقد عاد، والآن اشتغلناه وبدأ المستثمر، وهناك 100 فتاة الآن يعملن وسيصل العدد إلى 400 وهناك توسعة.. المصنع الثاني مصنع الألبان، هذا المصنع يعمل على حليب البقر، والطفيلة وجدوا بأنه لا يوجد بها بقر، فقاموا باستيراد 12 بقرة، ونقص عليهم أيضاً قطع غيار، فالمشروع من أربع سنوات متوقف والأبقار تم توزيعها ولم تبق إلا واحدة، وإن شاء الله سيعاد خلال أسابيع، لأن قطع الغيار تم تأمينها، فسيعاد المشروع.. هذا حول اهتمامنا بالمشاريع.

بالنسبة للفساد.. الحكومة تقوم بواجبها، وهنا أقول للأردنيين بكل بساطة انني تعرضت للمساءلة، وهناك من يقول بأنني اختبأت خلف حصانتي كعين، لكن أنا تخليت عن حصانتي طوعاً وذهبت إلى مجلس النواب، وأنا من حول القضية لمكافحة الفساد، وحصل خلاف، وبعد ذلك أرسلناها لمجلس النواب، وذهبت ووقفت أمام مجلس النواب كما تابعتم في 27/6، فلم أختبئ خلف حصانتي كعين.

العلاقة مع جماعة الإخوان المسلمين

الدستور: نريد أن تحدثنا عن العلاقة مع جماعة الإخوان المسلمين، إلى أين وصلت؟، خصوصاً قبل فترة حيث انهم قالوا ان الحكومة تريد رؤيتهم، وبعد ذلك جاء من طرف الحكومة من يقول بأنهم هم الذين يريدون رؤية الحكومة، إلى أين وصلت العلاقة مع الإسلاميين؟.

ثانياً: الموقف الحكومي من تكرار الحراكات برغم أن عناوين كثيرة في الحراكات إلى حد ما تم التعامل معها وتنفيذها، لكن ما زالت الحراكات مستمرة حتى وصلت قبل فترة إلى رئاسة الوزراء، فما موقف الحكومة من التجاوزات في بعض الهتافات وتجاوز الخطوط الحمراء؟.

البخيت: أريد التأكيد على الثوابت، فهم جزء من هذا النسيج، جزء محترم، حركة نحترمها وشخصيات نحترمها، وأكثر من تحدثت معهم في مرحلة المشاورات كانوا جماعة الإخوان المسلمين، فقد التقيت بهم كثيراً حوالي ثلاثة لقاءات، وكان منطقي بسيطا معهم، فكانوا في البداية متجاوبين طالما أن هدفنا واحد، وأن نصل في تطوير حياتنا لثلاثة أحزاب أو أربعة، الحزب الذي يحصل على غالبية مجلس النواب يشكل الحكومة. نعم، إذا كان هذا الهدف فلنجلس على الطاولة ونتحدث عن الموضوع ونتحاور ونصل إلى حلول وسط، لكن تقديرهم كان أنهم يريدون أن يبقوا في الشارع لعوامل عديدة.

نحن أيدينا ممدودة وقلوبنا مفتوحة ونستطيع الحديث مع أي إنسان.

جلالة الملك دعاهم لمراجعة مواقفهم من قضية الإصلاح، نحن جاهزون للحوار، فعلاقتي بهم جيدة. أنا على استعداد لأرى وأجتمع وأحادث وأحاور جميع القوى بما فيها الأحزاب وكل التوجهات.

المطالب الحياتية

الدستور: نريد أن نشير إلى نقطتين، موضوع التفكير الاستثنائي في هذه المرحلة، فهذه المرحلة تحتاج إلى مزيد من التفكير الاستثنائي، وأنت لك باع طويل في هذا الأمر، ثم مسألة الانجرار وراء عواطف الناس.. أعتقد أن التشخيص الحالي فيما يحدث في الأردن به تبسيط وتهويل، فنحن نتحدث عن المطالب الحياتية المحقة التي تحولت فعلاً إلى أجندات سياسية، وخاصة في الأطراف. وبالتالي فالتعامل البطيء مع الجرعات التي تحدثت عنها نعتقد بأنهم بحاجة إلى مزيد من الدفع، لأنه ليس من المعقول أن ننتظر مزيدا من خروج الناس ومزيدا من المطالب، خاصة أننا نشهد في الإقليم العربي حركة غير طبيعية.

البخيت: أنا اعترفت بأنها مطالب محقة، وهناك تراكمات لمشاكل قديمة، وهناك فشل في مشاريعنا، لكن، هناك عمل جاد. بالنسبة لقصة المياه في الشوبك، فقد ذهب وزير المياه إلى هناك وتوجد آبار جديدة ستؤمن البلدة في الشوبك، أيضاً هناك قسم للولادة في المركز الطبي، فهذه القضية مهمة أخذناها بعين الاعتبار وكلفتها مليون دينار لقسم الولادة.. فنحن نرى الناس ونحاورهم ونعرف أولوليات الناس لكن التنفيذ يحتاج إلى وقت، فنعلم بأن هناك حاجة للناس ومطالبهم محقة، ونتعرف على المشاكل ونحاول حلها بأسرع وقت ممكن، أما "كن فيكون".. أولاً الأموال قليلة وثانياً هناك مشاريع تحدثنا عنها.. المشاريع الصغيرة في الشوبك صحيح أنها صغيرة ولكنها تشغل أيدي عاملة لا بأس بها وخاصة من النساء.. فهناك جهد مبذول.

إعادة الهيكلة

الدستور: تم التحدث كثيراً عن موضوع إعادة الهيكلة وسلم الرواتب، وربما أن الطريق الوحيد لإقناع الناس عن مدى صحة ما يقال هو الحديث في الإطار المالي.. كيف هي استعداداتكم المالية لتطبيق إعادة هيكلة الرواتب، خاصة أن تكلفتها عالية جداً على الموازنة؟.

البخيت: أريد التحدث عن موضوع الهيكلة، الكلفة الإجمالية حوالي 83 مليون دينار، والكلفة ستنخفض قليلاً نتيجة الوفر في دمج المؤسسات المستقلة، وسيبدأ الحساب اعتباراً من 1/1/2012.

الزيادة الفعلية للمواطنين في رواتبهم ستكون مرصودة في الموازنة. نظام الخدمة المدنية الجديد الآن في ديوان التشريع، فسنخرجه في أقرب فرصة ممكنة. والضغط على ديوان التشريع لا يمكن تصوره بسبب وجود أولويات، والسبب ان لدينا قوانين إصلاحية سياسية كثيرة، وكل مرة نقول بأن هذا أولولية وذاك أولوية.

التهميش والإعلام المجتمعي

الدستور: هذه الصورة المشرقة، الصورة العملية الوطنية الاستراتيجية لم تصل إلى الناس، هناك اختلاف شاسع ما بين صورة الرئيس الذي يشعر بأن اليوم يحسه شهرا، وصورة الرئيس في الشارع التي يتم تداولها في المواقع وفي الشارع وفي الحراكات، فلماذا؟.. المسألة ليست مسألة رفع شعارات، هناك حراك خطير، فنشعر بخوف ورعب مما يجري في بعض البؤر، هناك غليان، وحد الغليان والتفجرات بلا حدود، ولا يوجد لديهم خطوط حمراء ولا رادع، فهل هي أجندات خارج الحراكات الشعبية تعمل وتحرك. وهناك غضب غير مسبوق. فيجب أن ندق ناقوس الخطر.

ثانياً: صورة دولتكم، فأنتم من المفروض أن تنزلوا الى الشارع وأن تتحدث مع الناس بلغتهم ومن مواقع غير رسمية.

البخيت: أنا أتحدث بلغة الناس، وأتواصل مع الناس، وأشاركهم في أفراحهم وأتراحهم. أنا لست خائفا بل قلق، فدائماً قلق على أي تطور يمكن أن يحدث، وأراقب الناس والأحداث وأحللها، أنا أؤمن بأن ما قلتموه أسبابه التهميش، فصحيح أن هناك تطاولا، وحدة غير مسبوقة، لكني أرجع جزءا من ذلك لتأثير الإعلام المجتمعي، بمعنى أن هذا له علاقة بالإنسان العربي بشكل عام، فتجاربنا في المائة عام الماضية غير سعيدة، النظام العربي انهار، عدنا إلى أيام سايكس- بيكو من جديد، تجاربنا العربية في قضية المد القومي وحركة التحرر العربي والناصرية وبعد ذلك جاءنا المد الإسلامي وانتهى المد الإسلامي بأن تم اختطاف الإسلام السياسي من قبل المتطرفين الذين قدموا نماذج سيئة عن الإسلام وعن العالم العربي مثل طالبان والقاعدة.. جاءنا تأثير الإعلام المجتمعي.. لدينا في الأردن 6.06 مليون إنسان، أصبح كل واحد له رأي، لأنه اتيح له المجال، وأعتقد أن هذا امر طبيعي ومرحلة انتقالية.. نتيجة ثورة الغضب والشحنة، فهذه لها علاقة بتربيتنا، الآن الشباب أتيح له المجال بشكل مفاجئ، فشحنة الغضب هذه يقومون بتفريغها، فإذا رأينا انتقاداتنا فإما أبيض أو أسود، لا يوجد تدرج عقلاني، أعتقد أننا سنتغلب على هذا الوضع .

بالنسبة للتواصل، فأعتقد أن هناك بعض التقصير واحتمال أن الجو العام لا يساعدنا لأن هناك مواقف مسبقة كثيرة.. الصحفيون كانوا قبل 4- 5 سنوات حوالي 600 صحفي.. الان بسبب أنه أصبح موقع الصحفي موقعا اجتماعيا متقدما، هذا أغرى الكثيرين بالانضمام ليصبحوا صحفيين، ونتيجة لإتاحة المجال في في بعض وسائل الاعلام أصبح كل شخص يعطي رأيه ويكتب، ظناً منه أنه سيصبح صحفيا مرموقا، لأن الصحفي أصبح موقعه الاجتماعي متقدما، ليس فقط المالي، فهذا جذب أعدادا كبيرة من الناس ظناً بان هذا المجال مجال جديد وممتاز بدون مهنية.

أبو رمان: أضم صوتي لدولة الرئيس، وأعلم بان دولته زاهد في الترويج الشخصي والإعلامي، لذلك هذا جزء من العبء علينا، لكن نحن الآن نتعامل مع إعلام غير تقليدي، وهذا يصعب الأمور أكثر بأنك لا تستطيع أن تخاطب إعلاما غير تقليدي بوسائل تقليدية، فلم يعد من الممكن أن نوصل رسالتنا بوضوح ودون تشويش وتصل لأهدافها عبر الإعلام الرسمي.

إذا لاحظتم خلال الفترة الماضية، فان جزءا رئيسيا من الحراك والتفاعل معه كان عبر اتصال دولة الرئيس الوجاهي المباشر مع الناس، لا توجد محافظة من المحافظات إلا حضر نشطاؤها إما إلى بيت الرئيس أو لمكتبه، وكان لدينا تقييم لمدى تأثير الاتصال الوجاهي، الاتصال مع قادة الرأي ومع هذه الفئة تأثيره في المجتمع أهم بكثير من رسالتك التي تنقلها عبر الإذاعة والتلفزيون. في آخر أسبوعين أصبح هناك تخفيف بحكم التعديلات الدستورية ومجلس النواب، لكن تم التعامل مع كثير من الحراكات الشعبية ومع الآراء المطروحة في الشارع عبر تواصل دولة الرئيس مباشرة مع النشطاء في منزله وفي مكتبه وفي أماكنهم.

المتقاعدون.. و"الطبقة الوسيطة"

الدستور: من الواضح أن هناك اتفاقا على أن الدلالة الرقمية لمنجز الحكومة تشير الى منجز عالٍ وسط غياب مرادف هذه الدلالة الرقمية للإنجاز على السلوك الشعبي.. هل ثمة مشاغبات على الحكومة من أوساط رسمية وما زالت تأمل أن يكون مطبخ القرار خارج بيت الطاعة الرسمي أو التنفيذي وبالتالي ما زلنا نشهد هذه الازمة، وكان مطبخ الدولة يجب أن يكون مشتتا.

الجانب الثاني.. نخشى أن ينضم المتقاعدون القدامى إلى الحراك الشعبي نظراً لأن الهيكلة تتجاوز أو تقفز عنهم، ماذا سنقول لطبقة كبيرة من المتقاعدين القدامى إذا أحس أن التقاعد حصل به تباين بين المعلم والمعلم..

ثالثاً نتمنى على دولة الرئيس أن يعيد الاعتبار إلى أعصاب الدولة الحساسة السابقة عندما كنا نتحدث عن المختار وشيخ العشيرة، هل لدينا مشروع لإعادتهم تحديداً في الاطراف؟.

البخيت: هناك محاولات فردية بلا شك، لكنْ، هناك انسجام إجمالاً بين أركان الدولة، لأن الظرف صعب، وجميعهم مدركون لدقة الوضع، لذلك يوجد انسجام مع أركان الدولة الذين لهم اسهام في القرار.

الولاية أنتم تستطيعون أن تلمسوها.. يمكن ان يكون هناك مشاغبات من نوع النكايات الشخصية.

بالنسبة لقضية المتقاعدين العسكريين والمدنيين فهذه مهمة كثيراً، أنا حاورتهم بنفسي، مشكتلنا أن الدولة ومواردها لا يمكن.. فأنا تحاورت معهم، لكن هناك دراسة في وزارة المالية حول أفضل السبل لتحسين تقاعدهم، المشكلة أنه لا يمكن أن أستطيع مساواتهم بأسعار اليوم، فإمكانيات الدولة لا تسمح، مثلاً في بريطانيا وفي دول العالم التي تمارسها هناك ما يسمى بالتضخم، وهو قريب من مستوى غلاء المعيشة، فلو تقاعد الشخص يكون هناك زيادة سنوية على غلاء المعيشة، هذا لو بدأنا به في الماضي لكان يتناسب، لكن أن أضعه الآن وأعوضه براتب متقاعد اليوم فهذا صعب، وإن شاء الله إذا كان هناك مساعدة فسيكون حسب القدرات.

ما يتعلق بالطبقة الوسيطة، فهذا كلام في منتهى الأهمية، الدولة دائماً عندما تريد أن تخاطب المواطنين هناك طبقة وسيطة بين الدولة والناس، لسوء الحظ في آخر 15- 20 سنة، هناك نهج دمر هذه الطبقة وهمشها لصالح طبقات جديدة نشأت ليس لها صلة بالناس، ظهرت أوساط اقتصادية ومالية وجهات جديدة، وأعتقد بأنهم مهمون والدولة افتقدتهم عندما احتاجتهم.

يجب أن لا ننسى أن العلم أثر وتغيرت نمطية المجتمع الأردني، فالآن لا يوجد شيوخ في العشائر لأن العلم غيّر نمطية العلاقة، فأصبح الشيخ هو الذي معه أموال أكثر، وليس الشيخ الأصلي القديم الذي كله حكمة، فأنا معكم بأنه يجب إعادة النظر في الطبقات الوسيطة من هي، لأن الدولة تحتاج الناس.

الهدر المالي وغموض الأرقام

الدستور: نرتاح عندما نسمع حديثك عن الأرقام وعن العجز وعن الانفاقات، ونصاب بالرعب عندما نسمع لوزير المالية وأحياناً لوزير الصناعة والتجارة.. فأحد الأسباب التي جعلت لدى الناس لغطا كبيرا هو من أين جاءت المنحة وأين أنفقت.. الأرقام المخفية في بداية السنة، العجوزات الكبيرة، فرق الغاز والدعم.. الخ، كانت مخفية حتى لا نؤثر إعلامياً على العجز الحقيقي في الموازنة والمقدر بمليار و160 مليون دينار.

نعتقد ان المكاشفة والشفافية في الأرقام أهم من أي شيء آخر حتى لو كانت قاسية، لكن هذا دائماً يأتينا متأخرا، والناس بطبيعتها تميل لعدم التصديق خاصة في هذا الموضوع.

ثانياً هناك إنفاق كبير وغير مبرر في عدد من المؤسسات والوزارات. على سبيل المثال مباني سوق رأس المال كلفت لغاية اليوم 80 مليون دينار ولم تنجز، وتم إيقافها، وأيضاً مؤسسة الموصفات والمقاييس 20 مليون دولار، أيضاً السفر والمياومات.

ثالثاًً لجنة الحوار الاقتصادي، نعتقد أن الهم المعيشي للمواطن الأردني يتقدم على كل سياسة الإصلاح التي نتحدث بها، لأنه خلال الخمسين سنة الماضية ما كان يحركنا دائماً إما رفع أسعار أو ضيق عيش.. الخ، وكان دائماً المفتاح ضخ أموال ومساعدات ومنح، فالأردن له دور وموقع معترف به إقليمياً ودولياً، فلجنة الحوار الاقتصادي بدأت قوية ثم ذبلت ثم تحول الحوار مع القطاع الخاص مع غياب شبه كامل للطرف الآخر وهم المسؤولون الحكوميون.. نحن نحتاج فعلاً أن نعيد الاعتبار أكثر لمسألة الإصلاحات الاقتصادية الحقيقية، على سبيل المثال المشاريع الصغيرة، فلدينا كمية ممتازة أتى بها جلالة الملك بضمانات بحوالي 500 مليون دولار لإطلاق المشاريع الصغيرة والمتوسطة، فهذه مهمة جداً.

البخيت: أؤيدكم بأن هناك غموضا بالأرقام، فيما يتعلق بالمباني والبذخ، وقد لاحظناه، لكن لا يمكن في يوم وليلة أن نجد حلولا، فصحيح ما تحدثتم عنه بأنه لا يوجد مبرر، فهناك بعض المباني التي بها انفاق غير مبرر كالتي أشرت لها.

إجمالاً هناك خطوات ملموسة لوقف هذا الانفاق، نحن أوقفنا هدرا كبيرا لكن لا يزال أمامنا أمور كثيرة.

برنامج التحول الاقتصادي

الدستور: تحدثت بوضوح عن برنامج التحول الاقتصادي وما حصل خلال الـ"15" سنة الماضية، وأنك ناقم على المشروع، لكن هناك بطئا في المشروع، وهو بحاجة إلى قليل من السرعة.



البخيت: أولاً أنا لست ناقماً على المشروع.. العودة للنمط القديم صعبة، فنحن نعيش في منتصف هذا العالم، لكن، هناك أفكار إبداعية، فما يهمنا هو المواطن وما يؤثر على أمنه، أما العودة للنمط القديم ودور الدولة الراعية الأبوية التي تقدم الخدمات فهذا صعب وانتهى وتركه كل العالم، لكن الفرق في إبداع أساليب جديدة في التركيز على الإنسان، لأن محور كل ما نتحدث به هو الإنسان الأردني، إذا تأمنت له الخدمات، والعنوان هو دائماً العدالة، فإذا شعر بأنه غير مظلوم فسيعيش براحة.

الدستور: الربيع العربي.. الأردن مثلاً كان رأس الحربة في الوضع في ليبيا في حماية الناس وفي تقديم المساعدات لهم، هل جنى الأردن وهل له موطئ قدم في الوضع في ليبيا؟.



في العلاقة الأردنية مع سوريا، وموقف الاردن مع سوريا، أيضاً الموافقة على طلب انضمام الأردن لمجلس التعاون الخليجي إلى أين وصل، وهناك مساعدات ومحاولات لتقديم معونات أو تحسين الأوضاع المعيشية من دول مجلس التعاون إلى الأردن.

بالنسبة لموضوع ملف الاستثمار، فجلالة الملك في كل المحافل الدولية يعتبر ملف الاستثمار هو الملف الأساسي والكبير للخروج من الضائقة الاقتصادية التي يعاني منها الأردن دائماً، هذا الملف الاستثماري الذي يتحدث به جلالة الملك لا نرى على الأقل على أرض الواقع خطوات تنفيذية من الحكومات عموماً، بمعنى داخلياً وخارجياً، خارجياً بأن تتحرك وفود لتجذب هذا الاستثمار وتحركه وتضع له أسسا وقوانين لتشجعه، فملف الاستثمار داخلياً وخارجياً بمعنى العلاقة بين القطاع الخاص والقطاع العام وتشجيع التجار، فالتجار يعانون، ولا توجد أسس وقوانين تشجع.

أيضاً موضوع قانون مكافحة الفساد، سحبته الحكومة وأعادته مرة أخرى وألغت الحبس وضاعفت الغرامة، أيضاً هذا تقييد على الحريات، فعندما كانت الغرامة 3- 5 آلاف أصبحت 60 ألفا، هذا يعني أنه لن يكتب، فما الذي يضمن لنا أن القضاء في النهاية يحكم أنه لا يوجد دليل، فدوري كصحفي ليس أن آتي بأدلة وبراهين وأحكم، فنحن لسنا قضاة.

ظهوركم في المباراة بين الأردن والصين كان له ردة فعل إيجابية، وشجع الشباب، وكنت من كبار المشجعين، وفي نفس الوقت ظهرت تصريحات من الحكومة بأنها ستدعم الأندية الرياضية خاصة واتحاد كرة القدم والمنتخب بالتحديد.. في اليوم التالي كانت هناك رسالة شكر من سمو الأمير لدولة الرئيس حول هذا الموضوع، والناس تنتظر ماذا سيقدم دولته للمنتخب، فالمنتخب مقبل على مباراة مهمة، والاتحاد ليس لديه مكافآت للاعبين.

فيما يخص قانون الانتخاب، تحدثت به في بداية اللقاء، لكن موضوع قانون الانتخاب، قانون 1989، والحديث عن المزاوجة بين مخرجات لجنة الحوار واقتراحاتهم بالقائمة النسبية على مستوى المحافظة والوطن، وموضوع قانون انتخاب 1989 ما التصور في ذهن الحكومة؟.

بالنسبة للانتخابات البلدية، توجهات الحكومة لضمان نزاهة الانتخابات، وهل يمكن أن تسمحوا بالرقابة على الانتخابات من قبل الجهات الأجنبية.

جلالة الملك تحدث قبل أسبوع في لقائه مع بعض المفكرين والمثقفين بوجود دولتكم عن الهوية الأردنية الجامعة، وعن هوية الدولة، وما رأيناه وتابعناه من وثائق ويكليكس عن تسريبات عن بعض الشخصيات تتناول هذا الموضوع بمعنى أنها تظهر غير ما تبطن، أي أن الأردن مستهدف من البعض، إضافة للخارج ومن الداخل أيضاً فهناك بعض الشخصيات لها رأي مختلف. الهوية الوطنية الجامعة التي تحدث عنها جلالة الملك وهوية الدولة وما يرتبط بحق العودة وما يحدث الآن على القضية الفلسطينية، فنريد أن تضعنا في صورة هذا الموضوع.

ليبيا وسوريا والتعاون الخليجي

البخيت: أما بالنسبة للموضوع الليبي، فنحن دائماً مع الإجماع العربي، كان هناك قرار من الجامعة العربية بالمساعدة الإنسانية، والمساعدات الإنسانية لم نتوانَ بها، فنحن دائماً مع الإجماع العربي، وعندما نقدم مساعدة للشعب الليبي لا نتوقع مردوداً، إنما من ناحية عملية ممكن، لكن لا نقول بأننا نريد حصة، لكن علينا أن نعمل.

ما يتعلق بسوريا فالموقف مختلف، أولاً سوريا بلد بالنسبة لنا مجاور وحساس، وثلثا تجارتنا يأتيان من خلال الموانئ السورية، ولدينا 3 آلاف طالب ومعتقلين في دمشق، وقضايا المياه والحدود المشتركة فلدينا آلاف الكيلومترات المربعة نتيجة الحدود، وهذه اللجان المختلفة كانت تجتمع بين فترة وأخرى، هناك شيء من البطء وقلت ذلك بكل صدق لرئيس الوزراء السوري، بأن هناك مماطلة في الموضوع. لكن نحن نرقب وخطواتنا محسوبة بدقة في الموضوع السوري. نحن يقظون والخطط جاهزة لكل شيء ولكل سيناريو محتمل.. أفضل سيناريو ممكن أن يحدث في سوريا هو تحقيق الإصلاح، ووقف العنف والبدء بإصلاح حقيقي، هذا أفضل سيناريو من وجهة النظر الأردنية.. أسوأ هذه الاحتمالات حرب أهلية أو تدخل اجنبي.

في موضوع التعاون الخليجي جرى اللقاء الأول، وكان استكشافيا.. بالتأكيد أن الأفكار التي خرجت حزمة مساعدات، نحن نقدرها، ومستقبلاً التعاون. في السعودية كان حديث خادم الحرمين واضحا وهو نحو العضوية. الآن ننتظر ونحن يهمنا أيضاً المساعدات، ويهمنا أن تصبح هناك اتفاقيات تنموية بمعنى تجارة وحركة أفراد وإعطاء مزايا للأردنيين، وعلى الجانب الامني نحن جزء من أمن الخليج سواء أردنا أم لم نرد، والسبب أن شبه الجزيرة العربية والخليج محاطة في البحار من ثلاث جهات، الوصلة البرية هي العراق والأردن، العراق استبيح وتم تدميره وهناك نفوذ لدول اجنبية، فلم يبق إلا الأردن، هذه القلعة الصامدة أمامهم، فنحن مصدر رياح لدولة الخليج، وهم يدركون هذه النقطة.. نحن بصدد تشكيل فرق في مختلف المجالات: أمنية، سياسية، عسكرية، قانونية، اقتصادية، مالية للدراسة والاستعداد.

الاستثمار

فيما يتعلق بالاستثمار، فالاستثمار تأثر بلا شك، خاصة من دول العالم، الاستثمار الخليجي لم يتأثر، بل بالعكس هناك مزيد من الاستثمارات، لكنهم تأثروا إلى حد ما في الأزمة العالمية خاصة قطاع العقارات والإنشاءات.

في قانون مكافحة الفساد، نحن تدخلنا كحكومة في حل الإشكال مع مجلس الأعيان ومجلس النواب. كان مجلس الأعيان مصمما على بقاء المادة كما هي، وهي السجن، قلنا بأن الحل الوسط كحكومة أننا أزلنا عقوبة السجن وغلظنا الغرامات. ولا بد من وضع عقوبة.

الدعم الرياضي

في مرحلة الشباب في الثانوي كنت عضو فريق رغدان وفريق الحسين في كرة الطائرة، جربت بقية الألعاب جميعها لكني لم أنجح ولا في أي واحدة.. الحكومة دفعت للمنتخب، وزير المالية أعطاهم ربع مليون، فنحن قدمنا ولكن ربما يريدون أكثر.

بالنسبة للدعم الرياضي فسيكون هناك دعم، نحن قمنا بإعطائهم مبلغا كما قلت، ولكن ربما هم بحاجة إلى مبالغ أكبر في الظروف الحالية، وبالتأكيد في الموازنة القادمة أو إذا كان هناك وفرة او مجال لأن ندعم بشكل إضافي فسنقوم بذلك، ونحن مهتمون بأن يكمل الاتحاد مشواره بنجاح، فأصبح موقعه متقدما الآن. وبقية الأندية لديها دعم سنوي، وهناك مساعدات إضافية للاندية من باصات وكل الأندية حصلت على حافلات للنقل.

قانون الانتخاب والانتخابات البلدية

بالنسبة لقانون الانتخاب، فما زال في مراحل استكشاف كيف نعالج الثغرات، نتيجة التمارين التي قمنا بها، وجدنا أن هناك ثغرات وكيف سنعالجها، فأتوقع أن فكرة النسبية لا بد أن تبقى، سواء قائمة المحافظات أو قائمة الوطن، لأن فكرة النسبية أصبحت مقبولة اجتماعياً، فلا بد أن تبقى ولكن ليس بالضرورة في المحافظات، لذلك يمكن أن يكون هناك مزج ما بين الـ"89" وما بين القائمة النسبية، بشكل أن لا يخرج معنا ثغرات.

في الانتخابات البلدية أنا مدرك والأردنيون جميعهم مدركون أن الانتخابات البلدية ستكون الامتحان الأول الهام الضروري لمدى جدية الحكومة في الإصلاح. أعين الأردنيين ستكون شاخصة نحو الانتخابات البلدية وهي المحطة التي يمكن أن تستعيد بها الدولة الثقة أو تجسر الثقة ما بين الناس والدولة.

بالنسبة للمراقبين، سوف نسمح لكل المراقبين، ولو أن في القانون هناك جهة محايدة تشرف على الانتخابات فلا يوجد لدينا مانع، هذا من الرغبة بان تكون الانتخابات نزيهة مطلقة.

"الويكيلكيس" والهوية الأردنية

أما حول قضية الويكيلكيس والهوية الأردنية، فالهوية الأردنية واضحة ولا يوجد بها أي لبس وهي حاسمة ولا اجتهاد فيها. مفاجأة مستغربة أن نجد أن قضايانا الداخلية كانت تبحث في السفارات الأجنبية وتنقل بشكل انتقائي، وأنا صدمت بذهاب الناس للسفارات، مع ذلك فالعلاقة الأردنية الأميركية أصبحت الآن استراتيجية ثابتة وراسخة وأصبحت تاريخية منذ الخمسينيات، والأسس في التعاون واضحة لكن بعض السفراء تجاوزوا التقاليد وقدموا صورة غير صحيحة عن الأردن ربما لأهداف شخصية.

رأيي في موضوع الإصلاح، أريد تذكيركم، فأنا عندما كنت رئيساً للحكومة في المرة الماضية فأنا قبل الإخوان المسلمين وقبل أي شخص استخدمت تعبير تداول السلطة، وأريد تذكيركم أنني في البحر الميت، خلال افتتاح مؤتمر كلنا الأردن في 12/7/2006 عندما بدأ الهجوم على لبنان، تحدثت عن التحديات التي تواجه الأردن في المستقبل، وقلت أنه في مجال الإصلاح السياسي لا بد أن نصل إلى تداول السلطة، وقد شكا أحد رؤساء الوزارات خلال وجودي أمام جلالة الملك، بأنني تحدثت عن تداول السلطة، لكن هذا مستقبلنا ويجب أن نتوجه نحوه، والآن بعد مرور خمس سنوات أصبح الجميع يتحدث بهذا، فأنا مؤمن بأن هذا مستقبل أولادنا وحكوماتنا ويجب أن يكون بهذا الاتجاه، وعملية الإصلاح في الأردن مستمرة في ذهن جلالة الملك بدأها من فترات، الإصلاح ليس مفاجئا، لذلك نحن سبقنا الربيع العربي والآن لدينا جدول زمني واضح ونحن نعمل أسرع من الجدول الذي وضعناه.

أخيرا أقول إنني في منتهى السعادة بوجودي في دار "الدستور"، بين الإخوة والأصدقاء.



الأستاذ محمد حسن التل – رئيس التحرير المسؤول:

جاحد من يقول إن هذه الحكومة لم تنجز قياساً بالشهور القليلة التي مضت على تشكيلها، فالإنجازات التي تمت هي إنجازات كبيرة ونحن نمر بفترة تاريخية وستكون إن شاء الله للأجيال القادمة طريقا واضحا وسهلا للوصول إلى ما تصبو إليه القيادة الهاشمية في هذا البلد.. شكرا دولة الرئيس على زيارتكم للدستور وعلى هذا الحوار الشامل لكافة القضايا الوطنية.
التاريخ : 22-09-2011

سلطان الزوري
09-22-2011, 09:19 AM
«النواب» يشترط استقالة الحكومة المنسبة بحله خلال اسبوع

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1438_357064.jpgعمان-الدستور-مصطفى الريالات ونسيم عنيزات

اقر مجلس النواب امس مادة دستورية اشترط بموجبها على الحكومة التي تحل مجلس النواب ان تستقيل خلال اسبوع من تاريخ الحل ولا يكلف رئيسها لتشكيل الحكومة التي تليها.

وجاء اقرار المادة بعد نقاش مستفيض استمر قرابة ست ساعات شهدت جدلا موسعا وتوترا في بعض محطاتها حيث عدل المجلس المادة وصوت على اقتراح توافقي مخالف للنص الذي ورد في مشروع تعديل الدستور.

وطرح خلال نقاش هذه المادة خلال الجلستين اللتين عقدهما مجلس النواب امس برئاسة فيصل الفايز وحضور رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت وهيئة الوزارة اربعة مقترحات حول هذه المادة لم تنل اي منها الاغلبية النيابية.

واصبحت المادة الدستورية التي تحمل الرقم 25 في مشروع التعديلات بعد اقرارها بشكل نهائي على النحو التالي:.

1/ لا يجوز حل مجلس النواب الا لاسباب واقعية وضرورية طارئة.

2/ اذا حل مجلس النواب لسبب ما فلا يجوز حل المجلس الجديد للاسباب ذاتها.

3/ الحكومة التي تحل مجلس النواب عليها ان تستقيل خلال اسبوع من تاريخ الحل ولا يكلف رئيسها لتشكيل الحكومة التي تليها.

4/ على الوزير الذي ينوي ترشيح نفسه للانتخابات ان يستقيل قبل ستين يوما على الاقل من تاريخ الانتخابات.

وتم التصويت على هذه المادة بهذا النص الجديد بعد اقتراح قدمه النائب وصفي السرحان باسم كتلة المستقبل النيابية ونال موافقة غالبية اعضاء المجلس والكتل البرلمانية.

وبخلاف الاقتراحات الاربعة التي قدمت من نواب حول هذه المادة ولم تنل موافقة الاغلبية تم طرح العديد من الاقتراحات قام اصحابها بسحبها قبل التصويت عليها وكان اغلبيتها يستهدف حماية مجلس النواب من الحل وتحصين الحياة البرلمانية.

وفشل اقتراح تقدم به النائب محمد زريقات باسم كتلتي التغيير والجبهة الموحدة يمنع حل مجلس النواب في حال كان مجلس النواب سابقه منحلا.

وينص الاقتراح الذي حصل على موافقة 75 نائبا وعارضه 30 نائبا وامتناع نائب وغياب 14 على « اذا حل مجلس النواب فلا يجوز حل المجلس الجديد « ويشترط الدستور ان يحصل الاقتراح على موافقة 80 نائبا.

ورد رئيس اللجنة القانونية عبد الكريم الدغمي على العديد من هذه الاقتراحات ومداخلات النواب خاصة تلك التي كانت تتداخل مع مواد دستورية اخرى واحيانا تكون مخالفة لها.

واكد رئيس الوزراء معروف البخيت في معرض رده على مداخلات عدد من النواب الداعية الى ضرورة ان يكون حل مجلس النواب مسببا وضرورة تحصين الحياة البرلمانية ان مجلس النواب محصن في مواد الدستور خاصة في المادة التي تنص على انه اذا حل مجلس النواب يجب ان تستقيل الحكومة خلال اسبوع.

وقال رئيس الوزراء انني مهتم جدا بالحوار السياسي الراقي من قبل النواب حول مواد الدستور لكن يجب علينا ان نفكر في المستقبل فنحن هنا لا نشرع للبرلمان الحالي والحكومة الحالية بل نشرع للمستقبل وللاجيال القادمة.

واكد رئيس الوزراء انه لا يعقل ان نمنع حل مجلس النواب او نحصنه من الحل فالظروف متغيرة فقد يكون في المستقبل انتخابات برلمانية ولا يمكن تشكيل اغلبية برلمانية لتشكيل حكومة برلمانية وفي هذه الحالة لا بد من اجراء انتخابات مبكرة لتجاوز الازمة وهذا الامر يرتب حل مجلس النواب.

وبين ان الانتخابات البرلمانية المبكرة معمول فيها في كافة الدول الديمقراطية واصبحت اعرافا وتقاليد راسخة.

وقال ان المصلحة الوطنية الاردنية بعيدة المدى تتطلب ابقاء امكانية حل مجلس النواب لتجاوز اي متغيرات قد تكون متكررة وتحول دون تشكيل اغلبية برلمانية لاي انتخابات قادمة.

واوضح وزير العدل ابراهيم العموش ان الارادة الملكية لا تسبب وانما الذي يسبب هو التنسيب الذي يرفع الى جلالة الملك من قبل الحكومة لحل مجلس النواب.

كما اقر المجلس المادة الدستورية المتعلقة بشروط العضوية في مجلسي الاعيان والنواب حيث جاء قرار النواب بحرمان كل من يحمل جنسية دولة اجنبية من عضوية مجلس النواب ومجلس الاعيان.

ونجح هذا التعديل بموافقة 88 نائبا وخالفه 6 نواب وتغيب عن الجلسة 24 نائبا وامتنع نائبان عن التصويت.

ووفق النص الذي وافق عليه المجلس فان شروط العضوية في مجلسي الاعيان والنواب تتضمن ان لا يكون عضوا من كان يحمل جنسية دولة اخرى ومن لم يكن اردنيا ومن كان محكوما عليه بالافلاس ولم يستعد اعتباره قانونيا ومن كان محكوما بالسجن مدة تزيد على سنة واحدة بجريمة غير سياسية ولم يعف عنه.

ومن الشروط انه لا يجوز ان يكون عضوا في مجلسي الاعيان والنواب من كان مجنونا او معتوها ومن كان من اقارب الملك في الدرجة التي تعين بقانون خاص.

كما انه يمنع على كل عضو من اعضاء المجلسين اثناء مدة عضويته التعاقد مع الحكومة او المؤسسات الرسمية العامة او الشركات التي تملكها او تسيطر عليها الحكومة او اي مؤسسة رسمية عامة سواء كان هذا التعاقد بطريقة مباشرة اوغير مباشرة باستثناء ما كان من عقود استئجار الاراضي والاملاك ومن كان مساهما في شركة بأقل من عشرة بالمئة من رأسمال الشركة المتعاقدة ما لم يكن مشاركا بادارتها.

ومن شروط عدم جواز عدم عضوية مجلسي الاعيان والنواب فقدان الاهلية اثناء عضويته او ظهرت بعد انتخابه ففي هذه الحالة تسقط عضويته ويصبح محله شاغرا على ان يرفع القرار اذا كان صادرا من مجلس الاعيان الى جلالة الملك لاقراره.

ووافق المجلس على المادة 26 الواردة في مشروع التعديلات الدستورية ووافقت عليها اللجنة والتي تتعلق بمدة الدورة العادية للمجلس بحيث اصبح نصها على النحوالاتي : ـ 1/ يدعو الملك مجلس الامة الى الاجتماع في دورته العادية في اليوم الاول من شهر تشرين الاول من كل سنة واذا كان اليوم المذكور عطلة رسمية ففي اول يوم يليه لا يكون عطلة رسمية على انه يجوز للملك ان يرجىء بارادة ملكية تنشر في الجريدة الرسمية اجتماع مجلس الامة لتاريخ يعين في الارادة الملكية على ان لا تتجاوز مدة الارجاء شهرين.

2/ اذا لم يدع مجلس الامة الى الاجتماع بمقتضى الفقرة السابقة فيجتمع من تلقاء نفسه كما لو كان قد دعي بموجبها.

3/ تبدأ الدورة العادية لمجلس الامة في التاريخ الذي يدعى فيه الى الاجتماع وفق الفقرتين السابقتين وتمتد هذه الدورة العادية ستة اشهر الا إذا حل الملك مجلس النواب قبل انقضاء تلك المدة ويجوز للملك ان يمدد الدورة العادية مدة اخرى لا تزيد عن ثلاثة اشهر لانجاز ما قد يكون هناك من اعمال وعند انتهاء الاشهر الستة او اي تمديد لها يفض الملك الدورة المذكورة.

كما اقر المجلس الفقرة الاولى من المادة 27 من مشروع التعديلات الدستورية بعد ان وافقت عليها اللجنة القانونية واصبح نصها على النحو الاتي :ـ 1/ لا تعتبر جلسة اي من المجلسين قانونية الا اذا حضرتها الاغلبية المطلقة لاعضاء المجلس وتستمر الجلسة قانونية ما دامت هذه الاغلبية حاضرة فيها.

واقر المجلس المادة 28 من مشروع تعديل الدستور وفق التعديل الذي ادخلته اللجنة القانونية واصبح نصها على النحو التالي: «اذا شغر محل احد اعضاء مجلسي الاعيان والنواب بالوفاة او الاستقالة او غير ذلك من الاسباب باستثناء من صدر بحقه قرار قضائي بابطال صحة نيابته فعلى المجلس المعني اشعار الحكومة والهيئة المستقلة للانتخابات اذا كان نائبا خلال ثلاثين يوما من شغور محل العضو ويملأ محله بطريق التعيين اذا كان عينا او وفق احكام قانون الانتخاب ان كان نائبا وذلك في مدى شهرين من تاريخ اشعار المجلس بشغور المحل وتدوم عضوية العضو الجديد الى نهاية مدة المجلس».

بعد ذلك قرر النائب الاول لرئيس مجلس النواب عاطف الطراونة رفع الجلسة الى صباح يوم غد لمواصلة نقاش مشروع التعديلات حيث لم يتبق امام المجلس الا 12 مادة للمناقشة.



* لقطات

] بدأت الجلسة الصباحية عند الساعة العاشرة و58 دقيقة واستمرت ثلاث ساعات متواصلة.



] تابع عدد من اعضاء مجلس الاعيان مجريات الجلسة الصباحية للمجلس.



] النواب خليل عطية ووصفي الرواشدة ومحمد البرايسة زاروا غرفة الصحفيين تحت قبة البرلمان.



] اوضح النائب طلال الفاعور في مداخلة خلال جلسة امس موقفه من الشباب الاردني، مشيرا الى انه لا يحارب الشباب ولا يسعى لاغتيال احلامهم وانه لم يكن يوما ضد الشباب او ينادي بعزلهم.



] احال مجلس النواب مشروع قانون معدل لقانون هيئة مكافحة الفساد الى لجنته القانونية في مستهل انعقاد جلسة المجلس صباح امس.
التاريخ : 22-09-2011

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:39 PM
محللون : عدد المتظاهرين في سوريا تراجع لكن خطر لجوئهم للسلاح قائم

http://www.alrai.com/img/344000/344225.jpg


الرأي - ا ف ب - قال محللون ودبلوماسيون ان التظاهرات فقدت زخمها في سوريا لكن المعارضين يمكن ان يلجأوا الى العنف لان تحركاتهم السلمية لم تكن فعالة في مواجهة نظام قاس.

وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد السوري لحقوق الانسان المنظمة غير الحكومية التي تتمركز في لندن ان "التظاهرات تخرج من درعا الى القامشلي ومن البوكمال على الحدود العراقية الى الساحل السوري لكن ليس باعداد ضخمة".

واضاف ان هذا التراجع يفسر بالاعتقالات الكبيرة وخصوصا بين الذين يحركون الاحتجاجات وتطويق البلدات بشكل منهجي.

وتقول الامم المتحدة ان 2700 شخص قتلوا واعتقال حوالى عشرة آلاف او فقدوا منذ بدء الحركة الاحتجاجية في 15 آذار/مارس.

وبلغت التظاهرات اوجها في نهاية تموز/يوليو قبل ان يتمكن الجيش من استعادة السيطرة على حماة (شمال) ودير الزور (شرق).

وقال عبد الرحمن ان مدينتي "دير الزور وحماة كانتا قد وصلتا الى مرحلة الخروج عن سيطرة الدولة"، موضحا ان "مئات الآلاف كانوا يتجمعون فيهما في تظاهرات الجمعة واليوم ليسوا سوى بضعة آلاف في دير الزور".

وقال الخبير في الشؤون السورية توماس بيريه ان "استراتيجية اللاعنف يمكن ان تثمر اذا تحفظ جزء كبير من الجيش على اطلاق النار على مدنيين".

واضاف ان "الوضع ليس كذلك في سوريا ويمكننا التفكير بان المعارضة لن تتمكن من ازاحة النظام بشكل سلمي".

وتابع هذا المحاضر في جامعة ادنبره "يبدو اننا دخلنا مرحلة ثانية هي حرب الاستنزاف. فمن جهة التظاهرات مستمرة وان بحجم اقل ومن جهة اخرى (...) جنود فارون ومتظاهرون مسلحون يسيطرون على بلدات او احياء".

واضاف ان هذا الوضع "سيشكل اختبارا جديدا لتماسك الجيش".

ويشاطره عدد من الدبلوماسيين الغربيين في دمشق وجهة النظر هذه.

وقال احدهم طالبا عدم كشف هويته ان "عدد المتظاهرين تراجع لكن اذا استمر القمع فسيكون من الصعب اكثر فاكثر على القائمين على التحرك السلمي اقناع الجناح المتشدد في حركة الاحتجاج بالامتناع عن اللجوء الى السلاح".

واعترف عمر ادلبي الناطق باسم اتحاد التنسيقيات الثورة السورية الذي يحرك الاحتجاجات على الارض بان التظاهرات تراجعت، لكنه قال ان الامر ناجم عن تكتيك.

واكد ادلبي لفرانس برس "بالتأكيد لم تخف التظاهرات بل قمنا بتخفيف كثافتها وعددها في اليوم الواحد في الاماكن التي تشهد قمعا عنيفا من النظام واعدنا انتشارها في اماكن اخرى".

واضاف "نعتمد اعادة توزيع لاماكن التظاهر في ظل حالة معقدة حيث يحتل الجيش السوري كل المناطق وهذا بالتأكيد يعيق التظاهرات بالاضافة الى عشرات الآلاف من المعتقلين في الفترة الماضية".

وتابع "لكن الحراك يمضي ويدل على عزيمة واصرار الشعب على تحقيق اهداف الثورة".

ومع تمسكه بسلمية الحركات، قال ادلبي ان "تأخر المجتمع الدولي في حسم موقفه نهائيا ربما يكون عامل انحراف الثورة عن خطها السلمي".

واكد ادلبي "بالطبع نحمل النظام مسؤولية ذلك لانه يستخدم اشد انواع القمع ونؤكد ان كل التظاهرات ظلت محافظة على طابعها السلمي".

ويريد الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة فرض عقوبات على النظام السوري في مجلس الامن الدولي بينما تعارض روسيا والصين ذلك.

وفي جانب السلطة في دمشق، يتحدثون ببعض الارتياح عن تراجع حجم التظاهرات ويشددون على خطورة "العصابات المسلحة".

واكد خالد الاحمد المستشار السوري القريب من دوائر السلطة "الجمعة الماضي كان هناك 25 او ثلاثين الف متظاهر على الاكثر في جميع انحاء سوريا اي اقل بعشر مرات مما سجل في آب/اغسطس".

واضاف ان "الحركة (الاحتجاجية) لم تنته بالتأكيد لكنها تنحسر لان المتظاهرين ادركوا ان النظام لم ينهار مثل قصر من ورق خلالفا لتونس ومصر".

وتابع ان الخطر الحقيقي يتمثل في "وجود اربعة آلاف سلفي مسلحين في جبل الزاوية (شمال غرب) المنطقة الوعرة والفين آخرين يختبئون في حمص (وسط) حيث يحتاج الامر الى معارك شوارع مكلفة جدا بالارواح البشرية لطردهم".

واكد ان "هؤلاء المتمردين لا يفهمون سوى لغة السلاح".

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:39 PM
وفاة عامل وافد إثر سقوطه من عمارة قيد الإنشاء

http://www.alrai.com/img/344000/344226.jpg


الرأي - توفي عامل وافد اليوم الخميس في حادث سقوط من الطابق الخامس في عمارة قيد الإنشاء في منطقة الرامة.

وقالت مديرية الدفاع المدني في بيان لها ان فرق الإسعاف في مديرية دفاع مدني البلقاء هرعت الى المكان وتعاملت مع الحادث وقدمت الإسعافات الأولية للمصاب ونقله إلى مستشفى الشونة الجنوبية الحكومي وعند الوصول أفاد الطبيب أنه متوفى.
واهابت المديرية العامة للدفاع المدني بالعاملين في مجال الإنشاءات بضرورة أخذ الحيطة والحذر وارتداء ملابس الوقاية الشخصية واستخدام حبال الأمان خاصة عند العمل في الأماكن المرتفعة تجنباً للسقوط أو وقوع الحوادث.

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:39 PM
(سهرة سمر) تنتهي بجريمة قتل في ام البساتين

http://www.alrai.com/img/344000/344229.jpg


الرأي - محمد سويلم

أدى خلاف بين مجموعة من الشباب من عائلة واحدة بعد (سهرة سمر) استمرت حتى طلوع فجر اليوم الخميس ، الى تبادل اطلاق نار كثيف بينهم في منطقة أم البساتين جنوبي عمان، قتل على إثره سائق "قلاب" ، وأصيب شخص من جنسية عربية (يعمل في بقالة) بجروح خطيرة.

وبحسب ما افاد الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام المقدم محمد الخطيب موقع الرأي الالكتروني، فإنه تم القبض على أحد أفراد المجموعة والتحقيقات جارية معه للوقوف على ملابسات الحادثة، ولفت الى أنه من المتوقع أن يكون إطلاق النار قد تم من أكثر من شخص، والعمل جار للتمكن من القبض على باق المجموعة.

مصدر مطلع على سير التحقيق صرح لـ موقع الرأي الالكتروني :التحقيقات الأولية تفيد أن هؤلاء الشباب كانوا يتناولون مواد (مسكرة) أثناء سهرة سمر نشب خلالها الخلاف، والمجموعة معروفة لدينا بأسبقيات مماثلة.

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:40 PM
اتفاقية تعاون بين الجامعة الاردنية والخدمات الطبية

http://www.alrai.com/img/344000/344227.jpg


الرأي- سرى الضمور

أبرمت الجامعة الأردنية والخدمات الطبية الملكية اليوم الخميس اتفاقية تعاون في مجال التعليم الصحي، وأجازت الاتفاقية منح الألقاب الأكاديمية للأطباء الاختصاصيين من الخدمات الطبية بحسب ما تقضيه بنودها البالغة تسعة عشر بندا.
من جهته أشاد رئيس الجامعة الأردنية الدكتور عادل الطويسي بالتعاون المشترك مع الخدمات الطبية الملكية وجهودهم و كفاءتهم التي لم يقتصر عملها على المستوى المحلي و إنما امتد لمختلف أنحاء العالم .
وقال : سمحت الاتفاقية لطلبة الكليات الصحية في الجامعة التدرب في مستشفيات الخدمات الطبية كما حددت التزامات الطرفين الفنية و الإدارية و المالية وتعليمات تدريب الطلبة .

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:40 PM
توقع امطار متفرقة غدا




الرأي - يطرأ انخفاض على درجات الحرارة يوم غد الجمعة ويكون الطقس معتدلا مع ظهور الغيوم المنخفضة واحتمالية سقوط امطار متفرقة خصوصا في شمال ووسط المملكة، والرياح شمالية غربية معتدلة الى نشطة السرعة. وحسب دائرة الارصاد الجوية، يستمر الطقس بعد غد السبت معتدلا بوجه عام مع ظهور الغيوم على ارتفاعات مختلفة وتكون الرياح شمالية غربية معتدلة السرعة تتحول خلال المساء الى شمالية شرقية معتدلة السرعة. وتتراوح درجات الحرارة العظمى والصغرى المتوقعة في مدينة عمان للايام الثلاثة المقبلة بين 26 و 16 درجة مئوية وفي المناطق الشمالية بين 26 و 15 والمناطق الجنوبية بين 28 و 19 ومناطق الاغوار بين 36 و 25 وفي خليج العقبة بين 32 و 23 درجة.

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:40 PM
عيون مياه عذبة مليئة بالميكروبات في البحر الميت

http://www.alrai.com/img/344000/344221.jpg


الرأي -د ب أ-اكتشف علماء ألمان وإسرائيليون عيون مياه عذبة في البحر الميت تعيش فيها أنواع غير معروفة حتى الآن من الميكروبات.
وعثر العلماء بمساعدة الصور التي التقطها غواصون محترفون على عمق 30 مترا تحت الماء على نظام معقد من العيون المائية.
وبحسب معهد ماكس بلانك للبكتريا البحرية، ومقره مدينة بريمن شمال ألمانيا، فإن العينات التي أخذها الغواصون تشير إلى أن العديد من أنواع الميكروبات تعيش في محيط هذا النظام الذي يمتد عدة مئات من الأمتار في البحر.
وقال رئيس فريق الباحثين داني إيونيسكو، من معهد ماكس بلانك، إن العلماء لم يعرفوا حتى الآن تجمعات ميكروبية في البحر الميت، مضيفا: "عثرنا على ألف إلى عشرة آلاف خلية في كل ميلليتر من الماء العذب".
غير أن إيونيسكو أوضح في الوقت نفسه أن هذه الكميات من البكتريا أقل من البكتريا الموجودة في بحار العالم الأخرى.
يعتزم الباحثون الآن تنظيم بعثة غطس استكشافية في تشرين أول المقبل لدراسة النشاط الحيوي لهذه البكتريا.
يعتبر البحر الميت غير مناسب للحياة بسبب ارتفاع نسبة الملوحة فيه.

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:40 PM
طوقان: إنتاج اليورانيوم عام 2013 والخربة السمرا موقعاً ملائماً لـ (النووية)

http://www.alrai.com/img/344000/344166.jpg


عمان - بترا - جدد وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور خالد طوقان التاكيد على ان الاردن سيبدأ انتاج اليورانيوم عام 2013 وتوليد الطاقة الكهربائية من الطاقة النووية الاردنية عام 2019 ،مشددا على ان الطاقة النووية ستبدد المخاوف المتعلقة باستمرارية توفر مصادر طاقة المستقبل في الاردن والعالم.
ورأى ان البرنامج النووي الاردني هو خيار استراتيجي لطاقة المستقبل في الاردن وان البرنامج سيعطي الاردن الاستقلالية في توليد طاقة اقتصادية وامنة ومستقرة بعيدا عن التقلبات السياسية العالمية ويمثل موطن قوة في خطط التنمية الوطنية الشاملة.
وربط وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور خالد طوقان نجاح مشاريع استراتيجية وطنية لاستغلال مصادر محلية من الطاقة والمياه بالبرنامج النووي المرتقب بحدود عام 2019.
وكشف طوقان عن ان الرقم الحقيقي لكميات الطاقة المستوردة لسد احتياجات المملكة حوالي 98 بالمئة وليس كما هو معروف سابقا بحوالي 96 بالمئة، مبينا ان هذا الرقم يضع المملكة تحت تقلبات المنطقة ويجعلها تعيش دائما وضعا صعبا.
وتوقع ان ترتفع قيمة الفاتورة النفطية للمملكة لهذا العام خصوصا في ظل تقلبات امدادات الغاز المصري وان تشكل مع نهاية العام حوالي 22 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي
وفي موضوع استكشاف الغاز الطبيعي العميق في حقل الريشة، قال طوقان ان شركة (بريتش بتروليوم) انهت عمليات المسح الزلزالي ثلاثي الابعاد باجمالي انفاق سيبلغ مع نهاية العام الحالي حوالي 150 مليون دولار للبحث عن مصادر للغاز الاردني العميق في حقل الريشة، مبينا ان نتائج البحث ستكون واضحة مطلع الصيف المقبل. وفي موضوع موقع بناء المحطة النووية عرض طوقان مؤشرات تدل على ملاءمة بناء المحطة النووية المقترح في منطقة الخربة السمرا (منطقة المجدل) الواقعة على بعد 40 كليومترا شمال شرق العاصمة عمان في محافظة المفرق ضمن مساحة 2 كيلومتر مربع.
وبهذا الخصوص قال انه سيتم تبريد المفاعل من مياه محطة تنقية الخربة السمرا، مقدرا حاجة المحطة بنحو 25 مليون متر مكعب من المياه للتبريد.

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:40 PM
المعايطة لـ الرأي: القائمة النسبية المفتوحة تثير مخاوفنا.. لكننا لسنا ضدها

http://www.alrai.com/img/344000/344152.jpg


اعده للنشر: كايد المجالي
تصوير: عبد الله ايوب
أكد وزير التنمية السياسية موسى المعايطة أن الحكومة تحاول الخروج بقانون انتخاب توافقي تضمن خلاله مشاركة كافة الأطياف والشرائح.
وقال المعايطة خلال حوار مع (الرأي) أن هناك عددا من الأساسيات تم الاتفاق عليها مثل عدم العودة إلى قانون الصوت الواحد، وأن تكون الدوائر الانتخابية كبيرة عدا محافظات عمان, الزرقاء وأربد وتثبيت شكل يستطيع ان يخلق حالة تسمح بايجاد عمل مشترك او تجمع سواء للاحزاب او للافراد.
وحول انتقادات الحكومة لنظام الانتخاب، بين إن القائمة النسبية المفتوحة على مستوى المحافظة ستمكن مرشحين من النجاح بأصوات أقل من مرشحين اخرين لاعتمادها على أصوات القائمة، إضافة لوجود صعوبات في إخراج الكوتات.
و أشار المعايطة إلى أن القانون سيبقي على كوتات المقعد الشركسي والشيشاني و المسيحي والمرأة، لافتا إلى أن الكوتا المخصصة للمرأة صارت أعلى من قبل.
ورحب بتشكيل لجنة مشتركة بين الحكومة ولجنة الحوار بعد الانتهاء من قانون الانتخاب لمناقشة القانون وتطوير التفاهمات، واضعا الكرة في ملعب لجنة الحوار للقبول بالمشاركة باللجنة.
وفي هذا الصدد، قال إن هناك إشكالية حول الوصول إلى صيغة توافقية ما بين الحكومة وأحزاب المعارضة حول مفهوم الإصلاح الشامل، مطالبا بتقييم الفترة الحالية من خلال القوانين المنجزة.
وتاليا نص الحوار :
الرأي هل هناك عودة لقانون انتخاب عام 1989 ؟
ما زالت اللجنة السياسية تدرس القانون منطلقة من مقترحات لجنة الحوار الوطني في الأساس إضافة لبعض التعديلات وخصوصا في الأمور الفنية في القانون من ناحية تطبيقها وعدمه.
ونحن نحاول الوصول إلى نظام انتخابي يساعد على تشكيل التحالفات بمعنى أن تكون القائمة النسبية جزءا من النظام ولا يوجد منحى محدد حاليا في كيفية تطبيق تلك القائمة.
ويجب أن يتم تقديم القانون في الدورة العادية القادمة لمجلس النواب. وبعد الانتهاء مباشرة من التعديلات الدستورية سيتم العمل على الانتهاء من قانون الانتخاب و الأحزاب علما أن قانون الانتخاب له أهمية في إقراره إنشاء الهيئة المستقلة التي ستقوم بالإشراف على الانتخابات. وهي بحاجة إلى تشكيل وبناء و بحسب التعديلات الدستورية يجب أن تصدر الهيئة ضمن قانون خاص.
الرأي بعد اجتماعكم بلجنة الحوار مؤخرا بدا واضحا أن هناك ملاحظات للحكومة حول قانون الانتخاب مخالفة لما جاء في لجنة الحوار، ما ردكم على ذلك؟.
أوضح رئيس الوزراء أن هناك بعض الاستفسارات الفنية حول قانون الانتخاب. والحكومة وافقت على كافة مخرجات لجنة الحوار مثل التعديلات الدستورية والهيئة المستقلة. وكان هناك شبه توافق على قانون الأحزاب.
وقانون الانتخاب مقسوم إلى قسمين القانون بحد ذاته ونظام الانتخاب. هناك اتفاق على عدد من المفاهيم الأساسية في نظام الانتخاب منها عدم العودة إلى الصوت الواحد و أن تكون الدوائر الانتخابية كبيرة بحيث تعود المحافظات إلى دوائر عدا عمان,والزرقاء,وأربد و أن يكون القانون ضمن قائمة يساعد على تعزيز التواصل ما بين المواطنين.
وخلال لقائنا بلجنة الحوار تم طرح بعض الأسئلة لم تتم الإجابة عليها إذ طغى الجانب السياسي على الحوار، لكم كان هناك العديد من وجهات النظر المختلفة داخل الاجتماع، والحكومة ملتزمة بانطلاقها من مخرجات لجنة الحوار تطبيق المواضيع التي تحوز على التوافقية في المجتمع.
وقمنا بعمل ورشة عمل في البحر الميت مع الأحزاب السياسية والتي تملك وجهة نظر مختلفة، فعلى سبيل المثال جبهة العمل الإسلامي تقترح أن تكون القائمة الوطنية بنسبة 50% للقائمة و 50% للمحافظة وحتى اللحظة لا يوجد توجه محدد. فالحكومة تدرس خياراتها ضمن الأطر والمفاهيم الأساسية المتفق عليها.
وترحب الحكومة باقتراح احد أعضاء لجنة الحوار بإنشاء لجنة مشتركة بين الحكومة واللجنة لمناقشة القانون بعد أن تنتهي الحكومة من كافة تفاصيله من اجل تطوير التفاهمات والكرة حاليا في ملعب اللجنة ولا نستطيع إجبارهم بالقبول.
الرأي إذن ما هو اعتراضكم الرئيسي على مخرجات لجنة الحوار؟.
هناك تحليلات تؤكد إن القائمة النسبية المفتوحة على مستوى المحافظة ستمكن مرشحين من النجاح بأصوات أقل من مرشحين اخرين لاعتمادها على أصوات القائمة، وهناك إشكالية في النظام الانتخابي من ناحية إخراج الكوتات للمقعد المسيحي وللمرأة.
سنبقي في القانون على كوتات المقعد الشركسي والشيشاني والمسيحي إضافة لكوتا المرأة، وهناك اقتراح أن تصبح دوائر البدو دوائر انتخابية جغرافية بمفردهم. ومن الممكن أن تزيد الكوتا المتعلقة بمقاعد النساء وذلك لأن الاقتراح المقدم من لجنة الحوار أن يكون لكل محافظة ومنطقة انتخابية مقعد ما يعني وجود 15 مقعدا ومن الممكن أن يزيد العدد بالتنافس.
الرأي تتخوف الحكومة من أن لا يعطي نظام الانتخاب الفرصة الكافية لتفعيل التمثيل الحزبي، فما هو رأيكم؟.
حاليا القوائم النسبية المفتوحة تمكن الشخصيات السياسية والعشائرية من تشكيل قائمة، وتمكن الناخب من انتخاب القائمة والشخص الذي بداخل القائمة، وليس بالضرورة أن أي قائمة ستشكل ستكون قائمة حزبية فمن الممكن أن تكون اجماعات عشائرية.
الرأي من خلال دراستكم لقانون الانتخاب و نظامه، هل وضعتم اقتراحات وتوصيات الحركة الإسلامية في تصوركم؟، وإلى أي مدى؟.
نحن كحكومة من صالحنا مشاركة كافة الفعاليات والأطياف السياسية في العملية الانتخابية. ولكن قانون الانتخاب وجد لخدمة مصالح الجميع وليس فئة واحدة لذا الحكومة عاكفة على الخروج بقانون توافقي من كافة الأطراف.
الرأي هل الحوار المباشر حاليا مقطوع مع الإسلاميين ؟
في الواقع لا يوجد حوار مباشر حاليا لكن هناك بعض اللقاءات وقمنا بزيارتهم أنا ووزير الداخلية في مقر حزبهم, وتم عقد لقاء أخر في وزارة الداخلية مع الحركة الإسلامية وأحزاب المعارضة وكان لهم ممثلون رسميون في ورشة عمل البحر الميت لذا نستطيع أن نعتبر الخطوط ليست مقطوعة.
الرأي خلال لقائكم برموز الحركة الإسلامية في البحر الميت، ما أبرز ما يريده الإسلاميون من الحكومة؟.
لا يوجد جديد سوى اقتراحاتهم أن يكون النظام الانتخابي مختلطا من القائمة النسبية مناصفة على مستوى الوطن والمحافظة. واقترحت لجنة الحوار القائمة النسبية ولكن بنسبة 15% و هذا ما يعترض عليه الإسلاميون.
تخلق القائمة النسبية على مستوى الوطن نوعا من تعزيز التواصل والتحالف فيما بين المواطنين. بل إن الحكومة ليست ضدها.
الرأي الانتخابات البلدية تعد تمرينا مهما للانتخابات النيابية، مارأيك ؟
الانتخابات البلدية من المنتظر أن تجرى في نهاية كانون أول وسيتم تحديده قريبا ومن الممكن أن تكون في النصف الثاني من ذات الشهر. تعد الانتخابات البلدية محطة مهمة في استعادة الثقة في الهيئات المنتخبة والعملية الانتخابية من قبل المواطن.وسيكون هناك برنامج لتحفيز المواطنين للمشاركة وتعزيز اقتناعهم بالمشاركة في الانتخابات البلدية.
الرأي ماذا لديكم للحركة الإسلامية لضمان مشاركتهم في الانتخابات البلدية ؟
نتمنى مشاركة كافة الأطياف وخصوصا أن قانون البلديات لم تحدث عليه أية إشكاليات. ونحن نرحب بمشاركة الحركة الإسلامية واعتقد انها كقوة سياسية فاعلة من مصلحتها المشاركة في الانتخابات البلدية.
الرأي هل تتوقع أن يقوم الإسلاميون بالضغط سياسيا خلال فترة الانتخابات البلدية لتحقيق ما يصبون إليه في الانتخابات البرلمانية ؟
من المؤكد أن أي حزب سياسي سيتبع تلك القاعدة للوصول إلى الهدف الأهم,لكن حاليا عجلة الإصلاح بدأت بالدوران وهناك قوانين أقرت بدءا بقانون الاجتماعات العامة ومرورا بالتعديلات الدستورية وانتهاء بقانون الانتخاب و الأحزاب وخصوصا أن التعديلات الدستورية تفتح أفاقا جديدة للديمقراطية.
وحول قانوني الانتخاب والأحزاب لا توجد مشكلة لدى الإسلاميين في قانون الأحزاب وكانت اقتراحاتهم الأساسية في قضية الجهة المسؤولة عن الأحزاب حيث شددوا على أن لا تكون وزارة الداخلية.
في حين أن الاعتراض الأكبر ينصب على محاور في قانون الانتخاب والذي يعد إشكاليا لان كل جهة تعترض من منطلق مصالحها. وما زالت الحكومة قائمة على دراسته لإرضاء كافة شرائح المجتمع.
الرأي من خلال اطلاعكم على الاستطلاع الذي أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية حول التعديلات الدستورية والخلاف عليها، هل من الممكن أن تلقي بظلالها على الانتخابات البلدية؟.
من وجهة نظري الشخصية أهم شيء حاليا هو قانون الانتخاب وهو المحفز الرئيسي للمشاركة.
حول التعديلات الدستورية هناك مطالب اخرى لها علاقة في قضية تشكيل الحكومات البرلمانية. أعتقد أن الواقع السياسي هو من يحدد فيما اذا كانت الكتل القوية وليس بالضرورة أن تكون حزبية قادرة على تشكيل الحكومات.
الرأي أين تتركز مخاوف الحكومة فيما يتعلق بالنظام الانتخابي؟.
كحكومة نعتقد بضرورة أن يحقق هذا النظام توافق كافة فئات المجتمع، فالأمر غير مقتصر على النخب السياسية. لا بد ان يحقق النظام التوازن ولا يثير مخاوف أية جهة كانت وهذه قضية مهمة جدا.
اعتقد أيضا أن الحكومة معنية أن يخدم القانون تشكيل أحزاب وتكتلات سياسية، لكن دون حدوث ذلك ستحدث إشكالية علما انه توجد لدينا مشكلة بالتمثيل التي نعتقد ان الحل الوحيد لضمان الهروب من تلك المشكلة الخروج بأحزاب سياسية وتكتلات تمثل كافة الشرائح.
الحكومة تأخذ بعين الاعتبار عاملين:الأول الدفع بعملية الإصلاح إلى الأمام، و العامل الأخر المحافظة على التوازن داخل المجتمع.
لنعد إلى لجنة الحوار. كان هناك اعتراف من احد أعضائها إن الاتفاق على قانون الانتخاب كان هشا,وهناك العديد من الاقتراحات والأراء حول النظام الانتخابي فهناك من طالب بالعودة إلى قانون عام 1989,وهناك من طالب بقائمة مغلقة.
العدد الذي اقترحته لجنة الحوار هو 15 ولم تصل الحكومة إلى قرار نهائي حول العدد وسيقرر ضمن إقرار النظام الانتخابي كاملا.
اعتقد أن البوابة الرئيسة للإصلاح السياسي هو البرلمان. لذلك تحاول الحكومة الوصول إلى قانون يخدم الأهداف التي تحدثنا عنها سابقا، وأهم قضية في موضوع الانتخابات سواء البلدية أو النيابية هي إعادة ثقة المواطن بالمؤسسة التمثيلية وهي البرلمان.
يسجل لمجلس النواب تعامله مع كافة القوانين السياسية بشكل ايجابي وهذا يدل على أن المجلس سيقوم بمناقشة قانون الانتخاب بكافة تفاصيله للخروج بقانون توافقي يمثل كافة الشرائح.
الرأي من خلال لقاءاتكم بالأحزاب السياسية وخصوصا المعارضة، هل استطعتم الخروج بصيغة توافقية لمفهوم الإصلاح الشامل خصوصا وانهم يتهمونكم بالتباطؤ وانتم تؤكدون دوران عجلة الإصلاح؟
هناك إشكالية حول المفهوم واعتقد انه يجب تقييم ما تم تنفيذه خلال الفترة الحالية. القوانين التي تم طرحها للنقاش تم إنجازها من قبل الحكومة في مدة خمسة أشهر وفي حال تم تقديم قانوني الانتخاب والأحزاب تكون الحكومة قد قامت بواجبها تجاه موضوع الإصلاح.
يجب أن يكون هناك توافق على مفهوم الإصلاح وخصوصا السياسي وهو الأهم و أن يكون بطريقة سلمية وبشكل متدرج وامن.
الرأي إنجازكم لقوانين الاصلاح في فترة قياسية يعد إنجازا مهما، لكن لماذا لم تصل تلك الإنجازات للمواطنين وللشارع؟.
الإصلاح السياسي مهم لكن من خلال استطلاعات الرأي التي أجراها مركز الدراسات الاستراتيجية كان واضحا جدا إن اهتمامات العينة الوطنية تتركز على القضايا الاقتصادية من البطالة والفقر والفساد والإصلاح السياسي يعد مكملا للإصلاح الاقتصادي.

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:41 PM
قبول الطلبة العائدين من اليمن وليبيا خلال أيام على البرنامج العادي




عمان - حاتم العبادي - أكد مصدر حكومي أن قرارا بقبول الطلبة العائدين من جامعات يمنية وليبية ، سيصدر خلال أيام، وعلى الأرجح بداية الأسبوع المقبل.
وبحسب المصدر ذاته، فإن اجتماعا «رفيع المستوى» عقد أمس لهذه الغاية، لكنه لم ينه مناقشاته التي يتوقع أن تستكمل اليوم.
وأشار في تصريح إلى «الرأي» أن القرار المتوقع صدوره لن يشمل الطلبة العائدين من سوريا.
ويقدر عدد الطلبة المتوقع قبولهم (1091) طالبا وطالبة، راجعوا الوزارة وسجلوا بياناتهم، منهم (988) طالبا في الجامعات اليمنية والباقي من الجامعات الليبية، بينهم زهاء (800) طالب ملتحق بتخصصات طبية ومن مستويات دراسية مختلفة.
وقال المصدر ان سيناريوهات القبول التي يتم مناقشاتها تقضي بقبولهم في البرامج العادية، وليس في البرامج الموازية، ضمن الآليات التي تنص عليها أنظمة الجامعات التي سيرشحون للقبول فيها، لافتا أيضا إلى احتمالية أن يعقد امتحان تقييم مستوى للطلبة.
وتنص غالبية الأنظمة في الجامعات أن يدرس الطالب (50%) على الأقل من الخطة الدراسية المعتمدة للتخصص في الجامعة، فيما لا تعادل للطالب المواد التي درسها في جامعة أخرى وكان معدله فيها اقل من (70%).
وحول إمكانية وقدرة الجامعات على استيعاب الـ(800) طالب في تخصص الطب، أوضح أن هؤلاء الطلبة سيتم توزيعهم على الجامعات الأربعة التي تطرح تخصص الطب، وسيتم قبولهم وفقا للسنوات الدراسية، ما قد يخفف العبء على تلك الجامعات.
وتشير احصاءات وزارة التعليم العالي حول عدد طلبة الطب العائدين إلى أن (376) معدلاتهم 85 فما فوق و(50) طالبا في السنة السادسة، منهم (41) معدلهم (85%) فما فوق (106) طلاب في السنة الخامسة، منهم (26) طالبا بمعدل 85 فما فوق و (64) في السنة الرابعة، منهم 52 طالبا بمعدل 85 فما فوق و(118) في السنة الثالثة منهم (75) طالبا بمعدل 85 فما فوق و(151) في الثانية، منهم (86%) طالب بمعدل 85 فما فوق و(179) في السنة الأولى ، منهم (96) طالبا بمعدل 85 فما فوق.
وينحصر تخصص الطب في أربع جامعات: الأردنية، ومؤتة والهاشمية والعلوم والتكنولوجيا.
وكان وزير التعليم العالي والبحث العلمي عقد اجتماعين في أوقات مختلفة مع عمداء كليات الطب في الجامعات الأربعة، للتباحث في آليات قبول هؤلاء الطلبة، وفقا للأنظمة والقوانين، حيث سيصار إلى وضع آلية تنسجم مع الأنظمة والتعليمات وتراعي مصلحة الطلبة.
في حين أن الطلبة من باقي التخصصات، سيكون قرار قبولهم أسهل، لجهة الحدود الدنيا لمعدلات القبول، وكذلك توفر شواغر في الجامعات لقبولهم.
وفيما لم يوضح المصدر سبب عدم شمول الطلبة العائدين من الجامعات السورية، إلا أن تصريحات سابقة للمسؤولين في وزارة التعليم العالي، أشارت إلى أن الدراسة في الجامعات السورية مستمرة، وأن فقط (230) طالبا وطالبة راجعوا الوزارة لتسجيل بياناتهم من أصل (3000) طالب وطالبة.
إساءة الاختيار
على صعيد متصل، تعلن لجنة تنسيق القبول الموحد عند الساعة السابعة من مساء اليوم، على صفحتها على شبكة الانترنت (www.admhec.gov.jo (http://www.admhec.gov.jo/)) أسماء (1200) طالب وطالبة رشحوا للقبول في جامعات الجنوب ممن اساءوا الاختيار، وكانت معدلاتهم أقل من (80%)، ممن تقدموا بطلبات الى وحدة تنسيق القبول الموحد في وزارة التعليم العالي.
ويشمل الترشيح إلى جامعات: مؤتة والحسين بن طلال والطفيلة التقنية وفرع الجامعة الأردنية في العقبة، وكليات: الكرك والشوبك والعقبة التابعة لجامعة البلقاء التطبيقية.
ويراعى في ترشيح الطلبة الحدود الدنيا لمعدلات القبول التنافسية في قائمة القبول التنافسية التي أعلنت في وقت سابق.
وكان مجلس التعليم العالي، وافق على ترشيح طلبة ممن كانت معدلاتهم اقل من (80%) للقبول في جامعات وكليات الجنوب، ضمن الشواغر المتاحة فيها والحدود الدنيا لمعدلات القبول التي تنص عليها أسس القبول، على أن يتم توزيعهم على الجامعات مع مراعاة الحدود الدنيا لمعدلات القبول التنافسية في التخصصات المتاح القبول فيها.

سلطان الزوري
09-22-2011, 04:41 PM
حوار بعد 57 يوماً من الاعتصام بين «المكاتب الهندسية» و «النقابة» على مدخل قاعة




عمان - طارق الحميدي - في خطوة تصعيدية جديدة نقلت هيئة المكاتب الهندسية اعتصامها إلى قاعة بداخل نقابة المهندسين بالتزامن مع اجتماع مقرر لمجلس النقابة يجري في القاعة ذاتها.
وللمرة الاولى منذ بدء الاعتصام قبل أكثر من 57 يوما تحاور المعتصمون مع نقيب وأعضاء مجلس النقابة بشكل مباشر على مدخل القاعة إلا أن هذا الحوار لم يسفر عن أي نتيجة بعد أن تصلب الطرفان عند موقفهما.
وعلى الرغم من ان الاعتصام جاء كخطوة تصعيدية من المكاتب الهندسية الا انه شكل الفرصة الاولى للحوار بين مجلس النقابة والمعتصمين حيث تحاوروا لفترة وجيزة وتبادلوا وجهات النظر حول سبب الاعتصام ووسائل حله.
ويذكر ان اصحاب المكاتب الهندسية بداوا اعتصاما في 27 تموز الماضي في مقر الهيئة في الدائرة الفنية بنقابة المهندسين للمطالبة باقرار نظام المكاتب الهندسية المقترح من قبل مجلس الهيئة.
ودار خلال الاعتصام حوار بين نقيب المهندسين عبدالله عبيدات ونائب النقيب ماجد الطباع من جهة ورئيس هيئة المكاتب الهندسية رايق كامل والمعتصمين من جهة اخرى.
واكد عبيدات سعي النقابة إلى تعزيز دور الهيئة من خلال النظام الجديد الذي أقرته لجنة تضم أعضاء في هيئة المكاتب واصحاب مكاتب هندسية وأعضاء من مجلس النقابة.
وشرح عبيدات في حديثه لأصحاب المكاتب الهندسية السبب الحقيقي وراء رفض مجلس النقابة للنظام الذي تقدمت به هيئة المكاتب الهندسية، مؤكدا انه مخالف لقوانين النقابة، واصفا اياه بالقانون الانفصالي الذي سيؤدي الى إضعاف النقابة، ورافضا ما اسماه الاستعانة بإطراف خارجية على نقابة المهندسين.
وأعاد عبيدات التذكير بالأسباب التي أدت الى تأخير اقرار قانون عصري للمكاتب الهندسية نتيجة تعنت رئيس الهيئة ، ورفع الهيئة نظاما ثانياً لوزارة الإشغال العامة في الوقت الذي كانت النقابة أرسلت نظاما معدا ومتوافقاً عليه من الهيئة العامة للمكاتب.
ومن جانبه اكد نائب نقيب المهندسين ماجد الطباع ان النظام التي اقرته اللجنة قابل للنقاش والتعديل، مشيرا الى ان مجلس النقابة نشر النظام على الموقع الالكتروني للنقابة ، وهو مستعد لتلقي اى اقتراحات من قبل الهيئة العامة للمكاتب الهندسية.
واشار الى ان هذا النظام لن يقر قبل اخذ راي الهيئة العامة لهيئة المكاتب الهندسية،ويستطيع اي مهندس وضع اقتراحاته من خلال الموقع الالكتروني، داعياً الجميع تقديم اقتراحاتهم.
واصر القائمون على الاعتصام تنفيذ مطالبهم وبالموافقة على النظام الذي تم إعداده من قبل هيئة المكاتب، واصفين اصرار مجلس النقابة برفض النظام بانه تعسف.
وطالب رئيس هيئة المكاتب الهندسية رايق كامل مجلس النقابة باعادة النظر في موقفها من النظام المقترح من قبل الهيئة متهما اياه بعدم الاكتراث به او النظر اليه.
واشار كامل بان المكاتب الهندسية ترفض رفضا قاطعا أي محاولة للانفصال عن جسم النقابة لكنها تريد المزيد من الحرية في اتخاذ القرارات حسب تعبيره.
وقال كامل في تصريح صحفي ابلغنا مجلس النقابة اننا سنستمر بالاعتصام الى ان تتحقق جميع المطالب المشروعة للمكاتب الهندسية المتمثلة في اصدار نظام عصري يستجيب لمطالب تطوير وتنظيم مهنة العمل الهندسي الاستشاري والارتقاء بها بالاضافة الى تحقيق مصالح اصحاب المكاتب المشروعة والعاملين في هذه المكاتب بما يضمن لهم حياة كريمة وشريفة.
واضاف كانت الخطوة الاخيرة احدى وسائل التصعيد التي اقترحها اصحاب المكاتب لاشعار مجلس النقابة بمطالبهم، وان وسائل التصعيد سوف تتعدد في المرات القادمة وبما يؤكد على ان الاعتصام الذي مضى عليه 57 يوما سيبقى مستمرا الى ان تتحقق مطالب المكاتب.
واوضح ان المعتصمين قاموا بمغادرة قاعة مجلس النقابة حتى لايفسر وجودهم بانه تعطيل لمصالح المهندسين، مشيرا الى ان المعتصمين سوف يستمرون في الاعتصام داخل المجلس لحث المجلس على الاستجابة لمطالب اصحاب المكاتب الهندسية.
واشار اعضاء في الهيئة الى وجود مبادرات لعقد اجتماع مشترك بين مجلسي النقابة والهيئة للوصول الى حلول ولكن مجلس الهيئة اكد انه لابد من وجود ضمانات متهمين مجلس النقابة بانه اخلف وعوده في مرات سابقة.
واكد كامل على ان أي مبادرة للحل يجب ان ترتكز على ان هناك نظاما اصوليا موجودا لدى الحكومة وان أي نظام يتم الاتفاق عليه يجب ان يعتبر تحديثا لذلك النظام ولن يوافق مجلس الهيئة على عرضه أي جهة لكونه مقراً سلفا.

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:33 AM
الملك يهنئ خادم الحرمين الشريفين بالعيد الوطني لبلاده


عمان - بترا

بعث جلالة الملك عبدالله الثاني برقية تهنئة امس الى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ملك المملكة العربية السعودية بمناسبة العيد الوطني للمملكة.

وتمنى جلالته أن يعيد هذه المناسبة على خادم الحرمين الشريفين وهو ينعم بالصحة والعافية، وعلى الشعب السعودي الشقيق وقد تحققت تطلعاته بالمزيد من التقدم والازدهار.
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:34 AM
البخيت يزور بيت عزاء المرحوم الفنان محمود صايمه


عمان - بترا

زار رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت يرافقه وزير الثقافة جريس سماوي امس بيت عزاء آل صايمه في عمان وقدم التعازي بوفاة الفنان محمود صايمه الذي انتقل الى رحمة الله تعالى الثلاثاء الماضي بعد اصابته بجلطة قلبية حادة.

واعرب رئيس الوزراء عن اصدق مشاعر التعازي والمواساة لآل الفقيد والاسرة الفنية والثقافية بوفاة الفنان محمود صايمه.

وتحدث رئيس الوزراء امام نقيب الفنانين الاردنيين حسين الخطيب وجمع من الفنانين الموجودين في بيت العزاء، واكد ان المرحوم الفنان صايمه كان احد الفنانين الذين تركوا بصمات واضحة وقدموا اعمالا فنية ودراميه رفدت مسيرة الحركة الفنية الاردنية بالعديد من المسرحيات والمسلسلات عبر اسلوب كوميدي.

واكد البخيت ضرورة ايجاد صندوق لدعم الدراما الاردنية واعادتها الى سابق عهدها والقها الذي شهدته قبل عدة عقود.

واشار رئيس الوزراء الى اهمية القيمة الحضارية للفن في ارشفة الذاكرة الوطنية ودعم وتعزيز الهوية والثقافة الوطنية.
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:35 AM
دعوة طلبة مكرمة أبناء المعلمين لمراجعة الجامعات الاحد


عمان - الدستور

دعت وزارة التربية والتعليم، الطلبة أبناء المعلمين الحاصلين على شهادة الدراسة الثانوية العامة للدورة (الصيفية أو الشتوية) 2011 الذين قبلوا ضمن قوائم مكرمة أبناء المعلمين لمراجعة منسق الوزارة في الجامعة لاستكمال اجراءات الايفاد اعتبارا من بعد غد الاحد ولمدة شهر.وطلبت الوزارة من الطلبة احضار صورة عن كشف العلامات، وصورة عن دفتر العائلة، وصورة عن هوية الأحوال المدنية وصورة عن الهوية الجامعية وشهادة عدم محكومية وسند الكفالة -ينظم سند الكفالة مع الموفد وكفيله على أربع نسخ يحتفظ كاتب العدل بنسخة وتسلم باقي النسخ للمنسق- والعقد الخاص بالطالب المبعوث والايصالات المالية للفصل الأول من العام الدراسي 2011/ 2012 مختومة من الجامعة حسب الأصول.

التاريخ : 23-09-

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:35 AM
«التيار الوطني» يندد بإساءات سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق الأردن


عمان - الدستور

ندد حزب التيار الوطني بما صدر من اساءات بحق الاردن عن سلطات الاحتلال الاسرائيلي اخيرا واعتبرها اعتداء صارخا على الشرعية والأعراف الدولية.

وأكد حزب التيار الوطني أنه يراقب باهتمام شديد المنهجية السياسية والإعلامية التي تتبعها سلطات الاحتلال الإسرائيلي ويمينها المتطرف تجاه الأردن بكل ما تحمله هذه المنهجية من صلف وعنجهية.

واشار الحزب في بيان له امس الى ضحالة الإسرائيليين السياسية في فهم الحالة الأردنية، واهمين أن مخططاتهم ومشاريعهم التصفوية للقضية الفلسطينية سيمكنها من أن تجد لها موطئ قدم في غير أرض فلسطين المحتلة. وقال البيان ان اهتمام الحزب ومتابعته اليومية لما يصدر عن الكيان الصهيوني، وبعض رموزه المتطرفة الهوجاء، ليس إلاّ اهتماما بمعرفة ما بلغه العقل الإسرائيلي من ترد وارتباك وانعدام في الوزن، مشيرا الى أن «التيار الوطني» يثق بقدرة الأردن، نظاما وحكومة وشعبا، على تفويت أية فرصة قد ينفد منها هذا الكيان لإيجاد فوضى على الساحة الوطنية خدمة لمؤامراته.

واكد أن اللغة الواضحة التي تحدث بها جلالة الملك عبد الله الثاني مؤخرا، وفي غير مناسبة، للرد على دعاة الوطن البديل يفترض أن تطمئن الأردنيين جميعا حيال مستقبل بلدهم، معتبرا التصريحات الملكية الحازمة والحاسمة ليست كلاما عابرا أو احتواء لوضع سياسي معين بل تعبيرا دقيقا وعميقا عن حقيقية موقف الدولة الأردنية وإرادتها في الدفاع عن وجودها بالقدر الذي تعمل بكل جهد لإقامة الدولة الفلسطينية على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشريف.

ولفت الى أن كل ما صدر عن الكيان الاحتلالي وإعلامه وبعض رموزه يأتي للتأكيد على مأزق هذا الكيان وضعفه تجاه التحولات الكبيرة في الشارع العربي، وهو يغطي هذا الضعف بإطلاق مواقف عدائية واستفزازية تقطر سما وحقدا تجاه الأردن.

واعتبر البيان تأكيد جلالة الملك في تصريحات صحفية لـ»وول ستريت جورنال» من أن «قادة إسرائيل يدفنون رؤوسهم في الرمال» يشكل توصيفا دقيقا لحالة العمى السياسي الذي يصيب دولة الكيان والغباء الشديد الذي يسيطر على قادته، والذين لا يعتقدون أنهم وكيانهم أقرب إلى العزلة التامة، وان حل القضية الفلسطينية لا يكون الا بحل الدولتين عبر استئناف سريع للمفاوضات يحل قضايا الوضع النهائي.

واوضح الحزب أن الكيان الصهيوني ينسى أن في الأردن شعبا موحدا وجيشا قويا وقيادة حكيمة وإيمانا عميقا بأن الأردن لم ولن يكون ممرا للأجندة الصهيونية وأحقادها، وأن التفاف الأردنيين حول بلدهم وقيادتهم ليست محل شك أو مساومة وهم مستعدون للتضحية بالغالي والنفيس لصد المؤامرات ورد كيد الأعداء.
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:35 AM
اصابة «5» اشخاص في حادث تصادم بالرصيفة


الرصيفة - الدستور - اسماعيل حسنين

اصيب خمسة مواطنين من الجنسيتين الكويتية والاماراتية نتيجة حادث تصادم وقع على جسر ماركا باتجاه الرصيفة. وتم اخلاء المصابين الى مستشفى المواساة في ماركا ومستشفى الامير فيصل.

وحضر الى موقع الحادث مدير شرطة الرصيفة العميد شفيق الحلحولي ورئيس مركز امن حطين المقدم احمد العموش ومدير سير الرصيفة الرائد عيد الخريشا وباشرت الاجهزة الامنية التحقيق في الحادث.
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:36 AM
اصابة مواطن وابنه بعيارات نارية في المزار الجنوبي


الكرك – الدستور - منصور الطراونة

أصيب مواطن وابنه بعدة عيارات نارية اطلقها عليهم شخص يوم أمس امام محكمة المزار الجنوبي، وفقا لشهود عيان من مكان الحادث.

وأشار مصدر امني الى ان مشاجرة وقعت امام محكمة بداية المزار الجنوبي على خلفية قضية بين طرفي الخلاف تنظر فيها محكمة المزار الجنوبي.

ولفت المصدر الى قيام فرق الدفاع المدني بالمزار الجنوبي بعملية اسعاف ونقل المصابين الى مستشفى الكرك الحكومي لتلقي العلاج، لافتا الى قيام الاجهزة الامنية بتوقيف الشاب المتهم باطلاق النار على الشخصين.

وأشار مصدر في مستشفى الكرك الى ادخال احد المصابين الى غرفة العمليات لاجراء عملية جراحية.
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:37 AM
«النواب» يستنكر الصمت العربي والاسلامي حول حفر وتهديم تحت المسجد الاقصى


عمان - الدستور

اصدر مجلس النواب مساء امس بيانا استنكر فيه بشدة الصمت العربي والاسلامي حول ما يجري من اعمال حفر وتهديم تحت المسجد الاقصى وحوله.

وأدان البيان ما تقوم به اسرائيل من اعمال اجرامية، والتعدي على الحقوق الفلسطينية في القدس الشريف، من استيلاء على المنازل والتهجير القصري للسكان، خاصة المجاورين للمسجد الاقصى وقبة الصخرة المشرفة، والتوسع في المستوطنات من اجل تهويد القدس وتغير معالمها.

وطالب البيان البرلمانات العربية والاسلامية والدولية تحمل المسؤولية والوقوف في وجه اسرائيل ازاء هذا التعنت الاجرامي الاسرائيلي.




التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:38 AM
«تطبيقات تكنولوجيا الفضاء» يوصي بضرورة قيام دول «المؤتمر الاسلامي» بالمشـروعات التعاونية


عمان - بترا

اوصى المشاركون في ختام اعمال مؤتمر تطبيقات تكنولوجيا الفضاء في ادارة الموارد المائية امس بضرورة قيام دول منظمة المؤتمر الاسلامي بالمشروعات التعاونية من أجل تسهيل بناء القدرات في مجالات تطبيقات التكنولوجيا الفضائية في إدارة موارد المياه والتنقيب عن المياه الجوفية.

واكد المشاركون في المؤتمر الذين مثلوا 12 دولة اعضاء في منظمة المؤتمر الاسلامي ونظمه المركز الجغرافي الملكي الاردني بالتعاون مع الشبكة البينية الاسلامية لعلوم وتكنولوجيا الفضاء ووكالة الفضاء الباكستانية (سوباركو) بضرورة قيام الدول الأعضاء في المنظمة باجراء الدراسات المائية المعمقة، مع إشارة خاصة إلى الرطوبة الجوية بمعنى الفيضانات الشديدة والجفاف لان التغير المناخي هو مصدر قلق كبير يواجه هذه الدول وله الاثر الكبير في نقص الموارد المائية المتاحة.

واوصوا بمواصلة عقد الشبكة البينية الاسلامية لعلوم وتكنولوجيا الفضاء دورات تدريبية في استخدام الأرض والبيانات الفضائية عن التطبيقات الهيدرولوجية لفهم سلوك نظام الانهار واستراتيجيات الحماية من الفيضانات.

كما اوصوا بعقد ندوات للدول الاعضاء في منظمة المؤتمر الاسلامي حول الاستراتيجيات الفعالة لحصاد المياه في المناطق القاحلة والساحلية وإدارة النظام البيئي لفهم المشكلات والحلول المتعلقة بها.

وناقش الخبراء والمختصون في تكنولوجيا الفضاء وادارة الموارد المائية على مدى خمسة ايام اوراقاً علمية متعلقة بالدراسات المائية واستخدام تكنولوجيا الفضاء وتطبيقاتها.
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:39 AM
«النواب» يرفض «دسترة» محكمة أمن الدولة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1439_357218.jpgعمان - الدستور - مصطفى الريالات ونسيم عنيزات

رفض مجلس النواب امس «دسترة» محكمة أمن الدولة، وذلك خلال مناقشة مشروع تعديل الدستور الأردني حيث صوت 54 نائبا بالرفض،و32 نائبا بالموافقة فيما غاب عن الجلسة 34 نائبا.

ورفض نواب قرار اللجنة القانونية الذي اقترح الغاء محكمة امن الدولة من المادة 35 الواردة في مشروع تعديل الدستور وذلك في الجلستين اللتين عقدهما مجلس النواب امس برئاسة فيصل الفايز وحضور رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت وهيئة الوزارة.

ولم تحصل المادة نفسها الواردة في مشروع تعديل الدستور والتي تحدد الجرائم التي تنظرها المحكمة لعدم حصولها على موافقة ثلثي اعضاء مجلس النواب.

وينص التعديل كما ورد من الحكومة والذي رفضه «النواب « على انه « تشكل بقانون محكمة امن دولة يقتصر اختصاصاتها على جرائم الخيانة العظمى والتجسس والارهاب والاتجار بالمخدرات».

وفشل ايضا مقترح نيابي تقدم به النائب عبدالله النسور باسم 35 نائبا الذي نصه( تشكل محكمة نظامية مختصة مرتبطة بالسلطة القضائية للنظر في قضايا الاستثناءات الواردة في الفقرة الثانية من المادة 110 في الدستور) وذلك بعد ان فشل هذا المقترح بالحصول على موافقة ثلثي اعضاء المجلس.

وامام فشل قرار اللجنة القانونية وعدم نجاح المادة كما وردت في مشروع تعديل الدستور عند التصويت وفشل المقترح المقدم من 35 نائبا تم العودة حكما الى نص المادة كما وردت في الدستور والتي تنص على الاتي « تمارس المحاكم الخاصة اختصاصها في القضاء وفقا لاحكام القوانين الخاصة بها «.

وحظيت المادة 33 والمادة 35 من مشروع التعديلات بمساحة واسعة من المناقشات لارتباط المادتين بمحكمة امن الدولة وجرائم التجسس والارهاب وجرائم المخدرات والخيانة العظمى.

وفي هذا الاطار دفع نواب باتجاه الابقاء على محكمة امن الدولة حيث تبنى النائب مازن القاضي وجهة النظر هذه حيث تحدث باسمه ونيابة عن كتلة العمل الوطني الديمقراطي وكتلة الشعب وكتلة الجبهة الوطنية وكتلة حزب التيار الوطني وعدد كبير من النواب وطالب بالابقاء على محكمة امن الدولة خاصة وان الجرائم التي تنظرها محددة في القانون وهي الخيانة العظمى وجرائم المخدرات والارهاب والتجسس وقراراتها خاضعة للطعن امام محكمة التمييز.

وطالب القاضي بوجوب عدم تسييس محكمة امن الدولة وانه يجب التوقف كثيرا عندما نصوت على هذه المادة خاصة في هذه الظروف.

كما طالب نواب ايضا بالابقاء على المحكمة مشيدين بدورها والقائمين عليها بتعاملها الاحترافي والمهني والذي كان لها دور فاعل في حماية الوطن.

فيما دفع نواب اخرون بالاخذ بقرار اللجنة القانونية الذي الغى محكمة امن الدولة، مشيرين الى عدم جواز التقاضي امام المحاكم العسكرية في ظل الاصلاح المنشود.

واشاروا الى ان القضاء المدني قادر على التعامل مع هذه الجرائم وانه يجب منح السلطة القضائية الاستقلال الكامل وعدم الانتقاص من دورها.

فيما طالب نواب اخرون باستبدال محكمة امن الدولة بمحكمة خاصة تتبع للمحاكم النظامية.

وكان المجلس في بداية الجلسة اقر المادة الدستورية ورقمها ثلاثون الواردة في مشروع التعديلات الدستورية المتعلقة باليآت وضع القوانين المؤقتة وفق ما وردت من اللجنة القانونية ليصبح نصها على النحوالاتي:

1ـ عندما يكون مجلس النواب منحلا يحق لمجلس الوزراء بموافقة الملك ان يضع قوانين مؤقتة لمواجهة الامور الاتي بيانها :

أـ الكوارث العامة ب ـ الحرب واعلان الطوارىء ج ـ الحاجة الى نفقات ضرورية ومستعجلة لا تحتمل التأجيل.

ويكون للقوانين المؤقتة التي يجب ان لا تخالف احكام الدستور قوة القانون على ان تعرض على مجلس الامة في اول اجتماع يعقده وعلى المجلس البت فيها خلال دروتين عاديتين متتاليتين من تاريخ احالتها وله ان يقر هذه القوانين اويعدلها اويرفضها فاذا رفضها اوانقضت المدة المنصوص عليها في هذه الفقرة ولم يبت فيها وجب على مجلس الوزراء بموافقة الملك ان يعلن بطلان نفاذها فورا ومن تاريخ ذلك الاعلان يزول ما كان لها من قوة القانون على ان لايؤثر ذلك في العقود والحقوق المكتسبة.

2ـ يسري مفعول القوانين المؤقتة بالصورة التي يسري فيها مفعول القوانين بمقتضى حكم المادة 93 من هذا الدستور.

كما اقر المجلس المادة الدستورية رقم 31 الواردة في مشروع تعديل الدستور ووافقت عليها اللجنة القانونية والتي نصها الاتي :

تعدل المادة (98 ) من الدستور باعتبار ما ورد فيها فقرة (1 ) واضافة الفقرتين (2 ) و(3 ) اليها بالنصين التاليين :- 2 ـ ينشأ بقانون مجلس قضائي يتولى جميع الشؤون المتعلقة بالقضاة النظاميين.

3 ـ مع مراعاة الفقرة (1) من هذه المادة يكون للمجلس القضائي وحده حق تعيين القضاة النظاميين وفق احكام القانون.

يشار الى ان البند(1 ) من هذه المادة ينص على الاتي:.

1 _ يعين قضاة المحاكم النظامية والشرعية ويعزلون بارادة ملكية وفق احكام القوانين.

واقر المجلس المادة رقم (32 ) وفق ما وردت في مشروع التعديلات الدستورية والتي نصها ( تعيين انواع المحاكم ودرجاتها واقسامها واختصاصاتها وكيفية ادارتها بقانون خاص على ان ينص هذا القانون على انشاء قضاء اداري على درجتين ).

كما اقر المجلس المادة 33 وفق ما وردت في مشروع تعديل الدستور مع اجراء تعديل على الفقرة الثانية منها باضافة جرائم العملة واصبح نصها على النحوالتالي :_ 1 ـ المحاكم مفتوحة للجميع ومصونة من التدخل في شؤونها.

2 ـ لا يجوز محاكمة اي شخص مدني في قضية جزائية لا يكون جميع قضاتها مدنيين ويستثنى من ذلك جرائم الخيانة والتجسس والارهاب وجرائم المخدرات وجرائم العملة.

3 ـ جلسات المحاكم علنية الا اذا قررت المحكمة ان تكون سرية مراعاة للنظام العام اومحافظة على الاداب وفي جميع الاحوال يكون النطق بالحكم في جلسة علنية.

4 ـ المتهم بريء حتى تثبت ادانته بحكم قطعي.

وبذلك يكون قد سقط بالتصويت قرار اللجنة القانونية الذي يلغي العبارة ( ويستثنى من ذلك جرائم الخيانة العظمى والتجسس والارهاب والاتجار بالمخدرات) الواردة في البند الثاني من نص هذه المادة قبل تعديلها.

ووافق المجلس على المادة 34 من مشروع تعديل الدستور وفق ما وردت من اللجنة القانونية والتي نصها على النحوالتالي:

1 ـ تتألف مجالس الطوائف الدينية وفقا لاحكام القوانين التي تصدر خاصة بها وتحدد في هذه القوانين اختصاصات المجالس المذكورة بشأن مسائل الاحوال الشخصية والاوقاف المنشأة لمصلحة الطائفة ذات العلاقة اما مسائل الاحوال الشخصية لهذه الطائفة فهي مسائل الاحوال الشخصية للمسلمين الداخلة في اختصاص المحاكم الشرعية.

2ـ تطبق مجالس الطوائف الدينية الاصول والاحكام المتعلقة بمسائل الاحوال الشخصية التي لا تعتبر من مسائل الاحوال الشخصية للمسلمين الداخلة في اختصاص المحاكم الشرعية على ان تنظم تشريعات هذه المجالس شروط تعيين قضاتها واصول المحاكمات امامها.

بعد ذلك قرر النائب الاول لرئيس مجلس النواب عاطف الطراونة رفع الجلسة الى موعد لاحق لم يحدده.





* لقطات

- اعتصم العشرات من أبناء عشائر بني حميدة أمام مجلس النواب مساء امس للمطالبة بشمول ابنهم معاذ بريزات بالعفو العام.

- نفت النائب ريم بدران نيتها للترشح لمقعد رئاسة مجلس النواب في بيان صدر عنها امس.. وقالت النائب بدران في بيانها بأنها وقبل ان تتخذ أي قرار بهذا الشان ستتشاور مع جميع النواب في كتلة التغيير اولا ومع النواب الاخرين ثانيا.

- اعتصم مجموعة من الشباب أمام مجلس النواب امس احتجاجا على ما وصفوه إساءة النائب علي الخلايلة للشباب خلال مناقشة مجلس النواب لبند تخفيض سن المرشحين للبرلمان الى 25 عاما قبل ايام.

- اعترض احد المواطنين المتواجدين في شرفات مجلس النواب على تكرار موافقة النواب على التعديلات الدستورية.

- وقع 30 نائبا على مذكرة تبناها النائب سالم الهدبان تطالب بايجاد وسائل مواصلات تخدم سكان بعض القرى الواقعة شرق عمان.
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:41 AM
توقع إنتاج نحو «175» ألف طن زيتون و«27» ألف طن زيت الموسم الحالي


عمان - الدستور - محمود كريشان

تشهد معاصر الزيتون مع اقتراب بدء موسم عملها المتوقع في العشرين من الشهر المقبل حالة استنفار كامل من التجهيزات والاستعدادات واعمال الصيانة وسط توقعات رسمية ببلوغ الإنتاج نحو174514 طنا من ثمر الزيتون واكثر من 26929 طنا من زيت الزيتون.

وقال مدير الإعلام في وزارة الزراعة د. نمر حدادين لـ»الدستور» انه وفي احصائية صدرت امس عن مديرية تكنولوجيا المعلومات وادارة المعرفة في الوزارة، فإن التقديرات الأولية تشير لتخصيص نحو143541 طن زيتون لإنتاج الزيت، و30203 اطنان للكبيس.

واشار حدادين الى ان تعليمات وزارة الزراعة التي تنظم الرقابة على معاصر الزيتون العاملة في المملكة تتضمن شروطا بيئية وصحية وسلامة مهنية إضافة إلى الشروط الخاصة من حماية مصادر المياه السطحية والجوفية من التلوث، مبينا انه تمت متابعة مدى تطبيق هذه التعليمات من خلال لجنة وطنية ترأسها وزارة الزراعة بعضوية كل من وزارات البيئة والصحة والمياه والري والشؤون البلدية ونقابة أصحاب المعاصر.

ولفت حدادين الى أن الاردن انضم العام 2002 إلى عضوية المجلس الدولي للزيتون الذي أسس العام 1959 ومقره الدائم مدريد حيث يشغل الأردن موقعا مهما في المجلس الذي يهدف لتشجيع استهلاك منتجات الزيتون في العالم وتحسين نوعيتها بخاصة كلفة إنتاجها وتعزيز أطر التعاون التقني بين الدول الأعضاء في مجال الزيتون وزيت الزيتون وتنفيذ الأبحاث الهادفة لتطوير أساليب حديثة في زراعة الزيتون وتصنيع منتجاته اضافة لتأهيل الكوادر العاملة في هذا القطاع في الدول الأعضاء به.
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:41 AM
المملكة العربية السعودية تحقق إنجازات عظيمة وتحولات كبرى بفضل توجيهات قيادتها الرشيدة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1439_357209.jpgعمان - الدستور - د. محمد محمود العناقرة

تحتفل الأسرة السعودية الكبيرة في هذا اليوم بالذكرى الواحد والثمانين لليوم الوطني السعودي العزيز على قلوب جميع المواطنين السعوديين والعرب والأردنيين خاصةً المحبين جميعاً للمملكة العربية السعودية. أنه يوم السيادة والكرامة ثمرة الكفاح والجهاد، إنه اليوم الوطني السعودي الذي يصادف في الثالث والعشرين من شهر أيلول من كل عام.

منذ توحيد المملكة العربية السعودية على يد المغفور له بإذن الله تعالى الملك المؤسس عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، سنة اثنتين وثلاثين وتسعمائة وألف من الميلاد، توالى على حكم البلاد أبناؤه البررة من بعده، الملك سعود بن عبد العزيز رحمه الله، والملك فيصل بن عبد العزيز رحمه الله، والملك خالد بن عبد العزيز رحمه الله، والملك فهد بن عبد العزيز رحمه الله، وفي عام ألفين وخمسة من الميلاد بويع الملك عبد الله بن عبد العزيز ملكاً للبلاد وعين الأمير سلطان بن عبد العزيز ولياً للعهد ونائباً لرئيس مجلس الوزراء، والأمير نايف بن عبد العزيز نائباً ثانياً لرئيس مجلس الوزراء.

اتسم عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز بسمات حضارية ومدنية رائدة جسدت ما اتصف به رعاه الله من صفات متميزة من أبرزها تمسكه بكتاب الله وسنة رسوله، وتفانيه في خدمة وطنه ومواطنيه وأمته الإسلامية، والمجتمع الإنساني بأجمعه، في كل شأن داخل الوطن وخارجه حتى لقب بملك الإنسانية.

وقد اكتسب الملك عبدالله بن عبد العزيز بهذه الشخصية الإنسانية والقيادية محبة شعبه السعودي وأمته العربية والإسلامية، وتقدير جميع شعوب العالم، فهو ملك متواضع يحب الناس، يجد نفسه بين البسطاء لا يحب المظاهر ولا التكلف، يلغي الحواجز قدر المستطاع، مؤمن بأنه لم يصيبه إلا ما كتب الله له، وقور ترتسم على محياه سيماء الحكمة والحنكة، يحب قلة الكلام وكثرة العمل، فإذا تكلم أجاز، ولا يقول إلا ما يفعل، شيمته الوفاء إذا عاهد، ولا يعد إلا بما يستطيع تنفيذه واسع الصدر له مقدرة عظيمة على الصبر، عفيف النفس، كريم في غير إسراف يؤمن بأن الحياة موقف صدق، والعمر لحظة شجاعة عامرة بالإيمان.

أدرك الملك عبد الله بن عبد العزيز منذ باكر شبابه أن العدل أساس الملك، وأن العدل دليل مكارم الأخلاق، وأول هذه المكارم التواضع، والتواضع يجلب محبة الناس، ومحبة الناس من محبة الله للعبد، وإذا أحب الناس ولي أمرهم أعانوه على إقامة العدل وشاركوه المسؤولية، فكانوا لمروءته أوفياء وعلى عهده أمناء، يدينون له بالولاء في حضوره وغيابه، وقد عبّر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز عن هذه المعاني بإيجاز بليغ في خطابه التاريخي للأمة بمناسبة توليه العرش قائلاً: «أسال الله سبحانه وتعالى أن يمنحني القوة على مواصلة السير في النهج الذي سنه مؤسس المملكة العربية السعودية العظيم جلالة الملك عبد العزيز آل سعود – طيب الله ثراه – واتبعه من بعده أبناؤه الكرام رحمهم الله».

وقد أولى خادم الحرمين الشريفين اهتماماً كبيراً بالمشاعر المقدسة؛ حيث أمر بتوسعة المسجد الحرام وذلك بإضافة ساحات شمالية للحرم تصل مساحتها إلى سبعمائة وخمسين ألف متر مربع، وأنفاقاً للمشاة، ومحطة للخدمات مساحتها ثلاثمائة ألف متر مربع تقريباً، وتعد هذه التوسعة هي الأكبر على مر العصور.

الصحة

ويشهد القطاع الصحي في المملكة العربية السعودية تطوراً ملحوظاً، حيث بلغ عدد المستشفيات أكثر من مائتين وعشرين مستشفى حكومي، وأكثر من ألفي مركز صحي موزع على جميع مدن المملكة وقراها. وتعنى الدولة كذلك بذوي الاحتياجات الخاصة فأنشأت المراكز المتخصصة لتوفير الخدمة الشاملة لهم سواء كانت علاجية أو تعليمية أو تأهيلية، وقامت بدور فاعل في مهمة تثقيف وتوعية المجتمع بمسببات الإعاقة وطرق الوقاية منها مما يساعد على الحد من انتشارها وتفادي حدوث الكثير منها.

الصناعة

وأما في قطاع الصناعة فتحتل المملكة العربية السعودية المرتبة الأولى عالمياً في إنتاج النفط حيث تبلغ طاقتها الإنتاجية أربعمائة وأربعة وعشرين ألف طن، كما تحتل المرتبة الخامسة عالمياً في احتياط الغاز والعاشرة في إنتاجه، هذا وقد دشن الملك عبد الله بن عبد العزيز أربع مدن صناعية، وتشير التقديرات إلى أن هذه المدن الجديدة ستسهم في الناتج المحلي بقيمة مائة وخمسين مليار دولار بحلول عام ألفين وعشرين.

السياحة

ويشغل القطاع السياحي أهمية متزايدة في الاقتصاد السعودي ويعول عليه في تحفيز النمو الاقتصادي، وتنويع مصادر الدخل وتوليد المزيد من فرص العمل.

وتحوي المملكة العديد من المعالم الأثرية في معظم مناطقها، منها مدائن النبي صالح عليه السلام، ومدينة تاروت التي تضم آثاراً تعود إلى خمسة آلاف عام قبل الميلاد، وبعض القصور والنقوش التي تعود للقرن السابع قبل الميلاد.

هذا وقد شهدت السياحة تزايداً ملحوظاً، حيث بلغ عدد السياح عام ألفين وتسعة أكثر من عشرين مليون سائح وتسعى المملكة إلى زيادة عدد السياح إلى ما يزيد عن مائة مليون سائح بحلول عام ألفين وعشرين.

الرياضة

وبدعم واهتمام من خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز شهدت الرياضة السعودية تقدماً ملحوظاً، حيث لم تكتف المملكة بإنشاء النوادي الرياضية ومرافقها، بل تعدته للوصول إلى العالمية من خلال تحقيق العديد من البطولات الإقليمية والدولية.

التعليم العالي

أما في قطاع التعليم العالي فقد تم إنشاء وزارة التعليم العالي السعودي عام ألف وتسعمائة وخمسة وسبعين من الميلاد لتتولى مسؤولية الإشراف والتخطيط والتنسيق لاحتياجات المملكة في مجال التعليم العالي، سعياً لتوفير الكوادر الوطنية المتخصصة في المجالات الإدارية والعلمية بما يخدم الأهداف التنموية الوطنية حيث تعيش المملكة في عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز عصرها الذهبي في مجال التعليم العالي، حيث زيادة أعداد الجامعات إلى ما يناهز الثلاثين جامعة بدلاً من (8) جامعات خلال سنوات قليلة، بالإضافة إلى النقلة النوعية في مجال البحث العلمي والتوجيهات الملموسة نحو الارتقاء بالتخصصات المختلفة لمواكبة سوق العمل للارتقاء بالمخرجات المختلفة والحد من البطالة.

لقد أولى خادم الحرمين الشريفين اهتماماً كبيراً بالتعليم باعتباره قاطرة التقدم في البلاد، حيث جاء حجم الإنفاق عليه في صدارة خطة التنمية التاسعة 2010 – 2014م بقيمة (137) بليون ريال سعودي وذلك لرفع الطاقة الاستيعابية بالجامعات السعودية إلى (42) جامعة ليصل عدد المستجدين في نهاية الخطة نحو (1.7) مليون طالب وطالبة سنويا، وهذا الاهتمام أهل جامعتين سعوديتين لتكونا ضمن أفضل (500) جامعة في العالم حسب التصنيف الدولي الأخير للجامعات.

وقد قام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز بإطلاق مبادرته بالابتعاث الخارجي ومكرمته بإلحاق جميع الطلبة الدارسين على حسابهم الخاص بنظام الابتعاث والتي تعد من أكبر الدلائل التي توضح مدى الاهتمام بالبحث العلمي وبناء الإنسان والاستثمار في التنمية البشرية، ومبادرته للابتعاث الخارجي إلى أرقى الجامعات في الغرب أو في الشرق تؤكد حرص هذه القيادة على حصول أبنائها على أرقى مراحل التعليم، في وقت تعد العملية التعليمية ومخرجاتها أحد أهم ركائز المجتمعات الحديثة.

وتولى وزارة التعليم العالي بالمملكة العربية السعودية اهتماماً كبيراً بالبحث العلمي، الذي يعتبر رافداً مهماً من روافد التقدم العلمي والحضاري وجزءاً من مهمات الجامعات. إذ يتم دعم معاهد ومراكز البحوث المتخصصة، وعقد الندوات والمؤتمرات العلمية في الجامعات، مما أتاح لأعضاء هيئة التدريس فرصة النشاط العلمي المتخصص، والاطلاع على ما يستجد في مجالات اختصاصهم.

وفي عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز شهد التعليم العالي تطوراً نوعياً، فقد قام بدعم الجامعات ومؤسسات التعليم العالي للوصول ببرامجها إلى مستويات متقدمة، إذا أحدث عدداً من المبادرات النوعية التي ترمي إلى رفع مستوى الجودة في الجامعات وتمثل ذلك في ثلاثة مشاريع رئيسية. أولها مشروع تنمية الإبداع والتميز لأعضاء هيئة التدريس، وثانيها إنشاء مراكز للتميز العلمي والبحثي في الجامعات. أما المشروع الثالث فهو الإسهام مع الجامعات في دعم الجمعيات العلمية.

هذا وقد أمر الملك عبد الله بن عبد العزيز بإنشاء سبع عشرة جامعة في مختلف مدن المملكة، منها جامعة حائل، وجامعة الجوف وجامعة الدمام وجامعة المجمعة، ومن أهمها جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية (كاوست)، فقد تم تشييدها لتكون جامعة دولية للأبحاث على مستوى الدراسات العليا تكرس جهودها لانطلاق عصر جديد من الإنجاز العلمي في المملكة يعود أيضاً بالنفع على المنطقة والعالم.

وتسعى جامعة الملك عبد الله (كاوست) لتحقيق خطتها البحثية من خلال أربعة محاور إستراتيجية، وتتمثل فيما يلي: الموارد والطاقة والبيئة، والعلوم البيولوجية والهندسة البيولوجية، وعلم وهندسة المواد، والرياضيات التطبيقية والعلوم الحاسوبية، وقد أسست الجامعة مراكز بحوث متعددة التخصصات لدعم هذه المحاور.

ومما سعى إليه الملك عبد الله بن عبد العزيز العناية بالتعليم العالي الخاص، ليكون محل ثقة، وأن يستمر دوره جنباً إلى جنب مع الجامعات الحكومية، وقد بلغ عدد الجامعات الأهلية ثمان جامعات وأكثر من عشرين كلية صحية وهندسية.

كما وتقوم وزارة التعليم العالي بالإشراف على أعمال الملحقيات الثقافية ودعمها بالموظفين لتتمكن من رعاية شؤون الطلاب المبتعثين، والقيام بالدور الثقافي المناط بها للتعريف بالثقافة السعودية ورموزها وتوثيق علاقات التعاون العلمي والثقافي بين مؤسسات التعليم العالي في المملكة العربية السعودية ونظيراتها في الدول الأخرى، وتشرف الوزارة حالياً على ست وثلاثين ملحقية بعد أن كانت تشرف على اثنتي عشر ملحقية فقط، وهذا الانتشار أوجد جسراً لتواصل الثقافات، وكان له دور أساسي في توطيد العلاقات بين المملكة العربية السعودية والدول الأخرى.

الملحقية الثقافية في الاردن

ومن الملحقيات التي تشرف عليها الوزارة الملحقية الثقافية السعودية في الأردن التي أنشئت عام 1368 هـ/ الموافق 1966م استجابة لتنفيذ الاتفاقيات المبرمة بين البلدين الشقيقين، كتنسيق العمل الثقافي بين البلدين ومتابعة إجراءات تعيين المعلمين الأردنيين العاملين في المملكة العربية السعودية، والإشراف والمتابعة لجميع الطلبة السعوديين الدارسين في المملكة الأردنية الهاشمية، وكذلك التنسيق مع المؤسسات التعليمية والأكاديمية السعودية التي تضم الدارسين من الأردن.

وبتاريخ 1/7/1427هـ صدرت الموافقة السامية على ترشيح وزارة التعليم العالي لسعادة الدكتور/ علي بن عبد الله بردي الزهراني الأستاذ بجامعة أم القرى للعمل ملحقاً ثقافياً سعودياً لدى الأردن حيث باشر سعادته مهام عمله في 1/7/1427هـ الموافق 26/7/2006.

ومن ذلك الوقت أشرف الدكتور علي الزهراني على العمل الثقافي حيث أولى اهتماماً كبيراً بالطلبة فقد أنشئ في عهده نواد ٍ للطلبة في كل من مدينة عمان ومدينة إربد لتهيئة الجو المناسب لهم لتبادل الخبرات والتعارف فيما بينهم والتفاعل مع الآخرين.

وممارسة الأنشطة الرياضية ومن خلالها أقيمت العديد من الدورات الرياضية والأنشطة الثقافية والأنشطة الاجتماعية. وتتوفر في الأندية مكتبة ضخمة تضم فيها آلاف من الكتب كما تقدم أنشطة تبرز من خلالها مكانة المملكة في هذا الجانب وما وصلت إليه من مكانة عريقة بارزة في شتى المجالات. فعلى المستوى الثقافي فقد أقيمت أربعة مهرجانات لليوم الوطني وأربع حفلات للخريجين.

إن على المثقفين مسؤولية خاصة في رسم طريق المستقبل أمام الأمة، وتشخيص ما تعاني منه، واقتراح ما تحتاج إليه من حلول، إن وحدة الأمة العربية الإسلامية هي حجر الأساس في مشروع النهضة والعزة، وقد تعلمنا ذلك من الفترات التي شهدت وحدة الأمة في عصورها الذهبية هذا ما يقوله الملك عبد الله بن عبد العزيز.

إن اهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز بالثقافة والمثقفين لم يقتصر على تأسيس مهرجان الجنادرية الوطني وحده، بل جعله مهرجاناً وطنياً يبرز الوجه العروبي للمملكة ثقافياً على مستوى العالم، ولم يتوقف الملك عبد الله بن عبد العزيز في دعمه للثقافة وإيمانه بها كوسيلة لمد الجسور مع العالم، بل تجاوزها إلى إنشاء المكتبات وتيسير تداول الكتاب، ودعم المؤلفين، وطبع الكتب على نفقته والعيش في حوار مستمر مع المثقفين داخل المملكة وخارجها.

وبعد مبايعته ملكاً على المملكة العربية السعودية أخذ الاهتمام بالثقافة توسعاً جديداً، وتفعيلا أكبر للدور المنوط بوزارة الثقافة والإعلام ووكالاتها على كافة المستويات، ومن مختلف فئات الشعب مع تأكيده على إشراك المرأة في الأنشطة المختلفة ومواكبتها حركة تجديد الدماء التي تشهدها كافة المؤسسات في البلاد.

التقنية الحديثة

ويقف الملك عبد الله مع الاستفادة من أحدث معطيات التقنية الحديثة في مجالات التنمية، ومواكبة مسيرة الحضارة العالمية وعطاءاتها، ولكن بعيون مفتوحة، وعقول يقظة، تفرق بين النافع والضار، وتميز بين الغث والسمين من تلك العطاءات الحضارية.

ويُعد الملك عبد الله بن عبد العزيز في طليعة الداعين بقوة إلى هضم الثقافة وإعطائها صبغتها العربية والإسلامية الأصيلة. فالثقافة العربية بتراثها وأصالتها قادرة على أن تستوعب جميع الثقافات وتعيد صياغتها بالطابع العربي الأصيل، دون أن تؤثر في بنيان النفس واتزانها.

علاقة طيبة ومميزة مع الاردن

ترتبط المملكة العربية السعودية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز بعلاقات طيبة ومميزة مع شقيقتها المملكة الأردنية الهاشمية، أساسها روابط الدم والدين والجوار والمصير المشترك حيث كانت على الدوام نموذجاً في العلاقات العربية، وقد شهدت السنوات الأخيرة تطوراً ونمواً كبيراً في مختلف المجالات كما وقد ارتبط البلدان بالعديد من الاتفاقيات في الميادين الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والصحية والسياحية والتعليمية، وتحديداً في مجال التعليم العالي وقد تم الاتفاق على تنسيق التعاون في مجال التعليم العالي والبحث العلمي بين البلدين والمتابعة والإشراف من قبل الملحقية الثقافية بعّمان على جميع الطلبة السعوديين الدارسين في جامعات المملكة الأردنية الهاشمية، حيث تقوم وزارة التعليم العالي في المملكة العربية السعودية بدور مميز وهام في متابعة المسيرة التعليمية للطلبة السعوديين الدارسين في المملكة الأردنية الهاشمية لينعكس ذلك على منهجيتهم الدراسية وفق أحدث الأساليب بالإضافة إلى تذليل كافة المعيقات التي تواجههم أينما حلوا وارتحلوا.

قيادة حكيمة قادرة على استشراف المستقبل

لقد حبا الله عز وجل المملكة العربية السعودية بقيادة حكيمة قادرة على استشراف المستقبل بمنتهى الحكمة، فخادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز هو سليل أسرة عربية أصيلة جذورها ضاربة في الأعماق، إن تاريخه المشرف وبطولاته التي سطرها الزمان وإخلاصه لوطنه ولشعبه ولأمته ووقوفه لجانب كل صاحب حاجة داخل وطنه أو خارجه جعله يستحق لقب (ملك الإنسانية) بكل ما يحمله هذا المسمى من معان ٍ ورموز.

والملك عبدالله بن عبد العزيز آل سعود هو الملك السادس للمملكة العربية السعودية ويصّنف على أنه من أقوى الشخصيات تأثيراً على مستوى العالم، نشأ الملك عبد الله في كنف والده الملك عبد العزيز واستفاد من تجاربه في الحكم والسياسة والقيادة، وفي ذلك يقول صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع والطيران والمفتش العام أثناء تقديمه لكتاب ملك نحبه: «يحظى أخي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز أمد الله في عمره في خدمة دينه ووطنه وأمته – بمكانة كبيرة في نفوس أبناء الشعب السعودي الأبي كما ويحظى بمحبة العرب والمسلمين واحترام زعماء العالم».

مواقف جريئة في العمل العربي والقومي والانساني

ويسجل لخادم الحرمين الشريفين، مواقفه الجريئة في العمل العربي والقومي والإنساني حيثما اقتضت المصلحة العربية فهو القادر على مواجهة الأزمات وإيجاد الحلول لها راعي مصالح الإسلام والمسلمين وصاحب مبادرة السلام العربية.

لقد حققت المملكة العربية السعودية وبتوجيهات قيادتها الرشيدة إنجازات عظيمة تسجل لها على مختلف الصعد وفي كافة المجالات، أن هذه التحولات الكبرى والإنجازات العظيمة تقف وراءها شخصيات عظيمة أخذت على عاتقها بناء دولة العلم والإيمان ونذرت نفسها للعمل العام لذلك فإن أبرز أهداف القيادة السعودية وحكومتها الرشيدة بذل جميع الجهود من أجل تحقيق التنمية المستدامة ورفع مستوى معيشة المواطن السعودي وتمكنه من العيش برخاء وطمأنينة.

وتشهد العلاقات السعودية- الأردنية صعوداً وتنامياً بين البلدين نظراً لما يتمتع به قيادة البلدين من حكمة وموضوعية. وتتميز هذه العلاقات بنموها الاقتصادي والاجتماعي والثقافي والسياسي، كون المملكة العربية السعودية هي الشريك التجاري الأول للأردن بعد أن أصبحت المزود الرئيسي لها لمادة النفط الخام. لقد وضعت المملكة العربية السعودية نفسها في خدمة القضايا العربية وفي طليعتها قضية الشرق الأوسط وتبنت سياسة ثابتة تقوم على ترسيخ التضامن العربي وتوثيق علاقاتها بشقيقاتها الدول العربية الأخرى واتخذت موقفاً محدداً من القضية الفلسطينية أساسه رفض جميع المساومات وأن تكون القدس عاصمة الدول الفلسطينية ورفض محاولات تهويد القدس.

وعند الحديث عن العلاقات السعودية الأردنية فإنه لا بد من القول أن هذه العلاقات كانت على الدوام نموذجاً لعلاقات صمدت وتعززت وتطورت كونها علاقة قائمة على رؤى واضحة والتزام قومي وأخلاقي ينحاز لقضايا الأمة العربية نظراً لما تتمتع به قيادتا البلدين من حكمة ومصداقية، إن علاقة الأردن بالمملكة العربية السعودية علاقة أزلية، فقد شهد البلدان الشقيقان تطوراً إيجابياً ملموساً فقد تكاملت الجهود من أجل إعادة الاستقرار للسياسات العربية ليعم السلام ولانهاء الاحتلال من الأرض العربية.

لقد شهدت السنوات الأخيرة نمواً متزايداً في مختلف العلاقات الأردنية – السعودية وقد ارتبط البلدان الشقيقان بالعديد من الاتفاقيات في الميادين الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والصحية والتعليمية والسياحية وقد قدر الأردنيون للمملكة العربية السعودية وقائدها خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز مواقفه العظيمة التي يدعم بها بلدهم وسعيه الدؤوب لتجاوز الضائقات الصعبة الناتجة عن ارتفاع أسعار المحروقات.

وقد ثمّن جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية مواقف خادم الحرمين الشريفين تجاه الأردن فبعث برسالة شكر وتقدير لخادم الحرمين قال فيها: «إن مواقفكم المشرفة تجاه الأردن هي نتاج رؤيتكم الحكيمة، وإدارتكم القادرة على وضع فعل الخير في خدمة الأمة كلها، دعماً للصمود، وضماناً لاستمرار الحياة الكريمة وتأسيساً لحالة من التضامن الحقيقي بين الأخوة. أخي العزيز، فإنه ليسعدني أن أبعث إليك المودة والتقدير وأن أسجل اعتزازي بما نهضت إليه علاقات التعاون بين بلدينا والروابط بين شعبينا الشقيقين إلى مستويات الأخوة والتضامن والتكامل، والتي طالما كنتم روادها واشد الحريصين على ترسيخها.

وقد جاء رد خادم الحرمين الشريفين برسالة جوابية على جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين قال فيها خادم الحرمين الشريفين: نعم أقول ذلك إدراكاً منا بأن ما يجمع بيننا لا يمكن أن تختزله الكلمات أو أن يؤثر فيه تداعيات هنا أو هناك عصفت وتعصف بالمنطقة فما يؤثر فيكم يؤثر بنا. وفي حديث أخر لخادم الحرمين الشريفين يتحدث فيه عن طبيعة العلاقة بين الشعبين السعودي والأردني جاء قوله: «تربطني بأخي جلالة الملك عبد الله الثاني علاقات أخوية قوية قائمة على المحبة والثقة المتبادلة والاتصال والتشاور بيني وبين جلالته قائم ومستمر، هدفه خدمة مصالح الشعبين السعودي والأردني».

ويُسجل للسفارة السعودية في عمان مساعيها الكبيرة في توطيد وترسيخ العلاقة المميزة والأخوية مع المملكة الأردنية الهاشمية ممثلة بسفير خادم الحرمين الشريفين بعمان الشيخ فهد بن عبد المحسن الزيد الذي يحرص دائماً على تجذير هذه العلاقة الأخوية بين البلدين الشقيقين، ورعاية الطلبة السعوديين الدارسين في الجامعات الأردنية، وقد تحدث سفير خادم الحرمين الشريفين عن طبيعة العلاقات السعودية الأردنية قائلاً: «إن العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية والمملكة الأردنية الهاشمية تشكل نموذجاً متميزاً لمسيرة التفاعل والتعاون العربي المشترك في شتى المجالات ومختلف الصعد، وهذه العلاقات مرشحة للتعاظم بفعل ما يجمع بين القيادتين الحكيمتين من محبة واحترام وتقدير، وبفعل ما هو قائم بين الشعبين الشقيقين من علاقات أسرية واجتماعية وثقافية، والعديد من العوامل الإستراتيجية التي تقوم عليها العلاقة بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات، واليوم تدخل هذه العلاقة آفاق جديدة من التعاون والازدهار ستعود بالخير على الجميع في إطار مجلس التعاون الخليجي في عصر بانت التكتلات الدولية هي السمة الأبرز فيه».

ها هي المملكة العربية السعودية الغالية تستعيد هذه الأيام ذكرى أمجاد يومها الوطني الواحد والثمانين، مضيفة على عراقتها وحضارتها أمجاداً شهد بها العالم كله، ومن الصعب حصرها فها هي الدولة الفتية قارية المساحة، تعيش نهضة ملموسة في المجالات كافة، السياسية والاقتصادية، والصحية والعلمية والتعليمية، والاجتماعية. فهنيئاً للمملكة العربية السعودية في ذكرى عيدها الوطني الواحد والثمانين، وهي متربعة على عرش الإنجازات العظيمة مباهية بها الدول المتقدمة.

جامعة اليرموك
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:42 AM
«التوجيه النيابية» تطالب بسـرعة حسم قضية atv واطلاق بثها


عمان - الدستور

اعتبرت لجنة التوجيه الوطني النيابية استمرار تعطيل تلفزيون atv جريمة اقتصادية وإعلامية لا تغتفر، مطالبة الحكومة بقرار واضح ونهائي يسمح للمؤسسة ببدء العمل والبثّ دون أي تلكؤ.

واعرب رئيس اللجنة النائب جميل النمري عن خشيته من ان تكون المؤسسة أمام جولة جديدة من المماطلة والتردد والفشل في حسم القضية ،وذلك بعد ان احيل ملف المؤسسة الى مكافة الفساد اول من امس للتحقيق بشبهة فساد.

واشار الى انه منذ شهرين حصلت اللجنة على تأكيدات قاطعة من الحكومة على لسان وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال بأن مشكلة تلفزيون atv قيد الحلّ وتمت الموافقة على اللجوء إلى التحكيم لحلّ الإشكال المالي إلى جانب منح الترخيص اللازم للمؤسسة لكي تباشر البث، الا ان المفاجأة كانت بإحالة الملف لمكافحة الفساد.

وطالب الحكومة صاحبة الولاية العامّة بسرعة حسم الامر ،مشيرا الى ان المؤسسة مجهزة لبثّ ست قنوات تلفزيونية وتستوعب ما لا يقلّ عن 400 فرصة عمل «ويجب ان تحصل على ترخيص البثّ فورا الى جانب السير في إجراءات التحكيم لحلّ النزاع المالي».

وقال « ليس غريبا أن يكون هناك فساد محتمل في المسيرة الغريبة والمتعثرة لهذا المشروع، لكن الواقع الآن ان أكثر من 90 من الملكية يعود لشركة انتاج فني وتلفزيوني خاصّة وقد أنفقت مبالغ كبيرة على تجديد البنية والبناء والأجهزة التي باتت مهجورة ومعرضة للتقادم والتلف كما حصل مع سابقاتها».
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:43 AM
«70» نائبا يطالبون باستدعاء السفير الإسـرائيلي احتجاجا على الإساءة للأردن


عمان - الدستور

طالب 70 نائبا امس الحكومة باستدعاء السفير الإسرائيلي في عمان ومطالبته بتقديم توضيح لتصريحات نشرتها صحيفة إسرائيلية فيها اساءة للاردن ارضا وشعبا وملكا.

واستنكر النواب في مذكرة تبنتها النائب ميسر السردية ما نشرته صحيفة يديعوت احرنوت الصهيونية عن وطن بديل في الاردن، الامر الذي لا يقبله الشعب الاردني ولا الشعب الفلسطيني».

وقال النواب في المذكرة «نطالب الحكومة بإثارة هذا الموضوع لدى جميع المحافل والهيئات واعلام المجلس بإجراءات الحكومة بهذا الخصوص.


التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:43 AM
«قانونية الأعيان» تستعرض التعديلات الدستورية كسبا للوقت

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1439_357234.JPGعمان - الدستور

تعقد لجنة الشؤون القانونية في مجلس الأعيان جلسات تشاورية دورية للاطلاع على مشروع تعديل الدستور الاردني.

وقالت مصادر ان اللجنة ناقشت حتى مساء الاربعاء الماضي حوالي 19 مادة من مواد مشروع تعديل الدستور اقرها مجلس النواب في وقت سابق. وتعتزم اللجنة استكمال ما تبقى من مواد المشروع البالغة 29 مادة لاختصار الوقت في مجلس الاعيان وتكون مواد المشروع جاهزة لعرضها على المجلس فور مصادقة مجلس النواب عليها.

وتأتي هذه الخطوة بهدف دراسة مواد المشروع بشكل متوازٍ مع مجلس النواب لكسب الوقت لا سيما ان الدورة الاستثنائية تنتهي حكما يوم الجمعة المقبل ما يستدعي تكثيف مناقشات اللجنة لمواد المشروع، تمهيدا لعرضها على مجلس الاعيان لاقرارها بشكلها النهائي قبل الثلاثين من ايلول الجاري وهو الموعد الدستوري لانتهاء الدورة الاستثنائية الحالية.

وقال رئيس اللجنة العين طاهر حكمت في تصريح لـ(بترا) امس ان الهدف من عقد هذه الجلسات التشاورية التي تعقد بحضور اعضاء من مجلس الاعيان هو استعراض التعديلات الدستورية التي يبحثها حاليا مجلس النواب.

وبين ان هذه الجلسات تأتي في اطار مسعى اللجنة لكسب الوقت تمهيداً لمناقشتها في جلسات ستعقدها اللجنة وفقا للقانون بعد ورود مشروع القانون من مجلس النواب.
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:44 AM
«النواب» يشجب التصريحات الإسـرائيلية المسيئة للأردن ويؤكد عدم السكوت عنها

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1439_357219.jpgعمان - الدستور

شجب مجلس النواب ما صدر اخيرا عن مسؤولين اسرائيليين من اساءات بحق الاردن.

واشار المجلس الى ان وسائل الإعلام الإسرائيلية تطالعنا يوما بعد يوم بالعديد من التصريحات لمسؤولين وسياسيين وإعلاميين إسرائيليين يدّعون خلالها أن الأردن وطن بديل للفلسطينيين.

واضاف مجلس النواب في بيان له امس «إننا كممثلين عن الشعب الأردني نؤكد بكل حزم وشدة رفضنا المطلق لمثل هذه التخرصات والتصريحات المجنونة التي من شأنها تأجيج الصراع في المنطقة من جديد».

واكد المجلس ان الأردن والعالم الحر لن يقبل بأقل من قيام دولة فلسطينية مستقلة قابلة للحياة على التراب الوطني الفلسطيني وعاصمتها القدس الشريف وعلى أولئك الإسرائيليين والدوائر الداعمة والمؤيدة لهم أن يعوا ويفهموا جيدا أن الأردن للأردنيين وفلسطين للفلسطينيين.

واضاف البيان ان مجلس النواب يؤكد على أنه يجب عدم السكوت نهائيا على مثل تلك التصريحات الشاذة والمجنونة، كما يجب أن يكون هنالك إجراءات سياسية تعمل على إجبار إسرائيل والزمرة الحاكمة فيها على الوقف الفوري والنهائي لتلك التصريحات.

ودعا المجلس «الحكومة إلى استدعاء السفير الإسرائيلي في عمان وإبلاغه بأقصى درجات الاستياء والاحتجاج والامتعاض الأردني بكافة مستوياته تجاه تلك التفوهات العدائية المتكررة التي تصدر من مختلف المستويات الإسرائيلية».

وقال البيان «إن مجلس النواب يؤكد أن الأردن دولة ضربت ولا تزال تضرب جذورها في التاريخ وأن الأردن لا يحتاج شهادة من أحد ولا نحتاج إلى من يقنعنا بأننا وطن قائم من آلاف السنين له شعبه وعشائره العربية الأصيلة وله قيادة هاشمية حكيمة نفتخر ونعتز بها».

واكد المجلس على موقف جلالة الملك عبد الله الثاني الذي أعلنه أكثر من مرة وفي العديد من المناسبات على أن الوطن البديل ليس موجودا إلا في أذهان المرتجفين والخائفين والمهزوزين من شواذ العقل والفكر.

واشار الى ان إسرائيل وساستها وداعميها يجب أن يفهموا أن الشعب الأردني وقيادته لن يبخلوا بالتضحية لأردنهم بدمائهم وبكل ما هو غال ونفيس، وأن للأردن جيشا دافع في الماضي عن ثرى فلسطين والجولان السوري ودافع عن الثرى الأردني الطهور، وليس يوم الكرامة ببعيد عن أذهان الإسرائيليين الذين هزموا في هذه المعركة الشاهدة على العطاء الأردني والعزيمة القوية للجيش العربي في الدفاع عن الأردن أرضا وشعبا وقيادة.

ودعا المجلس أبناء الوطن كافة إلى الالتفاف خلف قيادته الهاشمية ورص الصفوف وتعزيز الوحدة الوطنية لتفويت الفرص أمام المتربصين بالأردن شرا أيا كانت مشاربهم.

كما دعا الأشقاء العرب والمسلمين والأصدقاء في العالم كافة والدول الداعمة لعملية السلام أن تتحمل مسؤولياتها بالضغط على إسرائيل لوقف مثل هذه التصريحات غير المسؤولة والعبثية التي لا تخدم الاستقرار في المنطقة، والعمل من اجل إجبار إسرائيل على تمكين الشعب الفلسطيني من إقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني الفلسطيني.

وختم البيان بالقول «انه لا يجوز الصمت والسكوت على الممارسات الإسرائيلية اليومية المتمثلة في قتل وتدمير وتشريد الشعب الفلسطيني صاحب الحق التاريخي في فلسطين».
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-23-2011, 12:45 AM
الملك : الطريق الصحيح للديمقراطية يكفله النظام الملكي

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1439_357233.jpgنيويورك - بترا



قال جلالة الملك عبدالله الثاني "إننا نعمل" من أجل أن يكون الأردن نموذجا متقدما للديمقراطية في الوطن العربي يقوم على أساس تقوية الطبقة الوسطى، عماد المجتمع، ويزيد من مشاركتها السياسية والاقتصادية وتعزيز دورها في العملية الديمقراطية.

وأضاف جلالته، في مقابلة مع المحطة الإذاعية الأشهر والأوسع انتشارا في الولايات المتحدة الأميركية، راديو (ان بي ار) أجراها الصحفي ستيف إنسكيب، وبثتها امس، إن الطريق الصحيح للديمقراطية يكفله النظام الملكي "وبإمكان هذا النظام إثبات نجاعة البرنامج الديمقراطي ليكون نموذجا بالنسبة للدول الأخرى".

ونوه جلالة الملك في المقابلة، التي تزامنت مع مشاركة جلالته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، إلى أن أهم التحديات التي نواجهها هي القدرة على الوصول إلى حياة حزبية واضحة المعالم تمثل توجهات اليسار والوسط واليمين، وتتوافق مع توقعات المواطنين الذين يسعون إلى مشاركة سياسية فاعلة، ومع "رؤيتي" بالنسبة للأردن في أهمية بروز أحزاب تمثل هذه الأطياف السياسية وبالسرعة الممكنة.

وأكد جلالته إيمانه بأهمية الوصول إلى حكومات منتخبة في نهاية المطاف كون هناك نزوع عند كثير من المسؤولين للاختباء وراء الملك، بينما يجب عليهم أن يتحملوا مسؤولياتهم أمام الناس، وهذا تضمنه حكومة منتخبة، كونها ستدفعهم للعمل بجد لأنهم يكونون تحت المساءلة الشعبية.

وأكد جلالة الملك أن ما يجري في الدول العربية هو نتيجة فقدان الأمل، وقد بدأ الربيع العربي وسط التحديات والصعوبات الاقتصادية وفي مقدمتها البطالة والفقر، لا سيما أن لدينا في الشرق الأوسط جيل شاب "هو الأكبر حجما في تاريخنا" يبحث عن فرص في سوق العمل، وما حدث في تونس بداية كان بسبب الاقتصاد وليس السياسة.

وقال جلالته "إن ما يبعث على القلق هو البطالة والفقر". واضاف "صحيح أننا نجحنا في السنوات العشر الأخيرة في تأسيس طبقة متوسطة معقولة، ولكن أية تقلبات في أسعار النفط وأية تحديات اقتصادية تبرز، من شأنها أن تجعل هذه الطبقة هشة جدا".

وفي الشأن الفلسطيني، قال جلالة الملك: إن الطلب الفلسطيني بالاعتراف بدولتهم، والذي يثير قلق بعض الدول، جاء نتيجة اليأس والإحباط بسبب توقف المفاوضات التي لم تفض إلى نتيجة، والرد على هذا القلق يتطلب بذل الجهود لإعادة الفلسطينيين والإسرائيليين إلى طاولة المفاوضات، وإذا لم يحدث ذلك فإن الجميع ملام على حدوث هذه الأزمة.

وردا على سؤال حول علاقات الأردن مع إسرائيل وإمكانية تخفيض مستوى هذه العلاقات، قال جلالة الملك إن خروج الفلسطينيين من الأمم المتحدة "صفر اليدين" ستكون له آثار سلبية على المنطقة، مذكرا جلالته بما حصل في مصر والهجوم على السفارة الإسرائيلية.

وأضاف جلالته "هناك سلام بيننا وبين إسرائيل ونتعرض لضغوطات شعبية هائلة والناس يتساءلون لماذا هذه العلاقات قائمة مع أنها لا تنفع أحدا؟". وقال جلالته: ستثار الكثير من الأسئلة، ليس فقط في بلدي، بل في الشرق الأوسط كله.

وحول ما يجري في سوريا، قال جلالة الملك: لا أعتقد أن هناك تغيرات كبيرة ستحصل قريبا في سوريا، ولا أحد يستطيع الآن التنبؤ بما سيحصل في الشرق الأوسط "فالأمور تتسارع بشكل كبير والمنطقة تتغير بسرعة". «التفاصيل ص 2»
التاريخ : 23-09-2011

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:22 AM
الملك: نأمل أن يكون التغيير في الأردن ثورياً وتوافقياً في الوقت ذاته

http://www.alrai.com/img/344500/344583.jpg


نيويورك - بترا - قال جلالة الملك عبدالله الثاني في نيويورك امس الجمعة :»إن التزامي بالإصلاح راسخ لا يتزعزع منذ أن حظيت بشرف خدمة الأردن».
وأكد جلالة الملك، في خطاب أمام منتدى قادة العالم في جامعة كولومبيا الأميركية الشهيرة «بالنسبة لي، فإن الربيع العربي يجلب معه الفرص لتحقيق الإصلاحات الحقيقية التي كنا نسعى إليها دوما». وقال جلالته إن الإصلاح في الأردن يسير قدما «وأنا عازم على المضي في هذا الطريق»، ما يتطلب مشاركة الجميع لأن الديمقراطية ليست مجرد أسلوب حكم، بل نهج حياة.
وأشاد جلالته بجهود رئيس جامعة كولومبيا لي بولنجر الذي عمل بشكل وثيق مع الملكة رانيا لتأسيس مركز أبحاث الشرق الأوسط في عمان كمؤسسة حديثة متميزة.
وفيما يلي النص الكامل لخطاب جلالته:
بسم الله الرحمن الرحيم
حضرة الرئيس بولينغر،
أصدقائي،
أشكركم جميعا على استقبالكم الحار، ويسرني أن أزور هذه الجامعة الرائدة من جديد، ومن دواعي سروري أن أشارك في منتدى قادة العالم، خصوصا في هذا الوقت الذي يعد في غاية الأهمية بالنسبة للمنطقة التي أنتمي إليها.
وكل المجتمعين هنا محظوظون بانتمائهم لمركز التميز هذا، ولا يوازي القيادة الفكرية التي تتميز بها جامعة كولومبيا إلا وعيها التام بالتحديات التي تواجه بقية العالم والتزامها بالتواصل مع نظيراتها في الشرق الأوسط.http://alrai.com/img/344500/344584.jpg
لي.. رجل قليل الكلام كثير الأفعال الخيرة، وهو يضع قيمه في واجهة وقلب كل قرار يتخذه، وقد عمل مع قيادة هذه الجامعة بشكل وثيق مع الملكة رانيا لتأسيس مركز أبحاث الشرق الأوسط في عمان كمؤسسة حديثة متميزة. ويتعاون الباحثون والطلاب مع أكاديميين أردنيين في تنفيذ مبادرات استشرافية، فيما يعمل خريجو كولومبيا في مواقع حيوية في كافة أنحاء البلاد، وتعد هذه الشراكات ضرورية جدا في بناء جسور التفاهم بين بلدكم وبلدي.
يقول مثل كان يردده سكان أميركا الأصليون: «تحتاج إلى ألف صوت لرواية قصة واحدة».
وهناك الآن في العالم العربي ليس آلاف بل ملايين الأصوات التي تروي للعالم قصتها، قصة الطموح والكفاح وعدم الرضا عن الماضي والحلم بمستقبل أفضل.
ويبرز من هذه الأصوات ثلاث مجموعات متمايزة: أولها العاطلون عن العمل، صحيح أن البطالة مشكلة دولية، ولكنها ليست في أي مكان في العالم بالحدة التي هي عليها في منطقتي، وخصوصا بالنسبة للشباب الذين يشكلون أكبر جيل يافع في تاريخنا، وأغلبية السكان. واليوم يعاني الشرق الأوسط من أعلى نسبة بطالة في كل مناطق العالم، حيث يوجد أكثر من واحد من أربعة بدون وظيفة كريمة، ويفوق المعدل ذلك في بعض الأماكن، وهؤلاء يقولون: نريد تطبيق المساءلة ونريد حكومة تستجيب لاحتياجاتنا، يجب أن يكون صوت هؤلاء مسموعا.
والمجموعة الثانية هي أصوات النساء والفتيات، وهؤلاء مصدر مهم للأفكار والطاقة الخلاقة في المنطقة برمتها، ولكنهن يرزحن تحت غطاء ثقيل من الأعباء، توقعات المجتمع منهن والتمييز والتحيز ضدهن، وهي أعباء قد حدت من خياراتهن ومساهمتهن،ومع ذلك نجد أن النساء يقفن في الخطوط الأمامية في حركة الإصلاح العربي، وكنا نشاهد وجوه النساء والفتيات في مقدمة الصفوف في ميدان التحرير ومواطن أخرى، حيث يطالبن بحكومات منفتحة شفافة، ورسالة هؤلاء النساء لنا هي: نريد أن نحقق إمكانياتنا كمواطنات وكقائدات، ويجب أن يكون صوتهن مسموعا.
أما المجموعة الثالثة فهي أصوات المهمشين، من كبار وصغار ورجال ونساء، بغض النظر عن الطائفة والمكانة الاجتماعية، ممن استبعدوا عن المشاركة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، وهذه الفئة من الناس تضم الفقراء والمحرومين من الخدمات الكاملة والمعزولين والمهملين،وهؤلاء يقولون لنا: أعطونا العدالة الاجتماعية، وأعطونا دورا نمارسه في بلادنا بكل ما يترتب على ذلك من حقوق ومسؤوليات، ويجب أن نصغي إلى هؤلاء أيضا.
الربيع العربي هو البداية بالنسبة لمنطقتنا، ولكنه ليس إلا البداية، فالمطالبة بالإصلاح هي الخطوة الأولى، أما التنفيذ فهو أمر مختلف، وأصعب بكثير.
والتغيير عملية وليس موقفا، وتأكدوا أنها ليست عملية متجانسة، بل يحددها كل بلد حسب تاريخه وظروفه وتحدياته الخاصة به.
فأمام بعض الدول العربية قائمة من المهام الجسام احتاجت دول أخرى إلى أجيال لحلها، كيف يمكن لهم أن يتعاملوا معها؟ وما هي الإجابات على ما تطرحه من أسئلة؟ لست على يقين، ولست وحدي في ذلك، والحقيقة أن العام المنصرم اتسم من ضمن ما اتسم به بحالة من اللايقين: الأمور الكبيرة الغامضة في مستقبل منطقتنا والتي يتردد في التنبؤ بها حتى أكثر الخبراء اطلاعا.
ولكن إليكم ما أعلمه يقينا: إن الفشل في تحقيق التغيير هو خسارة للجميع، فبدون الإصلاح تتراجع قدرة بلادنا أكثر فأكثر على تلبية مطالب الناس بمستقبل مزدهر آمن يشارك الجميع في بنائه.
لقد ظل التزامي بالإصلاح راسخا لا يتزعزع منذ حظيت بشرف خدمة الأردن من موقعي، لقد شهدنا بعض النجاحات الحقيقية، ولكننا رأينا أيضا مقاومة ومحاولات تعطيل، ولم تكن النتائج دائما بمستوى الطموح. ونحن في مواقع من المسؤولية التي يجب أن يصاحبها تحمل جزء من اللوم، أعطوني قائدا واحدا يدعي أن كل قرار اتخذه كان صائبا، وسأثبت لكم أنه شخص منفصل عن الواقع،وأعتقد أن الشرط الأساسي لنجاح أي شخص يسعى لخدمة الآخرين هو أن يدرك أنه من البشر وبالتالي فهو غير معصوم عن الخطأ.
ومما لا شك فيه أن حقبة الاضطرابات قد زادت من صعوبة سبر طريق الإصلاح، لقد عاش الأردن اثنتي عشرة سنة مرت سريعة، شهد فيها انتفاضة في الضفة الغربية وهجمات الحادي عشر من أيلول وما تلا ذلك من حرب في أفغانستان وغزو العراق،وهناك المزيد: حرب في لبنان وحرب في غزة.
والمزيد: سنوات من الأزمة الاقتصادية العالمية أصابت قطاعات ذات تأثير مباشر في حياة الناس، وهي الغذاء والطاقة والتمويل والنمو والعمالة.
واليوم نقف حيث نحن، بالنسبة لي، فإن الربيع العربي يجلب معه الفرصة لتحقيق الإصلاحات الحقيقية التي كنا نسعى لها، وقد دفع بزخم كبير نحو العمل مما أدى إلى تولد فرص جديدة لتحقيق نتائج ملموسة، أما في الأردن، فإننا نأمل أن يكون الطريق نحو التغيير ثوريا وتوافقيا في الوقت ذاته، ونريد العمل يدا بيد لتحديد الأولويات الوطنية وتكريس الظروف المناسبة للوصول إلى مستقبل أفضل: حاكمية عادلة فاعلة بمشاركة الجميع، والمزيد من الفرص وتيسير الحصول عليها في ظل اقتصاد منفتح متنام، وتقدم في جبهة التنمية يلبي احتياجات الشعب.
لقد بدأت عملية إعادة التنشيط، والهدف تحقيق تغيير بنيوي شامل نابع من الداخل على جبهات متعددة، سياسية وتشريعية واقتصادية، ولضمان ألا نفقد الزخم، وضعنا مواعيد نهائية قريبة نحن ملتزمون بها.
ومن الجهود الأبرز في هذا السياق ما يتعلق بدستورنا الذي يعد حجر الزاوية في حياتنا السياسية، حيث تخضع تعديلات شاملة أجريت عليه حاليا إلى نقاشات برلمانية باتجاه المصادقة عليها من كلا المجلسين. وتنطوي هذه التعديلات على إنشاء محكمة دستورية وهيئة مستقلة للإشراف على الانتخابات والمزيد من حماية الحقوق المدنية والحريات، ونقوم كذلك بخطوات تهدف إلى تعزيز الفصل بين السلطات وتشجيع المشاركة السياسية، وتشتمل التشريعات التي وضعت لتتوافق مع هذه الغايات على قانون انتخابات وقانون أحزاب سياسية جديدين، وغيرهما.
والإصلاح ليس بالعملية السهلة، ومع هذا فهو سائر إلى الأمام، وأنا عازم على المضي في هذا الطريق، لكن هذا نهج يتطلب مشاركة الجميع، فالديمقراطية ليست مجرد أسلوب حكم بل نهج حياة،وبرغم أهمية الانتخابات، فإنها ليست المؤشر الوحيد على الحرية والتقدم، والعمليات الديمقراطية لن تؤدي إلا نصف الغاية منها إذا ما نظرنا إليها بمعزل عن الحريات الدستورية التي تضمن حرية التعبير والعقيدة وسيادة القانون والعدل وحماية الأقليات.
هذه قيم يجب أن تحدد تفاعلاتنا اعتبارا من اليوم، ويجب على شعبنا أن يبدأ بالتجمع، ليس فقط في الشوارع بل أيضا ضمن تحالفات حزبية ذات برامج سياسية واقتصادية واجتماعية مدروسة جيدا،عندها فقط يمكن للحياة السياسية أن تتطور وأن تنضج، من خلال المشاركة والحوار وعملية اتخاذ قرارات واعية.
أصدقائي، لقد حمل الربيع العربي معه صرخة تطالب بعودة الكرامة مثلما طالبت بذهاب الأنظمة القديمة، لقد جرحت الكرامة العربية وتركت تنزف المرة تلو المرة، على خلفية قضية في غاية الأهمية تولد عنها الغضب والإحباط على مدى عقود عديدة، ألا وهي الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.
ونجد اليوم العديد في إسرائيل ممن يحبون أن يطمئنوا أنفسهم بأنه لا علاقة لهم بالاضطرابات المتصاعدة في الشارع العربي، ولكن بحر التغيير الذي نراه سوف يغير للأبد من طبيعة العلاقة بين إسرائيل وجيرانها. فاليوم يطالب العرب بأن يعاملوا كأنداد، وألا تعامل إسرائيل باعتبارها «استثناء» عندما تتعلق المسالة المطروحة بالقانون الدولي وما يشتمل عليه من التزامات.
إن ما يتسم به الموقف الإسرائيلي من عدم المرونة حيال المفاوضات والمستوطنات والدولة الفلسطينية أمر غير قابل للاستدامة، وما دامت المكاسب السياسية قصيرة الأمد تطغى على المصالح الإستراتيجية، فإن إسرائيل سوف تستمر في التلاعب بمستقبل شعبها، وربما يكون المطلوب ربيع سياسات إسرائيلي نشهد فيه السياسيين هناك يتحررون من عقلية الحصار وينخرطون مع جيرانهم كأنداد لهم.
لقد استحق الحل النهائي لهذا الصراع منذ أمد بعيد، ومنذ وقت لآخر أقرأ انطباعات جد والدي عن القضية العربية الإسرائيلية لأذكر نفسي بحقيقة أنه لم يتغير الكثير على مدى ستين عاما. ولا تزال دعوات والدي الملك حسين من أجل السلام ترن في أذني.
واليوم آمل أن أشهد تحقق السلام في جيلنا، ذلك أن الربيع العربي لا يتعلق فقط بمستقبل أفضل، بل بحاضر أفضل أيضا.
وشكرا جزيلا.
وتناول جلالته بعد الخطاب عددا من القضايا المحلية والعربية والدولية، وذلك في رده على مداخلات وأسئلة طلبة الجامعة.
وفي هذا الصدد وحول الطلب الفلسطيني للاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة، قال جلالته إنه جاء لفشل المفاوضات ولحالة الإحباط واليأس من تضييع الفرص، وعدم التوصل إلى حل حاسم لقضية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.
وأكد جلالته أن المشكلة تكمن في عدم إيجاد آليات من قبل المجتمع الدولي تمكن الفلسطينيين والإسرائيليين من العودة إلى طاولة المفاوضات، لاسيما وأن الموقف تجاه إسرائيل سلبي في المنطقة برمتها، ما يحتم على إسرائيل الانخراط مع جيرانها بدلا من أن تعيش في عزلة.
وبين جلالته أن الرئيس الأميركي باراك أوباما بدا بعد لقائه مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس قبل يومين متعاطفا مع ما يعانيه الفلسطينيون من إحباط ويأس، «لكن المجتمع الدولي ليس حاسما باتجاه جمع الفلسطينيين والإسرائيليين، وإذا كانت نتيجة الطلب الفلسطيني بالاعتراف سلبية فإن ذلك سيضعف موقع أميركا في المنطقة».
وقال جلالة الملك أنه من الواضح أن القادة الإسرائيليين لا يؤمنون بحل الدولتين «وهذا لا يعني أن الشعب الإسرائيلي لا يريد ذلك (الحل)، الشعب يؤمن أن مستقبله يضمنه حل القضية الفلسطينية وانخراط إسرائيل الكامل في الشرق الأوسط وعلينا أن نتقدم نحو هذا الحل».
وردا على سؤال حول مصادر المياه وأهميتها لشعوب ودول المنطقة، قال جلالته إن موضوع المياه كان أحد أسباب الحرب بين العرب وإسرائيل، وستبقى إحدى المشكلات التي تعانيها المنطقة مستقبلا.
وشدد جلالته على ضرورة أن تضمن القرارات والحلول الدولية أمن التزود بالمياه، التي تعد أهم الموارد الحيوية لحياة الشعوب، لدول المنطقة خصوصا بالنسبة للأردن التي تصنف أنها رابع أفقر دولة في مصادر المياه على مستوى العالم.
وحول العلاقات بين الأردن ومصر، قال جلالة الملك إن العلاقات بين البلدين متميزة وقوية، «لكن ربما وبسبب التغيرات المتسارعة وحالة عدم الوضوح، فقد لا يمكن التنبؤ إلى أين تتجه مصر، نريد أن تحل مصر مشكلاتها بالسرعة الممكنة، ولا نريد أن تغيب مصر عن مسرح السياسة العالمية لأن ذلك سيكون خسارة لنا جميعا».
والتقى جلالة الملك على هامش زيارته لجامعة كولومبيا عددا من الطلبة الأردنيين الدارسين في الجامعة، وتبادل معهم الحديث حول التطورات التي تشهدها المنطقة العربية، وجهود الإصلاح في المملكة في مختلف المجالات. وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أعربت الطالبة الأردنية في جامعة كولومبيا، ترف أبو حمدان، عن تقديرها للرؤية التي قدمها جلالة الملك في خطابه حيال العديد من القضايا المحلية والعربية والدولية، والتي عكست عمقا في الفكر والطرح، خصوصا عند الحديث عن البطالة وتأثيراتها على الشباب، وأهمية تقديم المزيد من الفرص للمرأة في الشرق الأوسط، وتحقيق استغلال أفضل للموارد الطبيعية.
وقالت أن ما يحدث في الأردن من إصلاحات سيكون له تأثير كبير على مستقبل المملكة وشعبها.
أما الطالب بنيامين مور، فقال أن خطاب جلالة الملك حمل الكثير من الأفكار عما يدور في الشرق الأوسط وفرص التغيير التي تحظى بها الشعوب هناك.
وعبر مور عن إعجابه بنموذج القيادة الذي يقدمه جلالة الملك، قائلا «لا أرى ذلك في الكثير من القادة هذه الأيام».
وقال «لدى جلالة الملك قدرة كبيرة على فهم الأمور، وإدراك لكيفية استثمار الفرص للمضي قدما في تعزيز الديمقراطية ونهجها، وتحقيق التغيير الإيجابي بطريقة بناءة».
يشار إلى أن منتدى قادة العالم التابع لجامعة كولومبيا تأسس عام 2003 من قبل رئيس الجامعة جيم لي بولينجر، ليكون منصة للحوار حول القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية العالمية الملحة والإجابة عن العديد من الأسئلة حولها.
وشهد المنتدى خلال السنوات الماضية مشاركات من قادة فكر وسياسة في مختلف الميادين أمثال الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون، والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والتشيلي ميشيل تشيليت، والتشيكي فاكلان للاوس والديلاي لاما.
وتأسست جامعة كولومبيا في عام 1754 من قبل الملك جورج الثاني في انجلترا ككلية ملكية، وافتتحت في العام ذاته فرعا لها في نيويورك لتكون أول جامعة هناك، وخامس أقدم جامعة على مستوى الولايات المتحدة الأميركية.
ورافق جلالة الملك خلال زيارته إلى جامعة كولومبيا مستشار جلالة الملك لشؤون الاتصال والإعلام أمجد العضايلة ووزير الخارجية ناصر جوده والسفيرة الأردنية في واشنطن الدكتورة علياء بوران وسمو الأمير زيد بن رعد مندوب الأردن الدائم لدى الامم المتحدة.

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:23 AM
الملك: نأمل أن يكون التغيير في الأردن ثورياً وتوافقياً في الوقت ذاته

http://www.alrai.com/img/344500/344583.jpg


نيويورك - بترا - قال جلالة الملك عبدالله الثاني في نيويورك امس الجمعة :»إن التزامي بالإصلاح راسخ لا يتزعزع منذ أن حظيت بشرف خدمة الأردن».
وأكد جلالة الملك، في خطاب أمام منتدى قادة العالم في جامعة كولومبيا الأميركية الشهيرة «بالنسبة لي، فإن الربيع العربي يجلب معه الفرص لتحقيق الإصلاحات الحقيقية التي كنا نسعى إليها دوما». وقال جلالته إن الإصلاح في الأردن يسير قدما «وأنا عازم على المضي في هذا الطريق»، ما يتطلب مشاركة الجميع لأن الديمقراطية ليست مجرد أسلوب حكم، بل نهج حياة.
وأشاد جلالته بجهود رئيس جامعة كولومبيا لي بولنجر الذي عمل بشكل وثيق مع الملكة رانيا لتأسيس مركز أبحاث الشرق الأوسط في عمان كمؤسسة حديثة متميزة.
وفيما يلي النص الكامل لخطاب جلالته:
بسم الله الرحمن الرحيم
حضرة الرئيس بولينغر،
أصدقائي،
أشكركم جميعا على استقبالكم الحار، ويسرني أن أزور هذه الجامعة الرائدة من جديد، ومن دواعي سروري أن أشارك في منتدى قادة العالم، خصوصا في هذا الوقت الذي يعد في غاية الأهمية بالنسبة للمنطقة التي أنتمي إليها.
وكل المجتمعين هنا محظوظون بانتمائهم لمركز التميز هذا، ولا يوازي القيادة الفكرية التي تتميز بها جامعة كولومبيا إلا وعيها التام بالتحديات التي تواجه بقية العالم والتزامها بالتواصل مع نظيراتها في الشرق الأوسط.http://alrai.com/img/344500/344584.jpg
لي.. رجل قليل الكلام كثير الأفعال الخيرة، وهو يضع قيمه في واجهة وقلب كل قرار يتخذه، وقد عمل مع قيادة هذه الجامعة بشكل وثيق مع الملكة رانيا لتأسيس مركز أبحاث الشرق الأوسط في عمان كمؤسسة حديثة متميزة. ويتعاون الباحثون والطلاب مع أكاديميين أردنيين في تنفيذ مبادرات استشرافية، فيما يعمل خريجو كولومبيا في مواقع حيوية في كافة أنحاء البلاد، وتعد هذه الشراكات ضرورية جدا في بناء جسور التفاهم بين بلدكم وبلدي.
يقول مثل كان يردده سكان أميركا الأصليون: «تحتاج إلى ألف صوت لرواية قصة واحدة».
وهناك الآن في العالم العربي ليس آلاف بل ملايين الأصوات التي تروي للعالم قصتها، قصة الطموح والكفاح وعدم الرضا عن الماضي والحلم بمستقبل أفضل.
ويبرز من هذه الأصوات ثلاث مجموعات متمايزة: أولها العاطلون عن العمل، صحيح أن البطالة مشكلة دولية، ولكنها ليست في أي مكان في العالم بالحدة التي هي عليها في منطقتي، وخصوصا بالنسبة للشباب الذين يشكلون أكبر جيل يافع في تاريخنا، وأغلبية السكان. واليوم يعاني الشرق الأوسط من أعلى نسبة بطالة في كل مناطق العالم، حيث يوجد أكثر من واحد من أربعة بدون وظيفة كريمة، ويفوق المعدل ذلك في بعض الأماكن، وهؤلاء يقولون: نريد تطبيق المساءلة ونريد حكومة تستجيب لاحتياجاتنا، يجب أن يكون صوت هؤلاء مسموعا.
والمجموعة الثانية هي أصوات النساء والفتيات، وهؤلاء مصدر مهم للأفكار والطاقة الخلاقة في المنطقة برمتها، ولكنهن يرزحن تحت غطاء ثقيل من الأعباء، توقعات المجتمع منهن والتمييز والتحيز ضدهن، وهي أعباء قد حدت من خياراتهن ومساهمتهن،ومع ذلك نجد أن النساء يقفن في الخطوط الأمامية في حركة الإصلاح العربي، وكنا نشاهد وجوه النساء والفتيات في مقدمة الصفوف في ميدان التحرير ومواطن أخرى، حيث يطالبن بحكومات منفتحة شفافة، ورسالة هؤلاء النساء لنا هي: نريد أن نحقق إمكانياتنا كمواطنات وكقائدات، ويجب أن يكون صوتهن مسموعا.
أما المجموعة الثالثة فهي أصوات المهمشين، من كبار وصغار ورجال ونساء، بغض النظر عن الطائفة والمكانة الاجتماعية، ممن استبعدوا عن المشاركة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، وهذه الفئة من الناس تضم الفقراء والمحرومين من الخدمات الكاملة والمعزولين والمهملين،وهؤلاء يقولون لنا: أعطونا العدالة الاجتماعية، وأعطونا دورا نمارسه في بلادنا بكل ما يترتب على ذلك من حقوق ومسؤوليات، ويجب أن نصغي إلى هؤلاء أيضا.
الربيع العربي هو البداية بالنسبة لمنطقتنا، ولكنه ليس إلا البداية، فالمطالبة بالإصلاح هي الخطوة الأولى، أما التنفيذ فهو أمر مختلف، وأصعب بكثير.
والتغيير عملية وليس موقفا، وتأكدوا أنها ليست عملية متجانسة، بل يحددها كل بلد حسب تاريخه وظروفه وتحدياته الخاصة به.
فأمام بعض الدول العربية قائمة من المهام الجسام احتاجت دول أخرى إلى أجيال لحلها، كيف يمكن لهم أن يتعاملوا معها؟ وما هي الإجابات على ما تطرحه من أسئلة؟ لست على يقين، ولست وحدي في ذلك، والحقيقة أن العام المنصرم اتسم من ضمن ما اتسم به بحالة من اللايقين: الأمور الكبيرة الغامضة في مستقبل منطقتنا والتي يتردد في التنبؤ بها حتى أكثر الخبراء اطلاعا.
ولكن إليكم ما أعلمه يقينا: إن الفشل في تحقيق التغيير هو خسارة للجميع، فبدون الإصلاح تتراجع قدرة بلادنا أكثر فأكثر على تلبية مطالب الناس بمستقبل مزدهر آمن يشارك الجميع في بنائه.
لقد ظل التزامي بالإصلاح راسخا لا يتزعزع منذ حظيت بشرف خدمة الأردن من موقعي، لقد شهدنا بعض النجاحات الحقيقية، ولكننا رأينا أيضا مقاومة ومحاولات تعطيل، ولم تكن النتائج دائما بمستوى الطموح. ونحن في مواقع من المسؤولية التي يجب أن يصاحبها تحمل جزء من اللوم، أعطوني قائدا واحدا يدعي أن كل قرار اتخذه كان صائبا، وسأثبت لكم أنه شخص منفصل عن الواقع،وأعتقد أن الشرط الأساسي لنجاح أي شخص يسعى لخدمة الآخرين هو أن يدرك أنه من البشر وبالتالي فهو غير معصوم عن الخطأ.
ومما لا شك فيه أن حقبة الاضطرابات قد زادت من صعوبة سبر طريق الإصلاح، لقد عاش الأردن اثنتي عشرة سنة مرت سريعة، شهد فيها انتفاضة في الضفة الغربية وهجمات الحادي عشر من أيلول وما تلا ذلك من حرب في أفغانستان وغزو العراق،وهناك المزيد: حرب في لبنان وحرب في غزة.
والمزيد: سنوات من الأزمة الاقتصادية العالمية أصابت قطاعات ذات تأثير مباشر في حياة الناس، وهي الغذاء والطاقة والتمويل والنمو والعمالة.
واليوم نقف حيث نحن، بالنسبة لي، فإن الربيع العربي يجلب معه الفرصة لتحقيق الإصلاحات الحقيقية التي كنا نسعى لها، وقد دفع بزخم كبير نحو العمل مما أدى إلى تولد فرص جديدة لتحقيق نتائج ملموسة، أما في الأردن، فإننا نأمل أن يكون الطريق نحو التغيير ثوريا وتوافقيا في الوقت ذاته، ونريد العمل يدا بيد لتحديد الأولويات الوطنية وتكريس الظروف المناسبة للوصول إلى مستقبل أفضل: حاكمية عادلة فاعلة بمشاركة الجميع، والمزيد من الفرص وتيسير الحصول عليها في ظل اقتصاد منفتح متنام، وتقدم في جبهة التنمية يلبي احتياجات الشعب.
لقد بدأت عملية إعادة التنشيط، والهدف تحقيق تغيير بنيوي شامل نابع من الداخل على جبهات متعددة، سياسية وتشريعية واقتصادية، ولضمان ألا نفقد الزخم، وضعنا مواعيد نهائية قريبة نحن ملتزمون بها.
ومن الجهود الأبرز في هذا السياق ما يتعلق بدستورنا الذي يعد حجر الزاوية في حياتنا السياسية، حيث تخضع تعديلات شاملة أجريت عليه حاليا إلى نقاشات برلمانية باتجاه المصادقة عليها من كلا المجلسين. وتنطوي هذه التعديلات على إنشاء محكمة دستورية وهيئة مستقلة للإشراف على الانتخابات والمزيد من حماية الحقوق المدنية والحريات، ونقوم كذلك بخطوات تهدف إلى تعزيز الفصل بين السلطات وتشجيع المشاركة السياسية، وتشتمل التشريعات التي وضعت لتتوافق مع هذه الغايات على قانون انتخابات وقانون أحزاب سياسية جديدين، وغيرهما.
والإصلاح ليس بالعملية السهلة، ومع هذا فهو سائر إلى الأمام، وأنا عازم على المضي في هذا الطريق، لكن هذا نهج يتطلب مشاركة الجميع، فالديمقراطية ليست مجرد أسلوب حكم بل نهج حياة،وبرغم أهمية الانتخابات، فإنها ليست المؤشر الوحيد على الحرية والتقدم، والعمليات الديمقراطية لن تؤدي إلا نصف الغاية منها إذا ما نظرنا إليها بمعزل عن الحريات الدستورية التي تضمن حرية التعبير والعقيدة وسيادة القانون والعدل وحماية الأقليات.
هذه قيم يجب أن تحدد تفاعلاتنا اعتبارا من اليوم، ويجب على شعبنا أن يبدأ بالتجمع، ليس فقط في الشوارع بل أيضا ضمن تحالفات حزبية ذات برامج سياسية واقتصادية واجتماعية مدروسة جيدا،عندها فقط يمكن للحياة السياسية أن تتطور وأن تنضج، من خلال المشاركة والحوار وعملية اتخاذ قرارات واعية.
أصدقائي، لقد حمل الربيع العربي معه صرخة تطالب بعودة الكرامة مثلما طالبت بذهاب الأنظمة القديمة، لقد جرحت الكرامة العربية وتركت تنزف المرة تلو المرة، على خلفية قضية في غاية الأهمية تولد عنها الغضب والإحباط على مدى عقود عديدة، ألا وهي الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.
ونجد اليوم العديد في إسرائيل ممن يحبون أن يطمئنوا أنفسهم بأنه لا علاقة لهم بالاضطرابات المتصاعدة في الشارع العربي، ولكن بحر التغيير الذي نراه سوف يغير للأبد من طبيعة العلاقة بين إسرائيل وجيرانها. فاليوم يطالب العرب بأن يعاملوا كأنداد، وألا تعامل إسرائيل باعتبارها «استثناء» عندما تتعلق المسالة المطروحة بالقانون الدولي وما يشتمل عليه من التزامات.
إن ما يتسم به الموقف الإسرائيلي من عدم المرونة حيال المفاوضات والمستوطنات والدولة الفلسطينية أمر غير قابل للاستدامة، وما دامت المكاسب السياسية قصيرة الأمد تطغى على المصالح الإستراتيجية، فإن إسرائيل سوف تستمر في التلاعب بمستقبل شعبها، وربما يكون المطلوب ربيع سياسات إسرائيلي نشهد فيه السياسيين هناك يتحررون من عقلية الحصار وينخرطون مع جيرانهم كأنداد لهم.
لقد استحق الحل النهائي لهذا الصراع منذ أمد بعيد، ومنذ وقت لآخر أقرأ انطباعات جد والدي عن القضية العربية الإسرائيلية لأذكر نفسي بحقيقة أنه لم يتغير الكثير على مدى ستين عاما. ولا تزال دعوات والدي الملك حسين من أجل السلام ترن في أذني.
واليوم آمل أن أشهد تحقق السلام في جيلنا، ذلك أن الربيع العربي لا يتعلق فقط بمستقبل أفضل، بل بحاضر أفضل أيضا.
وشكرا جزيلا.
وتناول جلالته بعد الخطاب عددا من القضايا المحلية والعربية والدولية، وذلك في رده على مداخلات وأسئلة طلبة الجامعة.
وفي هذا الصدد وحول الطلب الفلسطيني للاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة، قال جلالته إنه جاء لفشل المفاوضات ولحالة الإحباط واليأس من تضييع الفرص، وعدم التوصل إلى حل حاسم لقضية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.
وأكد جلالته أن المشكلة تكمن في عدم إيجاد آليات من قبل المجتمع الدولي تمكن الفلسطينيين والإسرائيليين من العودة إلى طاولة المفاوضات، لاسيما وأن الموقف تجاه إسرائيل سلبي في المنطقة برمتها، ما يحتم على إسرائيل الانخراط مع جيرانها بدلا من أن تعيش في عزلة.
وبين جلالته أن الرئيس الأميركي باراك أوباما بدا بعد لقائه مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس قبل يومين متعاطفا مع ما يعانيه الفلسطينيون من إحباط ويأس، «لكن المجتمع الدولي ليس حاسما باتجاه جمع الفلسطينيين والإسرائيليين، وإذا كانت نتيجة الطلب الفلسطيني بالاعتراف سلبية فإن ذلك سيضعف موقع أميركا في المنطقة».
وقال جلالة الملك أنه من الواضح أن القادة الإسرائيليين لا يؤمنون بحل الدولتين «وهذا لا يعني أن الشعب الإسرائيلي لا يريد ذلك (الحل)، الشعب يؤمن أن مستقبله يضمنه حل القضية الفلسطينية وانخراط إسرائيل الكامل في الشرق الأوسط وعلينا أن نتقدم نحو هذا الحل».
وردا على سؤال حول مصادر المياه وأهميتها لشعوب ودول المنطقة، قال جلالته إن موضوع المياه كان أحد أسباب الحرب بين العرب وإسرائيل، وستبقى إحدى المشكلات التي تعانيها المنطقة مستقبلا.
وشدد جلالته على ضرورة أن تضمن القرارات والحلول الدولية أمن التزود بالمياه، التي تعد أهم الموارد الحيوية لحياة الشعوب، لدول المنطقة خصوصا بالنسبة للأردن التي تصنف أنها رابع أفقر دولة في مصادر المياه على مستوى العالم.
وحول العلاقات بين الأردن ومصر، قال جلالة الملك إن العلاقات بين البلدين متميزة وقوية، «لكن ربما وبسبب التغيرات المتسارعة وحالة عدم الوضوح، فقد لا يمكن التنبؤ إلى أين تتجه مصر، نريد أن تحل مصر مشكلاتها بالسرعة الممكنة، ولا نريد أن تغيب مصر عن مسرح السياسة العالمية لأن ذلك سيكون خسارة لنا جميعا».
والتقى جلالة الملك على هامش زيارته لجامعة كولومبيا عددا من الطلبة الأردنيين الدارسين في الجامعة، وتبادل معهم الحديث حول التطورات التي تشهدها المنطقة العربية، وجهود الإصلاح في المملكة في مختلف المجالات. وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أعربت الطالبة الأردنية في جامعة كولومبيا، ترف أبو حمدان، عن تقديرها للرؤية التي قدمها جلالة الملك في خطابه حيال العديد من القضايا المحلية والعربية والدولية، والتي عكست عمقا في الفكر والطرح، خصوصا عند الحديث عن البطالة وتأثيراتها على الشباب، وأهمية تقديم المزيد من الفرص للمرأة في الشرق الأوسط، وتحقيق استغلال أفضل للموارد الطبيعية.
وقالت أن ما يحدث في الأردن من إصلاحات سيكون له تأثير كبير على مستقبل المملكة وشعبها.
أما الطالب بنيامين مور، فقال أن خطاب جلالة الملك حمل الكثير من الأفكار عما يدور في الشرق الأوسط وفرص التغيير التي تحظى بها الشعوب هناك.
وعبر مور عن إعجابه بنموذج القيادة الذي يقدمه جلالة الملك، قائلا «لا أرى ذلك في الكثير من القادة هذه الأيام».
وقال «لدى جلالة الملك قدرة كبيرة على فهم الأمور، وإدراك لكيفية استثمار الفرص للمضي قدما في تعزيز الديمقراطية ونهجها، وتحقيق التغيير الإيجابي بطريقة بناءة».
يشار إلى أن منتدى قادة العالم التابع لجامعة كولومبيا تأسس عام 2003 من قبل رئيس الجامعة جيم لي بولينجر، ليكون منصة للحوار حول القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية العالمية الملحة والإجابة عن العديد من الأسئلة حولها.
وشهد المنتدى خلال السنوات الماضية مشاركات من قادة فكر وسياسة في مختلف الميادين أمثال الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون، والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والتشيلي ميشيل تشيليت، والتشيكي فاكلان للاوس والديلاي لاما.
وتأسست جامعة كولومبيا في عام 1754 من قبل الملك جورج الثاني في انجلترا ككلية ملكية، وافتتحت في العام ذاته فرعا لها في نيويورك لتكون أول جامعة هناك، وخامس أقدم جامعة على مستوى الولايات المتحدة الأميركية.
ورافق جلالة الملك خلال زيارته إلى جامعة كولومبيا مستشار جلالة الملك لشؤون الاتصال والإعلام أمجد العضايلة ووزير الخارجية ناصر جوده والسفيرة الأردنية في واشنطن الدكتورة علياء بوران وسمو الأمير زيد بن رعد مندوب الأردن الدائم لدى الامم المتحدة.

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:23 AM
الملك : التزامي بالاصلاح راسخ لا يتزعزع

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1440_357437.jpgنيويورك - بترا

قال جلالة الملك عبدالله الثاني في نيويورك أمس الجمعة "إن التزامي بالإصلاح راسخ لا يتزعزع منذ أن حظيت بشرف خدمة الأردن".

وأكد جلالة الملك، في خطاب أمام منتدى قادة العالم في جامعة كولومبيا الأميركية الشهيرة "بالنسبة لي، فإن الربيع العربي يجلب معه الفرص لتحقيق الإصلاحات الحقيقية التي كنا نسعى إليها دوما".

وقال جلالته إن الإصلاح في الأردن يسير قدما "وأنا عازم على المضي في هذا الطريق"، ما يتطلب مشاركة الجميع لأن الديمقراطية ليست مجرد أسلوب حكم، بل نهج حياة.

وفيما يلي النص الكامل لخطاب جلالته:.

بسم الله الرحمن الرحيم. حضرة الرئيس بولينغر، أصدقائي، أشكركم جميعا على استقبالكم الحار، ويسرني أن أزور هذه الجامعة الرائدة من جديد، ومن دواعي سروري أن أشارك في منتدى قادة العالم، خصوصا في هذا الوقت الذي يعد في غاية الأهمية بالنسبة للمنطقة التي أنتمي إليها.

وكل المجتمعين هنا محظوظون بانتمائهم لمركز التميز هذا، ولا يوازي القيادة الفكرية التي تتميز بها جامعة كولومبيا إلا وعيها التام بالتحديات التي تواجه بقية العالم والتزامها بالتواصل مع نظيراتها في الشرق الأوسط.

لي..

رجل قليل الكلام كثير الأفعال الخيرة، وهو يضع قيمه في واجهة وقلب كل قرار يتخذه، وقد عمل مع قيادة هذه الجامعة بشكل وثيق مع الملكة رانيا لتأسيس مركز أبحاث الشرق الأوسط في عمان كمؤسسة حديثة متميزة.

ويتعاون الباحثون والطلاب مع أكاديميين أردنيين في تنفيذ مبادرات استشرافية، فيما يعمل خريجو كولومبيا في مواقع حيوية في كافة أنحاء البلاد، وتعد هذه الشراكات ضرورية جدا في بناء جسور التفاهم بين بلدكم وبلدي.

يقول مثل كان يردده سكان أميركا الأصليون: "تحتاج إلى ألف صوت لرواية قصة واحدة".

وهناك الآن في العالم العربي ليس آلاف بل ملايين الأصوات التي تروي للعالم قصتها، قصة الطموح والكفاح وعدم الرضا عن الماضي والحلم بمستقبل أفضل.

ويبرز من هذه الأصوات ثلاث مجموعات متمايزة:.

أولها العاطلون عن العمل، صحيح أن البطالة مشكلة دولية، ولكنها ليست في أي مكان في العالم بالحدة التي هي عليها في منطقتي، وخصوصا بالنسبة للشباب الذين يشكلون أكبر جيل يافع في تاريخنا، وأغلبية السكان.

واليوم يعاني الشرق الأوسط من أعلى نسبة بطالة في كل مناطق العالم، حيث يوجد أكثر من واحد من أربعة بدون وظيفة كريمة، ويفوق المعدل ذلك في بعض الأماكن، وهؤلاء يقولون: نريد تطبيق المساءلة ونريد حكومة تستجيب لاحتياجاتنا، يجب أن يكون صوت هؤلاء مسموعا.

والمجموعة الثانية هي أصوات النساء والفتيات، وهؤلاء مصدر مهم للأفكار والطاقة الخلاقة في المنطقة برمتها، ولكنهن يرزحن تحت غطاء ثقيل من الأعباء، توقعات المجتمع منهن والتمييز والتحيز ضدهن، وهي أعباء قد حدت من خياراتهن ومساهمتهن، ومع ذلك نجد أن النساء يقفن في الخطوط الأمامية في حركة الإصلاح العربي، وكنا نشاهد وجوه النساء والفتيات في مقدمة الصفوف في ميدان التحرير ومواطن أخرى، حيث يطالبن بحكومات منفتحة شفافة، ورسالة هؤلاء النساء لنا هي: نريد أن نحقق إمكانياتنا كمواطنات وكقائدات، ويجب أن يكون صوتهن مسموعا.

أما المجموعة الثالثة فهي أصوات المهمشين، من كبار وصغار ورجال ونساء، بغض النظر عن الطائفة والمكانة الاجتماعية، ممن استبعدوا عن المشاركة في الحياة الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، وهذه الفئة من الناس تضم الفقراء والمحرومين من الخدمات الكاملة والمعزولين والمهملين،وهؤلاء يقولون لنا: أعطونا العدالة الاجتماعية، وأعطونا دورا نمارسه في بلادنا بكل ما يترتب على ذلك من حقوق ومسؤوليات، ويجب أن نصغي إلى هؤلاء أيضا.

الربيع العربي هو البداية بالنسبة لمنطقتنا، ولكنه ليس إلا البداية، فالمطالبة بالإصلاح هي الخطوة الأولى، أما التنفيذ فهو أمر مختلف، وأصعب بكثير.

والتغيير عملية وليس موقفا، وتأكدوا أنها ليست عملية متجانسة، بل يحددها كل بلد حسب تاريخه وظروفه وتحدياته الخاصة به.

فأمام بعض الدول العربية قائمة من المهام الجسام احتاجت دول أخرى إلى أجيال لحلها، كيف يمكن لهم أن يتعاملوا معها؟ وما هي الإجابات على ما تطرحه من أسئلة؟ لست على يقين، ولست وحدي في ذلك، والحقيقة أن العام المنصرم اتسم من ضمن ما اتسم به بحالة من اللايقين: الأمور الكبيرة الغامضة في مستقبل منطقتنا والتي يتردد في التنبؤ بها حتى أكثر الخبراء اطلاعا.

ولكن إليكم ما أعلمه يقينا: إن الفشل في تحقيق التغيير هو خسارة للجميع، فبدون الإصلاح تتراجع قدرة بلادنا أكثر فأكثر على تلبية مطالب الناس بمستقبل مزدهر آمن يشارك الجميع في بنائه.

لقد ظل التزامي بالإصلاح راسخا لا يتزعزع منذ حظيت بشرف خدمة الأردن من موقعي، لقد شهدنا بعض النجاحات الحقيقية، ولكننا رأينا أيضا مقاومة ومحاولات تعطيل، ولم تكن النتائج دائما بمستوى الطموح.

ونحن في مواقع من المسؤولية التي يجب أن يصاحبها تحمل جزء من اللوم، أعطوني قائدا واحدا يدعي أن كل قرار اتخذه كان صائبا، وسأثبت لكم أنه شخص منفصل عن الواقع، وأعتقد أن الشرط الأساسي لنجاح أي شخص يسعى لخدمة الآخرين هو أن يدرك أنه من البشر وبالتالي فهو غير معصوم عن الخطأ.

ومما لا شك فيه أن حقبة الاضطرابات قد زادت من صعوبة سبر طريق الإصلاح. لقد عاش الأردن اثنتي عشرة سنة مرت سريعة، شهد فيها انتفاضة في الضفة الغربية وهجمات الحادي عشر من أيلول وما تلا ذلك من حرب في أفغانستان وغزو العراق، وهناك المزيد: حرب في لبنان وحرب في غزة.

والمزيد: سنوات من الأزمة الاقتصادية العالمية أصابت قطاعات ذات تأثير مباشر في حياة الناس، وهي الغذاء والطاقة والتمويل والنمو والعمالة.

واليوم نقف حيث نحن، بالنسبة لي، فإن الربيع العربي يجلب معه الفرصة لتحقيق الإصلاحات الحقيقية التي كنا نسعى لها، وقد دفع بزخم كبير نحو العمل مما أدى إلى تولد فرص جديدة لتحقيق نتائج ملموسة. أما في الأردن، فإننا نأمل أن يكون الطريق نحو التغيير ثوريا وتوافقيا في الوقت ذاته، ونريد العمل يدا بيد لتحديد الأولويات الوطنية وتكريس الظروف المناسبة للوصول إلى مستقبل أفضل: حاكمية عادلة فاعلة بمشاركة الجميع، والمزيد من الفرص وتيسير الحصول عليها في ظل اقتصاد منفتح متنام، وتقدم في جبهة التنمية يلبي احتياجات الشعب.

لقد بدأت عملية إعادة التنشيط، والهدف تحقيق تغيير بنيوي شامل نابع من الداخل على جبهات متعددة، سياسية وتشريعية واقتصادية، ولضمان ألا نفقد الزخم، وضعنا مواعيد نهائية قريبة نحن ملتزمون بها.

ومن الجهود الأبرز في هذا السياق ما يتعلق بدستورنا الذي يعد حجر الزاوية في حياتنا السياسية، حيث تخضع تعديلات شاملة أجريت عليه حاليا إلى نقاشات برلمانية باتجاه المصادقة عليها من كلا المجلسين.

وتنطوي هذه التعديلات على إنشاء محكمة دستورية وهيئة مستقلة للإشراف على الانتخابات والمزيد من حماية الحقوق المدنية والحريات، ونقوم كذلك بخطوات تهدف إلى تعزيز الفصل بين السلطات وتشجيع المشاركة السياسية، وتشتمل التشريعات التي وضعت لتتوافق مع هذه الغايات على قانون انتخابات وقانون أحزاب سياسية جديدين، وغيرهما.

والإصلاح ليس بالعملية السهلة، ومع هذا فهو سائر إلى الأمام، وأنا عازم على المضي في هذا الطريق، لكن هذا نهج يتطلب مشاركة الجميع، فالديمقراطية ليست مجرد أسلوب حكم بل نهج حياة، وبرغم أهمية الانتخابات، فإنها ليست المؤشر الوحيد على الحرية والتقدم، والعمليات الديمقراطية لن تؤدي إلا نصف الغاية منها إذا ما نظرنا إليها بمعزل عن الحريات الدستورية التي تضمن حرية التعبير والعقيدة وسيادة القانون والعدل وحماية الأقليات.

هذه قيم يجب أن تحدد تفاعلاتنا اعتبارا من اليوم، ويجب على شعبنا أن يبدأ بالتجمع، ليس فقط في الشوارع بل أيضا ضمن تحالفات حزبية ذات برامج سياسية واقتصادية واجتماعية مدروسة جيدا، عندها فقط يمكن للحياة السياسية أن تتطور وأن تنضج، من خلال المشاركة والحوار وعملية اتخاذ قرارات واعية.

أصدقائي، لقد حمل الربيع العربي معه صرخة تطالب بعودة الكرامة مثلما طالبت بذهاب الأنظمة القديمة، لقد جرحت الكرامة العربية وتركت تنزف المرة تلو المرة، على خلفية قضية في غاية الأهمية تولد عنها الغضب والإحباط على مدى عقود عديدة، ألا وهي الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

ونجد اليوم العديد في إسرائيل ممن يحبون أن يطمئنوا أنفسهم بأنه لا علاقة لهم بالاضطرابات المتصاعدة في الشارع العربي، ولكن بحر التغيير الذي نراه سوف يغير للأبد من طبيعة العلاقة بين إسرائيل وجيرانها.

فاليوم يطالب العرب بأن يعاملوا كأنداد، وألا تعامل إسرائيل باعتبارها "استثناء" عندما تتعلق المسألة المطروحة بالقانون الدولي وما يشتمل عليه من التزامات.

إن ما يتسم به الموقف الإسرائيلي من عدم المرونة حيال المفاوضات والمستوطنات والدولة الفلسطينية أمر غير قابل للاستدامة، وما دامت المكاسب السياسية قصيرة الأمد تطغى على المصالح الإستراتيجية، فإن إسرائيل سوف تستمر في التلاعب بمستقبل شعبها، وربما يكون المطلوب ربيع سياسات إسرائيليا نشهد فيه السياسيين هناك يتحررون من عقلية الحصار وينخرطون مع جيرانهم كأنداد لهم.

لقد استحق الحل النهائي لهذا الصراع منذ أمد بعيد، ومنذ وقت لآخر أقرأ انطباعات جد والدي عن القضية العربية الإسرائيلية لأذكر نفسي بحقيقة أنه لم يتغير الكثير على مدى ستين عاما.

ولا تزال دعوات والدي الملك حسين من أجل السلام ترن في أذني.

واليوم آمل أن أشهد تحقق السلام في جيلنا، ذلك أن الربيع العربي لا يتعلق فقط بمستقبل أفضل، بل بحاضر أفضل أيضا.

وشكرا جزيلا.

وتناول جلالته بعد الخطاب عددا من القضايا المحلية والعربية والدولية، وذلك في رده على مداخلات وأسئلة طلبة الجامعة.

وفي هذا الصدد وحول الطلب الفلسطيني للاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة، قال جلالته إنه جاء لفشل المفاوضات ولحالة الإحباط واليأس من تضييع الفرص، وعدم التوصل إلى حل حاسم لقضية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وأكد جلالته أن المشكلة تكمن في عدم إيجاد آليات من قبل المجتمع الدولي تمكن الفلسطينيين والإسرائيليين من العودة إلى طاولة المفاوضات، لاسيما وأن الموقف تجاه إسرائيل سلبي في المنطقة برمتها، ما يحتم على إسرائيل الانخراط مع جيرانها بدلا من أن تعيش في عزلة.

وبين جلالته أن الرئيس الأميركي باراك أوباما بدا بعد لقائه مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس قبل يومين متعاطفا مع ما يعانيه الفلسطينيون من إحباط ويأس، "لكن المجتمع الدولي ليس حاسما باتجاه جمع الفلسطينيين والإسرائيليين، وإذا كانت نتيجة الطلب الفلسطيني بالاعتراف سلبية فإن ذلك سيضعف موقع أميركا في المنطقة".

وقال جلالة الملك أنه من الواضح أن القادة الإسرائيليين لا يؤمنون بحل الدولتين "وهذا لا يعني أن الشعب الإسرائيلي لا يريد ذلك (الحل)، الشعب يؤمن أن مستقبله يضمنه حل القضية الفلسطينية وانخراط إسرائيل الكامل في الشرق الأوسط وعلينا أن نتقدم نحو هذا الحل".

وردا على سؤال حول مصادر المياه وأهميتها لشعوب ودول المنطقة، قال جلالته إن موضوع المياه كان أحد أسباب الحرب بين العرب وإسرائيل، وستبقى إحدى المشكلات التي تعانيها المنطقة مستقبلا.

وشدد جلالته على ضرورة أن تضمن القرارات والحلول الدولية أمن التزود بالمياه، التي تعد أهم الموارد الحيوية لحياة الشعوب، لدول المنطقة خصوصا بالنسبة للأردن التي تصنف أنها رابع أفقر دولة في مصادر المياه على مستوى العالم.

وحول العلاقات بين الأردن ومصر، قال جلالة الملك إن العلاقات بين البلدين متميزة وقوية، "لكن ربما وبسبب التغيرات المتسارعة وحالة عدم الوضوح، فقد لا يمكن التنبؤ إلى أين تتجه مصر، نريد أن تحل مصر مشكلاتها بالسرعة الممكنة، ولا نريد أن تغيب مصر عن مسرح السياسة العالمية لأن ذلك سيكون خسارة لنا جميعا".

والتقى جلالة الملك على هامش زيارته لجامعة كولومبيا عددا من الطلبة الأردنيين الدارسين في الجامعة، وتبادل معهم الحديث حول التطورات التي تشهدها المنطقة العربية، وجهود الإصلاح في المملكة في مختلف المجالات.

وفي مقابلة مع وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أعربت الطالبة الأردنية في جامعة كولومبيا، ترف أبو حمدان، عن تقديرها للرؤية التي قدمها جلالة الملك في خطابه حيال العديد من القضايا المحلية والعربية والدولية، والتي عكست عمقا في الفكر والطرح، خصوصا عند الحديث عن البطالة وتأثيراتها على الشباب، وأهمية تقديم المزيد من الفرص للمرأة في الشرق الأوسط، وتحقيق استغلال أفضل للموارد الطبيعية.

وقالت أن ما يحدث في الأردن من إصلاحات سيكون له تأثير كبير على مستقبل المملكة وشعبها.

أما الطالب بنيامين مور، فقال أن خطاب جلالة الملك حمل الكثير من الأفكار عما يدور في الشرق الأوسط وفرص التغيير التي تحظى بها الشعوب هناك.

وعبر مور عن إعجابه بنموذج القيادة الذي يقدمه جلالة الملك، قائلا "لا أرى ذلك في الكثير من القادة هذه الأيام".

وقال "لدى جلالة الملك قدرة كبيرة على فهم الأمور، وإدراك لكيفية استثمار الفرص للمضي قدما في تعزيز الديمقراطية ونهجها، وتحقيق التغيير الإيجابي بطريقة بناءة".

يشار إلى أن منتدى قادة العالم التابع لجامعة كولومبيا تأسس عام 2003 من قبل رئيس الجامعة جيم لي بولينجر، ليكون منصة للحوار حول القضايا السياسية والاقتصادية والاجتماعية العالمية الملحة والإجابة عن العديد من الأسئلة حولها.

وشهد المنتدى خلال السنوات الماضية مشاركات من قادة فكر وسياسة في مختلف الميادين أمثال الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون، والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي، والرئيس الروسي فلاديمير بوتين، والتشيلي ميشيل تشيليت، والتشيكي فاكلان للاوس والديلاي لاما.

وتأسست جامعة كولومبيا في عام 1754 من قبل الملك جورج الثاني في انجلترا ككلية ملكية، وافتتحت في العام ذاته فرعا لها في نيويورك لتكون أول جامعة هناك، وخامس أقدم جامعة على مستوى الولايات المتحدة الأميركية.

ورافق جلالة الملك خلال زيارته إلى جامعة كولومبيا مستشار جلالة الملك لشؤون الاتصال والإعلام أمجد العضايلة ووزير الخارجية ناصر جوده والسفيرة الأردنية في واشنطن الدكتورة علياء بوران وسمو الأمير زيد بن رعد مندوب الأردن الدائم لدى الامم المتحدة.
التاريخ : 24-09-2011

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:24 AM
جلالته يحضر حفل استقبال اقامه امير قطر لرؤساء الدول والوفود العربية

http://www.alrai.com/img/344500/344586.jpg


الملك يبحث مع رئيس وزراء الكويت العلاقات الثنائية

نيويورك - بترا - التقى جلالة الملك عبدالله الثاني في نيويورك أمس الاول http://alrai.com/img/344500/344587.jpgالخميس رئيس مجلس الوزراء الكويتي الشيخ ناصر الأحمد الصباح وبحث معه التطورات التي تشهدها الساحة العربية ومنطقة الشرق الأوسط، إضافة إلى العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات.
وأكد جلالته ورئيس وزراء الكويت خلال اللقاء، الذي يأتي على هامش مشاركة جلالته في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، الحرص على تعزيز وتطوير العلاقات الأردنية الكويتية بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين.
حضر اللقاء مستشار جلالة الملك لشؤون الإعلام والاتصال أمجد العضايلة، ووزير الخارجية ناصر جودة، والسفيرة الأردنية في واشنطن الدكتورة علياء بوران وسمو الأمير زيد بن رعد مندوب الأردن الدائم لدى الأمم المتحدة.
كما حضر جلالته مساء امس الاول حفل الاستقبال الذي اقامه سمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني امير دولة قطر لرؤساء الدول والوفود العربية المشاركة في اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة في مدينة نيويورك .

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:24 AM
جودة : التزام الأردن بمكافحة الإرهاب ثابت

http://www.alrai.com/img/344500/344574.jpg


نيويورك - بترا - اكد وزير الخارجية ناصر جوده الاهتمام الكبيرالذي يوليه الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني لمكافحة الارهاب والتطرف مشيرا الى ان الاردن كان ضحية لهذه الظاهرة عندما تعرض ثلاثة فنادق في عمان عام 2005 للتفجير اودت بحياة عشرات الابرياء وعدد من ضيوف الاردن وجرح العشرات.
جاء ذلك خلال مشاركة جوده باطلاق المنتدى العالمي لمكافحة الارهاب في نيويورك امس الاول الخميس على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة بحضور 30 دولة وبرئاسة مشتركة بين الولايات المتحدة ممثلة بوزيرة خارجيتها هيلاري كلينتون وتركيا ممثلة بوزير خارجيتها احمد داوود اوغلو وممثلا عن الامم المتحدة.
وقال جوده ان مكافحة الارهاب لا يزال يمثل التحدي الرئيسي الذي يواجه المجتمع الدولي وعلينا جميعا مواجهة هذا التحدي.
واكد جوده ان التزام الأردن بمكافحة الإرهاب ثابت ولا يتزعزع وتحقيقا لهذه الغاية، انضم الاردن الى معظم الاتفاقيات الدولية الرئيسية والمبادرات الرامية إلى مكافحة الإرهاب ووضع التشريعات اللازمة لتجريم الارهاب والوقوف في وجه كل ما من شانه المساهمة في دعم الارهاب سواء كان من خلال الاعمال التحضيرية او التمويلية او غيرها علاوة على ان الاردن ينسق جهوده مع كافة الجهات ذات العلاقة بما يضمن تطبيق المعايير الدولية فيما يتعلق بحركة الناس والسلع والاصول المالية ومراقبة الحدود وغيرها.
وعرض مبادرات جلالة الملك عبدالله الثاني التي تعرض عدالة ووسطية الاسلام وتدعو الى مكافحة الارهاب وتبين ان الارهاب لا دين له والتي من ابرزها رسالة عمان وكلمة سواء.
كما شارك جودة امس الاول الخميس في اجتماع وزراء الخارجية العرب التنسيقي على هامش اجتماعات الجمعية العامة الامم المتحدة لتنسيق المواقف العربية لغايات تنسيق الجهود المتعلقة بالمسعى الفلسطيني في منظمة الامم المتحدة لطلب العضوية لفلسطين والسبل الكفيلة لمساندة هذا المسعى.
وشدد جودة على دعم الاردن بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني للاشقاء الفلسطينين في مساعيهم الرامية الى تحقيق هدفهم المشروع المتمثل باقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 استنادا الى المرجعيات الدولية ومبادرة السلام العربية بكافة عناصرها.
واكد ان اقامة الدولة الفلسطينية تشكل مصلحة اردنية عليا وان القضايا الجوهرية ولاسيما قضايا اللاجئيين والقدس والامن لها مساس بمصالح عليا للاردن ولابد ان يصار الى حل هذه القضايا في اطار يصون بالكامل المصالح الاردنية وفقا لقرارات الشرعية الدولية ومرجعيات عمليات السلام ومبادرة السلام العربية بكافة جوانبها.

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:24 AM
حزب الرفاه يثمن خطاب الملك في ملتقى شركة اي بي ام




عمان - بترا - ثمن حزب الرفاه خطاب جلالة الملك عبدالله الثاني في ملتقى شركة (اي ب ام) العالمية بحضور 700 شخصية عالمية وحديثه مع صحيفة وول ستريت جورنال الامريكية وما تضمنه من محاور مهمة.
واعتبر الحزب في بيان له امس الجمعة حديث جلالته جوابا لكل التساؤلات التي تدور في خلد اي مواطن، مشيرا الى تاكيد جلالته بان اسرائيل لا تريد الخروج من القلعة وان قيادتها تدفن رأسها بالرمال ولا تعلم عواقب تعنتها تجاه حل القضية الفلسطينية وعملية السلام .
وأكد الحزب أن على إسرائيل ترك العهد القديم بلغة القوة إذا كانت تريد السلام والاستقرار لافتا الى ان الربيع العربي غير العديد من الاوراق.
واشاد الحزب بالاصلاحات في الاردن التي بدأت مبكرا مثلما اشاد بلجنتي الحوار الوطني ومراجعة نصوص الدستور التي حولت مخرجاتها الى مجلس الامة. وثمن الحزب حديث جلالته حول الصناعات الاردنية وبالاخص صناعة التكنولوجيا الذي بلغ حجمها اكثرمن ملياري دولار مشيدا بثقة جلالته بنفسه وشعبه وبقدرة الاردن على الخروج من الازمات العالمية والاقليمية سواء كانت سياسية او اقتصادية .

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:24 AM
15 إصابة بحادثي سير منفصلين في عمان




عمان -بترا- اصيب 15 مواطن بجروح ورضوض في مختلف أنحاء الجسم في حادثي سير وقعا في عمان امس الجمعة بحسب الدفاع المدني.
وقالت إدارة الإعلام والتثقيف الوقائي في المديرية العامة للدفاع المدني إن كوادر الإنقاذ والإسعاف في مديرية دفاع مدني غرب عمان تعاملت مع حادث تصادم وقع ما بين أربع مركبات في منطقة ناعور، نتج عنه إصابة تسعة مواطنين بجروح ورضوض في مختلف أنحاء الجسم.
وقامت فرق الإسعاف بتقديم الإسعافات الأولية اللازمة للمصابين ثم نقلتهم إلى مستشفيي الجامعة الأردنية و البشير الحكومي وحالة المصابين العامة متوسطة.
وأصيب ستة مواطنين كذلك بجروح ورضوض في مختلف أنحاء الجسم اثر تعرضهم لحادث تصادم وقع بين مركبتين قرب إشارات المسلخ ، حيث قامت فرق الإنقاذ في مديرية دفاع مدني شرق عمان بتقديم الإسعافات الأولية اللازمة للمصابين ثم نقلتهم إلى مستشفى الأمير حمزة الحكومي وحالة المصابين العامة ما بين البالغة والمتوسطة.

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:24 AM
التوقيع على اتفاقية تنهي اعتصام أصحاب الشاحنات الفردية في العقبة

http://www.alrai.com/img/344500/344588.jpg


العقبة- كايد التخاينة- وقع وزير النقل المهندس مهند القضاة اتفاقية انهاء اعتصام اصحاب الشاحنات الفردية امام بوابة ميناء الحاويات المتواصل منذ 6 ايام .
و جاءت الاتفاقية لتلبي مطالب اصحاب الشاحنات الفردية في اجتماع مطول في دار محافظة العقبة بحضور مدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل البري م. جميل مجاهد ونائب محافظ العقبة علي كريشان والنائب الدكتور احمد حرارة ومدير عام مؤسسة الموانئ بالوكالة م محمد المبيضين ,واتفق بموجبها على انهاء اعتصام اصحاب الشاحنات الفردية ونزول مئات الشاحنات للبدء بعمليات التحميل من موانئ العقبة .
ونصت الاتفاقية التي وافق عليها المعتصمون على الشروع في تأسيس وترخيص شركة تهدف الى ادارة الشاحنات المملوكة للافراد في مجال نقل البضائع وتقوم هيئة تنظيم النقل البري بتقديم الدعم الاداري وكافة المعلومات الضرورية لتأسيس الشركة , وتتولى الشركة الجديدة تنظيم دور داخلي لمنتسبيها من الناقلين الفرديين وتدعم وزارة النقل من خلال القوانين النافذة والتوصية الى مجلس الوزراء لدعم هذة الشركة واعطاءها معاملة تفضيلية في نقل البضائع الحكومية ويكون الانضمام الى الشركة من قبل الناقلين الفرديين اختياريا على ان يعطى الناقلين الفرديين المتعاقدين مع شركات النقل مهلة 3 اشهر للانضمام للشركة التي تضم الافراد .
ويتم تسريب الشاحنات المملوكة للشركات من خلال الشركات . ويتم تسريب الشاحنات المملوكة للافراد عن طريق شركة الافراد فقط للشاحنات الداخلة لمدينة العقبة لغايات التحميل , ورفع الحد الادنى لاجور النقل ليغطي الكلف وفق قانون المنافسة , تشكيل لجنة تشارك فيها نقابة اصحاب السيارات الشاحنة لمراجعة كافة التشريعات الناظمة لنقل البضائع على الطرق وخاصة فيما يتعلق بدور المخلصين ووسطاء الشحن في عملية النقل , الالتزام بتعبئة كافة المعلومات الواردة في وثيقة النقل وخاصة اجور النقل ومستلم البضاعة .
واشاد وزير النقل المهندس مهند القضاة بمستوى الحوار مع اصحاب الشاحنات الفردية والذي اثمر عن فك الاعتصام وتلبية مطالب المعتصمين مشيرا الى ان هذا التفاهم يحقق خطط واستراتيجيات وزارة النقل الهادفة لتنظيم عمل الشاحنات الفردية في شركة كبرى تتلقى كل الدعم من الحكومة لانجاحها لا سيما وان انشاء مثل هذة الشركات لا يتعارض مع مبدأ التنافسية بل يعزز ويحقق استراتيجية النقل في تجميع الناقلين الافراد في شركة كبرى .
واكد القضاة خلال حديث صحفي عقب توقيع اتفاقية انهاء اعتصام الشاحنات في العقبة ان وزارة النقل ستعمل في المرحلة المقبلة على تعزيز التواصل مع النقابة واصحاب الشاحنات لتذليل كافة العقبات والقضايا التنظيمية والادارية والتي تضمن تنافسية واستمرارية الشركة الاهلية الجديدة .
واهاب القضاة بكافة الناقلين من شركات وافراد العمل بسرعة على تلبية الطلب المرتفع على البضائع في ميناء العقبة وسرعة تزويد المستوردين ببضائعهم معلنا عن تشكيل لجنة ستباشر عملها الاسبوع الحالي تضم ممثلين عن هيئة تنظيم قطاع النقل العام ونقابة اصحاب الشاحنات ومؤسسة الموانئ وميناء الحاويات ودائرة الجمارك العامة من اجل مراجعة وتسهيل عمليات التحميل والعمل داخل الميناء وخارجة ومتابعة سلامة الاجراءات .
من جانبة أكد مدير عام مؤسسة الموانئ بالوكالة المهندس محمد المبيضين على استعداد موانئ العقبة للتعامل بمهنية عالية مع تداعيات الاضراب وعملية تكدس البضائع طيلة فترة الاعتصام لاسيما في الميناء الرئيس وذلك بالتعاون مع كافة الاطراف ليبقى ميناء العقبة هو المقصد الاول للتجار والمستوردين .
بدوره أشاد نقيب اصحاب الشاحنات محمد خير الداود ببنود اتفاقية انهاء الاعتصام مؤكدا انها تلبي طموحات كافة العاملين بقطاع النقل البري الفردي وتحقق العدالة والعيش الكريم للعاملين في هذا القطاع الذي يضم مايزيد على 8 الاف شاحنة فردية .
وكان لقاء استمر قرابة 7 ساعات عقد في دار محافظة العقبة حضرة ممثلون عن المعتصمين واصحاب الشاحنات والجهات الرسمية والامنية في العقبة استعرض فية المشاركون ابرز القضايا والمطالب التي تؤرق اصحاب الشاحنات الفردية وكثير من الامور العالقة التي طالت قطاع النقل الفردي .

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:24 AM
اعتصام أمام مقر الأمم المتحدة للتأكيد على التمسك بحق العودة

http://www.alrai.com/img/344500/344579.jpg


عمان - طارق الحميدي- شارك العشرات من الشباب والناشطين السياسيين في مسيرة نظمها الائتلاف الشبابي والشعبي للتغيير أمس انطلقت من أمام مسجد الجامعه الاردنية عقب صلاة الجمعة وانتهت أمام مقر هيئة الامم المتحدة الذي لا يبعد عن المسجد سوى امتار.
وتهدف المسيرة بحسب منظميها للتأكيد على التمسك بحق اللاجئين الفلسطينيين بالعودة إلى ديارهم التي هجروا منها، وذلك ضمن فعاليات "جمعة السيادة الوطنية".
وعقب المسيرة اعتصم العشرات من أعضاء الائتلاف الشبابي والشعبي للتغيير أمام مقر الأمم المتحدة تحت شعار "حق العودة .. حق مقدس.، مؤكدين على قدسية حق العودة باعتباره حقا غير قابل للمساومة أو التنازل.
وأكد المعتصمون في هتافاتهم أن الإصلاح الحقيقي يبدأ بإلغاء معاهدة السلام الاردنية الاسرائيلية التي رأوا بأنها تهدد مستقبل البلاد.
وقال القيادي في الائتلاف الدكتور فاخر دعاس إن الهدف من الاعتصام أمام مقر الأمم المتحدة في عمّان إيصال رسالة مفادها أن لا تنازل ولا تفريط عن حق اللاجئين الفلسطينيين بالعودة إلى ديارهم.
وأكد أن حق العودة مقدس لا بدّ من تطبيقه، منتقدا معاهدة السلام ، والتي طالب بإلغائها مضيفا أن لا إصلاح حقيقي بوجود المعاهدة.
ورفع المعتصمون العلم الاردني خلال الاعتصام، مؤكدين رفضهم تصفية القصية الفلسطينية على حساب الأردن، ومشروع الوطن البديل الذي تنادي إلى تنفيذه قيادات صهيونية.
وتزامن تنفيذ الاعتصام أمس مع بدء نقاشات في أروقة الأمم المتحدة حول إعلان الدولة الفلسطينية واعتراف منظمة الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بها.

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:25 AM
إنشـاء مصنعيـن لعبوات الزيت وصناعة الألبان والأجبان في بني كنانة


بني كنانة - الدستور - بكرعبيدات

أظهرت بيانات دراسة الجدوى الاقتصادية لإنشاء مصنع لتعليب عبوات الزيت وآخر لصناعة الألبان و الأجبان في لواء بني كنانة بأن معمل تصنيع الزيت سيعمل على استغلال 550 طن زيت سنويا وسيكون سعر تنكة الزيت في ظل هذه المعطيات 55 دينارا وسيوفر 18 فرصة عمل لأبناء اللواء وسيستهلك ما نسبته 10% من إنتاج زيت الزيتون .

وأشار مندوب الشركة الاستشارية المكلفة بإجراء مثل هذه الدراسات زيد الربابعة خلال اجتماع ترأسه متصرف اللواء بدر محمد القاضي لأصحاب مزارع الأبقار ومالكي معاصر الزيتون بأن مصنع تصنيع الألبان سيستهلك 6 اطنان حليب يوميا وسيوفر 22 فرصة عمل وسيكون سعر كيلو الحليب 40 قرشا , منوها بأن أجرة نقل الحليب من مزارع الأبقار إلى المصنع على نفقة المصنع , لافتا أن من أهم مقومات النجاح لأي مشروع الادامة التزويد بالمواد الأولية . من جانبهم بين مالكو معاصر الزيتون وأصحاب مزارع الأبقار بأن كافة مقومات إنشاء مثل هذه المصانع متوفرة في اللواء من حيث التزويد اليومي للكميات اللازمة من الحليب كذلك الحال بالنسبة للزيت , مثمنين إقامة مثل هذه المشاريع حيث ستوفر فرص عمل وتريحهم عناء نقل منتجاتهم إلى مدينة إربد , فضلا على أنهم سيجدون أسواقا لتسويق منتجاتهم منوهين بأن كمية تزويد المصانع تعتمد على قيام هذه المصانع بتقديم تسهيلات وأسعار تفضيلية وأن الكميات قابلة للزيادة .
التاريخ : 24-09-2011

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:26 AM
ترشيح 500 موظف لوزارة الصحة والانتهاء من تعيينات «التربية» خلال أيام


عمان - الدستور - نيفين عبد الهادي

أكد رئيس ديوان الخدمة المدنية الدكتور هيثم حجازي أن الديوان قارب على الانتهاء من توفير كل احتياجات وزارة التربية من المعلمين والمعلمات في محافظات المملكة كافة، حيث بقيت بعض الوظائف التي سيتم العمل على إنجازها خلال الايام القليلة القادمة.

وبين حجازي في تصريح خاص لـ»الدستور» أنه تم حتى الان تعيين (4) آلاف معلم ومعلمة في وزارة التربية، وأنه يتم العمل على الانتهاء من توفير طلبات وزارة الصحة التي رشح لها (500) موظف وموظفة حتى الان.

ولفت حجازي الى أن تعيينات التربية التي وصلت حتى الان الى أربعة آلاف وظيفة شملت حملة الدبلوم الذين جاء تعيينهم من خلال مكرمة ملكية من جلالة الملك عبد الله الثاني.

وفي موضوع تعيينات وزارة الصحة بين حجازي أن الديوان قام بترشيح قرابة (500) موظف وموظفة الى وزارة الصحة، وبقي جزء بسيط من طلبات الوزارة قيد الاجراء خلال المرحلة الحالية سيتم تقديمها قريبا.
التاريخ : 24-09-2011

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:27 AM
الافتاء : لا يحل لورثة الميت شيء من ميراثه إلا بعد قضاء ديونه


عمان-الدستور

اصدر مجلس الافتاء والبحوث والدراسات الإسلامية فتوى بانه لا يحل لورثة الميت شيء من ميراثه إلا بعد قضاء ديونه.

وجاء اصدار الفتوى ردا على سؤال تلقاه المجلس حول الحكم الشرعي للورثة أخذ نصيبهم من التركة قبل سداد الدين؟

وقال المجلس انه لا يحل لورثة الميت شيء من ميراثه إلا بعد قضاء ديونه؛

و لا يحق للورثة شيء من مال مورثهم إلا بعد قضاء دينه، فإذا اقتسموا الميراث ثم تبين لهم أن على ميتهم ديناً، وجب على كلٍّ منهم -صغيراً كان أو كبيراً- أن يرد ما قبضه من ميراث في قضاء دينه بنسبة حصته من الميراث، فإذا امتنع أحدهم عن ذلك فهو آثم معتد على حق الميت في قضاء دينه.

واضاف ،إذا قاموا بتسديد ثمن الشقة من حصصهم مما ورثوا من مالٍ فتصبح الشقة ملكاً لجميع الورثة، حسب حصصهم في الميراث، والباقي يتقاسمونه حسب أنصبتهم الشرعية.

ويرى مجلس الإفتاء أن على الورثة أن ينظروا إلى أبناء الشهيد بعين الرحمة والشفقة، وإن لا يتركوهم بلا بيت يؤويهم.

وكان المجلس تلقى سؤالا جاء فية (انتقل إلى رحمته تعالى أخي أثناء الواجب الرسمي، وعليه دين يقارب أربعين ألف دينار أقساط شقة عن طريق البنك بواقع (300) دينار شهرياً. والمستحقات المالية لورثة الشهيد: (82885) ديناراً، وقد صدرت على شكل شيكات بأسماء الورثة بنسب متفاوتة، على الرغم من أنهم رفضوا تسديد الدين، فما الحكم الشرعي في ذلك، وهل يحق للورثة أخذ نصيبهم من التركة قبل سداد الدين؟).

كما اصدر المجلس فتوى حول حكم استغلال الأراضي المتبقية من الأراضي الموقوفة لبناء المساجد بعد تحقق الغاية من وقفها.

وقال إنه يجوز استثمار واستغلال الأراضي المتبقية من الأراضي الموقوفة لبناء المساجد بعد تحقيق الغاية المنشودة من وقفها.

موضحا ان بناء المساجد عليها بعدة شروط هي ( أن لا يكون الواقف اشترط خلاف ذلك شرطاً صريحاً.أن يكون ريع هذا الاستثمار لصالح الوقف نفسه. أن لا يؤثر ذلك على استخدام المسجد والتوسعة المستقبلية للمسجد إن احتيج إليها).

وقال نص الفقهاء على أن الوقف لا يباع ولا يوهب ولا يورث، بل يبقى محبوساً على ما وقف عليه، وأن (شرط الواقف كنص الشارع في الفهم والدلالة) ، مشيرا الى انه تضافرت النصوص الشرعية على ذلك: ومن هذه النصوص قوله صلى الله عليه وسلم لعمر رضي الله عنه: (إِنْ شِئْتَ حَبَّسْتَ أَصْلَهَا وَتَصَدَّقْتَ بِهَا). فَتَصَدَّقَ عُمَرُ على أَنَّهُ لاَ يُبَاعُ أَصْلُهَا وَلاَ يُوهَبُ وَلاَ يُورَثُ. رواه البخاري. وقول أبي طلحة رضي الله عنه للنبي صلى الله عليه وسلم عندما وقف أرض بيرحاء: «وَإِنَّهَا صَدَقَةٌ لِلَّهِ أَرْجُو بِرَّهَا وَذُخْرَهَا عِنْدَ اللَّهِ».

وقال ان أغلب الفقهاء عرَّف الوقف بما يدل على أنه: تحبيس للأصل وتسبيل للمنفعة. مما يدل على أن الوقف يجب أن يحبس على الغاية التي وقف لأجلها بما يحقق شرط الواقف؛ فإذا تحقق شرط الواقف في الوقف وزاد شيء عن ذلك؛ فلا مانع شرعاً من استثماره لصالح الوقف.


التاريخ : 24-09-2011

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:27 AM
الافتاء : لا يحل لورثة الميت شيء من ميراثه إلا بعد قضاء ديونه


عمان-الدستور

اصدر مجلس الافتاء والبحوث والدراسات الإسلامية فتوى بانه لا يحل لورثة الميت شيء من ميراثه إلا بعد قضاء ديونه.

وجاء اصدار الفتوى ردا على سؤال تلقاه المجلس حول الحكم الشرعي للورثة أخذ نصيبهم من التركة قبل سداد الدين؟

وقال المجلس انه لا يحل لورثة الميت شيء من ميراثه إلا بعد قضاء ديونه؛

و لا يحق للورثة شيء من مال مورثهم إلا بعد قضاء دينه، فإذا اقتسموا الميراث ثم تبين لهم أن على ميتهم ديناً، وجب على كلٍّ منهم -صغيراً كان أو كبيراً- أن يرد ما قبضه من ميراث في قضاء دينه بنسبة حصته من الميراث، فإذا امتنع أحدهم عن ذلك فهو آثم معتد على حق الميت في قضاء دينه.

واضاف ،إذا قاموا بتسديد ثمن الشقة من حصصهم مما ورثوا من مالٍ فتصبح الشقة ملكاً لجميع الورثة، حسب حصصهم في الميراث، والباقي يتقاسمونه حسب أنصبتهم الشرعية.

ويرى مجلس الإفتاء أن على الورثة أن ينظروا إلى أبناء الشهيد بعين الرحمة والشفقة، وإن لا يتركوهم بلا بيت يؤويهم.

وكان المجلس تلقى سؤالا جاء فية (انتقل إلى رحمته تعالى أخي أثناء الواجب الرسمي، وعليه دين يقارب أربعين ألف دينار أقساط شقة عن طريق البنك بواقع (300) دينار شهرياً. والمستحقات المالية لورثة الشهيد: (82885) ديناراً، وقد صدرت على شكل شيكات بأسماء الورثة بنسب متفاوتة، على الرغم من أنهم رفضوا تسديد الدين، فما الحكم الشرعي في ذلك، وهل يحق للورثة أخذ نصيبهم من التركة قبل سداد الدين؟).

كما اصدر المجلس فتوى حول حكم استغلال الأراضي المتبقية من الأراضي الموقوفة لبناء المساجد بعد تحقق الغاية من وقفها.

وقال إنه يجوز استثمار واستغلال الأراضي المتبقية من الأراضي الموقوفة لبناء المساجد بعد تحقيق الغاية المنشودة من وقفها.

موضحا ان بناء المساجد عليها بعدة شروط هي ( أن لا يكون الواقف اشترط خلاف ذلك شرطاً صريحاً.أن يكون ريع هذا الاستثمار لصالح الوقف نفسه. أن لا يؤثر ذلك على استخدام المسجد والتوسعة المستقبلية للمسجد إن احتيج إليها).

وقال نص الفقهاء على أن الوقف لا يباع ولا يوهب ولا يورث، بل يبقى محبوساً على ما وقف عليه، وأن (شرط الواقف كنص الشارع في الفهم والدلالة) ، مشيرا الى انه تضافرت النصوص الشرعية على ذلك: ومن هذه النصوص قوله صلى الله عليه وسلم لعمر رضي الله عنه: (إِنْ شِئْتَ حَبَّسْتَ أَصْلَهَا وَتَصَدَّقْتَ بِهَا). فَتَصَدَّقَ عُمَرُ على أَنَّهُ لاَ يُبَاعُ أَصْلُهَا وَلاَ يُوهَبُ وَلاَ يُورَثُ. رواه البخاري. وقول أبي طلحة رضي الله عنه للنبي صلى الله عليه وسلم عندما وقف أرض بيرحاء: «وَإِنَّهَا صَدَقَةٌ لِلَّهِ أَرْجُو بِرَّهَا وَذُخْرَهَا عِنْدَ اللَّهِ».

وقال ان أغلب الفقهاء عرَّف الوقف بما يدل على أنه: تحبيس للأصل وتسبيل للمنفعة. مما يدل على أن الوقف يجب أن يحبس على الغاية التي وقف لأجلها بما يحقق شرط الواقف؛ فإذا تحقق شرط الواقف في الوقف وزاد شيء عن ذلك؛ فلا مانع شرعاً من استثماره لصالح الوقف.


التاريخ : 24-09-2011

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:28 AM
مسيرات تنادي بالإصلاح الشامل ومحاربة الفساد

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1440_357407.jpgعمان، محافظات - الدستور

شارك في التغطية: نايف المعاني، زياد البطاينة، أمين المعايطة، موسى خليفات، أحمد الحراوي، رامي عصفور، سمير المرايات، علي القضاة، زاهي رجا.



شارك المئات من المواطنين في مسيرات مختلفة انطلقت بمحافظات المملكة عقب صلاة الجمعة أمس مطالبين بالإصلاح ومحاربة الفساد، ومشددين على قدسية حق العودة ورفض «الوطن البديل».

في عمان نظم نشطاء مسيرة باتجاه مبنى الامم المتحدة مطالبين بالاعتراف بالدولة الفلسطينية، وتأكيداً على الإصلاح السياسي في الأردن.

وأكد القائمون على الاعتصام التمسك بحق العودة للشعب العربي الفلسطيني في الشتات بوصفه حقا لا يقبل التفاوض ولا الإلغاء شعبيا.

وفي حي نزال نفذت الحركة الإسلامية اعتصاماً أمام مسجد حي نزال الكبير بعد صلاة الجمعة تحت عنوان «ضد الظلم والفساد» للمطالبة بالإسراع بالإصلاحات السياسية ومكافحة الفساد.

وفي منطقة الرابية، نفذ عدد من النشطاء اعتصاما أمام مسجد الكالوتي طالبوا فيه بإلغاء معاهدة السلام.

وأكد المشاركون في الاعتصام رفضهم توجه السلطة الفلسطينية إلى الأمم المتحدة للتقدم بطلب الاعتراف بدولة فلسطين، بالإضافة إلى مطالبتهم بإغلاق السفارة الإسرائيلية في عمان.

وفي منطقة جبل النصر في عمان نفذت فعاليات شبابية من الحركة الاسلامية اعتصاما للتاكيد على المطالب الاصلاحية وركزت الهتافات والكلمات على المطالبة بالاصلاح الشامل وبناء حاكمية رشيدة.

في اربد انطلقت مسيرة من أمام مسجد الفيحاء باتجاه مجمع النقابات المهنية بتنظيم من الحراك الشعبي والقوى الشبابية في الشمال وبمشاركة حزب حشد وحزب الوحدة الوطنية للاصلاح.

وطالب المشاركون بإصلاحات دستورية حقيقية وجذرية والاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود عام 1967 والتمسك بحق العودة.

كما طالبوا بتغيير آلية تشكيل الحكومات وإقرار مبدأ التداول السلمي للسلطة وكذلك الفصل الحقيقي بين السلطات.

ونظم الحراك الشبابي في محافظة الكرك مسيرة سلمية انطلقت من مسجد المرج الكبير إلى دار المحافظة.

وطالب المشاركون باصلاحات دستورية والغاء معاهدة وادي عربة واغلاق السفارة الاسرائيلية وتطهير الاردن من الفساد، مشددين على رفض الوطن البديل.

وتلا المشاركون بيانا باسم الحراك الشبابي جاء فيه أن أول أسس الإصلاح والتنمية الشاملة ان يصنع الشعب قراراته السيادية.

وجدد المشاركون مطالبهم بتسريع وتيرة الاصلاح الشامل في الاردن ومحاربة الفساد والمفسدين.

ونظمت لجنة شباب لواء ذيبان مسيرة من مسجد ذيبان الكبير الى دوار البلدة للمطالبة بالإصلاح ردد المشاركون خلالها هتافات تدين الفساد وتطالب بمحاسبة المفسدين وتدعو لتسريع الاصلاح الشامل.

وقال امين سر لجنة شباب لواء ذيبان الدكتور محمد الهواوشة ان المسيرة تأتي في إطار الحراك الذي تتبناه لجنة شباب لواء ذيبان للمطالبة باصلاحات حقيقية.

واعتصم في السلط أمس العشرات من أبناء المدينة أمام مسجد مركز السلط الثقافي عقب انتهاء صلاة الجمعة للمطالبة بتسريع عملية الإصلاح ومحاربة الفساد بشكل جدي.

وطالب المعتصمون المجتمع العربي والدولي بدعم حق الفلسطينيين بإقامة دولتهم واعتبروا أن حق العودة مقدس لا يجوز المساس به.

وانطلقت مسيرة شعبية حاشدة من أمام مسجد الطفيلة الكبير نظمها الحراك الشعبي بمشاركة فعاليات حزبية وشبابية تحت شعار «جمعة سيادة الوطن».

وردد المشاركون هتافات دعوا فيها إلى التسريع بعملية الإصلاح بمختلف جوانبه، لافتين إلى أن التعديلات الدستورية التي تقوم بها الحكومة ومجلس النواب غير كافية.

وشارك المئات من أبناء لواء كفرنجة في محافظة عجلون أمس بمسيرة انطلقت من مسجد أبي بكر الصديق رددوا خلالها هتافات ورفعوا لافتات تنادي بضرورة الإسراع بوتيرة الإصلاح الشامل.

ورفع المشاركون في المسيرة شعارات أكدت أن الإصلاح الشامل هو الطريق إلى أردن أقوى في وجه كل المؤامرات الخارجية.

ودعت الحركة الاسلامية في الزرقاء الى محاربة الفساد ووضع قانون انتخابي يلبي طموحات وتطلعات الشعب. جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها رئيس الحركة الاسلامية في الزرقاء المهندس علي ابو السكر خلال وقفة اعتصامية طالب فيها بتوفير العيش الكريم للمواطن الذي اتعبته هموم الحياة ومتطلباتها حسب قوله.
التاريخ : 24-09-2011

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:28 AM
مشروع المدينة النقابية موضع خلاف داخل مجلس النقباء


عمان - الدستور - إيهاب مجاهد

بات مشروع المدينة النقابية يعد من القضايا موضع الخلاف داخل مجلس النقباء، الأمر الذي دفع رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين عبدالله عبيدات الى محاولة ابعاد المشروع عن نقاشات مجلس النقباء.

ورغم تأكيد نقباء أن المشروع عاد الى المربع الاول وبات من الصعب الإجماع عليه داخل مجلس النقباء، فإن نقابة المهندسين أبدت استعدادها للمباشرة ببناء مقارها على أرض المشروع الواقعة على شارع الاردن والتي تبلغ مساحتها الكلية 5ر44 دونم.

ولجأت نقابة المهندسين التي كانت تملك كامل أرض المشروع قبل ان تقوم ببيع النقابات الأربع عشرة مساحات مخصصة لها للبناء في المشروع، الى التوجه مباشرة الى مجالس النقابات الاربع عشرة لمعرفة فيما اذا كانت لديها الرغبة للاستمرار في المشروع من عدمه بعد ان فشلت جميع اللقاءات السابقة التي جمعت نقباء النقابات الاربع عشرة في التوصل الى نتيجة ثابتة.

وسبق لرئيس مجلس النقباء أن اشتكى من تغير مواقف بعض النقابات المهنية مع تغير نقبائها ومجالسها، الامر الذي أدى الى تعطل تنفيذ المشروع الذي وضع حجر الاساس له قبل نحو اربع سنوات.

واكدت نقابة المهندسين انها ستقوم بترتيب مواعيد للقاء مجالس النقابات لشرح المشروع للمجالس وبالاخص التي انتخبت مؤخرا ولم تكن على اطلاع على تفاصيل المشروع والاتفاقات السابقة التي تم التوصل اليها مع المجالس السابقة حيث كانت النقابات المهنية قد اتفقت على مخططات المشروع وبعض تفاصيله.

واحتج نقباء نقابات مهنية على طبغرافية الارض وعلى الموقع المميز الذي ستقوم نقابة المهندسين ببناء مقرها عليه والذي يقع اعلى المشروع، واستثناء النقابة لقطعة ارض مستوية تقع على الشارع الرئيسي من المشروع، بالاضافة الى مطالبة نقابة المهندسين بتحمل نسبة اعلى من كلف البنية الأساسية للمشروع والبالغة 7ر3 مليون دينار، وتسجيل القطع المخصصة لكل نقابة باسمها. وسبق لنقابة المهندسين ان أبدت استعدادها لتحمل 50% من كلف البنية الأساسية على اعتبار انها تحظى بالحصة الاكبر والموقع الاميز للمشروع ومساهمة منها في انجاح المشروع، كما عرضت نقابة المهندسين اعادة تقييم ثمن الارض التي سيقام عليها المشروع بناء على الموقع وطبغرافية الارض، وأبدت استعدادها لتسجيل كل قطعة باسم النقابة التي تقوم بالبناء عليها اذا ما وافقت امانة عمان ضمن المخطط الشمولي للمشروع الذي سبق أن وافقت عليه الأمانة. وبات مشروع المدينة من المشاريع الملحة نظرا لعدم قدرة مجمع النقابات المهنية على استيعاب انشطة النقابات المهنية واحتياجات منتسبيها بخاصة نقابة المهندسين التي يوجد لديها اربعة مبان لخدمة منتسبيها، فيما تسعى اخرى لتملك مقار اوسع والخروج من مقارها المستأجرة.

وكانت نقابة المهندسين بصفتها القائمة على تنفيذ المشروع خاطبت النقابات المهنية لدفع ما عليها من التزامات للبدء بتنفيذ البنية التحتية للمشروع الا ان بعض النقابات امتنعت عن دفع التزاماتها التي تعهدت بها مجالسها السابقة. وكان من المتوقع ان يتم طرح عطاء البنية الأساسية للمشروع خلال العام الحالي خاصة اذا ما دفعت النقابات المبالغ المترتبة عليها، لا سيما أن نقابة المهندسين أنجزت 90 بالمئة من متطلبات طرح العطاء.

وفي خضم الجدل الدائر حول المشروع يرى نقباء استحالة التخلي عن الموقع الحالي لمجمع النقابات المهنية والذي بات يعد في نظرهم رمزا للنقابات المهنية وتاريخها الحافل بالأحداث النقابية والوطنية وتفاعلها مع القضايا العربية.
التاريخ : 24-09-2011

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:28 AM
مشروع المدينة النقابية موضع خلاف داخل مجلس النقباء


عمان - الدستور - إيهاب مجاهد

بات مشروع المدينة النقابية يعد من القضايا موضع الخلاف داخل مجلس النقباء، الأمر الذي دفع رئيس مجلس النقباء نقيب المهندسين عبدالله عبيدات الى محاولة ابعاد المشروع عن نقاشات مجلس النقباء.

ورغم تأكيد نقباء أن المشروع عاد الى المربع الاول وبات من الصعب الإجماع عليه داخل مجلس النقباء، فإن نقابة المهندسين أبدت استعدادها للمباشرة ببناء مقارها على أرض المشروع الواقعة على شارع الاردن والتي تبلغ مساحتها الكلية 5ر44 دونم.

ولجأت نقابة المهندسين التي كانت تملك كامل أرض المشروع قبل ان تقوم ببيع النقابات الأربع عشرة مساحات مخصصة لها للبناء في المشروع، الى التوجه مباشرة الى مجالس النقابات الاربع عشرة لمعرفة فيما اذا كانت لديها الرغبة للاستمرار في المشروع من عدمه بعد ان فشلت جميع اللقاءات السابقة التي جمعت نقباء النقابات الاربع عشرة في التوصل الى نتيجة ثابتة.

وسبق لرئيس مجلس النقباء أن اشتكى من تغير مواقف بعض النقابات المهنية مع تغير نقبائها ومجالسها، الامر الذي أدى الى تعطل تنفيذ المشروع الذي وضع حجر الاساس له قبل نحو اربع سنوات.

واكدت نقابة المهندسين انها ستقوم بترتيب مواعيد للقاء مجالس النقابات لشرح المشروع للمجالس وبالاخص التي انتخبت مؤخرا ولم تكن على اطلاع على تفاصيل المشروع والاتفاقات السابقة التي تم التوصل اليها مع المجالس السابقة حيث كانت النقابات المهنية قد اتفقت على مخططات المشروع وبعض تفاصيله.

واحتج نقباء نقابات مهنية على طبغرافية الارض وعلى الموقع المميز الذي ستقوم نقابة المهندسين ببناء مقرها عليه والذي يقع اعلى المشروع، واستثناء النقابة لقطعة ارض مستوية تقع على الشارع الرئيسي من المشروع، بالاضافة الى مطالبة نقابة المهندسين بتحمل نسبة اعلى من كلف البنية الأساسية للمشروع والبالغة 7ر3 مليون دينار، وتسجيل القطع المخصصة لكل نقابة باسمها. وسبق لنقابة المهندسين ان أبدت استعدادها لتحمل 50% من كلف البنية الأساسية على اعتبار انها تحظى بالحصة الاكبر والموقع الاميز للمشروع ومساهمة منها في انجاح المشروع، كما عرضت نقابة المهندسين اعادة تقييم ثمن الارض التي سيقام عليها المشروع بناء على الموقع وطبغرافية الارض، وأبدت استعدادها لتسجيل كل قطعة باسم النقابة التي تقوم بالبناء عليها اذا ما وافقت امانة عمان ضمن المخطط الشمولي للمشروع الذي سبق أن وافقت عليه الأمانة. وبات مشروع المدينة من المشاريع الملحة نظرا لعدم قدرة مجمع النقابات المهنية على استيعاب انشطة النقابات المهنية واحتياجات منتسبيها بخاصة نقابة المهندسين التي يوجد لديها اربعة مبان لخدمة منتسبيها، فيما تسعى اخرى لتملك مقار اوسع والخروج من مقارها المستأجرة.

وكانت نقابة المهندسين بصفتها القائمة على تنفيذ المشروع خاطبت النقابات المهنية لدفع ما عليها من التزامات للبدء بتنفيذ البنية التحتية للمشروع الا ان بعض النقابات امتنعت عن دفع التزاماتها التي تعهدت بها مجالسها السابقة. وكان من المتوقع ان يتم طرح عطاء البنية الأساسية للمشروع خلال العام الحالي خاصة اذا ما دفعت النقابات المبالغ المترتبة عليها، لا سيما أن نقابة المهندسين أنجزت 90 بالمئة من متطلبات طرح العطاء.

وفي خضم الجدل الدائر حول المشروع يرى نقباء استحالة التخلي عن الموقع الحالي لمجمع النقابات المهنية والذي بات يعد في نظرهم رمزا للنقابات المهنية وتاريخها الحافل بالأحداث النقابية والوطنية وتفاعلها مع القضايا العربية.
التاريخ : 24-09-2011

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:29 AM
ترجيح انتهاء النواب من مناقشة «تعديل الدستور» اليوم

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1440_357438.jpgعمان - الدستور - مصطفى الريالات

من المرجح ان ينهي مجلس النواب اليوم مناقشاته لمشروع تعديل الدستور الاردني تمهيدا للمصادقة عليه وارساله لمجلس الاعيان ليبدأ مناقشته وإقراره.

ويعقد المجلس اليوم جلستين صباحية ومسائية يواصل خلالها مناقشاته للمشروع اعتبارا من المادة 36، حيث تبقى أمام المجلس ست مواد فقط من مواد المشروع.

وكان المجلس عقد حتى أمس الاول حوالي 15 جلسة صباحية ومسائية في ثمانية أيام.

ويتوقع ان تشهد جلسات مجلس النواب اليوم بعد الانتهاء من مناقشة واقرار مواد المشروع مطالبات نيابية لاعادة مناقشة مواد تم إقرارها في وقت سابق من الاسبوع الماضي، ولعل من بينها - وفق نواب - المادة التي أقرها المجلس والتي تحظر ازدواجية الجنسية على من يتولى منصب الوزارة وما في حكمها.

ويفترض ان ينتهي مجلس الامة (الاعيان والنواب) من مناقشات المشروع والمصادقة عليه قبل الثلاثين من الشهر الحالي، وهو الموعد الدستوري لانتهاء الدورة الاستثنائية الحالية.


التاريخ : 24-09-2011
[/URL] (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1440_day24_id357438.htm#) (http://www.addthis.com/bookmark.php?v=250&winname=addthis&pub=squrban&source=tbx32-250&lng=ar&s=google&url=http%3A%2F%2Fwww.addustour.com%2FViewTopic.asp x%3Fac%3D%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CLocalAndGo ver_issue1440_day24_id357438.htm&title=%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D8%AF%D8%A9%20%D8%A7%D9%8 4%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%B1%20%7C%7C%20%D8%AA% D8%B1%D8%AC%D9%8A%D8%AD%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%87 %D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%88%D8%A7%D8%A 8%20%D9%85%D9%86%20%D9%85%D9%86%D8%A7%D9%82%D8%B4% D8%A9%20%C2%AB%D8%AA%D8%B9%D8%AF%D9%8A%D9%84%20%D8 %A7%D9%84%D8%AF%D8%B3%D8%AA%D9%88%D8%B1%C2%BB%20%D 8%A7%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85&ate=AT-squrban/-/-/4e7d68c443ec44fa/2/4e7d66368b461c83&frommenu=1&uid=4e7d66368b461c83&ct=1&pre=http%3A%2F%2Fwww.addustour.com%2FSection.aspx% 3Fsec%3D1&tt=0) [URL="http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1440_day24_id357438.htm#"]2 (http://www.addustour.com/ViewTopic.aspx?ac=%5CLocalAndGover%5C2011%5C09%5CL ocalAndGover_issue1440_day24_id357438.htm#)

سلطان الزوري
09-24-2011, 09:29 AM
شركة لإدارة الشاحنات الفردية بميناء الحاويات في العقبة

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1440_357410.jpgالعقبة- الدستور- إبراهيم الفراية

انهى اجتماع مطول امس في دار محافظة العقبة اضراب واعتصام اصحاب الشاحنات الفردية امام بوابة ميناء الحاويات منذ 6 ايام بتوقيع وزير النقل المهندس مهند القضاة اتفاقية تلبي مطالب اصحاب الشاحنات الفردية بحضور مدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل البري المهندس جميل مجاهد ونائب محافظ العقبة علي كريشان والنائب د. احمد حرارة ومدير عام مؤسسة الموانئ بالوكالة المهندس محمد المبيضين واتفق بموجبها على انهاء اعتصام اصحاب الشاحنات الفردية ونزول مئات السيارات الشاحنة للبدء بعمليات التحميل من موانئ العقبة.

ونصت الاتفاقية التي وافق عليها المعتصمون على الشروع بتأسيس وترخيص شركة تهدف الى ادارة الشاحنات المملوكة للافراد في مجال نقل البضائع وتقوم هيئة تنضيم النقل البري بتقديم الدعم الاداري وكافة المعلومات الضرورية لتأسيس الشركة وتتولى الشركة الجديدة تنظيم دور داخلي لمنتسبيها من الناقلين الفرديين وتدعم وزارة النقل من خلال القوانين النافذة والتوصية الى مجلس الوزراء لدعم هذه الشركة واعطائها معاملة تفضيلية بنقل البضائع الحكومية ويكون الانضمام الى الشركة من قبل الناقلين الفرديين اختياريا على ان يعطى الناقلون الفرديون المتعاقدون مع شركات النقل مهلة 3 اشهر للانضمام للشركة التي تضم الافراد .

ويتم تسريب الشاحنات المملوكة للافراد عن طريق شركة الافراد فقط للشاحنات الداخلة لمدينة العقبة لغايات التحميل ورفع الحد الادنى لأجور النقل ليغطي الكلف وفق قانون المنافسة وتشكيل لجنة تشارك فيها نقابة اصحاب السيارات الشاحنة لمراجعة كافة التشريعات الناظمة لنقل البضائع على الطرق بخاصة فيما يتعلق بدور المخلصين ووسطاء الشحن في عملية النقل والالتزام بتعبئة كافة المعلومات الواردة في وثيقة النقل بخاصة اجور النقل ومستلم البضاعة.

واشاد الوزير القضاة بمستوى الحوار مع اصحاب الشاحنات الفردية والذي اثمر عن فك الاعتصام وتلبية مطالب المعتصمين مشيرا الى ان هذا التفاهم يحقق خطط واستراتيجيات وزارة النقل الهادفة لتنظيم عمل الشاحنات الفردية في شركة كبرى تتلقى كل الدعم من الحكومة لإنجاحها لا سيما أن انشاء مثل هذة الشركات لا يتعارض مع مبدأ التنافسية بل يعزز ويحقق استراتيجية النقل في تجميع الناقلين الافراد في شركة كبرى .

واكد القضاة خلال حديث صحفي عقب توقيع اتفاقية انهاء اعتصام الشاحنات في العقبة ان وزارة النقل ستعمل في المرحلة المقبلة على تعزيز التواصل مع النقابة واصحاب الشاحنات لتذليل كافة العقبات والقضايا التنظيمية والادارية والتي تضمن تنافسية واستمرارية الشركة الاهلية الجديدة .

وأهاب القضاة بكافة الناقلين من شركات وافراد العمل بسرعة على تلبية الطلب المرتفع على البضائع في ميناء العقبة وسرعة تزويد المستوردين ببضائعهم معلنا تشكيل لجنة ستباشر عملها الاسبوع الحالي تضم ممثلين عن هيئة تنضيم قطاع النقل العام ونقابة اصحاب الشاحنات ومؤسسة الموانئ وميناء الحاويات ودائرة الجمارك العامة من اجل مراجعة وتسهيل عمليات التحميل والعمل داخل الميناء وخارجه ومتابعة سلامة الاجراءات.

من جانبه اكد مدير عام مؤسسة الموانئ بالوكالة المهندس محمد المبيضين على استعداد موانئ العقبة للتعامل بمهنية عالية مع تداعيات الاضراب وعملية تكدس البضائع طيلة فترة الاعتصام لاسيما في الميناء الرئيس وذلك بالتعاون مع كافة الاطراف.

بدورة اشاد نقيب اصحاب الشاحنات محمد خير الداود ببنود اتفاقية انهاء الاعتصام مؤكدا انها تلبي طموحات كافة العاملين بقطاع النقل البري الفردي وتحقق العدالة والعيش الكريم للعاملين في هذا القطاع .

وكان لقاء استمر قرابة 7 ساعات عقد في دار محافظة العقبة حضرة ممثلون عن المعتصمين واصحاب الشاحنات والجهات الرسمية والامنية في العقبة استعرض فيه المشاركون ابرز القضايا والمطالب التي تؤرق اصحاب الشاحنات الفردية.
التاريخ : 24-09-2011

حزين الدار
09-24-2011, 12:36 PM
الله يعطيك الف عافية اخوي ابو راكان على المتابعه

سلطان الزوري
09-24-2011, 04:46 PM
يعافي قلبك حزين ومشكور على المرور ياغالي

عبدالرحمن العرجان
09-24-2011, 06:23 PM
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه

سلطان الزوري
09-25-2011, 12:07 AM
«النواب» ينجز استحقاقاً تاريخياً باقرار التعديلات الدستورية

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1441_357683.jpgعمان - الدستور - مصطفى الريالات ونسيم عنيزات وبترا

أقر مجلس النواب امس بالاغلبية مشروع تعديل الدستور الاردني لسنة 2011 بعد تسع ايام من المناقشات المكثفة عقد خلالها المجلس 17 جلسة لانجاز هذا الاستحقاق الوطني التاريخي.

وصوت المجلس بالموافقة على تعديلات الدستور بالمناداة مادة مادة حيث صوت 98 نائبا بالموافقة.

ويفترض ان يرسل مشروع التعديل الى مجلس الاعيان لمناقشته والمصادقة عليه حيث من المتوقع ان يبدأ المجلس مناقشاته يوم غد الاثنين وفقا لتوقعات اولية.

وكانت لجنة الشؤون القانونية في مجلس الأعيان بدأت الاسبوع الماضي بعقد جلسات تشاورية دورية للاطلاع على مشروع تعديل الدستور الاردني.

وتاتي هذه الخطوة في اطار مسعى اللجنة لكسب الوقت تمهيداً لمناقشتها في جلسات ستعقدها اللجنة وفقا للقانون بعد ورود مشروع القانون من مجلس النواب، لا سيما ان الدورة الاستثنائية تنتهي حكما يوم الجمعة المقبل ما يستدعي تكثيف مناقشات اللجنة لمواد المشروع تمهيدا لعرضها على مجلس الاعيان لاقرارها بشكلها النهائي قبل الثلاثين من شهر ايلول الجاري وهو الموعد الدستوري لانتهاء الدورة الاستثنائية الحالية.

وكان المجلس قد عاد لمناقشة عدد من مواد الدستور التي اقرها في الجلسات السابقة والغى المجلس قراره السابق حول الفقرة الاولى من المادة الدستورية رقم (24) الواردة في مشروع تعديل الدستور واعاد التصويت عليها وفق ما وردت في مشروع تعديل الدستور في الجلسة.

وتنص الفقرة الاولى من المادة 24 على انه (اذا حل مجلس النواب لسبب ما فلا يجوز حل المجلس الجديد للسبب نفسه).

واعيد التصويت على هذه المادة قبل التصويت على مشروع تعديل الدستور ككل بعد الطلب الذي تقدم به 67 نائبا انطلاقا من قناعتهم بان هذه الفقرة وفق ما اقرها مجلس النواب سابقا تتعارض مع مواد دستورية ومنها المادة 34 من الدستور.

وكان النواب قد اقروا هذه الفقرة في جلسة سابقة على النحو الاتي (اذا حل مجلس النواب لسبب ما فلا يجوز حل المجلس الجديد الا لظروف طارئة وواقعية). وصوت بالموافقة على نص هذه الفقرة وفق ما وردنا في مشروع التعديلات86 نائبا وخالفها17 نائبا.

وقال رئيس اللجنة القانونية عبدالكريم الدغمي لـ «بترا» ان الهدف من اعادة التصويت على هذه المادة حتى لا يكون هناك تناقض مع المادة 34 من الدستور الفقرة الثالثة التي اعطت لجلالة الملك حل مجلس النواب دون قيود وحتى لا يؤخذ على مجلس النواب ايضا انه يحمي نفسه من الحل.

وقال ان التعديلات الدستورية عملت على توازن السلطات بحيث انه لا يوجد اي قيد على مجلس النواب في اسقاط الحكومة او حجب الثقة عنها وان المجلس غير مطالب ببيان الاسباب عندما يرغب في حجب الثقة عن الحكومة بموجب النصوص الدستورية.

واعاد النواب فتح النقاش في المادة (11) من مشروع تعديل الدستور حول ماذا يقصد بكلمة قانون الواردة في الفقرة الاولى من المادة حيث تم الاتفاق على ضرروة ابقاء المادة وفق ما اقرها المجلس في جلسة سابقة على ان يسجل في محضر الجلسة ان كلمة القانون مقصود فيها فقط القانون الذي يقره مجلس الامة وليس اي تشريع اخر مثل النظام او التعليمات.

وبعد فتح باب النقاش في هذه المادة اصبح نص الفقرة على النحو الاتي:

(يتولى مجلس الوزراء مسؤولية ادارة جميع شؤون الدولة الداخلية والخارجية باستثناء ما قد عهد او يعهد به من تلك الشؤون بموجب هذا الدستور او اي قانون اخر الى اي شخص او هيئة اخرى).

ولم يوافق المجلس على اعادة فتح النقاش في المادة 67 من مشروع التعديلات بناء على طلب مقدم من عدد من النواب حول الفقرة الاولى من المادة.

وكان المجلس اقر عددا من مواد مشروع التعديلات الدستورية على مدى جلستين عقدهما امس برئاسة فيصل الفايز وحضور رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت وهيئة الوزارة.

وفي الجلسة الصباحية اقر المجلس تعديلا دستوريا في المادة 36 من مشروع تعديلات الدستور وفق ما ورد من اللجنة القانونية يوجب تقديم مشروع الموازنة العامة وقانون موازنات الوحدات الحكومية الى مجلس الامة، قبل ابتداء السنة المالية بشهر واحد على الاقل للنظر فيها وفق احكام الدستور، وتسري عليها نفس الاحكام المتعلقة بالموازنة في هذا الدستور، وانه يجب على الحكومة ان تقدم الحسابات الختامية للوحدات المستقلة كل ستة اشهر بعد انتهاء السنة المالية.

من جهته، اوضح رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت في رده على مداخلات للنواب ان الحكومة جادة في موضوع الهيكلة ودمج المؤسسات المستقلة بحيث يصبح عددها خمس عشرة مؤسسة.

وقال رئيس الوزراء ان هناك مؤسسات لا يمكن دمجها او الغاؤها مثل البنك المركزي لكن عملية الهيكلة والتطوير الاداري والتحديث مستمرة، وستكون هناك تشريعات جديدة حول هذه العملية سيتم ارسالها الى مجلس الامة.

وبين رئيس الوزراء ان هيكلة الرواتب جارية وسيتم تطبيقها اعتبارا من بداية عام 2012.

واقر المجلس المادة 37 الواردة في مشروع تعديل الدستور وفق ما اتفقت عليه الغالبية النيابية بحيث اصبح نصها على النحو الاتي:

(يقدم ديوان المحاسبة الى مجلسي الاعيان والنواب تقريرا عاما يبين المخالفات المرتكبة والمسؤولية المترتبة عليها يتضمن اراءه وملحوظاته عليها وذلك في بدء كل دورة عادية وكلما طلب احد المجلسين منه ذلك).

ومن ابرز التعديلات التي ادخلت على هذه المادة ، تقديم تقرير ديوان المحاسبة الى مجلس الاعيان بخلاف ما كانت تنص عليه المادة في الدستور.

وردا على تساؤلات نيابية حول ارسال تقرير الديوان الى الحكومة، قال رئيس الوزراء، ان العرف الدستوري المستقر هو ان يذهب تقرير ديوان المحاسبة الى رئيس مجلس النواب ورئيس مجلس الاعيان ورئيس الحكومة.

وبين ان تقرير الديوان هو تقرير تأشيري يمكن متابعته فهو ليس قانونا بل يقدم معلومات لمساءلة الحكومة او الوحدات المستقلة الحكومية.

واقر المجلس المادة 38 الواردة في مشروع تعديل الدستور وفق ما وردت من اللجنة القانونية والمتعلقة بالمجلس العالي لتفسير الدستور ومهامه بحيث اضيف الى هذه المادة فقرة جديدة تلغي المجلس العالي لتفسير الدستور حال وضع قانون المحكمة الدستورية.

كما اقر المجلس المادة 39 من مشروع تعديل الدستور وفق ما وردت من الحكومة بعد اجراء تعديل عليها يستبدل كلمة (تنال) بكلمة (تؤثر) وكلمة (من) بكلمة «على» فأصبح نص المادة على النحو الاتي:

1- لا يجوز ان تؤثر القوانين التي تصدر بموجب هذا الدستور لتنظم الحقوق والحريات على جوهر هذه الحقوق او تمس اساسياتها.

2- ان جميع القوانين والانظمة وسائر الاعمال التشريعية المعمول بها في المملكة الاردنية الهاشمية عند نفاذ هذا الدستور، تبقى نافذة الى ان تلغى او تعدل بتشريع يصدره بمقتضاه خلال ثلاث سنوات.

كما اقر المجلس المادة اربعين والتي تنص على ان هذا الدستور يعتبر نافذا اعتبارا من تاريخ نشره في الجريدة الدستورية.

الى ذلك، هنأ رئيس مجلس النواب فيصل الفايز جلالة الملك عبدالله الثاني والشعب الاردني والنواب باقرار النواب مشروع التعديلات الدستورية.

وفي تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا) قال الفايز ان ما قام به المجلس يعد انجازا تاريخيا تحقق باقرار مشروع تعديلات الدستور التي تشكل محطة تاريخية من محطات الوطن ورافعة قوية من روافع الاصلاح الشامل الذي يقوده جلالة الملك عبدالله الثاني.

وقال «اننا نفخر في مجلس النواب السادس عشر بان التاريخ سيسجل ان الفضل في هذا الانجاز يعود لجلالة الملك عبدالله الثاني صاحب القرار الاول في الاصلاح الشامل وللمجلس الذي لم يحد عن اداء دوره التشريعي والرقابي بما يخدم الوطن ويعزز مسيرته الاصلاحية».

وقال ان المجلس وعلى مدى ثمانية ايام عقد فيها ستة عشر جلسة صباحية ومسائية كان فيها النواب على مستوى المسؤولية الوطنية والهمة العالية وهم يناقشون التعديلات الدستورية اخذين بعين الاعتبار مصلحة الوطن والمواطن حتى يكون اردننا آمنا ومستقرا يتنفس فيه المواطنون عبق الحرية والديمقراطية وتتعزز فيه قيم العدالة والمساواة بين الجميع.

واضاف الفايز «اننا جميعا نعتز في هذا المجلس باننا كنا عند حسن ظن قائد المسيرة باقرار تعديلات دستورية ستعمل على احداث نقلة كبيرة في حياتنا السياسية والاقتصادية والاجتماعية وقد عمل المجلس من خلالها على ترسيخ دور السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية واوجدنا البيئة اللازمة لصنع حياة ديمقراطية وحزبية تكون الامثل في المنطقة وكل ذلك يعود الفضل فيه الى جلالة الملك عبدالله الثاني الذي كان اول الداعين والمطالبين بإجراء اصلاحات عميقة تطال جميع مناحي حياتنا.

وقال انه بموجب التعديلات الدستورية التي اقرها النواب فقد تم تعزيز دور السلطة التشريعية والقضائية وايجاد البيئة المناسبة لتمكين قيام حياة حزبية وسياسية وحفظ كرامة المواطن الاردني.

يشار الى ان التعديلات شملت جوانب اصلاحية كثيرة طالت السلطات الثلاث ومنها انه لا يجوز حجز اي مواطن في غير الاماكن التي يجيزها القانون وكل ما يصدر عن اي شخص تحت التعذيب او الايذاء او التهديد لا يعتد به.

وبموجب التعديلات اصبحت جميع المراسلات البريدية والبرقية والمخاطبات الهاتفية وغيرها من وسائل الاتصال سرية ولا تخضع للمراقبة او التوقيف او المصادرة الا بأمر قضائي.

وبخصوص منصب رئيس الوزراء والوزراء فإنه لا يتولى هذا المنصب الا اردني لا يحمل جنسية دولة اخرى وهذا ينطبق على المواقع الاخرى التي توازي هذا المنصب.

واعتبرت التعديلات انه عند استقالة رئيس الوزراء او اقالته او وفاته يعتبر جميع الوزراء مستقيلين حكما.

وبخصوص طلب الحكومة ثقة مجلس النواب او قيام مجلس النواب بحجب الثقة عن الحكومة او اي وزير فيها فقد ساوت التعديلات في الطلبين بحيث اصبح واجب الحصول على اغلبية اعضاء المجلس (النصف+ واحد) وليس الاغلبية المطلقة.

وتضمنت التعديلات ان اي حكومة يجب ان تتقدم ببيان وزاري لغاية طلب ثقة مجلس النواب ولا يجوز لها اعتبار خطاب العرش السامي بيانا وزاريا واكدت ان اي حكومة يحل مجلس النواب في عهدها فإنه يجب عليها الاستقالة خلال اسبوع من تاريخ الحل وعند حل مجلس النواب يجب ان تجري الانتخابات خلال اربعة اشهر من تاريخ الحل واصبحت مدة الدورة العادية لمجلس النواب ستة اشهر بدلا من اربعة اشهر.

وبخصوص الطعن في صحة اي نيابة اي نائب فان ذلك يكون امام القضاء النظامي وليس امام مجلس النواب كما هو معمول به حاليا، وانه اذا حل مجلس النواب فانه لا يحل المجلس الذي يليه للسبب نفسه.

ومن ابرز التعديلات انشاء محكمة دستورية بقانون تكون مهمتها النظر في تفسير مواد الدستور ودستورية القوانين.

وبخصوص الانتخابات النيابية نصت التعديلات على انه تنشأ هيئة مستقلة عليا تكون مهمتها الاشراف على الانتخابات البرلمانية وادارتها واية انتخابات يقرها مجلس الوزراء، واصبح القضاء من درجتين والغيت محكمة العدل العليا.

ومنعت التعديلات الحكومة من اصدار قوانين مؤقتة الا في حالة الكوارث العامة والحرب واعلان حالة الطوارئ والحاجة الى نفقات ضرورية ومستعجلة لا تحتمل التأجيل، ووفق التعديلات فانه ينشأ بقانون مجلس قضائي يتولى جميع الشؤون المتعلقة بالقضاة النظاميين ويكون له الحق وحده تعينهم وتكون المحاكم مفتوحة للجميع وعلنية والمتهم بريء حتى يصدر حكما قضائيا قطعيا بحقه.
التاريخ : 25-09-2011

سلطان الزوري
09-25-2011, 12:07 AM
البخيت : نظام الانتخاب الجديد يلغي الصوت الواحد ويأخذ بـ «النسبية»

http://www.addustour.com/NewsImages/2011/09/1441_357684.jpgعمان - بترا

التقى رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت بعد ظهر امس السبت بحضور اعضاء اللجنة الوزارية السياسية الامناء العامين للاحزاب السياسية وذلك للبحث في عدد من المواضيع المتعلقة بالجهود المبذولة لتحقيق الاصلاح السياسي بالاضافة الى النقاش في حل النقاط الفنية في مقترح لجنة الحوار الوطني للنظام الانتخابي الجديد .

واكد رئيس الوزراء ان النظام الانتخابي الجديد سيكون نظاما عصريا يلغي قانون الصوت الواحد وياخذ بمبدأ النسبية مشددا على ان الحكومة تحترم مخرجات لجنة الحوار الوطني « ولن تكون هناك مفاجات في نظام انتخابي جديد « .

وقال البخيت ان الحكومة تخوض حاليا سلسلة من الحوارات واللقاءات مع القوى السياسية ، لمناقشة مشروع قانون الانتخابات والاحزاب ، وذلك لاعداد مشاريع قوانين تستند الى توصيات لجنة الحوار الوطني ، وتلبي تطلعات كافة القوى السياسية والمواطنين.

وشدد رئيس الوزراء على التزام الحكومة بتقديم مشاريع قوانين الانتخابات والاحزاب والهيئة المستقلة لادارة الانتخابات خلال الدورة العادية المقبلة مع طلب اعطائها صفة الاستعجال.

واشار إلى أن الحكومة أخذت بمعظم توصيات لجنة الحوار الوطني مثل الديباجة والغاء الصوت الواحد والمبادئ العامة التي تحكم عملية الإصلاح السياسي اضافة الى مقترح قانون الإحزاب السياسية كما ورد من اللجنة مع ادخال بعض التعديلات الفنية عليه وقائمة المقترحات الدستورية كما وردت والتي عمل مجلس النواب فيها بمسؤولية وطنية ومهنية عالية ومقترح إنشاء هيئة مستقلة للإنتخابات وتبني فكرة القائمة الوطنية مع اجراء بعض التعديلات عليها .

ولفت البخيت الى ان الحكومة اجتمعت مع لجنة الحوار الوطني يوم السبت الماضي حيث قدمت بعض الاستفسارات بخصوص الاشكاليات المتوقعة عند تطبيق النظام الانتخابي المقترح مشيرا الى ان الحكومة لم تتلق بعد ردا يمثل الغالبية وبما يوضح كيفية التعامل مع هذه الاشكاليات مبينا في الوقت نفسه ان هناك شبه اتفاق واجماع لدى لجنة الحوار الوطني على مبدأ النسبية ، وعلى قائمة الوطن ، رغم تباين الاراء حول عدد نواب قائمة الوطن.

وفي الوقت نفسه اشاد رئيس الوزراء بالجهد الكبير الذي بذلته لجنة الحوار الوطني وبمجمل مخرجاتها مؤكدا ان ما قامت به كان إنجازاً هاماً خلق حالة من التوافق الوطني على قائمة المبادئ التي تحكم عملية الإصلاح السياسي.

وبشان الاهداف المرجوة من النظام الانتخابي المنشود قال البخيت انه يستهدف إنتاج مجلس نواب يمثل الفئات الإجتماعية والمناطق الجغرافية والإتجاهات الفكرية والسياسية كافة وأن يكون مجلس النواب هو المكان الأساسي لإجراء النقاشات الوطنية التي تنتج عنها سياسات وقرارات تتحقق على أرض الواقع من خلال تبني القوانين .

كما يهدف الى تفعيل الحياة الحزبية من خلال تبني نظام إنتخابي يسمح بقيام تحالفات سياسية ما بين الأحزاب والقوى السياسية المختلفة على اسس برامجية موضحا ان هذا سيعمل على نقل المجتمع الاردني من الانتخاب على اساس رابطة الدم والقربى الى رابطة الفكر وهذا قد يحتاج الى وقت .

ويهدف النظام الانتخابي كذلك الى تعزيز مشاركة المواطنين بالحياة السياسية خاصةً فئة الشباب الذين يشكلون الغالبية الكبرى من المجتمع وإشعارهم بأنهم جزء لا يتجزأ من عملية صنع القرار اضافة الى تعزيز وحدة النسيج المجتمعي إذ أن النظام المقترح يشجع التواصل ما بين مكونات المجتمع الوطنية والمحلية، وبالتالي فإنه يعتبر آداة فعالة لمحاربة بعض الظواهر السلبية التي عانى منها المجتمع خلال السنوات الأخيرة (ظاهرة العنف المجتمعي).

واستعرض رئيس الوزراء الاشكاليات المتوقع ظهورها عند تطبيق التمثيل النسبي بالقائمة المفتوحة مثل احتساب الكوتات وانتاج برلمان دون اغلبية واضحة تحضيرا لتطوير نظامنا السياسي بحيث تشكل الحكومات من الأغلبية البرلمانية وغيرها من الاشكالات التي تتطلب تعاون وجهود الجميع لايجاد حلول لها مؤكدا حرص الحكومة على الاستماع الى جميع الاراء المتعلقة بهذا الامر .

واكد بهذا الصدد ايمانه بان تداول السلطة التنفيذية سيكون عنوانا بارزا لمستقبل الاردن ولكن الوصول الى تلك المرحلة يحتاج الى وقت وجهد وتدرج في تطوير المجتمع .

وشدد البخيت على ان الانتخابات البلدية المنتظر اجراؤها قبل نهاية العام تشكل محطة هامة في عملية الاصلاح السياسي مبديا ترحيب الحكومة بالمنظمات والمراقبين المهتمين بمتابعة سير الانتخابات .

وبشان الهيئة المستقلة لادارة الانتخابات اشار رئيس الوزراء الى ان الهيئة ستكون مسؤولة بشكل مباشر على الاشراف والادارة ايضا للعملية الانتخابية وضمان نزاهتها مثلما ستكون مسؤولة عن اللجان الفرعية المساندة للانتخابات البرلمانية العاملة في الميدان .

وجرى حوار استمع خلاله رئيس الوزراء الى وجهات نظر الامناء العامين للاحزاب بشان عملية الاصلاح السياسي خاصة ما يتعلق بمشروعي قانوني الاحزاب والانتخابات والنظام الانتخابي .

واعربوا عن تقديرهم لدور وجهود جلالة الملك عبدالله الثاني في دفع عملية الاصلاح الشامل وتعزيز المسيرة الديمقراطية التي تم على اثرها تشكيل لجنة الحوار الوطني والتعديلات الدستورية التي اكدوا انها جاءت افضل بكثير مما كان مطروحا سابقا .

كما اعربوا عن الامل بان يسهم مشروع قانون الانتخاب في الوصول الى نظام برلماني يمثل كافة شرائح المجتمع وينتج مجلس نواب يفرض نفسه على المشهد السياسي ويكون قادرا على تشكيل الحكومات البرلمانية وان يسهم قانون الاحزاب في تعزيز مشاركة الاحزاب في الحياة السياسية .

واكدوا ان النظام الانتخابي المستند الى النسبية هو افضل نظام انتخابي يتلاءم مع حاضر ومستقبل الاردن مشيرين الى اهمية ان تكون القائمة الوطنية ( البرامجية ) قائمة مغلقة بما يضمن عدالة التمثيل وتعزيز فرص وصول الاحزاب الى البرلمان .

وقدم عدد من الامناء جملة من الافكار المتعلقة بالنظام الانتخابي واليات تعزيز دور الاحزاب ومشاركتها في الحياة السياسية .

وقال نائب الامين العام لحزب جبهة العمل الاسلامي نمر العساف انه حضر الاجتماع ممثلا للحزب نظرا لعدم تمكن الامين العام حمزه منصور من الحضور لاسباب صحية مشيرا الى انه تم الاستماع الى وجهة نظر الحكومة في الاصلاحات « واسمعنا الحكومة بدورنا وجهة نظرنا في الاصلاح الذي حصل في التعديلات الدستورية او في قانوني الانتخاب والاحزاب .

واكد ان الحزب مع قانون انتخابي يعتمد القائمة النسبية والاخذ بعين الاعتبار المساواة بقدر الامكان واخذ موضوعي الجغرافيا والتنمية بعين الاعتبار .

بدوره قال الامين العام للحزب الوطني الدستوري الاردني الدكتور احمد الشناق ان اللقاء تناول الاصلاح السياسي وبشكل خاص قانون الانتخاب مؤكدا ان اللقاء كان ايجابيا للغاية تم خلاله الاستماع الى وجهات النظر والاجتهادات .

وبين ان المبدأ العام الذي توافقت عليه كافة الاحزاب والقوى الوطنية الاردنية هو اعتماد القائمة النسبية منوها بان اعتماد الحكومة لقائمة على مستوى الوطن او ما يسمى بالقائمة البرامجية هو امر ايجابي .

واكد الدكتور الشناق ان المبادىء العامة من الغاء الصوت الواحد والدوائر الوهمية لاقى توافقا وطنيا لافتا الى انه قد يكون هناك وجهات نظر مختلفة على عدد المقاعد ولكن هذا ليس مثلبة فيما تراه الحكومة بالاصلاح السياسي .

وقال نحن مرتاحون لتوجه الحكومة بانها ستاخذ بالتوازن الجغرافي والديمغرافي في قانون الانتخاب مشيرا الى الى ان الحوار تركز على الفنيات وكيفية تجاوز بعض اشكاليات التطبيق وليس على صلب قانون الانتخاب الذي اصبحت هناك تقريبا ارادة وطنية موحدة لاعتماد القائمة النسبية على مستوى المحافظة او الوطن .

وبشان التعديلات الدستورية قال الشناق « قناعتي بانها لم تكن مجرد تعديلات بل تغييرا جذريا في الدستور حيث هناك مواد استحدثت لاول مرة في الدستور مثل المحكمة الدستورية والهيئة المشرفة على الانتخابات والطعن في صحة النيابة لدى القضاء «مؤكدا ان هذا تغيير جوهري على حياة سياسية اردنية من خلال مبادىء دستورية من شانها ان تنتقل بالاردن الى مرحلة جديدة كما اكد على ذلك جلالة الملك .

كما اكد ان التعديلات الدستورية ستضمن دولة القانون والدولة الديمقراطية في الفصل والتوازن بين السلطات واستعادة كافة اركان النظام النيابي البرلماني الذي تحقق من خلال هذه التعديلات .

يشار الى ان لقاء رئيس الوزراء امس مع الامناء العامين للاحزاب ياتي بعد لقاء مشابه عقده البخيت السبت الماضي مع لجنة الحوار الوطني في محاولة لايجاد حلول للتساؤلات التي طرحتها الحكومة بشأن بعض القضايا الفنية المتعلقة بتطبيق النظام الانتخابي حيث ابدى البخيت انفتاح الحكومة واستعدادها لمناقشة أي افكار من شأنها الاجابة على هذه التساؤلات .
التاريخ : 25-09-2011